قديم 08-29-2009, 02:08 PM   #1
-||[قلم من ذهب]||-
 
الصورة الرمزية صوت القصيد
 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
المشاركات: 355
معدل تقييم المستوى: 5
صوت القصيد is on a distinguished road
ماهو الشعر وماهي بحورالشعر ,,,,, تفضل وراح تعرف



ماهو الشعر .. ؟

الشِّـعـْـرُ فنُّ العربية الأول، وأكثر فنون القول هيمنة على التاريخ الأدبي عند العرب، خصوصًا في عصورها الأولى؛ لسهولة حفظه وتداوله. وقد شاركته في الأهمية بعض الفنون الأدبية الأخرى كالخطابة. وبعد تطور الكتابة وانتشارها واتصال العرب بغيرهم، دخلت بقية الفنون الأدبية الأخرى، المتمثلة في النثر بأشكاله المختلفة لتساهم جنبا إلى جنب، مع الشعر في تكوين تراث الأدب العربي.
ويُعدُّ الشعر وثيقة يمكن الاعتماد عليها في التعرُّف على أحوال العرب وبيئاتهم وثقافتهم وتاريخهم، ويلخص ذلك قولهم: الشعر ديوان العرب.
حاول النقاد العرب تقديم تصوُّر عن الشعر ومفهومه ولغته وأدائه. وقد ظهرت تلك المحاولة في تمييزه عن غيره من أجناس القول، فبرز الوزن والقافية بوصفهما مميزين أساسيين للشعر عن غيره من فنون القول، لذلك ترى أكثر تعريفاتهم أن الشعر كلام موزون مُقَفَّى. وأهم مايميّز الشعر القديم حرصه على الوزن والقافية وعلى مجيء البيت من صدر وعجز. لكن الناظر في كتبهم يلاحظ أن مفهومهم للشعر يتجاوز الوزن والقافية إلى جوانب أخرى، وذلك من خلال تعرفهم على الشعر في مقابلة الفنون الأخرى، فيصبح مثلها؛ مهمته إيجاد الأشكال الجميلة وإن اختلف عنها في الأداة.
ومن ثم ظهر الاهتمام بقضايا الشعر ولغته، فظهرت الكتب في ضبط أوزانه وقوافيه، كما ظهرت دراسات عن الأشكال البلاغية التي يعتمدها الشعراء في إبداع نصوصهم، مثل: الاستعارة والتشبيه والكناية وصنوف البديع.
وكما ظهرت كتب تقدم وصايا للشعراء تعينهم على إنتاج نصوصهم، وتُبَصِّرُهم بأدوات الشعر وطرق الإحسان فيه، ظهرت كتب أخرى في نقد الشعر وتمييز جيده من رديئه. كما اهتمت كتب أخرى بجمعه وتدوينه وتصنيفه في مجموعات حسب أغراضه وموضوعاته. وقد جعلوا الشعر حافلاً بوظيفتي الإمتاع والنفع، فهو يطرب ويشجي من جهة، ويربي ويهذب ويثبت القيم ويدعو إلى الأخلاق الكريمة وينفر من أضدادها من جهة أخرى ...

... كما يعد المفضل بن محمد الضبي من أبرز رواة الكوفة، وكان عالماً بأشعار الجاهلية، وأخبارها وأيامها، وأنساب العرب، وأصولها. وقد اختار مجموعة من أشعار العرب عُرفت بالمفضليات. وهي مطبوعة ومتداولة. انظر: الجزء الخاص بالمفضليات في هذه المقالة. ومن الرواة الكوفيين أيضًا أبو عمرو الشيباني، وابن الأعرابي، وابن السكّيت، وثعلب، وغيرهم. ولكل راوية من هؤلاء الرواة ترجمة في هذه الموسوعة.
مجموعات الشعر
الشعر ديوان العرب. وكان اهتمامهم بالشّاعر، قديمًا، أكثر من اهتمامهم بالكاتب، لحاجتهم إلى الشاعر. وقد عبّروا عن هذا الحرص على الشعر والاهتمام بالشاعر في عنايتهم بما اصطلح على تسميته بمجموعات الشعر.
وهذه المجموعات أقرب إلى ديوان الشعر بما تحويه من أشعار لعدد من الشعراء. وترتبط نشأتها بحركة رواية الشعر في عصر التدوين، في القرن الهجري الأوّل. ثم أخذ الرواة، بعد ذلك، يتناقلون هذا التراث جيلاً بعد جيل.
ومن أشهر هؤلاء الرواة أبو عمرو بن العلاء والأصمعي والمفضّل الضبي وخلف الأحمر وحماد الراوية وأبو زيد الأنصاري وابن سلاّم الجمحي وأبو عمرو الشيباني وغيرهم. انظر: الجزء الخاص برواية الشعر ورواته في هذه المقالة.
فكرة المجموعات. تختلف هذه المجموعات تبعًا لفكرة كل مجموعة منها، فبعضها يرمي إلى إثبات عدد من القصائد المطولة المشهورة وهي المعلقات. وبعضها قد يكتفي بالأبيات الجيدة المشهورة يختارها من جملة القصيدة وهي المختارات، ومنها ماوقف عمله على الشعر الجاهلي لا يتعداه، على حين زاوج بعضها بين الجيّد من شعر الجاهلية والإسلام.
وتقدم المجموعات فائدة أكبر من فائدة الدواوين؛ لأن الأخيرة أضيق مجالاً لوقوفها عند شاعر بعينه لاتتجاوزه، في حين نجد المجموعة أوسع مجالاً لتنوع الموضوعات وتعدّد الشعراء. فهي أقدر على تصوير ذوق العصر بإعطائها خلفية أوسع عن الحياة الاجتماعية، وإن كان ذوق مصنّفها لا يغيب عنها في كل الأحوال.
وأشهر هذه المجموعات:
المعلقات. مصطلح أدبي يطلق على مجموعة من القصائد المختارة لأشهر شعراء الجاهلية، تمتاز بطول نفَسها الشعري وجزالة ألفاظها وثراء معانيها وتنوع فنونها وشخصية ناظميها.
قام باختيارها وجمعها راوية الكوفة المشهور حماد الراوية (ت نحو 156هـ، 772م).
واسم المعلقات أكثر أسمائها دلالة عليها. وهناك أسماء أخرى أطلقها الرواة والباحثون على هذه المجموعة من قصائد الشعر الجاهلي، إلا أنها أقل ذيوعًا وجريانًا على الألسنة من لفظ المعلقات، ومن هذه التسميات:
السبع الطوال. وهي وصف لتلك القصائد بأظهر صفاتها وهو الطول.
السُّموط. تشبيهًا لها بالقلائد والعقود التي تعلقها المرأة على جيدها للزينة.

المذَهَّبات. لكتابتها بالذهب أو بمائه.
القصائد السبع المشهورات. علَّل النحاس أحمد بن محمد (ت 338هـ،950م) هذه التسمية بقوله: لما رأى حماد الراوية زهد الناس في حفظ الشعر، جمع هذه السبع وحضهم عليها، وقال لهم: هذه المشهورات، فسُميت القصائد السبع المشهورات لهذا.
السبع الطوال الجاهليات. أطلق ابن الأنباري محمد بن القاسم (ت 328هـ ، 939م) هذا الاسم على شرحه لهذه القصائد.
القصائد السبع أو القصائد العشر. الاسم الأوّل هو عنوان شرح الزوزني الحسين بن أحمد (ت 486هـ، 1093م)، أما التبريزي يحيى بن علي (ت 502هـ، 1109م)، فقد عنْون شرحه لهذه القصائد بـ شرح القصائد العشر....
موسيقى الشعر
تعني موسيقى الشعر مراعاة التَّناسب في أبيات القصيدة بين الإيقاع والوزن، بحيث تتساوى الأبيات في عدد المتحركات والسواكن المتوالية، مساواة تحقق في القصيدة ما عرف بوحدة النغم. وهذه الموسيقى اتخذت معايير متعدّدة. منها مايتَّصل بعروض الشعر وميزانه، ومنها مايتصل بقافيته ورويّه، وهذا يحقّق إيقاع الشعر وموسيقاه.
العَرُوض. أما العروض فهو ميزان الشّعر الذي به يُعرف صحيحه من مكسوره. وهي مؤنثة. وأصل العَروض لغةً: الناحية، من ذلك قولهم: أنت معي في عروض، أي: ناحية.
وهو علم من علوم الشعر. ويحتمل أن يكون قد سُمّي عَروضًا لأن الشعر يُعرض عليه، فما وافقه كان صحيحًا وماخالفه كان فاسدًا. وقد اختلفت الآراء في سبب تسمية هذا العلم: العَروض. فمنهم من قال: إنه سُمِّي باسم المكان الذي وضع فيه، لأن مؤلفه، الخليل بن أحمد الفراهيدي، فتح عليه بهذا العلم في العروض أي في مكة. وهناك من قال: إنه سمي باسم الجمل الذي يصعب ترويضه، وهو العَروض، فسمي من باب التشبيه. وقد اقتبست أكثر مصطلحاته من أجزاء الخيمة ومستلزماتها نحو: الوتد والسبب والضرب والرّكن والمصراع، والخبن والطي وهما لقماش الخيمة. وكذلك أثر سير الجمل بأنواعه المختلفة وحركاته المتنوعة في موسيقى الشعر، إذ رُوي أن بعض أوزان الشعر العربي نشأت تقليدًا لحركة الجمل. فبحر الرّجز وبحر مجزوء الكامل هما أقرب الأوزان محاكاة لسير الجمل.
ويقسَّم بيت الشعر إلى صدر وعجز. ويقوم البيت على تفعيلات، حيث تسمى آخر تفعيلة في صدر البيت بالعروض وهي تفعيلة ذات أهمية في البيت كله؛ لأن بناء القصيدة كله يقوم عليها. وتُعرف التفعيلة الأخيرة من عجز البيت بالضَّرْب، وهي تلي تفعيلة العروض في الأهمية، حيث تحدد مايجب أو يجوز أن تكون عليه صدور الأبيات.

ويتألف البيت من تفعيلات مختلفة الأحرف، منها ماهو خماسي أيّ من خمسة أحرف وهما: فعولن وفاعلن، ومنها ما هو من سبعة أحرف وهي: مفاعيلن ومُفَاعَلَتنْ، ومستفعلن، وفاعلاتُن ومُتفاعلن، ومستفع لن، ومفعولات، وفاع لاتن. وهي في جملتها عشر تفعيلات. ومنها تكون جميع أوزان البحور السّتة عشر.
ولمعرفة هذه التفعيلات، يُكتب بيت الشعر كتابة عَروضية، لها قاعدتها التي تُجمل في أن يُكتب التنوين نونًا ساكنة مثل: بيتٌ بيتُنْ. والشدّة تكتب حرفين: الأول ساكن والثاني متحرك بحركته التي على الشّدة مثل: السَّماء = ءسْسَمَاء. ومثل الحرّية = الحُرْرِية. وألف المدِّ يُكتب ألفين: الأول متحرك بالفتحة والثاني ساكن مثل آخر= أَأْخر. والألف والواو والياء تكون ساكنة إلا أنْ يجيء مايحركها في الإعراب أو في البناء، مثل دعَاْ ويدنوْ ويجريْ. وأل الشمسيّة تُكتب همزةً ويكون ما بعدها مشددًا، نحو: الشمس = أشْشَمس. وأل القمرية تُكتب لامًا ساكنًا، نحو: طلع القمر = طلعَلْقمرُ.
وفي بعض الأوزان، تُشْبَع الحركات في أواخر الكلمات في الأبيات لتتولد الألف من الفتحة والواو من الضمة والياء من الكسرة. نحو: قرأ الكتابا: عصر حانَ مشيبُبْو. تُلمُّ بغائبِيْ.
وهكذا، يكتب بيت الشعر كتابةً عروضية تُطبق فيها قواعد الكتابة العروضية المعتمدة على الصوت لا على الإملاء، وتوضع الحركات على كل حروف كلمات البيت، ثم تنقل الحركاتُ تحت أحرف الكلمات: كُلّ حركة تقابل حرفها تمامًا، حيث اتُّفق أن يُوضع للحركة خطّ صغير، وللسُّكون دائرة صغيرة مثل كتابٌ. تُكتب: كِتَاْبُنْ. وتكون الحركات تحتها كما يلي:
//ه/ه.
فإذا أردنا أن نطبق هذه القاعدة مثلاً على بيت عمرو بن كلثوم:
وأنَّا المطْعمــون إذا قَدَرْناوأنَّا المهْلكون إذا ابتُلينا
تكون كتابته العروضية هكذا:
وأننلمط عمون إذا قدرناوأننلمه لكون إذب تُلينا
ويقابَل هذا البيت بالرموز: الشَّرْطة للحرف المتحرك، والدائرة الصغيرة للحرف الساكن هكذا:
//ه/ه/ه //ه///ه //ه/ه //ه/ه/ه //ه///ه //ه/ه
ثم ينظر في هذه الحركات والسواكن ماذا تقابل من أوزان البحور، وعليها نُحدد بحر البيت، حيث كان في هذا البيت بحر الوافر وخرج وزنه:
مفاعلْتن - مفاعلَتن - فَعُولن - مفاعلْتن - مفاعلتن - فعولن
والتّفيعلات التي هي أساسُ أوزان البحور، يقابلها من الحركات والسواكن مايأتي:

التفعيلتان الخماسيّتان فعُولنْ-وفاعِلن يقابلهما:
//ه/ه /ه//ه
والتفعيلات السباعية كمايلي:
مََفَاْعيلن مُفاعَلتُن مُستفعلُن فاعِلاتُن
ـ ـ ه ـ ه ـ ه ـ ـ ه ـ ـ ـ ه ـ ه ـ ه ـ ـ ه ـ ه ـ ـ ه ـ ه
مُتَفَاعِلُنْ مُستفِعلن مَفْعُولات فاعِ لاتُنْ
ـ ـ ـ ه ـ ـ ه ـ ه ـ ه ـ ـ ه ـ ه ـ ه ـ ه ـ ـ ه ـ ـ ه ـ ه
وهكذا يسير التقطيع في كل بيت شعر يُرَاد الوصول إلى وزنه.
وقد تعتري التفعيلات زِحافات وعلل فَيَحْدُثُ فيها تغييرٌ بنقص أو زيادة.
فالزحاف منه الفردي ومنه المزدوج.
والعلة منها التي للزّيادة ومنها التي للنقص والفرق بينهما أن الزحاف يحدث في العَروض والضَّرب وبقية أجزاء البيت. والعلة لاتقع أصالة إلا في العَروض والضّرب فقط، وهي تُلزم، لكنَّ الزّحاف لايُلزمُ.
وتُقسم التفعيلات إلى مقاطع تُعرف بالأسباب والأوتاد والفواصل.
فالأسباب سببان: سبب خفيف يتألف من حرف متحرك وآخر ساكن مثل لـَنْ (ـ ه)، وسبب ثقيل يتألف من حرفين متحركين مثل: لـَكَ (ـ ـ).
والوتد المجموع هو الذي يتألف من ثلاثة أحرف اجتمع فيها متحركان والثالث ساكن، نحو: صـَبـَاْ (ـ ـ ه)
والوتد المفروق هو الذي اجتمع فيه ثلاثة أحرف الأول والثالث متحركان بينهما ساكن نحو لـَيْسَ (ـ ه ـ)
والفاصلتان صغرى وكُبرى:
الفاصلة الصغرى هي التي فيها أربعة أحرف الثلاثة الأولى متحركة والرابع ساكن نحو فـَرِحَتْ (ـ ـ ـ ه).
والفاصلة الكبرى هي التي فيها خمسة أحرف الأربعة الأولى متحركة والخامـس ساكـن نحــو: بـَرَكَـةٌ (----ه)...
مدارس الشعر العربي الحديث
بدأت مع النصف الثاني من القرن التاسع عشر الميلادي بشائر نهضة فنية في الشعر العربي الحديث، وبدأت أول أمرها خافتة ضئيلة، ثم أخذ عودها يقوى ويشتد حتى اكتملت خلال القرن العشرين متبلورة في اتجاهات شعرية حددت مذاهب الشعر العربي الحديث، ورصدت اتجاهاته. وكان لما أطلق عليه النقاد مدارس الشعر أثر كبير في بلورة تلك الاتجاهات التي أسهمت في بعث الشعر العربي من وهدته كما عملت على رفده بدماء جديدة، مستفيدة من التراث العالمي آخذةً ما يوافق القيم والتقاليد. وتعد مدرسة الإحياء والديوان وأبولو والمهجر والرابطة القلمية والعصبة الأندلسية وجماعة مجلة الشعر أشهر هذه المدارس، إذ إنها قدمت الجانب النظري وأتبعته بالجانب العملي التطبيقي؛ فكان نقادها يُنَظِّرُون وشعراؤها يكتبون محتذين تلك الرؤى النقدية. وسنورد هنا كلمة موجزة عن كل مدرسة من هذه المدارس.
مدرسة الإحياء. يمثِّل هذه المدرسة من جيل الرواد محمود سامي البارودي، ثم أحمد شوقي، ومن عاصره أو تلاه مثل: حافظ إبراهيم وأحمد محرم وعزيز أباظة ومحمود غنيم وعلي الجندي وغيرهم.

وهذه المدرسة يتمثّل تجديدها للشعر العربي في أنها احتذت الشِّعر العباسي، إذ تسري في قصائد شعرائه أصداء أبي تمام والبحتري والمتنبي والشريف الرضيّ. فتجديدها إذن نابع من محاكاة أرفع نماذج الشعر وأرقى رموزه في عصور الازدهار الفني، وبخاصة العصر العباسي.
لا ينبغي تجاهل عنصر الطاقة الذاتية الفذّة التي كانت لدى كل من رائدي هذه المدرسة خاصة، وهما: البارودي وشوقي. لقد قرآ التراث الشعري قراءة تمثل، وتذوقا هذا التراث، وأعانتهما الموهبة الفذّة على إنتاج شعر جديد لم يكن لقارىء الشعر الحديث عهد به من قبل، إذ قبيل اشتهار البارودي عرف الوسط الأدبي شعراء أمثال: علي الليثي، وصفوت الساعاتي، وعبد الله فكري، غلبت على أشعارهم الصنعة اللفظية، واجترار النماذج الفنية في عصور الضعف، والاقتصار على المناسبات الخاصة مثل تهنئة بمولود، أو مداعبة لصديق، هذا إلى مدائح هؤلاء الشعراء للخديوي وغيره، مع افتقار إبداعاتهم الشعرية للتجربة والصدق الفني. لقد ابتعد الشعر العربي إذن، قبل البارودي، عن النماذج الأصيلة في عصور الازدهار، كما افتقد الموهبة الفنية.وبشكل عام، فإن فن الشعر قبل البارودي قد أصيب بالكساد والعقم.
ولقد برزت عوامل شتى أعادت للشعر العربي، على يد البارودي وشوقي، قوته وازدهاره، فإلى جانب عامل الموهبة، فإن مدرسة البعث والإحياء كانت وليدة حركة بعث شامل في الأدب والدين والفكر؛ إذ أخرجت المطابع أمهات كتب الأدب ـ خاصة ـ مثل: الأغاني، ونهج البلاغة، ومقامات بديع الزمان الهمذاني، كما أخرجت دلائل الإعجاز وأسرار البلاغة لعبد القاهر الجرجاني، وكان الشيخ محمد عبده قد حقق هذه الكتب وسواها، وجلس لتدريسها لطلاب الأزهر ودار العلوم، فضلاً عن الصحوة الشاملة في شتَّى مرافق الحياة، والاتصال بالثقافة الحديثة وصدور الصحف والمجلات، وانتشار التعليم

ولقد عبر البارودي عن مأساة نفيه، في أشعاره، بأصدق تجربة وأروع لغة، وترك ديوانًا عده الدارسون بكل المقاييس، البداية الحقيقية لنهضة الشعر، والصورة الجلية لرائد مدرسة الإحياء والبعث....
من الموسوعة العربية العالمية ..

.................................

بحـــــــــــور الشــــــــــــــعر


الطويل

هوالحبُّ فاسْلَمْ بالحَشا ما الهوى سَهْل
لك الحمد يا ذا الجود والمجد والعلا
سميري وهل للمستهام سمير
ألا إن تذكار الأحبة تسبيح
سلام عليكم ما ألذ وصالكم
أزين نساء العالمين أجيبي
وإني لأرجو الله
أيا جبلي نعمان
عوالم فيها الكائنات تدور
شربنا على ذكر الحبيب مدامة



المديد

أنا يا عصفورة الشجن
يا شقيق الروح من جسدي
بات يدعو الواحد الصمدا
هذه الأثواب والخلع[
بأبي والله من طرقا
ما هوى إلا له سبب
من عذيري من هوى قمر
نام من أهدى لي الأرقا
قل لجيران بذي سلم
سيدي ما عنك لي عوض
يا كثير الدل والغنج
وجنة المحبوب ذات احمرار




البسيط
والأذن تعشق قبل العين أحيانا
هذي المنازل أنخ يا سائق الإبل
أنتم سروري
وقفت بالذل في أبواب عزكمُ
أظاعنون فنبكي أم مقيمونا
بلغه يا قمر
ما بين معترك الأحداق والمهج
نشرت في موكب العشاق أعلامي
أخاف أن تمطر الدنيا ولست معي

مخلع البسيط

إرادة الله لا قراري
أصبح قلبي به ندوب
أحن شوقا إلى ديار
قال الخلي الهوى محال
لقلع ضرس وضرب حبس
لقد أتيت الحمى بذل
رأيت ربي بعين قلبي


مجزوء البسيط


ظالمتي في الهوى لا تَظلمي


الهزج

أيا سيدة الناس
أروني وجه نسرين
صور فوزا وعباسا
سقتك الخمر عيناها
فوز ملكت قلبي
رعاك الله يا إلف
من المشهور بالحب



الكامل

خطرات ذكرك تستثير صبابتي
من مات يعلم أنك الحق المبين
يا رب إن عظمت ذنوبي كثرة
أفديه إن حفظ الهوى أو ضيعا
ورق الغصون
ولقد ذكرتك والظلام كأنه


مجزوء الكامل

هات اسقنيها من يديك
أنا في رحاب الله طائر
هوت المشاعر


أحذ الكامل
(الكامل المرفل)

قل للتي وصفت محبتها
أين الضجيج العذب والشغب



الوافر
جمال الروح ذاك هو الجمال
إذا غامرت في شرف مروم
فؤادي في غشاء من نبال
إلهي لا تعذبني فإني


مجزوء الوافر

دم العشاق مطلول
أنتم كل أشغالي
حبك في صميم القلب يستعر
قريب غير مقترب




الرجز

دارت على الدوح سلاف القطر


مجزوء الرجز

يا ذا القوام السمهري
الحمد لله الذي أذهب عنا الحزنا
يا عسلي يا سكري

هذا مقال سمج
قلت لها حبك قد أنحل مني البدانا
إلهنا ما أعدلك
أفديه ظبياً ابتسم
أحسن بباريك الظنون
ترنموا ترنموا
منهوك الرجز

أفدي قمر عقلي قمر





الرمل

جادك الغيث إذا الغيث همى
يا عريبا بالحمى قد نزلوا
أيها الساقي إليك المشتكى
بعد ليل البعد صبح القرب بان
فاتر الأجفان بدري (موشح)

الرمل
هل لداعيك مجيب
كيف أصنع يا رجال
ما شممت الورد إلا
آه من شدة حبي
آيات غرامي
أنت نفسي وحياتي
لأموتن بغمي
مرحبا
عيدنا عيد سعادة
أنت في بالك خاطر
منيتي من رمت قربه
في حماك ربنا


السريع

يا أيها المغتر بالله
قالت ألا لا تلجن دارنا
أميرتي لا تغفري ذنبي
أضحكني طورا وأبكاني
يا عبدَ يا جافية قاطعة


المنسرح
إن وصفوني فناحل الجسد
حسبي بما قد لقيت يا عمر
أفدي بنفسي من لا أسميه
احرص غدا أن تكون منسرحا
مولاي يا بدر كل داجية
سبحان ربي تبارك الله
قالت كحلت الجفون بالوسن
غصن من البان مثمر قمرا (موشح)

الخفيف
كلما أمعن الدجى وتحالك
لا تلم ذا الهوى على أن يبوحا
أنت سؤلي وإن بخلت بسؤلي
وغرير بحسنها قال صفها
طامني يا جبال
لو تجلى عن ناظريك الغبار
دب في الفناء سفلا وعلوا
لي صديق يرى حقوقي عليه نافلات


مجزوء الخفيف

لو علمتم محلكم في فؤادي
ذهب الخوف والرجا
كلنا في الهوى سوا
أطلع الصبح راية الفجر (مرفل)
رب ليل ظفرت بالبدر (موشح)



المضارع

أيا ليل لا انقضيت
أرى للصبا وداعا



المقتضب

حامل الهوى تعب

ليس عنك مصطبر
قد أتاك يعتذر


المجتث

يا عاقد الحاجبين
تنبهوا يا رقود
سكر الشباب جنون
سهرتُ منه الليالي
يا من له في البرايا
ترقرقي يا دموعي
هيا بنا يا صديقي
يا أيها المتدلي



المتقارب

إلهي بذكرك أنسى الوجود
أيا هم نفسي من العالمين
سروري من الدهر لقياكم
أحب على كل ما حالة
هنيئاً مريئاً بأجر أقام
فؤادي يحس وعقلي يعي

مجزوء المتقارب
تسبح روحي بحمدك


المتدارك
اشهدي يا سماء

الخبب

يا ليل الصب متى غده
المجد بيومك مولده
يا صاح الصبر وهى مني



الدوبيت

يا من بوصاله يداوي الكبدا
يا غصـن نقا مكللا بالذهب
ما أخجل قده غصون البان
مجزوء الدوبيت
يا من لعبت به شمول


اللاحق


لو كنت تدري ما الحب يفعل
سلم أمورك لله تسلم
باهي المحيا لما سقاني
موشحات من مستفعلاتن
لولا تجني من قد هجرني





موشّحات وأوزان الأخرى


ما أحلاك
تبدى حسن ذات الشؤون
يا من يحن إليكِ فؤادي (مستفعلن فاعلن فاعلاتن)
صلاة ربي على المصطفى (مستفعلن فاعلن فاعلن)
عطفا أيا جيرة الحرم
باتَ وَسُمارُهُ النُجومُ
رب ليل ظفرت بالبدر
وغزال مشنف
ما أخجل قده غصون البان
يا ليلة الوصل وكاس العقار
في زهـرة وطــيبِ
صادني ولم يدر ما صادا
غصن من البان مثمر قمرا
ما على من هام وجدا بذوات الحلى
أبى أن يجود بالسلام
أطلع الصبح راية الفجر
أهوى قمر أحوى أغر
لولا تجني من قد هجرني
رب البرية .. نظرة إليّه
فيك كل ما أرى حسن
فاتر الأجفان بدري
دع طرق الغي
حسبي ربي
قد غرد القمري
الزم باب ربك
يا ترى بعد البعاد
يا غافر الذنب
قد أجدبت أرض القلوب
يا صبا الأسحار هجت أشواقي
فتنا مطرب الحان

شعر التفعيلة


مستفعلن: أنشودة المطر


مفاعلتن: المرهم العجيب


مستفعلن: المفقودات


فاعلاتن: فيمَ نخشى الكلمات


فعلن: حب بلا حدود


فاعلاتن: تجليات صوفية


فعولن: أنا من تراب وماء


متفاعلن: أنا لا أبيع مخدرات

شكرا لمروركم وتكرمكم مقدمااااااا تقبلوا فائق حبي وتقديري واحترامي لشخصكم الكريم

أخوكــم صوت القصيد اضغط هنا لتكبير الصوره


0 ....
0 فلن تجدي عقاقير ولن تشفيك Injection
0 الشاعر العذب ..... ( خالـــــــــــــــــد الفيصـــــــــــــــل )
0 مـــــــــــــــدارس الشعر العربي الحديث ,,,,, والشعر الغربي وانواعـــــــــــه
0 قصيدة المـــــــــــــــــــــــــوت
0 اهديها لكل من يقرئها ..... من جديدي .... ( صفحة الذكرى )
0 لحظه الم..(رثاء)..صوت القصيد
0 حــــــــــــــــــــــــــامد زيـــــــــــــــــــــــــــــــد
0 الخطوه الاساسيه لكتابة الشعر ,,,, كيفية الوزن ,,,, تفضلوا
0 غـــــــــرائب الشعـــــــــــــــــــر
0 ( انتي البــــــــــــدر )
0 شاعره هنديه ترثي حبيبها ( موتو )..........
0 صمود انثى غايبه يالله عسى خير .........
0 الاســـــــتنساخ
0 اصعب سؤال !!!!!!!!

التعديل الأخير تم بواسطة ™al3nood ; 02-16-2010 الساعة 06:08 PM
صوت القصيد غير متواجد حالياً  
قديم 08-29-2009, 05:53 PM   #3
-||[عضو النادي الملكي]||-
 
الصورة الرمزية $$$ الحب الخالد $$$
 
تاريخ التسجيل: May 2007
المشاركات: 23,838
مقالات المدونة: 48
معدل تقييم المستوى: 30
$$$ الحب الخالد $$$ is on a distinguished road
افتراضي


يتم تثبيت الموضوع للاهميه

شاكر لك اخي صوت القصيد لهذا المجهود

واعذر تطلفي على المشاركه في تنسيقها

تلميذك الخالد


0 نقض شبهة اقتباس القرآن من شعر امرؤ القيس بأكثر من 20 وجه
0 ضحية صمت وبنات المنتدى والرساله اللي جننتهم
0 رواية العصفوريه - بنت بنوته
0 فساتين زفاف للمحجبات
0 لعبة الايام
0 انا ومارد الشعر ( زمزوم ) بقلمي
0 مشغل صوتي OggPlay
0 دَعْوَةْ إِلَىْ مَائِدَةْ عَشَاءْ مِنْ ألْخَاَلِدْ لـِ
0 امير المشرفين (( الولد اللطيف )) تحت المجهر
0 اللي بعينك محتلف (( خيانه )) .
0 قصيدة تكريم في اعضاء برق القدامى
0 القصه الكامله لرأفت الهجان ( اشهر جاسوس مصري )
0 ملف كامل بانواع السلطات العاليمه
0 الخنثـــــــــــــــــــــــــــى ( بالصور )
0 ديوان سامر هشام سكيك
التوقيع
قل لي حاجه !
اي حاجه !
قل بحبك !
قل كرهتك !
قل قل ..
قل وما يهمكش حاجه
قل بعتك
بس قلي اي حاجه
اي حاجه يا حبيبي
اضغط واضحك :

اضغط هنا لتكبير الصوره

اضغط هنا لتكبير الصوره

التعديل الأخير تم بواسطة ™al3nood ; 03-07-2010 الساعة 04:25 PM
$$$ الحب الخالد $$$ غير متواجد حالياً  
قديم 10-08-2009, 03:42 PM   #5
-||[كبار الشخصيات في المنتدى]||-
 
الصورة الرمزية سـلـطـان الشمال
 
تاريخ التسجيل: Jun 2009
المشاركات: 1,196
معدل تقييم المستوى: 6
سـلـطـان الشمال is on a distinguished road
افتراضي


اختي صوت القصيد او العفواء اقصد اخي وحبيبي محمد

ماجمل ماكتبت ويسلم ربي الايدي لك تحياااتي وتقديري



ســـــــــــــلطااااان الـــــــشمااال


سـلـطـان الشمال غير متواجد حالياً  
موضوع مغلق

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
هذا حظي من على الدنيا وعيت $$حبيب حبيبته$$ قسم الروايات المكتملة 55 04-01-2014 12:03 AM
روايه ((لعنة جورجيت)) $$حبيب حبيبته$$ قسم الروايات المكتملة 38 10-10-2013 06:43 PM
الشعر الحر والتفعيله (( دموع السحاب - ساره المشاكسه )) لي راي المخالف $$$ الحب الخالد $$$ منتدى النقاش الجاد 23 06-21-2010 11:54 PM
الشاعر الهندي كي ساتشيداناندان $$$ الحب الخالد $$$ منتدي الأدب العالمي و روائعه 4 10-11-2009 04:30 PM
الشعر , انواعه وكيفية كتابته امير الاحزان... منتدي الشعر و القصائد - همس القوافي 0 06-30-2009 02:14 AM


الساعة الآن 04:57 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.