قديم 04-06-2010, 11:58 PM   #16
-||[عضو فعال]||-
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 53
معدل تقييم المستوى: 9
ريـــــري is on a distinguished road
افتراضي


وصلوا البيت وطلعوا لغرفهم ينامون


خالد: وليد اروح اللحين اكلم ابوي ولا انتظر لبكره
وليد: اذا ابوك صاحي اللحين روح كلمه خير البر عاجله
خالد: يله اجل بروح اطلعله اللحين
وليد: زين زين


عند البنات

سمية: تصدقون اني جوعانه
هاجر: اي والله حتى انا
مشاعل: هاجر يكفي بلع حرام عليك سمنتي خرب جسمك
هاجر: والله صدق ياسميه سمنت ولا مشاعلوه تلعب علي
مشاعل: ليش العب عليك واكبر دليل ملابسك ماتدخل فيك
سمية: الا صدق ياهاجر سمنتي
هاجر : خلاص سديتوا نفسي وراحت تنام
سميه: طيب من ينزل معاي تحت
هدى: انا بنزل معاك باكل شئ خفيف
سمية : يله


نزلوا تحت

في المطبخ
قعدت سمية وهدى على الطاوله يسولفون وياكلون

هدى: سميه من اللي طلعني من البحر
سمية تذكرت اللي صار وقعدت تضحك
هدى : خير ضحكيني معك
سمية: ماطلعك وبس سوى لك تنفس صناعي بعد
هدى: ووع من اللي سوى لي تنفس صناعي وقعدت تمسح فمها
سمية تضحك عليها وهي تمسح فمها : احمدي ربك ولا كان انتي فاطسه اللحين
هدى : طيب من هو
سميه: اخوي خالد
هدى مصدومه:خالد
سمية : ايه خالد
هدى: طيب وش صار بالضبط قوليلي
سمية: تصدقين مدري من الروعه مااذكر شئ
هدى وهي معصبه: يعني من اللي يذكر
سمية: مدري اذا جت فرصه سألت خالد وتحرك حواجبها
هدى: كلي تراب لاتسألينه خلاص ماابي اعرف
سمية: زين بروح لدورة المياة شوي وارجع اوكي
هدى : طيب لاتتاخرين
سمية : طيب لاتتحركين من مكانك

خالد وهو داخل للبيت شاف نور المطبخ شغال وراح عنده
دخل وشاف وحده مسنده راسها على الطاوله واستغرب من هذي
هدى سمعت حركه ورفعت راسها وقعدت تطالعه وهو يطالعها
خالد: اسف ماكنت اعرف ان فيه احد
هدى:________
خالد: كيفك اللحين
هدى: بخير وقامت تبي تطلع
خالد: هدى انتظري شوي ابي احاكيك بموضوع
هدى:_______
خالد : لو اخطبك توافقين
هدى رفعت راسها: هااه
خالد: قولي ايه او لا
هدى: مدري وطلعت تركض وقلبها يضرب
سمية شافتها تركض استغربت وش فيها هاذي ودخلت المطبخ وشافت خالد وانصدمت
سمية : عز الله البنت ماتت من الحيا ههههههه
خالد: وش فيك تضحكين
سمية : ابد بس هدى سألتني من اللي طلعها من البحر وقلتلها انك انت وانك سويت لها تنفس صناعي ووجهها صار طماطه من الحيا واللحين شافتك وجه لوجه عز الله البنت راحت
خالد: بسم الله عليها
سمية: حركات
خالد: هههههههه طيب اقعدي بحاكيك بموضوع
سمية: طيب
خالد: تصدقين من عقب ماطلعت هدى من البحر وانا عجزت اطلعها من راسي
حبيتها
سمية: ايه يسمونه حب من اول تنفس صناعي ههههههههههههه
خالد: ههههههههههه الله يقلع بليسك عيب عليك استحي على وجهك
سمية: هههههههههههههههه الله وناسه لو تتزوج هدى
خالد: ان شاء الله بس ودي انك تسألينها اول اذا ايه قلت لأبوي يخطبها
سمية: طيب ولا يهمك
خالد: طيب يله انا كنت ابي ابوي بس شكله نايم
سمية: ايه من جت جدتي واعمامي وهو ينام بدري
خالد: زين الله يعينه يله تصبحين على خير
سمية: وانت من اهله
طلع خالد وراح للعيال ولقاهم نايمين

طلعت سمية للغرفة ولقت هدى جالسه وترتجف
سمية: بسم الله عليك وش فيك
هدى: قعدت تصيح وضمت سميه
سمية : هدى وش فيك خرعتيني
هدى: مدري وش فيني بس ودي ابكي
سمية : بسم الله عليك خالد اخوي له علاقه
هدى: ايه
سمية: ليش هو وش سوى
هدى: خطبني بالمطبخ
سميه: ههههههههههه يلعن ام الرومانسية اللي بخالد بالمطبخ اجل
هدى: ودموعها على خدها: ههههههههه شفتي
سمية: المهم هو يبي رايك بالموضوع هااه شرايك
هدى: مدري انتي شرايك
سمية:حلوه ذي انا اللي باخذه ولا انتي
هدي: طيب عادي اخذ رايك مافيها شئ
سمية: والله اخوي حنون وطيب وعلى نياته وبوافق عليه من غير تفكير
هدى: طيب بفكر
سمية: خير ان شاء الله يالله نامي بكره ورانا طلعه
هدى: وشلون انام وانا توني انخطبت بالمطبخ
سمية: هههههه يالله نامي بس خلي عنك الخرط الفاضي
هدى: هههههه طيب






في الصباح
الرجال الكبار طالعين للهاف مون مع امهم وحريمهم والبنات الصغار
ومحمد وطلال وتركي وفهد


قام عبدالله وقعد وليد وقاله انه بيمشي للرياض
وليد: للحين انت مصمم للرجعه ياخي اقعد كلها يومين وحنا راجعين
عبدالله: ادري بس والله صعبة اخاف تقولون وش ذا النشبه ههههه
وليد: افاا عليك وش نشبة انت لزقة ههههههه
عبدالله: ههههه عناد بقعد علشان الزق صح
سليمان: عرف وليد يحجرلك هههههه

وليد: شباب جاء عمي علي يله قوموا
كل الشباب فزو قاموا<<<<<<مسوي رعب لهم ههههه
وليد وعبدالله وسليمان قعدوا يضحكون على اشكال العيال
ريم اتصلت على وليد: هلا وليد تبون تاكلون شئ قبل مانمشي
وليد: ايه ياليت فطور مثل امس
ريم: مدري عن مشاعل وسمية يمكن مايوافقون
وليد: لا سمية قوليلها وليد يبي ياكل من يدينك وهي توافق
ريم: اعوذ بالله عليك استغلال
وليد: ايه ويقول ماجد ماودك تأكلينا شئ من يدينك الحلوه
طووووووووووط
وليد: هههههههه استحت
عبدالله: هاااه مشاعل بتأكلنا اليوم فطور معتبر ولا لا
وليد: لحظه اتصل على مشاعل احسن
اتصل على مشاعل
مشاعل: اهلين ولودي
وليد: اهلين مشموشتي
مشاعل: يله نمشي
وليد: لا اصبروا عبدالله يقول ماودك تفطرينا
مشاعل: هااه عبدالله يبي فطور
وليد: لا مو بس هو كلنا
مشاعل: المشكله مايمدي نسويلكم ساندويتشات وتاكلونها بالسيارة بعدلأن ابوي علي دق تو وقعد يهاوش يقول انه يدق عليكم وانتم ماتردون
وليد: ايه الله يعينا عليه هناك بيجينا تهزئ معتبر
مشاعل: تستاهلون كان رديتوا عليه
وليد: الا مشاعل متى تطلع النتايج
مشاعل: يمكن السبت هذا
وليد: خير ان شاء الله يله عجلوا علينا
مشاعل:ان شاء الله

راحت تجهز للعيال ساندويتشات
وطلعوا متجهين للهاف مون
بس هالمره اخذوا الجموس
وليد يسوق وجنبه خالد
ووراء ريم وهدى وسمية
وبالمرتبة الاخيرة مشاعل وابتسام وهاجر
والجمس الثاني
ماجد يسوق وجنبه عبدالله
ووراء سلمان وراكان وثامر
والمرتبة الاخيرة
سليمان وعبدالعزيز

بسيارة وليد
مشاعل: وليد شغل المسجل
وليد: ابشري ماطلبتي
شغل المسجل واختار اغنية بنت بلادي
وقعد يرقص هو ووخالد عليها
والبنات يصفقون ويستهبلون

بسيارة الشباب
سلمان: شوفوا وليد وخالد يرقصون
راكان: ليتي راكب معهم بدل الهم اللي هنا
ماجد: افا حنا هم اللحين اشغلك المسجل واستنزل على كيفك
الشباب : ههههههههه
شغل المسجل شريط راشد وكانت اغنية العيون السود
وقعدوا يرقصون ويستهبلون وكل واحد يعلق على رقص الثاني


وصلوا عند الاهل جلسوا معاهم يتقهوون
خالد:جلس جنب ابوه وقاله بصوت واطي انه وده يخطب هدى
ابوه طالعه وهو فرحان : عين العقل ياولدي
خالد: اخطبها من عمي اللحين
ابو خالد: هههه طيب
وجلسوا يسولفون
جاء خالد نغز ابوه يذكره بالموضوع
ابو خالد: ابو طلال
ابو طلال: سم
ابو خالد: سم الله عدوك والله ودنا بهدى لولدي خالد
ابو طلال: هذي الساعه المباركه وين نلقى احس من ولدنا خالد وان شاء الله اشاور البنت واردلكم
ابوخالد: خير ان شاء الله

قعدوا يحددون ملكة ماجد واللي بتكون بعد شهر بالضبط

قاموا العيال يتمشون على البحر

جو البنات جلسوا عند ابهاتهم
ابو وليد: ريم ترى حددنا الملكة بعد شهر وراح تكون بالبيت
مشاعل: طيب بتكون كبيرة ولا مختصره
ابو وليد: لاهي كبيرة ولاصغيرة
مشاعل : يالله يمدي ريم تجهزين من اللحين
ريم: الله يعين
مشاعل : بابا عزيز ماحددتوا ملكة سمية ووليد
ابو خالد: لا للحين اذا خلصنا من ماجد وريم يصير خير
مشاعل: زين


قاموا البنات يتمشون وتلاقوا مع البنات
مشاعل: مجودي مبروك بعد شهر بتدخل القفص الذهبي من قدك
ماجد وهو يطالع ريم: الله يبارك فيك
خالد: انا ابغى اعرف انتي متى تعقلين
مشاعل: قلتلك اذا اعرست عقلت
خالد: لا ذي البنت فاصخه الحياء
ماجد : انا اخبر البنات اذا جابو طاري العرس تستحي وحتى لو ماتستحي تتصنع الحياء
مشاعل: ليش استحي هذي سنة الحياة
خالد: لا ذي لازم نزوجها وبسرعه بعد
ماجد: ياحرام والله مسكين يمكن امه داعيه عليه
خالد: من هو ذا
ماجد: اللي بياخذ مشاعل
خالد: هههههههههه
مشاعل بققت عيونها
ورفعت الشنطه تبي تضرب ماجد جاء هج وقامت تلحقه وهو يركض وهي وراه

مسكت ماجد وقعدت تكفخه وتشد شعره
ماجد قعد يضحك عليها

العيال انتبهوا لهم وقعدوا يضحكون عليهم

خلصت مشاعل مكفخه ماجد وراحت عنه وهي تتحلطم

راح ماجد للعيال
وليد: وش مسوي لمشاعل
ماجد: كل هذا وانا اللي وش مسوي
وليد: انت تعرف مشاعل ماترفع يدها الا اذا غلطت عليها هااه اعترف لأكفخك اللحين ههههههه
ماجد: ياخي ذي البنت ماتستحي تبي تعرس
وليد: هههههههه وماقالت من تبي تاخذ
ماجد: لا بعد فيه شخص معين
وليد: ايه عبدالله
عبدالله: كح كح كح
وليد: بسم الله وش فيك
عبدالله: لا شرقت بس
ماجد: هيه انت أي عبدالله بعد
وليد: ههههههه تقصد بعبد لله سبحانه هي دايم تقول كذا
ماجد: ههههه مهيب صاحية ذي البنت
عبدالله في نفسه(اكيد ماهي صاحية بغيت اروح فيها هههه)



العصر
الكل تغدى وريحوا شوي

مشاعل: ودي العب دباب
ابتسام: يالله امشوا نروح نلعب

راحوا البنات يستأجرون دبابات وقعدوا يلعبون ماعدا هاجر ماراحت معهم
شافوهم الشباب وراحوا يستأجرون مثلهم وراحوا يلعبون و يستهبلون معهم

فيه بنات شافوا الشباب وراحوا يلعبون معاهم وكانوا فاصخين وراحت وحده منهم تستعرض عند وليد ووليد استحى منها وساكت سمية شافت الموقف وولعت وراحت عندهم وقامت تخانقها وتهزئ فيها وقالت (والله لو اشوفك هنا لأفجر فيكم انتي وياها ضاقت الاماكن جايين هنا قلة حيا)
وليد يطالعها وهو مبسوط وراح عندها: تغارين علي
سمية وهي مولعه: شرايك يعني وراحت
وليد: هههههه احبها ياناس

وكملوا لعب ووناسه لحد المغرب


جلسوا البنات عند الحريم وقعدوا يسولفون
الجده : مشاعل قومي ودي القهوه عندالرجال
مشاعل: بس فيه
قطعت عليها الجده: ايه يالله قومي ودي القهوه
مشاعل: طيب اخذت القهوه وراحت للرجال


راحت ووقفت بعيد عنهم وقامت تنادي احد من العيال علشان ياخذ القهوه
بس محد رد عليها تجرأت تروح وهي تقول في نفسها(انا متغطية وعادي)

تجرأت ومشت ووصلت عندهم
مشاعل: باب خوذ القهوه
ابو وليد: مشمشتي اقعدي شوي
مشاعل انحرجت: هاه
سحبها من يدها وقعدها جنبه

ابو طلال:بروح اقعد عند امي شوي
ابو ماجد: خذني معك
خالد قام وجلس جنب مشاعل وقعد يتوشوش معاها
مشاعل شهقت وضربت كتف خالد وخالد يضحك
وليد: خير ان شاء الله وش عندكم تتوشوشون
خالد: اللي بالي بالك
وليد: هههههههه اجل علمت ميشو ابشر بالموافقه
مشاعل: افاا عليك حاضرين للطيبين
خالد: انتظر منك جواب خلاص يالله روحي ابدأي بالمهمه
مشاعل: ههههههههههه صارت مهمه طيب


مشاعل قامت وراحت للبنات
مشاعل: هاجر ابتسام تعالوا نتمشى
هاجر وابتسام: طيب
راحوا يتمشوون بعيد ويسولفون
مشاعل: انتي وبعدين معك من رجعنا من البحرين وانتي متغيرة
ابتسام: ايه صح متغيرة وانا لاحظتك ترتجفين يوم دخلتي السينما
هاجر: خلاص يكفي انا ماابي اتكلم وقعدت تبكي
مشاعل: لاتكلمي هاجر والله مانستحمل حالتك هذي
هاجر: تبكي ماابي اتكلم ماتفهمون اوووف وراحت تمشي لحالها بعيد
ابتسام: ياربيه هذي وش فيها صدق
مشاعل: خلاص انتي روحي وبروح اتكلم انا معها
ابتسام: طيب ورجعت عند الحريم


مشاعل لحقت هاجر
مشاعل: هااه يله قوليلي انا عرفت انك ماتبين تتكلمين عند ابتسام
هاجر ضمت مشاعل وقعدت تصيح
مشاعل: هاجر والله قلقتين تكلمي وش فيك
هاجرر: تخيلي سلمان قالي انه يبي يتزوج ويوم قلتله من هي قالي وحده ماتعرفينها
مشاعل: هاجر خلاص هدي وانا بعرفلك الموضوع وبعرف من هذي اللي يقول عليها
هاجر: لا لاتسألينه خلاص اللي مايبيني انا بعد ماابيه
مشاعل: خلاص ياعمري والله مايستاهل دموعك
هاجر: لاتقولين شئ لابتسام
مشاعل: طيب

سكتت هاجر من الصياح ومسحت دموعها وراحوا جلسوا عند الحريم

ابتسام: هااه عرفتي وش فيها
مشاعل: مارضت تقولي
ابتسام: الله يعين

الرجال جالسين مع امهم وحريمهم يسولفون
والشباب قعدوا يشوون
والبنات قاموا يتمشوون

دق جوال مشاعل
ريم: من اللي يدق
مشاعل: هااه مدري رقم غريب شكله خارجي
ريم: لاتردين
مشاعل الا برد
مشاعل: الوووو
/ هلا والله اخبارك حبيبتي
مشاعل: حبيبتك بعينك وجع وسكرت
ريم: قلتلك لاتردين
مشاعل: وانا وش يدرين انه واحد قليل ادب
دق مرره ثانية
مشاعل: وبعدين معك وش قلة الادب هذي
/ ميشوو وش فيك علي ماعرفتين
مشاعل: لا من انت
/ ههههههههه انا عمك بندر ياللي ماتستحين
مشاعل قامت تصارخ وتركض للعيال: بندر بندر
قاموا العيال بياخذون التليفون وكل واحد يقول انا بكلم ومشاعل هربت
مشاعل: اهلين بندوري اخبارك والله وحشتنا يالدب
بندر: والله مشتاقلكم حيل امي وش اخباره
مشاعل: الحمدالله كلنا طيبين انت اللي وينك ماتدق ولا تدخل مسن
بندر: والله اختبارات وغثاء المهم خلاص خلصت ياميشو وجبت الشهادة
مشاعل: قول والله وناسه يعني بترجع
بندر: ايه بعد شهر بس ماراح اقولكم متى بالضبط لأاني ماادري
مشاعل: ترجع بالسلامه خذ ماما فاطمه تكلمك


الجدة: وهي تمسح دموعها هلا والله بالغالي شلونك يمه
بندر: انا الحمدالله انتي شلونك يمه
الجده : انا بخير دامك بخير الا متى بترجع يمه ماصارت كل ذا دراسة لاتكون اخذت وحده من الغرب ترى بزعل عليك
بندر: لايمه لا ان شاء الله وش ابي فيهم وبعدين يمه انا خلصت وشهر بالكثير وبرجع ان شاء الله
الجدة: ترجع بالسلامة ياوليدي والله اني ولهانه عليك
بندر: وانا اكثر يمه وكلها شهر وبتملين مني هههههه
الجده: امل من الناس كلها ولا امل من ضناي بس انت ارجع
بندر: ان شاء الله يمه اخوي ابو طلال عندك
الجده: ايه خذ كلمه

ابو طلال: هلا والله بالدكتور شلونك
بندر: الحمدالله انتم شلونكم
ابو طلال: كلنا طيبين ان شاء الله وابشرك ماجد ووليد بيتزوجون وانت للحين الله يهديك
بندر: ههههههههههه الله يوفقهم وانا قلتلكم بعرس بعد مااخلص دراسة وانا اللحين الحمدالله خلصت دورولي هههههههه
ابو طلال: خير ان شاء الله
بندر: يالله مااقدر اطول سلملي على اخواني والعيال مع السلامه
ابو طلال: في امان الله

ورجع الجوال لمشاعل وراحت للبنات


ريم: شلون بندر طيب
مشاعل: ايه الحمدالله طيب خلاص بيرجع بعد شهر
البنات: صدق اللله وناسة
مشاعل: ايه يقول دورولي يبي يتزوج اذا رجع
ريم: الله يوفقه مسكين تغرب سنين على شان ياخذ الشهادة اللي يبي
البنات : امين

وراحوا يتمشون بعدين رجعوا عند الحريم تعشوا وانطلقوا للبيت

في البيت
سمية: هدى تعالي ابيك
هدى: خير وش فيك
سمية : تعالي مافيه الا الخير
هدى قامت وراحت مع سمية
سمية: تدرين ان خالد خطبك اليوم من عمي
هدى: هاااه
سمية: وش اللي هااه اكيد عمي او خالتي بيجون يكلمونك بالموضوع انا علمتك علشان ماتتفاجئين
هدى: ايه اشوا يمكن لو قالي ابوي يمكن انجلط
سمية: بسم الله عليك وش ذا الكلام
هدى: هههههههه وش فيك قلبتي جد انا كنت امزح
سمية: لاعمرك تمزحين كذا
هدى: ههههه طيب

وراحوا ينامون


عند العيال
راكان: اخيرا خالد قرر يعرس وانزاح عن طريقي
سلمان: اقول نم احسن لك وش لك بالعرس والغثاء والمسؤلية
راكان: انت اللي نم وش يعرفك بالحب انت ووجهك
سلمان تنهد: انا اللي وش فهمني بالحب انا فاهمه ازين منك بس وش فايدة الحب اذا كان من طرف واحد
راكان : افااا من طرف واحد ومن هي اللي ماتحبك قلي ماشاء الله جمال وادب واخلاق لاتكون وحده من بنات خوالك اعرفهم شايفين انفسهم على مدري ايش
سلمان: لا وماراح اقول يله تصبح على خير
راكان: وانت من اهله
سلمان حاول ينام ماقدر جاء طلع برا يتمشى في الحوش وجلس بالحديقة
راكان انتبه له وضاق صدره عليه وطلع له وراح يتكلم معه
راكان: ليش مانمت سلمان: من عرفت انها ماتحبني وانا ماانام زي العالم
راكان: هونها وتهون وانت شلون عرفت انها ماتحبك
سلمان: كنت متوهم انها تحبني بس قلت بشوف شعورها بطريقة غير مباشره علشان اتأكد اخاف اقولها احبك تتفاجأ ولا تنحرج مني وانا ماودي ابني سعادتي على تعاسة غيري وماودي اخذ وحده ماتبيني
راكان: طيب شلون الطريقة الغير مباشرة على قولتك
سلمان: قلتها اني احتمال اتزوج بعد ماجد وباركتلي وماهميتها لو تحبني كان حسيت انها زعلت اوعلى الاقل تضايقت
راكان: طيب ممكن تقولي من هي
سلمان: اممممممممم هاجر
راكان: اخس هجير طيحتك في شباكها هههههه
سلمان: لاتقول هجير احترم نفسك ومطيحتني من زماان هههههه
راكان: هههههههههههههههههه هونها وتهون ويالله امش ننام
سلمان : يالله
ودخلوا ناموا


في الصباح الكل صاحي للفطور

وليد: عم ابي اشوف سمية اليوم
ابو خالد: خير ان شاء الله


عند البنات
هاجر: متى بتروحون للسوق
سمية: بعد صلاة العصر مباشرة باذن الله
ريم: سمية انا بروح لمصممه هنا وبفصل عندها كذا فستان وانتي تابعيها وتقوسيهم لأن اجسامنا مثل بعض واذا خلصوا جيبيهم معاك للرياض
سمية: اوكي
قعدوا يسولفون وقطع عليهم صوت جوال هدى
هدى شافت ابوها اللي متصل مغصها بطنها من الخوف وردت عليه

هدى: هلا يبه
ابوطلال: تعالي عندي بالصاله ابغاك

دخلت هدى عند ابوها وهي ميته من الخوف
ابوطلال: خالد ولد عمك خطبك وانا ودي تفكرين وتاخذين وقتك بالتفكير وترى العرس مو لعبة
هدى: طيب يبه ان شاء الله وانت وش رايك يبه
ابو طلال: الصراحه مايطوف وانا موافق عليه بس لازم انتي توافقين لأنك صاحبة الشأن
هدى: خلاص يبه اذا انت موافق عليه انا موافقه بعد وهذا ولد عمي اكيد بيحافظ علي ويصوني
ابوطلال:عين العقل يابنتي بس لازم تفكرين
هدى: لا خلاص يبه مايحتاج تفكير انا موافقه
ابو طلال: خير ان شاء الله
طلع ابو طلال لعند الرجال
ابوطلالوهو مبتسم ويطالع خالد: مبروك ياوليدي منك المال ومنها العيال
خالد وهو منصدم (بالسرعه هذي وافقت) :الله يبارك فيك
ابو طلال:والله بنتي رايها من رايي وهي موافقه
خالد حز بنفسه(وافقت علشان ابوها موافق علي مو لشخصي): طيب عم ودي اشوفها اذا ماعندك مانع
ابو طلال: حقك ياوليدي لو تبي اللحين بعد
خالد: لا خلها بكره علشان تستعد نفسيا
ابوطلال: خير ان شاء الله




ابو وليد وابو ماجد رجعوا للرياض علشان اشغالهم وخلو الاهل بالشرقيه علشان يجهزون للملكة




العصر
الكل مستعد للخروج
يبون يروحون للسوق
سمية : يله بنات تأخرنا
ابتسام: يله كلنا خالصين بس وين السواق
سمية : السواق خاس برا من الحر والرطوبة وهو ينتظر
البنات يله مشينا


وليد شافهم طالعين: على وين ان شاء الله
مشاعل: بنروح السوق يالله يمدي تبي شئ ترانا مستعجلين
وليد: أي سوق بتروحون
مشاعل: مدري عن سمية لفت لسمية علشان تسألها أي سوق يروحون
سمية: الخبر مول
مشاعل : سمعت يله مشينا
طلعوا البنات كلهم وركبوا مع السواق واتجهوا للسوق
شافوا الاقمشة وش هي الموضة ذي الصيفية بعدين راحوا لمصممه علشان تصمملهم
وكل وحده اختارت موديل وقماش معين ولون معين
وطلعوا
في السبارة
مشاعل: بنات خلونا نروح للكورنيش نتمشى تونا بدري الساعه 8
سمية: ايه بدري وليش نروح البيت اكيد مافيه احد اللحين وقالت للسواق يروح للكورنيش
وصلوا الكورنيش ونزلوا البنات


وليد في مقهى هووعبدالله
وليد: يووه نسيت اكيد اللحين ميشو بتذبحني
عبدالله وهومنتبه لوليد: خير وش فيه
وليد: اليوم بتطلع النتايج وانا قلتلها اني بطلعها لهم
عبدالله: طيب وش تنتظر يله قوم اللحين نروح نشوف
قام وليد وعبدالله للكمبيوتر اللي في الكوفي ودخلوا الموقع وقعد يدور على اسم المدرسة ثم طلع اسمائهم وانهم ناجحين بس النسب مو موجوده
وفتح رابط حق النسب ولقى انه لازم رقم السجل المدني
وليد: يووه لازم السجل المدني علشان اعرف النسبة
عبدالله: طيب دق على ابوك واعمامك وخذ الارقام منهم
وليد: صح والله انك جبتها
اتصل وليد على ابوه واخذ الرقم من بطاقة العائلة واتصل على عمه علي وصالح واخذ الارقام منهم
ودخل الموقع واخذ النسب
واتصل على مشاعل
مشاعل وهي سرحانه تطالع البحروجالسه لحالها وتفكر بهاجر وسلمان<<< طيبه ودايم تفكر في غيرها قبل لاتفكر في نفسها
سمعت جوالها وطلعته من الشنطه وردت
مشاعل: اهلين وليد
وليد: اهلين ميشو وينك انتي اللحين
مشاعل : انا والبنات خلصنا من السوق وجينا على الكورنيش ليش فيه شئ
وليد: لا ابغاك بموضوع طيب انتم وين تحديدا
مشاعل : في المكان اللي جلسنا فيه ذاك اليوم
وليد: طيب طيب مسافة الطريق وانا عندكم
مشاعل وهي خايفه: وليد لايكون اهلي فيهم شئ خوفتني
وليد: هههههههههه لا والله مافيهم الا العافيه بس انا ابيك بموضوع يخصك
مشاعل خافت لايكون عرف بسالفتها مع عبدالله: طيب وش الموضوع
وليد: لالا لازم فيس تو فيس
مشاعل وعرفت من برود وليد انه مو عارف شئ : طيب يله تعال
وليد: طيب يله انا بالطريق انتظريني عند مطعم الطاجن اوك
مشاعل: اوك
مشاعل قامت تتمشى ثم راحت عند الطاجن تنتظر وليد
وليد شافها من بعيد واتجه لها
وليد: اهلين ميشو وين الباقي
مشاعل: مدري يتمشون
وليد: كلمي هاجر وابتسام خليهم يجون
مشاعل وهي مبلمه: هاااه
وليد: اقولك كلميهم بس لاتقولين اني موجود طيب
مشاعل: طيب
وكلمت هاجر وابتسام وجوا شافوا وليد مع مشاعل
ابتسام: خير وش صاير
هاجر حطت يدها على قلبها لايكون اهلي صاير فيهم شئ
وليد: ههههههههههههههههه فال الله ولافالك اهلي الحمدالله طيبين
مشاعل: وليد خلاص كافي حرق اعصاب قول وش عندك
وليد: طيب يالناجحات
والبنات كل وحده تلفت على الثانية وبصوت واحد: هااااااااااااااااااااه
وليد: ميشو ماشاء الله وش الدفاره هذي 96 مره وحده
مشاعل: هااااه 96 لا لا وليد لاتكذب
وليد: والله
هاجر: وانا كم
ابتسام : وانا
وليد: هاجر 93 وابتسام 94
البنات وقعدوا يطامرون ياااي وناسه واخيرا نجحنا وضموا بعض
وليد: بالمناسبة هذي عبدالله عازمكم بمطعم
مشاعل بلمت: أي عبدالله
وليد: هههههههههه حلوه أي عبدالله هو فيه غيره
هاجر وابتسام يطالعون مشاعل وهم يضحكون
وليد: وش فيكم تضحكون
هاجر: لا ابد من زود الوناسه نجاح وعزيمة مره وحده
وليد: المهم وسن سمسومة قلبي
مشاعل: هههههه مع ريم وهدى
وليد: دقوا عليها وخلوهم يجون
ابتسام اتصلت عليهم وقالتلهم يجون بس ماقالت ان وليد موجود
جوا البنات
سمية: بنات انا جيعانه خلونا ندخل مطعم
مشاعل : ودي بتشيليز شرايكم
البنات: يله
واتجهوا للمطعم وتفاجأو بوجود وليد وعبدالله
مشاعل: احم احم بمناسبة نجاحي انا وجيجي وبيسو عزمنا الاخ عبدالله على العشاء
ريم: وكم النسبة
هاجر: انا 93
ابتسام: انا 94
مشاعل: وانا 96
البنات: الف مبروك النجاح
هاجر وابتسام ومشاعل : الله يبارك فيكم
ودخلوا يتعشون
ريم: لازم نسوي حفلة تخرج لكم
ابتسام: اكيد ونبي احسن من حفلتكم وتحرك حواجبها
ريم: هههههههه طيب بنسويها بالرياض الاسبوع الجاي قبل ملكتي علشان انبسط ومنها حفل توديع عزوبية هههههههه
سمية: لا حبيبتي هذي يبيلها حفل خاص لي ولك وهدى وبنسويها بعد حفل التخرج
ريم: هههههههههههههه طيب
قعدوا البنات ياكلون وقضوها سولف وضحك ووليد وعبدالله يسمعوهم وهم يضحكون عليهم
قامت سمية: عن اذنكم بروح دورة المياة
وليد سمعها وقام وراها
وليد: سمية
سمية: هلا
وليد: ممكن اشوفك بكره
سمية بلمت : ماتدري وش قصده بأنو يشوفها عصبت وعطته ظهرها
وليد: سمية لحظه ومسكها مع يدها وقالها ابي اشوفك الشوفه الشرعية بكره ممكن
سمية: دمعت عيونها وقالت بصوت خافت: طيب
وليد: اوك يله روحي ياروحي
سميةاستحت وراحت بسرعه

طلعوا من المطعم واتجهوا لسيارة السواق
وليد: لالا بتروحون معاي
مشاعل: وليد سيارتك ماتشيلنا كلنا
وليد: لا بخلي السواق ياخذها وانا باخذ سيارته
مشاعل: طيب
وركبوا السيارة وبدوا يسولفون
قعد يطالع بعيونها وهي منزلتها من الحياء وقعدت تلعب بجوالها
فجأة نغمة رساله
عبدالله طلع جواله وشاف الرساله ورفع راسه وقعد يطالعها وابتسم
(ممكن تفتح بلوتوثك)
فتح عبدالله البلوتوث وخلى جواله صامت
جاه طلب من كلي فداك وعرف انها هي واستقبل
ممكن اعرف ليش تطالعني كذا تراني استحي
وارسل: اعذريني هالعيون مجننتني من زمان
جاها قبول من ملكتي قلبي وابتسمت واستقبلت
مشاعل: طيب خف شوي اخاف وليد ينتبه لك وتصير سالفه
عبدالله: مااقدر بس احاول


قعدوا يفرفرون بالشوارع ثم اتجهوا للبيت

طلعوا لغرفهم وناموا
طبعا وليد بلغ اهله عن نجاح البنات في التليفون

في الصباح
سمية: ريم ممكن سؤال
ريم: اسألي من غير ماتستأذنين افا عليك
سمية ومحمره خدودها : وليد وش اللون اللي يحبه اكثر شئ
ريم: ماادري بس اسألك ميشو هي اللي دايم تفرفر معه بالاسواق
راحت عند مشاعل وسألتها عن اللون اللي يحبه وليد وقالتلها
ريم: اممم يحب كذا لون يحب اللون المشمشي والاحمر والموف
سمية: طيب شرايك البس الفستان المشمشي اللي شريته قبل كم يوم
ريم: ايه حلو بس هو مو عاري شوي
سمية الا عاري بس بسوي اضافات عليه
ريم : اوكي

العصر قعدت سمية تعدل روحها هي وهدى لأن خالد طلب ان يشوفها اليوم
سمية لبست الفستان وكان توب ومخصر ويوصل لنص الساق وحطت جاكيت اسود فخم قصير واستشورت شعرها وحطت بف خفيفه وحطت مكياج ناعم وطلعت تهبل
هدى: لبست تيور تنورة ضيقة سوداء توصل لنص الساق وبلوزة رصاصي فيها حركات من عند الصدر واكمامها طويلة واستشورت شعرها وربطته ذيل حصان وحطت مكياج ناعم وطلعت حلوه
خلصوا ونزلوا لتحت
الجده: ماشاء الله تبارك الرحمن بينخبلون عيالي اليوم
سمية وهدى: يممممممه
الحريم والبنات : ههههههههههههههههههههههه
دخلت سمية مجلس الرجال وكان مافيه احد وتنتظر وليد لأنها خافت تدخل وهو موجود وقالت هو يدخل احسن
وهدى مجلس الحريم ونفس الشئ تنتظر خالد
مشاعل دخلت جوا البيت وكانت ماسكه وليد بيد وخالد بيد وقالت وقفوا هنا بشوف من هي اللي داخل
خالد: كل الثنتين بيصيرون محارمي لاتخافين
مشاعل: طيب افرض دخل وليد وطلعت هدى اللي داخل وش بيصير موقفك
خالد وهو معصب: لا ادخلي تأكدي احسن
وليد ومشاعل: ههههههههههه
دخلت وشافت سمية وقالت لوليد: ادخل برجلك اليمين دخل ودخل خالد معه
وليد لف لخالد ويبي يصرفه: ترى هدى تنتظرك
خالد: خلها تنتظر
وليد: طيب بخلي محمد ينشبلك هنا وانت ابخص فيه ويحرك حواجبه وخاف لايسويها وطلع وقال لمشاعل تقعد عندهم
وليد غمز لمشاعل انها تطلع وطلعت وسكرت الباب
سمية كانت منزله راسها ورفعته يوم سمعت تسكيرة الباب وشافت وليد لحاله واقف قدامها ارتبكت ووقفت
وليد وهو يطالعها ومنبهر: مشاء الله اخاف احسد نفسي عليك
سمية: _______-

وليد مسكها مع يدها وجلسها قدامه
وقعد يسولف معاها


عند خالد كان مهموم ومتضايق وخايف انها تكون مغصوبه عليه توكل على الله ودخل
مشى بخطوات ثقيلة ووصل عندها : السلام عليكم
هدى بصوت واطي: وعليكم السلام
خالد محتار شلون يبداء يتكلم معها:هدى ممكن اسألك سؤال
هدى : تفضل
خالد: انتي مغصوبة علي
هدى دمعت عيونها وخافت من سؤاله وفكرت انه هو اللي مغصوب عليها
خالد حط يده على دقنها ورفع وجهها وشاف دموعها : افهم من دموعك انك مغصوبه
هدى: تهز راسها بالنفي
خالد: طيب ليش الدموع
هدى: طيب انت مغصوب علي
خالدبنبره حاده: انا رجال ومحد يغصبني على شئ وبعدين انا اللي بغيتك بعد ااا ___ وسكت
هدى: بعد ايش <<<<< من الربكة والخوف نست سالفة الغرق
خالد: ههههههههههه بعد ماغرقتي
هدى حمرت خدودها ونزلت راسها شوي وبيلصق بصدرها
خالد: كل هذا حياء بصراحه ماتوقعك بهذا الجمال كنت اخبرك شيفه ونحيفه وش اللي قلبك ماادري
هدى عصبت وقامت: مالشيفه الا انت ومشت وخلته
بس هو كان اسرع منها وراح للباب وقفله
هي تجمدت مكانها وخافت وقالت بقلبها وش بيصير يعني كل الاهل بالبيت مايقدر يسوي شئ وهدت شوي
هدى: ممكن تفتح الباب
خالد: لا ابغاك
هدى بلمت: تبغاني بأيش
خالد: ابغى اتكلم معاك اقعدي
هدى جلست : يله قول
خالد: انا استهبل معاك تراك انتي حلوه من يوم وانتي صغيره بس حبيت انرفزك شوي بس بصراحه انتي احلى بكثير عن اول
هدى استحت: شكرا
خالد: حلفتك بالله ابي اعرف عمي غصبك علي ولا لا
هدى: لا والله محد غصبني عليك واني وافقت برضاي
خالد: ريحتيني
هدى: طيب انت ليش توقعت اني مغصوبه
خالد:لأن عمي ماامداه يطلع الاوجاب الموافقه خفت انه غصبك
هدى: لا ماغصبني بعدين انت نسيت انك خطبتني قبل وانا من ذا الوقت وانا افكر يعني كان عندي الوقت اللازم اني افكر فيه
خالد: طيب ممكن طلب
هدى: تفضل
خالد: انا ودي نتملك بسرعه لأن بعد شهر بسافر
هدى: وين تسافر
خالد: جاني قبول لبعثة علشان اقدم الماجستير
هدى: مبروك
خالد: ودي نتملك علشان اروح واجهز البيت هناك شهرين وارجع بعدين نتزوج شرايك
هدى: ودراستي
خالد:خليها وادرسي هناك معاي شرايك
هدى: لا حرام مابقى شئ طيب ليش مانخلي الزواج بعد مااخلص جامعه
خالد شهق:حرام عليك تبيني انتظر سنتين
هدى: عاادي علشان انا اخذ الماجستير بعد معاك
خالد: لالا انا مقدر اتحمل لو علي تزوجتك اللحين
هدى استحت وحمرت خدودها : لا وين اللحين
فجأة الباب ينطق
خالد قام مفزوع: بسم الله
راح للباب ولقى عمه علي معصب: خير عم وش فيك
ابو طلال: ليش مقفل الباب
خالد توهق: الله يهديك ياعم خرعتني بعدين ميشو كل شوي داخله طالعه وتتريق علينا وانا مليت منها وقفلت الباب <<<< مالقى غير كذا علشان يهدى عمه
(بس ابو طلال ثار زيادة)
ابو طلال وهو معصب وينها هالحماره
خالد: من هي


ريـــــري غير متواجد حالياً  
قديم 04-07-2010, 12:37 AM   #17
-||[عضو فعال]||-
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 53
معدل تقييم المستوى: 9
ريـــــري is on a distinguished road
افتراضي


البارت القادم انزله يوم الجمعه ان شاء الله


ريـــــري غير متواجد حالياً  
قديم 04-07-2010, 03:07 PM   #18
-||[عضو قادم بقوة ]||-
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
المشاركات: 9
معدل تقييم المستوى: 0
المتحمسسه is on a distinguished road
افتراضي


ياربي وين بيجيني الصبر

يالله صبرنا على مااعطتنا الست ريري اضغط هنا لتكبير الصوره

ياحبي لك والله يجنن البارت
واتوقع الحماره هي مشاااعل هههههههه


المتحمسسه غير متواجد حالياً  
قديم 04-09-2010, 07:15 PM   #19
-||[عضو فعال]||-
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 53
معدل تقييم المستوى: 9
ريـــــري is on a distinguished road
افتراضي


البارت بنزله الساعه 9 ان شاء الله


ريـــــري غير متواجد حالياً  
قديم 04-10-2010, 12:36 AM   #20
-||[عضو فعال]||-
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 53
معدل تقييم المستوى: 9
ريـــــري is on a distinguished road
افتراضي


ابو طلال: مشاعل
خالد: هاااه مدري
ابو طلال وهو معصب وراح لغرفة البنات وخالد وهدى وراه ومسك مشاعل مع شعرها وهي متفاجأة ماتدري وش السالفه : أي أي يبه وش فيك وش سويت انا
ابو طلال: حركات المبزره هذي خليها عنك
مشاعل : أي حركات
ابوطلال: أي حركات بعد اللي سويتيها مع خالد وهدى
مشاعل رفعت راسها لخالد وهي ماتدري وش السالفه
خالد: عم انت هدي اللحين واترك مشاعل وفك يد عمه من شعر مشاعل وقعدت تبكي وضمت خالد وخالد يهديها
ابوطلال(كان خايف على هدى وانها لسى ماتزوجت خالد وهو مقفل عليهم الباب وكان يقول الشيطان شاطروحط الحره في مشاعل اللي كانت في سبب لتقفيل الباب)
دخل خالد مع مشاعل الغرفه وقفل الباب
مشاعل وهي ضامته: انا وش سويت وتضمه بقوه وتبكي
خالد: انا اسف سامحيني
مشاعل: وانت ليش تتأسف انت ماسويت شئ
خالد: بس انا السبب في اللي صار
مشاعل رفعت راسها وقعدت تطالعه: شلون انت السبب
خالد:هو شئ بسيط بس عمي الله يهديه كبر الموضوع
مشاعل: ووش الشئ البسيط اللي انضربت انا علشانه
خالد وهو متردد وقالها السالفه
مشاعل بزعل: اطلع برا
خالد: بس والله ماكان قصدي كنت ابغى اهديه وماتوقعت يسوي كذا
مشاعل وهي تبكي: قلت اطلع برا وانا مو شماعه لك تحط بلاويك علي
خالد بضيق: سامحيني يالغاليه وطلع
مشاعل رمت نفسها على السرير وهي تبكي ومن حسن حظها ان ابتسام وهاجر طالعين مع امهاتهم يزورون ومشاعل ماكان لها خلق للروحه وقعدت

الساعه 8 قامت من سريرها تترنح ونزلت تحت تبي تاكل شئ لأنها جوعانه
وكان البيت فاضي مافيه احد
راحت لغرفة جدتها ومالقت احد فيها وراحت للصالون ومالقت احد وراحت للمطبخ ولقت الخدامه
مشاعل: ميري وين ماما والبنات
ميري: كلو روح
مشاعل: وماما كبير وين
ميري: روح سوا سوا ماما
مشاعل: وهدى وسمية وين
ميري : كلو روح
مشاعل: طيب وين روح
ميري: مافي معلوم
مشاعل: طيب سوي ساندويش وعصير وجيبي حديقه اوكي
ميري: اوكي

طلعت للحديقه وجلست على الطاوله وتذكرت اللي صار وقعدت تبكي
دخل راكان للبيت وسمع صوت صياح وراح تجاه الصوت وشاف مشاعل تبكي
وشاف مشاعل تبكي وراح لها
راكان: حبيبتي ليش تبكين
مشاعل شافت راكان وراحت تضمه وتبكي
راكان: مشاعل وش فيك خرعتيني
مشاعل: وهي تشاهق وتصيح بابا علي ضربني
راكان منصدم: ايش ضربك وليش يضربك
مشاعل:لأني طيبه والكل يعلق بلاويه علي
راكان: مافهمت
مشاعل: خلاص مو لازم تفهم بس انا متضايقه ومافيه احد هنا
راكان : امشي نطلع نتمشى
مشاعل: طيب وراحت تجيب عبايتها وشنطتها
وركبت السيارة مع راكان
راكان: يوووه نسيت ورجع للبيت
مشاعل: ليش رجعت للبيت
راكان: نسيت اجيب شنطة عبدالله بعد ساعتين رحلته للرياض
مشاعل: اها طيب(تضايقت ان عبدالله بيروح)
نزل راكان للبيت واخذ شنطة عبدالله اللي كان مجهزها بس اضطر انه يروح لمشوار ضروري وكلم راكان يجيب الشنطه له ويوديه للمطار
راكان: ميشو معليش بودي عبدالله للمطار واخاف تتضايقين
مشاعل: لا عادي مافيها شئ
راكان طيب نوديه للمطار بعدين نروح انا وياك نتمشى
مشاعل: طيب بس انا جوعانه
راكان: خلاص اجل تبين اشتريلك شئ تاكلينه
مشاعل: اوكي
ركب عبدالله وهو يسلم: السلام عليكم <<<< مايدري ان ميشو وراه
راكان: وعليكم السلام
قعد يسولف مع راكان
راكان لف لوراء: ميشو المكيف كويس ولا تبين ابرده
عبدالله انصدم وطالعها مع المرايه وشاف حزن بعيونها
وقالت بصوت مبحوح: لا كذا كويس
عبدالله تاكد من صوتها انو فيه شئ مزعلها
وراكان قعد يسولف مع عبدالله ومشاعل مبتسمه ومن وقت لوقت تمسح دموعها
عبدالله يشوفها تبكي بصمت وحزن عليها مايدري وش فيها


راكان: عبدالله ياليت تهون عن الرجعه وترجع معنا بعد يومين
عبدالله: مايصير والله اني ثقلت عليكم
راكان: افاا فيه احد يثقل على اهله
عبدالله: تسلم بس والله اشتقت للاهل
راكان: علشانك مشتاق لاهلك بنسامحك هالمره
عبدالله: هههههههههههههه طيب



وصلوا للمطار ونزل عبدالله وسلم على راكان وقعد يطالع مشاعل ويودعها بعيونه
مشاعل نزلت وركبت قدام مكان عبدالله وغاصت في الكرسي اللي كان دافي وقعدت تشم ريحته اللي عالقه في المكان
راكان وهو يطالعها مستغرب: خير وش فيك هيمانه كذا وقلها بمزح وجد بنفس الوقت: لايكون تحبين عبدالله
مشاعل بققت عيونها على راكان
راكان: هههههههه عادي الصراحه من اللي مايحب عبدالله واذا حبيتيه بيكون معك حق <<<<< راكان اقرب واحد لها وهو كاتم اسرارها وتحس ان اسرارها معه اكثر من هاجر وابتسام
راكان: هااه اعترفي تحبينه
مشاعل استحت: راكان وبعدين
راكان: تصدقين اني شكيت بالشئ هذا وتأكدت يوم حنا بالبحرين بس كنت ابغاك تجين وتتكلمين بس للاسف ماجيتي
مشاعل: وش تبيني اقولك انا احب عبدالله
راكان: تصدقين واضح انه هو بعد يحبك ويغار عليك بعد ههههههههههه
مشاعل: صدق
راكان: ايه هو مااعترف انه يحبك
مشاعل وهي مرتبكه: لا
راكان: ولا يهمك انا اخليه يعترف هههههههههه
مشاعل: هههههههه وش بتسوي
راكان : بعدين اقولك

وقعد يسولف هو وياها وهم راجعين للبيت
راكان: ميشو ابي اسألك انا ودي اعرف وش سالفة سلمان وهاجر
مشاعل تنهدت: ياقلبي هاجر تحب سلمان وهو ولا هنا
راكان وهو مصدوم: هاااه
مشاعل: ايه من زمان وهي تحبه بس هو مو معطيها وجه
راكان: شلون درت انه مايحبها
مشاعل: تأكدت بالبحرين لما قالها انه بيتزوج بعد ماجد
راكان: ههههههههههههههههه
مشاعل مستغربه: وش فيك تضحك
راكان: اضحك على غبائهم هالاثنين
مشاعل :وليش اغبياء
راكان: لأن كل واحد يحب الثاني وكلهم مايدرون عن بعض ههههههههه
مشاعل: يعني سلمان يحب هاجر
راكان: من زمان
مشاعل وهي فرحانه: قل والله
راكان: والله وسلمان ياعمري عليه من تأكد انها ماتحبه وهو حالته حاله هههههه
مشاعل: هههههههههههه
وصلوا للبيت وشافت خالد عند الباب ورجعت للسيارة وقالت لراكان يمشي وهو مستغرب منها
مشى راكان وهي تبكي
راكان: ممكن اعرف ليش تبكين
مشاعل: خالد هو السبب
راكان: سبب في ايش
مشاعل: هو اللي خلى بابا علي يضربني
راكان: الحيوان وليش سوا كذا
مشاعل:________ تبكي
راكان رجع للبيت ودخل داخل البيت ومعه مشاعل ويجرها جر
وراح لخالد اللي قاعد في الحديقه
شافه خالد متجه له ويجر مشاعل
وقف خالد يبي يكلم مشاعل ومادرى الا ببوكس على وجهه
خالد مصدوم ان راكان ضربه
مشاعل شهقت وراحت لخالد
خالد طالعها : هاه رضيتي اللحين هذا راكان واخذ حقك
مشاعل ضمت خالد وتبكي : انا ماابيكم تتهاوشون وماابي تخليني شماعه لك وقالت لراكان يروح
خالد وهو يمسح على راسها: خلاص والله ادري اني غلطان بس ماتوقعت عمي يسوي كذا
مشاعل: من خوفه على بنته زين ماسوى اكثر بس انا ابي اعرف ليش قفلت الباب لايكون سويت في هدى شئ
خالد: هههههههه لا وين جالسين فيه حنا لا بس هي كلما استحت اتجهت للباب وانا مليت كل شوي واقف اردها اخر شئ قفلت الباب
مشاعل بكدر: طيب ليش ماقلت لبابا علي كذا وهو بيعذرك
خالد: الصراحه خفت يوم شفت شكله
مشاعل ودموعها بعيونها: وانا اللي انضربت مو انت ولا هي
خالد: والله اسف طيب انتي تعشيتي
مشاعل: لا بس اكلت شئ خفيف بس لسى جوعانه
خالد: طيب يله انا عازمك على العشاء
مشاعل بمرح: طيب يله
راحت مشاعل مع خالد لمطعم كوبر شندني الهندي <<< خالد يحب الاكلات الهنديه
خالد: مشاعل أي قسم تبين تدخلين في الجامعه
مشاعل: ادارة اعمال
خالد: ماودك تكملين دراستك برا
مشاعل: هههههههه ودي بس من يرضى اني اروح لحالي
خالد: انا اصلا بروح جاني قبول للماجستير تروحين معاي
مشاعل: والله فكره اكلم ابوي بس وين بتروح ويصير خير ان شاء الله
خالد:بريطانيا
مشاعل: حلو وهي سرحانه(والله فكره حلوه وان شاء الله ابوي يوافق)
تعشوا رجعت للبيت وطلعت لغرفتها
ولقت ابتسام وهاجر يسولفون ويضحكون
مشاعل: وين رحتوا انتم وليش خليتوني
هاجر: انتي قلتي ماابي اروح
مشاعل: طيب طيب انا بروح تحت عند سلمان تبون شئ
هاجر بغصه: ليش تروحين اقعدي معنا
مشاعل: لا هو وراكان يبوني بموضوع بروحلهم واذا خلصت رجعت


راحت مشاعل للملحق ولقت العيال كلهم موجودين ونادت راكان وسلمان وطلعوا معها للحديقه

مشاعل: سلمان انت تحب هاجر ولا لا
سلمان وهو يطالع راكان ويتوعد فيه بعيونه : لا من قال
مشاعل: يعني راكان يكذب
سلمان: لا مايكذب انا كنت احبها بس اللحين خلاص
مشاعل: لا ياشيخ هو الحب على كيفك
سلمان: ايه على كيفي وبعدين اللي مايبيني انا بعد ماابيه وسكروا على الموضوع وجاء بيقوم بس مسكته مشاعل
مشاعل:على العموم حتى هي تحبك بس يوم قلتلها انك بتتزوج باركتلك وماكانت تبي تحسسك انها تحبك علشان ماتنحرج
سلمان وهو مستغرب: تحبني بس مو مبين عليها
مشاعل: الا مبين وستين لاحظها وانت تعرف
قامت مشاعل وتركت سلمان حيران وفرحان بنفس الوقت
راكان: ياهووووه نحن هنا
سلمان انتبه له : هااه وش تبي
راكان: اللحين وش بتسوي
سلمان قام: ماادري وراح للغرفه ونام بعد تفكير



رجعوا للرياض وعمهم عبدالعزيز معهم
وحددوا البنات موعد حفلة التخرج وعزموا كل صديقاتهم عليها
وكانت يوم الخميس يعني بعد يومين من وصولهم من الشرقية

مشاعل بغرفة امها وابوها : بابا انا ودي اكمل دراستي برا
ابو وليد: وش اللي طاري عليك
مشاعل: ابد شفت خالد بيروح قلت اروح اكمل دراستي معاه وهناك احسن من هنا
ابو وليد بتردد: خلاص افكر بالموضوع
مشاعل: اوك
طلعت من غرفة ابوها وراحت للبنات
مشاعل: بنات يله نروح نحجز الشوكلاته والبوفيه مايمدي
هاجر: يله انا بروح معاك
مشاعل: وانتي بيسو
ابتسام وهي تتألم: لا ان مقدر اروح العلة هذي فيني <<< قصدها الدوره
مشاهل وهاجر: ههههههههههههههه طيب
طلعوا يبون يطلعون ولقوا سلمان بوجههم
سلمان: وين رايحين
مشاعل بنروح نحجز الشوكلاته والبوفيه
سلمان: خلاص انا بوديكم
مشاعل : اوكي
هاجر: خلاص ميشو انتي روحي وانا بقعد عند ابتسام
مشاعل عرفت قصد هاجر: لا بتروحين معاي هذي حفلتكم بعد مو حفلتي لحالي
هاجر وهي تتنهد: طيب يله

ومشت هاجر وهي متضايقه وركبوا مع سلمان
مشاعل قدام وهاجر وراها
سلمان: كيف الحلوين الناجحين وهو يغمز لمشاعل <<< خطتهم للحين ناجحه
مشاعل: انا بخير مدري عن هاجر
سلمان لف لوراء: هااا هجور كيفك
هاجر بلمت (ليش يناديني هجور ليش يعذبني): بخير
سلمان: ميشو الله يخليك اخطبيلي مو قادر اتحمل ابي اتزوج وبسرعه
هاجر وهي تتنهد ومقهوره منهم
مشاعل: خلاص شرايك فيه وحده من زميلاتي حلوه واخلاق ومره طيبه
سلمان: صدق وش اسمها
مشاعل: اسمها منال وشرايك فيها ياهاجر
هاجر: وووووع سلمان احلا منها
سلمان حس بغيرتها وانبسط
مشاعل: حرام عليك والله انها نعومه حيل
هاجر: وينك ووين النعومه اللي فيها ياحسره
سلمان: مايهني ناعمه ولالا اهم شئ هي حلوه
هاجر والغيره واضحه من صوتها: لا مو حلوه
سلمان: ايه صح ابتسام قالتلي عن وحده من البنات بس ماادري وش اسمها لحظه خلوني اذكر
مشاعل: هههههه مو هينه بيسو حتى هي بتخطبلك
سلمان: هههههههههه كلن وصيته يدورلي
هاجر بغيظ: بس انا ماوصيتني تبي ادورلك
سلمان: لالاتعبون انفسكم انا لاقيها من زمان
مشاعل: قل والله من هي تكفى نعرفها ولا لا
سلمان: ايه تقربلي بعد
مشاعل: يعني بينكم قصة حب
سلمان: انا ادري انها تحبني بس تكابر وانا احبها واموت فيها
مشاعل:وشلون تحبك وتكابر
سلمان:تخيلي يوم قلتلها اني افكر اتزوج سوت نفسها عادي وباركتلي بعد
مشاعل: هههههههه طيب قول من هي
هاجر دوروها ماتلقونها من الصدمه
سلمان: تخيلي ياميشو انا احبها واموت فيها وكنت بعترفلها بس هي باركتلي وكأنها مو مهتمه
مشاعل: لا عاد يله قول من هي
سلمان: يعني من يكون غيرها انتي تعرفينها وانا اعرفها وهي تعرف نفسها ولف يطالع هاجر وقال هاه هاجر عرفتيها ولا للحين
هاجر تطالعه ويالله تبلع ريقها من الصدمه وعيونها دمعت: ايه عرفتها
سلمان: زين تعرفينها ممكن توصلين لها هالكلام
هاجر بغصه: وشو
سلمان: قوليلها اني احبها وامووت فيها واني مااقدر اعيش من دونها
هاجر: طيب وقعدت تبكي
مشاعل: بسم الله عليك وش فيك
هاجر: مافيني شئ بعدين هدت
مشاعل وسلمان يطالعون فيها مستغربين
مشاعل: يله سلمان روح لمحل الحلويات
سلمان: طيب


مشاعل وهاجر نزلوا واختاروا الاصناف اللي يبونها وطلعوا
سلمان: انا عازمكم على كوفي
مشاعل: ياحبيلك والله ان راسي مصدع ويبيله قهوه
سلمان: وانتي هاجر وش رايك
هاجر: نرجع البيت احسن
سلمان/ بنرجع ان شاء الله بس نبي ننزل الكوفي شوي اوكي
هاجر: اوكي

وراحوا لكوفي بشارع التحلية ونزلوا
وطلبوا لهم كوفي ودونات وجلسوا بطاوله وحده
هاجر وسلمان قدام بعض ومشاعل على الجنب
مشاعل وهي تقوم:عن اذنكم بروح لدورة المياه
هاجر قامت معها وجلستها مشاعل
مشاعل: مافيه الا حمام واحد والكوفي زحمه اقعدي احسنلك
هاجر بتردد: طيب
مشاعل ابعدت عنهم <<< طبعا هي قاصده هالحركه علشان يتكلمون مع بعض

سلمان: هاجر ممكن اعرف وش سبب البرود هذا
هاجر: مثلك ولفت وجهها عنه
سلمان: هاجر ممكن تتزوجيني
هاجر انصدمت: هاااه ايش تتزوجني
سلمان: ايه اتزوجك تدرين ياهاجر متى حبيتك
هاجر: لا
سلمان: بعد الكف ولمس خده
هاجر تذكرت الموقف وحمر وجهها(كانت تلعب مع مشاعل وابتسام في الحوش فجأه تهاوشوا وقعدو يتضاربون على دخول سلمان للبيت وراح لهم يفكهم وفك ابتسام ومشاعل وقعد يخانق هاجر لأنها الكبيره جت هاجر راحت له وعطته ذاك الكف اللي سكته وراحت داخل وسلمان واقف مصدوم وزعلت على ابتسام ومشاعل اسبوع ماتكلمهم ليش سلمان خانقها بسببهم) : اسفه
سلمان : ههههههههههه تتأسفين على شئ صار قبل 7 سنين
هاجر: اتأسف اللحين احسن من اني ماأتأسف
سلمان: ههههههههه طيب اعتذارك مقبول
هاجر: طيب
سلمان: طيب انتي من متى تحبيني؟
هاجر ارتبكت: هاااه انا مدري من وعيت على نفسي وانا احبك ونزلت وجهها
سلمان: ياويل حالي انتي خلاص من بعد التصريح هذا بكره خاطبك خاطبك
هاجر ووجهها احمر: لا تو الناس
سلمان: أي تو الناس ارحمي حالي
هاجر خلاص ماتقدر تتحمل وقفت وراحت عند مشاعل بدورة المياة
هاجر: ياويلي يحبني يامشاعل من بعد الكف تخيلي
مشاعل مستغربه: أي كف
هاجر: هههههههههههه وذكرتها بالموقف
مشاعل: ههههههههههههه الصراحه سلمانوه مايجي الا بالعين الحمراء
هاجر: احترمي نفسك ولاتقولين سلمانوه
مشاعل: كيفي اخوي
هاجر وهي تعدل نقابها: وهذا اللي مصبرني عليك
مشاعل ضربتها على كتفها: شف الحقيرة مصالح يعني
هاجر وهي تعطيها ظهرها: افهميها مثل ماتحبي وراحت وخلتها
مشاعل: اوريك ياهجير وراحت لهم

طلعوا من الكوفي وراحوا للمطعم اختاروا الاصناف اللي يبونها وحددوا الموعد واتجهوا للبيت




يوم الخميس (يوم الحفله)

مشاعل تطالع مع الشباك العمال يرتبون الطاولات في الحديقة

هاجر: ميشو يله تأخرنا على المشغل

مشاعل: يله هذاني جيت

الساعه 8
كانوا البنات خالصين من المشغل واتجهوا للبيت
مشاعل: مسويه بف تكسير وحاطه مكياج فرنسي احمر بأسود
وفستانها كان احمر علاق ومخصر لين تحت الركبه وحزام فخم اسود ولابسه جزمه سوداء
هاجرمسويه بف وحاطه مكياج موف ناعم ولابسه فستان ليلكي علاق وكلوش لين نصف الساق
ابتسام مسويه بف وحاطه مكياج ذهبي ناعم فرنسي ولابسه فستان ذهبي هاينك بدون اكمام فيه كرستاله على الهاينك لفوق الركبه كلوش ولابسه تحته شد اسود لتحت الركبة ولا بسه جزمه ذهبي

خلصت مشاعل بدري ونزلت تحت علشان تقول للعيال يطلعون اذا كان فيه احد
واتجهت لبيت العيال ولقته مظلم دخلت جوا تنادي ومحد رد عليها
اتجهت لغرف النوم علشان تتأكد انو مافيه احد ومالقت احد
دق جوالها وردت
مشاعل: اهلين
ابتسام: وينك ادورك
مشاعل انا بغرف العيال اتأكد انو مافي احد
ابتسام: طيب فيه احد
مشاعل: لا مافيه احد وسكرت
لفت تبي تطلع الا واحد يصفر : ايش الحلاوه هذي
لفت عليه تطالعه: ههههههههههه ركون ليش للحين انت موجود
راكان: اممممممم جيت اخذ اغراض للسباحه بنطلع للاستراحه
مشاعل: طيب بسرعه قبل لايجون الضيوف
راكان: هههههههه طيب ودخل للغرفه وقعد يحوس فيها
ابتسام دخلت<<<< على بالها انو مافيه احد
وسمعت حس احد جوا الغرفه وراحت <<<< متوقعه انها مشاعل
ابتسام: ميشو هذا وقته يله تأخرنا اللحين بيجــــ ا نصدمت يوم شافته قدامها

راكان وهو مبلم ويطالعها مصدوم بجمالها
ابتسام من الصدمه : ماتحركت من مكانها
راكان: ابتسام
ابتسام: ____________-
راكان حس على نفسه شوي: اااااا ممممممم <<<< اكل القطو لسانه ههههههه راحت الجرأه ههههههه كان بيتحرك
لكن ابتسام كانت اسرع منه نزلت راسها وهربت
راكان مو حاس بشئ مصدوم وجلس على السرير ويقول(ماشاء الله تغيرت واحلوت احبها والله احبها)
اخذ الاغراض وهو يفكر فيها



عند البنات
ابتسام وهي ترتجف: ليش ماقلتي انو فيه احد بقسم العيال
مشاعل: قصدك راكان جاء بعد ماكلمتك ليش
ابتسام: ياويلي شافني كذا
مشاعل: طيب هدي خلاص ماصار شئ
ابتسام: أي ماصار شئ والله اني خايفه
مشاعل: ليش الخوف
ابتسام: مدري
مشاعل: نقول مبروك بيعجل بالزواج اللحين
ابتسام ولعت : ميشو مو وقته اللحين
مشاعل: هههههههههههههههه ياحليل اللي يستحون وتمعط خدها
ابتسام: اكيد بستحي تحسبيني مثلك
مشاعل: نعم وش اللي مثلك وش شايفتني ان شاء الله ماعندي حياء
ابتسام : لا عندك حياء بس انتي جريئه
مشاعل: الجرأة غير الحياء
ابتسام: طيب طيب خلاص امشي فيه احد وصل
مشاعل: يله بس لاتعيدينها
ابتسام: حاضر عمتي اوامر ثانيه
مشاعل : لا
ابتسام ضربتها مع راسها: مصدقة تبي تتأمر بعد زين انك قلتي لا ولا صارت علوم
مشاعل: لا ياشيخه اقول امشي بس مناك اهووه
وقعدوا يضحكون على هبالهم


هاجر وش عندكم تضحكون ضحكونا
مشاعل: ماتعرفينا على اتفه شئ نضحك
هاجر: ايه ادري انكم مخفات
مشاعل وابتسام يطالعون هاجر مصدومات: نعم وش قلتي
هاجر: اقول اننا مخفات
مشاعل: احمدي ربك جمعتي ولا كان دواك عندي
هاجر: هههههههه اقول امشو بس تاخرنا

راحوا البنات للحديقه وسلموا على صديقاتهم واستقبلوا الهدايا وفلوووها على الاخر رقص وهبال ووناسه


رجع العم عبدالعزيز للشرقية هو وعياله وبعد كم يوم بيرجعون علشان ملكة ريم وماجد




يوم الملكة
البنات في المشغل يتضبطون
والامهات في البيت وكانت عندهم كوافيره لأنهم مايحبون روحة المشاغل لأنها وجع راس على قولهم

كانت الملكة مختصرة وفي البيت طبعا
والحضوربس خوال ماجد وخوال ريم وصديق ابو وليد ابو عبدالله


خلصوا البنات من المشغل وراحوا للبيت علشان يلبسون

الساعه 9
لبسوا وخلصوا
ونزلوا البنات يستقبلون الضيوف ماعدا العروس
مشاعل كانت لابسه فستان حرير توب زهر طويل بذيل بسيط ومسويه شعرها تسريحه نعومه رافعه كل شعرها ومكياجها لبناني مرره ناعم وطالعه كيووووت
ابتسام لابسه فستان احمرعلاق طويل بذيل بسيط
هاجر لابسه فستان اسود توب ومسوية كيرلي بشعرها
استقبلوا الضيوف
وجلسوا البنات يسولفون وكل وحده تروح بالتناوب تطل على ريم تشوف اذا هي محتاجه شئ
وليد اتصل على مشاعل
وليد: هلا ميشو وينك
مشاعل: عند الحريم ليش
وليد: تعالي خوذي الدفتر خلي ريم توقع
مشاعل: طيب
طلعت مشاعل لريم علشان توقع ووقعت بعد محاولات من البنات انها تهدأ
مشاعل: ريوم تصدقين احسك مهمه
ريم وهي ترتجف: ليش
مشاعل: توقيع وحركات
ريم: ههههههههههههه الله يقلع بليسك اعقلي انتي مو وقته

دق جوال مشاعل
وليد: اهلين مشاعل هااه وقعت
مشاعل : ايه واخيرا
وليد: زين طيب سمية عندك
مشاعل: ايوه عندي ليش
وليد: افتحي السبيكر
مشاعل : هههههههههههه طيب
فتحت السبيكر
وليد: سميه
سمية لفت مستغربه وعرفت انه وليد وتأشر لمشاعل انها بتذبحها
مشاعل: تسمعك
وليد: عقبالنا ياحياتي
سمية انصبغ وجهها بالحمار من الاحراج
البنات كلهم: هههههههههههههههههههههههههه
وليد: وجع وش فيكم تضحكون
مشاعل: لو تشوف شكل سمية صارت طماطه
وليد: فديتها اعرفها خجوله مو مثلكم الحمد الله والشكر
مشاعل: هيه احترم نفسك عاد
وليد: ههههههههههههههههه المهم جيبي الدفتر ولا اقول خلي سمسومتي تجيبه احسن من مقابل وجهك
مشاعل: ههههههههه لا انا اللي بجيبه
وليد قبل مايسكر: ايه وخلي ريم تنزل بعد نص ساعه علشان تدخل عند ماجد وسكر
ريم انصدمت : لالا خلاص ماابي هونت
مشاعل: مو بكيفك اللحين هو زوجك لو يبي دخل عندك بالغرفه
ريم: لا والله هذا اللي ناقص
البنات يضحكون عليها
مشاعل: يله ريم انزلي سلمي على الضيوف واقعدي شوي معاهم قبل لاتدخلين عند ماجد
ريم: طيب
ونزلت

عند الحريم يسلمون على ريم ويباركون لها


وجلسوا البنات يرقصون




عند الرجال
رن جوال ابو وليد
ابو وليد: هلا وينكم تأخرتوا
/ معليش تأخرنا شوي يله حنا عند الباب افتحوا
ابو وليد جالس مع الرجال ومشغول تلفت يبي احد العيال يروح يفتح لحقين البوفيه علشان يرتبون البوفيه لقى عبدالله بوجهه <<<< طبعا يعزه ويعتبره مثل وليد
ابو وليد: عبدالله
عبدالله: سم
ابو وليد: سم الله عدوك معليش ياوليدي بس بغيتك تروح تفتح الباب علشان يرتبون البوفيه
عبدالله: تامر امر ياعم
ابو وليد: الله يعافيك







دق جوال مشاعل
مشاعل: ايووه
وليد: الوووو
مشاعل: هلا وليد وش بغيت
وليد: ميشو مو سامع شئ اطلعي عن الازعاج
مشاعل وهي تمشي متجهه للحوش علشان تكلم وليد وهي تمشي بالحوش : ايوا وليد
وليد: اخيرا قسم بالله انصمخت اذني من الازعاج بالله انتم شلون تتحملون
مشاعل: هههههههههههه ياقلبي انت عادي تعودنا


عبدالله اللي كان متسند على الجدار ينتظر العمال يخلصون سمع احد يتكلم وراح ناحيته وشافها تكلم بالجوال

وليد: أي تعودتوا ماتعوركم اذانكم
مشاعل: هههههههههه ياقلبي انت اقولك عاادي تعودنا
وليد: المهم انتي وينك اللحين
مشاعل: انا بالحوش ليش
وليد: طيب سمية معاك
مشاعل: ليش تبي تشوفها
وليد: ياليت والله تسوين فيني معروف
مشاعل: ولا يهمك ثواني بس
جاء وليد بيسكر وقطعت عليه مشاعل: وليد
وليد:هلا
مشاعل: ماجد شلون صاير شكله هههههههههه
وليد: هههههههههههههه شكله تحفه
مشاعل: الله يخليك صوره لي ودي اعلق عليه
وليد : ولا يهمك
مشاعل: هههههههههههههه متحمسه اشوف شكله
وليد: طيب بس لاتنسين تنادينها
مشاعل: خلاص اذا طلعتها الحوش دقيت عليك
وليد: طيب


كان يتفرج عليها ويتأملها سحرها جمالها ولا رزتها ولا ولا كل شئ فيها جننه وكل يوم عن يوم يزود حبه لها جمالها برائتها خفة دمها

حس على نفسه وابعد قبل لاتنتبه له


ريـــــري غير متواجد حالياً  
موضوع مغلق

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
رواية عشـــاق من احفـاد الشيـطان - كامله $$$ الحب الخالد $$$ قسم الروايات المكتملة 171 03-27-2017 05:01 PM
روايه ((لعنة جورجيت)) $$حبيب حبيبته$$ قسم الروايات المكتملة 42 03-27-2017 05:00 PM
رواايــه حقكـ علي ان كنـت زعلان-قمـه الرووووعهـ- انفاس الورد قسم الروايات المكتملة 80 09-24-2016 12:49 AM
رواية عشانك بس ضحكتي دمعة قسم الروايات المكتملة 122 02-18-2016 05:49 PM


الساعة الآن 11:28 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.