قديم 04-04-2010, 06:51 PM   #1
-||[عضو فعال]||-
 
الصورة الرمزية محد حاس فيني
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
الدولة: بعالمي
العمر: 27
المشاركات: 34
معدل تقييم المستوى: 0
محد حاس فيني is on a distinguished road
قصتي


اضغط هنا لتكبير الصوره

حبيت اكتبلكم قصتي عشان نفهم بعض اكثر ونكون اخوان وخوات.....

البداية كانت شهر يوليو بتاريخ 13 سنة 2007 كنت مظلومة وكنت ابكي بشدة ولا ألام على ذلك لقد ظلمني اقرب اصدقائي لقد كان امرا مؤلما فعلا مع كل ذكرى جميلة تنزل عبرة مؤلمة من عيني في تلك الليلة لم اضمر الحقد لصديقتي لقد كنت احبها وكنت اؤمن بأن يوما ما ستكتشف الحقيقة وتعي ما فعلت وستعتذر عما بدر منها لذلك لم اضمر الحقد لها او لأي كائن من كان، بل تمنيت في تلك الليلة ان اجد من يشاركني مشاعري و يكون سندي اذا ضاقت بي الظروف وان يحبني بجنون ويحترمني، ظللت اتمنى في اعماق قلبي حتى غلبني النوم والعبرات على وجنتي تمضي لتبلل وجهي كاملا، بعد مرور شهر من تلك الحادثة نسيت كل شيء عن امنيتي وعن ظلم صديقتي لي فهي فعلا اعتذرت عما بدر منها ولقد سامحتها، مر يوم واخر لتتعرف فيه صديقتي والتي تصادف في الوقت نفسه انها ابنة خالتي الى شاب عن طريق الجات كانت صديقتي ابنة خالتي تريد ان تهاتف ذلك الشاب ولكن لنرى ما حصل......
صديقتي: تعرفت لشاب اليوم بالنت واعطاني رقمه
انا: حقا؟
صديقتي: نعم، انا اخبرك بذلك لأني اريد منك خدمة
انا: حسنا قولي ماذا تريدين؟
صديقتي: اريدك ان تهاتفيه و ان تجعليه يعجب بي
>> جائتني نزعة ما لن اكذب فعلا اردت التحدث مع ذلك الشاب اردت ان يسمعني احدا ولا يوجد افضل من الغريب لأنه لا يعرفني لذلك سيحفظ اسراري
انا: موافقة
صديقتي: شكرا حبيبتي توقعت انك ستكونين الى جانبي
جاء الليل وساعات الفجر الاولى انه الوقت الذي ينام فيه والدي وكل من بالبيت اخذت جوال امي واتصلت على الرقم في المرة الاولى اغلقت الخط كنت خجلة من فعلتي خاصة وانها اول مرة اكلم شاب فيها ولكنني تشجعت رد علي شاب وهذا ما حدث...
انا: اهلا
الشاب: اهلا اهلا
انا: انا ابنة خالة لولو
الشاب: لا انت تكذبين انتي لولو بلا شك
انا وبصرامة: انا لا امزح انا اتكلم جديا
الشاب: اسف
>> شعر بأنه احمق
انا: ابنة خالتي تريد ان تكون معك بعلاقة جادة ما رأيك؟
الشاب: تكلمي عن نفسك
انا: وما دخلك بي؟
الشاب: سأخبرك امرا ما عندما تنتهين
جائتني تلك النزعة والرغبة بالتحدث ظللت احكي وافصل ما حدث لي طوال حياتي وكان الشاب منجذبا لحديثي تكلمت بداية عندما كنت صغيرة الى ان وصلت الى ان ابن خالي خدعني بحبه وانه كان يسخر مني وبالنهاية الى اني افتقد من يشعر بي بهذه الحياة وهذا الوقت ثم عندما انتهيت...
الشاب: سأخبرك انا عن نفسي..
تكلم عن نفسه وعن الفتاة التي احبها ومن ثم خانته مع شاب اخر وتكلم عن مدى تألمه وحزنه على ما حصل وبدأت انا اشجعه على ان ينسى وان يكمل طريقه ويعتبر مما حدث اخبرني بأنه لا يستطيع ان يثق بأحد حاليا لأنه تألم بشدة من شخص كان يثق به اكثر من نفسه "اعرف هذا الاحساس الرهيب" ثم قال:
الشاب: سأخربك امر اخير
انا: تفضل
الشاب: انا لست ذلك الشاب الذي تعرفت عليه ابنة خالتك بالنت انا ابن عمته وهو ارادني ان اكلم لولو
>> كان امر طريف نوعا ما فبنت خالتي ارادتني ان اكلم الشاب والشاب اراد ابنه خاله ان يكلمني
الشاب: وانا اسمي صالح وسرني التعرف بك لقد اعجبت بك صراحة وانا اتمنى ان نظل على اتصال
سكت لوهله ثم قلت: لا ادري اريد ان افكر
الشاب: فكري لن ارغمك على شيء، الن تخبريني ما اسمك؟
قلت بطرافة: تريد اسمي الحقيقي ام المختلق؟
ضحك ثم قال: بالطبع الحقيقي
انا: بدرية
صالح: اسمك جميل
انا: شكرا
في اليوم التالي اتصلت على ابنة خالتي لأخبرها بالذي حصل لتصدم ثم اتصلت على صالح لتتشاجر معه وتخبره ان مافعله ابن عمته امر قبيح ولكن....
صالح: لا دخل لي بيني وبينك تفاهمي مع ابن عمتي كل ماعليك معرفته اني اعجبت بشدة بابنة خالتك واريد ان تكون على اتصال معي ارجوك كلميها من اجلي
لولو " ابنة خالتي": حسنا سأخبرها
كانت مصدومة حقا تريد ان تعرف ما الذي دار بيننا من حديث وكيف اعجب بي


التكملة غدا انشالله .....
ابي ردود عشان اكمل


التوقيع
وحيدة .... محد حاس فيني
حتى حبيبي مو حاس فيني


اضغط هنا لتكبير الصوره
محد حاس فيني غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-05-2010, 05:21 PM   #3
-||[عضو فعال]||-
 
الصورة الرمزية محد حاس فيني
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
الدولة: بعالمي
العمر: 27
المشاركات: 34
معدل تقييم المستوى: 0
محد حاس فيني is on a distinguished road
افتراضي


انشالله اجمعين موفقين
نورتي


التكملة.....
اتصلت بي بنت خالتي لتعرف ما الذي حصل بالامس... اخبرتها باني ابتعدت عن الكذب والكلافة وكنت شفافة جدا وحكيت عن تفاصيل حياتي المملة وبأنه فعل ذلك ايضا وبأني استمعت له جيدا .... قالت لي ابنة خالتي كلام شجعني على اتشبث بذلك الشاب فلقد قالت: يبدو انه مصر على ان تظلي معه فلم يهمه اي شي عني بل همه ان تكوني له وبجانبه اعتقد بأنه اعجب بك بشدة....
مر اسبوع من التفكير العميق حتى توصلت الى اني بحاجة للمسة الحب بحياتي وقررت ان امضي قدما معه في هذه العلاقة التي لا يعلم نهايتها سوى ربي اتصلت به في الموعد:
انا: اهلا
صالح: اهلا اهلا
انا: لقد اتخذت قراري
صالح: رائع ماهو؟
انا: لقد قررت ان امضي معك >> قلتها والحياء يكسوني واشعر بالغصة انها المرة الاولى التي اكلم فيها صبي غريب لا اعرفه ولا يعرفني
صالح: سرني سماع ذلك حقا حقا اريد ان اكون معك وللابد انت فتاة احلامي
>> الخجل كان يلفني وبشدة ولم اعي ما كنت اقول
ظللنا على هذه الحال لمدة شهر اهاتفه في الليل لاخبره بأخباري ولأحدثه بما يحصل لي لم اتقدم حتى الآن في علاقتي معه ولقد كان يحترمني بشدة ولم يلق علي كلام خادش للحياء " تعلمون الاحاديث الجنسية " اظنه عرف بأني لا أزال صغيرة ولا افهم بالحب كان يسايرني في كل شيء...... جاء ذلك اليوم الذي لم اعد اطيق السكوت عن مشاعري نحوه لقد احببته فعلا انه شاب لطيف وطيب وحلو المعشر ولم اعرف لم خانته تلك الفتاة اسمها خلود على اي حال فحدث ما حدث.....
انا: صالح!!
صالح: ما الامر تبدين مرتبكة
انا: اريد ان اخبرك بأني صاحبك ولكن مع ازاله حرف الصاد "ستصبح احبك"
ضحك قليلا لقد شعر بالسعادة فقد كنت الف علاقتنا بحاجز من الحياء فكان صالح يستحي ان يخبرني بمشاعره لأنه يظن بأني سوف اعتقد بانه مثل كل الشباب الكاذب الفاسد فكان لا يخبرني بمشاعره ولكنه كان يعاملني بصورة مختلفة وبحنان فكان يجب على احدنا ان يزيل حاجز الخوف والحياء فاخبرته بذلك...
صالح: قوليها ارجوك
انا: لا لا استطيع انها كلمه صعبة
صالح: لا ابدا انها كلمة سهله
انا: حسنا انت قلها
صالح: حسنا
سكت سكت وسكت فقلت:
اليست سهله؟؟ قلها
>> من الصعب ان تقول لشخص تحب بانك تحبه في اول مرة فالشعور بالخجل والشعور بأن الطرف قد لا يحمل نفس المشاعر يوقفنا عن قول تلك الكلمة الجميلة
صالح: بدرية!!
انا: تفضل
صالح: احبك
احمر وجهي بشدة ولم استطع النطق ثم قلت بصعوبة..
وانا ايضا
صالح: انت ماذا؟
انا: تلك الكلمة
صالح: لا اعرفها
انا وبصعوبة بالغة: احبك
لقد اعترفت بحبي واخيرا ثم تحرج وقال:
هل استطيع ان اراك؟
انا: حسنا سأذهب مع عائلتي لأحد الاماكن الترفيهيه "بالكويت طبعا" تستطيع ان تراني ولكن دون ان تكلمني وعليك ان تتصرف وكأنك لا تعرفني
صالح: حسنا
واتفقنا على المكان وزمان اللقاء واخبرته ما الذي سأرتديه ليميزني عن بقية الفتيات هناك وفعلا تم اللقاء ورأيته وكان حاضرا مع اختيه الاولى تكبرني بثلاث سنوات والاخرى بسنتين نعم نسيت هو يكبرني بسنة لقد كان متأنق ومتعطر اخته التي تكبرني بسنتين اسمها ساره واخته التي تكبرني بثلاث سنوات اسمها وضحه .......
لمعرفة البقية ارجو الرد على الموضوع


التوقيع
وحيدة .... محد حاس فيني
حتى حبيبي مو حاس فيني


اضغط هنا لتكبير الصوره
محد حاس فيني غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-05-2010, 08:19 PM   #5
-||[كبار الشخصيات في المنتدى]||-
 
الصورة الرمزية دمــعة أنثـى
 
تاريخ التسجيل: Feb 2010
الدولة: ليبيا
العمر: 26
المشاركات: 3,770
معدل تقييم المستوى: 13
دمــعة أنثـى is on a distinguished road
افتراضي


لالالالالالالالا
ياريت تحكيها مره وحده
لاتقطعيها مره ثانيه
بنتظار التكمله


التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره



مَنْ آلآنْ سأرفع شعآر نْفسي ..
فقبل ڪَل شيء "أنْـــآ" ۈبعد ڪَل شيء "أنْــــآ" ..
فعذرآً لمَنْ لمَـ يعجبه ڪَلـٍآمَي ..
فهڪَذآ سأڪَۈنْ أنْــــــــــآ


اضغط هنا لتكبير الصوره
دمــعة أنثـى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قصتي مع الحب الخـــــــالد ... الولد اللطيف منتدي النكت و الطرائف - ضحك و فرفشة 23 08-14-2012 04:34 PM
قصتي وانا في بطن امي دلع2008 منتدي القصص و الحكايات - الأدب الشعبي 9 08-05-2011 07:52 PM
اتعظو من قصتي ياصاحبات العبايات المخصرة يامن فتنتن الرجال جنى الجنتين منتدي ازياء - موضة - فساتين 3 05-21-2009 11:44 AM
قصتي حبر وورق زورق الحنان منتدي الشعر و القصائد - همس القوافي 1 05-20-2009 05:15 PM


الساعة الآن 06:37 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.