قديم 01-11-2010, 11:01 AM   #1
المديـــــــر العـــــام
 
الصورة الرمزية Emad Alqadi
 
تاريخ التسجيل: Nov 2007
المشاركات: 24,043
مقالات المدونة: 35
معدل تقييم المستوى: 10
Emad Alqadi will become famous soon enough
افتراضي الإختلاط


فى الشيخ أحمد الغامدي مدير فرع هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في مكة المكرمة أن تكون اجازته للاختلاط تفتح باب الفساد أو تسوغ الحرام.

وقال في الجزء الثاني من حواره مع قراء "العربية.نت" إن الاختلاط في المراحل التعليمية يعود لولي الأمر.

ورد الغامدي على تحد من أحد القراء، بأدلة من القرآن الكريم على جواز الاختلاط، فيما وصف السؤال عن تخصصه في (المحاسبة) بأنه عجز ومجرد حجج واهية، وأنه يفتخر بشيوخه ومنهجه في تحصيل العلم الشرعي.




لمتابعة الموضوع ... ينصح بمشاهدة الرابط التالي

جدل واسع حول الحجاب


التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره

التعديل الأخير تم بواسطة Emad Alqadi ; 01-12-2010 الساعة 10:02 AM
Emad Alqadi غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-11-2010, 11:04 AM   #2
المديـــــــر العـــــام
 
الصورة الرمزية Emad Alqadi
 
تاريخ التسجيل: Nov 2007
المشاركات: 24,043
مقالات المدونة: 35
معدل تقييم المستوى: 10
Emad Alqadi will become famous soon enough
افتراضي


فهم خاطئ بأن الاختلاط يفتح باب الفساد:

أليس القول بجواز الاختلاط فيه فتح باب شر على الناس ومدعاة لتفشي الفساد.

- ربما أعتقد البعض أن القول بجواز الاختلاط سيؤدي للسماح بالفساد وترك أهل الشهوات يعبثون بالحرمات وأن في هذا فتح باب شر على الناس وهذا أقوى ما دعا إلى القول بتحريمه عند من غلب هذا الهاجس، والذي نوقن به قطعا أن الفساد لن يقبل به أحد في المملكة الحاكم فيها قبل المحكوم ولله الحمد وإنما علينا بالوسطية المحمودة وهي أن نتمسك بخير الهَدْى، هَدْى محمد صلى الله عليه وسلم، فخروج النساء لحاجتهن في حال قد يكون فيه اختلاط مشروع بما دلت عليه الأدلة ولا يعني ذلك ترك العابثين ومن لهم مطمع يفعلون ما يشاءون بل يجب الأخذ على أيديهم ومنع عبثهم.

المملكة ولله الحمد دولة تحكم كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر فيها قائم كركيزة من ركائز هذه الدولة الراشدة وكتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم هو الأساس الذي انعقدت عليه البيعة لولي الأمر في هذه البلاد، والناس ولله الحمد على غيرتهم التي جبلوا عليها وتربوا على الفضيلة فلن يرضى أحد بالفساد في هذه البلاد ولله الحمد.


التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره

التعديل الأخير تم بواسطة Emad Alqadi ; 01-11-2010 الساعة 11:19 AM
Emad Alqadi غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-11-2010, 11:05 AM   #3
المديـــــــر العـــــام
 
الصورة الرمزية Emad Alqadi
 
تاريخ التسجيل: Nov 2007
المشاركات: 24,043
مقالات المدونة: 35
معدل تقييم المستوى: 10
Emad Alqadi will become famous soon enough
افتراضي


جواز الاختلاط لا يحل المحرمات:

والقول بجواز الاختلاط لا يعني تسويغ ماحرمه الله من تبرج النساء وإظهارهن زينتهن بل الواجب عليهن إدناء جلابيبهن عليهن وغض البصر وحفظ الفروج والابتعاد عن الفتنة ومواطن التهم والتباعد عن مجامع الرجال إلا لحاجة كما أن على الرجال غض أبصارهم وحفظ فروجهم والتباعد عن الفتنة واجتناب إيذاء المسلمين في أعراضهم فالمحافظة على الأخلاق والأعراض ضرورة من ضروريات الدين إلا أن تيسير الشرع على العباد ناسب أن يقدر فيه حاجة النساء للخروج بقدرها كما دلت النصوص على ذلك ولكن دون أن يكون في ذلك إخلال بأحكام الشريعة وذلك هو الاعتدال وهو الوسطية المحمودة التي يتحقق بها حق الفرد ذكراً كان أو أنثى وتتحقق بها حقوق المجتمع والجماعة ولاشك أن تقدير تلك الحاجة وتنظيمها المرجع فيه إلى ولي الأمر فالترجيح بين المصالح المتوخاة والمفاسد المتوقاة مردها إليه لما له من الإطلاع على مختلف الجوانب ولما يتوفر له من معرفة حقائقها ولماقد أستوفاه من الرأي والمشورة والنظر في كل ذلك فله حينها منع مايراه من المباحات أو تقييده أو تنظيمه بما يحقق المصلحة العامة وليس ذلك التنظيم أو التقييد أو المنع تحريما لما أحله الله أوتحليلا لما حرمه الله بل إختيار لأرشد المسالك لتحقيق مصالح الناس وعلى الناس لزوم ذلك الاختيار والطاعة طالما أنه ليس في معصية وإنما وضع لمصالحهم ولو لم يتبين رجحان ذلك للكل فإن لولي الأمر فيه حق، والفرق بين في ذلك وواضح لأن التحليل والتحريم حق لله وحكمه سبحانه أما تنظيم تلك المباحات أو تقييدها منع شيء منه لمصلحة عامة فهو حق مشروع له فولي الأمر مؤتمن على تحقيق الصالح العام نصحا لمن ولاه الله أمرهم.


التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره
Emad Alqadi غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-11-2010, 11:06 AM   #4
المديـــــــر العـــــام
 
الصورة الرمزية Emad Alqadi
 
تاريخ التسجيل: Nov 2007
المشاركات: 24,043
مقالات المدونة: 35
معدل تقييم المستوى: 10
Emad Alqadi will become famous soon enough
افتراضي


الاختلاط في التعليم راجع لولي الأمر:

- هل يشمل القول جواز الاختلاط المراحل التعليمية التي يخشى فيها على المراهقين من فساد الخلق لشدة الاندفاع والطيش مع ما قد يكون في الشباب من خفة التقوى وضعف مواجهة الإغراء كمراحل المتوسطة والثانوية والجامعة أم الاختلاط فيها محرم ؟.

- تقدير ذلك كله وتنظيمه يرجع فيه كما أسلفت لولي الأمر ومنع شيء من ذلك لمصلحة يراها ولي الأمر أو لدفع ضرر لا يعني تحريمه وإنما هو اختيار لولي الأمر لما هو أصلح لمصالح للناس مما هو داخل في دائرة المباح من الأمور الدنيوية ويلزم الناس طاعته.


التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره

التعديل الأخير تم بواسطة Emad Alqadi ; 01-11-2010 الساعة 11:20 AM
Emad Alqadi غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-11-2010, 11:07 AM   #5
المديـــــــر العـــــام
 
الصورة الرمزية Emad Alqadi
 
تاريخ التسجيل: Nov 2007
المشاركات: 24,043
مقالات المدونة: 35
معدل تقييم المستوى: 10
Emad Alqadi will become famous soon enough
افتراضي


تقسيم الاختلاط لا مستند له في الشرع:

وعن جزئية طواف المرأة يقول أحد القراء: "لا أؤيد كلامك في الطواف أنت ترى المرأة مرة واحدة وقد لا تراها مرة أخرى للأبد وهي محجبة حجابا جزئيا أو كليا وفي أطهر بقعة وهي تعمل أفضل العبادات أما في الدراسة فأنت تراها كل صباح والحجاب الشرعي قد لا يكون غالبا وملتزما به للجميع؟"..

وماهو جوابك عما قيل من تقسيم الاختلاط على قسمين عارض ودائم والتفريق بين حكم كل منهما فإذا كان عارضا قالوا ليس بحرام، أما إذا كان دائما (مقننا) كما يصفونه ويمثلون له (باختلاط التعليم والعمل) فإن ذلك يعتبرونه محرما فما الجواب.

-الجواب أننا نسأل هنا من أين أتي بهذا التقسيم هل جاء ذلك في نصوص التشريع أو قال به أحد من الصحابة وهل له مستند في الشريعة أم أنه من تقديرات العقول؟ أما الشريعة فليس في نصوصها شيء من ذلك التفريق وقد أتمها الله وهو القائل: (وما كان ربك نسيا) وهو القائل سبحانه: (اليوم أكملت لكم دينكم وأتمت عليكم نعمتي ورضيت لكم الإسلام دينا) فلا نص في الشريعة ولا عن أحد من الصحابة يقسم الاختلاط إلى عارض جائز وإلى دائم أي (مقنن) محرم كما قيل والثابت في النصوص وحال السلف الجواز دون تقسيم.

ولو أردنا أن نعترض على هذا التقسيم بعقولنا لقلنا إن ما يُسمى بالاختلاط العارض وإن كان يبدو لأول وهلة أن المفسدة فيه غير متوقعة أو هي أدنى فيه من الاختلاط الدائم كما يبدو لذوي بادي الرأي غير صواب لأننا إذا تأملنا رأينا أن الاختلاط العارض المفسدة المتوقعة فيه أكثر منها في الاختلاط الدائم (المقنن) لأن الاختلاط العارض لا يتوفر فيه من الرقابة الاجتماعية القدر الذي يتوفر في الاختلاط المقنن فإن المحيط الرقابي الاجتماعية في الاختلاط العارض ضعيف لأن الرجال والنساء حين يلتقون فيه عرضا قد يحصل من أحدهما من الأمور ما هو محرم والمحيط الاجتماعي في ذلك المكان لا يُعرفهما فيه أحد في الغالب ولا يخشيان منه شيئا فإن وقع من أحدهما نحو الآخر قول أو فعل محرم فإنه بلا شك لن يكون في ذلك المحيط العارض ما يزجرهما عن التمادي فيه أو الوقوع فيما هو أكبر منه.


التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره

التعديل الأخير تم بواسطة Emad Alqadi ; 01-11-2010 الساعة 11:21 AM
Emad Alqadi غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 03:36 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.