قديم 12-21-2009, 05:22 PM   #16
مستشار الادارة
 
الصورة الرمزية $$$ الحب الخالد $$$
 
تاريخ التسجيل: May 2007
المشاركات: 25,263
مقالات المدونة: 135
معدل تقييم المستوى: 10
$$$ الحب الخالد $$$ is on a distinguished road
افتراضي


الجزء الثاني عشر

" كافيـ عذابـ دخليكـ جانـ الهوا يعنيلكـ صبحـ و عصر اشكيلكـ "


قعدت ع الدريشة .. مسكيينة عيون .. هههه .. يِضَحْكْ شكلها لما قلت لها عن شرطي ..
خليت يدي ع خدي ..
بل الحين بـ تروح تحت و بـ تفضحنا ..
فارس : عــيـــون
طلعت من الغرفة و نزلت بـسرعة .. شفتها قاعدة بـ روحها .. و تصيح بـ هدوء .. تقربت منها أكثر ..
انتفضت .. شافتني لفت ويهها الجهة الثانية و مسحت دموعها بكف أيدها .. قعدت يمها ..
فارس : شبلاج ..
عيون : ...
فارس : هههههه
طالعتني و عيونها تتطاير منها الشرار : مينوون ..
حوطت ويهها بيدها و أخذت تصيح .. كسرت خاطري .. باعدت يدها .. عيونها كانت متنفخة من البجي .. مسحت دموعها ..
فارس : بس خلاص .. ( ابتسمت لها )

ردت تصيح مرة ثانية .. وقفت و ركضت برع ..
وقفت و رحت برع .. هااا شو بقى بعد .. وينها !!!!!!!
ماشي حد .. سمعت صوت الماي .. تقربت من النافورة الي كانت في زاوية الحديقة الفرعية لـ البيت .. كانت يالسة تلعب بالماي بطرف ريلها .. دموعها تطيح بـ هدوء و تنزل في ماي النافورة بـ هدوء فضييع .. تقربت منها اكثر و يلست وراها .. يمكن ما حست بـوجودي لانها حتى ما تحركت .. مسكت طرف شيلتها و لفيتها ع طرف صبعتي ..
همست : سامر .. بلاك حرات يهال نش عني .. متضااايجة !!
هااا .. تحسبني سامر .. ابتسمت بيني و بين نفسي و مسكت يدها الي كانت تمسح بيها دموعها .. باعدته و مسحت دموعها .. مسحتهم ع جبيني و هي تطالعني مدهووشة ..
فارس : ليش كل هااه الدموع
بدت تشاهق ..حووو .. بتنفجر الحن بتصيح .. اتدارك الموقف احسن لي ..
فارس : قومي عن هناا .. برد بتبردين !!
وقفت اونها هب مهتمة .. مشت بسرعة .. أوييل حالك يا فارس .. اليوم شكلها نهاية ريولك .. تعبت .. !!!!!!
وقفت .. دخلت داخل .. كانت يالسة في الصالة تبدل قنوات التلفزيون .. من شافتني .. حطت ريل ع رييل اونها هب مهتمة بـ وجودي ..رغم الدموع الي مثل السيل تسري ع خدهاا .. يلست يمها
فارس :عاد انتي ما عندج الاا تصيحين !!
عيون : .....
خذت تحرك ريلها علامة التوتر ..
صرخت عليها : عذبتيني بـ سكووتج ..تكلمي عااد !!
حوطت ويهها بيدها و لست تصييح . يااه .. هذه ما عنها الا تصيح .. صج ياهل .. استحملها يا فارس .. توها بيبي و انت تدري .. اخذتها ع عماها .. لما ارد ورى شوي اتذكر حركاتها مشيتها ابتسامتها .. ياااهل .. ما غير يااهل يطلع عليها ..
مسكت يدها عن ويه و باعدتها .ز

فارس : اباا اعرف ليش تصيحين !!
صرخت علي و هي تصييح : لانك اناني و ....
صكيت بوها
فارس : و انتي يااهل
طاحت في حضني و اخذت تصييح .. من غرها اناا رديت ع ورى .. صرت نص منسح ع الكنبة و هي ماستني من قمصي و تبجي .. شفتون قط مرة ياهل شون متمسك في امه .. عيون هذه !! تمسكت فيني بقوة ..حتى ان انا حسيت باضافرها اخترقت جسميي .. استغربت من حركتها ..

فارس : بس خلاص ..

سمعت صوت من وراي ..
.... : شو فيها ؟
لفيت لـ مصدر الصوت ..
فارس : هلا مريم ..
عيون رفعت راسها طالعتني و يبين انها انتبهت لـ نفسها لما يات مريم .. ابتسمت لها ..
وقفت و ركبت فوق و هي تركض ..
يلست مريم يمي ..
مريم : شبلاها كانت تصيح ..
ابتسمت لها بـ خبث : مع منو كنتين .. ؟
مريم : هااا .. مـ مـ مـ محد ..
يودت يدها : مريوم سلطان لمح لج بـ شي ..
مريم : سـ سـ سـ سـ سلطان .. شو دخله بـ الموضوع ..
لمحت في عيونها الحيرة .. لكن قبل ما اقول لها .. بـ جننها ..
خليت يدي ورى راسي ..
فارس : اذا ما بتقولين لي عيل لـ منو بتقولين ..
مريم : ......
فارس : مريم ..
مريم : لبيه ..
فارس : ما جاوبتيني ..
مريم : ما قال شي ..
فارس : انتي تتكلمين معاه
و غمزت لها بـ عيوني ..
مريم : انااااا !!!!! لا
فارس : مريوووم ..
مريم : فــارس شبلاك اليوم ؟ قـ قـ قـلت ما اكلمه ..
طالعتها بـ نص عيون : و اذا قلت لج انه خطبج و يبي رايج .. شو تردين ؟
وقفت و ركضت .. ركضت وراها و سحبتها من يدها ..
فارس : ما رديتي علي ..
مريم : ...
فارس : يلا مريوم بدون حركات يهال ..
مريم : بفكر ..
فارس : ع راحتج .. بس هااا .. سلطان ما ينعاب و اضنج تعرفينه اكثر مني .. ( غمزت لها بـ عيوني )

ركبت الدرج .. و انا اضحك بـ صوت واطي .. مسكينة ما تدري ان سلطان يقول لي كل شي ..
اووه .. الحين نسيت عيون .. ما ادري شنو سَوَت في الغرفة بعد الي صار .. اكيد كسرتها .. مب غريب عليها .. تسويها .. ركبت فوق و انا اركض .. يودت مقبض الباب .. حاولت افتحه لكن شكلها قفلته .. طقيت الباب .. لكن ما كوا أمل .. الحين لو انقع من الحين لـ بكرة ما بـ تفتح ..

فارس : عيون .. عيون .. عيون فتحي ..
طقيت الباب ..
فارس : انا فارس .. فتحي .. شبلاج .. عـــــيـــــــون ..

اففففف ..
رجعت ع ورى .. دعمت في احد كان وراي .. لفيت ع ورى كانت هيفاء اخت سلطان ..
فارس : اسف ما كان قصدي ..
هيفاء : لا انا الي اسفة .. بس سمعت صوت طق ع الباب ييت اشوف شو صاير ..
فارس : لا سلامتج ماشي شــي !! ..

راحت و دخلت غرفتها .. انا نزلت من الدرج الا بـ بشار في ويهي ..
بشار ( يصارخ من قمة راسه ) : فـــــــــارس .. خبر بـ ملــــــيــــــون دينــــــــــــار ..
رحت صوبه ..
فارس : حشى ما صار 5 امتار بيني و بينك جذي تصرخ .. ( خليت يدي ع اذوني ) اذوني تعورني ..
ضربني ع كتفي حتى ان انا رجعت ع ورى من قوة الضربة ..
بشار : قلت لك بـ مليون دينار ..
اخذ ينط في مكانه مثل اليهالوا ..
بشار : بـ نروح الـــبر..
حضنته : متأكد..
بشار : أ أ أي متأكد .. بس فج عني .. خنقتني ..

سمعت صوت خالتي ( ام عيون ) من وراي ..
ام سامر : خيير .. شبلاكم تزاعجون ..
بشار : بـ نروح البــــــر ..

اخذ يصفر و يسوي حركات الاستهبال المعتادة ..
ام سامر : عنبووه .. كل هذا علشان البر ..
راحت يم المطبخ .. : بعدك ياهل و لا بـ تتغير .. اصطلب ..
دخلت داخل المطبخ ..
ضحكت بـ سخرية : ههههه ( اشر عليه بطرف صبعي ) ياهل ..
طالعني بـ نضرة يتطاير منها الشرار ..
ضحكت و انا اركض فوق ..
بشار : زيييييييين .. صبر لي ..
و ركض وراي ..
كنت اضحك وصلت لـ غرفتنا حاولت افتحها بعدها مقفلة .. اففففففف .. هذا مب وقته .. شفت غرفة سلطان مفتوح شوي من الباب و الليت مشغل ..
دخلت داخل و قفلت الباب ..



التوقيع
قل لي حاجه !
اي حاجه !
قل بحبك !
قل كرهتك !
قل قل ..
قل وما يهمكش حاجه
قل بعتك
بس قلي اي حاجه
اي حاجه يا حبيبي
اضغط واضحك :

اضغط هنا لتكبير الصوره

اضغط هنا لتكبير الصوره
$$$ الحب الخالد $$$ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-21-2009, 05:23 PM   #17
مستشار الادارة
 
الصورة الرمزية $$$ الحب الخالد $$$
 
تاريخ التسجيل: May 2007
المشاركات: 25,263
مقالات المدونة: 135
معدل تقييم المستوى: 10
$$$ الحب الخالد $$$ is on a distinguished road
افتراضي


سلطان : يـــــــمـــــــــه .. خير شبلاك ..
تنفست بـ صعوبة ..
قعدت يمه ع السرير ..
فارس : بشار بيذبحني
سلطان : هههههههه ..
و رمى نفسه عالسرير و خلى يده ورى راسه ..
سلطان : محد قال لكم من قبل ان حركاتكم حركات يهالوو ..
اخذت الدفتر الي كان محطوط يمي و فريته عليه ..
فارس : هذا الي ناقص بعد ..

سمعت احد يرفس ع الباب ..

فارس : هذا أكيد بشار ..
سلطان : روح شوفه لا يكسر الباب علينا ..
فارس : لا تبيه يذبحني ..
سلطان : انت شو سويت فيه ..
فارس : ضحكت عليه ..
سلطان : ههههههههه .. ليش شو سوى ..
فارس : قالت له خالتي ام سامر انه ياهل و انا ضحكت عليه بس ..
سلطان : بس هذااا .. تدري انك انت ويااه صج يهال ..
فارس : و الاخــــــير انت معاك بعد .. تبي اقتلك هناا حاضر .. و ادفنك مجاناً .. شو تبي اكثر .. كل شي مجاناً
سلطان : لا يا معود .. هب قاصر .. ( سكت شوي ) شو ردت عليك مريم
فارس : .....
سلطان : شوو
فارس : مدري شـو اقول لك .. انت ريال ما تنعــاب .. بس مريمـ ما تبيكـ ..
سلطان : ......
فارس : هذا الي قالته .. و انا ما اقدر اغصبها ع شي ما تبيه ..
رجع راسه ع ورى .. و كأنه يبي يترجم الكلام الي اقوله ..
فارس : سلطان ..
سلطان : ( نزلت دمعة من عيونه )
مسكين كسر خاطري ..
فارس : هههههه .. سلطانوو .. كل هذا حب .. لا ما عليك ما قالت لي شي .. بس قالت تبي تفكر .. و اكييد بـ توافق .. لا تخاف ..
قعد فرحان ..
سلطان : متأكد ..
حركت له ويهي بـ هيه ..
اخذ المخدة و فرني فيها ..
سلطان : وقفت قلبي .. ســخـــيـــف ..
و مسح الدمعة الي كانت في عيونه ..
ضحكت و وقفت اباا اطلع وصلت لـ الباب .. تذكرت بشار .. رديت يلست يم سلطان ..
سلطان : انت اليوم شو بلاك ..
فارس : لا و لا شي ..
سلطان : روح .. هو هب رفيقك.. يعني مستحيل يسوي فيك شي ..
فارس : انت ما تعرف عنه شي .. الحين بـ يقلب المكان فوقي .. اكثر شي يكرههـ احد يضحك علييه ..
سلطان : يهال و تنيازون مع بعض ..
اخذت المخدات الي كانوا يمي و فريته فيهم كلهم ..
سلطان : بس .. بس ..
فارس : تدري ان انا اكبر منك ..
سلطان : ههههه ليش انت كم عمرك ..
فارس : احم احم 22 سنة ..
سلطان : لا و الله .. شرايك اذا قلت لك ان انا بعد شهرين ادخل 22 ..
فارس : قلتها بعد شهرين .. يعني انا اكبر ..
سلطان : .......
وقفت و فتحت الباب طليت ما كان في حد في الممر ..
فارس : ماشي حد ..
سلطان : زين اروح معاك .. ( ابتسم ابتسامة سخرية ) علشان ادافع عنك ..
فارس : جب جب .. انا هب مالي عينك ..
سلطان : زين .. يلا ورنا شطارتك ..
فارس : الي يسمعك .. يقول داخل معركة ..
سلطان : ههههه

طلعت .. قعدت امشي بـ هدوء .. شفته يالس تحت و معاه ســامر و راشــد .. زين الحين ما يقدر يسوي شي فيني ..
فارس : شنو تسوون ..
سامر : بس قاعدين ..
قعدت يم راشد
فارس : و ليش تتكلمون مع ياهل ..
طالعوني و هم مستغربين ما عدى بشار الي حتى ما طالعني .. كان نضره ع الباب .. زعلان ..
راشد : شنو تقصد ..
اشرت ع بشار ..
سامر .. عقد حواجبه : ياااهل ..
خليت يدي ورى ضهر راشد علشان أغايظ بشار ..
فارس : بس صكوا الموضوع ..

قام بشار و طلع برع ..
و قفت و رحت وراه .. شفته قاعد ع كرسي من الحديقة و سرحان ..
وقفت وراه ..
فارس : بشــار
بشار : ......
فارس : بشار
بشار : .....

قعدت ع الكرسي الي يمه ..
فارس : زعلان هااا ..

وقف و راح .. يلست اطالعه .. هذا من صجه زعلان .. الحين كفاية عيون .. و صار لي بشار بــعد ..
ركضت له .. يودته من يده ..
فارس : يلا عاد بـ دون حركات يهال ..
صرخ علي : أي لان انا ياهل .. صح .. مب هذا كلامك ..
فارس : اسف و حقط علي .. بس عاد .. انسى ..
بشار : لا ما بـنسى .. ارتحت الحين ..

و راح عني ..

رحت وراه اليوم ما بـ خليه لما يرضى علي .. ما صارت هذه .. ع ضحكت عليه يسوي كل هذا ..
فارس : اففففف بشار .. بسكـ عااد ..
بشار وقف يطالعني و عيونهـ كلها دموعـ ..
حضنتهـ ..
فارس : بس بشار .. كفاية .. و اوعدكـ ان ما اعيدها ..
بشار : .....
باعدتهـ و أخذت اطالعهـ ..
فارس : سامحتنيـ ..
بشار : .....
فارس : تدري .. عيون جدامك و لا شي .. انت ما خذ الدلع كله ياا بشاار
بشار يمسح دموعهـ : هههههههـ
يودت يدهـ و سحبتهـ ..
بشار : وين بتوديني ..
فارس : لا يا يمه لا تستحين .. بوديج لـ ريلج ..
طقاني ع ضهري ..
بشار : بسكـ تمسخر ..
حضنتهـ و اخذنا نضحكـ ..

....

تمنيت لو الأرض تنشقـ و تبلعني .. انا مينونة .. لو كنتـ احلم .. شلون صحت جدامهـ .. شو بـ يقول الحين .. افففففف

وقفت و طالعت شكليـ .. عيوني حمرة .. و مريمـ شافتني الحين شنو اسويـ يا ربيـ ..

بدلت ثيابيـ .. لبست قميص بني مع تنورة بيج .. .. ما كان ودي البس شي ثقيل ..
جهزت شنطتي لان بس 3 ايامـ و حنا رادين البحرينـ .. ااااه يا ليت ايلس هنا اكثر ..
صكيت الشنطة بـ قوة ..
بس مع فارس مستحييييل أبقـــى ..

لبست شيلتيـ و طلعت من الغرفة .. شفت بشار و فارسـ يركبون الدرج و انا نازلة منهـ .. ما عطيتهمـ ادنى اهتمامـ .. حتى السخييف فارسوو ما فكر ايي يعتذر .. أي اكيد بـ يقول كبريائي يمنعني .. من زود الكبرياء عاد ..

السجادة كانت مرتفعة شوي حتى ان انا كنتـ بـطيح منها .. بس ايد دافية تلقتنيـ ع اخر وقتـ .. اخذت نفس طوييل .. و طالعت فوق ..
كان .. فـــــــــارس !!!
طاحت دمعة من عيونيـ .. مسحتها .. كفاية عيونـ .. لا تصيرينـ ضعيفة جدامهـ ..
مشيت من عندهـ بدون ما أتكلمـ .. دخلت المطبخـ .. كانتـ ام نديمـ تطلعـ كيك من الفرنـ ..
عيون : امممممم .. شنو تسوين ؟
ام نديم : لك تأبريني .. انا هلأ أعمل كيك التوتـ
عيون : صج .. لـ منو
ام نديم : لـ فارس ..
قلبت الكيكة .. كان شكلها جناان ..
طلعت من المطبخـ .. لـ فارس .. عيل ما ابااا منها ..

ركبت فوق و دخلت غرفة مريومـ ..
شفتها رامية نفسها ع السرير و مخلية يدها ورى راسها و مغمضة عينها و ابتسامة عذبة ماخذة طريقها بين ملامحها البريئة ..
عيون : مريوومـ
فتحت عيونها بـ هدوء : آمري
قعدت يمها ..
عيون : اباا اطلعـ
عدلت يلستها ..
مريم : وين ؟
عيون : ما ادري .. زهقانة ..
مريم : بس انا ما ابااا
عيون : اوووهـ .. لييش !!
مريم : ما تدرين شنو قال لي فارس ..
باعدت راسي لـ الجهة الثاني .. أوني مب مهتمة .. و انا قلبي محترق ناار ..
رمت روحها ع السرير و غمضت عينها ..
عيون : شنو قال لج !!
مريم ( فتحت عيون وحدة ) : شكلجـ مب مهتمة ..
حطيت راسي ع ريلها ..
عيون : كيفج عيلـ ..
يلست و طلعت نفس حسيت بـ حرارتهـ ..
عيون : ما تبين تقولين ؟
مريم : اممممممم ..
عيون : وين وصلتيـ
وقفت و اخذت تطالعـ روحها في مراية التسريحة ..
مريم و هي تباعد خصلة كانت طايحة ع عينها : سلطان خطبني من أخويـ

وقفت ..
عيون : صج
ابتسمت لي : أي
حبيتها في خدها .. : الف مبروكـ .. و ليش ما قال لنا
مريم : يقول يبي يعرف رايي اذا وافقت بـ يسوي الخطبة رسمي في البحرينـ ..
عيون : و انتي شو رايج ..
مريم : سلطان ريال و النعمـ و ...
نزلت راسها ..
رفعت راسها بـ يدي .. و غمزت لها بـ عيونيـ ..
عيون : يعني موافقة .. صح !!
حركت راسها بـ هيه
حضنتها و انا اضحكـ .. يعلني فداها .. اتخيل اليوم الي فيهـ تكون عروسـ ..

رديت ع ورى و يلست ع السرير.. اااه .. كنت اترقب اليومـ الي بـكون فيهـ عروس .. الكل يباركـ ليـ .. بس القدر طيحني في " جحيمـ " .. لفحتني نسمة .. حسيت بـ روحي راحت معاها .. فتحت عيوني بـ هدوء .. لقيت مريمـ فاتحة الدريشة و سرحانة و هي تطالعـ برعـ ..

رحت يمها ..
عيون : حلو الجو موو
مريم : أي وايد .. ما ابا ارد البحرينـ
عيون : سمعت ان بـ نروح البر الـيومين الباقي لنا هناا
مريم : صج .. ؟
عيون : هيه
مريم : ونااااسة
عيون : هههه انا اطلع احسن لي
مريم : يه ليش ؟
عيون : لان ابتدت حركات الاستهبال مالتج ..
مريم : هههههههههههه

طلعت الا بـ فارس بـ ويهي .. ما عطيتهـ فيس و رحت لـ الغرفة .. فتحت الباب .. حسيت بـ يد دافية ميودة يدي ..
طالعتها و طالعت وراي كان فارس ..
عيون : فج ايدكـ احسن لكـ
فارس : ليش عاد .. حرام
سحبت يدي بـ قوة ..
عيون : هيه حرام زين ..
دخلت الغرفة و دخل وراي ..
فارس : انا زوجج عيون .. لو نسيتيـ
يلست ع السرير ..
عيون : هذا بـ النسبة لك ..
يود طرف السرير ..
فارس : انزين ليش .. وافقتي عيل ؟
وقفت و رحت يمهـ ..
صرخت عليهـ : لان هذهـ وصية المرحومـ ..
فارس : لكن تقدرين ترفضين ..
ابتسمت ابتسامة سخرية : ارفضـ
فارس : .....
فسخت شيلتي و رميتها ع الشنطة ..

فارس و هو يقعد ع السرير : من الحين جهزتي نفسج ..
طالعت نفسي في التسريحة مدة بعدي رديت ..
عيون : لو ع كيفي من اليومـ رديت البحرينـ
فارس : ليش ما عيبج المكانـ
عيون : لا المكان ماكو عليهـ غبار .. بس انت
و صك بوزي بـ يده ..
فارس : بس لا تكملين ادري شنو بـ تقولين ..
راح و فتح الخزانة مالتهـ .. و طلع الثياب الي فيها و خلاها في شنطة كانت عندهـ ..
عيون : شنو تسوي ..
فارس و هو يرمي الثياب في الشنطة : مب انا الي مخرب الرحلة عليج .. خلاص بـرجع البحرين ..
و كان بـ يصك الشنطة .. لكن انا يودت يدهـ بـ حركة ارادية ..
عيون : بس انا ما كان قصدي ..
شال يدي عنهـ و صك الشنطة .. حمل الشنطة و خلاها عند البابـ ..
طالعني بـ نضرة ما عرفت أفسرها .. حط يدهـ ع مقبض البابـ لكن انا رحت لهـ ..
عيون : اللهـ يخليك فارس .. ابقى هنا .. اذا سألوك ليش بـ تروح بـ تقول لهمـ ان عيون ما تبيني ..
ابتسم لي ابتسامة خبث : يعني كل هذا علشان أهلج ..
عيون : .....
قرب ويههـ لـ ويهي بـ درجة ان انا حسيت بـ حرارة انفاسهـ ..
فارس : بس انا ما بروح البحرين .. بـ نروح البر .. كنت اباا اعرف شنو ردة فعلج اذا سويت جذي ..
ابتسمـ لي و غمز لي بـ عيونهـ
اخذت شنطتهـ و فرتها بها ..
عيون : سخيييف ..
تقرب منيـ
فارس : صج ..
قعدت ع السرير حركت وبهي ان انا مب خايفة .. لكن قلبي كان يضرب بـ قوة من الخوفـ ..
حط يدهـ في جيبهـ ..
فارس : حملي شنطتي و انا بـحمل شنطتج لانج ما شاء الله شايلة خزانتج بـ كبرها ..
طنشتهـ و جريت شنطتي .. ادري فيــهـ يبي يغايضني .. لكن اراويكـ اذا ما خليت دمكـ يحترق مثل ما تخلي دمي يشبـ نار في جسمي ..
وصلت لعندهـ .. طالعتهـ و طلعت من الغرفة .. بيني و بينكمـ كانت الشنطة ثقييلة لكن ما ابيها تتناجس بـ لمسة يدهـ .. اكرررهه يا ناااس .. ما اواطنهـ بـ عيشة اللهـ ..
لحقني ..
فارس : لحظة عااد .. تبين ضهرج ينكسر ..
عيون : كيفي ..
نزلت الشنطة درجة وحدة من الدرج ..
يودها حتى ان ايدهـ لامست ايدي ..
فارس : خليها قلت لجـ .. لا ارميج من فوق الدرج ..
خليتها .. اخاف .. يسويها بعد .. مب بعيدة عنهـ ..

نزل الشنطة مالتهـ و انا حملت شنطتهـ و نزلتها .. كانت شنطتهـ خفيفة واايد .. ما حمل لهـ وايد ثياب ..
خليتها يمهـ .. و اخذت نفس طوييل .. الدرج دائري .. و يخلي الواحد غصب يتعبـ ..
فارس : ليش تعبتي نفسج و نزلتينها ..
عيون : " ماشي رد "
بس نضراتي كانت تكفي .. كنت اطالعهـ و كأني الومه لو اناجرهـ .. انا نفسي مدري شو تعني ..
فارس : شبلاج انتي ..
عيون : " ماشي رد "
فارس : اكلمج انا
عيون : انا اكررررهكـ ..



0 طليقة الروح تحلم - تاليفي
0 لدعم منتدى برق
0 الف الف مليار مبروك بتنجانه
0 حرب اكتوبر 1973 على الجبه المصريه
0 الروح المرحه (( غصن الاراك )) تحت المجهر
0 ديوان امرأه غير قابله للكسر - سحايب فيصل
0 الحلقه الاولى من كرسي الصراحه - بنت الاردن
0 توقيف ستة اسلاميين مجردين من جنسيتهم الاماراتية بعد رفضهم تسوية اوضاعهم كاجانب
0 قوانين الكتابه في قسم الروايات
0 ابن الرافدين (( مهند العراقي )) تحت المجهر
0 عيدكِ يا امامي ( بعيد الام ) : معتز صافي
0 احلى صدفه بحياتي * روايه سعوديه رومنسيه
0 هي وجه آخر للإبداع أينما حل ( ليالي 111 ) تحت المجهر
0 الوجود العربي في شرق افريقيا
0 ديوان الشاعر : خورخي لويس بورخيس / Jorge Luis Borges
التوقيع
قل لي حاجه !
اي حاجه !
قل بحبك !
قل كرهتك !
قل قل ..
قل وما يهمكش حاجه
قل بعتك
بس قلي اي حاجه
اي حاجه يا حبيبي
اضغط واضحك :

اضغط هنا لتكبير الصوره

اضغط هنا لتكبير الصوره
$$$ الحب الخالد $$$ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-21-2009, 05:23 PM   #18
مستشار الادارة
 
الصورة الرمزية $$$ الحب الخالد $$$
 
تاريخ التسجيل: May 2007
المشاركات: 25,263
مقالات المدونة: 135
معدل تقييم المستوى: 10
$$$ الحب الخالد $$$ is on a distinguished road
افتراضي


الجزء الثالث عشر


" أدري قلبك يا حبيبي لي فضا ..ما يهم ان طال هجري أو قسيت ..لا حبيبي .. لو يفرقنا القضا ..ساكن بقلبي .. وبعروقي مشيـــــــت ... "


تمالكتـ نفسي عنها .. تكررهني .. و انا بديت أحبها .. لا و ليش احبها .. انا حسيت بـ شوي عطف لها بس مب حب .. اذا حب اقول ان انا ينييت ..
فارس : ....
عيون ( تصك ع اسنانها ) : انا غبية لما وافقت أني اتزوجكـ
حاولت اغايضها .. رغم ان هذا مب وقتهـ الا بس علشان تحس لـ دمها ..
فارس : و الله .. و تعترفين انج غبية بعد ..
عيون : لا تحاول تغايضني ( صرخت علي ) لان انا مب مهتمة لـ الي تقولهـ ..
فارس : هههههـ عيل ليش عصبتي يا ست الحسن و الدلالـ
حطت طرف صبعها ع راسها : كييييفي
يودتها من ذراعها بـ قوة .. حسيت بـ العرق تصبب منها و كـأنهـ شلال ..
فارس : سكتي لا اقص لسانج الحين
ابتسمت بـ سخرية : خوفتني
دزيتها ع ورى ..
تمت تطالعني بـ نضرات شيطانية .. اخذت نفس عميق .. ما اباا أطول معاها .. شكلها معصبة .. أصلا انا ما أحط نفسي جدام يااهل .. و الله ياهل الي يشوفها يقول توها ثالث إعدادي ..
لفيت بـروح ..
عيون : لحظة ما كملت كلامي معاكـ
في هذه اللحظة صج عصبت انا اعاملها بـ هدوء و هي تصرخ عليـ
فارس : نعم .. بغيتي شي ..
ردت بـ استهزاء : سلامة قلبكـ
تقربت منها و دمي يغلي في جسميـ اول مرة انسان يكلمني بـ هذه الطريقة ..
رجعت ع ورى .. يبين انها خافت بس تصطنع الشجاعة ..

....

كان يتقربـ مني و عيونهـ تتطاير منها الشرار .. بـ موت و افهمهـ .. تارة يتمسخر و تارة معصب .. بس انا الغلطانة انا الغلطانة .. خلاااص .. الحين رحت فيها .. " لين فات الفوت ما ينفع الصوتـ "

طاحت شيلتي من علي و انا حتى ما حسيت فيها .. احس بـ قلبي يضرب بـسرعة .. ما حسيت لـ نفسي لما شد فارس شعري ..
فارس : تحملتج بـ ما فيهـ الكفاية
اخذت اضرب ع يدهـ و انا مغمضة عيني و صاكة ع اسناني ..
عيون : أأأأي خلني لا اصارخ و الم كل اهل الريفـ عليك ..
فارس : صرخي .. بـشوف ..

يمكن يحسبني اتمسخر معااه .. انا عمري محد مد يدهـ علي .. الحين هذا يلمسني ..
اخذت اصارخ : ســـــــــــامــــــــــر الحق علي ..

لـ فترة حسيت بـ خطوات من وراي ..
... : فارس .. شنو تسوي ..

دزني ع الجسد الي كان وراي .. طالعتهـ كان بشار .. ما استحملت و رفعت شيلتي ع راسي و ركضت فوق اصيح .. ركضت وراي أحلام .. و رهف ..

.....

غـــبــــي .. الا مينون .. شلون امد يدي عليها .. مب هذهـ وصية المرحومـ .. و وصاني عليها ..
قعدت ع الكرسي و خليت يدي ع راسي ..
يلس بشار يمي
بشار : فارس .. شـو صاير ..
فارس : ......
بشار : ليش طقيتها .. تدري لو سامر شافك شنو سوى فيكـ .. دفنكـ هني بدون ما يفكر ..
حركت راسي بـ النفي : ادري ادري ..
بشار : اذا كنت تدري ليش تمد يدكـ عليها ..
فارس : غصبا عني .. صرخت علي ما استحملت اكثر ..
بشار : اكييد سويت لها شي ..
فارس : الحين انت ياي تدافع عنها ..
بشار : لا سلامتك .. بس قومـ نحمل الشنطـ لـ الباص ..
فارس : كم يوم بـ نبقي هناك ..
بشار : يومين و بعدين بـ نرد هنا لان الطائرة بـ تطير من الريف ..
وقفت ..
فارس : يلااا ..

.....

رهف : حرام عليج بس لا تصيحين ..
عيون : لا ما ابااه ما ابااه .. هذا انسان بدون دمـ .. طقاني ..
أحلام : خلاص يمكن كان معصب ..
عيون : بـ يعصب بـ الطقاق الي يطقه بس يمد يدهـ هذا تجاوز الخط الاحمر ..
أحلام : خلاص عيون .. الحين الباص بـ يمشي عنا .. يلا قومي غسلي ويهجـ و صلي ع النبي ..
عيون : اللهم صلِ ع محمد و آل محمد ..

وقفت و رحت لـ الحمام .. غسلت ويهي .. و طالعت نفسي في المنضرة تذكرتهـ لما مد يدهـ علي .. طاحت دموعي مرة ثانية افففف .. مسحتهم بـ عصبية .. بس عيون .. لا تصيرين ضعيفة .. هـ الحثالة ما يستاهل دمعة منج ..

.....

يودت ضهري ..
فارس : اااااااه .. ضهري يألمني ..
بشار يخلي اخر شنطة ..
بشار : تحمل اذا كان معانا حريمـ .. لازم يشيلون ما وراهمـ و دونهمـ ..
فارس : أي و اللهـ ..

... : تحشون من ورانا .. هاااا
لفينا لـ مصدر الصوت كانت أحلامـ ..
أخذنا نضحك لكن صوت الهرن بط أذونا .. عيل سنة واقفين و هو ينطر ..

أحلام : انزين متى بـ نمشي ..
بشار : وين باقي الحريمـ .. بـ نتأخر .. يلا روحي ناديهمـ ..
أحلام : تامر أمر كم بشار عندي ..
مسكين بشار استحى .. هذه أحلام لوح حتى قدام الناس فاجة فمها ..
بشار : انزين خلصينا و روحي ..
أحلام : هههه

راحت و انا مسكت نفسي ما اباا اضحكـ بعدين يزعل و يسوي لي سالفة ..
دخلت داخل ازاعج .. حشى سايق الباص مل .. لو ما ترجيناه انا و سامر الحين مشى عنااا ..
ام سامر : فارس .. يا ولدي شبلاك ؟
فارس : الباص بـ يمشي تأخرناا !!
ام سامر : زين .. " تمد لي شنطة صغيرة " خذ هذه فيها كم حويجة بحملهمـ معاي ..

حملتها حسيتها ثقيلة ..
فارس : ااااه .. خالتي شو حاطة فيها ..
م سامر : شوي حويجاات ..

طلعت من المطبخ و وقفت عند باب الصالة ..
و انا اصارخ : يلااا تأخرنا وينكمـ يا حريييييمـ !!!!

طلعت و انا اسمع صوت خالتي ام فارس تزاعج ..
هههههـ .. مسكينة ما بـ ترد البحرين الا و هي فاقدة سمعها ..

طلعت و خليت الشنطة داخل الباص ..
وقفت عند باب الباص اتكلم شوي مع الهندي .. كسر خاطري .. بس دقايق و طلعوا كلهمـ و ركبوا البــاص ..

عيون ركبت و لا كأني واقف .. حتى انها بس طالعتني جذي و فرت ويهها .. يلست اطالعها .. صرت افهمها بس في اسبوعين .. كانت تصييح .. يا ويل حالي اذا عرف سامــر .. عيونها كانوا منتفخين و دمعة محبوسة فيهم .. بس طاحت هذه الدمعة لما تلاقت عيني بـ عينها ..

المهم انا ركبت الباص و يلست يم بشار جدامـ في اول كرسي .. ما كان في حد في الباص بس حناا .. لان هذا تابع لـ الشركة الي متفقين معاها .. هههه ادري فتحت معاكمـ ابواب ما تدرون عنها بس خلنا في الزبدة ..

كنت يالس و فكري مع عيون .. ما ادري ليش افكر فيها و مهتم لـ هـ الدرجة .. اخاف يطلع ان انا صج حبيتها .. لا مستحيل اكييد احساس لـ ان كانت قبال ويهي 24 ساعة .. او يمكن لأنها حلوة .. شو حلوة كلمة حلوة قليلة جدام جمالها ..

ابتسمت لـ نفسي .. و قلت بـ صوت خفيف ..
" و بعدك تفكر فيها "

بشار : مينون انت
طالعته من غير نفس : و ليش يا حافظ !!
بشار : الي يضحك بروحهـ يسمونه مينون ما غيير ..
رديت نضري لـ الدريشة .. و رحت في عالمـ ثاني .. ما ادري .. احس نفسي ما لي نفس لـ شي .. حتى الكلامـ .. بس اكيد بـ تستغربون من الي ابيه .. خاطري اتكلم مع عيون .. ما ادري ابي افهمـ زواياها الغامضة ..

.....

مب رايمة اتكلمـ .. كنت اسمعهن شو يتكلمن فيه .. و انا ساكتة .. ما اباا اتكلمـ مع احد .. الحمدلله احلام و رهف ما قالوا لـ حد ..لو قالوا .. ادري ان سامر بـ يذبحه .. و بـ هذه الطريقة ما تنحل المشكلة .. بس زين خل يقتله و فارس بـ شو فايدني غير عذابي الي بعيشه معاه ..
شو عيون خرفتي .. بس انا غبية افكر جذي .. صج اكرهه بس حرام هذا سند مريم بـ هذه الدنيا شلون افكر بـ هذه الطريقة.. ما اضن ان بـ تتم بينا علاقة انا و مريمـ بعد هذا .. الا شنو علاقة بيبني و بينها اذا ما ماتت زيين .. خلاص اخلي هذه المرة كل شي فـ قلبي .. ما كنت اتخيل نفسي جاسية جذي .. انا بـ تعذب بـ الطقاق الي يطقني .. بس مريومـ حرام يصير فيها شي .. او حتى سامر اخوي ..
ااضغط هنا لتكبير الصورهف .. بس راسي يألمني ما ابا افكر اكثر .. تعبت من كثر التفكيير .. كانت كل سوالف مريومـ عن سلطان .. و البنات يضحكن عليها .. و الله وقت تييني الضحكة بس اكتمها .. مسكين فصفصت الريال من فوقه لـ تحته هذا و لـ الحين ما صار بينهم أي رابط شرعي .. عيل بعدين شنو .. ما اكون عيون اذا ما نستنا .. الخااينة .. بـ تتزوج و بـ تخلينا نطالع صورها و ما نشوف طيفها الا و مار جدامنا ههههه ..
قاطعت تفكيري مريم ..
مريم : الا عيون .. شبلاج ساكتة ..
طالعت رهف و احلام شفتهمـ يطالعون بعض ..
ابتسمت بـ هدوء : و لا شي .. بس راسي يألمني شوي ..
مريم : سلامات ..
طالعت الدريشة : .....



التوقيع
قل لي حاجه !
اي حاجه !
قل بحبك !
قل كرهتك !
قل قل ..
قل وما يهمكش حاجه
قل بعتك
بس قلي اي حاجه
اي حاجه يا حبيبي
اضغط واضحك :

اضغط هنا لتكبير الصوره

اضغط هنا لتكبير الصوره
$$$ الحب الخالد $$$ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-21-2009, 05:23 PM   #19
مستشار الادارة
 
الصورة الرمزية $$$ الحب الخالد $$$
 
تاريخ التسجيل: May 2007
المشاركات: 25,263
مقالات المدونة: 135
معدل تقييم المستوى: 10
$$$ الحب الخالد $$$ is on a distinguished road
افتراضي


الجزء الرابع عشر



:::: أشتكي ما عاد ينفع شفت عزي في سكوتي من عطـا سره لغيـره موقفه زاد و تأزم ما عليه لو حكوا به فيـه ما بسمع شمـوتي ..يكبـر الغالي بعيني ...وحجم حسـادي تقزم ::::


مسحت دموعي .. اخذ يتقرب مني و قلبي يضرب بـ قوة .. ما ادري شنو فيني .. بس كانت خايفة الا بمووت من الخوف ..
لما صار جسمه ملاصق لـ جسمي غمضت عيني ..
حسيت بـ دفى في رقبتي ..
فتحت عيوني بـ هدوء و طالعت روحي في المنضرة ..
كن محوط يده ع رقبتي بـ حنان .. اخذت نفس طويييل ..
مسح بـ حنان ع رقبتي و همس لي في اذوني .. " انا اسف "
قال انا اســـــــف !!!!! .. لا ما اصدق .. اكيد صادني خلل في اذني .. اتذكرت اول يوم شفته فيه لما رفض يعتذر لي .. بس الحين اعتذر .. ابي احد ايي يقرصني اتأكد ..
بس انا ليش مهتمة لـ هذه الدرجة .. هذا المفروض يتأسف لي ..
حوط ويهي بـ يده و غصبني اطالعه .. و اغوص في عذاب عيونه .. بقيت مدة اطالعهـ .. ما ادري كم بقى لنا ع هذا الحال .. حسيت لـ نفسي لما ابتسم لي ..
فارس : صايرة حلوة اليومـ ..
صطرته ع خده .. كـ رد فعل طبيعي .. ما اعرف شلون اوصف لكمـ نضراته لي ذاك الوقت .. حسيت بـ خوف .. رديت لـ الباب و رصيت نفسي فيهـ .. تقرب مني و العرق يتصبب مني كأنه شلال .. و الله يا فارس مسوي لي فلم رعب ..
مسكني من ذراعي و طالعني بـ حدة .. امتلت عيوني بـ الدموع و طاحوا بـ خوف .. حتى الدموع صارت خايفة ..
ما ادري شفيه تركني و طالعني مدة و بعدين تباعد عني ..
رديت عليه و انا اصيح ..
عيون : ليش ما طقيتني .. هاااا ..
طالعني بـ نضرة .. ما قدرت افهمها .. هـ الإنسان معيشني في دوامة خوف و توتر .. ما ادري شنو بـ يصير بعد هذا .. كل يوم هواش و ينتهي لما يطقني .. مب هذه المرة كأنه تذكر شي .. و تركني .. بس لما تركني و كأنه رماني ع الباب .. ما ادري احس راسي رد يألمني .. اباا أوقف .. راسي بـ ينفجر .. مسكت مقبض الباب و سندت نفسي عليه و وقفت بـ صعوبة .. شفيني احس راسي كل مالهـ و يزيد ..
مشيت بـ خطوات ثقيلة ..
بس خلاص انهد حيلي و طحت ع الارض ..
تقرب مني فارس و جثى ع ركبته ..
رد علي بـ حنان و كأني ياهل : شكلج تعبانة ..
ما رديت عليه .. مب مطنشتهـ .. بس مب قادرة احرك لساني .. احس و كأني انشليت .. راسي يألمني .. مب قادرة .. مسكت راسي و رصيت عليه بـ ايدي .. خلى ايده ع راسي ..
فارس : لـ الحين يألمج راسج ..
صحت .. ما ادري ليييش .. يمكن من ألمـ راسي .. او يمكن من نبرة فارس معاي .. يعتبرني يــــاهــــل ..
خلى يده ع خدي ..
فارس : اسف و حقج علي .. ما كنت اقصد ..
عيون : .....
صحت زيادة .. ما اباا احد يعتبرني ياهل .. بعد 5 ايامـ ادخل 20 .. شنو يـــاهــــل ..
ضماني لـ صدرهـ .. تمسكت فيهـ .. احس بـ الامان .. بس مب قادرة استحمل .. احس روحي بـ تطلع من جسدي في أي لحظة .. الألمـ كل ماله و يزيد في راسي ..
رفع راسي و طالعني بـ نضرات كلها حنان ..
فارس : قولي لي شنو اسوي لج علشان ترضين ..
انا نفسي منصدمة من الي قلته بس ما ادري شلون طلعت مني ما ادري شــــلــــون ..
عيون : ما اباا منك شي .. ما اباا تعتبرني ياهل .. ما ابااا .. انت انسان بدون احساس .. بـ تعذبني و بـ تقتلني .. ( شهقت من البجي ) اتمنى في كل يوم لو ارد مثل قبل .. اتحسر و اتحسر و اتحسر .. اباا احلامي كلها تتحقق .. انت حرمتني من كل احلامي .. احلامي الي كنت ابنيها .. انت الي حرمتني و ضيعتني .. و عيشتني في جـــحــــيــــم ..

بعدها عمـ السكون ..
قال شي .. بس ما سمعتهـ .. كنت اصيح بـ صوت عالي .. احس راسي بـ ينفجر .. ألم عمري ما حسيت فيهـ ..
دقايق و غفت عيوني .. ما ادري انا توفيت .. او نمت .. او اغمي علي .. بس الي سمعتهـ .. صوت فارس يناديني بـ اسمي ..

......

ما ادري شنو فيها .. طاحت علي .. حاولت اوعيها .. ناديتها بـ اسمها كذا مرة .. بس ماشي جوااب .. حملتها و خليتها ع السرير .. خليت يدي ع جبينها اتحسسه .. ماشي حرارة .. من بكرة اذا ردينا لازم آخذها المستشفى ..
طلعت من الغرفة و احس مالي نفس .. انا صج بالغت .. لكن ما توقعت انها تحس ان انا اعاملها مثل الياهل .. علشان اتفادى الهواش معاها ..
نزلت كانوا العنود و هيفاء يالسين .. و معاهم كان سلطان و راشد .. يلست ع كرسي من كراسي الصالة و تنهدت ..
شفتهم يطالعون بعض و يبتسمون ..
عقدت حواجبي : شنو فيكمـ !!
ضحكوا بـ صوت هادي ..
راشد : و لا شي ..
دخلت مريم طالعتني و أبتسمت .. لا اكيد صاير شي ..
يلست يمي و يودت يدي اخذت تلعب بـ اصابعي ..
يودتها من لحيتها و رفعت راسها .. طالعتني و أبتسمت .. ما رديت لها الابتسامة بس عقدت حواجبي ..
مريم : وين عيون !!
تركتها و طالعت الجهة الثانية بدون أي كلمة .. يا نـــــــــاس مالي نفس اتكلمـ ..
سلطان يا و يلس يمي من الجهة الثانية .. طالعته مستغرب .. شنو فيهمـ .. ما ني بـ فاهمـ ..
سلطان : ما بـ تقول مبروك ..
فارس : ....
سلطان : مريم وافقت .. !!
طالعت مريم كانت تطالعني و مبتسمة .. حضنتها و حبيتها عراسها .. ما اتخيلت مريوم الصغيرة في يوم بـ تكون عروس ..
شلتها عن حضني و ضميت ويهها بـ يديني .. ابتسمت لها رغم الغصة الي طاغية قلبي .. ردت لي الابتسامة .. بـ ابتسامة عذااب ..
سلطان : بعد ما نرد بـ 5 أيامـ الخطوبة و الملجة و بعدها بـ 3 أيامـ عرس العنود و راشد ( طالع العنود و راشد و ابتسم ) و بعدها بـ شهر عرسنا انا و مريم ..
طالعته و ابتسمت : يعني مخططين لـ كل شي ..
سمعت صوت من وراي ..
... : و انت متى نشوفك علشان نقول لك ..
لفيت شفته بشار ..
فارس : شقصدك يعني ..
يلس يمي و طالعني بـ نص عين ..
بشار : دايم مع عيون .. ( حرك كتفه ) و حنا شنو نسوي فيك ..
فريته بـ المخدة الي كانت ع الكرسي ..
فارس : لا و الله ..

ضحكوا كلهمـ ..
بس انا ما ضحكت .. ما لي خلق الضحكة .. تسندت ع الكرسي و طالعتهم متعجب ..
تميت طول الوقت اسمع سوالفهم و مالي نفس .. صج ان خالتي ام عيون و ام سلطان حلو الجو .. بس بعدي ما لي خلق لـ شي ..
ما اجذب عليكم .. ضحكت شوي ع خبال بشار و أحلام .. بس لـ الحين احس روحي بـ تطلع.. احس بـ الغم يسكن احشائي ..

وقفت ابا اطلع برع .. ابا اشم هوى .. مب قادر اتنفس ..
بشار : ع وين !!
سلطان : مع حبيبة القلب بعد مع منو ؟
العنود : أووه .. انتوا شفيكم ع الريال خلوه بـ راحته .. امسحها بـ ويهي فارس ..
ابتسمت لها : لا عادي .. ( طالعتهم بـ نص عيون ) و بـ نشوف النهاية معاهمـ ..
سلطان + بشار : يمه خفت ..

هذه المرة ضحكت عليهم .. بس طلعت برع ..

......

فتحت عيوني بـ كسل .. رفعت راسي بـ كسل أكبر و سندت راسي ع السرير .. و قلت بـ هم " آآآآه "
طالعت الغرفة ما كان في حد .. رفعت كم القميص اباا اشوف كم الساعة بس ما كان علي ساعة .. ويــــن ســـاعـــتـــي ..!! و خاتمي بعد ..
طالعت زوايا الغرفة بـ حيرة .. تلاقت انضاري ع الطاولة الصغيرة الي كانت محطوطة بـ نعومة في زاوية من الزوايا .. خليت ريلي ع الارض بس حسيت بـ ألم خفيف ضرب ع راسي ..تفاديته و نزلت من السرير .. مشيت بـ خطوات ثقيلة لـ الطاولة .. لقيت خاتمي و الساعة و السويرة الي كانوا علي .. اخذتهم و لبستهم .. بس قبل ما البس الساعة طالعتها كانت 9:00 .. عقدت حواجبي و طالعت صوب الدريشة كانت مصكوكة و الستارة مغطيتها عدى اشعة الشمس الي كانت متسللة بـ دفء منها ..
شلون اشعة شمس .. رحت لـها و فتحتها يت اشعة الشمس بـ قوة ع عيني فـ غمضتها .. فتحتها شوي شوي .. بعدها بقيت اطالع المكان .. اشوف باص واقف يم الفلة الي ساكنين فيها .. بس مب بـ نيلس يومين .. انا اتذكر ان نمت لو اغمى علي .. لو شنو صار كانت الساعة 4 العصر .. بس الحين 9 الصبح ..
اخذت تضرب الافكار راسي ..
.... : قعدتي ؟
طالعت وراي كان فارس .. حسيته تكلم من طرف خشمه .. أونه متضايق من الي قلته .. من حقه ..
يلست ع الكرسي و تنهدت .. تقرب مني و يلس يمي .. ما ادري شفيني من يلس حسيت ان انا اباا ارجع .. وقفت و انا ماسكة فمي .. و دخلت الحمام ..
وقف يم باب الحمام ..
فارس : شبلاج ..
رشيت ويهي بـ الماي .. و غمضت عيني ..
دخل الحمام و تقرب مني يودني من ذراعي و سحبني لـه .. من حسيت بـ اصابعه لامست ذراعي غمضت عيني توقعت الحين بـ يذبحي ..
همس لي في أذوني : يلا تأخرنا ..
حسيت بـ دفى يدينه تتحسس ويهي .. طالعته بس من فتحت عيني شال يده و طلع من الحمام .. طلعت .. بس لـ الحين متعجبة لا يكون ساعتي خراب .. بس شلون الشمس ظاهرة و انا حتى ما صليت ..
عيون : فارس ..
طالعني بـ نضرات جامدة : ....
عيون : كم الساعة الحين .. ؟
طالع تلفونه .. و بعدين طالعني ..
فارس : 9:05 ..
عيون : ...
فارس : شبلاج ؟
عيون : كنت اتوقع ساعتي خراب ..
رحت لـ التسريحة و طالعت ويهي .. يا كرهي لـ هـ الويه .. ما احبه .. احسه صار شاحب .. هالات سودة تجمعت تحت عيني .. خليت يدي ع خدي .. و هنا المكان الي لامسته يد فارس ..
تقرب مني ..
فارس : يلا تأخرنا ..
عيون : وين بـ نروح ؟
فارس : المطار ..
طالعته و انا عاقدة حواجبي .. شنو المطار .. ليش مب قالوا بـ نيلس هنا يومين .. و حنا تقريبا يوم ما صار لنا ..
عيون : مب بـ نيلس يومين ..
فارس : أي
عيون : بس ....
قاطعني : و انتي قضيتيهم في النومـ
بقيت اطالعه مب فاهمة .. يعني كم ساعة بقيت نايمة .. هذا اليوم الثاني لنا و انا من أمس الضهر لـ اليوم نايمة ..
ركضت الحمام ابا أتوضأ .. علي اقضي الفجر و العشا و المغرب ..
فارس : وين رايحة ..
وقفت ..
عيون : بـ اتوضأ ..
فارس : ما يحتاي ..
عيون : شنوو ؟
فارس : مريم قضتهم عنج ..
عيون : ليش انا عاجزة ..
حسيته يبي ينهي الكلام بسرعة .. راح لـ الباب وقفت مدة بعدين تكلم ..
فارس : بـ نتأخر .. لبسي شيلتج و نزلي .. ورانا مشوار .. من هنا لـ المطار ..
عيون : بس ....
صرخ علي : قلت لج يلاا ..
غمضت عيني من صوته و نزلت راسي .. ما تكلمت .. رحت اخذت شيلتي و لبستها ..
طالعت الغرفة ما كان في حد .. رحت لـ الدريشة و صكيتها .. خسارة بـ اطلع من هنا .. و انا ما قضيت منه الا كم ساعة تقريبا .. الله يهداهم بس ليش ما قعدوني .. اباا اصرخ و اقول " ما اباا اطلع من هـ المكان " بس وين ..
يا الله توكلت عليك .. الله يساعدني ع ما بلاني .. فتحت الكبت .. ما كان فيه شي .. مسكيينة مريم تكفلت في كل شي و شالت اغراضي .. طالعت الشماعة كانت شنطتي الصغيرة معلقة فيها .. اخذتها و فتحتها تلفوني صار له مدة مقفول فتحته تفاجئت بـ 7 رسايل من رقم غرييب .. و 7 اتصالات من نفس الرقم .. كنت بـ افتحهم بس صوت فارس خلاني ادخله بسرعة داخل الشنطة .. ما حبيت احط لي كحل .. و لا مكياج .. خلاص تعبانة ما لي بارض لـ شي ..
نزلت بسرعة .. ما شفت حد تحت بس نزلت من ع الدرج .. لما ضربت في حد و الحمدلله ما طحت .. طالعته كان سلطان .. احمروا خدودي من الفشيلة ..
عيون : سوري ما شفتك ..
ابتسم لي : لا عادي .. الا من شنو تركضين .. " طالع الطابق الثاني " في حد لاحقج ..
عيون : لا .. بس اخاف فارس يعصب علي لان تأخرت ..
غمز لي بـ عيونه : اييي .. صج .. الا شنو السحر الي مسويته له ..
بقيت فاتحة عيني .. : شنو ؟
ضحك بـ صوت عالي : هههههه .. ما ادري .. هههه بس مب قادر ييلس لحظة يروح ويرد يتطمن عليج ..
وقفت مدة اطالعه .. اكيد جذاااب .. الا فارس يكرهني و انا اكرهه .. هههه .. يمكن يجذب عليهم ..
سلطان : زين نزلي ريلج ينطرج تحت ..
تصنعت الابتسامة : ان شاء الله ..



التوقيع
قل لي حاجه !
اي حاجه !
قل بحبك !
قل كرهتك !
قل قل ..
قل وما يهمكش حاجه
قل بعتك
بس قلي اي حاجه
اي حاجه يا حبيبي
اضغط واضحك :

اضغط هنا لتكبير الصوره

اضغط هنا لتكبير الصوره
$$$ الحب الخالد $$$ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-21-2009, 05:24 PM   #20
مستشار الادارة
 
الصورة الرمزية $$$ الحب الخالد $$$
 
تاريخ التسجيل: May 2007
المشاركات: 25,263
مقالات المدونة: 135
معدل تقييم المستوى: 10
$$$ الحب الخالد $$$ is on a distinguished road
افتراضي


نزلت من الدرج و طلعت برع .. الكل كان في الباص ركبت و يلست يم مريم .. و بعدها بـ دقايق وصل سلطان ..
مريم تهمس لي : ما شبعتي نوم
طقيتها بـ خفة ..
عيون : اقول انطمي ..
برطمت : افاا .. و انا خطوبتي قريبة و تسوين جذي
عيون : ههههه .. في البداية خلها تصير رسمي ..
مريم : و منو قال لج .. بعد 5 ايام حفلة الملجة و الخطوبة .. و بعدها بـ 3 ايام عرس العنود و راشد و بعدها بـ شهر عرسي ..
فتحت عيني : كل هذا !!! .. ما يمدينا الوقت ..
مريم : الا يمدي .. اذا تبين تشترين من هنا اشتري ..
عيون : من الاسواق الي مالية المكان .. و ثانيا الحين حنا رايحين المطار و رادين البحرين .. يعني بـ المشمش ..
مريم : اقول لج النوم فر مخج .. الحين كم الساعة ..
طالعت ساعتي ..
عيون : 9:30
مريم : و حنا من هذا الوقت لـ هناك .. يمكن نوصل المطار أمممممم صارت 10 .. و بعدها بـ نيلس هناك لـ 4 العصر ..
عيون : شنوو !!
مريم : الي سمعتيه ..
عيون : شنو نيلس في المطار .. شنو نسوي هناك..
مريم : هههههه .. يم المطار مجمع يقولون حلو ..
عيون : اول مرة اسمع الريف فيها مجمع ..
مريم : لا هذا تابع لـ المطار ..
عيون : بس مب بـ نيلس وايد هناك ..
مريم : ما اضن .. يقول راشد ان المجمع وايد كبير و يا دوب نطوفه كله ..
عيون : صج ..
حركت راسها بـ أي ..
... : شنو تقولون ..
مريم : أحلاموو ..
احلام : امري تدللي ..
مريم : بلا سخافات ..
احلام : افاا .. خلاص زعلت ..
مريم : ههههههه .. مينونة ..
احلام : ما مينون الا انتي ..
عيون : شنو فيكم انتوا ..
احلام : أوووه .. شوفوا من يتكلم .. اقول ردي لـ نومج احسن ..
عيون : مب كأنكم مصختوها .. كل واحد شافني علق ع نومي .. كيفيي .. لو أنام من اليوم لـ سنة .. عااادي ..
أحلام : تسوينها ..
وقفت ..
عيون : لاااا .. الكلام معاكم ضايع ..
سحبتني مريوم من يدي ..
مريم : هيي .. تعالي وين رايحة يا الخبلة ..
عيون : بـ اروح أيلس مع فارس .. زييين ..
احلام : اقول مريووم خليها اشتاقت لـ الحبيب ..
عيون : اففففففف ..
رهف : خلوها زين ..
احلام : جب يا الله ..
العنود : احلام .. صدقيني اروح اقول لـ بشار عن سواياج ..
يلست احلام ع الكرسي بـ أدب .. و تكتفت..
احلام : خلاص .. ما بـ اسوي شي ..
ضحكنا عليها ..
طالعت جدام كان فارس يالس بـ روحه .. ما ادري ليش ياني احساس ان اباا اتكلم معاه شوي .. بس ما ابااا .. افففف .. الحين شنو .. اوقف حيرانة .. مشيت بـ خطوات ثقيلة .. و يلست يم فارس .. طالعني و بعدين فر راسه لـ الجهة الثانية يطالع من الدريشة ..
انا ما كنت ابا اتكلم معاه وايد .. بس زيين دامه هو الي ما يباا انا بعد ما اباا ..
تذكرت الرسايل فتحت شنطتي .. و طلعت تلفوني .. وديت لـ الرسايل ..
فتحت اخر رسالة ..
" هااا .. وينج ما تردين لو فارس مانعنج "
عقدت حواجبي .. منو الي مطرش لي هذا و انا حتى الرقم ما اعرفه ..
فتحت أول رسالة .. كانت من نفس الرقم ..
" سمعيني عيون .. انتي لي و انا لج .. و انا بـ انهي علاقتج في فارس لو كان اخر شي اسويه في حياتي .. حتى لو أقتله هذا مب بعييد "
شهقت من قريت الرسالة .. طالعني فارس متعجب .. ارتبكت و خليت التلفون ورى ضهري ..
فارس : شنو صاير ..
عيون : هااه
فارس : شفيج ..
عيون : و .. و .. و .. و لا شـ شـي
رد طالع الدريشة .. تنهدت بـ خوف .. الحمدلله ما شاف الرسايل .. جان حفر قبري هناا .. بس يا ربي منو هذا انا اول مرة اشوف هـ الرقم ..
رديت طالعت الرسالة الثانية ..
" وين لا يكون القطو اكل لسانج "

" سمعيني زين .. اذا ما بـ تردين هذا بـ كيفج .. و انا واحد بـ انفذ تهديدي .. "

" وينج "
" ما بـ تردين "
" صار لي 5 ايام ارسل لج و ما فكرت اتصل لج .. لكن صدقيني بـ اتصل اذا ما رديتي علي "

هـ المرة يودت قلبي و شهقت ..
طالعني فارس مرة ثانية .. لكن هذه المرة ما طنشني ..
فارس : ييبي التلفون ..
دفنته في يدي ..
عيون : لـ لـ لـ لـيش ..
صرخ علي : قلت لج ييبي ..
عطيته اياه و يدي ترتجف .. سحبه من عندي .. اخذ يطالع الرسايل و وجهه شاب نار .. وقفت اباا اروح بس هو مسكني من يدي و سحبني .. قربني منه .. تجمعت الدموع في عيني ..
قلت بـ صوت مايل لـ البجي : ما ادري هذا منو ..
فارس : لا تخافين .. انا اعرفه و بـ اصفي حسابي معاه ..
طالعت عيونه .. توقعته بـ يهزبني بس كانت كلماته تفيض بـ الحنان .. سحبت ايدي من عنده بس ما رحت يلست مكاني .. شفته يعفس في تلفوني بس طنشته .. طالعت الجهة الثانية .. يمكن مر علينا 30 دقيقة في الباص ..
همس لي : عيون
طالعته بدون ما أتكلم : ....
فارس : بـ تروحين مع منو في المجمع ..
طالعت الجهة الثانية : مع مريم ..
يود ويهي و فراه ..
فارس : اذا اكلمج طالعيني ..
مسكت ايده و فريته ..
عيون : نعم بغيت شي ..
فارس : كلميني عدل لو ....
قاطعته : بـ تطقني صح ..
فارس : افول نزلي احسن ..
وقفت و نزلت من الباص .. نزلت بعدي مريم و بعدها هيفاء و بعدها نزل بشار و نزل أحلام من يدها .. أونها تعبانة .. بس و الله دلع حرييم ..
نزل فارس فـ لفيت نضري لـ الجهة الثانية ..
... : بـ اروح هاا .. بااي ..
عيون : اففف .. مريموو وين بـ تروحين .. اباا أي معاج ..
فتحت عينها : شنوو !!! .. و فارس مع منو .. ؟
عيون : طقاق يطقه .. مع الي يبي يروح خله يروح ..
بـ ابتسامة سخرية : قولي زعلانة منه ..
.... : لا مب زعلانة ..
طالعت مصدر الصوت .. كان فارس .. شنو و منو هو علشان يدخل نفسه .. القهر انه سحبني من يدي و همس لي في اذوني ..
فارس : بـ تيين غصبا عنج ..
ما ادري شنو اقول لكم .. كانت نبرته نبرة تهديد .. لويجبرني .. لو شنو ما اعرف شلون اوصفها لكم ..
رديت بـ نفس نبرته : زيين

مريم : هاا .. شنو قلتين ..
فارس : بـ تيي ..
طالعته معــصبة..

ابتسمت لنا مريم و راحت مع هيفاء .. طالعته من تلاقت انضاري بـ انضاره .. فريت ويهي بـ غرور ..
فارس : زين .. تعالي
مشى فـ مشيت وراه .. يسويها يخلينا هنا بـ روحي ..
دخلت داخل .. فجيت عيني .. ما توقعت ان الريف فيها مجمع و بـ هالحلاة ..
كان يمشي و كأنه يدور ع شي .. شوي و وقف .. انا بـ دوري وقفت ..
فارس : تبين شي تاكلينه
عيون : .....
فارس : أكلمج ..
عيون : ما اباا
فارس : عيون .. خلي حركات اليهال حقتج بـ صوب .. و سمعي الكلام
عيون : ليش انا ياهل يتكلمني بـ هذه الطريقة ..
فارس : أففففف
عيون : لا تتأفف قدامي .. و ثانيا انت الي قلت تبيني ايي معاك
فارس : و بعدين .. انتي صار لج يوم كامل ما أكلتي شي
عيون : و انت بـ شنو يخصك .. انا اكلت لو ما اكلت انا حرة .. هذه حياتي و كيفي فيها ..
حسيته عصب من كلامي .. بس هين .. طالعته بـ نضرات احتقار .. اليوم ان ما طلعته من طوره ما أطلع عيون ..
زخني من كتفي و همس لي في أذوني ..
فارس : لا تطالعيني بـ هذه النضرات
ابتسمت بـ سخرية : و ليش بـ الله
ما رد علي بس سحبني من يدي .. و خلاني أيلس ع وحدة من الطاولات غصبا عني ..
فارس : سمعي الكلام دام النفس راضية عليج ..
عيون : .....
فارس : شنو تبين آخذ لج
عيون : ما أبا شي

ما تكلم بس مشى عني .. راح لـ مكان الطلب و طلب ما ادري شنو .. رد يا و يلس قبالي ..
بقينا مدة السكوت سيد الموقف .. بعدين يا لنا موضف الكوفي .. عطانا 2 كابتشينو ..
ما شربته .. احس ما لي نفس لـ أكل .. شرب فارس شوي منه .. وبعدين خلاه مكانه ..
مليت السكوت هذا .. أبا اصرخ و أقول
" مــــــلـــــــــيـــــــت هــــذه الــــحــــيــــاة "
مليت و زهقت خلاص أبا اتكلم .. أطالعه انتظره يقول شي .. أي شي .. المهم ما نضل بـ هذا السكون .. و الله ملييت ..
عيون : فارس
طالعني بـ نضرات جامدة .. بعدها رد نضره لـ الكوب الي قباله و اخذ يحركه يمين و يسار و يسار و يمين ..
قهرني انا ازقره علشان يسكت ..
عيون : منو الي كان يطرش لي ذيك الرسايل ..
تغيرت ملامح ويهه .. ما ادري شنو كانت .. معصب .. لو شنو .. ؟
فارس : ما لج خص .. خليج في نفسج احسن ..
عيون : .....
رد السكون مكانه .. افففففف .. يا ربي ساعدني ع ما بلاني .. انا شنو اسوي بـ هذه الحالة .. اضل ساكتة .. و اتحمل اهاتي .. لو اطالعه .. في احد يخبرني شنو اسوي معاه .. حرام عليه .. طفشني .. و عذبني ..



0 يا شعـــــــــــــــــــر !!
0 خلطات بالاعشاب
0 شرح قصيدة قارئة الفنجان (( نزار قباني ))
0 متعب التركي خربها ... بقصيده سب عن برنامج المليون
0 قفص المواجهه (جذابه - حبيبة حمودي) والتحدي
0 فوائد الشمس
0 تظامنا مع اهل غزه ( ناصر الفراعنه )
0 القطط (( نظره عامه ))
0 إطلاق أول قمر صناعى نانو مصرى قريبًا
0 دموع السحاب وفلذة كبدها
0 صاحبة التواضع والحضور (( الحان العوده)) تحت ا&
0 اطياف من الصغر الى الكهوله
0 صوت صفير البلبل / الاصمعي
0 مع السادات...بالأرقام و الإحصائيات و الحقائق: من أجل تحليل علمى خال من العواطف
0 قصيدتين
التوقيع
قل لي حاجه !
اي حاجه !
قل بحبك !
قل كرهتك !
قل قل ..
قل وما يهمكش حاجه
قل بعتك
بس قلي اي حاجه
اي حاجه يا حبيبي
اضغط واضحك :

اضغط هنا لتكبير الصوره

اضغط هنا لتكبير الصوره
$$$ الحب الخالد $$$ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 11:38 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.