قديم 12-17-2009, 09:33 AM   #1
-||[كبار الشخصيات في المنتدى]||-
 
الصورة الرمزية OMAR JACKSON
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
المشاركات: 2,119
معدل تقييم المستوى: 14
OMAR JACKSON is on a distinguished road
افتراضي خلافات بنات فريد شوقي وصلت المحاكم


اضغط هنا لتكبير الصوره


تسببت الخلافات التي تفجرت مؤخراً وبشكل مفاجئ بين الشقيقتين ناهد ورانيا فريد شوقي في تجميد مشروع مسلسل (وحش الشاشة) الذي سبق لهن الاتفاق على التعاون فيه سوياً ليتم عرضه على شاشة رمضان القادم ويتناول قصة حياة والدهما الفنان الكبير الراحل فريد شوقي منذ مولده و حتى آخر يوم في حياته.

ناهد فريد شوقي قررت تجميد المشروع لأجل غير مسمى بعد أن فوجئت بشقيقتها تتقدم بشكوى ضدها لنقابة الممثلين لعدم حصولها - كما قالت - على مستحقاتها المالية مقابل اشتراكها في بطولة مسلسل (الوديعة والذئاب) بالإضافة لوضع اسمها بشكل غير لائق فى تيترات العمل بعد اسم الممثل باسم سمرة وكذلك إعلان رانيا عن تضامنها مع زوجها الفنان مصطفى فهمي في الدعوى القضائية التي قام برفعها أيضاً على شقيقتها ناهد بسبب عدم حصوله على مستحقاته المالية في المسلسل نفسه بالإضافة لقيام ناهد أيضاً بتسويق المسلسل باسمه هو بدعوى أنه أحد أبطاله على الرغم من أنه شارك فيه كما يقول كضيف شرف ليس أكثر .

وبعيداً عن الفن تصاعدت الخلافات بين بنات وأحفاد فريد شوقي بشكل خطير في الأسبوع الماضي وذلك بقيام مجموعة منهن باللجوء للقضاء للمطالبة بحقوقهن في الفيللا التي تركها بمنطقة العجوزة وتحمل اسمه مؤكدين أن المستفيد الوحيد من الفيللا منذ وفاته آخر زوجاته السيدة سهير ترك (والدة رانيا) دون سواها .


التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره
forever in my heart
اضغط هنا لتكبير الصوره

my pin .26CD67C8
OMAR JACKSON غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 09:02 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.