قديم 07-16-2010, 07:02 PM   #1
-||[قلم من ذهب]||-
 
الصورة الرمزية s11o
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
المشاركات: 367
معدل تقييم المستوى: 5
s11o is on a distinguished road
منقول رواية كانك نويت تذل هالراس اخطيت


مرحبا حبيت انقل لكم روايه للكاتبه >>تذكار<<
والبارتات تنزل ثلاث ايام بالاسبوع
السبت والاثنين والربوع او الخميس


التوقيع
s11o غير متواجد حالياً  
قديم 07-16-2010, 07:03 PM   #2
-||[قلم من ذهب]||-
 
الصورة الرمزية s11o
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
المشاركات: 367
معدل تقييم المستوى: 5
s11o is on a distinguished road
افتراضي


(الجزء الاول )
البدايه
وقف بشموخ وبأعلى صوته : البنت لولد عمها وانا ماارخصها ياعمي

ناظره عمه بعين الفخر وناظر بالرجال اللي مالين المجلس :السموحه منكم ولدعمها يبيها






جت تجري بسرعه وبخوف فتحت باب غرفت اختها وصرخت : لحقي يارغد عبد العزيز حجر عليك

وقفت بغضب : هو بكيفه مو كل شي يمشي على رايه انا ابغي محمد وانا قلت لمها اخته موافقه

ليش يدخل

صرخت وهي توقف والله لوقفه عند حده من شايف نفسه

مسكتها بقلق وهي مرتبكه : رغد يالغاليه هدي ماتقدرين توقفين بوجهه يااختي هي عادتنا

صرخت فيها بقهر وهي تاخذ عبايتها : انا اللي بكسر هالعادات الغبيه هالحقير يبي يذلني لكن هين

والله مااسكت له



مسكتها بقوى وبخوف :يارغد هذي والله مايصير بتوقعين رجال بشنبات ماسارت يابنت امي تبين

تشمتين العالم فينا

سحبت يدها وهي تلف الطرحه : ايه بوقف بوجههم كلهم

ياحنان اتركيني

بكت بخوف : الله يخليك علشاني يابنت امي وابوي اذكري الله الله يخليك مالي غيرك بهالدنيا

رغد غمضت عيونها بالم وضمت اختها اللي بدت تبكي : لاتخافين علي انا قدها انا بنت رجال

لاتنسين انا جدي مطلق واوقف اكبرها شنب

حنان بين دموعها : بس مو ابوي وعبد العزيز اللي الكل يحسب له مية حساب حتى ابوي وعمي

مااحد يقدر يسوي شي بدون شوره انا خايفه عليك وطي راسك للريح يااختي

مسحت رغد ادموع اختها وبهدوء : انا تربيت حصه بنت مطلق ماتعودت اوطي راسي او انكسر

امي الله يرحمها علمتني كيف اوقف بوجه الريح لاتخافين علي

تلثمت بطرحتها ونزلت الدرج بكل شموخ قابلتها مرت ابوها وباستهزاء : اوه العروس نازله وبقهر :

اكيد ترقصين لانك بتاخذين ولد الذيب وكبيرهم
ناظرتها رغد باستهتار ونظره قويه وصدت عنها وهي تقول بكل شموخ : خلك بعيده عن دربي ياصيته مانتي بقدي
يابنت حمد
انقهرت صيته : يابنت امك ايش شيافتني رغد طنشتها ومشت لمجلس الرجال ولاهمها احد


دخلت بخطوات ثابته بس ماكان فيه الا ابوها وعممها وعيال عمها وقفت ورى الباب وبصوت عالي : ماهقيتك تقطع النصيب ياولد عمي

سكت الكل بالمجلس وتفاجئ وابو راكان انصدم من بنته
ابتسم عبد العزيز ابتسامه جانبيه مو علي يابنت عمي :
تعرفين عرفنا وانتي لي يابنت عمي ومافيه نصيب انقطع

انقهرت رغد بصوت عالي : وان قلت ماابيك ياولد عمي عافتك نفسي

صرخ ابوها :بس يابنت

وقام لها وقف عبد العزيزبوجه عمه : خلها ياعم
على صوته عبد العزيز وبشموخ ووصوت استهزاء : من متى نطلب شور الحريم يابنت عمي

ردت بكل قهر : بالشرع والدين

طلع ابوها معصب ومسكها من معصم يدها وسحبها عالبيت :انتي تراددي الرجال شكلي ماعرفت اربيك

سحبت يدها من ابوها بقوى وهم في صالة البيت المفتوحه كان فيه عمتها صيته واختها حنان : لسارالموضوع عني اوقف بوجهك انت بعد

رفع يده بيضربها كف بس كانت حنان واقفه قدامه وبصوت باكي :طلبتك ياابوي امسحها بوجهي خلاص ماراح ترادد وبتوافق على عبد العزيز

تبغى تصرخ رغد بس حنان مسكت فم اختها وسحبتها معها

طلعت فوق

صيته بخبث :الله يهديك دلعت بناتك لين سارن يعصنك يما قلت لك البنت مالها غير الشده ولابعد مخليها تدرس
تمريض هذي هي البنت استقوت عليك

ابو راكان وهو يمسح وجه:صدقتي ياصيته لكن ايام الدلع ولت قصرت راسي عند اخواني وقف انا طالع اشوفهم
طلع وابتسمت صيته بكل فرح هين يابنات حصوه جى وقت اوريكم الشغل





رمتها بقوى عالسرير :انا قلت لك وطي راسك للريح

رغد بعصبيه : ليش تسوين كذا لو ماانتي اختي كان عرفت اردها لك خليني معه والله مااسكت انا اخذعبد العزيز صاحيه انتي ولابعد متزوج و انا اللي ارضى فاهمه حتى لو رضت زوجته مو انا رغد اللي تنزل على وحده ليش مو فاهميني ان لي حق اختار لي حق اتزوج اللي ابغاه مو هم يختارو مين اتزوج هذا انتي زوجك ماجد غصب ايش مصيرك طلقك وسافر هالحقير انعدمت شخصيتك ورضيتي فيه

صرخت حنان بالم : بس يارغد بس حرام عليك
وراحت وتركتها

جلست رغد على السرير ليش ذكرتها الله لايوفقك ياعمي انت وولدك الله لايوفقك ياماجد بس ماراح اسكت بتشوفون ايش بسوي انا موحنان استسلم بسهوله

اه ياقلبي شكلي جرحتها بروح اشوفها او لا اخليها لحالها اعرفها ماتحب احد يكلمها لتضايقت




اه الله يسامحك ياماجد ايش سويت فيني شمت العالم فيني حتى اختي غمضت عيونها

واقف ببشته وجهه لفه عنها : اسمعيني انا مو موافق على هالزواج بتضلين معي شهرين واطلقك انا بسافر

ولو مو ابوي ماتزوجتك انا اشوفك مثل خواتي ومو انتي البنت اللي اتمناها
حست بخناجر تطعن فيها ودموعها تنزل مو قادره تتكلم الكلام ضاع من لسان

ها والدنيا اسودت بوجهاا ماقدرت تستوعب شي لين سمعت صوت الباب يتقفل

رمت نفسها عالسرير وهي منهاره تبكي الم

وكان الذكرى خنجر يطعنها غمضت عيونها ودموعها تنزل بدون صوت سار الالم صديقها والجرح ابوها والامل والسعاده اعداءها





بكل برود : الشرع حلل اربعه

صرخت بقهر : يالغبيه اقولك زوجك بيتزوج تقولين الشرع حلل اربعه انا اشهد انك منت بصاحيه يمال الماحي

ببرود : اوه لاتدعي انا دريت بس عادي مااحرم مااحل الله

يامريم ليش امنعه مايتزوج دامه عازني ورازني وكل مااتمنى عندي ومدلعني وماهو مقصر بشي ليش احرمه من سعادته

صرخت بقهر: انتي بتذبحيني سوير انتي تتكلمي عن زوجك مو ابوك او اخوك

بملل : هو يبي عيال ومن حقه اهم شي مو قاصرني شي وماراح يقصرني شي وبعدين انا اعرف عبد العزيز مايحب البنت المستقويه وماراح يحبها وبظل انا المعزبه
ويكفي انه قالي يعني عادي وبعدين هو ماقصر معي بشي وانا ماقدرت اجيب له الولد خله يتزوج يمكن يجيبه ولو يبي يتزوج ثلاث فوقي عادي دامه رازني وعازني ومو مخلي علي قاصر

صرخت بقوى: فالج لاتعالج وقفلت سماعة التليفون بقوى وقهر
:ايش فيك

مريم بعصبيه : اختك هالمجنونه داريه بزواج زوجها وراضيه ابتسمت ببرود وهي تبرد اظافرها : كيفها حياتها

رمت الطوله بقوى : قسم بالله ان كل وحده منكن اخس من الثانيه يامن يعطيني بوردكن
وطلعت وتركتها

الرجال يبي يتزوج وزجته راضيه ايش معصبها سخيفه صدق تبي تخرب بيت اختها رمت المبرد وقامت فوق دخلت غرفتها كانت غرفتها يالونها الوردي بدرجات مختلفه والموف بدرجات مختلفه

سمعت صوت جوالها

ماكنت اصدق باندماجك يالارواح

ردت وهي تجلس عالسرير: هلا هداوي

هدى بقهر: سمعتي ايش سار عزوز اخوي يبي يتزوج على ساره

ضحكت :هههههههههه وفيه احد مايعرف

هدى :انتي من جدك تضحكين وهو يبي يتزوج على اختك موني بتذبحيني انا اخته ومتنكده وطاقتني قهره وانتي اخت سارونه ومروقه وتضحكين

ابتسمت اماني: ياقلبي زوجته راضيه وبعدين عادي رغد بنت عمنا ايش فيها

صرخت هدى بنفاذ صبر : اقولك ضره يعني حره يعني طبينه يعني وحده تشارك اخوك بزوجته

اماني بهدوء :سمعيني ياقلبي اذا انا شفت ساره مقهوره ومعصبه كان قومت الدنيا بس ساره راضيه اذا هي راضيه خلاص حنا مالنا دخل لانخرب بيتها ياهدى انتي ومريم مالكم دخل ولاتقولي شي قدام ساره بتكونين سبب دمار بيتها بدل دخول هالضره

هدى بقهر: تدرين انك ترفعين الضغط والسكر

اماني تغير الموضوع : صدق ايش جهزتي لحفلة الدي جي انا متحمسه

هدى بصوت هادي: تدرين العتب علي الي اكلمك اقولك اخوي بيتزوج على اختك ومو أي وحده رغد ام لسان طويل تقولين حفله ودي جي ترى كنسلت الحفله وتدرين العتب علي اللي اكلمك وارفع ضغطي

اتقفل الخط ناظرت اماني بالجوال صدق سخافه طيب زوجته راضيه ايش دخلكم





متكي عالجدار والسيجاره بيده وابتسامه مايله على شفايفه ويناظر قدام الله يعينك يابنت عمي
ماقدرتي توقفي الا بوجه عبد العزيز وابوي وعمي رحتي فيها وطي
حس بيد على كتفه :ايش موقفك هنا والشباب جوى
ابتسم وهو يعدل وقفته ويمسح

على راسه بيد :ابدا بس جالس افكر باللي سار قبل يومين

ضحك :ههههههه قصدك بنت عمك والله انها قويه بنت رجال
ناظره بطرف عينه :سعد يعني مو متضايق

ناظره باستغراب :ليش اتضايق
بهدوء :يعني اختك ويتزوج عليها

ضحك سعد : عادي مافيها شي مو اول رجال يتزوج سكت اشوي هدوء وكل واحد يناظر الشارع
رجع سعد يقول بهدوء :تدري مااخفي عليك عصبت وانقهرت وبغيت اذبحه واللي قهرني اكثر ابوي مبتسم وعاجبه الوضع بس لمن رحت لااختي وشفت انها عارفه من قبل وراضيه قالت لي ياسعد سعادة عبد العزيز من سعادتي وانا مقصره معه مااقدر اجيب له العيال خله يتزوج وانا راضيه لايتزوج وانا ماني راضيه وتنقلب حياتي دامه معيشني سعيده ليش اعارض تدري وقتها يافهد
تمنيت وحده مثل اختي ساره اهم شي سعادتها وسعادت زوجها حتى لو شاركتها وحده ثانيه دامها مبسوطه معه ايش لها بغيرها لو يجيب ثلاثه

ابتسم فهد :اختك من حريم قبل واخوي من رجال قبل مستغرب شي رغم دراسته برى اكثر من سبع سنوات بس عقله ماتغير

ضحك سعد :عمرك شفت الحجر يلين



وقف بشموخ ومشى بخطوات ثقيله وكانه يقول ياارض انهدي ماعليك قدي وكان الارض تهتز من

تحته شخصيه ورزه وشموخ وقامه سكسوكته المميزه وحواجبه العريضه وعيونه المكحله برموش

كثيفه عيون واسعه كانها بحر يهابها كل شخص عرض اكتافه قمحي جذاب ووسيم

وقف وهو يسمع صوتها تناديه راح لها وهو يرسم ابتسامه خفيفه ماتغير من هيبته وثقله :سمي يمه
:اجلس ياولدي

جلس معها بهدوء قالت بصوت مقهور :ومالقيت تنزل على بنت اختي وبنت عمك غير رغيد ام لسان
ميل فمه بابتسامه ساخره :الموضوع انقفل يالغاليه ترى اليوم ثالث يوم ولاتخافين بنت اختك له الغلا والحشمه

وقف وترك امه

اه ياقهر ملقيت غير بنت حصيص تاخذه هالملسونه مين يقدر عليها ياويل قلبي عليك ياساره وهالولد طالع لبوه لاقال كلمه وش يرده الله يصبر قليبي بس


دخلت وهي تغني
ليله لو باقي ليله
قطعت الغنى وهي تشوف امها معصبها :افا افا مين معصب هيونه الحلوه
ناظرتها امها بطرف عينها بعصبيه

مسكت ضحكتها :لا بالله الزعله شينه لاتقولي عمتي هند لانها مو بالبيت عند جدي تدرين بعد اجازه وحنا طالعين بكره مزرعة جدي لاتقولي مااحد قالك

ام عبد العزيز بصرخه :رون غرفتك

طلعت رون تجري



الدور الثالث بشقه فخمه بالونها البيج والبني والبرسلان الابيض الارض تلمع دخل بهدوء ابتسم

وهي يشوفها واقفه قدامه شعرها الطويل لين ظهرها لونه بني محمر مع الحنى وعيونها الناعسه

وجسمها الي لاهي نحيفه ولاهي سمينه وخدوها الملاينه وشفايفها الورديه ناعمه بمشيتها

ناعمه بلبسها بكل شي وقفت قدامه باحلى ابتسامه دايما يشوفها :نورت ياقلبي


ابتسم وهو يحرك خصل شعرها وبصوت هادي ثقيل :
منور بوجودك ياقلبي


مشت ومشى وراها لين السفره كانت مفروشه على الارض مايحب ياكل على طاولات
جلس وجلست جنبه ابتسم بحنيه :يعطيك العافيه ياسارونت قلبي
ابتسمت وبدلع :الله يعافيك ياعزوز قلبي
بضحكه خفيفه :لاتقلدين


ابتسمت له وجلس ياكلو بهدوء مايحب احد يتكلم على الاكل وهي تحترم هدوءه بعد ماخلص اكل قامت معه

عبد العزيز بهدوء :جهزتي اغراضك لمزرعة جدي بكره
ابتسمت :ايه جهزت كل شي




واقفه عالدرج وبقهر وعصبيه :مو رايحه لو يفرشو لي الارض ورد

صيته باستهزاء :ومين يفرش لك ورد زوجت عمك هيا ولازوجت عمك الثاني مزون اصحي يابنت حصيص

نزلت رغد بسرعه ودفتها بقوى :امي ماتجيبين طاريها

عدلت صيته وقفتها :الله يعين ابوك ياقليلة التربيه
صدق حصوه ماعرفت تربي

انقهرت رغد وجت بتكمل عليها بس حنان وقفت قدامها
وصيته دخلت غرفتها بسرعه اما حنان عطتها كف محترم ناظرتها رغد بقهر واستغراب

حنان بقهر : عاجبك الناس تقول حصه ماعرفت تربي بتضلين لمتى كذا خربتي سمعة امي تتوقعين الله يرحمها راضيه عنك

رغد بقهر وهي تحبس دموعها بكل شموخ :بترضى عني لوافقت على عبد العزيز بترضى لنذليت لابوي واعمامي
اللي ذلوك قبلي

رفعت يدها حنان بس مسكتها وضغطت عليها وبين اسنانها :ايش دخل احترام الكبير بزواجك مهما كانت زوجت ابوك ملسونه بالنهايه حرمه كبيره واذا على الروحه بتروحين ورجلك فوق رقبتك وذا مارحتي واحترمتي الناس لاعاد تكلميني

طلعت حنان ورغد صرخة :كل هذا لانك عارفه اني احبك ومااقدر اقولك لا بس لعلمك انا رايحه بروح لجل اوقف كل واحد عند حده وزوجات عمانك اعرف كيف اسكتهن مالت عليهن من حريم
وطلعت غرفتها مقهوره



كيف اقوله ايش راح يسوي الله يهديك ياماجد مالقيت غيري مشى بقلق طق مكتب ابوه جاه صوته :ادخل

دخل بهدوء :السلام عليكم يبه
رفع راسه بهدوء :وعليكم السلام حياك ياسعد

دخل وجلس قدام ابوه وسكت ناظره ابوه باستفسار :ايش عندك

سعد بتوتر وهو يفرك يده اللي بدت تعرق خايف من ردت فعل ابوه :يبه
سكت

ابو ماجد :قولي ايش عندك

سعد تنهد :يبه ماجد جاي السعوديه طيارته الان بتيجي

وقف ابو ماجد بعصبيه : لابارك الله فيه هذا ايش جايبه بعد ماسود وجهي لا اشوفه ببيتي

قرب سعد من ابوه وباس راسه : يبه استهدي بالله ماجد مهما سار ولدك وسندك والظفر مايطلع من اللحم واللي سار قسمه ونصيب بعدين ولدك رجع لك دكتور يرفع راسك

سكت ابوماجد وسعد ينتظر ردت فعل ابوه
ابوماجد بعد تفكير: يرجع بس يرضى بشروطي ويرجع بنت عمه

توهق سعد اكثر لو تدري باللي سار ايش تسوي لتقطع رقبته : يبه مااتوقع بنت عمي ترضى ترجع خلي السالفه بعدين اللحين افرح بولدك جايك دكتور

سكت ابو ماجد :طيب خلاص

طلع سعد وهو بنفسه رحت فيها وطي ياماجد قابلته امه
:بشر

سعد :يقول لازم يرجع حنان

ام ماجد بعصبيه :وشو يرجع بنت حصه بعد مافضحتنا اختها بالعرب

سعد يهدي امه : يمه ولدك يستاهل ولايطلق بنت عمه ومالها شهرين

قطعته امه:عمى الدبب وهذا ولد اخوي بياخذهاعله على قلب بنتي الله ياخذها

سعد يتافف: امي استهدي بالله ولاتدعي عالناس وولدك بروح اجيبه بس البلوه اللي معه وين نوديها

امه :جيبها وماعليه باحد وانا امه

ابتسم سعد بتريقه : لصرخ ابوي تركتيه هو واللي معه
ناظرته امه بقهر تركها وهو يضحك











نزل من الطياره وهو يتنفس هو السعوديه بكل شوق أشتقت لك ولترابك ياأغلى بلد اه يحنان باقي تنتظرني انا اسف وهلاعتذار يرجع شي تنهد بالم وهو يناظر في ولده نايم مثل الملاك ابتسم وعدل له الشرشف لايستهوي وهو قلقان من اللي ينتظره



وقف عند باب المطار الله يعين ويستر عليك ياماجد بتروح فيها والله كانت بين يدك جوهره وضيعتها راجع بالشهاده ومعك ولد اكملت اوه هذا طول دق جواله رفع يشوف مين
هذا فهد :الو هاي ياقلبي

ضحك :اوه شكلي مغلط

ضحك سعد :هههههههههه لا وصلت

فهد :بشر وصل انتظر لين اوصل بيتكم بشوف الاكشن

ضحك سعد : لا تيجي لاتندفن معه بنفس الحفره ههههههه

ضحك فهد :هههههههههه

سعد وهو يناظر قدامه شافه ماشي ومعه طفل قال باستعجال : يلا اشوفك على خير هذا كبش الفداء وصل

ضحك فهد :الله يعين

قفل جواله ومشى له سلم عليه :هلا والله وغلا

ابتسم وبصوته المبحوح : هلابك زود كيف الديره والاهل

ابتسم سعد وهو يرفع الشرشف ويشوف البيبي :يابعد قلب عمك طالع قمر علي

ابتسم ماجد : بسم الله على ولدي منك

عدل سعد وقفته وراح لمكان السواق وهو يقول : يطول يوصل لعمه

ركب السياره وماجد فتح الباب الخلفي حط كرسي البيبي اللي ماكمل سنتين ربط حزامه الامان وركب قدام

قفل الباب ولف على سعد بتنهيده : عطيني الاخبار وردت فعل ابوك

ابتسم سعد وهو يسوق: ابد بس قال حي الله ولدي وقام يرقص

ماجد بقهر: سعد مو وقت مزحك

سعد بجديه : والله واصله حدها مع ابوك اتحمل ايش يجيك وفوق هذا كله ترى مايعرف عن ولي العهد اتحمل مايجيك وازيدك من الشعر بيت لمن قلت له اني رايح اجيبك دق على عمامي يعني فضيحه بجلاجل على قولة اخونا المصرين

تنهد ماجد :هذي حياتي وخياراتي ولا احد له دخل فيها

ابتسم سعد باستهزاء:شكلك انت وبنت عمك تبون الحريه غصب حتى لو بالغلط

لف عليه ماجد :أي بنت عم

ابتسم سعد باستهبال :فاتك فيلم بطلته رغيد وولد عمك عزوز

اول ماسمع اسم اختها تذكرها كيف حالها من بعده تذكره ولانسته اكثر انسانه ضريتها بحياتي ماتستاهلين ياحنان ماسار لك كنتي الضحيه كتنت مراهق متهور كل همه يكسر كلامهم وينطلق يدرس اللي يبيه برى



:مامي شتسوين غريبه كل هالغدا واو شكله يم يم
امها بابتسامه :فيه مفاجئه حلوه

موني بابتسامة تريقه :ليكون عزوز تزوج رغود

ناظرتها امها بقهر بعد ماغابت ابتسامتها :انقلعي عن وجهي ياوجه البومه هذا وقت تكدرين فرحتي بولدي

صرخت موني بفرحه :وااااااااااااااااااااااااااااااو مجودي جاي

صرخت امها اعلى :انقلعي عن وجهي كانك نكدتي فرحتي

طلعت اموني وتركت امها جلست عالكنبه بقهر من هالسيره مالقى غير بنت حصيص انفتح الباب وانجلى كل همها وارتسمت الضحكه على وجهها وهي تهلي وترحب
ياهلا والله بالغالي وولد الغالي

ضحك سعد :كل هذا لي مشكوره وراح لها يضمها دفته عنها :روح هناك انا هلي بهذا وهي تقرب من ماجد وتضمه يابعد قلب امك

سعد يسوي انه زعلان : لاخلاص طاح كرتي لف وجهه وشاف الاكل عالسفره ابتسم بفرحه وجلس عالسفره :اشبعي بولدك وانا اشبع بهالاكل

وقفت وهي تناظر فيه ودموعها بتنزل :كل هالسنوات غايب خفت ماشوفك ياولدي
ابتسم لها وهو يبوس يدها : لاتكدرين حالك يالغاليه هذا انا رجعت كان ماسك ولده بيد ويديبوس
يدها رفع لها وابتسم : هذا ولدي شالته بيدها وهي تبوس وتشمه : يابعد طوايف هلي وريحة ولدي


ابتسم ماجد وهو يمنع عيونه من الدموع :اقول يالغاليه مو كان الحوت اكل اكلنا

صرخ سعد والاكل بفمه : ماحوت غير ولدك قربت منه امه : انتظر ابوك يمال

قطع كلامه دخلت ابو ماجد قرب منه ماجد كان بيقسى
عليه بس قلب الابو ماقدر يقسى عليه ضمه له وهو يتنهد قال بصوت واطي ماسمعه غير ماجد :كسرت ظهري

ماجد بغصه : ماعشت ياابوي ماعشت

ربت ابوه على ظهره وهو يبعد عنه ويرسم ابتسامه فرح
لرجعت الغالي بكره

نزلت موني تجري :مجووووووووووووووووودي

راحت له وارتمت بحضنه اخوها الغالي سندها بكت بحرقه
:اشتقت لك يادب

ضحك وهو يمسح على شعرها : موني موني ماتغيرت

موني وهي تبكي : ست اسنين اتغير كثير

بلع غصه وسكت ماقدر يحكي بعد صمت فتره : يلا ناكل هالحوت خلص اكلنا ضحك كلهم وجلس عالسفره ام ماجد حطت الولد عالكنبه ماتبي تصدم ابو ماجد ويشوفه

نزلت مريم ناظرت شافت ماجد وعرفته بعد ماجد وقف يبي يسلم على مريم بس مريم مشت من جنبه وجلست عالسفره بدون ولا كلمه الكل سكت بس موني ناظرت بالولد اللي على الكنبه نايم صرخت : اوه بيبي في بيتنا



نزل ابو ماجد ملعقة الاكل الجو توتر وام ماجد اطالع بماجد وسعد وسعد يغمز لاامه بس امه ساكته ناظر فيهم ابو ماجد يبغى تفسير بلع ماجد ريقه :ولدي


انتهى البارت


التوقيع
s11o غير متواجد حالياً  
قديم 07-16-2010, 07:04 PM   #3
-||[قلم من ذهب]||-
 
الصورة الرمزية s11o
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
المشاركات: 367
معدل تقييم المستوى: 5
s11o is on a distinguished road
افتراضي


(الجزء الاول )
البدايه
وقف بشموخ وبأعلى صوته : البنت لولد عمها وانا ماارخصها ياعمي

ناظره عمه بعين الفخر وناظر بالرجال اللي مالين المجلس :السموحه منكم ولدعمها يبيها






جت تجري بسرعه وبخوف فتحت باب غرفت اختها وصرخت : لحقي يارغد عبد العزيز حجر عليك

وقفت بغضب : هو بكيفه مو كل شي يمشي على رايه انا ابغي محمد وانا قلت لمها اخته موافقه

ليش يدخل

صرخت وهي توقف والله لوقفه عند حده من شايف نفسه

مسكتها بقلق وهي مرتبكه : رغد يالغاليه هدي ماتقدرين توقفين بوجهه يااختي هي عادتنا

صرخت فيها بقهر وهي تاخذ عبايتها : انا اللي بكسر هالعادات الغبيه هالحقير يبي يذلني لكن هين

والله مااسكت له



مسكتها بقوى وبخوف :يارغد هذي والله مايصير بتوقعين رجال بشنبات ماسارت يابنت امي تبين

تشمتين العالم فينا

سحبت يدها وهي تلف الطرحه : ايه بوقف بوجههم كلهم

ياحنان اتركيني

بكت بخوف : الله يخليك علشاني يابنت امي وابوي اذكري الله الله يخليك مالي غيرك بهالدنيا

رغد غمضت عيونها بالم وضمت اختها اللي بدت تبكي : لاتخافين علي انا قدها انا بنت رجال

لاتنسين انا جدي مطلق واوقف اكبرها شنب

حنان بين دموعها : بس مو ابوي وعبد العزيز اللي الكل يحسب له مية حساب حتى ابوي وعمي

مااحد يقدر يسوي شي بدون شوره انا خايفه عليك وطي راسك للريح يااختي

مسحت رغد ادموع اختها وبهدوء : انا تربيت حصه بنت مطلق ماتعودت اوطي راسي او انكسر

امي الله يرحمها علمتني كيف اوقف بوجه الريح لاتخافين علي

تلثمت بطرحتها ونزلت الدرج بكل شموخ قابلتها مرت ابوها وباستهزاء : اوه العروس نازله وبقهر :

اكيد ترقصين لانك بتاخذين ولد الذيب وكبيرهم
ناظرتها رغد باستهتار ونظره قويه وصدت عنها وهي تقول بكل شموخ : خلك بعيده عن دربي ياصيته مانتي بقدي
يابنت حمد
انقهرت صيته : يابنت امك ايش شيافتني رغد طنشتها ومشت لمجلس الرجال ولاهمها احد


دخلت بخطوات ثابته بس ماكان فيه الا ابوها وعممها وعيال عمها وقفت ورى الباب وبصوت عالي : ماهقيتك تقطع النصيب ياولد عمي

سكت الكل بالمجلس وتفاجئ وابو راكان انصدم من بنته
ابتسم عبد العزيز ابتسامه جانبيه مو علي يابنت عمي :
تعرفين عرفنا وانتي لي يابنت عمي ومافيه نصيب انقطع

انقهرت رغد بصوت عالي : وان قلت ماابيك ياولد عمي عافتك نفسي

صرخ ابوها :بس يابنت

وقام لها وقف عبد العزيزبوجه عمه : خلها ياعم
على صوته عبد العزيز وبشموخ ووصوت استهزاء : من متى نطلب شور الحريم يابنت عمي

ردت بكل قهر : بالشرع والدين

طلع ابوها معصب ومسكها من معصم يدها وسحبها عالبيت :انتي تراددي الرجال شكلي ماعرفت اربيك

سحبت يدها من ابوها بقوى وهم في صالة البيت المفتوحه كان فيه عمتها صيته واختها حنان : لسارالموضوع عني اوقف بوجهك انت بعد

رفع يده بيضربها كف بس كانت حنان واقفه قدامه وبصوت باكي :طلبتك ياابوي امسحها بوجهي خلاص ماراح ترادد وبتوافق على عبد العزيز

تبغى تصرخ رغد بس حنان مسكت فم اختها وسحبتها معها

طلعت فوق

صيته بخبث :الله يهديك دلعت بناتك لين سارن يعصنك يما قلت لك البنت مالها غير الشده ولابعد مخليها تدرس
تمريض هذي هي البنت استقوت عليك

ابو راكان وهو يمسح وجه:صدقتي ياصيته لكن ايام الدلع ولت قصرت راسي عند اخواني وقف انا طالع اشوفهم
طلع وابتسمت صيته بكل فرح هين يابنات حصوه جى وقت اوريكم الشغل





رمتها بقوى عالسرير :انا قلت لك وطي راسك للريح

رغد بعصبيه : ليش تسوين كذا لو ماانتي اختي كان عرفت اردها لك خليني معه والله مااسكت انا اخذعبد العزيز صاحيه انتي ولابعد متزوج و انا اللي ارضى فاهمه حتى لو رضت زوجته مو انا رغد اللي تنزل على وحده ليش مو فاهميني ان لي حق اختار لي حق اتزوج اللي ابغاه مو هم يختارو مين اتزوج هذا انتي زوجك ماجد غصب ايش مصيرك طلقك وسافر هالحقير انعدمت شخصيتك ورضيتي فيه

صرخت حنان بالم : بس يارغد بس حرام عليك
وراحت وتركتها

جلست رغد على السرير ليش ذكرتها الله لايوفقك ياعمي انت وولدك الله لايوفقك ياماجد بس ماراح اسكت بتشوفون ايش بسوي انا موحنان استسلم بسهوله

اه ياقلبي شكلي جرحتها بروح اشوفها او لا اخليها لحالها اعرفها ماتحب احد يكلمها لتضايقت




اه الله يسامحك ياماجد ايش سويت فيني شمت العالم فيني حتى اختي غمضت عيونها

واقف ببشته وجهه لفه عنها : اسمعيني انا مو موافق على هالزواج بتضلين معي شهرين واطلقك انا بسافر

ولو مو ابوي ماتزوجتك انا اشوفك مثل خواتي ومو انتي البنت اللي اتمناها
حست بخناجر تطعن فيها ودموعها تنزل مو قادره تتكلم الكلام ضاع من لسان

ها والدنيا اسودت بوجهاا ماقدرت تستوعب شي لين سمعت صوت الباب يتقفل

رمت نفسها عالسرير وهي منهاره تبكي الم

وكان الذكرى خنجر يطعنها غمضت عيونها ودموعها تنزل بدون صوت سار الالم صديقها والجرح ابوها والامل والسعاده اعداءها





بكل برود : الشرع حلل اربعه

صرخت بقهر : يالغبيه اقولك زوجك بيتزوج تقولين الشرع حلل اربعه انا اشهد انك منت بصاحيه يمال الماحي

ببرود : اوه لاتدعي انا دريت بس عادي مااحرم مااحل الله

يامريم ليش امنعه مايتزوج دامه عازني ورازني وكل مااتمنى عندي ومدلعني وماهو مقصر بشي ليش احرمه من سعادته

صرخت بقهر: انتي بتذبحيني سوير انتي تتكلمي عن زوجك مو ابوك او اخوك

بملل : هو يبي عيال ومن حقه اهم شي مو قاصرني شي وماراح يقصرني شي وبعدين انا اعرف عبد العزيز مايحب البنت المستقويه وماراح يحبها وبظل انا المعزبه
ويكفي انه قالي يعني عادي وبعدين هو ماقصر معي بشي وانا ماقدرت اجيب له الولد خله يتزوج يمكن يجيبه ولو يبي يتزوج ثلاث فوقي عادي دامه رازني وعازني ومو مخلي علي قاصر

صرخت بقوى: فالج لاتعالج وقفلت سماعة التليفون بقوى وقهر
:ايش فيك

مريم بعصبيه : اختك هالمجنونه داريه بزواج زوجها وراضيه ابتسمت ببرود وهي تبرد اظافرها : كيفها حياتها

رمت الطوله بقوى : قسم بالله ان كل وحده منكن اخس من الثانيه يامن يعطيني بوردكن
وطلعت وتركتها

الرجال يبي يتزوج وزجته راضيه ايش معصبها سخيفه صدق تبي تخرب بيت اختها رمت المبرد وقامت فوق دخلت غرفتها كانت غرفتها يالونها الوردي بدرجات مختلفه والموف بدرجات مختلفه

سمعت صوت جوالها

ماكنت اصدق باندماجك يالارواح

ردت وهي تجلس عالسرير: هلا هداوي

هدى بقهر: سمعتي ايش سار عزوز اخوي يبي يتزوج على ساره

ضحكت :هههههههههه وفيه احد مايعرف

هدى :انتي من جدك تضحكين وهو يبي يتزوج على اختك موني بتذبحيني انا اخته ومتنكده وطاقتني قهره وانتي اخت سارونه ومروقه وتضحكين

ابتسمت اماني: ياقلبي زوجته راضيه وبعدين عادي رغد بنت عمنا ايش فيها

صرخت هدى بنفاذ صبر : اقولك ضره يعني حره يعني طبينه يعني وحده تشارك اخوك بزوجته

اماني بهدوء :سمعيني ياقلبي اذا انا شفت ساره مقهوره ومعصبه كان قومت الدنيا بس ساره راضيه اذا هي راضيه خلاص حنا مالنا دخل لانخرب بيتها ياهدى انتي ومريم مالكم دخل ولاتقولي شي قدام ساره بتكونين سبب دمار بيتها بدل دخول هالضره

هدى بقهر: تدرين انك ترفعين الضغط والسكر

اماني تغير الموضوع : صدق ايش جهزتي لحفلة الدي جي انا متحمسه

هدى بصوت هادي: تدرين العتب علي الي اكلمك اقولك اخوي بيتزوج على اختك ومو أي وحده رغد ام لسان طويل تقولين حفله ودي جي ترى كنسلت الحفله وتدرين العتب علي اللي اكلمك وارفع ضغطي

اتقفل الخط ناظرت اماني بالجوال صدق سخافه طيب زوجته راضيه ايش دخلكم





متكي عالجدار والسيجاره بيده وابتسامه مايله على شفايفه ويناظر قدام الله يعينك يابنت عمي
ماقدرتي توقفي الا بوجه عبد العزيز وابوي وعمي رحتي فيها وطي
حس بيد على كتفه :ايش موقفك هنا والشباب جوى
ابتسم وهو يعدل وقفته ويمسح

على راسه بيد :ابدا بس جالس افكر باللي سار قبل يومين

ضحك :ههههههه قصدك بنت عمك والله انها قويه بنت رجال
ناظره بطرف عينه :سعد يعني مو متضايق

ناظره باستغراب :ليش اتضايق
بهدوء :يعني اختك ويتزوج عليها

ضحك سعد : عادي مافيها شي مو اول رجال يتزوج سكت اشوي هدوء وكل واحد يناظر الشارع
رجع سعد يقول بهدوء :تدري مااخفي عليك عصبت وانقهرت وبغيت اذبحه واللي قهرني اكثر ابوي مبتسم وعاجبه الوضع بس لمن رحت لااختي وشفت انها عارفه من قبل وراضيه قالت لي ياسعد سعادة عبد العزيز من سعادتي وانا مقصره معه مااقدر اجيب له العيال خله يتزوج وانا راضيه لايتزوج وانا ماني راضيه وتنقلب حياتي دامه معيشني سعيده ليش اعارض تدري وقتها يافهد
تمنيت وحده مثل اختي ساره اهم شي سعادتها وسعادت زوجها حتى لو شاركتها وحده ثانيه دامها مبسوطه معه ايش لها بغيرها لو يجيب ثلاثه

ابتسم فهد :اختك من حريم قبل واخوي من رجال قبل مستغرب شي رغم دراسته برى اكثر من سبع سنوات بس عقله ماتغير

ضحك سعد :عمرك شفت الحجر يلين



وقف بشموخ ومشى بخطوات ثقيله وكانه يقول ياارض انهدي ماعليك قدي وكان الارض تهتز من

تحته شخصيه ورزه وشموخ وقامه سكسوكته المميزه وحواجبه العريضه وعيونه المكحله برموش

كثيفه عيون واسعه كانها بحر يهابها كل شخص عرض اكتافه قمحي جذاب ووسيم

وقف وهو يسمع صوتها تناديه راح لها وهو يرسم ابتسامه خفيفه ماتغير من هيبته وثقله :سمي يمه
:اجلس ياولدي

جلس معها بهدوء قالت بصوت مقهور :ومالقيت تنزل على بنت اختي وبنت عمك غير رغيد ام لسان
ميل فمه بابتسامه ساخره :الموضوع انقفل يالغاليه ترى اليوم ثالث يوم ولاتخافين بنت اختك له الغلا والحشمه

وقف وترك امه

اه ياقهر ملقيت غير بنت حصيص تاخذه هالملسونه مين يقدر عليها ياويل قلبي عليك ياساره وهالولد طالع لبوه لاقال كلمه وش يرده الله يصبر قليبي بس


دخلت وهي تغني
ليله لو باقي ليله
قطعت الغنى وهي تشوف امها معصبها :افا افا مين معصب هيونه الحلوه
ناظرتها امها بطرف عينها بعصبيه

مسكت ضحكتها :لا بالله الزعله شينه لاتقولي عمتي هند لانها مو بالبيت عند جدي تدرين بعد اجازه وحنا طالعين بكره مزرعة جدي لاتقولي مااحد قالك

ام عبد العزيز بصرخه :رون غرفتك

طلعت رون تجري



الدور الثالث بشقه فخمه بالونها البيج والبني والبرسلان الابيض الارض تلمع دخل بهدوء ابتسم

وهي يشوفها واقفه قدامه شعرها الطويل لين ظهرها لونه بني محمر مع الحنى وعيونها الناعسه

وجسمها الي لاهي نحيفه ولاهي سمينه وخدوها الملاينه وشفايفها الورديه ناعمه بمشيتها

ناعمه بلبسها بكل شي وقفت قدامه باحلى ابتسامه دايما يشوفها :نورت ياقلبي


ابتسم وهو يحرك خصل شعرها وبصوت هادي ثقيل :
منور بوجودك ياقلبي


مشت ومشى وراها لين السفره كانت مفروشه على الارض مايحب ياكل على طاولات
جلس وجلست جنبه ابتسم بحنيه :يعطيك العافيه ياسارونت قلبي
ابتسمت وبدلع :الله يعافيك ياعزوز قلبي
بضحكه خفيفه :لاتقلدين


ابتسمت له وجلس ياكلو بهدوء مايحب احد يتكلم على الاكل وهي تحترم هدوءه بعد ماخلص اكل قامت معه

عبد العزيز بهدوء :جهزتي اغراضك لمزرعة جدي بكره
ابتسمت :ايه جهزت كل شي




واقفه عالدرج وبقهر وعصبيه :مو رايحه لو يفرشو لي الارض ورد

صيته باستهزاء :ومين يفرش لك ورد زوجت عمك هيا ولازوجت عمك الثاني مزون اصحي يابنت حصيص

نزلت رغد بسرعه ودفتها بقوى :امي ماتجيبين طاريها

عدلت صيته وقفتها :الله يعين ابوك ياقليلة التربيه
صدق حصوه ماعرفت تربي

انقهرت رغد وجت بتكمل عليها بس حنان وقفت قدامها
وصيته دخلت غرفتها بسرعه اما حنان عطتها كف محترم ناظرتها رغد بقهر واستغراب

حنان بقهر : عاجبك الناس تقول حصه ماعرفت تربي بتضلين لمتى كذا خربتي سمعة امي تتوقعين الله يرحمها راضيه عنك

رغد بقهر وهي تحبس دموعها بكل شموخ :بترضى عني لوافقت على عبد العزيز بترضى لنذليت لابوي واعمامي
اللي ذلوك قبلي

رفعت يدها حنان بس مسكتها وضغطت عليها وبين اسنانها :ايش دخل احترام الكبير بزواجك مهما كانت زوجت ابوك ملسونه بالنهايه حرمه كبيره واذا على الروحه بتروحين ورجلك فوق رقبتك وذا مارحتي واحترمتي الناس لاعاد تكلميني

طلعت حنان ورغد صرخة :كل هذا لانك عارفه اني احبك ومااقدر اقولك لا بس لعلمك انا رايحه بروح لجل اوقف كل واحد عند حده وزوجات عمانك اعرف كيف اسكتهن مالت عليهن من حريم
وطلعت غرفتها مقهوره



كيف اقوله ايش راح يسوي الله يهديك ياماجد مالقيت غيري مشى بقلق طق مكتب ابوه جاه صوته :ادخل

دخل بهدوء :السلام عليكم يبه
رفع راسه بهدوء :وعليكم السلام حياك ياسعد

دخل وجلس قدام ابوه وسكت ناظره ابوه باستفسار :ايش عندك

سعد بتوتر وهو يفرك يده اللي بدت تعرق خايف من ردت فعل ابوه :يبه
سكت

ابو ماجد :قولي ايش عندك

سعد تنهد :يبه ماجد جاي السعوديه طيارته الان بتيجي

وقف ابو ماجد بعصبيه : لابارك الله فيه هذا ايش جايبه بعد ماسود وجهي لا اشوفه ببيتي

قرب سعد من ابوه وباس راسه : يبه استهدي بالله ماجد مهما سار ولدك وسندك والظفر مايطلع من اللحم واللي سار قسمه ونصيب بعدين ولدك رجع لك دكتور يرفع راسك

سكت ابوماجد وسعد ينتظر ردت فعل ابوه
ابوماجد بعد تفكير: يرجع بس يرضى بشروطي ويرجع بنت عمه

توهق سعد اكثر لو تدري باللي سار ايش تسوي لتقطع رقبته : يبه مااتوقع بنت عمي ترضى ترجع خلي السالفه بعدين اللحين افرح بولدك جايك دكتور

سكت ابو ماجد :طيب خلاص

طلع سعد وهو بنفسه رحت فيها وطي ياماجد قابلته امه
:بشر

سعد :يقول لازم يرجع حنان

ام ماجد بعصبيه :وشو يرجع بنت حصه بعد مافضحتنا اختها بالعرب

سعد يهدي امه : يمه ولدك يستاهل ولايطلق بنت عمه ومالها شهرين

قطعته امه:عمى الدبب وهذا ولد اخوي بياخذهاعله على قلب بنتي الله ياخذها

سعد يتافف: امي استهدي بالله ولاتدعي عالناس وولدك بروح اجيبه بس البلوه اللي معه وين نوديها

امه :جيبها وماعليه باحد وانا امه

ابتسم سعد بتريقه : لصرخ ابوي تركتيه هو واللي معه
ناظرته امه بقهر تركها وهو يضحك











نزل من الطياره وهو يتنفس هو السعوديه بكل شوق أشتقت لك ولترابك ياأغلى بلد اه يحنان باقي تنتظرني انا اسف وهلاعتذار يرجع شي تنهد بالم وهو يناظر في ولده نايم مثل الملاك ابتسم وعدل له الشرشف لايستهوي وهو قلقان من اللي ينتظره



وقف عند باب المطار الله يعين ويستر عليك ياماجد بتروح فيها والله كانت بين يدك جوهره وضيعتها راجع بالشهاده ومعك ولد اكملت اوه هذا طول دق جواله رفع يشوف مين
هذا فهد :الو هاي ياقلبي

ضحك :اوه شكلي مغلط

ضحك سعد :هههههههههه لا وصلت

فهد :بشر وصل انتظر لين اوصل بيتكم بشوف الاكشن

ضحك سعد : لا تيجي لاتندفن معه بنفس الحفره ههههههه

ضحك فهد :هههههههههه

سعد وهو يناظر قدامه شافه ماشي ومعه طفل قال باستعجال : يلا اشوفك على خير هذا كبش الفداء وصل

ضحك فهد :الله يعين

قفل جواله ومشى له سلم عليه :هلا والله وغلا

ابتسم وبصوته المبحوح : هلابك زود كيف الديره والاهل

ابتسم سعد وهو يرفع الشرشف ويشوف البيبي :يابعد قلب عمك طالع قمر علي

ابتسم ماجد : بسم الله على ولدي منك

عدل سعد وقفته وراح لمكان السواق وهو يقول : يطول يوصل لعمه

ركب السياره وماجد فتح الباب الخلفي حط كرسي البيبي اللي ماكمل سنتين ربط حزامه الامان وركب قدام

قفل الباب ولف على سعد بتنهيده : عطيني الاخبار وردت فعل ابوك

ابتسم سعد وهو يسوق: ابد بس قال حي الله ولدي وقام يرقص

ماجد بقهر: سعد مو وقت مزحك

سعد بجديه : والله واصله حدها مع ابوك اتحمل ايش يجيك وفوق هذا كله ترى مايعرف عن ولي العهد اتحمل مايجيك وازيدك من الشعر بيت لمن قلت له اني رايح اجيبك دق على عمامي يعني فضيحه بجلاجل على قولة اخونا المصرين

تنهد ماجد :هذي حياتي وخياراتي ولا احد له دخل فيها

ابتسم سعد باستهزاء:شكلك انت وبنت عمك تبون الحريه غصب حتى لو بالغلط

لف عليه ماجد :أي بنت عم

ابتسم سعد باستهبال :فاتك فيلم بطلته رغيد وولد عمك عزوز

اول ماسمع اسم اختها تذكرها كيف حالها من بعده تذكره ولانسته اكثر انسانه ضريتها بحياتي ماتستاهلين ياحنان ماسار لك كنتي الضحيه كتنت مراهق متهور كل همه يكسر كلامهم وينطلق يدرس اللي يبيه برى



:مامي شتسوين غريبه كل هالغدا واو شكله يم يم
امها بابتسامه :فيه مفاجئه حلوه

موني بابتسامة تريقه :ليكون عزوز تزوج رغود

ناظرتها امها بقهر بعد ماغابت ابتسامتها :انقلعي عن وجهي ياوجه البومه هذا وقت تكدرين فرحتي بولدي

صرخت موني بفرحه :وااااااااااااااااااااااااااااااو مجودي جاي

صرخت امها اعلى :انقلعي عن وجهي كانك نكدتي فرحتي

طلعت اموني وتركت امها جلست عالكنبه بقهر من هالسيره مالقى غير بنت حصيص انفتح الباب وانجلى كل همها وارتسمت الضحكه على وجهها وهي تهلي وترحب
ياهلا والله بالغالي وولد الغالي

ضحك سعد :كل هذا لي مشكوره وراح لها يضمها دفته عنها :روح هناك انا هلي بهذا وهي تقرب من ماجد وتضمه يابعد قلب امك

سعد يسوي انه زعلان : لاخلاص طاح كرتي لف وجهه وشاف الاكل عالسفره ابتسم بفرحه وجلس عالسفره :اشبعي بولدك وانا اشبع بهالاكل

وقفت وهي تناظر فيه ودموعها بتنزل :كل هالسنوات غايب خفت ماشوفك ياولدي
ابتسم لها وهو يبوس يدها : لاتكدرين حالك يالغاليه هذا انا رجعت كان ماسك ولده بيد ويديبوس
يدها رفع لها وابتسم : هذا ولدي شالته بيدها وهي تبوس وتشمه : يابعد طوايف هلي وريحة ولدي


ابتسم ماجد وهو يمنع عيونه من الدموع :اقول يالغاليه مو كان الحوت اكل اكلنا

صرخ سعد والاكل بفمه : ماحوت غير ولدك قربت منه امه : انتظر ابوك يمال

قطع كلامه دخلت ابو ماجد قرب منه ماجد كان بيقسى
عليه بس قلب الابو ماقدر يقسى عليه ضمه له وهو يتنهد قال بصوت واطي ماسمعه غير ماجد :كسرت ظهري

ماجد بغصه : ماعشت ياابوي ماعشت

ربت ابوه على ظهره وهو يبعد عنه ويرسم ابتسامه فرح
لرجعت الغالي بكره

نزلت موني تجري :مجووووووووووووووووودي

راحت له وارتمت بحضنه اخوها الغالي سندها بكت بحرقه
:اشتقت لك يادب

ضحك وهو يمسح على شعرها : موني موني ماتغيرت

موني وهي تبكي : ست اسنين اتغير كثير

بلع غصه وسكت ماقدر يحكي بعد صمت فتره : يلا ناكل هالحوت خلص اكلنا ضحك كلهم وجلس عالسفره ام ماجد حطت الولد عالكنبه ماتبي تصدم ابو ماجد ويشوفه

نزلت مريم ناظرت شافت ماجد وعرفته بعد ماجد وقف يبي يسلم على مريم بس مريم مشت من جنبه وجلست عالسفره بدون ولا كلمه الكل سكت بس موني ناظرت بالولد اللي على الكنبه نايم صرخت : اوه بيبي في بيتنا



نزل ابو ماجد ملعقة الاكل الجو توتر وام ماجد اطالع بماجد وسعد وسعد يغمز لاامه بس امه ساكته ناظر فيهم ابو ماجد يبغى تفسير بلع ماجد ريقه :ولدي


انتهى البارت


التوقيع

التعديل الأخير تم بواسطة المجنحه نيتا ; 07-19-2010 الساعة 11:30 AM سبب آخر: تكرار البارت
s11o غير متواجد حالياً  
قديم 07-17-2010, 03:52 AM   #4
-||[كبار الشخصيات في المنتدى]||-
 
الصورة الرمزية kazaz
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
الدولة: ksa
العمر: 23
المشاركات: 1,109
معدل تقييم المستوى: 6
kazaz is on a distinguished road
افتراضي


شكلهاااااااااااااااااا حلو كمليهاااا بليز


kazaz غير متواجد حالياً  
موضوع مغلق

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 06:12 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.