قديم 12-21-2009, 05:27 PM   #26
مستشار الادارة
 
الصورة الرمزية $$$ الحب الخالد $$$
 
تاريخ التسجيل: May 2007
المشاركات: 25,263
مقالات المدونة: 128
معدل تقييم المستوى: 10
$$$ الحب الخالد $$$ is on a distinguished road
افتراضي


" رهـــف "

لاحضت انخطاف لونه ..
رهف : شبلاك سامر !!
سامر : مدري .. اتصلت لـ عيون .. شلاه فارس و كان معصب و صكاه فـ ويهي ..
رهف : شوو يعني .. يمكن صاير شي في الشركة .. و ....
قاطعني : لا صاير شي جايد .. احساسي يقول جذي ..

يت لناا غفران و هي تركض ..و تربعت في حضن ابوهاا ..
غفران : ثوف .. أموو أهلام تطقني ..
دخلت أحلام ..
احلام : تعالي .. غفرانوو ..
اخذتها من حضن ابوها و حضنتها ..
رهف : بسم الله ع بنتي .. شو بلاج انتي ..
احلام : سالي بنتج .. ام لسانين ..
غفران بـ ببراءة : انا ما ثويت ثي ..
احلام : امبلى سويتين .. يا الجذابة ..
غفران : انا هب تذابة ..
سامر : شو مسوية .. ؟؟
احلام تيلس يم سامر ..
احلام : رايحة لـ بشار تقول له ان انا اطقها .. و ياا لي بشار و هزبني .. " برطمت " يرضيك جذي ..
ضــحــكـــنا ..
طقيت غفران ع بوزها ..
رهف : صج غفرانوو .. تجذبين هاا !!
غفران : وااااااااااء ..
و راحت لـ سامر تصيح عنده ..

....

" مــريـــم "

يالسة ع طرف الصالة .. ع الكرسي الي كان دايم ييلس عليه فارس .. فــارس .. وينك يا فارس وينك فيه !! من رحت .. الشقة صارت وحشة ..
متى ايي بكرة .. ما تصدقون بـ اطير من الوناسة .. بكرة يوم ملجتي و خطوبتي .. شلون ما افرح ..
دخلت غرفتي و فتحت الكبت .. طالعت فستان الخطوبة .. ضميته لـ صدري .. و رحت لـ التسريحة .. يلست و خليت يدي ع خدي .. اخذت اتأمل ملامح ويهي .. و أبتسمت .. فتحت الدرج و طلعت الطقم .. زادت ابتسامتي .. شلت الخاتم و لبسته .. و التراكي و السلسلة .. طالعت نفسي في المنضرة .. طالع رهيييب .. وايد ناعم ..
شلتهم لماا سمعت صوت الجرس ..
لبست شيلتي و طلعت .. فتحت الباب كانت العنود ..
العنود : السلام عليكم ..
ابتسمت : و عليكم السلام .. تفضلي .. !!
دخلت و يلسنا في الصالة ..
العنود : شخبار العروس ..
انصبغت احمر : بخييير .. و انتي شحالج !!
العنود : يسرج الحال .. الاا اقول لج في وين اخذتي صالة لـ ليلة عرسج ..
مريم : صالة طيران الخليج ..
العنود : أي سمعت عنهاا .. يقولون فخمة ..
مريم : تصدقين ما شفتها ..
العنود : عيل شلون اخذتيها ..
مريم : سلطان الي حجز .. ليش كنسلتين الحجز في الفندق ..
العنود : همممم .. ما اباااه .. اخذت صالة الدانة ..
مريم : جذي عيل ..

[ حبك ليا غالي عليا أحسه بقلبي وأشوفه بعيني حبك ليا بيطمني بيعيشني أحلى سنيني ...... ]
" كلمات أغنية حبك لياا " رنة تلفون العــنــود ..

الصراحة تنرفزت .. ما احب شي اسمه اغاني .. و هذا الي رباني عليه فارس .. فارس !!
ذ**** في قلبي يا فارس .. الله يهنيج فيه يا عيون .. الله يهنيج ..

العنود : هلا و الله .. الحمدلله بخير .. و انت شخبارك ؟ .. ههههههه .. أي .. شوو !!.. مينون انت !! .. ان شاء الله .. تامر امر كم راشد عندي .. هههههه .. مع السلامة ..
صكته و طالعتني مبتسمة ..
وَقَفَتْ ..
العنود : يلا الحين بـ اروح
وَقَفْتْ : ويين !! .. ما شربتي شي ..
العنود : ما يحتاي مرة ثانية ان شاء الله .. مع السلامة ..
لويت عليها : الله يسلمج ..

طلعت من عندي ..
احس نفسيي تعبانة حييل .. رمييت نفسي ع السرير .. دقايق و طرت في عالم النيام ..

.....


" هــيـفــاء "

حرااام عليه و الله حرام .. ابااا اعرف ليش طلقني .. انا شوو سويت .. و أمه ليش ما تحبني لييش .. !! انا سويت شي ما يرضيها .. سويت مثل ما تسوي كل بنت في أم ريلها .. حرضت ولدها عليها .. ما سويت شي من هذاا !! .. انا الي كنت اقول له يبقى معاها و ما يخليها بـ روحها .. لماا حملت .. ما جربتون شعور لما يقولون لج ان ياهل في بطنج .. ذااك اليوم انا نفسي هب مصدقة .. طايرة من الوناسة .. اماا جاسم فـ كان ما يقل عني .. بس .....
جــاســـــم !!
صحت .. وينك يا جاسم وينك فيه !! ليش خليتني و خليت ذ**** بـ قلبي ليييييش ؟؟؟ وين انت فيه الحين .. اكييد تزوجت الي تبيها امك .. و انااا خليتني جذي .. ما كنت اضنك ما تحبني .. كنت اشوف الحب بـ عيونك .. بس ليش طلقتني ليييش ؟؟؟
" حضنت المخدة في احضاني و داريت دمعتي .. بس خانتني و طاحت .. "
دخل سلطان و شاف الدمعة تجري ع خدي بـ ألم و حسرة .. يلس يمي ..
سلطان : هيفاء تصيحين
انفرجت عليه اصيح : وين ما اصييح .. و انا انادي و الصدى يرد الجواب .. لا تقول لي ان انتوا معاي .. " زاد صياحي " محد بـ يعوضني في هـ الدنيا عن الي انا فييه غير جاسم ..
اختفى صوتي مع الصياح .. حضني و ضل يمسح ع راسي ..
كملت كلامي : انتضرته و طال انتضاري .. منو يتحنن علي و يطفي ناري .. انشدك يا سلطان .. من يداريني و لـ فؤادي يداري .. فتح عيونك .. و شوف شوو الحال الي انا الحين فيه .. ما جنت احسب يصيدني جذي ..
رد علي و هو يمسح ع راسي و يمسح آلامي
سلطان : لا تفكرين فيه .. الي باعج بـ رخيص بيعيه بـ رخيص ..
هيفاء : انا بـ اشتريه بـ غاااالي .. بس لا يخليني .. لا يخليني ..
وجنتي احمرت من البجي .. بـ تطليقه لي خلاني اعييش بـ هم .. انا الي ما اتحمل جفاه .. هو الي يامرني و لو موتي له فدى .. رد لي .. جاسم .. لو خذني معاك.. يا جاسم و حاجيني .. توني صغيرة ع لقب " مطلقة " .. هب انتَ خيمة لي .. هب انتَ حصني يا جاسم ..
يا جاسم.. رد ليي .. الله يخليك .. لا تخليني اعيش بـ حسرة فراقك ..
كان في طفل بـ حشاي .. في بسماتي و دمعاتي .. انا احبك ياا جاسم .. بس امك .. ذبحتني .. و فرقت بينناااا ..

......

" فــارس "

ضليت يالس مدة برع غرفة المعالجة .. فكري أبد هب معاي .. الدنياا احسها مفترة في راسي .. وقفت .. و طلعت من المستشفى .. رديت البيت ..
دخلت الغرفة .. و أخذت شيلة لـ عيون .. طلعت و رديت المستشفى .. تفاجأت ان الدكتور لـ حد الحين ما طلع من الغرفة .. يلست ع الكرسي بـ يأس ..
مسكت الشيلة و شميتهاا .. ريحتها ياسمين .. ريحة تفتح النفس ..
طلع الدكتور فـ وقفت
فارس : خيير دكتور
الدكتور : اخذنا فحوصات لها .. اذا طلعت النتائج نقول لك !!
فارس : أقدر اشوفها
الدكتور : أي تقدر ..

ما سمعت شوو قال بعدها .. و دخلت شرات المينون لـ الغرفة ..
كانت مرمية ع السرير .. و التعب باين ع ويهها .. الحين حسيت بـ شدة الي سويته فيها .. تقربت منها و خليت يدي ع خدها اتحسسه .. غطيت شعرها بـ الشيلة و رحت لـ الدريشة ..
ضليت يالس اطالع المكان من برع .. الناس تروح و ترد .. و الدنيا ضلمة .. يلست ع الكرسي و ضليت اطالع عيون .. حالها الله يعلم فيها .. الذنب و الألم بـ ياكلني .. ليش طقيتها ياا فارس ليييش !!

......

" عــيــون "

نشيت من ع السرير و طالعت المكان .. كان ضلاام و ماشي حد .. شوي و دخل فارس .. طالعني بس ما تكلم .. تقرب مني و مسكني من يدي و سحبني .. اناا مشيت وراه .. طلعني من الغرفة .. كان المكااان ضــــلام واايد .. بس شي ضوى متسلل في زاوية من زوايا المكان .. أشر لي أني أروح هناك .. طالعته مستغربة .. بس مشيت لـ المكان الي أشر عليه ..
شفت مريحاانة و فيها بنوتة حلوة .. طالعت فارس .. أبتسم لي و رديت الابتسامة .. أخذت أمريح الياهلة و كانت تضحك .. بس فاجأني فارس لماا يااا .. و شكله معصب .. قلب المريحانة و الياهلة طاحت و أختفت من نضري ..
في ذي اللحظة نشيت خايفة .. وين اناا فيــه !!!!
يعني كل الي شفته حــلـــم ..
الياهلة و فارس و الضلام كل هذا حلم !! تنهدت .. و طالعت المكان فارس كان يالس يم الدريشة و شكله هب معاي .. في مكان ثاااني ..
قلت بـ صوت خفيف : فـ فـ فارس !!
طالعني مفزوع و كأنه كاان في كابوس و نش منه .. تقرب مني ..
فارس : شلونج الحين !!
طنشت سؤاله : انااا وين ؟
فارس : في المستشفى
فتحت عيني : المستشفى !!
فارس : هيه المستشفى
عيون : شو اسوي هنااا
فارس : ما تتذكرين

ردت افكاري لـ ورى .. هيه صح ..فارس طقني ع سالفة التلفون و .... " ما اذكر شو صار بعد هذاا !! "
عيون : اباا ارد البيت
اخذ له كرسي و يلس يم السرير ..
فارس : ما بـ تطلعين قبل ما تقولين لي منو الي كنتين تكلمينه

اففففف .. ردينا لـ طير يلي ..
رديت عليه : ما كنت اكلم احد
زخني من ذراعي و قربني له ..
رد علي و هو صاك ع اسنانه : اقول لج قولي منو الي كنت تكلمينه !!!!!
صحت : كنت اكلم مريم
صرخ علي : جذبي علي بـ غيرها
زاد صياحي : و الله كنت اكلم مريم .. و اذا ما تصدق اسالهااا
طلع تلفونه و مداه لي
فارس : اتصلي لهاا
اخذت التلفون من عنده و يدي ترتجف .. طاحت دموعي ع شاشة التلفون مسحتها من عليه و دقيت الرقم .. و خليته ميكروفون ..
مريم : هلا فارس !!
عيون : انا عيون
مريم : عيون !! خيير شبلاه صوتج ؟؟
عيون : ماشي .. بس انا اتصلت لج الصبح
مريم : هيه اتصلتي
طـالعـت فارس ..
رديت عليها و دموعي تطيح : كم كانت الساعة ؟
مريم : مدري .. كانت ع ما اضن 9 لو 9و نص
عيون : انزين .. شو قلت لج في البداية
مريم : لييش تسالين !!
صحت : مريم الله يخليج جاوبيني
مريم : شبلاااج عيون
شهقت من البجي : مــــريــــم .. جاوبيني رحم الله والديج ..
مريم : قلتي هلا و الله
عيون : بس .. شو قلت بعدهاا
مريم : مدري .. ما اتذكر
عيون : مريم لا تعذبيني .. تذكري
مريم : همممم .. قلتي هلا و الله بـ حبي ..
عيون : مشكورة مريم .. مع السلامة
صكيته و يلست اصييح .. طالعت فارس .. كان يطالعني و علامات غريبة مرتسمة في ويهه ..
مديت له التلفون ..
مسك التلفون و مسك يديني معاااه .. طالعته و عيوني ضايعة في بحر الدموع ..
فارس : سامحيني عيون ..
شهقت من البجي : ......
شال يده و شل التلفون .. يلس ع الكرسي و خلى يده ع راسه .. المكان كان هدوء ما عدى صوت صياحي ..
شعره كان طويل لـ حد انه غطى عينه .. شفت دمعة ع وجنته .. هيه دمعة .. فارس يـــصـــيـــح !!
أول مرة اشوف فارس بـ هذا الحال .. قطع الهدوء صوت الباب ينفتح و ينصك .. رفعت راسي و فارس بعد رفع راسه ..
كان الدكتور !!
لما طالعنا أبتســــمـ ..
الدكتور : مبروك .. البنت حــامـــل !!
يتبع ...



التوقيع
قل لي حاجه !
اي حاجه !
قل بحبك !
قل كرهتك !
قل قل ..
قل وما يهمكش حاجه
قل بعتك
بس قلي اي حاجه
اي حاجه يا حبيبي
اضغط واضحك :

اضغط هنا لتكبير الصوره

اضغط هنا لتكبير الصوره
$$$ الحب الخالد $$$ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-21-2009, 05:27 PM   #27
مستشار الادارة
 
الصورة الرمزية $$$ الحب الخالد $$$
 
تاريخ التسجيل: May 2007
المشاركات: 25,263
مقالات المدونة: 128
معدل تقييم المستوى: 10
$$$ الحب الخالد $$$ is on a distinguished road
افتراضي


الجزء السابع عشر



" اذكر اني شفتك البارح وانا ساهي وقبل اشوفك فز لك قلبي وحيييتك ولما شفتك رحت لك مستانس وراهي اركض اركض اركض لين ضميتك "


الدكتور : مبروك .. البنت حامل !!
شووه !! انا حامل ..
مدري شصار الي اتذكره أني يلست اصييح و فارس يهديني الدكتور طقاني أبرة و بعدها غمضت عيني ..

......

" فـارس "

حـــامـــل !! ما أروم أوصف لكم شعوري الحين مدري فرحان لو شوو !! بصير ابو يا ناااس .. بس ...
أم ولدي بـ تكون عيون . ما تدخل في بالي هذه ابد .. صج ان مشاعري شوي بدت تتغير اتجاهها بس محد قال اني احبهاا .. لا انااا ما احبها .. اعتبرها مثل اختي مريم هب اكثر .. طالعتها كانت نايمة .. دخل الدكتور و ويهه عابس ..
الدكتور : ما هيك البنت تتعزب " تقرب منها و خلى يده ع جبهتها يتحسسها " متزوجة لو لاا !!
عقدت حواجبي : شوو .. اكييد متزوجة وانا زوجهاا !!
الدكتور : ليش كانت تصيح ؟؟
رحت لـ الدريشة و يلست اطالع برع
فارس : مدري
سمعت صوت الباب ينصك .. غمضت عيني و تنهدت تنهييدة طويلة .. ليييش يصير كل هذاا !!!!
ياهل الحين في بطنها و الحمدلله ما راح لما رفستها .. هااا .. رديت يا فارس ردييت ؟؟ بعدك ما خلصت من لوم نفسك و الله شوو بقى ما لمت نفسك فيه .. خلاص الي صار صار و ما له داعي الوم نفسي و اعذبها اكثر من ماهي معذبة .. طالعت ساعتي .. 7:30 .. اذن و صار له مدة بعد .. طلعت من الغرفة بـ أروح غرفة الصلاة .. صليت و رديت الغرفة .. كانت نازلة من ع السرير بـ هدوء .. نضراتها تقاسيم ويهها كلها ذابلة .. طالعتني بعدها ردت نضرها في الارض .. مرة تعبانة .. ويهها منقلب اصفر شااحب .. اتكأت ع السرير و مشت لين الحمام الي بالغرفة .. تميت أراقب حركاتها .. يا ربي بـ تعذبني هالبنت شكلها يقول بـ تموت .. عيل الصدمة هينة بالنسبة لهاا .. اكييد لا .. اذا انا كان وقعها كبير بالنسبة لي .. عيل هي الي بتحمل الياهل في أحشائها شو بـ يكون ردهاا .. دخلت الحمام و أخذت تتوضأ ..شوي سمعتها تصيح .. وقفت عند باب الحمام.. كانت متكأة ع المغسلة ترجع و تصييح بـ حرقة حرقت قلبي .. نزلت ع الارض و خلت جبهتها ع المغسلة و مسكت بطنها .. عصت عليه و أخذت تصيح .. طلعت من الغرفة و ناديت لها ممرضة .. دخلت لها و حاولت تهدي فيها و هي تصيح و تشكي آلامها للممرضة .. يا ليتهاا تشكي همها لي يا لييييت .. مسكتها الممرضة و وقفتها ع ريلها اخذت لـ السرير و قالت لها ما تتحرك الحينه لانها تعبانة و قالت لها كم نصيحة و عيون رمت نفسها ع السرير و تنهدت ..
قبل ما طلعت الممرضة سالتها ..
فارس : لو سمحتِ
لفت لي و ابتسامة عذبة ع محياها
الممرضة : نعم
فارس : متى نقدر نرد البيت
الممرضة : بكرة او بعد بكرة
طالعت عيون الي كانت تطالعني .. من طالعتها نزلت راسها ..
فارس : ليش عاد !!!
الممرضة : عيون وايد دمها ناقص و تحتاج لـ دم و لـ الحين ما لقينا متبرع بـ دمه
فارس : و انا وين رحت
الممرضة : تقدر تروح لـ الدكتور
فارس : وين غرفته
الممرضة : الي جنب هذه الغرفة بالضبط
فارس : مشكورة
الممرضة : العفو .. هذا الواجب !!

من طلعت .. طالعت عيون الي كانت تصيح بـ هدوء و هي حاضنة المخدة بين يدينها ..تقربت منها..و يلست ع طرف السرير ..
فارس : لا تصيحين جذي !!
خبت راسها في المخدة و زاد صياحها .. رحت لها
فارس : لا تتحركين .. انا رايح اسأل الدكتور عنج و بييب لج عشى ..
طلعت من الغرفة .. تقربت يم غرفتين كانوا مقابلينا ..
سمعت صوت ممرضتين يتكلمون ..
_ شفتين الدكتور طارق شو سوى لما عرف ان البنت الي اسمها عيون حامل !!
_ هييييه .. شفته عصب و رمى الاوراق ع الدكتور سعد و طلع من الغرفة
_ قولي طلع من المستشفى
_ هههههههههههههه ...
_ مسود الويه حنا قبال ويهه 5 اشهر ما فكر في وحدة فيننا الحين هذه تاخذ عقله بـ هذه السهولة
_من حقه .. تينن ملاااك
_ انا احلى منها
_ اقول لج سكتي عاد .. الجمال الزايد الحين .. قولي غيرانة منها
_ صكي الموضوع .. و قولي لي شفتين ريلها
- هيه اينن
" شووو .. ذلين شكله ميانين "
- وسيييم .. شو كان يباا فيج لما ناداج
- هههههه عيون طايحة ع الارض تصيح
- شلون كان شكله ذاك الوقت
- بـ يموت من الخووف ..
- يحبها يعني
- هييه اكيد يحبها يا الخبلة هذه زوجته
- يا حظها بس
في هذه اللحظة صج عصبت و فتحت الباب عليهم .. طالعتهم بـ نضرات يتطاير منها الشرار .. من شافوني شهقوا .. مشيت عنهم و رحت الغرفة .. دخلت كانت عيون منسدحة و مخلية يدها ورى راسها . من شافتني عدلت يلستها و تربعت ع السرير ..
تقرب منها و اخذت كرسي .. خليته يم السرير و يلست ..
فارس : شو تبين اييب لج من الكافتيريا
عيون : مدري
صرخت عليها : جاوبيني ع قد سؤالي
غمضت عينها و اخذت نفس طوييل .. فهمت اني طولت صوتي عليها ..
فارس : سامحيني عيون .. ما كان قصدي
طالعتني بس ما تكلمت !!
يا ربي تعبااان .. مب قادر استحمل اكثر من الي يصير لي .. خليت راسي ع ريلها ..
همست : تعبان يا عيون تعبان ..
خلت يدها ع راسي و مسكت خصلة من شعري .. ردت علي و صوتها مايل لـ البجي ..
عيون : لا تسوي جذي في نفسك .. لا تعذبني خلاص ..
مسكت يدها الي كستها الدموع لآخرها
فارس : لا تصيحين انا معاج ..
كنت بـ أشيل راسي بس هي مسكته ..
عيون : خلك جنبي لا ترووح
فارس : ما تبين عشى
عيون : لا

.....



التوقيع
قل لي حاجه !
اي حاجه !
قل بحبك !
قل كرهتك !
قل قل ..
قل وما يهمكش حاجه
قل بعتك
بس قلي اي حاجه
اي حاجه يا حبيبي
اضغط واضحك :

اضغط هنا لتكبير الصوره

اضغط هنا لتكبير الصوره
$$$ الحب الخالد $$$ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-21-2009, 05:28 PM   #28
مستشار الادارة
 
الصورة الرمزية $$$ الحب الخالد $$$
 
تاريخ التسجيل: May 2007
المشاركات: 25,263
مقالات المدونة: 128
معدل تقييم المستوى: 10
$$$ الحب الخالد $$$ is on a distinguished road
افتراضي


" مـريـم "

فريت المجلة بعييد و انا أتأفف بـ ملل .. يا ربي الوقت يمشي بطيء .. انسدحت ع السرير و تنهدت يا ربي متى ايي بااجر .. أتخيل نفسي مع سلطان .. غمضت عيني بـ ترقب .. و اناا اشوف احلى حلم بـ حياتي بـ يبتدي من بكرة .. !!

.....
" رهـف "
خليتها في حضني و يلست اهزها و اهزها جان بس تصك بوزها الي بطت أذوني بـ هالصوت ..
ام سامر : هااا .. شبلاج ياا رهف .. ذبحتينها !!!
رهف : طفشتني عسى الله ....
قاطعتني : لا تدعين ع الياهلة عطيني اياها .. تعالي غفورة حبيبتي تعالي ..
اخذت تتامل يدتها و هي ساكتة .. بعدها ابتسمت ..
غفران : يدووو
اخذتها من حضني ..
ام سامر : يا عيون يدو انتي !! " حبتها في خدها "
سامر : السلام عليكم
الكل : و عليكم السلام
سامر : شلونج الغالية ؟؟ " يحب امه ع راسها "
ام سامر : بخير دامكم حواليني .. " تقرب صوتها لـ البجي " بس بنيتي عيون مفتقدتها ..
يلس يمها ..
سامر : عيون مافيها الا الخير يا يمه .. مافيها الا الخير
تمسك يم قلبها : لا يا وليدي قلب الام ما يخطي .. بنيتي فيها شي ..
و اخذت تصيح .. !!
سامر : يا يمه الله يهداج .. شبلاج قلت لج عيون بخير !!
ام سامر : اتصل عليها طمن قلبي الله يطمن قلبك ..
مسك تلفونه واخذ يدق ع الرقم .. خلاه سبيكر ..
سامر : محد يشيل التلفون
زاد صياحها : ما قلت لك عيون فيها شي ..
رهف : زيين اتصل ع فارس
طالعني بعدها دق ع رقم فارس ..

......

" فـارس "

رن تلفوني مسكته اشوف منووه المتفرغ الي متصل لي هالحزة ..
كان ســامــر !!!
عيون : منووه ؟؟؟
فارس : اخوج .. سامر ..
نزلت راسها !! هالعيون عجيييبة مرة معصبة و لسانها ماشي بـ طوله بالدنيا و مرة ساكتة و هادية .. تقهر بـ ببرودها ..
شلت التلفون ..
فارس : يا هلا بـ صاحب هالصوت
سامر : هلا فيك .. فارس ؟؟
فارس : لبييه
سامر : امي ملعوزتنا شلونهاا عيون .. فيها شي ؟؟
اشرت لي بـ يدها انها تبيني .. خليت يدي ع التلفون ..
فارس : خير
عيون : لا تقول له اني في المستشفى
فارس : شووه ؟؟؟
عيون : ما ابااهم يكنسلون حفلة مريم بـ سببي و قلب امي ما يتحمل صدمات غير !!
فارس : بس انتي حامل و اكيد .......
وقفت لما شفت ملامح ويهها اعتفست .. رديت ع التلفون ..
سامر : ويينك !!! الوو
فارس : معاك ..
سامر : أخبار عيون ..
طالعتها ع طرف عيني : الحمدلله بخيير
سامر : عطني اياهاا
فارس : ان شاء الله
عطيتها ايااه بس هي ما رضـت انها تاخذه .. حاولت معاها بس منووه يقدر يقنع عـيـون !!
فارس : ما هي بـ راضية
سامر : لييش عاد !!!
فارس : مدري
سامر : سلم عليها عيل
فارس : يوصل !!
سامر : يلا فيمان الله ..
فارس : فيمان الكريم ..

صكيته من عنده و طالعت عيون ..
فارس : ما تقولين لي الحين ليش ما تبين تكلمين اخوج !!
عيون : اذاا رديت البيت اكلمه
فارس : اييي قولي بـ تشتكين علي ..
عيون : دامك تعرف ليش تسال ..
فارس : لان انا ما احب مشاكل بيني و بينج تطلع برع
عيون : قصدك عند سامر !! اقول لك سامر مهما ركب و نزل بـ يطلع اخوي و .....
رديت عليها باستهزاء : خيير ان شاء الله .. اذا كان اخوج يعني يكون الحل الوسط في كل مشاكلنا ..
عيون و هي تنسدح و تغطي ويهها باللحاف ..
عيون : سمه الي بـ تسمييه !!

حركت راسي اونها ما تتغير عنييدة و راسها يابس ..

......

" شــوق "

اكييد الحين الكل فاج عينه يقول منووه شوق ؟؟.. الااا من وين طلعت !!!
هذه من لحن الخريف غـصـب ادخل في القصة اوني اشرح الوضع في بيتنا .. من حلاته وضع عااد !!!! هدوء ما غيره هدووء ..
" شوق .. اخت ناصر .. عندها اخت توأم " ميثا " .. 17 سنة .. توجيهي .. "
نزلت من الدري و انضاري تتلفت يمين و يسار .. ماشي حد في البيت كالعاادة ..
لا اخوي زياد و لا ناصر .. لحضه في حد يالس في الصالة .. طليت لقيتها اختي ميثا ..
عفدت صوبها و رميت نفسي سع الكنبة الي قبالها ..
ميثا : بسم الله .. شبلاااج ؟؟؟
شوق : وين زيود ..
ميثا : عنبوه الي يشوفج تتكلمين عنه يقول اصغر عيالج ..
بـ ابتسامة سخرية : لا اكبر عيالي .. و خيير يا طير اكبر مني بـ 4 سنوات
ميثا : و 4 سنوات طايحة من عينج ..!
شوق : هب كانج فتحتي معاي تحقيق ..
و هي ترد نضرها لـ اللابتوب ..
ميثا : مدري
شوق : شووه تسوين !!
ميثا : تقرير كيميا
شوق : أوووه تصدقين ان انا ما سويت لي .. طبعي لي واحد معاج
ميثا : خيير ..عيدي الي قلتيه ما سممعت !!
شوق : شووه فيها لو اخت ساعدت اختها .. عيب ؟؟
ميثا : اقل انقلعي سوي لج بـ روحج ..
شوق : انزين هو مرة وحدة طبعيه نسختين ..
ميثا : لااء
شوق : ياا ربي شكثر عنيدة.. مدري ع منو طالعة
ميثا : ع اخوج ناصر
بـ استهتار : نناصر .. !!
ميثا : هيه ناصر .. ما شفتيه شلون متمك بالبنت الي مدري شووه اسمها من رد من ماليزيا
عقدت حواجبي : أي بنت ؟؟
ميثا : هييه يا حليلج ما تدرين .. تعالي انا اقول لج ..
شوق : ليش هي وراها سالفة ؟؟
ميثا : و كبييرة ..
تربعت ع الارض .. قبالها !!
شوق : و هذه يلسة ..
يلست يمي ..
ميثا : عيل اسمعي ...

.....

" هـيـفـاء "

كالعادة في غرفتي أداري دموعي .. طق طق .. " صوت الباب "
مسحت دموعي .. و همست بـ صوت تعبان ..
هيفاء : تفضل
دخلت امي .. من شافتني غمضت عينها و بقت واقفة عند الباب ..
هيفاء : دخلي يمه ..!
ام سلطان : ما اروم افج عيني و اشوف بنيتي بـ هذه الحالة ..
وقفت و رحت يمها .. حبيتها ع راسها و حبيت يدها . !
ربتت ع كتفي ..
ام سلطان : الله يرضى عليج و يعوضج بالريال الصالح

رديينا يا يمه ردينااا .. ما اباا اتذكر شي بـ خصوص الزواج .. كفاية عذااب حرقة مصير ..
تنهدت : دخلي يمه ..
ام سلطان : لااء.. بالاول قولي تم
هيفاء : ع شووه ؟؟
ام سلطان : قولي تم
هيفاء : تم يمه .. شووه صاير ؟؟
ام سلطان : يلا لبسي عباتج و شيلتج و عفدي وراي
عقدت حواجبي : وين رايحين ؟؟
ام سلطان : مدري .. اخوج بـ يفسحنا شفيها
هيفاء : لا يمه و الله ما الي نفس
ام سلطان : و لـ متى بـ تضلين بـ هذا الحال لـ متى !!
نزلت راسي : .....
ام سلطان : و غلاتي عندج تعالي
هيفاء : ان شاء الله يمه ..!
ام سلطان : ننتضرج ..

طلعت عني .. مشيت بـ خطوات ثقييلة .. الله يخليج لي يا يمه .. مدري شلون بـ تصير حياتي من دونج !!
لبست شيلتي و عباتي و طلعت من البيت .. ركبت السيارة ..
هيفاء : السلام عليكم
امي + سلطان : و عليكم السلام
سلطان بـ حنية : و اخيرا قررتين تبعدين عن هالدوامة ..

و الله يا خوي لو شوو صار ما بـ ابعد عن هذه الدوامة .. جاسم مهما كان بعييد فـ هو ساكن في قلبي .. متأكدة انه لـ الحينه يحبني .. متأكــدة و عمرها ضنوني ما تخيب ..

رحنا مجمع البحرين .. مشيت و فيني نشاط كبيير .. دخلن محل مدري شووه اسمه ع ما اضن " جيان "
وصلنا لـ حد البقوليات ..
ام سلطان : هيفاء .. حبيبتي روحي يبي لي علب صابون من الجهة الثانية ..
توني انتبهت لـ نفسي ..!
هيفاء : هااه
ام سلطان : وشوه هذه هااه .. اقول لج يبي صابون
هيفاء : منين !!
ام سلطان : لااا انتي كلش هب معاي .. الجهة الثانية ..
هيفاء : ان شاء الله يمه ..

مشيت لـ لبجهة الثانية .. شفت ياهل صغير سنتين لو سنة و نص طايح ع الارض يصيح .. رحت يمه و جثيت لـ حد مستواه ..
هيفاء : نش حبيبي عن الارض نش ..
مسكته من كتوفه و وقفته ع ريله .. ابتسمت له .. و هو يطالعني مستغرب .. !
هيفاء : وين الماما ..
برطم اونه بـ يصيح : .....

سمعت صوت من وراي ..
... : لو سمحتِ الشيخة بغيت الياهل

فريت له بس من شفته .. حسيت بالدنيا افترت في عيني .. و الارض حتى هب رايمة تحملني ..

جيته بليلة وداعه
تايه بين البيوت
صحت .. وينك ..؟؟ جيت اوادع عمري اللي راح فيك ..
ما سمعت الا صدى صوته
و كان ارق صوت
نطق اسمي .. ثم همس ..
من متى وانا احتريك..!!
قلت و عيوني تغافل زفرة الحزن وتفوت
هذا انا جيتك .. و ليت الموت جاني قبل اجيـــك ..
بعدها يادوب عدت .. عبرته حد السكوت ..
قال و عيوونه تغااارق دمع
"بسم الله عليــك"
قلت يابن الناس .. عادي .. ما ورى هالموت موت
وش وراها ..
لا فقدت عيونك ولا مسكت يديك ..

و اخــيــرا نطق ..
... : هــيــفــاء



0 فجأة واي فجأة
0 الحوار الفلسطيني بين الحياة والموت (( الحب الخالد - سمر الفلسطينيه )) لي راي
0 طيور غريبه - سنفوره
0 دَعْوَةْ إِلَىْ عَشَاءْ ( اميرة الورد )
0 غزال ملكة سبأ
0 سجن الاعضاء (( صالح الفهد )) في السجن
0 رواية ايفانهو او الفارس الاسود ...رائعة جدا من زمن العصور الوسطى
0 المفصليـــــــــــــــــــــــــات
0 أردوغان للأسد: لن تفلت كما أفلت والدك
0 قسنطينه - هدى 2009
0 النماص - باريس الخليج
0 اسمك على لساني
0 رواية عذبة الروح تقول ودي اتزوج مضحكه
0 اللي حابه تتغير تتفضل مع خبير التجميل لووول
0 تَقَاسِيْمٌ عَلَى سِرِّ أُنُوْثَة
التوقيع
قل لي حاجه !
اي حاجه !
قل بحبك !
قل كرهتك !
قل قل ..
قل وما يهمكش حاجه
قل بعتك
بس قلي اي حاجه
اي حاجه يا حبيبي
اضغط واضحك :

اضغط هنا لتكبير الصوره

اضغط هنا لتكبير الصوره
$$$ الحب الخالد $$$ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-21-2009, 05:28 PM   #29
مستشار الادارة
 
الصورة الرمزية $$$ الحب الخالد $$$
 
تاريخ التسجيل: May 2007
المشاركات: 25,263
مقالات المدونة: 128
معدل تقييم المستوى: 10
$$$ الحب الخالد $$$ is on a distinguished road
افتراضي


الجزء الثامن عشر


" انت كالدمعة في عيني اخاف ان تفر مني فافقدها وان فرت فلن اتردد في وضع يدي لاحتضنها "

و أخـيـرا تكلم ..
... : هـيـفـاء

داريت دمعتي بس خانتيني و طاحت .. طاحت حااارة حسيت بـ خدي احترق بـ طيحتها ..
أحترق قلبي اكثر لما طار الياهل على جاسم و هو يناديه "بابا" .. كنت أتمنى تطلع هذه الكلمة من الولد الي كان فـي بطني بس آآآه ..

جاسم : هيفاء .. انا ....

حسيت الدنيا مفترة فيني .. حتى الكلام الي طلع مني مدري شلون طلع او تجرأت كلماتي انها توقف بـ هذا الشكل جدام جاسم .. حسيت و كأن كل جرأة الدنيا تجمعت فيني هذه اللحظة .. رديت عليه و قلبي يحترق نــار ..!

هيفاء : اذا ودك تعتذر لي .. تريح ما اباا اعذار انا من كثر جروحي و الهم الي ياني بـ سببك يا جاسم " شهقت من البجي " نسيت اذكر اسباب طلاقك لي وصدقني ترى مثلك على دربي واايد .. قلوب ميته ولا ادري شووه متعبها و ماعطيها قدرة ع تقطيع قلوب النــاس ..

اختفى صوتي مع البجي .. ركضت و دموعي مثل السيل تسري ع خدي ..
وقفني صوت جاسم يزقرني ..

جاسم : لــحـضة هيفاء ..!!

ما استحملت اكثر يزقرني بـ اسمي ..
جاسم جدامج يا هيفاء ليش تضيعين فرصة لقاءه .. مو هو الي تنتضرينه لو تحلمين تشوفين طيفه الحينه هو جدامج ..
جدامج يا هيفاء ..!!!
لاااء قلبي مهما كان ضعيف .. إرادتي قوية .. بس دموعي أقوى من كل أحاسيسي .. !! ركضت
بـ أسرع ما عندي و كأني اهرب من الواقع .. الـواقع !!.. آه منك يا الواقـع .
شافتني امي اركض زقرتني كذا مرة بس آآآه .. وين اسمع و وين بـ يكون جسد فقد قلبه ..!! و ضاعت كل أحلامه و أمنيــاتــه ..!

.....

" شـوق "

[ البيت " عند غرفة ناصر ".. 11 الليل ]

فتحت باب غرفة ناصر بـ هدوء ..
ميثا " بصوت خافت " : شوقووه و الله خاايفة ..
ضربتها ع ضهرها بـ خفيف ..
شوق : أوووه ميثاا لا تصيرين جبانة جيه ..!!
ميثا : و اذا ياا ناصر و لقانا في غرفته شووه بـ نسوي ؟؟ عبقريتج الي بـ تخلصنا .. لو ناصر ..!!
شوق : انتي ما عليج خلنا ندخل و وريني الصورة قبل ما صج ايي ناصر و ما انام الليل من الفضول ..
ميثا : افففف .. انزين يلاا ..
ابتسمت لها : يلا

دخلنا داخل الغرفة .. و مثل ما تعرفون غرف العزابية ..
فوضى × فوضى ..!!!
خليت يدي ع خصري و انا اطالع المكان بـ حيرة ..

شوق : و الحينه شلون نشوفها ..

ميثا و كانها ما صدقت تسمع مني هذه الكلمة .. مسكتني من يدي و سحبتني لين الباب ..

ميثا : يلا عيل نطلع ..

شلت يدي عنها ..

شوق : أووه ماني بـ طالعة قبل ما اشوف الصورة .. " اشرت ع زاوية الغرفة " انتي دوري هناك و انا يم السرير ..
ميثا : افففف .. يا ليتني ما قلت لج .. او علمتج بالسالفة ..
شوق : بلاج هذرة ما منها فايدة .. و يلا خلصينا ..

رحت يم السرير شلت الجاكيت الي كان محطوط هناك .. دورت تحته .. شفت كراسة .. فتحتها .. ما فهمت شووه مكتوب فيها .. رميتها ع الجدار بـ عدم صبر .. فتحت الكبت و نثرت الثياب بعد ما لقيت شي .. فتحت الدرج .. بس فزعني صوت ميثا ..

ميثا : لقيتها يا شوق .. لـقـيـتـها ..

نقزت من مكاني و رحت لها ..

شوق : وينهااا ؟؟؟

فتحت لي ملف كان فيه اوراق و عفايس بس شي 3 صور ..

شوق : طلعيهم بسرعة ..
ميثا : زين .. زين

طلعت الأولى و بقت ميثا مدة تطالعها و دموعها متجمعة في عينها ..

بـ نبرة خوف : شبلاج ميثا ؟؟
مسحت دموعها : و لا شي ..

سحبت منها الصورة .. و بقيت مدة أطالعها ..

قلت مستغربة : أمــي
ميثا : هيه .. أمي ..!!

قررت افتح الموضوع الي من افتحه جدامها تصكه .. و اذا فتحته جدام زياد قال لي ان هذه مشكلتكن و ما لي خص فيها ..

شوق : تضنين ان ناصر من صجه يكرهنا ..
ميثا : مدري ..!! يلا بسرعة ما تبين تشوفين الصورة ؟

" كـ العادة تبي تتهرب "

شوق : في البداية جاوبيني .. مو كل مرة تتهربين
ميثا : يعني شووه اقول لج .. ان ناصر من صجه يكرهنا و يحط سبب موت امي علينا ..
شوق : وشو علينا هذه .. حنا ما لنا أي طرف في هذه المسألة .. كل هذا كان قدر الله ..
ميثا : و هذا الي ناصر مو راضي يدخله في راسه ..
شوق : انزين امي الله يرحمها ماتت بعد الولادة نتيجة الضغط الي فيها .. هو ما يدري بـ كل هذاا يعني ؟؟ و مو كأن أمـي ماتت بعد ما ولدتنا بـ كم يوم لو شووه ؟؟
ميثا : اقول لج صكي الموضوع .. لاني ما احب اتكلم فيه ..
شوق : كيفج ..!! زين طلعي الصور الباقية ..

طلعت الصورة الثانية .. و راوتني اياها ..

ميثا : زياد قال لي ان هذا فارس الي كان رفيج ناصر .. و هو لي تزوج البنت الي يحبها..
فتحت عيني : .. وسيييم .. يعني من حقها لو قبلته .. عيل ترفضه و تروح لـ ناصر الي ما عنده الا كف يمين و الثاني يسار ..
ميثا : شوفي ترى مئة بـ المئة بـ تكون تصرفاته معانا غير .. و مع زوجته اكييد بـ تتغير ..
شوق : ما فهمت ..
ميثا : لو اعيد لج من اليوم لين بكرة و الله ما تفهمين .. اذا انا نفسي مدري شووه معناها !! .. شلون انتي تعرفين و انتي توأمي يا الخبلة .. هممممم .. انزين .. شوفي و هذه صورتها ..

أخذت من عندها الصورة بسرعة ..

صرخت : يـــا ربـــي .. ملاااك .. بس شلون حصل ع الصورة ..
ميثا : مدري ..! يمكن و هي ما تدري صورها ..
شوق : يمكن ليش لااء ؟؟ بـ ......

الي قاطعنا صوت ناصر من ورانا ..

ناصر : شووه تسوون ثنتينكم هني ..؟؟؟

.....

" أحــلام "

[ في بيتهم " الغرفة الزجاجية" 9:30 الصبح ]

آآآآه بطني .. يا ربي ما تخيلت الحمل يتعب جيه ..

أحلام : بــــشــار ..آآآه .. بشار الحق علي ..

ياا لي و هو يركض ..

بشار : هااه حبيبتي .. شفيج ..
صحت : بشاار .. الحق علي بـ امووت ..
بشار : اوديج المستشفى ..
صرخت : لاااء .. ما ابااا شي .. اباا اروح لـ امي ..
بشار : انزين .. لا تتحركين بـ اروح اييب شيلتج و بـ ايي


ياب لي الشيلة .. لبستها .. و وقفت بـ صعوبة .. مسكني من ذراعي و ساعدني اوصل لـ السيارة ..

بشار : متى ايي هـ الياهل و يخلصنا من العذاب ..
احلام : هيه متى ايي احس كل يوم روحي بـ تطلع مني ..
ابتسم لي : ما عليج حبيبتي باقي كم اسبوع .. هونيها و تهون .. و تولدين و تييبين بـدر ..
احلام : ان شاء الله يا ابو بدر ..
بشار : لا عاد هذه كبيرة .. بشار احلى ..
احلام : هههههههههه .. ان شاء الله يا أغلى بشار بـ الدنيا ..

......

" رهــف "

[ بيتهم " ابو سامر " في الغرفة .. 9:30 الصبح ]

رهف : اووه .. سامر حبيبي الله يخليك قوم ..
انقلب الجهة الثانية : هممممم ..
رهف : حتى غفران نشت و انت بعدك رااقد ..
سامر : اففففف .. الواحد حتى ما يتهنى في اجازته ..

انفتح الباب و انصك .. دخلت غفران و هي مبرطمة ..
نزلت من ع السرير و بقيت اتاملها ..

رهف : هااه ماما شووه فيج ؟؟
غفران : يدوو مو لادية تأتيني هليب
رهف : وا خزيتاه .. في حد في الدنيا يزعل حبيبتي وعمري ..
سامر : أغار انـــا ..
ارتعت : بسم الله .. انت من متى قاعد ..
سامر : مـن " يقلد ع صوت غفران " يدوو مو لادية تأتيني هليب ..
راحت له غفران و ضربته ع كتفه بـ كف ايدها ..
سامر : آآآآي ..
غفران بـ نبرة تهديد : أسان ملة ثانية ما تأيب ألي ..
" علشان مرة ثانية ما تعيب علي "
رهف : ههههههههههههه .. تستاهل ..
سامر : هههههههههههه

سمعنا صوت خالتي ام سامر تزاعج ..

ام سامر : يــا رهــف .. ســامــر .. غـفـران .. الـفـطــور زاهــب ..

ركضت غفران و هي تضحك ..

غفران : انااا بـ اوسل تبل .. انااا بـ اوسل تبل .. " انا بـ اوصل قبل "

.....

" مريــم "

[ بوابة الصالون "سيارة سلطان ".. 11:30 الضهر ]

سلطان : متى اييكم ..
هيفاء : همممم .. ما ندري .. اذا خلصنا ندق عليك ..
سلطان : عيل انا رايح .. اذا خلصتون دقوا علي ..
هيفاء : لـحـضة .. شلون انت الي توصلنا .. المفروض حنا نوصل قبلك القاعة بعدين انت تيي مع الزفة .. بـ نتصل في حد غيرك ..
سلطان : منوه عااد !!
هيفاء : ما ندري .. ع ما اضن ان راشد هو الي بـ يوصلنا ..
سلطان : انزين .. " سكت شوي " الا مريم شبلاج ساكتة ما تتكلمين ..
بـ نعومة : و لا شي ..
سلطان : يلا هيفاء نزلي ..

هيفاء فتحت الباب ..

هيفاء : يلا مريم ..
سلطان : هههههه فهميها يا ذكية .. عندي كلمة راس معاها ..
بـ نص عيون : ان شاء الله .. مريوم بديت اغار منج هاااه ..
مريم : ههههههه
سلطان : يا حلو الضحكة عليج ..

" انصبغت احمر "

هيفاء : احم احم حشمونا عااد ..
سلطان : اكرمينا و نزلي ..
هيفاء : ههههههههه .. انتضرج مريوم داخل ..

نزلت هيفاء .. و انا ارجف من الخوف ..

سلطان : مريم ..!!
مريم : نـ نـ نعم ..

نزل من السيارة و ركب ورى .. يلس يمي و همس ..

سلطان : انتي تحبيني مريوم .. ؟؟

رفعت راسي و تلاقت انضاري بـ انضاره ..
شووه هـ السؤال ؟؟؟ .. يدري اني اموت فيه .. يعني لازم يحرجني معاه ..
نزلت راسي ..!

سلطان : تحبيني !!
بـ خوف : هيه ..
سلطان : بـس !!!!
مريم : ......
سلطان : قوليها مريم الله يخليج .. من عرفتج و انتي و لا مرة نطقتيها ..
مريم : .....
سلطان : يلا مريوم ..
مريم : ....
سلطان : ازعل عليج ..
مريم : قلت لك هيه ..
سلطان : انزين بـ اسألج سؤال ثاني ؟؟
مريم : تفضل ..
سلطان : لما قلت لج اباا رقم تلفونج شووه كان احساسج ذاك الوقت .. ؟؟
عقدت حواجبي : ما فهمت ..!!
سلطان : هممممم .. يعني شووه كانت الفكرة الي اخذتينها عني .. ؟؟
مريم : في البداية فكرت انك تباا تقص علي و تلعب بـ مشاعري .. بس لما وصلتني رسالتك قريتها و راقبت حركاتك و تعمدت اني احطك في مواقف علشان اتاكد من مشاعرك اتجاهي ..
سلطان : تأكدتي الحينه ..
ابتسمت : لو ما تأكدت ما كنت عطيتك رقم تلفوني ..
سلطان : همممم .. ما جاوبتيني تحبيني مريوم ..
رديت بـ دلع : سـلطان
سلطان : يا عيون سلطان ..
مريم : بس عاد استحي ..
سلطان : ههههههه .. عيوني ع الي يستحون .. قولي لي أول ..!
رديت بـ استسلام : و الله احبك يا سلطان احبك ..
فتحت الباب بـ انزل .. بس هو مسك يدي ..
سلطان : و أنـا أمـوت فيـج يا أغلى مريم في الدنيا ..
ابتسمت له و خدودي محمرين : .....
سلطان : اهتمي بـ نفسج .. و شوي شوي ..
مريم : ان شاء الله ..

سحبت يدي و نزلت بسرعة ..



0 وعكة صحية تصيب الرئيس التونسي
0 دَعْوَةْ إِلَىْ مَائِدَةْ عَشَاءْ مِنْ ألْخَاَلِدْ لـِ هُدُوُءْ ألْمَشَآعِرْ
0 شعلةالنشاط , القلب المتسامح (شامخ الرياض)تحت المجهر
0 سيد القلم (( ابو حسين )) ورفيقته اطياف فوق الكرسي
0 طفلة اتسولف
0 قفص المواجهه (( ( مهند العراقي - بنوته راك )) والتحدي
0 قنبله
0 مدينة ( حماة ) سوريا
0 ابتاااه - بقلمي
0 فارقيني ......... جديدي
0 مخاطر أدوية التخسيس
0 إرادة رجل روايه سعودية كامله 9 /10
0 أردوغان يبدأ مباحثاته في ليبيا
0 سجن الاعضاء (( ساري 16 )) في السجن
0 احداث اليوم السبت
التوقيع
قل لي حاجه !
اي حاجه !
قل بحبك !
قل كرهتك !
قل قل ..
قل وما يهمكش حاجه
قل بعتك
بس قلي اي حاجه
اي حاجه يا حبيبي
اضغط واضحك :

اضغط هنا لتكبير الصوره

اضغط هنا لتكبير الصوره
$$$ الحب الخالد $$$ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-21-2009, 05:29 PM   #30
مستشار الادارة
 
الصورة الرمزية $$$ الحب الخالد $$$
 
تاريخ التسجيل: May 2007
المشاركات: 25,263
مقالات المدونة: 128
معدل تقييم المستوى: 10
$$$ الحب الخالد $$$ is on a distinguished road
افتراضي


" عـيـون "

[ عالم الأحلام .. 8:22 الليل ]

نشيت لقيت نفسي في البيت .. متى وصلت هني .. و منو يابني .. دخل علي سامر .. بس مدري و كأن طيف فارس جدامي .. شوي شوي سامر بدى يرد ع ورى .. وقفت و ركضت له و انا اناديه ..

عيون : سامر .. سامر .. وين بـ ترووح ..؟؟

وقفت لما لقيت نفسي بـ روحي في الظلمة بس انا و " فـارس" الي قطعني لقيته مبتسم لي .. ضماني لـ صدره ..

في هذه اللحظة نشيت متروعة .. محد في الغرفة .. نزلت من ع السرير .. فتحت الستارة ..
" لـــيــل "

يعني نمت وايد .. عفدت صوب الحمام .. توضيت و انا احس بـ الالم في بطني خف .. فرشت السجادة و صليت .. خلصت و شليتها .. انفتح الباب و انصك كانت الممرضة .. ابتسمت لي من شافتني .. رديت لها الابتسامة .. شلت القرآن و تربعت ع السرير ..

الممرضة " منال " : شلونج الحينه ؟؟!
عيون : الحمدلله احسن ..
الممرضة " منال " : تبين نييب لج عشى !!
عيون : لا مشكورة ..ما ابااا غير " طالعت زوايا الغرفة بـ أســى " اطلع من المستشفى ..!!
الممرضة " منال " : ادري فيج تمللتي .. سنة كاملة انتي هني مو هينة ..
رديت و انا اتذكر ماضيي في المستشفى ..
عيون : اييييه صح كلامج .. و الحين بعد متى اطلع ..؟
الممرضة "منال" : مدري .. قريب ان شاء الله .. " ربتت ع كتفي " بس انتي اهتمي في نفسج .. تراج هذه المرة حـامـل .. وفي بطنج يـاهـل يعني اكلي زين ..
ابتسمت لها : ان شاء الله ..

دخــل فـارس ..!

الممرضة " منال " : استأذن ..
ابتسمت : اذنج معاج ..

طلعت .. تلاقت انضاري معاي .. فـ نزلت راسي .. فارس راح يم الدريشة .. ضل يطالعها و فكره مو معاه .. استغربت !! يعني ما بـ يروح خطوبة مريم .. طالعت ساعتي ( 8:30 ) ..
وقفت و تقربت منه ..

همست : ما بـ تروح خطوبة مريم .. !!

طالعني بعدين رد نضره لـ الدريشة ..

بـ ببرود : لا
عيون : ليش ؟؟؟؟
صرخ علي : انا الي بـ اروح لو انتي ..

غمضت عيني من صرخته .. انا قلت شي الحينه ..!! حرااام عليه يعاملني جيه .. كل ما احاول اتقرب منه يباعدني الف خطوة ع ورى ..

رديت و انا قريب ابجي : انزين .. انا ما قلت شي الحين ..
صرخ علي مرة ثانية : و هذا الي عندج .. تبجين و تنثرين دموعج .. عندج شي غير ؟؟
صـحـت : ......
فارس : اذا اكلمج ردي علي ..
و انا اشهق من البجي : شووه تبيني اقول لك .. انك تعذبني يا فارس .. تـعـذبـنـي ..

طحت ع الارض و انا اصيح .. تمنيت لو الدنيا تنشق و تبلعني .. اباا امووت ..ما اباا هـ الدنيا .. يا ليتني توفيت في الحادث قبل ما اعيش مثل هذه العيشة الـمُُُُُـر .. !
وقفت و انا اشوفه يطالعني بـ نضرات ما فهمتها ..

همس : سامحيني عيون ..!
عيون :....

" مسحت دموعــي "
تقرب مني ..

فارس : سـامحتيني ..!!

" .. استغليت الفرصـة .. "

عيون : بـ شرط ..
فارس : شووه ؟؟
عيون : تروح خطوبة مريم ..
فارس : و تبين تضلين بـ روحج هني ..
عيون : شفيها .. ؟! مـتـعودة ..

طالع الجهة الثانية أونه يـفكـر ..

بـ لهفة : بـ تروح ..
فارس : همممممم .. هيه !
ابتسمت بـ نصر :.....

لـ أول مرة اقدر اقنعه بـ رايي .. مشيت بس وقفني صوته ..

فارس : تبين شي قبل ما اروح ..

فريت له ..

عيون : لا ..

بس قبل ما يطلع .. زقـرتـه ..

عيون : فارس ..!!

لف لي بـ دون ما يتكلم ..

عيون : لا تقول لهم اني في المستشفى ..
فارس : ليش عاد ؟؟
عيون : خلهم يستانسون بـ حفلتهم ..
فارس : ان شاء الله ..

رد بـ يطلع بس رديت زقرته ..

عيون : فـارس ..

وقف .. و لف لي ..

فارس : بعد شي ثاني ..

تقربت منه اكثر .. خليت يدي ع يده بـ ارادتي .. حسيته انصدم مني .. و خصوصا بـ التغير الكبير في تصرفاتي ..

عيون : مشكور فارس ..
فارس : ع شووه ؟
نزلت دموعي : مدري بـ دونك كنت شووه سويت .. !!

مسك ايدي بـ يده الثانية ..

رد بـ حنية : لو شووه صار يا عيون .. بـ تضلين زوجتي و لج حقوق علي ..

ما قدرت في هذه اللحظة اتحمل .. الكل يعرفني مو راعية مواقف جيه .. بـجـيـت ..

بس هذه المرة ما داريت دمعتي بـ وحدتي .. ولا كانت دمعة تحرق قـلـبي .. الااا كانت بــاااردة .. و يا ليتها تدوم ع خـدي ..!
ضماني لـ صدره .. و هــمــس ..

فارس : بـ تضلين غالية يا عيون .. غـاليـة يا وصية المرحـوم ..

مر علي و انا مرتمية في صدره .. يمكن اكثر من ربع ساعة ..
رفعت راسي و خدودي محمرين من البجي .. و من المـوقـف ..

ابتسم لي : كل هذاا .. ما خلصت دمـوعج ..!!

ضحكت و انا امسح دموعي .. ضل يطالعني بـ نضراات هذه المرة عرفت افسرها ..

كانت خليط من الحب .. الحنان .. العشق ..!

فريت نفسي لـ الجهة الثانية ..

بـ ابتسامة : فارس لا تطالعني جيه ..
حباني ع خدي : اهتمي في نفسج .. مع السلامة ..!

طلع من الغرفة ..
ضميت يديني مع بعض و همست ..

عيون : الله يسلمك و يحفظك ..

تقربت من الدريشة .. خليت يدي عليها ..
بـ رايكم الي سويته صح و الله خطأ..!!!!
من اليوم المفروض اعدل سلوكي معاه .. لانه لو ركب و نزل بـ يبقى زوجي .. " خليت يدي ع بطني " و أبـو ولدي ..

" فـــارس "

[ عند باب البيت .. 9:25 الليل ]

نزلت من السيارة و عباراتها .. كلماتها .. حركاتها .. كلها في بالي لـ الحين ما انمحت ..

تــحـبـنـي !! .. مـن قدي .. عيون بنت راشد تحبني يا ناااس ..

دخلت البيت و انا اطالع زواياه .. ما اجذب ..

" مظلمة بدونج يا عيون "
والله اني احبج رغم كل الضروف
رغم كل المتاعب و الأسى والجراح

أخذت شاور .. لبست بانطلون جلد أسود .. معه قميص رصاصي .. لبست فوقه جاكيت أسود جلد .. طالعت نفسي في المنضرة .. رديت شعري ع ورى .. و طلعت من البيت ..

قبل ما اروح القاعة .. رحت محل ذهـب ..

فارس : السلام عليكم ..
صاحب المحل : و عليكم السلام ..
فارس : هممم .. لو سمحت ابي اليديد عندك ..
صاحب المحل : ذهب .. لو فضة .. ألماس .. و هو الأكثر الحين الألماس ..
فارس : زين عطني الألماس ..

طلع لي 3 أطقم .. أحترت بينهم ..
اخترت لـ مريم طقم كان وايد حلو .. السلسلة ع شكل حلق .. في نهايته وردة في وسطتها بلورة بـ اللون الاحمر .. اما التراكي و الخاتم و السويرة فـ ما يقلون في روعتهم عن السلسلة ..

فكرت آخذ لـ عيون بعد .. اخترت لها طقم نـاعـم .. سلسلة فـي نهايـتـها قلب فـي وسـطـه I love you بـ الوردي .. و الخاتم و التراكي و السويرة مثل الشي ..

دفعت الحساب و طلعت ..
وصلت لـ القاعة و الزفة توها واصلة .. الحمدلله افتكيت من سين و جيم " ليش تأخرت " .. بس بقت مشكلة " ويــن عـيـون ؟؟ " ..

دخلت و سلطان واقف .. طالع وسيم بـ بدلته .. كان لونها أسود .. و شعره كان أسـود لـ حد ظلمة الليل .. رغم ان شعره طويل الا انه واايد طالع لوك عليه ..

قبل ما اروح له .. رحت لـ سامر الي كان واقف مع راشد ..

فارس : السلام عليكم ..
راشد + سامر : وعليكم السلام ..
سامر : شبلاك تأخرت .. الحريم قالبين المكان ينطرون عيون .. و خصوصا مريم ..
بلعت ريجي : هاااه .. تدري الشوارع زحمة ..
راشد : هيه هـ الايام مدري شفيها الشوارع وايد زحمة ..
غيرت الموضوع : الا رااشد ..
راشد : شووه ؟؟
طالعته بـ نص عين ..
فارس : شفيها العنود واقفة بـ روحها ..
راشد : هاااه .. في وين ..
سامر : احم احم ..

طالعنا بـ اشمئزاز ..

راشد : تجذبون علي يعني ..
فارس : حـشـى و الله ما اجذب .. لف وراك بـ تشوفها يم باقة الورد ..

انا صاج .. لانها من مساع واقفة هناك .. لما لـف .. ابتسم .. و مـشـى لها ..

.....

" العـنـود "

[ القـاعـة .. 10:00الليل ]

اويييلااااه شافني .. انا شووه اسوي الحين ..

راشد : الحلوة شووه تسوي بـ روحها ..
بلعت ريجي : هاااه .. لا و لا شي ..
راشد : اخبارج حبيبتي ..؟؟
نزلت راسي : بخير .. أ أ أنت شلونك ؟؟
راشد : دامني سمعت صوتج اكيد بخير .. ألا عيوني شفيج مغطية ويهج !!
العنود : هاااه .. لا بس .. أ أنا حاطة لي مـ مـكياج و هني في رياييل و و وايد ..

يــا ربي خاايفة و مرتبكة .. من يوقف راشــد جدامي احس بـ رجفة في جسمي .. اول ما وافقت عليه كان هدفي اني انسى سـامر.. بس راشـد بـ طيبته نساني اياه في شهر واحد بس و خلاني اموت ع التراب الي هو يمشي عليه ..

راشد : شبلاج مرتبكة .. " قرب ويهه مني " تخافين مني ..!
العنود : لـ لـ لا
راشد : انزين .. شيلي الغشوة ..
العنود : لا ما ابااا
راشد : و غلاتي عندج شيلي الغشوة بـ اشوفج ..
العنود : بس ..
قاطعني : لا بس و لا شي ..

مسك الغشوة و رفعها .. نزلت عيوني عن عيونه .. بس هو رفع راسي و غصب انضاري مع انضاره تتلاقى ..

راشد : أحلى من القمر يا العنود ..
أحمرت خدودي من الفشلة : ....

......

" أحـلام "

[ القـاعـة .. 10:15 الليل ]

طالعت الكل و انا متحسرة .. كل وحدة تقول الزود عندي من كثر حلاة الفساتين .. اما انــا .. حامل ..!! فـ ما اقدر البس مثلهن و خصوصا اني صرت أمتن من قبل و وزني آآه يا وزني من الأربعين .. الحين في الستين ..

أخـذت لـي جلابـية مــن اليشـمك .. لـونـها برونـزي مـايـل لـ البنفسجي .. كانت واايد واايد ناعمة .. بس انا متعودة ع الفساتين .. مو ع الجلابيات ..

تقربت رهف مني و هي بـ كامل روعتها .. ما شاء الله عليها .. تينن .. شكلها مثل أمها .. و لان امها من لندن فـ اكييد بـ تكون رهف حلوة ..


كانت لابسة فستان وايد طويل .. حتى ان غفران اول ما دخلنا القاعة كانت تركض ورى رهف و تعرقفت فيه ..
لونه برتقالي مايل لـ البيج .. فيه ع جنب وردة كبيرة لونها برتقالي و طايحة منها خيوط ذهبية .. طالع روعة عليها .. خصوصا ان بشرتها بيضة و شعرها أشقر ..
ماعطيها شكل غير و يلفت الكل ..

رهف : أحلام شفتين غفران ..؟؟
احلام : غفران !! مع سامر ع ما اضن ..
رهف : و الله هـ البنت مخبلتني ..
احلام : هههههههههههههه .. الله يساعدج .. الا عيون لـ الحينه ما يات ..
رهف : انا شفت فارس .. بس مدري اذا يات عيون لو لا ..!!
احلام : انا بعد شفته .. بس ما شفت عيون معاه ..

أم سامر : رهـــف .. تـعـالـي لـ بـنـتـج .. و الله انـهـا طـفـرت فـيـنـي ..

احلام + رهف : ههههههههههههههه

.....

" فـارس "

[ القـاعـة .. 10:25 الليل ]

انتظرتهم يدخلون بس تأخروا .. لمحت سلطان واقف و معاه بشار .. صج تعالوا ما سلمت ع سلطان ..

تقربت منهم ..

فارس : سلطان ..!

لف لي و ابتسم ..
لويت عليه .. و همست ..

فارس : مبروك ..
ابتسم لي : الله يبارك في حياتك ..
فارس : شبلاكم واقفين لـ الحينه .. ؟؟ مو المفروض تدخلون ..؟؟
سلطان : اسأل مريم ..
فارس : شفيها ..!!!
سلطان : تصــيــح ..



التوقيع
قل لي حاجه !
اي حاجه !
قل بحبك !
قل كرهتك !
قل قل ..
قل وما يهمكش حاجه
قل بعتك
بس قلي اي حاجه
اي حاجه يا حبيبي
اضغط واضحك :

اضغط هنا لتكبير الصوره

اضغط هنا لتكبير الصوره
$$$ الحب الخالد $$$ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 10:22 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.