قديم 06-11-2010, 07:34 AM   #1
-||[قلم من الماس]||-
 
الصورة الرمزية نبض جروح
 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
المشاركات: 620
معدل تقييم المستوى: 11
نبض جروح is on a distinguished road
افتراضي رواية وين برمي ها الجسد وانساه


السلآم عليكم ..

أخباركم..

رواية للكاتبة وحيدة واهلي كثيرين(هلاليه غير..!) ..

اتمنى تعجبكم وطبعا هي رواية منقولة




الجزء الأول ..

بـ شقة عبدالله ..
جلس أبو عبدالله على الكنبة وهو يناظر بنت أخوه اللي جابت له القهوة والحلآ ..
شهد تصب لعمها فنجان قهوة وتعطيه من التمر : تفضل عمي ..
عمها: زاد فضلك ..
آخذ التمرة وتالي عطته من الحلآ ..
عمها:هالحلآ آحبه لآكن الطبيب محذرني منه ..
ابتسمت شهد لـ عمها ..: آجل قطعه تكفي ..
عمها: لآ بأكل هههههههه .. شهد وأنا عمك بغيتك بـ سالفه ..
شهد: تفضل عمي ..
عمها: كم لك أنتي وعبدالله متزوجين ؟
شهد: تقريبا سنتين ..
عمها: ولآحملتي للحين .. ورحتي للمستشفى وقالوا لكم ماعندكم شي .. لآكن الظاهر اللي كان عند آمك جالك .. وأمك خبرك ماجابت الا آنتي.. ولآقدرت تجيب غيرك ..
شهد فركت يدينها ببعض وسكتت ..
عمها: وأنا أبغى عبدالله يتزوج ..
رفعت عينها بعمها ..
عمها: لآتزعلين مني .. لآكن شوفي آخوه آصغر منه تزوج بعدكم والحين تو زوجته ولدت آمس وجابت له بنت .. وأنا كلمت عبدالله لاكن راسه يابس ..وقلت له ياأنه يتزوج آو بزعل منه ..
سكتت شهد شوي .. : طيب ماكلمت عبدالله قريب..
عمها: الا .. وأنا بخطب له البنت جاهزه لاكن آبغاه يقتنع ماهو يمشي هو وهو لآوي راسه .. هو وافق البارح لاكن ماهو مره مقتنع .. ولاحب يبلغك بنفسه ..
دنقت شهد وهي تتمم بنفسها فقدت آمي وأبوي .. ومفروض اتأكد راح آفقد عبدالله بيوم ..!
لآنني يتيمة .. ولالي عضيد .. ولو كثروا الاعمام والخوال.. لآكن دام آبوي متوفي ودام الصدر الحنون آنحرمت منها وآنا بعمر صغير ..ودام مالي آخو سند .. مفروض أتاكد مستحيل يدوم لي شخص ..!
عمها : شهد شفيك وآنا عمك ..
شهد رفعت راسها: ولآشي عمي..
آخذت فنجان القهوة من عمها وصبت له ..
عمها: موافقه..
شهد: الله يوفقه عمي ..
عمها ابتسم براحه: الله يكملك بعقلك يابنتي ..
ابتسمت بالم ..: طيب وآنا ؟
عمها هزته هالكلمه: شفيك ؟
شهد : شوضعي بالنسبة لـ عبدالله ..
عمها: عبدالله ماهو رافض الزواج ولآهو مسوي لنا رفض الا عشانة يحبك .. تبغين الطلآق ؟
شهد: عااااتي..
عمها: لآكن عبدالله يحبك .. ولآهو بمطلقك ..
شهد: طيب ..
عمها: شهد وأنا عمك آصبري .. ولد عمك يبغاك .. تأكدت منه لما وافق على الزواج بـ ثانية ودمعته وهو رجال حاصرت عيونه ..
سكتت شهد ..
عمها: الله يرضى عليتس ارضي ..
شهد: المكتوب على الجبين مصير العين تشوفه .. الحمدلله ياعمي على كل حال .. الله يوفقه .. بس شرطي ياعمي بيتي ماتسكنه معي آنسانه ثانية ..
عمها: مافيه شي هالشي .. والشقه المقابلة هي سكنهم ..
.
.
.
بعد العشا ..
دخل عبدالله وكانت شهد تسوي العشا وتخلي الخادمة تساعدها ..
عبدالله: السلآم عليكم..
شهد وهي تساعد الشغاله وصوتها عادي: وعليكم السلآم ..
عبدالله : آخبار شهودتي..
شهد الا هالنبرة راح تخليها تبكي : تمام .. آخبارك؟
عبدالله : بخير دامك ياعمري بخير..
شهد: عبدالله روح بدل ملآبسك وغسل عشان العشا..
عبدالله :وحدي ..!
شهد متعوده تساعده بكل شي يخصه وهو تعود خلآص..لفت وهي مبتسمه وداخلها جرح ينزف: نسيت .. ماري حضري باقي العشا..
شبك عبدالله يدينه بيدنها مشوا لغرفتهم ..
شهد تطلع له البجاما .. ودخلت تحضر له الشاور ..
شهد: يله عبدالله آدخل بس لآتبطي العشا قرب ..
عبدالله :من عنوني تامريني آنتي ..
شهد : بعد قلبي ..
.
.
.
ببيت أبو عبدالله ..
عياله ..
عبدالله ,بدر ,متعب, وجن , العنود,فواز

العنود تتضارب مع آخوها على الريموت لان المباراة بدت وهو يبي قناة معلقها غير ..وهي تبي معلق غير ..
العنود: شف لو ماجبت الريموت ترى بقس يفقع وجهك ..
فواز: منيب جايب وش تبين فيه ياخي نحس لآعلق مايفوز الهلال..
العنود: اقول انثبر ..تعليقه خقق ..
فواز: ياليل عنيد خلآص أنا بشوف شوط بتعليق عيسى الحربين وأنتي الشوط الثاني بتعليق فارس عوض..
العنود جلست وطفت أنوار الصاله عشان الجو : أوكي ..
بدت المباراة واستدب الهدوء ماغير صوت المعلق العالي بالبيت ..
جات أمهم ..
أم عبدالله: لااله الا الله ياحبكم للظلمة .. الله ينور علينا بالدنيا والاخرة..
العنود وفواز مفهين ..
فواز : لآلآلآ آنتبه ..
العنود : انتتتتتتتتتتبه ..أبعدها عن منطقه الجزاء..
فواز: آه اشوى بعدها ..
أمهم : أروح للعشا أحسن لي .. وين أبوكم ..
العنود: ها ..
أمها: أبوكم وينه؟
العنود: مدري ..
أمها: الله يخلف ولآدريتوا عني ..
فواز: ايه تكفى جبيها ..
العنود: لآلآلآلآ الحين ليه يشوت ياخي مرر فيه فراغات بالعمق .. دفاعهم شوراع ..
فواز: الله يستر .. الله يستر ..
.
.
.
شقه عبدالله وشهد ..
شهد: ان شاء الله يفوز الهلال ..
عبدالله: ان شاء الله .. راح يسجل الهلال ان شاء الله ..
شهد: ان شاء الله ..
قامت شهد من العشا ..
عبدالله: وين ماتعشيتي ؟
شهد ابتسمت: حرام عليك عبدالله تعشيت ..
ابتسم لها ..
قام هو الثاني وجلس جنبها ..
عبدالله: قرب عرس بندر ونجد ..
شهد: ايه بجد ماعاد وقت .. الله يوفقهم ..
عبدالله: امين .. امس نزلتي مع العنود ؟
شهد: ايه وشرينا نفس الفستاين ..
عبدالله: بعد شوي أبي اشوفه عليك ..
انحرجت شهد: لآ عبدالله ..
عبدالله ابتسم: طيب شوفي أذا فاز الهلال تلبسينه ..
شهد: عبودي الهلال فايز ان شاء الله ..
عبدالله: ان شاء الله .. عاد كأس وبطولة وهالشي يبي له احتفال خاص..
شهد: أوك .. تلآقي عنود وفواز أعصابهم تلفت ..
عبدالله ضحك : مجانين هالاثنين ..قبل شوي لما كنت عند الوالدة تحت العنود لآبسه طقم الهلال وحايسة وجهها حاطه أرقام وفواز نفس الحاله بس العنود الطقم الاصلي وفواز الاحتياطي منسمين ..
شهد: الحمد لله كلهم يشجعون الهلال والا الليله كانت صارت مذبحة ..
عبدالله: ههههههه بجد عاد عرابجه ..
شهد: هههههههههه ..
عبدالله: ياليل انتهى الشوط الاول سلبي .. صراحه جت لنا فرص موب طبيعية ..
شهد: راح يعوضون ان شاء الله..
.
.
.


التوقيع
اللهم أختم عامنا بصالح الاعمال والعفوا والغفران واكتب لنا عاماًجديد حافل بطاعاتك والقرب من جنانك والبعد من نيرانك

اللهم اغفرلجدتي وارحمها واكرم نزلها يارب العالمين


دعواتكم يا أخوان لها باالرحمة توفيت يوم23/9/1431ه[/

التعديل الأخير تم بواسطة $$$ الحب الخالد $$$ ; 06-11-2010 الساعة 11:03 AM
نبض جروح غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-11-2010, 07:41 AM   #2
-||[قلم من الماس]||-
 
الصورة الرمزية نبض جروح
 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
المشاركات: 620
معدل تقييم المستوى: 11
نبض جروح is on a distinguished road
افتراضي رواية وين برمي ها الجسد فيه وانساه


بيت أبو عبدالله ..
الصاله ..
العنود: بجد قهههههههر كل هالفرص تضيع ..
فواز: صدقيني حتى لو الاتحاد يلعب بـ فرصتين راح نفوز ..
العنود: ان شاء الله ..
دخل أبوهم ..
أبو عبدالله:السلآم عليكم ..
العنود/فواز: وعليكم السلآم ..
أبوهم: وراكم لاعبين بانفسكم تسذا الله يهديكم ..
العنود: يبة الهلال الليله يلعب ولو فزنا أخذنا الدوري..
أبوهم: الله يصلحكم .. وين أمكم ..
فواز: بالمطبخ ..
راح أبوهم .. والعنود وفواز قعدو يتناقشون ..
حضرت امهم العشا ونادتهم ..
أبوعبدالله: عبدالله جا..
أم عبدالله: ايه ..
أبوعبدالله: هو بشقته..
أم عبدالله: ايه..
قامت العنود وفواز ..
أبوهم: تعشوا..
العنود: شبعنا..
أمهم: ماأكلتم ..
فواز: الحمدلله..
راحوا ..
أبوهم: كله عشان ذا الكورة ..ترى كلمت شهد على سالفه زواج عبدالله..
أم عبدالله: بالله عليكم.. ياعيني ياليتيمة..
أبوعبدالله: شهد مهيب يتيمه.. يعلم الله أن غلآتها من غلآ عيالنا.. وعبدالله معطيها روحه..
أم عبدالله: ايو الله ربي يشهدأنها بنتي اللي ماحملتها..وش قالت..
أبوعبدالله: وافقت ..
أم عبدالله: بسرعة..
أبو عبدالله سكت شوي وثم قال:لآ.. لآكن الله يعين..
.
.
.
بالصاله ..
العنود: يارب يارب..
فواز صااااااااااااااااااااارخ: قووووووووووووووووووووووووووووووول ..
العنود بصوت أعلى: قووووووووووووووووووووووووول .. يييييس..
فواز : الحمدلله يارب الحمدلله ..
العنود: آآآآآآآآآه آخير.. باقي شوي يارب تتنهى تسذا ..
كان فواز لآف الشعار على وجهه وماياين الا عيونه: اه لو المباراة بالرياض ..
.
.
.
شقه عبدالله وشهد ..
عبدالله: أبوي يقول انزل له ..
شهد عورها قلبها ..وركزت على الشاشه أكثر..
صفر الحكم ..
عبدالله أخذ نفس: آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآوه آخير.. الله لآيحرمنا منك يالدعيع..صد كور خطيرة ..
شهد: بجد ..
عبدالله: سماجه ورى مايتوجون الهلال بالبطولة ..
شهد: يله أهم شي أخذناها .. التتويج راح يكون في كأس الابطال..
قام عبدالله :بروح لآبوي ..
شهد: أوكي..
.
.
.
الصاله ..
العنود وفواز قاعدين يغنون وهسترة ..
فواز: لبآ راس الكاسر هدف ياربااااااه ..
عبدالله: ههههههههههههههه الحمدلله ..
العنود: هلآ وغلآ بـ عبودي.. فزنا يالبيه ..
عبدالله:ايه الحمدلله.. وين أبوي ..
فواز: أكيد هناك ..
راح عبدالله ..
العنود: شوف تصريحات ..
فواز: خشمك يامحمد بن فيصل بعدي هالامير..
العنود: وه فديته شوف شلون يضم لعبيه الهلال..
رجعوا على جوهم ويشوفون التصريحات ..
.
.
.
بالصاله الثانية ..
عبدالله انصدم : ليه يبه ؟
أبوه: عبدالله اللي كنت خايف منه وحليته مالك عذر.. كنت عند أبو العروس وبكرة بنروح نخطب رسمي..
عبدالله: طيب أنا ماأبغى عيال .. شهد عندي بالدنيا..
أبوه: لآشفت ضناك بتغير رأيك..
عبدالله كان حاس بكتمه الربو راح تجيه قام بسرعة من عند أمه وأبوه..
طلع لشقته..
وطلع بخاخ الربو وأخذ نفس وأخذ منه ..
فتح الباب وكانت الصاله ظلماء ..
أما شهد آختارت الهروب دخلت الغرفة وتغطت ودموعها تغالبها..
دخل لغرفتهم .. وجلس على السرير وراها ..
عبدالله: ليه ماقلتي ان ابوي جا ..
ماردت عليه ..
عبدالله: تدرين أني أحبك وأني أعشقك ..
جلست ومسحت دموعها: خلآص عبدالله .. يعني اعتراضي راح يفيد .. لآطبعا.. بس تكفى لآتحبها كثر ماتحبني

الـغـلا حـقـك ! ولانــي سـالـبـك
ابـسـط حقـوقـك ولـو مليـتـنـي
شوف عيني يوم دمعي سال بك
ضـمـتـك حـتــى ولـو ابكيـتـنـي
وانت رغم اني شغلت البـال بـك
سلـت مـع دمـعـك ولا ضميتـنـي
كــان بــه شــي ٍ علـيّـه قـالـبـك
بـطـلبـك حـاجـه اذا خلـيـتـنـي
لانويـت تـحـب غـيـري .. طالبـك
لا تـحـبّـه كــثــر مـا حبّـيـتنـي
عبدالله حط راسها تحت رقبته: لو دريتي بمكاتنك بقلبي ماقلتي هالكلآم.. شهد شفتي الحب تعرفينه .. طيب لحظه لحظه أنتي تحبيني ؟
شهد تشهق :تشك بحبي لك ..
عبدالله: شفتي حبك لي مايساوي ربع من حبك بقلبي .. أنا أحبك وأحبك وأحبك والله مايسوى عمري بدونك ..

يعني كل شي حطه ف عقلك .. وحاته .. إلا بخصوص إني احبك
{ .. لا تحاتي

شهد: آه ياعبدالله ماصفت لي هالدنيا ..
عبدالله: ياعمر عبدالله ياشهد .. والله لـ تصفى دامني معك .. تذكرين ليله عرسنا وش قلت لتس .. الله لآيبقيني على وجهه هالدنيا كان تسببت بتعاستك ..
حطت يدينها على وجهه: جعل يومي قبل يومك ..
عبدالله باس راحه يدينها: بسم الله عليك ..
مسح دموعها وقومها معه هو مبتسم : تعالي نشوف الافراح الهلآلية بعد الفوز..وهالمرة سماح قلنا لو فاز الهلال راح تجربين الفستان عليك وأشوفه ..
ابتسمت قامت معه ولعيونه خايفة عليه من الربو لآتضايق ..
حطت راسها على صدره وهو حوطها بيدينه وقعد يشوفون فرحه لعبيه الهلال بالبطولة ..
.
.
.
اليوم الثاني ..

ببيت أبو طلآل ..
عياله ..
طلآل , زياد ,سارة , نجد ,ازهار
زياد : سوير لآيكثر حتى ولو خسرنا ..هذا الاتي ..
سارة : ههههههههههههههه أكلناكم أكل .. هذا الزعيم ..
دق جوالها ..
سارة: هلآ عنيد ..
العنود : آهلن سوير .. الحين بمرك مع نجد ..
سارة: أوكي ..
سكرت ..
سارة: نجد العنود الحين بتمر قومي ..
زياد: على وين العزم ان شاء الله ..
سارة: الظاهر ناسي عرس أختك نهاية هالاسبوع ..
زياد: ومع مين راح تطلعون ..
سارة: الله يخلي قيوم ..
زياد: السواق أقول اليوم ماعندي شي بوديكم ..
سارة: زياد ماراح تتحمل لف بالسوق وراح نطول ..
زياد: الزبدة ياأطلعكم يابكون مرافق معكم ..
سارة: ياليل العنا .. زياد اطلع مع ربعك وفكنا .. وبعدين العنود أكيد راح تستحي منك ..
زياد: الله وأكبر تستحي من ولد عمها وهالسواق ماتستحي منه .. عاد سوير بوصلكم عناد بس فيك ..
نجد : ههههههههههههههههههه ..
دقت العنود وخلتهم يطلعون ..
ركب زياد قدام مع السواق ولآهمه أحد ..
سارة بهمس: فاضي يقول برافق معكم ..
العنود: ههههه خلي نفر راسه فر وعد مني يطلب قيوم يرجعه ..
سارة: المهم كيف راح نشتري تشيريات الهلآل ..
العنود : راح نروح ونشتريها ولآعليك ..
بالسوق ..
زياد وقف قبالهم :خير راح تروحون محل عيال ..
مادرت عليه العنود ..
سارة: زياد خلك بحالك ..
زياد: أقول لآيكثر ماباقي الاهي ..
العنود ماحبت ترد وتجادل مهما كان بينها وبين الرجال حدود .. بس دخلت المحل وزياد وصلت معه .. دخل وراها ودخلت سارة معها ونجد دخلت محل بجنبهم ..
العنود: جيب فنلتين الهلآل وركب رقم 8 ..
راح العامل وزياد بهمس :أنتي مجنونه..
العنود منطشته: لو سمحت أبي هالاسوار وهالشوز وجيب الشالآت ..أبي من كل شي أثنين ..
حطها لها باأكياس وعطته بطاقتها عشان الحساب ..
زياد : كم الحساب؟
دخلت العنود الرقم السري عشان يسحب المبلغ ..
العامل : 590ريال..
زياد: صاحية أنتي..
شالت الاكياس وأخذت بطاقتها وطلعت..
العنود كان معها أكياس كثير جلست تتنظر البنات يطلعون من المحل..
طلعوا وكان زياد معهم ..
زياد: مشينا..
العنود: بروح محل عطور تجين معي..
سمعها زياد : خير ان شاء الله ..كل شوي محل..
العنود: لآحول ولآقوة الا بالله ..
عطت قيوم الاكياس ومشت للمحل ..
زياد: بنت عمك يبي لها تكسير راس ..
سارة: لآتفشلنا ..ترى عنود لسانها أطول من لسانك بس لآفقدت أعصابها خربتها ..
زياد: أقول منيب أصغر عيالها وأنا زياد..
سارة: الله يعين نورة عليك ..
زياد: نورة غير مهيب مثل بنت عمك ذي..
مشت عنه سارة ولحقت العنود ونجد ..
شرت العنود وطلعت ..
بالسيارة زياد كان معصب عليهم ويهاوش..
وصلوا بيت أبو طلآل ..
نزلوا البنات ..
سارة: سي يآآ..
العنود موصله معها بس ساكته لعيون بنات عمها : سي يآآآ..
قيوم : مافي ينزل ؟
زياد: لآ بوصلها معك ..
العنود: لو سمحت بمر بيت خالتي ..
زياد: بوصلك ..
العنود: منت بأحد أخواني ولآولي أمري..
زياد: ولد عمك..
العنود: وخير ولد عمي منت من محارمي ..
زياد: لآ أجل هالفلبيني من محارمك ..
العنود: والله كيفي .. ولو سمحت لآتعطي معي أكثر أشوفك أخذت وجهه..
زياد عصب: العنود ..
العنود: قيوم ودني على بيتنا ..
قيوم : حاضر عنود..
زياد: وأنت عنود حاف ..
العنود صارخت : هييييييي أنزل بسرعة من سيارتي خير ان شاء الله.. شوف مهوب العنود اللي يسيره أحد على كيفه أنا العنود فهمت ..
زياد: لآ .. العنود احشمي نفسك ..
العنود: خير .. خير وش تبي أنت .. أقول فارق عن وجهي فاضية لتس..
زياد: بنت أنا عشان تقولين لتس ..
العنود: البنات يكرمون عنك ..
زياد: طيب يالعنود ..
العنود: صك الباب وراك ..
ضحكت عقب مانزل بتوتر .. وعكر مزاجها ..: قيوم خلآص ودني للبيت ..
قيوم : حاضر عنود ..
.
.
.
يوم السبت ..
الجامعه ..
كل البنات يطالعون بـ العنود وسارة وشلتهم لآبسات فنايل الهلآل والشعار مفلوف بطريقة أنيقة على الرقبة وشوزات زرق مع التنانير السوداء الميدي ..
العنود: ههههههههههههه حلوه حياة المشاهير..
غدير: هههههههه يالب شوفوا النظرات ..
سارة: أحم أحم ..
صفا: وه فديت الهلال..
العنود: ايه ياآلبني.. المهم منيب حاضرة المحاضرة الاولى .. مين تسحب ..؟
غدير: أنا ..
سارة: وأنا بعد ..
صفا: يبي لها كلآم ..
العنود: أجل تعالوا نفطر وتالي ندج ..
على الطاولة..
جاوا قروب بنات ومن ضمنهم نورة بنت عمهم..
العنود: هلآ ..
قامت سلمت عليها هي والبنات ..
نورة: وش هاللبس..
العنود قالت بهمس لـ ساره : هي وأخوتس لاقين لبعض شن وافق طبقة..
سارة: ههههههههههه ..بجد ..
العنود: وش فيه لبسنا..
نورة: أنتم بنات.. ماله داعي لبس العيال ..
العنود: عندنا عاد له داعي ..
غدير: وماله داعي التدخل في خصوصيات الاخرين ..
نورة: شفيكم شبيتم علي..
صفا: نونو نبي نفطر بليز وأحنا مروقين .. ممكن ..
نورة: الذوق ضايع عندكم .. ماعليكم شرهه بويات ..
قامت العنود وفيها الشرومسكت يدها بهدوء: حبيبي نونو تلآيطي هناك .. ورجاء بنات عم صح بس لآتقربين مني ومن صديقاتي فيذا تيب ..
ردت جلست بكل هدوء ..
وراحت نورة وصديقاتها ..
سارة: بعدي والله ..
صفا: عنيد أحبك ..
العنود قربت من صفا: أعشقك ..
سارة وغدير انفجروا ضحك ..
العنود: بنات وحشتني كثير شجن كثير..
صفا: بجد حتى أنا .. خاطري أشوف ولدها..
العنود صارخت فجأه: هذي صورته عندي شوفوا ..
صفا: يااااااااااااي فديته يزنن ..
سارة: آشوف .. يالله يخقق ماشاء الله ..
.
.
.
المسا..
ببيت أبو عبدالله ..
أبو عبدالله: عبدالله بعد بكرة ملكتك .. التحاليل خلصت ..
عبدالله سكت شوي وطالع شهد وتالي طالع أبوه ..والعنود فجعت بالخبر وعيونها على شهد وعبدالله .. واحد منهم مذهول والثاني الدمعه بوسط الاهداب ..
أبوه: أمك أمس راحت شافت البنت وبعدها صغيرة ووافقت .. وبعدبكرة الملكه لآن مأخذين التحاليل من مبطي ..
شهد تبي تقوم بس مهيب قادرة ..
عبدالله: ذنب هالبنت في رقبتك يبه ليوم الدين .. لآأبيها ولآراح أحبها..
أبوه مقدر وضعه وسكت ..
عبدالله :ماأبيها.. ولآأبي عيال .. ولآ هالدنيا.. أهم سعادتي أنا مرتاح مع شهد ..
أبوه: عبدالله معك خيارين ياأرضى عليك يا خذ زعلي وأرضي نفسك وشهد ..
عبدالله: الامر لله كل شيئن له أسباب..
قامت شهد والدنيا سواد قدامها وطلعت شقتها ..
دق جوالها .. وكان عمها عناد ..
ردت عليه ..
شهد: هلآ عمي..
عناد: هلآ حبيبه قلبي .. شخبارك ؟
شهد: الحمدلله ..أخبارك ..
عناد: شهد صوتك متغير..
شهد: لآ عمي ..
عناد: شهد شفيك ؟
دخل عبدالله ..
شهد: ولآشي عمي ..
عناد: شهد أفا أنا عمك ليه تشغلين بالي عليك .. أنتي تدرين لو أنا بالسعودية كان الحين عندك قولي عبدالله ضايقك ..
شهد: لآ عمي ..
عناد: لآجيت أجيك واشوفك .. ضيقتي صدري ..
عبدالله :عطيني شهد شوي ..
شهد: عمي عبدالله يبيك ..
عناد: عطيني .. وانتبهي لنفسك ..
شهد: أوك..
عبدالله : هلآ عمي ..
عناد: هلآ أبو عابد .. كيف الحال ..
طلع عبدالله من الغرفة ..
عبدالله: زفت ياعم ..
عناد: أفا .. ورى ؟
عبدالله جلس: ياعم شوف الوالد .. خطب لي وحده وبعد بكرة الملكة .. ماأبيها.. فهمه ..مارضى ابدا يسمع ..
عناد:أبوك تفكيرة مدري وش يبي .. عبدالله أهم شي شهد دير بالك عليها ..
عبدالله: وش اللي كاسرن ظهري غير شهد .. ياعم ماأبغى أكون حزن جديد في حياة شهد ..
عناد: بكلم أبوك .. وبرد بك .. لآكن شهد انتبه لها ..
عبدالله: أن شاء الله ..
سكر من عمه ..
ودخل للغرفه ..
وكانت شهد حاطه يدينها على وجهها وساكتة ..
حوطها بيدنه وضمها لحضنه وبهمس: ماأحب أشوفك حزينة ..
.
.
.


التوقيع
اللهم أختم عامنا بصالح الاعمال والعفوا والغفران واكتب لنا عاماًجديد حافل بطاعاتك والقرب من جنانك والبعد من نيرانك

اللهم اغفرلجدتي وارحمها واكرم نزلها يارب العالمين


دعواتكم يا أخوان لها باالرحمة توفيت يوم23/9/1431ه[/

التعديل الأخير تم بواسطة $$$ الحب الخالد $$$ ; 06-11-2010 الساعة 11:08 AM
نبض جروح غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-11-2010, 11:11 AM   #3
مستشار الادارة
 
الصورة الرمزية $$$ الحب الخالد $$$
 
تاريخ التسجيل: May 2007
المشاركات: 25,265
مقالات المدونة: 141
معدل تقييم المستوى: 10
$$$ الحب الخالد $$$ is on a distinguished road
افتراضي


نقل موفق سيدتي الكريمه

ان شاء الله تواصلي نقل الروايه وانتي بصحه وعافيه

تقبلي مروري

الخالد


0 الحق قبل العيد مسجات للعيد
0 عذاب ادم الف مبروك الاشراف
0 اليك يامن كنتي ..
0 ديوان الشاعر أبو مسلم البهلاني العماني
0 العنكبوت المتنسّك
0 العروسه دنيااااااااااااااااااااا من يبيها ؟!
0 البحرية الاسرائيلية تقتل 20 شخصاً في هجوم على اسطول الحرية
0 برق في ذاكرتي
0 الاستاذ محمد مرسي
0 الحاسة السادسة كتاب رائع
0 الف مبروك ناعمة جده
0 ديوان الشاعر سليمان المانع ( الصعلوك )
0 سمارت جيرل في دائرة الضوء
0 عزيزي // آدمـ أقدمـ بين يديكـ اليومـ ملف كامل للعنايه ببشرتكـ ..
0 عقل الحيوان
التوقيع
قل لي حاجه !
اي حاجه !
قل بحبك !
قل كرهتك !
قل قل ..
قل وما يهمكش حاجه
قل بعتك
بس قلي اي حاجه
اي حاجه يا حبيبي
اضغط واضحك :

اضغط هنا لتكبير الصوره

اضغط هنا لتكبير الصوره

التعديل الأخير تم بواسطة $$$ الحب الخالد $$$ ; 06-11-2010 الساعة 10:41 PM
$$$ الحب الخالد $$$ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-11-2010, 01:28 PM   #4
-||[عضو VIP]||-
 
الصورة الرمزية Lite hopp
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 5,256
مقالات المدونة: 152
معدل تقييم المستوى: 15
Lite hopp is on a distinguished road
افتراضي


روايه كتير حلوه
ونقل روووووووووووعه
مممم
بتوقع
العنود وزياد بصيرو يحبو بعض بس بصير مشاكل
وبس
وبنتظار البارتات البائييين

سلاام


التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره


مَا يهمَني لو كِل من ِحَولي " خذلنَي "
يكفٍيني احسِاِسًي الصادَق مع نفسَي
Lite hopp غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-11-2010, 08:04 PM   #5
-||[قلم من الماس]||-
 
الصورة الرمزية نبض جروح
 
تاريخ التسجيل: Jul 2009
المشاركات: 620
معدل تقييم المستوى: 11
نبض جروح is on a distinguished road
افتراضي


عناد: ياخوك ماهوب بحل .. الولد مايبي يعرس على مرته ..
أبو عبدالله : ياعناد اطلع منها .. وخلآص بعد بكرة الملكة ..
عناد: لي ساعة أفهمك.. ياخي بلآ تحجر زيادة .. اتق الله البنت يتيمة وولدك يحبها ..
أبو عبدالله : عناد أنت تعرف أن شهد بـ غلآ وجن و العنود وزود وأنا اللي مربيها لآكن أبي الضنا لـ عبدالله .. الناس أكلوا وجهي ..
عناد: وش دمرنا غير كلآم الناس ..
أبو عبدالله: ياعناد الله يهديك ..
عناد: ياخي حل عن سما ولدك خله يعيش حياته مثل مايبي ولآحق على العيال .. وبعدين مالهم سنتين .. الله وأكبر الحين وش راح يزودك لو جالك حفيد هذا هو بدر جا له بنت وش فادتك فيه .. خل الولد ..
أبو عبدالله: عناد أعتمدت بكلمتي .. لآتحاول ..
عناد: وش تحس فيه بالله ..
أبو عبدالله : عناد متى بترجع ..
عناد: لآتضيع السالفه ..
ضحك أخوه ..
عناد: اتق الله فيهم .. صدقني ولدك ماهوب مستمر مع اللي راح تزوجه ..
أبوعبدالله: بيحبها صدقني ..
عناد: هين .. الله يهديك ..
أبو عبدالله: لآتنسى عرس بندر ونجد تعال ..
عناد: يصير خير ..سلآم ..
.
.
.
دق على عبدالله وقال له .. اللي ضاق صدره ..
.
.
.
طلعت العنود لـ شهد وعبدالله ..
العنود: اهربوا ..
عبدالله : عنود وين عايشين ؟
العنود: ياعبدالله أجل تضيع حياتك ..
عبدالله : أحس بضيقه ..
شهد: لآ عبدالله تكفى .. لآتضيق صدرك ..
رجع راسه على الكنبة وفزت شهد جابت البخاخ حق الربو..: أمي وأبوي أنت لآتضيق صدرك تكفى تكفى عبدالله ..
بخت له والعنود ناظرت أخوها وعيونها لمعت ..
هدا شوي عبدالله ..
شهد: لآتضيق صدرك .. أنا عادي خلآص لآزم ارضى ورضيت وبعدين أنت قلت ماراح تحبها يعني ماتهمني(قالتها وقلبها ينزف من الالم) ..
العنود: عبدالله الله يخليك أبوي راح يزعل يوم يومين وبيرضى أهم أنت وصحتك .. هذا وماصار شي للحين وشوف كيف ..
كان عبدالله مهموم ومعه ضيق تنفس ..
العنود قامت وهي مدمعه: أنت بتسكت لآنك طيب زود بس أنا منيب ساكته ..
طلعت من شقتهم ..
بالصاله..
العنود: عبدالله جاه ضيق تنفس يبه حرام عليك خله يقرر حياته ..
أبوها: وش تقولين أنتي ..وكيفه الحين ؟
العنود: عطته شهد بخاخ الربو الحين زين ..
أبوها: يالعنود بعدك صغيرة .. ماتبين تشوفين عيال أخوك ..
العنود: أشوف عياله وهو ممكن يموت قبل مايشوفهم .. أشوفهم وأبوهم مفارق الدنيا.. يبه قرارك حيل ظالم ..
أبوها يحبها لآنها دلوعته ومايبيها تزعل: عنادي تعالي عندي ..
العنود مشت لآبوها ..وجلست جنبه ..
أبوها: عنادي فكري بأبوك يرضيك أموت ولآشفت ضنا عبدالله وشهد..
العنود: جعل عمرك طويل.. بس يايبه عبدالله مايبي ..
أبوها: بيرضى مع الايام ..
قامت العنود: يبه لو صار لـ عبدالله شي صدقني ماراح أسامحك..
طلعت لغرفتها وهي تندب حظ أخوها وزوجته ..
دخلت وجن مع ولدها عبدالعزيز الصغنون ..
وجن: شفيها العنود ؟
أبوها : زعلآنه عشان زواج عبدالله ..
وجن: وشو
أبوها: هت عبدالعزيز ..
عطته أبوها ولدها : يبه شسالفه ؟
أبوها: عبدالله أخوك بيتزوج والعنود زعلآنة ..
.
.
.
يوم الاثنين ..
بعد العشا ..
صكت على نفسها شهد الباب ..
عبدالله: شهد تكفين افتحي ..
شهد: تكفى عبدالله لو لي خاطر عندك خلني بروحي تكفى ..
طلع أبوه لشقته لآنه تأخر .. وفتحت له الشغاله ..
أبوه: عبدالله مشينا..
عبدالله صارخ بصوت عالي: ماأبي أتزززززززززززززوج وش ذنبي عشان بار فيك تبي تدمرني ليه ؟
أبوه بهدوء وروية: عبدالله تعوذ من ابليس.. واللي تحكي قدامه أبوك.. وآحنا أعطينا الناس كلمه .. مشينا ..الله يرضى عليك ..
عبدالله: يبه منب بزر ..
أبوه: عبدالله مشينا..
عبدالله طالع أبوه: أنا أكبر عيالك يبه مستوعب هالشي.. رجال صرت..
أبوه: عبدالله مشينا ..
مسك يد ولده وخلآه يمشي..
بالسيارة ..
كان متعب يسوق وأبوه جنبه وعبدالله ورى وأمه..
متعب كان ساكت ولآقال شي لآن الجو متكهرب بين عبدالله وأبوه ..
أبو عبدالله : عبدالله بتملك على زوجتك احترمها وأنا ماأخترت لك الا من بنات خيار الرجال..
أم عبدالله: خلآص وأنا أمك ..
.
.
.
ببيت أبو أنفال ..
دخلت أنفال للصاله وكانت معها أخوها وباين أنها باكية اليت قالت آمين ..
كانت لآبسه فستان هادي حيل وباين أنها صغيرة ..
عبدالملك: أنفال أجلسي هنا .. مبروك ..
ماردوا أثنيهم ..
عبدالملك يبي يلطف الجو: أفا الى هالدرجه مستحين ..
لآفيه طيف ابتسامه لاي أحد ..
طلع وتركهم ..
كان عبدالله ساكت ولآحتى طالع فيها .. وأنفال حاسه بـ هم الدنيا ..
سكتوا شوي وعبدالله حس نفسه لآزم يتكلم .. حرام البنت وش ذنبها..
عبدالله بعد جادل مع نفسه: مبروك ..
ماردت عليه لآنها مخنوقة ..
دخلوا الحريم أم عبدالله وأم أنفال وجدات أنفال ..
وسلموا وكان عبدالله ماسك نفسه وأعصابه .. عشان مايجرح أحد..
عبدالله: عن اذنكم ..
استأذن وطلع ..
بعد العشاء ..
طلعوا ..
وأبوه كان فرحان بالحيل..عكس الباقين كأنه عزا ..
وصلوا لبيتهم وطلع عبدالله لـ شقته ..
دخل وبسرعة مشى لغرفتهم ..
عبدالله : شهد ممكن تفتحين ..تكفين شهد ..لآتزودينها علي..
قامت شهد وفتحت الباب ..
عبدالله: أنا ماقلت لك لآتبكين لو عشاني..
شهد: عبدالله بليز .. اللي يصير كله حلم صح ..
حط يدينها على راسها ودموعها تنزل وهي تمشي: حلم صح ..يالله .. مستحيل يكون واقع ..
عبدالله مسك يدينها وضمها:بس ياعمري..
شهد: عبدالله صح حلم ..
عبدالله: شهد عمري خلآص.. والله ماأدري عنها ..
شهد مسحت دموعها وناظرت عبدالله: صارت زوجتك يعني صدق..
عبدالله: قدام الناس.. لآكن قلبي مافيه غيرك ولآبيصير فيه غيرك..
شهد: شفتها..
عبدالله: دخلت بس ماادري..
شهد: كيف شكلها؟
عبدالله: ماأدري عنها لآن ولآخمس دقايق قعدت معها..
شهد: مستحيل تكون مالمحتها..
عبدالله: قسم بالله مالمحتها لآن طول الوقت كنت صاد ..
شهد: كم عمرها؟
عبدالله: مدري ..
شهد: طيب شسمها ؟
عبدالله: حتى اسمها والله مدري عنه ..شهد ممكن تهدين ..بس ياعمري بس..
كان واقف وحط راسها على صدره ويدينه على أكتافها محوطتها ..
.
.
.
اليوم الثاني ..
قام عبدالله من النوم وماشاف شهد جنبه ..قام لها وشافها تلبس عبايتها وطالعه للجامعة..
عبدالله: صباح الخير..
شهد : هلآ عبادي..
عبدالله:بتروحين للجامعه..
شهد: ايه.. عبدالله شوف ملآبسك جهزتها والفطور لآاسأل الشغاله وتقول مافطرت لآزم تفطر..
عبدالله: طيب انتظريني بوصلك ..
شهد:راح تمرني ريما ..
عبدالله: أوك ..طيب مافي بوسة لعبودك ..
ابتسمت غصب :ولاتزعل نسينا..
باسته وطلعت..
عبدالله: الله لآيحرمني منك..
.
.
.
الجامعه..
شهد: مخنوقة ريما.. ماأحس فيه شي يستاهل اعيش عشانه..
ريما: لآفيه ..عيشي عشان نفسك ..اصنعي ذاتك ..وبعدين لآحملتي ماتبين اطفال..
شهد:وليه عبدالله تزوج؟
ريما: لآن عمك أبو عقليه متحجره اجبرة ..وعبودي يحبك(قالتها مبتسمه)
شهد ابتسمت: كأني سمعت عبودي..
ريما: دعاااابه ..دعااابه..
شهد:ههههههه فديتك ..
ريما: قومي للمحاضرة ..
.
.
.
يوم الخميس..
كان عرس بندر ونجد ..
القاعه ..
أم أنفال: روحي سلمي على عمتك لآتفشلينا ..
أنفال: يمة خلوني بروحي .. ترى بنفجر ..
أم أنفال: فشلتينا شوفي الحرمة جات ..قومي..
قامت وسلمت على أم عبدالله ..
أم عبدالله : الله يحيكم ..
أم أنفال: الله يسلمك ..
جلست أم عبدالله معهم وسولفت شوي وتالي قامت ..
نورة: الظاهر هذيك زوجه عبدالله أنفال..
العنود: هذيك ..
نورة: مدري ممكن ..
العنود: وين شهد ؟
لفت وكانت شهد جالسه مع صديقتها ريما .. ووجن ..
شهد : تدرين زوجه عبدالله موجوده هنا ..الليله عمي زعلآن عليه لآنه ماراح لها ولآكلمها ..
ريما: يؤ طيب خلآص بكفيه أهم شي تزوج عنده .. بجد شعب ..
شهد: تهقين وينها ؟
ريما: شهد ماعليك منها .. أنتي شهد مجنونه لو فكرتي مجرد تفكير بالغيره منها .. حرام عليك شوفي جمالك وشهادتك وكثر حب عبدالله لك ..
شهد: ماأبي سوى عبدالله وطفل يملأ علينا حياتنا .. والجمال والشهادة والفلوس تروح ماهمتني ..
ريما: ياعمري فديتك .. متأكده راح تحملين وتجبين بيبي يأخذ العقل ..
شهد ابتسمت وبأمل : آمين ..
.
.
.
بالفندق ..
بندر: أول شي أنتي كنتي حلم والحمدلله تحقق.. ثانيا شي الف مبروك ..ثالث شي أنا اسعد انسان بهالدنيا كله لآني ملكتك وأنتي حلم عمري من وأنا طفل..
كان وجهها كل شوي يحمر زود من كلآم بندر ..
بندر: قومي غيري ملآبسك .. وأنا بروح بعد ابدل ..
طلع من الغرفة وتركها .. ابتسمت براحه وهي تحمد ربها أنه جمعها بـعشق الطفولة ..
.
.
.
بـ شقة عبدالله ..
شهد والعنود كانوا سوالف ..
عبدالله: بعض الناس راح ينام عندنا الظاهر ..
العنود: عبدالله حبيبي أنتا روح نام وراك بكرة جمعه شهوده الليله أنا وهي صباحي ..
عبدالله: الظاهر خلفناك ونسيناك ..
العنود: خخخخخخ بايخه
عبدالله: ههههههههههههه ..تصبحون على خير..
شهد: وأنت من اهله قلبي..
العنود: وآنت من آهله عبيد ..
عبدالله: ههههههههههه عنيد ..
مشى عبدالله لغرفتهم عشان ينام .. وجات وجن وولدها عزوز ..
شهد: مانام ..
وجن: رافض هالدوب ..
العنود: عطيني بس .. ارج لتس مخه عشان ينام ..
وجن: خخخخخخخ لآتكفين عنيد يكفينا هبالك فاضية يطلع الولد وخالته مجانين .. عاد هو اللي طلعت فيه من هالدنيا..(لمعت عيونها وهي تتذكر) ..
شهد حبت تغير جو وتنسي وجن السالفه : تجنن نجد الله يحفظها الليله..
العنود: بجد مشالله عليها ..
قعدت عنود تلآعب ولد آختها وتعض خدوده: ياااااااااااااي يزنن ..
وجن : عنيد خليه ينام ..
العنود: ينام بس خليه الليله يسهر .. وأنا بنومه تطلعين منها بس..
شهد: خليه عليها راح تنومه ..
.
.
.
الفندق ..
كانت نجد تبكي بصوت عالي ونحيب من قلب..
بندر يضربها : أنتي وشو من وشو مصنوعه تكلمي .. ليه ضيعيتي نفسك ..
نجد صرخت فيها: أنا بنت غصب عنك فهمت أو مافهمت ..
ضربها وهو يستمتع بالدم اللي ينزف من أنفها وفمها: بنت ها .. حمار أنا .. من كنتي مخاوية ولعب عليك هاااااااااااااا ردي الله لآيردك ..
نجد تسمح دموعها ودمها اللي اختطلوا بيدها : كلآمك ذا راح تندم عليه .. وبكرة نروح المستشفى ونشوف ..
رجع يندر وضربها الين ماسمع لها همس ونفس وطلع من الغرفة ..
.
.
.


آنتهى هالجزء الاول ..
اتمنى يعجبكم ..
وأبي أرائكم وتوقعاتكم لآنها تهمني كثير ..
وتقييمكم لي وللقصه ..


التوقيع
اللهم أختم عامنا بصالح الاعمال والعفوا والغفران واكتب لنا عاماًجديد حافل بطاعاتك والقرب من جنانك والبعد من نيرانك

اللهم اغفرلجدتي وارحمها واكرم نزلها يارب العالمين


دعواتكم يا أخوان لها باالرحمة توفيت يوم23/9/1431ه[/
نبض جروح غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
رواية عشـــاق من احفـاد الشيـطان - كامله $$$ الحب الخالد $$$ قسم الروايات المكتملة 171 03-27-2017 05:01 PM
رواايــه حقكـ علي ان كنـت زعلان-قمـه الرووووعهـ- انفاس الورد قسم الروايات المكتملة 80 09-24-2016 12:49 AM
خلي العذول موطي الرأس منكوس.... من الحلقه 1 و2 و3 و4 الخ....يتبع جميع الحلقات دموع ..الورد قسم الروايات المكتملة 81 09-24-2016 12:48 AM


الساعة الآن 06:54 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.