قديم 02-02-2011, 02:21 AM   #61
-||[كبار الشخصيات في المنتدى]||-
 
الصورة الرمزية kazaz
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
الدولة: ksa
العمر: 23
المشاركات: 1,126
معدل تقييم المستوى: 6
kazaz is on a distinguished road
افتراضي




التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصورهتحيـــــــــــــــــــــــAnA kazaz ـــــــــــــــــــــــاتي
kazaz غير متواجد حالياً  
قديم 02-02-2011, 02:24 AM   #62
-||[كبار الشخصيات في المنتدى]||-
 
الصورة الرمزية kazaz
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
الدولة: ksa
العمر: 23
المشاركات: 1,126
معدل تقييم المستوى: 6
kazaz is on a distinguished road
افتراضي


الجــــزء *34*

أشواق تناظر عزام إللي يسبح وهو يضحك لين وصل لعندها وهي قلبها يدق بقووه...
أشواق:مجنوون وربي مجنون
وقف عزام في المسبح وحط يدينه على حدوده وهو يتنفس بسرعه أشواق جلست على ركبها قدامه...
أشواق:إنت مجنون...شاللي سويته؟؟
عزام:إيش فيك؟؟..ليه ماتردين علي؟؟
أشواق نزلت راسها ماهي بمعتاده تكلم مع عزام وهي قريبه منه كذا حست انه حس على نبض قلبها القوووووي...عزام يناظرها بعين هيمان يناظر الخجل إللي ملا وجهها...
أشواق:أنا إللي مفروض اسألك؟؟
عزام:أنا؟؟..ليه؟؟
اشواق وقفت:ماله داعي تمثل خلاص إللي كنت تبي توصله لي وصل
مشت أشواق وعزام قام من المسبح بسرعه وهو ينادي عليها...
عزام:أشواق..أشواق
مسكها من يدها وقفها ووقف قدامها...
عزام:أنا أكلمك
أشواق تبعد يدها عنه:إيش تبي؟؟..قلت لك انا فهمت قصدك وانتهى كل شي
عزام مستغرب ماهو بفاهم شي:لحظه لحظه..فهميني إيش إللي انتهى إنتي تتكلمين عن إيش؟؟
أشواق:إنت ليه تلعب باعصابي كذا أنا شسويت لك؟؟!!
عزام نفذ صبره قام يتكلم بصوت رفيع:لاتكلمين بالألغاز قولي لي شالسالفه إيش تقصدين بكلامك أنا موب فاهم شي
أشواق حست إنها تسرعت مفروض تقوله وتفهم منه السالفه بالأول...واسلوب عزام كان واضح انه موب فاهم شي...قامت من الإرتباك تشبك يدينها وتناظر بعيد عن عيون عزام...
اشواق:إيش إللي غيرك علي؟؟..صرت تتهرب مني وماعدت مثل اول
عزام سكت شوي لين فهم إللي تقصده...قام يضحك عليها وكيف راح فكرها لبعيد...
أشواق تنرفزت:في شي يضحك؟؟
عزام باسلوب راقي جذب أشواق:آســف.......إنتي فهمتي الموضوع غلط أنا ابد ماكان قصدي كذا
أشواق:اجل إيش كان قصدك؟؟
عزام:كنت أفكرك تضايقين من جرأتي وحركاتي معك عشان كذا حاولت محتك فيك كثير ...هذي كل السالفه
أشواق زاد ارتباكها نــظرات عزام إللي تذبح...
أشواق:متأكد؟؟
عزام:إيش رايك يعني؟؟!
أشواق:طيب......عن إذنك
مشت وكان عزام اسرع منها راح ووقف بوجهها...
عزام:وين رايحه؟؟
أشواق:بدخل تأخرت عليهم
عزام:شكلك منتي بمصدقه؟؟
أشواق:لا........مصدقــه
ابتسمت له وذاب قلبه بابتسامتها...
عزام قرب منها:مصيبه إذا متدرين شكثر هالروح تعشقك
أشواق صار وجهها أحمر وحست إن الجو صار حااااااااار...
عزام:يالبــى هالخجــل والله
أشواق بخاطرها:والله حرام عليك إرحمني من جرأتك تراني مو قدها......أنا بدخل تأخــ....
عزام قطعها:أبي أسألك عن شي؟؟
أشواق:إسأل؟؟
عزام:أنا إيش بالنسبه لك؟؟
أشواق مستغربه من سؤاله وبخاطرها:تسألني إنت إيش بالنسبه لي؟؟..إنت كل دنيتي ياعزام إنت عشق هالروح وهوا القلب إنتـ....
عزام قطع افكارها:وين وصلتي؟؟!!
أشواق:معك..إنت تعرف إنت إيش بالنسبه لي
عزام:طيب قولي إبي أسمعها وأريح هالقلب تراه ماعاد يتحمل
أشواق بهمس:حبيـــبي
عزام يصارخ وهو حاط يده على صدره ورافع راسه:ياوووووويل قلبي
أشواق تضحك:إسكت فضحتنا
بالصــــاله...
أم حمد:حلا إطلعي شوفي أشواق وراها بطت؟؟
حلا:إنشالله خالتي
وهي قايمه بتطلع إلا أشواق داخله...
أشواق:آسفــه تأخرت
أم حمد:وينك إنتي؟؟
أشواق:هذي وحده غثتني
أشواق طلعت وهي ضايق خلقها ودخلت ومزاجها عااااال..طبعاً حلا كالعاده ذبحها الفضوول..تكلمت معاها بصوت نزيل...
حلا:من كنتي تكلمين؟؟
أشواق:وإنتي إيش دخلك؟؟
حلا:لأنك طلعتي مضايقه ودخلتي متونسه..قولي لي بسرعه
أشواق:بيان
حلا:وليه وجهك محمر كذا؟؟..بيان كانت تغازلك يعني؟؟
أشواق ضربتها:ووجع..لا بس كان الجو حار
حلا:علينا
أم حمد تناظر الساعه:يمه أشواق خل نقوم تأخر الوقت
أم مشعل:وين بدري؟؟
أم حمد:بدري من عمرك..بس البنات بكره عندهم مدارس لازم ينامون
أشواق كلمت حمد...
حمد:إيش تبين؟؟
أشواق:خل عندك ذوق شوي
حمد:شسوي ماخليتي لي من الذوق شي...إخلصي علي
أشواق:نبي نرجع البيت تجينا الحين
حمد:أنا لازم اقول لبوك يجيب لكم سايق مليت من مشاويركم
أشواق:يعني إيش؟؟..ماراح تجي؟؟
حمد:إلا بجي إذا وصلت بدق باي
أشواق:باي......الحين بيجي يمه
عزام مقدر يدخل وهو بهالحاله أكيد بيعلقون على ملابسه المبلله..جلس بالحديقه وكان الجو هــوا شوي عزام حس ببرد وكتف يدينه بقوه...


بيت بوعبدالعزيز
الكل كان نايم إلا مساعد كان رايح جاي بالصاله بالطابق الثاني وهو يكلمها على الجوال...
مساعد بانفعال:وجدان قلت لك لأ وخلاص
وجدان:أبي أعرف ليه..أنا ماعدت أتحمل مساعد
مساعد:بيان إذا عرفت بعلاقتنا بتسوي لنا سالفه وماراح تسكت وإنتي تعرفينها زين..وأنا مابي حد يعرف
وجدان:مساعد تكفى إفهمني..أحس نفسي أخونها يعني أنا كل شي اقوله لها ومقدر أخبي عنها شي..كيف لو عرفت بعدين تتخيل ردت فعلها كيف؟؟
مساعد:ماراح تدري إذا ظليتي ساكته..حبيبتي علشاني سكري على هالموضوع
وجدان تنهدت وحست إنه مافي أمل تقنعه...
وجدان:طيب أنا بروح انام تصبح على خير
مساعد:وجدان لاتضايقين بس...
وجدان قطعته:لا حبيبي مو مضايقه
مساعد:اوكي وانتي من اهله قلبي
يوم الأحـــد
الساعه 10 الصباح
بيت بومشعل
كان نايم بغرفته ومدخل جسمه كله تحت الغطــى وشاد على الغطى وهو يرتجف..حس لحراره بجسمه حاول يبلع ريقه بس بصعوبه لأن حلقه كان يألمه...جواله يدق كذا مره بس مرد عليه...كان متكاسل وتعبان...دخل عليه بندر كعادته راح على طول ورمى نفسه على السرير فوق عزام...
بندر يصارخ:عموو اثـــحى ماتبي تروح الجامعه
عزام صوته كان تعبان كثير ورايح:بنــ..در..بندر
بندر:نعم
عزام:ســكر المكيف
بندر:بث أنا ماعرف له
عزام:طيب جيب لي الجهـاز حقه
راح بندر اخذ جهاز التحكم حق المكيف كان محطوط على الطاوله...رفع عزام الغطى عن وجهه طلع يده وهو يرتجف حاس بررررد...اخذ الجهاز وسكر التكييف...
بندر يناظره مستغرب:عموو..إيش فيك؟؟
عزام يكح بقوه...راح بندر يركض الصاله ينادي على امه...وهو نازل...
بندر:ماااااااماااا..ماما
ماكان فيه حد بالصاله...دق جرس الباب وطلعت الخدامه تفتحه...بندر وقف يشوف من إللي جاي...راح بندر يركض له...
بندر:راشد..راشد
راشد:أهلييين بندر
بندر مسك يده وهو يدخله:عموو عزام
راشد:إيش فيه عمك؟؟
بندر:مررريض قاعد يكح كثير..تعال شوفه
راشد:خير إنشالله
دخل راشد وبندر ماسك يده ويركض...راحوا لغرفة عزام ولقاه نايم على السرير ووجهه شاحب...دخلوا وماحس عليهم عزام راح راشد حط يده على جبينه عزام كان يحس بحراره في كل جسمه حتى عينه لو فتحها يدمع من الحراره إللي فيها...
راشد:عزام..عزام
حرك عزام راسه بدون ميتكلم....
راشد:عزام إيش فيك؟؟!!..حرارتك مرتفعه
عزام:تعبــاااان
رفع جسمه وهو يكح بقوه....ورمى نفسه مره ثانيه على السرير...راشد عطاه كاس المويه إللي محطوط على الطاوله قرب السرير...
راشد:اشرب
اخذ عزام الكاس شرب شوي المه حلقه وبعده...
عزام:حلقــي يألمني
راشد:اجل قم نروح المستشفى ماراح يروح الالم كذا
عزام:لأ..مقــدر
راشد:اوكي..اوكي....بندر حبيبي انزل طيرااان جيب لي صحن
بندر قام بسرعه:اوكي
نزل بندر بسرعه واخذ من الخدامه صحن وركب لغرفة عزام وعطى راشد الصحـن...
راشد:شكــراً حبيبي
حط راشد مويه بارده في الصحن وأخذ كلينكس حطها في المويه بعدين حطها على جبين عزام...
بندر:راشد..عموو إيش فيه؟؟
راشد:لاتخاف بس تعبان شوي
بندر:أروح أنادي على جدتي؟؟
راشد:لا لا ماله داعي الحين بيطيب إنشالله
جلس راشد قرب عزام ربع ساعه وهو يحط ويشيل بالكمادات...تطمن عليه وقام عشان يرجع الجامعه...وهو نازل مع بندر...
راشد:طيب وين امك وجدتك؟؟
بندر:مدري عنهم
وصلوا عند الباب قبل مايطلع راشد نزل لمستوى بندر..
راشد:خلي عمك نايم لاتزعجه اوكي
بندر:اوكي
راشد:شاطر..يالله باي
بندر:باي
طلع راشد إلا أم مشعل نازله...راح بندر يركض وضم جدته...
أم مشعل:هلا ياقلب جدتك
بندر:ثــباح الخير
أم مشعل:صباح النور ياقلبي....(وهي نازله سمعت صوت الباب يتسكر)...بندر من إللي كان هنا؟؟
بندر:راشد
أم مشعل:راشد؟؟!...ليه عزام ماراح الجامعه؟؟
بندر:لأ..هو مرريض ونايم بغرفته
أم مشعل:إسمــ الله عليه..خلني اروح اشوفه
بندر:لالا راشد قال لاتزعجه عشان ينام
ام مشعل:ماراح نزعجه بس بطمن عليه
امريــــكا..الليل الساعه 9
تركي كان جالس بالصاله يشاهد التلفزيون والهنوف بالغرفه تغير ملابسها..لبست بيجامه شورت وتيشيرت رفعت شعرها كله وطاحت منه خصل قصيره...طلعت من الغرفه والتفت يناظرها وهي رايحه للمطبخ جسمها ملابسها الجريئه اثارته..بس على طول رجع يناظر التلفزيون قبل لاتنتبه لنظراته قامت تدور بالمبطخ في ألادراج تفتحهم وتسكر بقوه وهي منرفزه...
تركي:ياشيخه تراك أزعجتيني
الهنوف بدون نفس:سوري
تركي:لا تكسرين ألادراج إيش قاعده تدورين؟؟
الهنوف تحط يدينها على راسها:راسي يوجعني أبي بندول.....تركي ممكن أطلب منك شي؟؟
تركي بجفا:إيش؟؟!
الهنوف بخاطرها:أوووف ياكررررهك..........أبيك تجيب لي بندول ممكن؟؟
تركي بدون مايناظرها سكت شوي بعدين التفت لها بنظرات خبث...
تركي:أوكي...(وهو يوقف رايح لها)...بس على شرط
الهنوف:إيش؟؟!
تركي:إذا رجعت
طلع تركي والهنوف نامت بالصاله تنتظره ربع ساعه ورجع تركي لأن الصيدليه كانت قريبه من سكنهم...دخل وراحت الهنوف بسرعه له وهي بتاخذ الحبوب رفع يده بعيد عنها...
الهنوف:ليــه؟؟!
تركي:ماوافقتي على شرطي
الهنوف:وش هو شرطك؟؟
تركي:أنا مزاجي راااايق ومابي أنام الليله
الهنوف مركزت كثير على إللي يبيه لأن الصداع كان بيذبحها...
الهنوف بسرعه:طيب طيب
أخذت الحبوب وكاس مويه وراحت الصاله جلست على الكنبه وهي تبلع الحبوب تركي واقف مستند على جنب على طرف الباب وهو مكتف يدينه...
تركي:خف الألــم؟؟
الهنوف:أخذت الحبوب أكيد ألحين بيخف
راح تركي مسك يدها وهي منصدمه وقومها ودخل معاها الغرفه....
بعد ثلاث أيــام
السعوديـــه
وجدان جالسه بالفصل مع بيان وهي تفكر وسرحانه بعالم ثاني...بيان كانت تذاكر ولا إنتبهت عليها...
سكرت بيان الكتاب بقوه:أووووف ملييييييت خلاااااص
التفتت لوجدان الساكته...
بيان:وجدان..وجدااانووو
وجدان:هــ..هاا
بيان:وين وصلتي؟؟
وجدان:مكان بعيد
بيان:لاوالله..وين؟؟
وجدان بخاطرها:ياليتني أقدر أقولك..........بيانوه
بيان:هـلا
وجدان:حاسه بضيقه أبي اطلع أغير جو


بيان:لازم قبل الإختبارات تحسين بهالشعور
وجدان:يالله تمضيهم على خير
بيان:آآآميـــن...إلا أشواق وينها ماشفتها؟؟
وجدان:برا مع حلا اليوم متونسه وراضيه على الكل محد قدها..دووم إنشالله
بيان:ههههههههههههههههههه تلاقيها عدلت الأوضاع مع حبيبها
حطت بيان يدينها على فمها وجدان ناظرتها منصدمه...
وجدان:إيش؟!...حبيــ....يعنــ...(رفعت صوتها)..أشواق تحـــب؟؟؟!!!
بيان:لالا إيش تحب إنتي ووجهك...قصدي اخوها
وجدان:هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هه ياربي بيانوه ماتعرفين ترقعين ابد
بيان:ياربي وجدانو تكفين لاتقولين لحد
وجدان متحمسه:اوكي أوكي قولي لي شسالفه ومنهو حبيبها؟؟!
بيان:لاماراح اقول..هذا شي يخصها
وجدان:إشدعوه بيون لاتسوين فيها الحين بسرررعه قولي لي
بيان:ــــــــــــــــــــ
وجدان رفعت صوتها:بياااااااااان تكلمي أوعدك ماراح اقول لحد
بيان بتردد:طيب...هو................عــزام ولد عمي
وجدان مستغربه:أخو حلا؟؟
بيان:أيه
حلا تصارخ:إيـــــــشش؟؟!.!.؟!!!!!!
التفتوا بيان ووجدان بسرعه ولقوا حلا واقفه عند الباب ومنصدمه...
بيان:يالله الحين بتذبحني أشواق
حلا تكمل صراخ:أشواق وعزام...من متى؟؟..وليه أنا مدري؟؟
وجدان:ياشيخه وراك تصارخين كذا؟؟
بيان:حلا قصري صوتك
راحت حلا وجلست على طاولت بيان متربعه ورفعت اكمامها مثل الاولاد...
حلا:قولي لي بسرعه شسالفتهم؟؟
بيان:لا مقدر أقولك شي..إسألي أشواق
مسكت حلا بيان من شعرها...
بيان:آآآآآآآآه ه ه ياهبله وخررري يدك
وجدان:ههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
حلا:بتكلمين ولا؟؟
بيان:خلاص بتكلم وخري يدك
بعدت حلا يدها وبيان تعدل شعرها...
بيان:ووجع إنشالله إيش هاليد عليك؟؟
حلا بنفاذ صبر:تكلمي نفذ صبرري
وجدان:صحيح يالله عااد تكلمي
بيان:وربي أنا ماعرف شي..كل إللي أعرفه إنهم يحبون بعض
حلا قطعتها بصوت عالي:وعزااااااااموه بعد يحبها؟!؟؟
بيان:إنتي ماتعرفين تكلمين بصوت واطي
وجدان:من الصدمه...كملي وإنتي لاتقاطعيها
بيان:إيش أكمل بس هذا إللي أعرفه
حلا:وبينهم مكالمات وسوالف؟؟
بيان:مدري والله بس ماظن
وجدان:وإنتي من قالك؟؟
بيان تناظر حلا بخوف:أ..أشواق
حلا:أشواااااق؟؟!!.....هين ياأشواق حسابك عندي
بيان:الله يستر حلا لاتقولين لها شي...
قطعتها حلا وهي تضحك:هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
وجدان وبيان:الحمدلله والشكر
حلا:مسكــت شي على عزاموه وأخيراً ههههههههههههههههههههه
بيان ووجدان:ههههههههههههههههههههه هبله وربي هبله
وجدان:طيب أشواق وينها؟؟
حلا:جالسه مع البنات برا
دق جرس نهاية الفسحه....
بيان:خلاص سكروا على الموضوع الحين
دخلوا البنات وبعدهم المعلمه...راحت اشواق جلست مكانها قرب حلا وهي خايفه من نظراتها لها...
أشواق:بسم الله..إيش فيك تناظريني كذا إنتي؟؟
دزتها بيان إللي جالسه وراها قرب وجدان...
حلا:مافيني شي
طول الوقت وحلا تهز رجلها معصبه فيها وأشواق ارتبكت...
أشواق:إيش فيك معصبه كذا؟؟
حلا:مسويه فيها ماتدرين
أشواق:إيش؟؟!
وجدان انقذت الموقف:إسكتي إنتي معاها موب قادره اركز
بيت بوعبدالعزيز
ام عبدالعزيز جالسه بالصاله..شوي ودخلت الجازي...
الجازي:مرحبا خالتي
أم عبدالعزيز:ياهــلا الجازي
جلست الجازي وهي تنزل شيلتها...
أم عبدالعزيز:راجعه بدري اليوم؟؟
الجازي:أيوه الدكتور أجل المحاضره لبكره....جالسه بروحك خالتي؟؟
ام عبدالعزيز:بعد من بيجلس معي الكل رايح لدوامه
الجازي:يالله كلهم كم إسبوع وبتجي الإجازه
ام عبدالعزيز:الله يوفقكم بالإختبارات وتقضونهم على خير
الجازي:الله يسمع منك....سووووزن سوووزن
جت الخدامه:يس ماما
الجازي:جيبي لي مويه بارده بسرعه....ياربي الجو حااار موب طبيعي
بالشـــركه..عبدالعزيز كان جالس بمكتبه ومعاه بندر لأن مشعل كان عنده إجتماع...عبدالعزيز كان مندمج بالشغل وبندر مسوي له قلق...
عبدالعزيز:بنــدر إذا ماجلست عاقل بتصير لك مشكله
بندر:عبدالعزيز
عبدالعزيز:أصغر عيالك أنا..قل عمي
بندر:بس إنت منت بأخو بابا
عبدالعزيز:عارف بس أنا ولد عمه وأكبر منك يعني تناديني عمي من باب الإحترام
بندر:طيب..عموو أبي أرجع البيت
عبدالعزيز:ليه جاي من البدايه؟؟
بندر:كذا بث مابي أجلث بالبيت
عبدالعزيز:انتظر الحين يخلص ابوك الإجتماع ويرجعك....خلاص أسكت ابي أشتغل
قام بندر يلعب بالاوراق والأقلام إللي على المكتب ويرميهم...
عبدالعزيز يصارخ:بندررررر ووووجع وبعدين معـك قلت لك أبي أشتغل إجلس عاااااقل
بندر جمد مكانه...دخل الفراش وبيده كوب شاهي لعبدالعزيز...
عبدالعزيز بنفاذ صبر:حطه هنا وإطلع
حط الفراش الشاهي وهو بيطلع...
عبدالعزيز:تعال لحظه
الفراش:آمر طال عمرك
عبدالعزيز:خلصوا الإجتماع ولا باقي؟؟
الفراش:لا باقي
عبدالعزيز:طيب إذا خلصوا عطني خبر
الفراش:إنشالله
طلع الفراش....
عبدالعزيز:إذا سويت أي حركه الحين بضربك فاااهم
بندر بحزن:إنت مثل عموو عزام
عبدالعزيز:عزام؟!..والله إنه مسكين الله يعينه عليك
رجع عبدالعزيز لأوراقه وبندر جلس ساكت...شوي...مد بندر يده بياخذ ورقه تحت كوب الشاهي طاح الكوب على الأوراق إللي يشتغل عليها عبدالعزيز...
عبدالعزيز يصارخ:ياااغبي شسوووووويت..بذبـــــــحك
بندر:آثــف مدري
عبدالعزيز:وين اصرفها هذي..خررربت شغلي كــله وتقولي مدري
دخل الفراش:طال عمرك خلص الإجتماع
قام عبدالعزيز ومسك بندر من بلوزته من ورا وسحبه لمكتب مشعل...فتح الباب ورماه على الكنبه إللي بالمكتب...
مشعل:بشويش على ولدي
عبدالعزيز:بالله عليك هذا ولد..ياااخي جنني
مشعل:ليه شسوى؟؟
عبدالعزيز:قل إيش ماسوى...مشعل تكفى لاعاد تجيبه معك نبي نشتغل
بندر ببرائه:أنا مثــويت شي
عبدالعزيز:مسويت شــي؟؟!!!؟
مشعل:طيب خلاص حصل خير
عبدالعزيز:وإللي يشوف ولدك يشوف الخير..أنا بروح مكتبي أحسن لي


الســـاعه 1
طلعوا البنات من المدرسه...
بيان:أشواق تعالي معي بوصلك
أشواق:لا الحين بيجي حمد اخوي
بيان:ابيك بموضوع تعالي معي
أشواق:إيش موضوعه؟؟
بيان:إنتي تعالي وبقولك
أشواق:اوكي
ركبوا مع السايق وقالت له بيان يروح لبيت أشواق...
اشواق:يالله قولي
بيان:بقولك بس لاتعصبين
أشواق:شسالفتكم اليوم؟؟
بيان:أنا زل لساني قدام وجدان وقلت لها عنك إنتي وعزام..و..سمعتني..........حلا
أشواق حطت يدها على فمها منصدمه:إيش؟؟!
بيان:والله والله مكان قصدي أصلاً ماكنت منتبهه لها
أشواق:يااااربي عشان كذا كانت حلا معصبه.....شوسيتي بياااان
بيان:آسفــه جد أنا.........مدري
أشواق:أوووف الحين إيش يسكت حلا أكيد بتزعل وهو بصراحه معاها حق تزعل
دخلت حلا بيتهم مستعجله ووراها بندر(مر عليه السايق بالشركه مع حلا)..رمت شنطتها وهي تركب بسررعه على الدرج...
هيا:هـــلا ماما رجعت؟؟.....(انتبهت لحلا)...حلا وين رايحه؟؟
حلا التفتت:هيا عزام بالجامعه ولا رجع؟؟
هيا:لا ماراح الجامعه..يالله الغدا جاهز تــ....
قطعتها حلا:طيب شوي وبنزل
راحت طيراان لغرفة عزام...فتحت الباب بدون مطقه...
حلا:عزااموه
عزام التفت لها:إيش تبين؟؟
سكرت حلا الباب وراحت وقفت قدامه...
حلا:ممكن اعرف إيش إللي بينك إنت وأشواق؟؟
عزام:نعــم؟؟!!..إيش هالكلام؟؟..إنتي شقاعده تقولين؟؟
حلا:أصلاً أنا عرفت كل إللي بينك وبينها فماله داعي تتغيشم
عزام:وإيش عرفتي؟؟
حلا:عرفت إنكم تحبون بعض..وأنا آخر من يعلم
عزام رايق عكس حلا إللي واصله حدها...
عزام:وإنتي من قالك؟؟
حلا:مالك دخل من قالي..ورا ماقلت لي؟؟
عزام:وليه اقول لك..ماهو بمهم تعرفين
حلا:لا والله..وإنت تحبها صحيح ولا؟؟
عزام:هيييه إنتي ضبطي كلامك
حلا:لأنك كنت تعصب لما تقولك الوالده عنها وماتحب طاريهم والحين تحبها
عزام:لأني ماكنت اعرفها..بعدين إنتي وراك معصبه؟؟
حلا:لأني انصدمت معقوله كل هذا يصير وانا مدري...والغبيه ولافكرت تقولي
عزام مستغرب:أجل إنتي كيف عرفتي؟؟..من إللي قالك؟؟
حلا:بيان ولا سمعتها بالصدفه وهي تكلم
عزام:بيااان تعرف؟؟!!........(بخاطره)كيف معقوله راشد قال لها؟؟!!......وبيان من قال لها؟؟
حلا بانفعال وقهر:وهذا إللي قاهرني أشواق إللي قالت لها
عزام:أهاااا
وقف عزام قدام حلا وحط يده حول رقبتها...حست لحرارة يده...
عزام:طبعاً ياماما لو تقولين لحد بيكون آخر يوم بحياتك
حلا بعدت يده:لاتخاف ماراح أقول بس لوتسوي أي شي يزعجني بقول
طلعت وهي تضحك...راحت غرفتها غيرت ملابسها ونزلت المطبخ تتغدا...
بيت بوعبدالعزيز كانت ام عبدالعزيز وبيان والجازي جالسين يتغدون بروحهم لأن عبدالعزيز وبوعبدالعزيز باقي بالشركه مارجعوا ومساعد بالجامعه...
أم عبدالعزيز:بنات بكره زواج ريم بنت أحمد
بيان:من هذي؟؟
الجازي:بنت خالة أبوك ياحظي
بيان بدون نفس:يووووه ياثقل دمها
الجازي:بس أنا إللي سمعته إنها فكت الخطوبه؟؟
أم عبدالعزيز:ايه من زمان وبعدين ملكة على ولد عمها
الجازي:وليه عزمونا متأخر كذا؟؟
أم عبدالعزيز:لالا كلمتني من زمان بس نسيت اقول لكم تذكرت يوم تجيب البطاقات
بيان:يعني لازم نروح يمه؟؟
أم عبدالعزيز:أكيــد لازم
الجازي:هي البنت ثقيلة دم ومغروره بس امها وخواتها طيبين
بيان:طيب يمه أنا ماراح اروح
الجازي:لا والله تروحين إذا مارحتي حلا بتغير رايها وبتجلس معك اروح بروحي بعدين
ام عبدالعزيز:كلنا بنروح محد بيجلس هذولي قرايبنا وماشفنا منهم إلا كل خير ومومقصرين معانا يستاهلون من يتعنى لهم
بيان:أوووووف...السالفه فيها سوق يعني
الجازي:ياررررربي
دخــل عبدالعزيز...
عبدالعزيز:الســــلامـ
الكل:وعليكم السلام
عبدالعزيز:يوووه تراني ميت من الجوع
عبدالعزيز راح بسرعه يغسل يدينه...والجازي قامت تجيب له صحن...جلسوا وحطت له الاكل...
عبدالعزيز مسك يدها:تسلم يدك ياقلبي
الجازي انحرجت لأن أم عبدالعزيز موجوده:الله يسلمك
بيان:أحم أحم نحن هنا
عبدالعزيز:إنتي كلي تــبن
بيان:لا بس عشان لاتنسى نفسك ترانا موجودين
أم عبدالعزيز:استحي على وجهك كملي غداك وإنتي ساكته
عبدالعزيز والجازي:ههههههههههههههههههه
بيان وقفت:الحمدلله
الجازي:وين؟؟..شبعتي؟؟
بيان:ايوه..بنروح السوق اليوم؟؟
الجازي:أيوه كلمي حلا وقولي لها ولاتنسى تقول لهيا
بيان:طيب
أمريـــــكا..بعد نص الليل
الهنوف كانت جالسه بروحها بالشقه تكلم هند وتركي كان طالع...
الهنوف وهي تبكي:الحقير قاعد يحملني نتيجة اللي صار وكأني أنا السبب ناسي إنه إللي..(زاد بكيها وصار صوتها مبحوح ومتقطع)..لعب علي بنيته القذره ووصلني لهالحال ما كأنه هو إللي ضيعني وضيع حياتي عشان يتسلى
هند:يعني الأخ ظهر على حقيقته
الهنوف:تعبت ياهند والله تعبت أنا مابي أعيش معه خلاص كنت أظنه بيحن علي بعد إللي سواه فيني ويحسسني بندمه بس طلع العكس قاعد يحسسني بكرهه كل لحظه يناظرني باحتقار ويرد علي بدون نفس ويمشيني على مزاجه
هند:وإنتي ليه تسكتين له ردي عليه وعامليه مثل مايعاملك
الهنوف بقهر:مقدر مقدر ياهند
هند بعصبيه:وليه ماتقدرين؟؟!..الهنوف لاتقولين لي أنك رجعتي تحبينه؟؟!؟
الهنوف:لالا مستحيل..اقولك كارهته وكارهه حياتي معه...بس..أنا مقدر عليه تركي صعب صعب حييل ياهند
هند:ياقلبي هدي اعصابك الحين..لاتبكين ولاتبينين له ضعفك لأنه راح يقسى عليك اكثرر..ولاتخافين منه خلك قويه قدامه
الهنوف تبكي بقهر:هند أنا محتاجه لـك تعالي لي ياهند أنا خايفه
هند نزلت دموعها على حال صاحبتها ولأن مابيدها شي تسويه غير تهديها وتصبرها...
هند:والله لو اقدر اجيك كان جيتك
الهنوف هدت نفسها:طيب انا بخليك الحين
هند:انتبهي لنفسك حبيبتي..مع السلامه
سكرت الهنوف التليفون وراحت تغسل وجهها بسرعه قبل مايجي تركي ويشوفها تبكي...
الهنوف وهي تناظر وجهها بالمرايا...
الهنوف:ياليتني ذبحت روحي ولاوافقت على هالزواج...بس أنا الغبيه إللي جاريته تسلى فيني وانا ساكته...بس خلاص كاااافي سكت له كثير..كااافي يهيني وانا ساكته
نشفت المويه عن وجهها وغيرت ملابسها لبست بيجامه برمودا ابيض وتيشيرت بدون اكمام وردي...فكت شعرها الناعم إللي يوصل لأكتافها وطلعت نامت على الكنبه بالصاله تشاهد فيلم تو كان مبتدي...شوي ودخل تركي...راح المطبخ دايكرت بدون مايناظر الصاله اخذ مويه وهو يشرب التفت سمع صوت التلفزيون انتبه للهنوف..شرق بالمويه وقام يكح...الهنوف ماهتمت له ولاحركت عينها عن التلفزيون...تركي اول مره ينتبه لنعومة الهنوف وهدوء ملامحها...كان باين عليها قد إيش صغيره..الهنوف حست عليه يناظرها من هدوءه وقلبها إللي متدري ليه نبض بقووه...
تركي:تعشيــتي؟؟
الهنوف:لأ
تركي وهو رايح يجلس بالصاله:ليـــه؟؟
الهنوف:وانت إشدخلك حتى أكلي بتحاسبني عليه
تركي:ماهو بعشانك عشان إللي في بطنك
الهنوف ناظرته منصدمه أول مره يجيب طاري حمالها...
الهنوف:زين إللي ذكرت مسوي فيها كثير مهتم
تركي:إيش قصدك؟؟
الهنوف:قصدي إنك أناني ماتفكر إلا بنفسك غريبه إهتميت للي في بطني
تركي:مجبــور
الهنوف رجعت تناظر التلفزيون:حقيـــرر
تركي بصوت رايق عشان يقهر الهنوف:انتبهي لكلامك يابنت الناس انا موب متزوجك عشان اعلمك الإحترام والأدب
الهنوف وقفت بعصبيه:أنا محترمه ومتعلمه الأدب قبل مشوف وجهك الدور الباقي عليك
تركي بسخريه:كثــري منهــا
الهنوف شوي وتبكي من القهر والعصبيه...بس جمعت قوتها ومسكت دموعها وحاولت تجرحه بالكلام...
الهنوف تصارخ:ماقد بحياتي شفت واحد بحقارتك أنا مدري كيف سمحت لك تسوي فيني إللي سويته إنت إيش ماعندك ضمير ماعندك إحساس إيش هاقلب عليك
تركي جالس ومرجع راسه على ورى ويناظرها من فوق لتحت وهو ساكت...
الهنوف تكمل:انت مالك أمان أنا موب واثقه فيك أبد مدري كيف بأمن على حياتي معك.. الله العالم ضيعت كم وحده غيري وخنتي مع كم وحده لحد ألحين
تركي ثارت أعصابه ونظراته لها زادت حده رجفت الهنوف من نظراته بس حست إنها عصبته فكملت كلامها بدون تفكير...
الهنوف تصارخ:إنت واحد ماعندك رجولـــه عشان أأمن على نفسي معك
وقف تركي وبكل قوته وعصبيته عطى الهنوف كف على وجهها طاحت على الكنبه من قوته...
تركي يصارخ بصوت هز الهنوف من هيبته:إنتبهي لكلاااامك يااااااابنت لا أكسررر لك راسك وأوريك الرجوله من جد..خايفه على نفسك من إيش؟!!..ليه هو في شي تخافين عليه أعظم من الشرف إللي متعرفه نفسك الحقيررره
الهنوف تبي تصارخ بس صوتها رايح من البكي...
الهنوف:إنت من فاكر نفسك انا امي وابوي مارفعوا يدينهم علي...(وقفت بوجهه)..والله لخليك تندم على كل كلمه قلتها يالواطي
رجفت الهنوف من صرخة تركي عليها:ماهي بحقيره مثلك إللي تهددني..ولاتفكرررين بيوم تررفعين صوتك علي تراك منتي بقدي
دخلت الهنوف الغرفه بدون ماترد عليه وهو رمى نفسه على الكنبه وهو ياخذ نفس يحاول يهدي أعصابه
الساعه3الظهـــر بالجامعه
راشد كان طالع من المكتبه ومساعد بيدخل دعموا ببعض وطاحت كتبهم...
راشد ومساعد بنفس الوقت:ســوري
إنتبهوا لبعض:ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ه
نزلوا يرفعون كتبهم..
راشد:وراك مستعجل كذا؟؟
مساعد:عندي محاضره وجاي باخذ كتابي نسيته هنا
وقف راشد ومسك يد مساعد ووقفه...
مساعد:إلا بسألك عن عزوز شخباره؟؟
راشد:الحمدلله احسن...انا بروح له ألحين
مساعد:لا إنتظرني أخلص المحاضره وبروح معك
راشد:خلاص أنا برجع البيت وإذا خلصت تعالي
مساعد:اوكي باي
طلع راشد من الجامعه ركب سيارته ومشى...طول الطريق وبيان ماخذه تفكيره...
راشد:مشتااااق لك ياغلا روحي...والله العين ظميانه لشوفتك
راشد يضرب على الدركسون وهو يغني:متى على الله نلتقي ياحبيبي
وهو يغني وبعالم ثاني طلعت فجأه قدامه سياره مسرعه ضرب راشد بريك بقوه وجى راسه على الدركسون...
راشد يصارخ:يالله..إيش فيه هذا مجنوووون؟؟!!
حط يده مكان الضربه....
راشد:آآه لايالتعبااان.........ههههههههههههههههههههههههههههه هههههه والله هالبنت بتوديني بداهيه
وصل البيت دخل مالقى حد ركب على طول غرفته رمى نفسه على السرير بتعب...
راشد:أوووف والله ملييييت من الجامعه متى نخلص وارتااااح
أخذ جواله ودق على بيان...ردت عليه بيان بصوت كله نوووم وبدون متدري من المتصل...
بيان:الــو
راشد بخاطره:ناييمه يعني اكيد متدري بالدنيا..(بخبث)..أوكي بيووون
راشد غير صوته وصار يتكلم برسميه...
راشد:الو الســــلام عليــكم
بيان تخرعت من الصوت وصحت:وعليــكم الســلام
راشد:معي بيان الـ*****؟؟
بيان من الخوف مافكرت تناظر الرقم:ايوه..من انت؟؟
راشد يضحك بداخله عليها:معك المستشفى مساعد الـ***** مسوي حادث وهو عندنا الحين
بيان رفعت صوتها من الصدمه:هاااا مساااعد اخوي ليـ.....


التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصورهتحيـــــــــــــــــــــــAnA kazaz ـــــــــــــــــــــــاتي
kazaz غير متواجد حالياً  
قديم 02-02-2011, 02:27 AM   #63
-||[كبار الشخصيات في المنتدى]||-
 
الصورة الرمزية kazaz
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
الدولة: ksa
العمر: 23
المشاركات: 1,126
معدل تقييم المستوى: 6
kazaz is on a distinguished road
افتراضي


قطعها صوت ضحكة راشد إللي مقدر يمسكها اكثر....
راشد:ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههه
بيان تناظر الرقم:راااااشد؟؟!!...وووووجع خرعتنننني
راشد:ههههههههههههههههههههههههههه
بيان بزعل:طيب اوريك..مردوده
سكتت تنتظره يخلص ضحــك....
بيان بعصبيه:خلاااااااص لاتضحــك
راشد:اوكي..اوكي سووووري بس والله انك مضيعه كيف صدقتي؟؟!
بيان:صوتك متغير وماناظرت الرقم....وش عندك؟؟
راشد:هههههههههههههههههه زعلتــي؟؟
بيان:أيــه ومابي أكلمك..تبي شي؟؟
راشد:أبيـــك
بيان مسويه فيها زعلانه:وغيــره
راشد:مشتــاق لك ياروحي
بيان بخاطرها:والله انا إللي بموت على شوفتك.........في شي ثاني؟؟
راشد:ههههههههههههههههه ولله مايلوق لك الزعل..ياشيخه كنت امزح معك
بيان:وقفت قلبي تقولي امزح معك
راشد:ســـلامة قلبـــك...بلاك متدرين إيش كنتي بتسوين بقلبي اليوم
بيان:هااا..أنا ليه؟؟
راشد:لاولاشي...قلبوو انا بروح ارتاح تعبان اكلمك إذا صحيت
بيان:لاتكلمني لأني مابرد عليك..باي
سكر راشد وهو يضحك عليها...
بيان:والله احبــك موووت
قامت بيان تغسل وجهها وتذكرت حلا وراحت تدق عليها..
ام مشعل جالسه بالصاله تشرب القهوه وحلا جالسه معاها وبندر يلعب بلاي ستيشن...
حلا:هلا والله بيون
بيان:اهلييين وصلك خبر؟؟
حلا:أي خبر؟؟
بيان:زواج هذي بنت خالة ابوك
حلا:اييه تو الوالده تقولي...من يبيها هالمغروره
بيان:إيه والله اموت وعرف كيف متحملنها خطيبها
حلا:ثقيلة الدم بتتزوج وحنا جالسين..إيش هالحظ
ام مشعل:لاتغتابون البنت وبعدين معاكم
حلا:طيب يمه..بتروحين؟؟
بيان:ايوه الوالده مارضت قالت لازم اروح...بقولك أنا والجازي بنروح السوق العصر نشتري ملابس لهالزواج بتروحون معانا انتي وهيا؟؟
حلا:انا ماعندي مشكله بشوف هيا وبرد عليكم
بيان:اوكي انتظرك باي
حلا:باي.....يمه وين هيا؟؟
ام مشعل:يمكن فوق..ليه؟؟
حلا:بنروح مع الجازي وبيان السوق نشتري ملابس لزواج الغفله
نزل عزام..وراح لصاله...
عزام:مرحبا
ام مشعل وحلا:اهليين
جلس قرب امه ونام على صدرها وهي تمسح على شعره...
ام مشعل:شخبارك يمه؟؟
عزام:يمممه راسي يوجعني
ام مشعل:انت لو رايح المستشفى كان من زمان طبت
عزام:مااابي أروح
حلا:ليه تخاف يعطونك برايــه؟؟
عزام:مايضحــك بايخه
بندر:عمو إنت تخاف منـ...
قطعه عزام لأنه كان عارف إيش بيقول:لالا ماخاف شايفني بزر...هذي عمتك هبله ماتعرف شتقول
دخل مشعل البيت...
مشعل:الســـلام عليكم
الكل:وعليــكم السلام
جلس مشعل على الأرض قرب بندر...
مشعل:إيش قاعد تلعب؟؟
بندر:ثيااااااارات
أم مشعل:تغديت مشعل؟؟!
مشعل:لاوالله يممه ميت من الجووع..(يكلم حلا)..وإنتي ليه جالسه كذا قومي ذاكري إختباراتكم بعد اسبوع
حلا:مالي خلق الحين بذاكر الليل
ام مشعل:لاتهملين مذاكرتك مثل كل سنه جدي وجيبي نسبه زينه
عزام:كذابه تقول بتذاكر الليل وبعدين متذاكر
حلا:إنت خلك بحالك
أم مشعل:يمه عزام أجيب لك حبوب
حلا:يمه ماعليك منه ناظريه مثل الحصان مافيه شي
عزام:مالك دخل أنا إذا نمت بحضن امي أطيب
حلا طنشته:بندر عطيني بلعب معك
بندر:لا هذي ألعاب أولاد
عزام:لا عاادي هي فيها عرق اولاد
مشعل:تعجبــك
مشعل وعزام:هههههههههههههههههههههههههههههههه
رمت حلا المخده على عزام...
عزام:آآو وو ياهبله
ام مشعل:يابنت اعقلي شوي
حلا:اسمعي أولادك ورا ماتهزئينهم
أم مشعل:خلااااص وبعدين معكم
حلا جت بتكلم بس قطعها مشعل كذابس يعاندها...
مشعل:يمه وينها هيا؟؟
أم مشعل:فوق بقسمــكم
حلا:يمــ..
قطعها عزام بسرعه:يمه تراني جوعاان
حلا:يمه أبــ...
مشعل قطعها:هااا يام مشعل منتي بناويه تغدينا اليوم
حلا ترفع صوتها:ياااااااااارررربي تأدب إنت معاه
عزام يكلم مشعل ببرود:إيش فيها هذي؟؟!!
مشعل:حلا إذا تكلموا الكبار الصغار يسكتون
حلا وقفت بعصبيه:انا بطلع لهيا احسن لي
عزام ومشعل:هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههه
راحت حلا لهيا بقسمهــم...
هيا:ياهلا......إيش فيك معصبه؟؟
حلا:من هالغبي عزاموه وزوجك
هيا:وإيش سووا لك بعد؟؟!
حلا:يعني ماتعرفين ثقالت دمهم....ماعلينا كلمتني قبل شوي بيان وتبينا نروح معاهم السوق إيش رايك؟؟
هيا:أممممـ اوكي وانا بعد زهقانه ابي اطلع شوي...بس متى بيروحون؟؟
حلا:قالت العصر يعني بعد ساعه ساعه ونص
الساعــه 4:30
عند بيت بومشعل الجازي وبيان جالسين بالسياره ينتظرونهم...
بيان:وووينهم تأخروا؟؟
الجازي:الحين يطلعون
وقفت سياره قدام الباب...
الجازي:هذي سيارة مساعد؟؟
التفتت بيان تناظر ولقت راشد نازل من السياره مع مساعد وهو معصب ومساعد يضحك...عينها ماتحركت من عليه...
الجازي وهي تصفق:ياهووو وين وصلنا؟؟
بيان:هــ..هااا
الجازي تعاندها:ليتك ياخوي تشوف كيف معذب حبيبتك؟؟!!!
بيان:ههههههههههههه
طلعوا حلا وهيا وركبوا معاهم السياره...
هيا:سوووري على التأخير
بيان:وينكم طولتوا؟؟
الجازي تكلم السايق:روح صحارى مول
هيا:بندر علق فيني ماهو براضي أطلع يبي يجي معانا
الجازي:طيب كان جبتيه
هيا:لا وين اجيبه مابنقدر نتسوق وهو معانا
استقبلهم عزام ودخل معاهم مجلس الرجال...
عزام:يالله تحييهم
راشد ومساعد:الله يحييك
عزام:وإنت وخشتك تفرغت تجي تسأل؟؟
مساعد:والله كنت مشغــول
عزام يغمز له:مشغول بفصيل وجدان قلبك؟؟
مساعد ضاغط على اسنانه:كل تــبن عزوز
راشد:كأني موب فاهم شي؟؟
مساعد:ماعليك منه هذا التعب مأثر على عقله
عزام:هههههههههههههههههههههههههه....(انتبه لضربه بجبين راشد)...راشد إيش فيه جبينك؟؟
راشد بعصبيه:لاحووووول ضربت بالدركسون قبل شوي
عزام:طيب أعصابك ياخوي ماقلنا شي....إلا صح على وين ناويين هالصيفيه؟؟!
راشد يناظره بخبث:مثــل العام؟؟!
عزام يضحك على جنب وهو رافع حاجب:ياااااليت والله
مساعد:شسالفـــه؟؟!
عزام:أنا اقولك يابو الشباب


بالموول..كانوا بيان وحلا جالسين بالكافي وهيا والجازي راحوا يتسوقون...
حلا بعصبيه:بس شي مثل هذا مفروض أول وحده تقولي أنا ولا تخبيه عني
بيان:مستحيل كانت بتسكت أكيد إنها كانت بتقولك
حلا:هي من متى صارت هالسالفه؟؟!
بيان:مدري
حلا:لاتكذبين تدرين
بيان بجديه:قلت لك مدري إسإليها
حلا:مابي أسألها
بيان:لاتظلمينها يمكن كان فيه شي يمنعها
حلا وقفت:طيب قومي نتمشى راح علينا الوقت
بيان:طيب
وهم يتمشون...
بيان:تعالي ندخل هذا المحل
حلا:لالا مايعجبني
بيان:يوووه الحين بتجنني البنت كالعاده
حلا:تعالي هذاك المحل
بيان تقلدها:لالا مايعجبني
حلا وهي تمسك يدها:ههههههههه تعالي بس
وهي تسحبها دعمت ببنت...
حلا:أووه أسفــ......
انتبهت لها وناظرتها باحتقار قبل ماتكمل....
هند:ووجع ماتشوفين قدامك
حلا:لا والله أشوف بس على بالي إنك باتريـنا مانتبهت لك
بيان مسكت ضحكتها:ياهلا هند كيفك؟؟
هند:بخير إنتي كيفك؟؟
بيان:تمام وشخبار الهنوف تكلمينها؟؟
حلا:إنتي من جدك بتوقفينا معاها بتجيبين لنا الشبهه
طبعاً حلا ماكذبت هند كان شكلها ملفت للإنتباه العباه مخصرره على جسمها والمكياج كان اووفر...
هند:إنتي ورا ماتمسكين لسانك يالهمج
حلا رفعت صوتها:أنا همــج؟؟!!!!...هييه انتي لاتنسين مع من قاعده تكلمين يا....
قطعتها بيان:طيب طيب خلاص إمشي
سحبت بيان حلا ومشوا عن هند...
حلا:ورا ماخليتين أرد عليها الغبيه
بيان:يعني شايفه المكان يسمح لهواشكم....تعالي ندخل هنا
دخلوا بيان وحلا محل...قاموا يدورون بين الملابس...شوي...
حلا:بيان مافيه شي خل نطلع
رفعت بيان فستان نااعم لحلا:شوفي هذا حلو
حلا:أمممـ يالله خذيه وخل نطلع
بيان:لا ماهو بلي..لك إنتي
حلا:هههههههههههههههههههه تكلمين من جدك إنتي؟؟
بيان:ماقد لبستي فستان ناعم كذا...صدقيني بيطلع حلو عليك
حلا:اقول بتاخذينه إنتي ولا نمشي
بيان:لأ بتاخذينه إنتي...وبعطيك إللي تبينه إذا لبستيه
حلا:بيان إنتي تعرفيني أنا ماحب هالستايل..أصلاً مايناسبني
بيان:إلا يناسبك
أخذت حلا الفستان بعدما قنعتها بيان...وبعد صلاة المغرب في محل من المحلات...بيان كانت تدور بين الملابس وحلا تمشي وراها...
حلا:أوووف والله تعبت بسررعه بيون
بيان:ألحين يوم لقيتي لك الفستان تعبتي
حلا:لا والله بس تراك زهقتيني مافي شي يدخل مزاجك
بيان بتعالي:مابي أخذ أي شي هذولي من العوايل الكبيره بالرياض يعني نص الرياض بتحضر زواجهم لازم أطلع روعه
حلا:منتي بمحتاجه تجذبين الانظار بعد العريس وضامنته...مالت علــي
بيان:ههههههههههههههه لاتستعجلين على رزقك
حلا:طيب أنا بجلس هنا
راحت جلست على كرسي بالمحل...رفعت بيان تنوره...
بيان:حلا إيش رايك؟؟
حلا:حــلووه بس...أسود؟؟
بيان:باخذ معاها بلوزه حمرا
حلا:صح بيطلع حلوو
اخذت بيان مقاسها وراحت تحاسب...
حلا:طيب والبلوزه؟؟
بيان وهي تدور بشنطتها:مالقيت هنا نشوف بمحل ثاني
حلا:إيش تدورين؟؟
بيان:مدري وين راحت البطاقه
إللي كان يحاسب سعودي..تنرفز لأن بيان تأخرت وهي تدور....
الولد:أوووف إخلصي علينا يابنت
بيان:حيلك علي
حلا:طيب خلاص أنا بدفع
بيان:لالا البطاقه هنا وين بتروح
الولد:يالله لا تعطلينا
حلا التفتت تناظر وراهم ماكان فيه حد ورجعت تناظره...
حلا:ليه إنت شايف ورانا طابور متعطل علينا
انحرج الولد وظل ساكت...
بيان:لقيتها
عطته البطاقه..حلا تكلم بيان بإذنها...
حلا:ثقييل دم
بيان تدزها:إششش
خلصوا حسابهم وطلعوا...
بيان:كلميهم إسإليهم وينهم؟؟
الجازي:هنــا
التفتوا بيان وحلا...لقوا الجازي وهيا وراهم..
هيا:خلصتوا؟؟
بيان:حلا اشترت فستان وانا باقي لي البلوزه
هيا مستغربه:حلا إشتريتي فستان؟؟!!
بيان:طبعاً هذا بفضلي
حلا:اقول لايكثر هرجكم..إنتوا خلصتوا؟؟
هيا:ايوه خلصــنا
الجازي:طيب خل نرتاح شوي حاسه بدوخه
هيا:طيب...هذا هو كرسي
جلسوا على الكرسي...دق جوال الجازي...
الجازي:هلا حبيبي
عبد العزيز:اهلييين بعدكم بالسوق؟؟
الجازي:ايوه
عبدالعزيز:إشدعوه من العصر ماخلصتوا؟؟
الجازي:إلا خلصنا مابقى كثير...إنت وينك؟؟
عبدالعزيز جالس بمكتبه بالشركه وحاط رجل على رجل فوق المكتب...
عبدالعزيز:بالشركه
الجازي:طيب نسيت أقولك الوالده كلمتني وعزمتنا على العشا اليوم
عبدالعزيز:مدري والله إذا خلصت شغلي
الجازي:طيب أنا بروح مع بيان وإنت إذا خلصت تعال
بيان:وين بنروح؟؟!!
عبدالعزيز:اوكي
دخل بوعبدالعزيز مكتب عبدالعزيز ووقف منصدم من جلسته عبدالعزيز عدل جلسته بسررعه وهو مرتبك...
عبدالعزيز:بكلمك بعدين باي
سكر الخط بدون مايسمع رد من الجازي...

الجازي:إيش فيه إرتبك؟؟
بيان:ماقلتي لي وين بنروح؟؟
الجازي:بيت أهلي امي عازمتنا على العشا...وأكيد كلنا بنرجع مع بعض
هيا:لالا أنا مقدر
حلا:وأنا مافتحت كتاب برجع أذاكر
بالشــــركه...
بوعبدالعزيز:ماشــالله عليك
عبدالعزيز وقف:هلا يبه..هلا تفضل
بوعبدالعزيز:إنت جالس بالشركه منت بقهوه..ولاناسي نفسك؟؟
عبدالعزيز:إحــم لا..آسف طال عمرك
بوعبدالعزيز تنهد:مدري إنتوا متى بتكبرون؟؟!
عبدالعزيز:ســمّ يبه..تامرني على شي؟؟
بوعبدالعزيز:خلصت المعامله؟؟
عبدالعزيز:ايوه يبه خلصتها
بوعبدالعزيز:الحقني بها المكتب
عبدالعزيز:إنشالله
طلع بوعبدالعزيز ورجع مكتبه...راح له عبدالعزيز وطق الباب ودخل...
عبدالعزيز يعطيه المعامله:تفضــل
بوعبدالعزيز فتحها بيقراها...انتبه لعبدالعزيز بعده واقف..رفع راسه..
بوعبدالعزيز:تبي شي؟؟
عبدالعزيز:ايه ابي اكلمك بموضوع
بوعبدالعزيز:تفضل
جلس عبدالعزيز...
بوعبدالعزيز:خير
عبدالعزيز:يبه إختبارات الجامعه بعد اسبوعين وابي اتفرغ لهم بعد هذي آخر سنه
مساعد كان بالسياره مع راشد راجعيين بيوتهم كان مساعد حاط اغنية خالد عبدالرحمن حبيبي آسـف أزعجتــك....ناظر راشد مساعد إللي كان مندمج مع الإغنيه ويغني معاها....
مساعد يغني:صحيح إن العشق يذبح ألا يامصدر الإلهامـ وقلــبٍ تملكه دايم على حـــبك يوصيني...( حس مساعد على نظرات راشد)......إيش فيك تناظرني كذا؟؟!
راشد:لابس شكلك عايش جو مع الأغنيه..غريبه؟؟!
مساعد إرتبك ماحس على مشاعره فضحته كذا:ليه غريبه؟!..عادي الأغنيه تعجبني
راشد:يعني ألحين تبي تقولي إنك مندمج مع الاغنيه هالكثر كذا بس لأنها تعجبك..مستحيل
مساعد:إيش قصدك؟؟!
راشد:لابس شكله هالقلب ماهو بخالي
مساعد:هههههههههههههههههههه يعني الدنيا مافيها إلا الحب
راشد:وش الدنيا بلا جنون الحب
مساعد:فيها أشياء لها إولوليه قبل الحب
راشد:مافي شي أقوى من الحب
مساعد:أول كان الحب أقوى شي بس بزمنا ماحس عاد له أهميه صار آخر شي نهتم فيه
صاروا يتكلمون وكل واحد يبي يثبت صحت نظرته لثاني...
راشد:مشاعر الحب موجوده بكل قلب محد يقدر يجاهلها ويدفنها محد يقدر يتخلى عنها
مساعد:الحب صعب تلقاه بهالزمن قليل تلقى من يقدره الدنيا صارت مصالح وبس..ماعاد ينفع فيها الحب
راشد:حتى في المصلحه الحب صار يلعب دور يعني أكثر إللي نشوفه حب مصلحه صحيح بس بعد الحب الحقيقي موجود
مساعد: الحب الحقيقي راحت أيامه وأيام الرومانسيه والعـشق هالحين محلها المصلحه وحب النفس
راشد:مساعد الحب موجود في كل مكان في كل لحظه..باختصـــار أحــلى مافي الحياه هو الحب
وصل راشد بيتهم..ورجع مساعد بيتهم...دخل بهدوء ولقى امه رايحه جايه بالصاله...
مساعد:مــساء الخير يـ.....
قطعته ام عبدالعزيز بصوت عالي:مساااااااعد؟؟!!...إنت ووووين كنت؟؟!!
مساعد بصوت خفيف:يوووه أخلص من ابوي تطلع لي امي
ام عبدالعزيز:من الصباح طالع وتو تفرغت ترجع البيت؟؟!!!
مساعد:خلصت من الجامعه ورحت لعزام ولد عمي وهذاني رجعت
أم عبدالعزيز تجلس:والله شغلت بالي عليك
مساعد راح وباس راسها:إنشغل بالك علي؟؟!!..ولله مدريت إني غالي كذا
أم عبدالعزيز:وأنا عندي غيركم..إذا ماأنشغل بالي عليكم بينشغل على من؟؟!!
مساع يغمز لها:بوعبـــدالعزيز
ام عبدالعزيز:جد ماتنعطى وجه..قــم بس قــم
مساعد:ههههههههههههههههه طيب طيب
صعد مساعد الطابق الثاني وراح غرفة بيان...طق الباب ومحد رد وفتح الباب...
مساعد:بياااان..بيووون...وينهاااا؟؟!
راح وقف عند الدرج..
مساعد:يممممممه ..أم عزيييز
أم عبدالعزيز:خير يايمه
مساعد:وينها بنتك؟؟
أم عبدالعزيز:راحت السوق مع الجازي
مساعد:لاحوووول وبعدين مع هالسوق مااراااح نخلص يعني؟؟
بالمــوول..
بيان كانت مع هيا بالمحل وهي تناظر بلوزه واللي يبيع بالمحل واقف قربهم ويناظر في بيان المتلثمه ماحرك عينه ويبي الفرصه عشان يكلمها...
هيا:بس درجة الأحمر هذي قويه ماهي بحلوه..خل نشوف وحده ثانيه
رفع لهم الرجال بلوزه...
الرجال:هذي من البضاعه الجديده إللي تو نازله
بيان اخذتها منه وهي تناظر فيها...
الرجال:تناسبك
بيان:نعـــم؟؟!!!
الرجال:لونها حلوو ويناسب بياض بشرتك تطلع حلوه عليك
هيا:اقول خل نمشي من هنا..جد ناس ماتستحي
رمت بيان البلوزه عليه:وقـــح
طلعوا من المحل وكانوا حلا والجازي واقفين ينتظرونهم...
حلا:هاا مالقيتوا شي؟؟
هيا:وحد يقدر يشتري وهالأشكال موجوده
الجازي:ليــه؟؟
بيان:الوقح إللي بالمحل قام يغازل
الجازي:اووكي شوفي هناك محل شكله حلو خل نروح له
بعد نص ساعه اشترت بيان بلوزه وطلعوا من المول...بالسيــاره...رجعوا هيا وحلا بيت بومشعل وبيان رجعت مع الجازي بيت بوراشد...دخلوا وكان بوراشد جالس بالصاله...
الجازي وبيان:مســـاء الخير
بوراشد:ياهلا والله...هلا يابنات
سلموا الجازي وبيان على بوراشد وجلسوا...
بوراشد:شخبارك بيان؟؟
بيان:الحمدلله عمي..إنت شلونك؟؟
بوراشد:بخير الحمدلله..وينك من زمان مشفتك؟؟
بيان:والله ياعمي مشغوله بالدراسه تعرف الأختبارات قربت
بوراشد:الله يوفقك يابنتي
الجازي:هااا يبه من شاف أحبابه نسى اصحابه
بوراشد:هههههههههههههه لا إشدعوه يالغاليه
طلعت أم راشد من المطبخ...
أم راشد:حيــا الله من جانا...تو مانور البيت
بيان تسلم على أم راشد...
بيان:الله يحييك خالتي..البيت منور بأهله
أم راشد:أجل عبدالعزيز وينه؟؟
الجازي:بيخلص الشغل وبيجي
بوراشد:نايف وراشد وينهم؟؟
ام راشد:نايف طالع مع ربعه وراشد فوق
الجازي بخبث:يعني راشد بيتعشا معانا؟؟
بيان انحرجت وجهها بــدا يصير احمر...
راشد:اجل بتعشــا ببيت الجيــران
الكل التفت لراشد...


راشد:مســـــاء الخير
الكل:مســـاء النور
راشد:كيفك الجازي؟؟
الجازي:بخير بشوفتك
راشد يناظر بيان بشوق وكان يبي يعاندها يدري إنها زعلانه منه...
راشد:شخبــارك يابنت العــم؟؟
بيان:تمـــام ياولد العـم
الجازي:هاا يمه إيش بتعشينا؟؟
ام راشد بضحكه:كــل خيرر..تعالي ساعديني وشوفيه
الجازي:يالله....بيان بتجي ولا؟؟
بيان:لاأكييد بجي
وهي قايمه عبرت على راشد...ريحة عطرها النــاعمه زاادت نبض قلبـــه...
بوراشد:راشــد
راشد:ســمّ يبه
بوراشد:كلم اخوك قله يرجع يتعشا معانا
راشد:يبه ماراح يسمع مني..كلمــه انت
بوراشد:طيب
وهو يطلع جواله بيدق عليه دق جرس الباب راح راشد فتحه...
راشد:هلا بومتعب
عبدالعزيز:هــلا فيك
راشد:حيـــاك
عبدالعزيز دخل...
عبدالعزيز:الســـلام عليكم
بوراشد:وعليــكم الســلام هلا عبدالعزيز تفضل
عبدالعزيز وهو يجلس:تســلم ياعمي...إلا الجازي وبيان وصولوا ولا باقي؟؟
بوراشد:وصلوا من زمان..بالمطبخ
راشد:وراك تأخرت؟؟
عبدالعزيز:صار عندي شغل...وينه نايف؟؟
راشد:طالع مع ربعه..والله لو يدري إنكم بتتعشون عندنا كان ماطلع
عبدالعزيز:هههههههههههههههه كثر منها..شخباره؟؟
بوراشد:على حاله..مجنون وبيجننا معه
عبدالعزيز:هههههههههههه يكبر ويعقل كلنا بالثنويه كنا مثله
بعد ماتعشوا الرجال بمجلس الرجال والحريم بقاعة الطعام...جلسوا بالصاله كلهم يشربون الشاهي...بيان كانت تصب الشاهي...
بيان تمد الشاهي لعمها:تفضــل عمي
بوراشد:تسلمين
بيان:الله يسلمك
بيان تكلم راشد بدون نفس مسويه فيها زعلانه:وإنت تبي؟؟
راشد وهو يضحك على اسلوبها:أيوه.......(بخاطره)..والله انك طفــله حتى زعلك طفولي
بيان تعطيه:خــذ
عبدالعزيز حس إنها زعلانه عليه:هههههههههههههههههههههههه وين راح الذوق؟؟!
بيان انحرجت:موجود
راشد ماخذ منها:لو اقولك خلاص مابي بطلع انام
بيان انقهرت:نعــم؟!
راشد وهو يقوم وفيه الضحكه:تصبحون على خير
الكل:وانت من اهله
صعد راشد...بعد شوي...
عبدالعزيز:يالله نمشي
بوراشد:إيش وراك بومتعب؟؟
عبدالعزيز:تعبان ياعمي أبي أروح أنام
بوراشد:اجل تعال معي أبيك بموضوع قبل متطلع
عبدالعزيز:طيب
راحوا بوراشد وعبدالعزيز المكتب...دق جوال بيان...
بيان:ألــو
أم عبدالعزيز:هلا بيان إنتوا بعدكم في بيت عمك؟؟
بيان:أيوه يمه..ليه؟؟
أم عبدالعزيز:أبوك يبي السايق ألحين
بيان:طيب يمه انا بجي معه الحين
أم عبدالعزيز:مع الســلامه
بيان:السايق برا؟؟
الجازي:ايوه ليه؟؟
بيان:الوالد يبيه..أنا برجع معه يمكن عبدالعزيز يتأخر
الجازي:طيب
بيان وهي قايمه:يالله تصبحين على خير خالتي
ام راشد:وإنتي من أهله حبيبتي
طلعت بيان ولقت السياره بس السايق ماهو بموجود...فتحت الباب...
بيان:وين راح هذا..والغبي مخلي السياره مفتوحه
ركبت بيان وهي جايه بدق عليه فتح باب السايق وركب...
بيان:بســم الله إنت من وين طالع؟؟موقايل بتنام؟؟
راشد:أمممممـ..(حط الزيجاره بفمه وولعها)..بس مقدرت أنام قبل مدخن
بيان:وإيش جابك في ذا؟؟
راشد يطلع دخان الزيجاره من فمه:كنت رايح للحديقه وشفتك وإنتي طالعه
بيان:طيب إنزل من السياره تبي تفضحنا
راشد:إنتي ليه جالسه بالسياره بروحك؟؟
بيان:مالك دخل
راشد:ههههههههههههه إنتي من جدك زعلانه؟؟
بيان بدون نفس:ايوه وانزززل بسررعه لاحد يشوفنا
وجهه راشد المرايا الصغيره إللي قدامه على بيان وناظرها بنظرات خبث اربكت بيان...
راشد بصوت رايق:ليــه غيرتي عطــرك؟؟
بيان ارتبكت واستغربت ماظنته بينتبه:تغيير...ماحب أظل على شي واحد
راشد:أهااا يعني بتغيريني أنا بعد؟؟
بيان:إيش رايك يعني....(تأشر على نفسها)..معقوله هالقلب يرضى بغيرك
راشد:وحشتيــني بيان
بيان التفتت عنه:إيه هذا مايعني إني سامحتك
راشد:هههههههههههههههههه المشكله إنك تزعلين مثل الاطفال بس ماترضين مثلهم
شغل راشد السياره...
بيان ترفع صوتها:إيش..ليه شغلت السياره راااشد لاتسوي لنا سالفه حنا بالشارع
راشد:ماراح اطفيها إلا إذا رضيتي
ضغط راشد على البنزين وطلع صوت قوي...
بيان بخوف:طيب طيب خلااااص....طفيهااااا
طفى راشد السياره وهو يضحك ويطلع دخان الزيجاره من فمه...
راشد:تصبحين على خير ياروحي
بيان ابتسمت:وانت من اهله
نزل راشد واول مدخل البيت جى السايق..
بيان:إنت وين كنت؟؟
السايق باحراج:أنا في يروح حمام قريب هنا
بيان:طيب رح البيت بسرعه
أمريــــــكا
تركي فاتح باب الشقه بيطلع للجامعه وقف على صوت الهنوف...
الهنوف:تركي
تركي بصوت خفيف:يالله صباح خير.......نعم
الهنوف:أنا بطلع بعد شوي
التفت لها تركي وناظرها باستهزاء:خير إيش قلتي؟؟
الهنوف كتفت يدينها وعطته ظهرها:إللي سمعته
تركي بحده:بنــت طالعيني هنا لاتعطيني ظهرك
الهنوف التفتت:انا إللي علي سويته وعطيتك خبر
تركي:لأ
الهنوف ترفع صوتها:وليـــه؟؟!
تركي:معندي حريم يطلعون بروحهم
الهنوف بدلع:بس أنا أجلس زهقانه بروحي أبي أطلع أغير جو
تركي تذكر كيف كان يعجبه اسلوب دلعها...
تركي:أنا ماراح أتأخر إذا رجعت نطلع مع بعض بس تطلعين بروحك إنسي
طلع تركي...والهنوف جلست على الكنبه بعصبيه....
الهنوف:ماااابي أطلع معه أبي أطلع بروحي أبي احس براحه بعيد عنه وربي إنه هـــم...بس انا اوريك ياتركي
قامت بسرعه للغرفه اخذت شاور ولبست ملابسها وطلعت...ركبت تاكسي وخلته يوصلها لأقرب موول..كانت تحس بخوف من حركتها وتدري إن تركي ممكن يذبحها لو عرف بس كانت مصره تكسر غروره...دخلت المول وقامت تتمشى اول مره تحس براحه من سافروا...
بعد ساعتيــــن بالجامعه..
طلع تركي من الكلاس وراح للكفتيريا..اشر له سند كان جالس مع صاحبه(ناصر)...
تركي:مرحبا
سند وناصر:اهلييين
ناصر:كيف الجامعه معك؟؟
تركي:تمااام أحاول اتأقلم..شسويتوا باختباركم؟؟
سند وناصر:Good
جى سند بيشرب من الكافي حقه بس تركي أخذه من يده وشرب...
سند:هييييه ورا ماتروح تجيب لك؟؟
تركي:مالي خلق...(وقف)
سند:وين؟؟
تركي:برجع الشقه
ناصر:ليه خلصت محاضراتك؟؟
تركي:لاباقي لي وحده بس مابي أحضرها
ناصر:من بدايتها كسل ولا ولهت على إللي بالشقه؟؟!
سند:بعد من قده يرجع والحرمه تستقبله
تركي:ولي يرحمكم إسكتوا لاتعكروا لي مزاجي..باي
ناصر:بايات
راح تركي واخذ معه الكافي....
سند يرفع صوته:طيب جيييب الكااااافي
تركي بدون ميلتفت:سوووري
وصل تركي الشقه وقلبه بثواني الهنوف دخلت...
الهنوف:أوووف الحمدلله باقي مارجع
سمعت صوت الباب ينفتح بس من الخوف جمدت مكانها مقدرت تتحرك دخل ووقف منصدم....


تركي:إنتي وين كنتي؟؟
الهنوف:هااا...هــ..أنا
تركي بعصبيه:يعني سويتيها وطلعتي بروحك
الهنوف:ايوه طلعت ومن يوم ورايح بطلع وادخل على راحتي كل إللي علي إني بعطيك خبر
تركي يمشي لعندها وهي ترجع لورا...
تركي:جــد والله
الهنوف:أنت تطلع وتدخل على راحتك وأنا اظل جالسه انتظرك تحن علي وتطلعني
مسكها تركي من يدها بقوه وقربها منه ضرب جسمها بجسمه ومافيه بينهم أي فاصل...
الهنوف:آآآه ه وخر يدك
تركي:هذا الكلام تسوينه ببيت أهلك كنتي عايشه على راحتك محد يحاسبك على طلعتك ودخلتك لين ضيعوك بس أنا ميمشي عندي هالكلام اهلك معرفوا يربونك بس أنا أعرف أربيك وإذا عطيتك كلمه لاتفكرين تكسرينهاااااا
الهنوف بصوت متألم:طيب خلاص إبعد عني يدي تألمنننني
تركي:والله لوتفكرين تعدينها راح يكون آخر يوم بحياتك..(يصارخ)..سااااااااااااامعتني؟؟!!
يوم الاربعــــاء
العصــر الساعه 5
بيت بوعبدالعزيز
بيان بغرفتها والدنيا قايمه قاعده فيها مع وجدان وحلا...يختارون المكياج إللي بتحطه لهم وجدان...وجدان تعرف تحط مكياج نااعم وحلوو...
بيان:صح وجدااان نسيت
وجدان:خير
بيان:أبيك تكلمين راشد
وجدان وحلا يناظروها مستغربين..
بيان ضحكت على أشكالهم:ههههههههههههههههههههههههههه لالا يروح فكركم بعيد أبي أرد له حركه سواها فيني
وجدان:يابنت قولي كذا من البدايه خرعتيني
حلا:ليه إيش سوى لك؟؟
بيان قالت لهم السالفه...وهم ميتين عليها من الضحك وهي معصبه....
بيان:ليـــه تضحكووون؟؟
وجدان:هههههههههههههههههه والمستشفى بيدقون عليك إنتي؟؟..يعني ماراح يدقون على ابوه ولا اخوه بيدقون على اخته
حلا:هههههههههههههههههههههههههههههههههههه
بيان:الشره على إللي قالت لكم..خلاص مابي منك شي
وجدان:لالا خلاص...كيف بتردينها له؟؟
بيان:انا اقول لكــم
قالت لهم إللي ناويه عليه...
وجدان:لالا حلا تكلمه انا اخاف اضحك
حلا:لالا بيعرف صوتي
بيان:وجدانوه إنتي جريئه يعني بتقدرين تلعبينها صح...والله مانساه لك
وجدان تنهدت:طيب
اخذت بيان جوال وجدان ودقت على رقم راشد...عطته وجدان...
راشد:ألــو
وجدان:راشــد إنت وينك؟؟
راشد:نعــم؟؟!!من معــي؟؟
وجدان:إيش فيك فوق إللي سويته معي امس تسوي نفسك معرفتني
راشد مستغرب:إختي إنتي غلطانه بالرقم
وجدان:وكيف غلطانه؟؟...حد يغلط برقم حبيبه...راشد شسالفه إيش فيك تغيرت علي والبارح ليه ماجيت؟؟
راشد:يابنت إنتي من تبين؟؟
وجدان تصنع العصبيه:وبعديين معك..الظاهر إنك مليت مني ولا إنك شفتك لك صيده جديده
راشد نفذ صبره:بتكلمين مثل الناس ولا أسكر بوجهك...من انتي ومن تبين؟؟
وجدان كاتمه ضحكتها:طيب ياراشد على راحتك..بس ابيك تعرف إني مستحيل انساك وبظل أحبك مهما سويت
راشد:لاحوووول
سكر راشد الخط بوجهها...وجدان وبيان وحلا مااااتوا من الضحك عليه...
حلا:والله وطلعتي خطيره ياوجدان
وجدان تغمز لها:أعجبــك.......بس والله صوته روووعه
بيان:اقول لا تحطين عينك عليه
وجدان:مالت عليك
بيان:والله عجبتني السالفه
حلا وبيان:كلمي مساعد هههههههههههههههههههههه
وجدان ارتبكت:مساااعد؟!...لالالالا مستحيل
بيان وحلا مستغربين من ارتباكها...
بيان:ليــــه؟؟
وجدان:هـ...هاااا لا بس...اخوك مغرور مالنا فيه
حلا:ايه عشان كذا نبي نشوفه إيش بيقول؟؟
بيان:صحيح يالله وجدان
وجدان بجديه:قلت لكم لأ
انقذتها الجازي إللي دخلت عليهم...
الجازي:شخبااار الحلووين؟؟
الكل:تــماااام
وجدان:الجازي تعالي إجلسي معانا
الجازي:اوكي...إيش إخترتوا للمكياج؟؟
أخذت بيان علبة المكياج وقامت توري الجازي إللي إختارته..
بالكــــافي
كان جالس بروحه على طاوله بالزاويه...يشرب من الكافي بهدوء ويناظر الساعه...تنهد وهو يناظر إللي جالسين بالكافي وحركة الناس الداخل والطالع..دخلوا عزام وراشد وراحوا له كان عزام يضحك وراشد معصب...
عزام وراشد:مرحبـــا
مساعد:هـــلا...إيش فيكم؟؟
عزام:ههههههههههههههههههههههههههههههههه
راشد:والله إذا ماسكت بذبحك
عزام:مساعد ترى رشود قاعد يخون إختك
مساعد:لو ناوي أذبحه يسويها
راشد:معليك منه وإنت صدقته..أنا أخون بيان
مساعد:شسالفــه؟؟
راشد وقف:هو يقولك أنا بروح اجيب لي كافي
عزام:أبي كابتشينو
مساعد:قـــول
قال عزام لمساعد عن البنت إللي دقت على راشد...
مساعد:هههههههههههههههههههههههههههه والله وطلعت له سوالف
رجع راشد وبيده كوبين كافي وكابتشينو وهو يجلس...
راشد:لاتشتغل علي إنت بعد
عزام ومساعد:هههههههههههههههههههههههههههههه
راشد يغير الموضوع:مساعدوه كلم فيصل يجي معانا؟؟
مساعد:دقيت عليه قال إنه بينام
الساعـــه10:30 الليل
بقصــر الأفــراح..كان مزحوووم بالمعازيــم والضجه والدي جي..أم عبدالعزيز واقفه تسلم على ام العروس(ام محمد)...
أم عبدالعزيز:ألف مبروووك يام محمد
ام محمد:الله يبارك فيك وعقبال بيان...إلا صح هي وينها؟؟
أم عبدالعزيز تأشر لبيان إللي كانت واقفه مع حلا...
بيان:لحظه بروح أشوف الولده إيش تبي
حلا:اوكي انا بروح اجلس معاهم
راحت لهم بيان واول ماشافتها ام محمد انبهرت بجمالها...بيان كانت لابسه تنوره لركبتها خجريه لونها اسود وفيها تطريز بالأحمر وبلوزه ستان واسعه لونها أحمر هادي وعند الخصر فيها مثل الشريط ضيق مربوط على جنب شعرها الأسود كان مجعد ولابسه شريط احمر مثل الطوق وكان مكياجها ناعم مبين بياااض بشرتها الصافيه...
ام محمد:إلا إله إلا الله ماشالله عليك
ام عبدالعزيز:هذي بيان بنتي
أم محمد:الله يحفظها لك والله إنها قمر جمالها ينحسد..إسم الله عليها
بيان قلب وجهها احمر...وام عبدالعزيز تقرا عليها بقلبها عن عيون ام محمد...
ام عبدالعزيز:تسلمين يام محمد
ام محمد:شخبارك بيان؟؟
بيان:بخير الحمدلله



ومن جهه ثانيه الكل كان جالس على الطاوله ماعدا ام عبدالعزيز وبيان...
هيا:مشاالله عليها طلعه قمر
حلا:من يوم يومها بنت عمي قمر والله إنها بتغطي على العروس
حلا كانت لابسه فستان قصير يوصل لركبتها واسع شوي والوانه هاديه..كانت ناعمه وحلوه بس ملامحها ماتجذب مثل بيان...
أم راشد:قل اعوذ برب الفلق..الله يحفظها من عيون الناس
جوا أم عبدالعزيز وبيان وجلسوا معاهم..لأن العروس كانت بتدخل...سكروا الأنوار وخلوا إضائه هادئه وموسيقــى رومانسيه...دخلت ووراها امها وخواتها وهم يهلللون ويصلون على النبي....
حلا:ايش هالمكياج؟؟!!
بيان:ماهي بحلوووه ابد
الجازي تناظرهم وتضحك...
الجازي:لازم التعليقات إللي ماتخلص
حلا علت صوتها عشان تسمعها الجازي:بذمتك تشوفي فيها جمال
بيان تدزها:قصري صوتك فضحتينا
الجازي:ههههههههههههههههههههههه
حلا بقهر:ياربي تطيح الحين..شايفه نفسها مدري على إيش؟؟
بيان:مسكينه خلها تاخذ بنفسها مقلب اليوم زواجها
لبسوا الحريم عبيهم عشان المعرس بيدخل...دخل المعرس ومعه ابوها واخوانها الثلاثه واحد منهم متزوج واثنين شكلهم بالعشرينات يمشون وعينهم على البنات...
الجازي:أشوفكم سكتـوا؟؟!
حلا وبيان:ههههههههههههههههههه
حلا:إيش فيهم هذولي؟؟!!
بيان:الظاهر العايله كلها مصدقه روحها
حلا:بس والله المعرس ماهو بشين
بيان:ايه أحلى منها
بعد مازفوهم فتحوا البوفيه وقاموا المعازيم يتعشوا...
نرجع لأمريكا بعد إللي صار امس تركي والهنوف ماتكلموا مع بعض واليوم تركي ماعنده جامعه فظل جالس بالشقه يشوف آخرت عناد الهنوف...جالس يشتغل على لابتوبه بالصاله والهنوف بالمطبخ تطبخ الغدا لأول مره بحياتها...كانت تقطع الخضار وهي فاتحه كتاب الطبخ وتقرا فيه...فجـــأه...
الهنوف تصارخ:آآآآآآه ه ه ه
تركي التفت لها:إيش فيك؟؟
الهنوف وهي تغسل صبعها وبصوت متألم:صبعي...جرحته
أخذ تركي كلينكلس وراح لها...
تركي:أشــوف
الهنوف تبعد عنه:مالك دخل فيني
مسك يدها بدون مايرد عليها وحط ورقه على صبعها عشان ينشف الدم الهنوف مستغربه من حركته واقفه وملامح الإستغراب على وجهها وعيونها مدمعه من الألم...تركي كان واقف قريب منها وماهو بحاس باي شعور عكس الهنوف إللي قلبها ينبض بقوه من ريحة عطره إللي تجذب...تركي رفع راسه ولقى دمعه على خد الهنوف...
تركي بصوت حنون:يألمـــك؟؟
الهنوف انتبهت لنفسها ومسحت الدمعه بيدها الثانيه:شــوي
تركي:عندك اسعافات اوليه؟؟
الهنوف:هااا ايوه بالغرفه
مشى تركي وهو ماسك صبعها ودخلوا الغرفه بعّد عنها..راحت الهنوف طلعت علبه صغيره التفتت بتقول لتركي يطلع عنها إلا تركي ماخذ العلبه من يدها...فتح الكحول...
الهنوف شوي وتبكي:لالا مابي
تركي:لاتصيرين لي بزر
الهنوف:لا جد تحرق مابي خلاص بغسله وانتهى الموضوع
تركي بحده:إجلســـي
استسلمت الهنوف وجلست على السرير جلس تركي قدامها مسح الجرح بالكحول وقامت تصارخ...
الهنوف:آآآآآآآه ه ه يحررررررق
تركي قرب يدها من فمه وقام يهف بهدوء على صبعها مكان الجرح...سكتت تبي تبعده عنها وتقوم بس ماهي بقادره تحس فيه شي يجذبها ويجبرها تطيعه...بهاللحظه اعترفت بداخلها شكثر حدة ملامحه ونظراته تزيد جماله...اخذ لزقة الجروح وحطها على صبعها بهدووء الهنوف تراقبه وهي ساكته وتحس بشعوور غريب تركي إذا حن على حد يصير شخص ثاني....
تركي وهو يقوم:حصل خير
الهنوف بدون نفس:تسلــم
تركي طلع بدون مايرد عليها...طلعت بعده الهنوف ورجعت للمطبخ..
تركي:انا مدري ليه مصره تخسرينا وتسوين لنا مشكله
الهنوف:إيش قصدك؟؟
تركي:واضح إنك متعرفين تطبخين ليه تلعبين على روحك
الهنوف بعصبيه:بتعــلم بعدين انت ماجربته عشان تحكم
تركي:بدون مجربه واضح إنه بيفشل
الهنوف بصوت خفيف:بسكت مالي خلق أتهاوش معك
تركي:كلمتيــني؟؟
الهنوف بدون نفس:لأ
السعوديـــه
بعد العشا مابقى كثير من المعازيم...أم راشد وام عبدالعزيز جالسين مع ام محمد...
ام محمد:إلا بيان كم عمرها؟؟
ام عبدالعزيز:وليه تسألين عن عمرها؟؟
ام محمد:بصراحه انا ادور على عروس لولدي سعد و...
ام راشد قطعتها:لالا بيان محجوزه
ام عبدالعزيز تناظرها مستغربه وماهي بفاهمه...
ام محمد:لااا لمن محجوزه؟؟
ام راشد:لولد عمها راشد
ام عبدالعزيز ابتسمت...جت هيــا...
هيا:يالله السايق وصل
ام راشد وام عبدالعزيز:يالله مع الســلامه
ام محمد:الله يسلمكم
ركبوا السياره وكعادة الحريم مابقت حرمه بالصاله ماسلمت من كلامهم...بيت بوعبدالعزيز... بيان راكبه وهي تفصخ عباتها...
بيان:يالله تصبحون على خير
الجازي وام عبدالعزيز:وانتي من اهله
راحت لغرفة مساعد...دخلت على طول بدون مطق الباب...
بيان:مرررررررحبــــا
مساعد كان جالس على الكرسي وحاط رجلينه على الطاوله والاب توب بحضنه...
مساعد بدون ميناظرها:الله لاكان جاب الغــلا..رجعتوا؟؟
بيان:عارفه ماهي بمن قلبك..(وهي تدور(..قووولي إيش رايك فيني؟؟
مساعد ناظرها وهي تدور ورجع يناظر الاب توب...
مساعد:وراك فرحانه أول مره تلبسين وتروحين زواج؟؟
بيان جلست على طرف السرير باحباط...
بيان:إشدعوه طيب جامل يالمغرور
مساعد:حـلوه
بيان:بـس؟؟!
مساعد بعده يناظر بالاب توب وبجديه:بيان ضفي وجهك لغرفتك مالي مزاج دلعك
بيان:لالا بقولك إيش صار
مساعد رفع راسه:وأنا إيش دخلني؟؟
بيان:اسمع بس..(بدلع)..طبعاً الكل كان بيمووت على جمالي يعني ماهوب شي جديد
مساعد يضحك على جنب وهو يشتغل على لاب توبه...
بيان:والعروس ماخذه بروحها مقلب...مكياجها كان اوووفر وماهي بحلوه ابد الله يعين زوجها انا احسه اول ماشافها كان بوده يطلقها بس الغبي يستاهل هي من الأساس مو حلوه كيف وافق عليها
مساعد:هههههههههههههه والله انتوا عليكم سوالف وإنتي شدخلك في الرجال يمكن عاجبته
بيان:اجل ماعنـــده ذوق
مساعد يناظرها وهو رافع حاجب:وعلى بالك الكل عنده ذوق مثل راشد
ابتسمت بيان بخجل...
بيان تبي تخفي احراجها:اوكي خلاص بكره بكمل لك انا تعبت الحين
مساعد:تصبحين على خير..سكري الباب وراك
بيان وهي طالعه:بل مايبيها من الله


طلعت وسكرت الباب...بامريكا حرقة الهنوف الغدا وفشل وماسلمت من مسخرة تركي عليها إلا لما دخلت تسبح...كان نايم على السرير بالغرفه...اخذ التلفون ودق على خالد كان طول الفتره إللي راحت يدق عليه بس ميحصله....وأخيراً رد خالد...
خالد:ألو
تركي عدل جلسته وهو يصارخ:خلوووووووود يالتعبااااااان
خالد يصارخ معه بفرحه:هــلاااااااااوغلااااااااا..شخبااااااااااارك؟ ؟
تركي:الحين تفرغت تسأل
خالد:والله صارت عندي ظروف بالعايله وانشغلت بس دومك على البال يالغالي
تركي:خير إنشالله
خالد:جدي توفى واخيراً هههههههههههههههههههههههه
تركي:ههههههههههههههههههههههه الله يرجك
خالد:طمننني عليك؟..كيف ألاوضاع عندك؟؟
تركي مقدر يخفي تعبه اكثر خالد الشخص الوحيد إللي يقدر يشكي له همه...
تركي:خالد أنا تعبااااااان
خالد:ليــه؟؟!..إيش فيك تركي؟؟
تركي:مقدر أتحمل حياتي معاها كل يوم أحس كرهي لها يزيد
خالد:مصار لكم إلا اسبوعين تقريباً ماهو بوقت كافي عشان تعتادون على بعض
تركي ضاغط على اسنانه:أنا الغبي إللي طعتك أنا لومخليها تحل مشكلتها بروحها كان ماصار إللي صار
خالد بعصبيه:ورا متلوم نفسك وطيشك إللي وصلك لهالسالفه من الاساس وبعدين هذي مشكلتك إنت بعد
تركي بحقد:هي إللي باعت نفسها لي انا مجبرتها على شي
خالد:لاحول ولا قوة إلا بالله وش فايدة هالكلام الحين إللي صار صار...تركي ماله داعي تحمل بقلبك هالحقد الحين هي زوجتك حاول تعدل الأوضاع معاها
تركي يرفع صوته:مقدر..مقدررر خالد إنت ليه منتب براضي تفهم علي
خالد قطعه:أنا فاهمك والله إني فاهمك بس إللي قاعد تقوله ماراح يغير من الواقع شي
تركي تنهد:طيب ماعلينا..قولي إنت شخبارك وشخبار الشباب؟؟
خالد:حنا بخير الحمدلله
طلعت الهنوف وهي لابسه روب أبيض قصير لفوق ركبتها وبيدها منشفه صغيره تنشف المويه عن شعرها....منتبهت لتركي يكلم وكانت تغني اغنيتها المفضله....
الهنوف: ايوااا لسى لك مكان فـ قلبي بس مش واقفه عليك سنيني مش حـ موت علشان منتش جنبي أصلك انته مش اللي يحيني
تركي:خالد أنا اكلمك وقت ثاني
خالد:طيب وحن شوي على البنت انتوا بغربه ومالها إلا انت
تركي يناظر الهنوف من فوق لتحت بنظرات شيطانيه..وهي تجاهل نظراته...
تركي:اوكي سلم لي على الشباب..مع السلامه
خالد:الله يسلمك يوصل
الهنوف فتحت دولاب الملابس والتفتت لتركي...
الهنوف بدون نفس:أبي ألبس ثيابي
تركي بخبث:خــذي راحتــك
الهنوف بخاطرها:أكيد الأاخ رااايق مايتكلم بهالإسلوب إلا إذا كان مزاجه عاال....أوكي ممكن تطلع
تركي رجع نام:ماتحتاجيــن مساعده
الهنوف تجاريه:أوكي
طلعت لها برمودا جينز وتيشيرت وحطتهم على السرير وتركي يناظرها مستغرب...
الهنوف حطت يدينها على خصرها:يالله ولا غيرت رايك
قام تركي وقرب منها مسك خيط الروب بيسحبه بس الهنوف كانت اسرع منه مسكته ورجعت على وراها وهي تضحك...
الهنوف:ياهووو
تركي:ماظن فيه بنت بجرإتك
الهنوف:ماظن فيه ولد بحقارتك
تركي ضحك على جنب:أنا طالع
وطلع من الغرفه...
الهنوف تنهدت:مزاجك صعب حيل ياتركي
بعــد 3ساعـــات
كانت الهنوف بالصاله تقرا مجله وتقلب صفحاتها بملل وتهز رجلها بعصبيه...
الهنوف:يطلع ويغير جو وأنا جالسه هنا بروحي..أوووف ياكررررهي له
مكملت كلامها إلا وتركي داخل...
الهنوف بصوت خفيف:وصل الهــم
تركي وهو رايح لصاله:تكلمين روحك؟؟
الهنوف بدون نفس:ايوه في مشكله
تركي محب يطولها معاها:انا بدخل انام إذا ماصحيت بدري صحيني
الهنوف:موب مسؤوله عنك..حط لك ساعه تنبهك
تركي باسلوب خلاها غصب عنها تناظره بانجذاب...
تركي:بس أنا أبي أصحى على صوتك..............(رجع يتكلم باسلوبه المعتاد)...كلامي واضح ولاتبيني أفهمك باسلوب ثاني
الهنوف رمت المجله على الطاوله:لا ماهو بواضح..وريني كيف بتفهمني
قرب منها تركي وقلبها صار ينبض بقوه...رخى جسمه وصار وجهه بوجهها وهي رجعت راسها على ورا...التقت نظراتها الهادئه والمرتبكه بنظراته الحاده...
تركي باسلوب حاد:إذا ماصحيت قبل أذان المغرب تجي تصحيني...واضح الحين؟؟
الهنوف:أيـ..ايوه و..واضح
بعّد عنها تركي ودخل الغرفه...
الهنوف:ياربي إيش فيني بس أناظر عينه أفقد قوتي كلها..اووف بس والله نظراته تخررع بلد

بعـــد مرور شهــــــــــر
بالسعـــوديه(خلصوا الإختبارات النهائيه وبدت العطله الصيفيه)..بأمريــكا(مضى هالشهر وكأنه سنه على الهنوف وتركي كانت الأجواء كلها قسوه وجفا دموع وحزن نادراً متجي الضحكه كلما زادت الهنوف عناد تركي زاد قسوته عليها مايمضى يوم بينهم بدون هواش ودموع محد منهم قادر يتحمل الوضع وخصوصاً الهنوف نفسيتها تعبت كثير تركي صعب ماهي بقادره تفهمه)

تركــي والهنـــوف..إيش التطــورات إللي بتصيـــر؟؟!!

وبكذا ينتهي البارت على خييير


التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصورهتحيـــــــــــــــــــــــAnA kazaz ـــــــــــــــــــــــاتي
kazaz غير متواجد حالياً  
قديم 02-02-2011, 02:44 AM   #64
-||[كبار الشخصيات في المنتدى]||-
 
الصورة الرمزية kazaz
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
الدولة: ksa
العمر: 23
المشاركات: 1,126
معدل تقييم المستوى: 6
kazaz is on a distinguished road
افتراضي


هـذا الجزء راح تدور احداثه بين تركي والهنوف بس *




بوسـط ظلام الليل وهدوء أجواء البحر مافيه إلا قليل من اصوات الناس يغلب عليهاا صوت حركة الامواج وتلاطمها ببعضها يحركهاا الهوا القوي الباااارد...تلمس الأمواج البارده اطراف اصابع رجلينها ويقشعر جسمها لبرودتها تحسها نفس برود قلبهاا الميت مافيه مشاعر ولا احاسيس تحييه هالبرود ارهقــها تحس بكتــمه وعااصفه بااارده تقتلها... عكس اللي كان قربها حاس بحنين ودفا وشوق اصحابه اهله ناسه ارضه
كل اللي كان يدور في باله كيف صارت الحياه هناك ؟
وكيف بيكمل في الغربه ؟ ومن الي بيصبره على ألمه وحزنه والقهر اللي ينهش فيه اليوم اكثر من الثاني , الوكاد ان كل شي بـ لحظة تهور وطيش ترتب عليها العمر كله , مُر هو طعم الندم....الصمــت بينهم كان سيد الموقف كالعاده جالسين قرب بعض بس كل واحد فكره بمكاان بعييد...قامت تفرك يدينها ببعض بقوه تحاول تدفيهم ناظرها وكانت خدودها حمراا من البرد...
تركي:نرجـع الشقه شكلك بردانه.!؟؟
الهنوف:لالا مابي ارجع خلنا جالسين هنا
فصخ تركي جاكيته وحطه على الهنوف قرب منها وحط يده على اكتافها...ماستغربت حركته لأنه مزاجه متقلب بلحظه يكون حنون وبلحظه يصير قاسي بس إللي استغربته الدفـاا إللي حس فيه قلبها كانت متعطشه لهدفــا والأمان متدري ليه كانت محتاجه له هو بالذات قربها غمضت عينها بقوه وشدة على الجاكيت....
تركي:الهنوف إيش فيك تعبانه.!؟؟
الهنوف بعدها مغمضه عينها:ليييه قاعد تحسسني بخوفك علي.؟!..ليه تمثل علي حنيتك وانت قلبك مايعرف غير القســوه......
انتبهت لنفسها وسكتت على طول قبل ماتنزل دموعها وتبين له ضعفها...رفع تركي يده عنها...
تركي:كملــي ليه سكتي؟؟!
الهنوف:ياااكرهي لك إذا مثلت برودك خلاص انسى
ورجع الحال كما كان...قام تركي يتلفت وهو يغني وهو رايق...
تركي: لآ تسألوني عن سبب رحلتي ليه ؟ يكفي من الايااام تعذبت ياناااس
وهو يغني الهنوف كانت تشغل نفسها وهي تحرك الرمل برجلها قامت تكلمه بدون ماتناظره...
الهنوف:صوتك ينفرزني ممكن تسكت
ضحك تركي...
الهنوف:مافي شي يضحك
رفع تركي صوت ضحكته...
تركي:صوتي من بياخته يضحكني
الهنوف:ومبسوط يعني؟؟
تركي رجع راسه على ورا:لااا رااايق
الهنوف:انت كان فيه احد يفهم عليك؟؟
تركي:لا والله مالقيت..كان بتفهميني انتي؟؟!
الهنوف تطالع بالجهه الثانيه:صعبــــه
تركي:أنا جعت بروح اخذ لي بيتزا خاطرك بشي؟؟
الهنوف:ياليت ماترجع
تركي:والله أنا بعد بودي بس إيش راح تسوين بدوني؟؟!!
الهنوف:عادي اقدر اتصرف المهم تكون بعيد عني
تركي:بــالله..طيب لو أقولك تروحين تجيبين لي بيتزا بتروحين؟؟!
الهنوف:عادي بس ماراح اتعب نفسي واقوم علشانك
تركي:إلا قولي خايفه وماتعرفين
الهنوف التفتت له:نعـم!!...أنــا أخااااف؟؟!
تركي:اجل انـا
الهنوف:طيب
وقفت الهنوف وتركي مبتسم بخبث وهو يناظرها...
تركي:وين رايحه؟؟!
الهنوف:بروح اجيب لك بيتزا
تركي:هههههههه لا تضحكيني
الهنوف:أنا اوريك
راحت الهنوف للمطعم إللي كان وراهم...
تركي:والله انها بـزر
وهي واقفه عند الكاشير...
الهنوف:انا اوريك يالمغرووور شايف نفسك علي وعلى بالك مقدر اتصرف بدونك
الكاشير:yes ma'am, can I help you?
الهنوف:I want small pizza, pleas
الكاشير:anything ales?
الهنوف:no
الكاشير:5 minutes ok
جلست الهنوف على الطاوله تنتظره...وهي تقرا المنيو جات في بالها صوت ضحكته...
الهنوف:مشكلة ضحكته تذوب القلب
خلص الطلب حاسبت ورجعت له...
الهنوف تمدها له:خــذ
تركي وهو ياخذها:في شي اسمه ذوق على العموم تسلميين
جلست بدون ماترد عليه...فتحها تركي ومدها عليها...
الهنوف تبعدها بيدها:مابي
تركي:بس إنتي ماتعشيتي
الهنوف:مالي نفس شبعانه
تركي:عنادك هذا ماراح يوصلك لشي
الهنوف:مالك دخل فيني
تركي وهو ياخذ قطعه من البيتزا:براحتك
الهنوف:في إجازه راس السنه ماراح نرجع السعوديه؟؟
تركي:إنشالله
اكل البيتزا وبقت قطعه...
تركي:ماغيرتي رايك؟؟
الهنوف بسخريه:لأ اهم شي انت شبعت
تركي يجاريها:الحمدلله
الهنوف:يالله بنرجع تعبت
تركي:طيب يالله


رجعوا الشقــه..دخلت الهنوف على الطول الغرفه بدون ماتكلمه...وفي الصبــاح الساعه 9
فتحت عينها بتعب وراسهاا يدور تناظر الساعه تبي تشوف الوقت بس مهيب قادره تركز عليها...غمضت عينها بقوه وفتحتها...
الهنوف:ياربي راحت علي نومه
قامت غسلت وجهها وتوضت وصلت...خلصت وطلعت لقته جالس في المطبخ يشرب شاهي وبيده جريده...
الهنوف وهي رايحه المطبخ:صباح الخير
تركي بدون مايناظرها:صباح النور
الهنوف:من متى صحيت.؟!
تركي:قبل شوي....(بخاطره)...انا خل انام عشان اصحى,..!!!
اخذت لها كوب وجلست معه على الطاوله صبت لها من الشاهي...تركي حس عليها تناظره وتبي تقول شي...
تركي نزل الجريده:الهنوف في شي؟؟!
الهنوف:هــااا
تركي رخى على الطاوله صار وجهه قريب منها شوي....
تركي:اسـألك في شي؟؟
الهنوف:لأ
رجع تركي سند ظهره على الكرسي...
تركي:طيب......(بخاطره)...الضعف وااضح عليك ليه منتي براضيه تكلمين لييه لكن طيب أنا إللي بخليك تنهارين من جد
تركي وهو يوقف:انا رايح الجامعه
الهنوف:اوكي
فتح تركي الباب وقبل مايطلع وقف على صوت الهنوف...
الهنوف:تركي لحظه
تركي التفت:هـلا
الهنوف:ابي اروح السوبر ماركت
تركي:ليه.؟!
الهنوف:تضييع وقت ومحتاجه اغراض
تركي:طيب
طلع تركي ودخلت الهنوف الحمام تاخذ لها شاور...وهو طالع من المبنى كان سند بيدخل...
تركي:اهلييين
سند:هلاااا صباح الخير
تركي:صباح النور..إيش جابك في ذا؟؟
سند:كنت جاي لك قلت بمشي معك للجامعه
تركي:اوكي يالله
وهم يمشــوا...
سند:شكلـك مو نايم زين.!؟
تركي:لييه.!؟؟
سند:واضح من عينك
تركي:ماجاني نوم البارح
سند:وإيش إللي مسهرك.!؟
تركي:هـ..لا ولاشي
سند:اهـاا..طيب تعال ندخل المكتبه هنا برجع كتاب
دخلوا سند وتركي المكتبه راح سند للعجوز إللي كانت جالسه في الكاشير يعطيها الكتاب وتركي راح يشوف الكتب...سحب كتااب وبالغلط طاحوا معاه مجموعة كتب على الارض كل الموجودين إلفتتوا يناظرونه...
تركي:I'm so sorry
العجوز وهي رايحه له:It's ok don't worry
نزل يرفع الكتب وهي بتنزل معه مسكها ووقفها...
تركي بابتسامه:i'll take care whith this
رفع الكتب ورجعهم مكانهم...
سند:تركي نمشي.؟؟!
تركي:يالله
وفي الشقــه الهنوف وهي واقفه تسبح حست بدوخه مسكت الجدار تبي تستند عليه لاطيح مهيب قادره تتنفس صار الحمام كله بخاار وكتمه سكرت الشاور واخذت روبها لبسته وطلعت طاحت على السرير وهي تحس بصدااع في راسهاا جسمهاا كله تعبااان...ظلت نايمه شوي على السرير لين تخـف الدوخه..بعد ربع ساعه فتحت عينها وحاولت توقف وتوزن نفسها راسها يدور مهيب قادره تركز...وقفت وراحت لبست ملابسها رفعت شعرها بدون ماتمشطه ولبست حجابها اخذت مفاتيح الشقه وطلعت...ركبت التاكسي...
الهنوف:the hospital pleas
وصـلوا الجامعه وسند تأخر على محاضرته وهم داخلين التقوا مع ناصر...
ناصر:صباح الخير شباب
عبر عليه سند وهو يركض ولا رد عليه...
تركي:صبااح نور
ناصر:إيش فيه هذا.!؟؟
تركي:تأخر على محاضرته
ناصر:صح انتوا وراكم تأخرتوا؟؟
تركي:جايين مشـي
ناصر:الله يعينكم حد يمشي هالمسافه ذي كلها بهالبرد
تركي:ايه والله تعبت خل ندخل داخل
ناصر:طيب لحظه بجيب لي كافي...تبي؟؟
تركي:أيـوا
راح ناصر اخذ لهم كافي وتركي جاي بياخذ من ناصر الكوب مامسكه زين وانكت على يده...
تركي رفع صوته:آآآآآآه ه ه
وصلت الهنوف المستشفى دخلت بسـرعه سجلت اسمها عند الرسبشن وحمدت ربها إن الدكتوره سوريه يعني تقدر تتفاهم معاها لأن لغتها الانجليزيه مو لذااك الزود جلست تنتظر المريضه إللي كانت موجوده قبلها...وبهالوقت دخل تركي مع ناصر المستشفى وهم رايحين لرسبشن التقوا مع دكتور شاف يد تركي واخذه على طول لغرفته يعالجه....
بعــد نص ساعه...وهم طالعين من المستشفى...
ناصر:سلامات ماتشوف شر
تركي:الله يسلمك
ناصر:خل نروح الصيدليه ناخذ المرهم
تركي:طيب يالله
وهم طالعين من باب المستشفى انتبه للهنوف داخله الصيدليه...
تركي مستغرب:الهنوووف.؟!!!!
ناصر:هااا
تركي:هـ..لالا ولاشي اقولك ناصر ارجع انت الجامعه انا بعدين بجي اخذه
ناصر:وليه تسوي سالفه؟!..دامنا هنا مره وحده
تركي:لاااا بس انت تأخرت على محاضرتك
ناصر:عاادي ياخوي..يالله تعال
وهم رايحين الهنوف طلعت وقف بسرعه تركي ورا ناصر عشان لاتنتبه له...
ناصر:إيش فييك انت اليوم؟؟!!
تركي:لا ابد سلامتك
دخلوا الصيدليه واخذوا المرهم...رجع ناصر الجامعه وتركي رجع الشقه قبل الهنوف...دخل وجلس في الصاله ينتظرها شوي ودخلت الهنوف فتحت الباب انتبهت له ووقفت مستغربه وقف تركي والهنوف قلبها نبض بقوه خافت من نظراته لها...
الهنوف:ليه رجعت بدري؟؟
تركي وهو رايح لعندها:وين كنتي؟؟!!
الهنوف:هاا..إيش فيك تركي أنـــ....
سكتت لأن تركي سكر باب الشقه بقوه ووقف قريب منها...كملت بارتباك وصوت واطي...
الهنوف:قلت لك بروح السوبر ماركــ....
تركي قطعها:أيـوا عارف طيب وين الاغراض إللي قلتي بتشتريها
الهنوف وهي تمشي للغرفه وتنزل حجابها:مالقيت إللي أبيه
تركي بحده:يابــــــنت وقفي مكانك
التفتت الهنوف وقلبها كل ماله يزيد نبضه بس حاولت ماتبين هالشي...
الهنوف:في شي
تركي:إيش كنتي تسوين بالمستشفى!؟
الهنوف انصدمت:إنت شتقول؟؟إي مستشفى؟؟
تركي:إنتي تستهبلين على نفسك ولا إيش.؟؟!...جاااوبيني بسرررعه إيش كنتي تسوين في المستشفى؟؟!!
الهنوف:أنا...كـ..كنت تعبانه
تركي:ولييه ماقلتي لي بتروحين المستشفى؟؟!
الهنوف:ـــــــــــــــ
تركي يصارخ:ماتقولين لي كيف اتعامل معك انتي كذااااااابه ماينوثق فييك..والله اني موب قادر استوعب ان وحده بقذارتك تجيب ولدي إللي بيحمل اسمي
الهنوف:واحد بوقاحتك ماستغرب منه هالكلام
تركي يصفق وبسخريه:والله وعرفتي تردين
حاولت الهنوف تجمع قوتها وراحت وقفت قباله ورفعت راسها وحطت عينها بعينه....
الهنوف:ايوا برد عليك وبوقف بوجهك لمتى بخليك تغلط علي وانا ساكته انت ماينفع معك الانسان الضعيف يمشي معك إللي يتقوى عليك ويعرفك قدرك
التفتت الهنوف عنه وهي تمشي داخله الغرفه وقفت على صوته...
تركي:ماراح تسمعين ردي ولا كيف تبين تسمعين الكلام إللي راح يذكرك بضعفك ونقصك..انا إللي قاعده تستقوين علي أنا إللي جبت راسك ولعبت بشرفك إللي ماقدرتي تصونينه
بكلامه هذا كسر قوة الهنوف وكشف ضعفها كالعاده...
تركي:هالحين عرفتي قدرك ولاتبيني اعرفك زود؟؟!!
غطت وجهها بيدينها وبكت...
تركي بقسوه:ماملييتي من الدموع ماتعبتي من البكي
الهنوف:وانت متى بيحن قلبك على هالدموع.؟؟!!
تركي مسكها من شعرها بقوه وقربها منه...
تركي:حد قالك اني اعشق شوفتك وانتي تبكين
الهنوف وهي تحاول تبعد يده:وانت حد قالك اني اكررهك
رماها على الكنبه بقوه...
تركي:تدرين وش مصبرني عليك غير إللي في بطنك
طلع تركي من الشقه وراح الجامعه...دخل وهو معصب وهو رايح الحمام وقف على صوت سند يناديه...
تركي:نعم
سند:اعووذ بالله شبلاك؟؟؟
تركي:ماالي مزاج...وانت داايم بالجامعه ماتطلع؟؟
سند:الظهريه انا دايم اقضي وقتي هنا ماعندي التزامات والليل السهر لصباح
تركي:وإيش إللي يسهرك لصباح وانت ماعندك التزامات؟؟
سند:حبيبي التزاماتي من نوع ثاني
تركي:إيش قصدك؟؟
سند:تبي تعرفهاا تعال معي وتشوفها
تركي:ايه والله لأن مالي مزاج أرجع البيت أبد


سند:ليه متهاوش مع الحرمه؟؟!
تركي:تقريباً
انتبه سند ليده:إيش فيها يدك؟؟!
تركي:الصباح انكت علي كافي
سند:سلامات
تركي:الله يسلمك طيب انا بمشي محاضرتي شوي بتبدأ
سند:اوكي بنتظرك بالمكتبه
تركي:اوكي
دخل تركي الحمام...فتح المويه ومسح وجهه ناظر بالمرايا وتذكر إللي صار بينهم قبل شوي ضرب بكل قوته على المغسله ضغط على اسنانه يكتم صرخة القهر إللي بداخله
الهنوف كانت نايمه على السرير ومغطيه جسمها كله بالغطا وشاده عليه وهي تبكي حاسه نفسها ضاااايعه مهيب قادره تصبر نفسها مثل قبل لأن ماعاد فيها صبر أصلاً...رفعت الغطا وراحت الصاله تكلم هند...دقت عليها مرتين ومحد رد سكرت التلفون وقامت بترجع الغرفه إلا التلفون يدق رفعته بسرعه...
الهنوف:الو
هند:هلااا والله حبيبتي
الهنوف:هلاااا قلبي ووحشتــــيني
هند:وانتي بعد والله وحشتيني موت شخبارك؟؟
الهنوف:على حالي..انتي طمنيني عليك؟؟
هند:انا الحمدلله..الهنوف إيش فيه صوتك؟؟
الهنوف:تعبانه زكام تعرفين الجو باااارد
هند:سلامتك
الهنوف:الله يسلمك...شخبااار اهلي والسعوديه؟؟
هند:كلنا بخيرر مشتااقين لك والله..الهنوف شخبار الحمال بأي شهر صرتي؟؟
الهنوف:بالشهر الثاني
هند:وتروحين مواعيد ولا؟؟
الهنوف:لاوالله ماروح
هند:ولييه طيب؟؟!..إنشالله هذا بعد مسوي لك شي مايخليك تطلعين
الهنوف:لالا تركي ماله دخل انا إللي صايره مو مهتمه
هند:وشخباره هو معك الحين؟؟
الهنوف:قلت لك انا على حالي وهو على حاله
بعد مرور ساعه...خلص تركي من محاضرته وراح لسند في المكتبه...
سند:هلا خلصت؟؟
تركي:ايوا يالله خل نمشي
سند:طيب
وهو طالعين من الجامعه...
سند:بقولك شي تركي
تركي:خير
سند:المكان إللي بنروحه اغلب إللي فيه عزابيه وعرب يمكن مايروق لك الجو
تركي فهم قصده:ياخوي اهم شي اغير جو
سند:والله شكلها الحال واصله معك.؟؟
تركي:ايه والله
سند:يالله اجل نروح نرتاح وبعدين تغير جو
راحوا لشقة سند...
سند:تفضل حياك
تركي:الله يحييك
سند:إيش تبي تتغدا؟؟
تركي وهو يجلس على الكنبه:لا مابي شي بنام
سند:على راحتك...طيب ادخل الغرفه ونام
تركي:طيب
راح تركي الغرفه ونام على السرير من تعب اول ماحط راسه على المخده نام...سند طلع له سخن له اكل من البارح وجلس عند التلفزيون ياكل...
سند:والله امرك غريب ياولد اخوي متزوج ولا كأنك متزوج كأنك تبي تتسلى بهالزواج...والله مدري إيش وراك ياتركي
الساعه 9:30اللــيل
سند:ترركي ترروك يالله قم طولت وانت نايم
تركى:الساعه كم؟؟
سند:9:30يالله ماتبي تغير جو؟؟
تركي:إلا هذاني بقوم...طيب انا ابي اخذ لي شاور
سند:اوكي قم اسبح وبطلع لك ملابسي من عندي
تركي:اوكي
دخل تركي يسبح وسند راح يطلع له ملابس...وهو يطلع له البنطلون قام يكلمه...
سند:تركي
تركي:هلا
سند:تبي نطلب عشا ولا اروح اجيب من السوبر ماركت خفايف
تركي:إللي يريح
سند:اوكي اجل بروح اجيب من السوبر ماركت
طلع سند من الغرفه بعد ماحط لتركي ملابس...خلص تركي من الحمام وطلع لبس الملابس
الهنوف كانت ترتب الشقه...
الهنوف:وينه هذا مارجع؟؟!!.....ويكون احسن مايرجع لايوجع لي راسي فرقاه عيد
راحت المطبخ وفتحت الثلاجه...
الهنوف:الحين شنو انا جيعانه ؟ياربي لازم اتعلم اطبخ ولو اشياء بسيطه..بس كيف ومين اللي بيعلمني؟أمممم ايه خل اسوي مكرونه عادي مايبي لها شي تسد ذا الجوع
قامت تدور الطماط والبصل ومالقته...
الهنوف:ياربي شسوات الحين؟؟!...خل اروح السوبر ماركت واشتري
دخلت الغرفه تغير ملابسها وهي تبدل كانت متردده تروح ولا لأ...
الهنوف:كيف اروح وهو تو متهاوش معي عشان هالسالفه...هو شكله ماراح يرجع هالحين...بس انا ماراح اطول يعني بيمديني اروح وارجع
طلعت وركبت التاكسي ووصلها لأقرب سوبر ماركت دخلت اخذت لها سله راحت عند الخضرا...
الهنوف:والله شكل الفاكهه يفتح النفس..باخذ لي شوي من كل نوع
وقامت تحط لها في الاكياس لين خلصت وراحت تحاسب...حاسبت وهي طالعه كانت تدخل الفلوس في محفضتها دعمت به وطاحوا اكياسها...
الهنوف:آسفه اوووه اقصد سوري
سند بابتسامه:لاختي ماصار شي
الهنوف وهي تجمع اغراضها:فكرتك منت بعربي
سند:تحتاجين مساعده؟؟
الهنوف:لامشكور
سند:طيب اختي اسف
الهنوف:حصل خير
دخل سند السوبر ماركت...
سند:والله حلووه وذوق
بعد ساعه..كان الجو إزعاج وفوضى والموسيقى قوويه سند كان يشرب من الكاس إللي عنده وهو يضحك ويسولف مع ربعه إللي كانوا موجودين..وتركي مهوب عاجبه الوضع كان مضايق وحاس إن المكان كاتم على صدره...جات بنت لبنانيه لابسه فستان قصير لنص فخذها...باست سند على خده...
البنت:هااااي سند
سند:هاااي لماا
استغرب تركي حركة البنت وجرأة عمه...
تركي بخاطره:لهدالرجه هذا يعمل عمايل
ناظرته البنت وهو ناظرها باحتقار واشمئزاز والتفت عنها...
البنت:ماعرفتنا عاللي معك؟؟
سند:هذا واحد من الربع
تركي:سند انا بمشي اشوفك بكراا باي
سند:تعااال يابن الحلال وين رايح؟؟
البنت:شبو صاحبك؟؟
سند:مالك فيه
طلع تركي وقام يتمشى بالشوارع بين الناس وهو يفكر بحاله كيف كان متمرد ماعنده مسؤوليه ولوين وصلت به الدنيا صارت المسؤوليه كاسره ظهره ووين بتوديه بعد...غرقت عينه بدموع وقبل ماتنزل مسح عينه...
تركي:مهوب انا إللي تنزل دموعي
كانت واقفه عند الشباك تناظر الرايح والجاي مبتسمه ابتسامه باهته بإختصار ابتسامتها وصفت كل معاناتها وحاطه ايدينها على بطنها
الهنوف:وانت وين بتروح ؟ وش مصيرك؟يارب كيف تغير حالي من وحده طايشه ولعوبه وتحب الحياه والوناسه والحش في خلق الله لوحده ماتبي اللحظات تمر .. يارب يصير الايام ترجع ولو 4 شهور ورى بس 4 شهور .. اشهد اني راح اكون انسانه ثانيه
آآه يالهنوف عرفتي الحين قدر سمعة البنت البنت وحيا البنت بس شوفي لعبك ل وين وداك ؟ بعيييييد بعييييد كثير عن اللي كنت اتمناه او اي بنت في سني تتمناه وتحلم به شوفي فارس الاحلام { تركي } صار كابوس ب حياتك
تنهدت الهنوف وتأفأفت بملل
الهنوف:اعوذ بالله من الشيطان..خل اتوضى واصلي لي ركعتين لعل تروح ذا الضيقه مني وتنفرج هالهموم اللي مالها حصر ..
لمت الهنوف شعرها وراحت الغرفه وقفت امام المرايا الي عند الحمام
فتحت المويه
رفعت اكمامها وتوضت .. راحت واخذت حرام الصلاه
في هذا الوقت تركي كان داخل الشقه
تركي وهو يسكر الباب : غريبه مهيب ناشبه ف الصاله
خل ادخل ابدل ثيابي
حط محفضته والمفتاح على الطاوله وراح الغرفه وقف عند الباب وشاف الهنوف تسجد
خلصت الهنوف من صلاتها وراح تركي ياخذ له ثياب بدون مايكلم الهنوف ولاحتى سلام الهنوف :وعليكم السلام
تركي وهو مشغول يدور ملابس النوم:الله يتقبل
الهنوف :منا ومنك
تركي: ذالحين مب وقت صلاه ؟ صلاة ايش هذي ؟
الهنوف وهي ترتب احرامها والسجاده :لا كنت متضايقه.. ودام ماعندي احد افضفض له ربي موجود في كل لحظه
ناظرها تركي بنظرة حناااان هزت كيان الهنوف


* ايش مصير الجنين اللي في بطن الهنووف *


التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصورهتحيـــــــــــــــــــــــAnA kazaz ـــــــــــــــــــــــاتي
kazaz غير متواجد حالياً  
قديم 02-02-2011, 02:53 AM   #65
-||[كبار الشخصيات في المنتدى]||-
 
الصورة الرمزية kazaz
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
الدولة: ksa
العمر: 23
المشاركات: 1,126
معدل تقييم المستوى: 6
kazaz is on a distinguished road
افتراضي


الجــــ (36) ــــــزء

الصبــاح / الساعــه 10
جالسـه بالحديقـه وهي تقــرا بكتــاب وبيدها كوب عصير...كلما حاولت تركز على الكتاب إللي بيدينها بالها يعاندها ويروح لمكان ثاني رمته على الأرض...
أشواق:ياربي موب وقته افكر فيه الحين والله تعبت
طلع حمد وانتبه لها...
حمد هو رايح لها:صبــاح الخير
اشواق:هلا صباح النور
حمد جلس قربها:إنتي إيش مصحيك بدري كذا.؟؟!
أشواق:ومن يجيه نوم بعد إللي صار.!؟؟
حمد:اييه والله انا من ذيك السالفه ماقدرت انام....من وين جات لنا هالمصيبه.!؟؟
أشواق:إيش راح يسوي أبوي الحين.!؟
حمد:مدري والله
أشواق:والله أنا خايفه على صحته شكله تعبان بالحييل
حمد:أكييد إللي صار مهوب هين
أشواق:الله يســتر بس..حمـد
ناظرها حمد بدون مايرد لأنه كان عارف إيش بتقول...
أشواق:لمــتى يعني.!!؟؟
حمد:مدري
أشواق:ياخوي مايصير كذا إللي فيه كافيه إنت مفروض توقف معاه
حمد وقف:هو إللي استغنى عني وبعدين انا مابيدي حيله كيف اقدر أساعده
أشواق:حمد هذا أبوك
حمد بسخريه:لا والله زين ذكرتيني لأني كنت ناسي
التفت حمد عنها ومشى بيطلع...
أشواق:تعال وين رايح.!؟؟
حمد وهو يكمل مشي:طالع
طلع حمد...نامت أشواق على الكرسي تــذكر إللي صار قبل يوميـن...بوحمد رجع من السفر وجلس مع ام حمد وحمد وأشواق يتكلم معاهم...
حمد يرفع صوته:إيــــش.؟!؟؟؟
أم حمد:يابو حمد شتقووول.!؟
أشواق من الصدمه سكتت موب عارفه شتقول...
بو حمد:هذا إللي صار
حمد:وكيف صار كذا يبه.!؟
بو حمد:كنت ماخذ قرض من البنك عشان المشروع إللي كنا بنشتغل عليه بس..المشروع فشل ومعندي المبلغ الكافي اسدد القرض وموعده بعد شهرين
حمد بعصبيه:ودامك منت بضامن نجاح هالمشروع كيف تضحي بكل إللي عندك كذا
بو حمد:ماعاد ينفع هالكلام ياحمد
حمد وقف:وش إللي ينفع الحين!!..طول عمرك ماتفكر إلا بنفسك وإذا شدت عليك الدنيا جيتنا تبي المساعده
أم حمد وسط دموعها:ببببس ياحمـــد شقاعد تقووول
حمد كمل بقهر:تسافر من مكان لمكان تمر علينا شهور مانشوفك ولاتفكر تسأل وذا الحين يوم انك طحت جيتنا
بوحمد:وأنا هالتعب إللي اتعبه من له.!؟موب لك إنت واختك وامك...أسافر من مكان لمكان عشان راحتك انت واهلك قلي كاني قصرت معك كل شي تطلبه يجيك قد إحتجت فلوس ولا عطيتك
حمد:وإنت كل شي عندك فلوس.!! حنا ماكنا محتاجين لفلوسك حنا كنا محتاجينك انت محتاجين وجودك معانا وبعدين شستفدنا من سفرك هذا هو خسرك كل إللي عندك
بو حمد يناظر ولده منصدم من كلامه...كل كلمه يقولها حمد كانت تزيد عصبية بوحمد وتزيد حدة نظراته له حمد كمل ولا همته نظرات ابوه وكان عارف انه معصب...
حمد:لييه جيت لنا..أرجع سافر عوض نفسك إللي راح منك رجع فلوسك إللي هي كل همك ماذكرت عايلتك إلا الحين....
قطعه كــف حااااار من أبوه...وقفت أم حمد بين حمد وابوه وأشواق راحت مسكت اخوها...
أم حمد:لأ يابو حمد لأ
رفع حمد راسه وايده على خده:تضربــني.!!؟؟
بوحمد يصارخ:وأكسر راسك بعد..أطلع برا بيتي مابي أشووفك
أشواق:يبــــــه لااااااا
أم حمد:يابوحمد هد اعصابك
حمد باستهزاء:بيــتك.!؟!!..متى عشت فيه عشان يصير بيتك
بوحمد يحاول يبـعّد أم حمد:وخري عني يام حمد خلني اربيه هالنذل
حمد:لاتعب نفسك متربي واحسن تربيه
أشواق تبكي:بس ياحمد تكفى خـــلاااااص
عور قلبه شكل اخته وامه وهم يبكون...نزل يد أشواق عنه وراح ركب غرفته...جلس بو حمد على الكنبه...
بوحمد:لاحول ولا قوة إلا بالله
رجع بالها للواقع مسحــت دمــوعها...
أشواق:يارب تعديها على الخير يارب..اللهم إني لا أسألك رد القضاء ولكن أسألك اللطف فيه
اخذت الكتاب وكاس العصير ودخلت البيت راحت المطبخ...أشواق وهي تحط الكاس على الطاوله...
أشواق:ليه الوالده ماصحت ماحب أفطر بروحي..خل أروح اتروش يمكن تصحى بعدين
ركبت غرفتها ودخلت اخذت لها شاور...خلصت لبست روبها وطلعت كان لابتوبها مفتوح حطت اغنية فيروُز "فايق ياهواا "...راحت عند التسريحه تمشط شعرها وهي تغني معاها...
أشواق: فايق ياهوا من كنا سوااا والدمع سهرني وصفوا لي دواا تاري الدواا حبك وفتش ع الدوااااا
دق باب غرفتــها...
أشواق:تفضــل
ام حمد:صباح الخير
أشواق:صباح النور يمه
ام حمد:غريبه صاحيه من الصباح مهيب عادتك.؟!!
أشواق:تغيير
أم حمد:طيب فطرتي؟!
أشواق:لا والله أنتــظرك
أم حمد:اجل تعالي يالله جهزي معي الفطور
أشواق:يالله البس ملابسي وانزل لك
ام حمد:طيب
بيت بوراشد
أم راشد جالسه مع نايف بالصاله يسولف لها وهي تضحك عليه...
أم راشد:هههههههههههههههههههه والله انك مجنون
نايف:فديت هالضحكه أنا
أم راشد بضحكه:الله يرجك
نزل راشد ومشى على طول بيطلع بدون مايناظرهم...
راشد وهو رايح:صباح الخير
ردوا عليه وهم مستغربين ويناظرونه وهو يطلع:صباح النور
أم راشد:وش فيه أخوك.!؟
نايف:مدري..شكله مضايق
أم راشد:مضايق.!؟.!!.. طيب قم شوف وش فيه
نايف:هـاااه انا أروح أكلم رشود وهو كذا ناويه علي يمه
أم راشد:أجل بتخليه كذا.!؟
نايف:يمه انتي وراك مستغربه عادي هو دايم كذا ماهي بجديده
أم راشد:والله كله من هالسم إللي ياخذه
نايف:وش دخل الدخان بالسالفه...بعدين هالحين الدخان صار سم.!؟
أم راشد:أكيد سم دام مامنه فايده بس يضره...إلا هو وين رايح على هالصباح.!؟
نايف:وانا وش دراني أنا معك موب معه...بس ماشكله بيطلع سويتش السياره ماكان عنده
أم راشد:رح شوف اخوك يانايف
نايف عرف امه ماراح تسكت:طيب طيب
دق التلفون ونايف طالع...
أم راشد:ألو
الجازي:صباح الخير يمه
أم راشد:صباح النور حبيبتي
الجازي:شخباركم.!؟
أم راشد:حنا بخير الحمدلله..وانتي شخبارك!؟
الجازي:انا تمام بس احس بتعب شوي
أم راشد:الله يعينك..ماتروحين مواعيد للمستشفى.؟!
الجازي:إلا أروح عندي موعد بعد شوي..إلا يمه راشد عندك.!؟
أم راشد:لا والله تو نزل وطلع على طول
الجازي باحباط:طلع..!؟؟
ام راشد:ايوا ليه.!؟
الجازي:لا بس كنت أبيه يوصلني المستشفى
أم راشد:ووين زوجك.!؟
الجازي:راح الشركه والسايق عنده إجازه
أم راشد:طيب ومساعد.!؟
الجازي:نايم..خلاص يمه أنا بدق عليه على جواله واشوف
أم راشد:طيب حبيبتي
الجازي:يالله مع السلامه
ام راشد:الله يسلمك
بالحديقـه...راح نايف لعند راشد إللي واقف يدخن...
نايف:رشوود
راشد:إيش تبي.؟!
نايف وقف قدامه...
نايف:إشدعوه يابو الشباب وش ذي الأخلاق
طلع راشد الدخان من فمه بوجـه نايف من كثرته غطا وجه نايف...بعـّد نايف وهو يكح بقوه...
نايف:وووجع ذبحتني
دق جوال راشد...رد على طول قبل مايشوف الرقم...
راشد:هلا عزام
الجازي:إحــم أنا الجازي موب عزام
راشد:اهليين الجازي سـوري فكرتك عزام
الجازي:لا عادي..انت في البيت ولا.!؟
راشد:ايوا في البيت
الجازي:طيب اطلب منك خدمه.!؟
راشد:آمـري
نايف:ايواا الأخلاق على ناس وناس
الجازي:أبي أروح المستشفى ومعندي حد يوصلني أبيك توصلني
راشد:إيش..!؟
الجازي:راشد..بيان بتروح معي
راشد يسكر الزيجاره :هههههه مسويه فيها رشـوه يعني
الجازي:فيه أحلى من كذا رشوه
راشد:لا والله...متى بتروحين.!؟
الجازي:الحين
راشد:طيب الحين أجي
الجازي:فديته هالقمـر الله لايحرمني منك
راشد:إحــم إحــم
الجازي:هههه يالله بروح البس عباتي باي
راشد:بايات
نايف:هالحين انا شوي وتضربني وهي تكلمها كذا
راشد وقف:الجنـس الناعم ماينفع معاهم الا هالاسلوب
نايف:وين رايح.!؟
راشد:بروح بوديها المستشفى
نايف يرفع صوته:بتولد.!؟!!
راشد غصب عنه ضحك مع انه ماله خلق حتى يبتسم...
راشد:ههههههههههههههههههه وربي انك غبي وش تولد
نايف:مدري عنك تقول بتوديها المستشفى
راشد:موعد ياولد موعد
نايف:أهـاا
راشد:باي
نايف:بترجع.!؟
راشد:مدري
بعد 10 دقايق في بيت بوعبدالعزيز..الجازي واقفه تطق على بيان الباب وبيان تلبس ثيابها...
بيان: بشوويش على الباب هذاني بخلص
الجازي:انا قايله لك من البارح عشان لاتعطليني بس ماينفع معك
بيان:ومن بيوصلنا.!؟
الجازي:راشد
طاحت بيان وهي تلبس بنطلونها...
الجازي: شبلاك سكتي؟
بيان وهي تقوم : هاااا .. ليه راشد يعني ؟
الجازي:مافي حد يوصلنا إلا هو
بيان :أهـاا
الجازي رفعت صوتها: يـــلااااا بسرعه
بيان:ايوا هذاني
الجازي:لو يجي راشد وانتي ماخلصتي بيهاوشنا
بيان: يهاوشنا ؟!!!!
الجازي:شكله موب راايق
بيان:ليه.!؟
الجازي:أسألتك كثيره وانا وش دراني..خلصييينا بظل اكلمك ورى الباب
خلصت بيان لبسها وفتحت الباب وراحت بتمشط شعرها...
الجازي:مافي وقت ارفعيه بسرعه
بيان:لحـوول طيب بس بجففه من المويه
دق راشد على جوال الجازي...
الجازي:عجبك كذا الله يستر...هلا راشد
راشد:انا على الباب
الجازي:طيب بس دقايق عشان بيان بتلبس عباتها
راشد:ومن دقيتي علي للحين شتسوي.!؟!
الجازي:لا هي خلصت مابنطول
راشد:دقيقتين إذا ماطلعتوا بمشي
الجازي:طيب طيب
سكر راشد..
بيان:ضروري تقولين له مني انا
الجازي:لا والله وفي غيرك
رفعت بيان شعرها بدون ماتمشطه ولبست عباتها وهم ينزلون بسرعه....طلعوا وركبوا السياره وراشد منرفز...
بيان:صباح الخير
راشد:بـدري بيان
بيان بصوت خفيف:سـوري
حرك راشد السياره...وبيان مستغربه من اسلوبه...
راشد:مطولين.!؟
الجازي:مدري على حسب الدكتوره
راشد:المهم أنا ماراح انتظركم شوفي حد يجي لكم
الجازي:هاا ليه.!؟
راشد:مالي خلق انتظركم بهالشمس
الجازي:راشد تدري معندنا حد يرجعنا
راشد:مشكلتكم
بيان:وش وراك ماتنتظر يمكن مانطول
راشد:قالوا لك سايقك معندي إلا مشاويرك
بيان:والله هذي مشاوير اختك موب انا بعدين بتمن علينا بتوصيلتك
راشد:إذا موب عاجبك الباب قربك .. اوقفك وتنزلين عشان يصير مشوارك
الجازي كانت ساكته مستغربه من طريقة راشد
بيان خافت بس قالت:يكون احسن
راشد: احسنين
خفف راشد السرعه عشان يوقف السياره...
الجازي:راشد ماعليك منها وين توقف هنا..كمل الطريق
وقف راشد السياره...
راشد:تفضلي
فتحت الباب...
الجازي:بيااان سكري الباب...إنجنيــتي إنتي!!
راشد بحده:بيـان
نظرت راشد العصبيه خلتها تسكر الباب..ظلوا ساكتين طول الطريق للمستشفى وبيان شوي وتبكي من الموقف إللي حطها فيه...وصلوا ونزلت بيان قبل الجازي...
الجازي:إنت إيش فيك.!؟
راشد:مافيني شي
الجازي:ماراح تنتظرنا.!؟
راشد:لأ
الجازي:طيب مشكور
نزلت الجازي وراحت مع بيان...وهم يمشون...
الجازي:ضروري إللي سويتيه.!؟
بيان:لا والله هو معصب أنا شدخلني يرد علي كذا
الجازي:الحين من بيرجعنا انتي ووجهك.!؟
بيان:وربي ارجع مشي ولا أركب معه
الجازي:بترجعينا بسيارتك
بيان:هالزفت ذا وقته ياخذ إجازه
وصلوا عند الرسبشن...
الجازي:امشي امشي بعدين نتصرف

بالطريق عند راشد يكلم عزام...
عزام:هالحين مصحيني من النوم عشان تقولي اطلع معك وربي فاضي
راشد:اطلع بروحي.؟!
عزام:وماعندك إلا أنا.!؟
راشد:جيت على بالي..يالله قم
عزام:اقول ضف وجهك أبي أنام
راشد:عزاموو
عزام:باي
سكر عزام الخط...
راشد:وربي غبي انا اوريك
جت على باله بيان...ابتسم اول ماتذكرها كيف ترد عليه وهي معصبه...
~ أمريـــكا ~
كانت جالســه بالصاله عند التلفزيون...
الهنوف:أووف ززهـق ياااربي حتى التلفزيون مافيه شي
طلع من الغرفه ووقف عند الباب متكتف ومستند على جنب...
تركي:إنتي ماتملين من كثر ماتكلمين نفسك.!؟
الهنوف:إيش شايفني مجنونــه.!؟!!
راح تركي وهو يضحك بسخريه عليها وجلس معاها...
تركي:إنتي تعرفين تسوين كبسـه.!؟
الهنوف:تستهبل
تركي:اووه نسيت انك ماتعرفين تشغلين الفرن
الهنوف:لا أعرف من قال ماعرف
تركي:طيب يابابا خلاص تعرفين
الهنوف:لاتكلمني كذا قالوا لك بزر
تركي يضحك على جنب:ياشيخه وراك معصبه.!؟؟
الهنوف:موب معصبه
دق جوال تركي...شاف الرقم وعلى طول رفعه...
تركي بفرحه:هلا يااااقلبي
هيفا:اهلييييين يالقاطع كيفك.!؟؟؟
تركي:والله ولهااااان عليك..انتي كيفك.!؟؟
ناظرته الهنوف بعصبيه وغيره مقدرت تخفيها عنه...وقف تركي...
هيفا:وانا بعد ولهااانه عليك..شخبار الهنوف.!؟
تركي:ضروري تقلبين مزاجي
هيفا:هااا إنت بعدك ماعتدت عليها.!؟؟
تركي:لاوالله..ماعلينا شخبااار الأهل.!؟؟
هيفا:طيبين الحمدلله..تررركي عندي لك خبر
تركي:خيرر
هيفا:احــم..بارك لي انخطبت
تركي:لا لا...الف مبروووك ياقلبي
هيفا:الله يبارك فيك
تركي:ومن سعيد الحظ.!؟؟
هيفا:ضروري.!؟؟
تركي:لا على راحتك.! إيش رايك يعني؟!
هيفا:هــو....مازن ولد عمي
تركي:إيش إيش.!؟؟
هيفا:الولد ماينعاب انت ليه تكرهه كذا.؟؟!
تركي:ياثقل دمـه
هيفا:حراام عليك
تركي:طيب قام الدفاع من الحين
هيفا باحراج:ههههههههه
تركي:الله يوفقك يالغاليه
هيفا:طبعاً ماراح اسوي ملكتي إلا بوجودك..إنت معندك إجازه.!؟
تركي:مــدري والله بشوف وارد عليك
هيفا:اوكي حبيبي
تركي:سلمي لي على الأهل
هيفا:اوكي وانت سلم على الهنوف
تركي:يوصل
هيفا:مع الســلامه
تركي:الله يسلمك.............هيفا تسلم عليك
الهنوف:الله يسلمك...ليه تبارك لها.؟؟
تركي:انخطبــت
الهنوف:جد والله مبرووك
تركي:الله يبارك فيك...بحاول اخذ لي إجازه عشان نرجع السعوديه
الهنوف:والله.؟!..بنرجع السعوووديه.!؟؟؟
تركي:لا تفرحين كثير يمـكن مهوب اكيد
الهنوف توقف:إنشالله أكييد
وهي رايحه للغرفه..تباطت خطواتها حست بثـقل في راسها مـوب قادره توزن نفسها...انتبه تركي لها..دخلت الغرفه بسرعه وراحت الحمام تـرجع...تركي واقف مكانه مستغرب...
تركي:وش فيها!.؟؟
جلست على الأرض على ركبها وهي ماسكه المغسله..دخل تركي الغرفه كان باب الحمام مفتوح شـوي انتبه للهنوف جالسه على الأرض..دخـل لها...
تركي:الهنوف وش فيك.!؟
عدلت الهنوف جلستها واستندت على الجدار...
الهنوف:آآه ه
راح تركي وجلس قربها مسك يدها...
تركي:الهنوف ردي علي
حملــها ونيــمها على السرير...
فتحت الهنوف عينها:الحبوب..عطني الحبوب
تركي يناظر الطاوله:أي حبوب.؟!....(ناظر الطاوله)...طيب لحظه
اخذ علبة الحبوب وكاس مويه وعطاهم اياها...اخذت الحبوب وهدت شوي...
تركي:إيش إللي صار.!؟؟
الهنوف:ماصار شي..دوخه عاديه
تركي:متأكده.!؟؟
الهنوف:اممم
تركي:طيب نامي عشان ترتاحين شوي
السعــوديه
طلعوا الجازي وبيان من المستشفى ووصلهم عبدالعزيز لبيت بوراشد...يساعدون ام راشد بالتجهيز لعشا العايله الليله إللي بيكون في بيتهم...الجازي كانت مع امها بالمطبخ وبيان نايمه بغرفة الجازي أو كانت تحاول تنام نظرة راشد موب راضيه تروح من بالها...حطت المخده على وجهها بعدين رمتها وهي تأفف...
بيان:من فاكر نفسه يكلمني ولا يناظرني بهالطريقه.!؟!!..أنا ليه رجعت مفروض نزلت من السياره...ياكرهي له إذا عصب
يأست من النوم يجيها...فقامت اخذت شيلتها وطلعت من الغرفه نزلت للمطبخ...
الجازي:صح النوم
بيان:أي نوم..مانمت
الجازي:ليه!؟
بيان:مدري..وين خالتي.!؟
الجازي:برا مع الخدامه
بيان:طيب تحتاجين مساعده.؟!
الجازي:تعالي قعطي هذولي لسلطه
قامت بيان تغسل يدينها...
بيت بو حمـد
دخلت ام حمد لزوجها بالغرفه وهو جالس ومنزل راسه بين يدينه...تنهدت وراحت جلست قربه...
أم حمد:وش ناوي تسوي يابوحمد.!؟
بوحمد:مدري..مدري مابيدي حيله اسوي شي
أم حمد:طيب أنا بشور عليك وانت براحتك
بوحمد:خير
أم حمد:ورا ماتكلم بو مشعل يسـ....
قطعها بوحمد وهو يرفع صوته:لأ لاتفكرين بهالموضوع أصلاً
أم حمد:وليه .!؟
بوحمد:إيش بيقولون عنا الناس
أم حمد:بس ذولي أهلنا مو أي ناس
بوحمد:حتى لو ...مابيك تفكرين تقولين لهم سامعتني
أم حمد:أجل كيف راح تتصرف.!؟
وقف بوحمد:خليني بروحي أفكر
أم حمد:طيب بس...
بوحمد:وش فيه بعد.!؟
أم حمد:حمد
بوحمد:وش فيه ذا.!؟
أم حمد:مهما كان هذا ولدك يابوحمد وإللي قاله كان بلحظة عصبيه مايقصده
بو حمد:بعد الكلام إللي قاله مالي معه كلام بس أنا الغلطان إللي قصرت بتربيته
قبل ماتكلم أم حمد قطعها بوحمد...
بوحمد:خليني بروحي يام حمد
أم حمد:طيب تآمرني على شي؟
بوحمد:لا سلامتك
أم حمد:الله يسلمك
طلعت أم حمد سكرت الباب ووقفت نزلت دموعها على حالت زوجها كيف صارت...حط يده على كتفها...
حمد:يمه وش فيك.!؟
التفتت ام حمد وهي تمسح دموعها:وش فيني بعد حالة أبوك ياحمد ماتسر
حمد:لا حول ولا قوة إلا بالله
أم حمد:حمد يمه ادخل كلم ابوك واعتذر له والله إللي فيه كافيه
حمد:مالي خلق اتكلم معه
ام حمد:وش هالكلام هذا ابوك ياولد عيب
حمد:طيب طيب بروح أنام وإذا صحيت بكلمه
أشواق:ورا ماتكلمه الحين؟؟
التفتوا لأشواق واقفه عند الدرج تو كانت راكبه...
حمد:وانتي وش دخلك.!؟
أشواق:شنو وش دخلني..أبوي مضايق حيل وتعبان حس شوي فيه ياخي
حمد:هو إللي جاب هالشي لنفسه
ام حمد:وبعدين معك ياحمد
حمد:عن أذنكم
أمريـــكا../ بعــد ساعتين
طلعت الهنوف الصاله لقت تركي جالس يذاكر...حس عليها والتفت...
تركي:صحيتي.!؟
الهنوف:أيـوا
تركي:وكيفك الحين!؟؟
الهنوف وهي تجلس:أفضل
تركي:تبين تاكلين شي.!؟؟
الهنوف:لالا مالي نفس
تركي:طيب
الهنوف كل شوي تناظر تركي وهي ساكته..تحس فيه شي يخليها تناظره..على رغم من حدة ملامحه إلا إنها ترتاح إذا ناظرته...
تركي:إيش فيك.!؟؟
الهنوف:هــ...ولاشي
تركي:ليه تناظريني كذا أول مره تشوفيني
الهنوف التفتت للتلفزيون:أصلاً انا ماكنت اناظرك
تركي:طيب
الهنوف:خل نطلع شوي..أبي أتمشى أغير جو
تركي:مشغــول
الهنوف:طيب شوي بس
تركي:ـــــــــــــــ
الهنوف:يالله عاد والله زهقت من الشقه
تركي:وين تبين تروحين.!؟
الهنوف:أي مكان..المـوول أبي اشتري لي ثياب
تركي:لحــوول إنتي ماتملين من الأسواق
الهنوف:لأ..بعدين ماقد تسوقت معك ابي اشوف ذوقك
تركي ناظرها وهو رافع حاجب....
الهنوف ارتبكت من نظرته:أممم وش قلت؟!
تركي:طيب
الهنوف:جد والله
تركي:امزح معك يعني
وقفت بسرعه وراحت الغرفه تلبس قبل مايغير رايه...
تركي:ياثقــل طلعتي معك على قلبي
وقفت تلبس حجابها قدام المرايا...
الهنوف:غريب أنا أول مره افرح عشانه بيطلع معي..وشسالفة قلبي كلما صار قربي زاد نبضه معقول رجعت أحــ....لالا مستحيل هـ....
قطعها صوت تركي...
تركي:يالله ماخلصتي؟!
الهنوف وهي تطلع:إلا خلصت
طلعوا ووصلهم التاكسي للمول...وهم يتمشــون....
تركي:إيش فيك.!؟
الهنوف:إيش فيني؟!
تركي:من طلعنا وإنتي ساكتـه!!..ليه .!؟ماهي بعادتك تسكتين كذا
الهنوف تناظر المحلات:لا بس مافي شي اقوله...تعال ندخل هذا المحل
تركي:اوكي
دخلوا المحل وراحت الهنوف تناظر بين الملابس...رفعت له بلوزه...رفع اكتافه بمعنى مدري...
الهنوف:يعني حلوه ولا.!؟
تركي:عاديه
رجعتها الهنوف:طيب.......يالله
وهم طالعين....
تركي:وإنشالله كل محل بتدخلينه بتاخذين فيه جوله وبتطلعين
الهنوف:امم وش ورانا
تركي:لا ياشيخه
الهنوف:ههههههههههه
تركي:في شي يضحك
الهنوف:ليه تعتبرون السوق معاناه كذا.؟!
تركي:لأنه كـذا
الهنوف:هذا المحل انا احبه
تركي:لحوول
دخلوا جلس تركي على كرسي كان موجود هناك والهنوف راحت تطالع الملابس...كل شوي تناظره وهو يهز رجله وتضحك...أخذت كم قطعه وراحت غرفة التبديل تجربهم...كان تركي جالس قدام غرفة التبديل لبست الهنوف وفتحت الباب شوي ونادته...
الهنوف:تعال شوفه
راح تركي ودخل معاها...
تركي:إيش أشوف.!؟
الهنوف:يعني وش رايك.!؟..إللي علي
كانت لابسه بنطلون جينز وبلوزه اكمام ناعمه احمر وابيض...
تركي:اممم عادي
الهنوف:وانت كل شي عندك عادي
تركي:وش تبيني اقولك أنا موب شايف شي زود
الهنوف:اوكي يالله اطلع
تركي وهو يطلع:مطوله؟!
الهنوف:لا بس بجرب بدله ثانيه
جلس على الكرسي
فتحت الباب..وقام دخل لها...طالعها من فوق لتحت بنظرات اربكتها...كانت لابسه تنوره جينز لفوق الركبه بشوي وبلوزه اكمام واسعه والوانها هاديه هي موديلها تكون نازله عند الكتف بس هي كانت رافعته....
الهنوف:وش رايك!.؟
نزل تركي البلوزه من جهة الكتف...
تركي:كـذا احلــى
الهنوف:طيب يالله اطلع برا
تركي:بسررعه
بعــد نص ساعـه.....
تركي:بدخل ذا المحل
الهنوف:طيب انا بشوف هذا الكشك
دخل تركي المحل والهنوف راحت تناظر الكشك كان فيه اشكال وتحف صغيره اشترت كم وحده وهي ملتفته دعمت به ورجعت على وراها...
اثنينهم بنفس الوقتاضغط هنا لتكبير الصورهoh, sor........سكتوا مع بعض وهم منصدمين
سند يضحك:اعــذريني والله مانتبهت
الهنوف بابتسامه:لا عادي ماصار شي
سند:عفواً من وين إنتي؟
الهنوف:وليه تسأل؟؟
سند:لابس هذي المره الثانيه إللي أشوفك فيها وبروحك!!..جايه تدرسين ولا.!؟
الهنوف سكتت شوي ترددت شتقوله:ايواا جايه ادرس
سند:سعوديه؟
الهنوف:ايوه وانت بعد شكلك سعودي!
سند فرح لأنها مشت معه:حيا الله بنت البلد
الهنوف:يحيييك ..عن اذنك
سند:مومعقوله بتمشين كذا !!
الهنوف:أي خدمه.!؟
سند:ممكن أعرف إسمك.!؟
الهنوف:لأ موب ممكن
سند:طيب على راحتك....(طلع كرت من جيبه)..تفضلي هذا رقمي إذا احتجتي لشي دقي علي
الهنوف محتاره تاخذه ولا لأ...
سند:إيش فيك.!؟..إخذيه لا تخافين
الهنوف:ماحتاج
سند:إنتي بغربه متدرين إيش ممكن يصير
اخذت الهنوف الكرت بتردد...
طلع تركي من المحل ولقى الهنوف تاخذ الرقم من سند...النار ولعت بجسمه كله حس لأطرافه ترتجف ورجلينه مو شايلته من العصبيه مشى لهم انتبهت له الهنوف وخافت...
الهنوف:تـ...تركي
التفت سند وهو مستغرب وانتبه لتركي...وقف تركي عندهم وناظر سند بنظرات عصبيه واحتقار ربكت سند وربطت لسانه عن الكلام...التفت للهنوف...
تركي ضاغط على اسنانه:امشي قدامي
مشت الهنوف وهي ساكته وهي شوي ويغمى عليها من الخوف مشى وراها تركي بدون مايتكلم مع سند إللي ظل واقف مكانه موب فاهم إللي صار...وصلوا الشقه فتح الباب وسحبها من يدها ودخلها بقوه...
الهنوف:إيـ..إيش,.فيك.!؟
ضربها كف على وجهها طيحها على الأرض وهي تتألم منه رفعها من شعرها...
تركي يصارخ:وتسأليني إيش فيني.!؟..غبييه ولا تستغبين متى راح تحسين على دمك متى بتحسين إنك صرتي على ذمة رجال ماعدتي عايشه مع اهلك إللي موب دارين عنك..إقسـم بالله لو الذبح حلال كان ذبحتك وارتحت منك ومن همك
بعدت الهنوف يده من شعرها...
الهنوف تبكي:إذبحنــي من ماسكك إذبحنـي وريحني من هالدنيا..ماظن عندك ضمير عشان يخليك تندم
تركي:وحده مثلك ذبحها حلال مابعده ندم
الهنوف:خلاص أنا تعبت..تعبت منك ومن حياتي معاك مقدر اتحمل أكثر من كذا
تركي:إذا إنتي توك تتعبين فأنا أبشرك من أول مارتبطنا وانا تعبان وموب متحمل شوفتك
الهنوف:طلقــني.!..(تصارخ)..طلقني خلااااص مابي أعيش معك طلقـــني
تركي بسخريه:أطلقك.!؟..لوبيديني طلقتك من اول يوم تزوجنا فيه لا تفكرين مخليك حباً فيك أنا مخليك أستر عليك وعلى أهلك مع إني ماظنكم تعرفون الستر
وقفت الهنوف وجت بترد عليه قطعها بصرخه...
تركي:ولا كلمه..! مابي أسمع صوتك إيش بتقولين تبين تدافعين عن اهلك لا عفواً عسى بس ماكون غلط عليهم
الهنوف:أهلي تاج على راسك ياحقير
تركي يضحك بسخريه:لا تكفين مابي أضحك..اهلك إللي مايدرون عنك مايسألون عنك بالله عليك من سافرنا متى كلمتك أمك مره ولا مرتين سألت عليك
الهنوف حست نفسها مخنوقه من كثر البكي كلامه كله صحيح ماهي بقادره تعارضه..الإستهزاء إللي بصوته قاعد يقطع قلبها من القهر ونبرته الحاده يرجف جسمها كله لها من الخوف...أما حال تركي غير عن إللي قاعد يبينه لها أو إللي يوهمها به من قسوه حاس من داخله بالتعب والضعف إللي مستحيل يبينه لأي شخص...دام الصمت بينهم غلب عليه صوت بكي الهنوف...
تركي :وهذا اكيد واحد من ألف
الهنوف:إيش تقصد.!؟
تركي:إللي واقفه تاخذين وتعطين معه لين وصلت لرقمه
الهنوف:مهما قلت ماراح تصدق ليه أتكلم
تركي:مشكلتك فنانه بالتمثيل...(يصفــق)..أهنيـك محد قدك يمثل البرائه على الحقاره إللي فيه
الهنوف:إنت ماتتعب من التجريح بس حرام عليك لحد هنا وكافي
تركي: وانتي ماتتعبين من العلاقاات حتى بعد اللي جاك .. جد ماتستحقين حد يضيع حياته عليك وينزل نفسه لمستواك الواطي و ..
قطعته الهنوف ومسكت بلوزته وقامت تضرب صدره بضعف وهيستيريه وتبكي بصوت مبحووح ..
الهنوف : حراااام عليك حراام عليك حراام
مسك تركي يدينها وحس انه قسى عليها حس بضعفها وضمها بهدوء والهنوف تمسكت به بقووه و حط يده على شعرها حط راسه على راسها
حست الهنوف انه يجاملها بالعطف إللي يحسسها إياه يحن عليها بتصنع...بعّــدت عنه ودخلت الغرفه...طلع تركي من الشقه ركب التاكسي بيروح لسند طول الطريق وهو يهز رجله بعصبيه موب قادر يصيطر على نفسه...وصل وعطى التاكسي الفلوس ونزل مستعجل..التاكسي طلع من السياره يناديه...
التاكسي:Sir wait the change
تركي:keep it for you
صعد لشقته وطق الباب بقوه فتحه سند مسكه تركي من قميصه ودخله وسنده على الجدار...
سند:تركي..لحظه بفهمك
تركي يصارخ:إيش تفهمني.!؟؟!!
سند:وانا وش دراني إنها زوجتك صدقنــ....
قطعه بوكس على فمه وثاني في بطنه من تركي...رماه على الأرض...
تركي:الحين دريت
طلع تركي وسند مرمي على الأرض مو قادر يوقف من الم البوكس إللي جاه...تركي صار يمشي بالطريق وكأنه تايـه جمد جسمه من البرد صار مايحس ليدينه ظلمت الدنيا وكأنه الشمس غربت رفع راسه ناظر السما لونها الأزرق مايل للسواد الغيوم مغطيتها ومغطيه الشمس ونورها طاحت قطرات مطر على الأرض شوي شوي لين صار المطر ينزل بقوه...الناس صارت تسرع بخطواتها تتحاشى المطر كل واحد منهم يتجه للمكان إللي يدفيه بس هو ماكان عنده بهالغربـه أي مكان يحسسه بالدفى والامان...ظل يمشي بالطريق إللي بعد ما كان مزدحم بالناس بدقايق صار خالي...
الليـــل الساعه 9
بيت بوراشـــد
كانوا الحريم مشغولين يحطون العشا لهم وللرجال...ماعدا حلا وبيان كانوا جالسين عند التلفزيون...مرت عليهم هيا وهي بيدها صحن بتوديه على الطاوله....
هيا:وإنتي معاها ماتكلفون على روحكم تساعدونا
بيان وحلا:تعباااانين
وراها كانت ام عبدالعزيز...
أم عبدالعزيز:أيواا تعبانين من الشغل ليل ونهار بالبيت مساكين ماترتاحون
حلا:خالتي ألحين انتي يوم كنتي بعمرنا كنتي تشتغلين ببيتكم.!؟
أم عبدالعزيز:اكييد..ماخلي امي تلمس شي بالبيت موب مثلكم تبون كل شي على الجاهز ماتخدمون نفسكم أبد
هيا:مدري بكرا إذا تزوجتوا إيش راح تسوون ببيوتكم
بيان تكلم حلا:ماتسوى علينا هالمحاضره
حلا:صدقتي قومي بس خلنا نساعدهم
تعشـوا وخلصــوا وجلســوا يشــربون الشــاهي وياكلــون الحــلا...بمجلس الحريم كانت سوالفهم عن أخبـار هذي وحش بهذي وعند الرجال سوالفهم الشغـل...
مساعد:شسالفه
عزام:إيش قاعدين تقولون.!؟
بوراشد:بكـره إذا تخرجتوا واشتغلتوا بتفهمون وش نقول
راشد:ماتملون من الكلام عن الشغل كل وقتكم شغل غيروا الموضوع
بوعبدالعزيز:إيش تبينا نتكلم عنه!.؟...عن السيارات ولا الانترنت
نايف:وش فيها لو نتكلم عن السيارات؟؟..وش رايك بالكابرس الجديده.!؟
بوعبدالعزيز:هذي حقة 2002
الكل ضحك على بوعبدالعزيز ماعدا بو راشد وبومشعل إللي خبرهم مثله...
نايف:عمي عندك ماعند جدي..هذي صارت قديمه
بوعبدالعزيز:وأنا فاضي أتابع السيارات وش الجديد وش القديم
عند الحريــم...
حلا:بيانوو
بيان:هلا
حلا:ماتكلمين هذي الهنوف.؟!
بيان:يـووه قدييمه..لأ مدري عنها..وش إللي جابها على بالك ذا الحين!؟
حلا:لأن أمس شفت هذي الغبيه هند وتذكرتها
بيان:وين شفتيها.!؟؟
حلا:كنت رايحه مع هيا ملكة صاحبتها وهي هناك تقول هيا إنها بنت عم البنت
بيان:أهاا
حلا:إنتي تدرين إنها وحيده وابوها متزوج على أمها
بيان:هاا من قالك انتي.!؟
حلا:هيا تعرفهم
بيان:عشان كذا البنت....استغفرالله
حلا:ايه والله
هيا:حلا قومي شوفي بندر وينه
حلا:مالي خلق
بيان:أنا بقوم
هيا:مشكوره قمر
طلعت بيان من مجلس الحريم....سمعت صوت التلفزيون بالصاله وراحت...وقفت يوم شافته قاعد يلعب بلاي ستيشن وراشد جالس قربه يتكلم معاها...
بندر:طيب تلعب معي بث بشرط
راشد:وش هو.؟!
بندر:إذا فزت عليك تعطيني خمثه ريال
راشد:الله عليك..طيب وإذا فزت أنا.!؟
بندر:إنت إيش تبي وبعطيك
راشد يفكر:أمممم
بندر:لاتقول فلوث لأن معندي فلوث
راشد:هههههههه اجل انا بعد أبي خمثه قصدي خمسه ريال
بيان كاتمه ضحكتها عليه كيف يجاري بندر...
بندر:اقولك معندي فلوث
راشد:وأنا بعد معندي فلوس
بندر:لا عندك إنت كبير
راشد:اوكي خلاص خذ من أبوك
بندر:أوكي
مد بندر يده لراشد وسلم عليه راشد وهم يضحكون...رفع بندر راسه...
بندر:تلعبين معانا بيان.!؟
التفت راشد وبيان انحرجت...
بيان:لا حبيبي بس الماما قالت لي اطلع اشوفك
بندر:قولي لها العب مع عموو راشد
راشد كان هيمان فيها..كانت رافعه جزء من قدام شعرها والباقي على كتفها...آخر مره شافها بدون شيلتها كان ملكة عبدالعزيز والجازي..تغير كثير شعرها عن هذاك اليوم...بيان استغربت نظرة راشد لها ونست إن شيلتها على كتفها...
بندر يضرب راشد:راشد..راشد يالله نلعب
راشد رجع للواقع:هــااا
بندر:يالله نلعب
بيان ابتسمت ومشت...
راشد يكلم بندر:طيب لحظه........بيــان
وقف وراح لعندها...
بيان:في شي!.؟
راشد رفع شيلتها وغطا شعرها أول مانتبهت بيان تلونت خدودها بالأحمر من الإحراج...
راشد:مره ثاينه إذا طلعتي غطي شعرك
بيان تعدل شيلتها وتكلمه بدون نفس...
بيان:عارفه أصلاً نسيتها ماكنت منتبهها
راشد:أهااا وين كان عقلك.!؟
بيان:هااا...وانت شدخلك
ضحك راشد على اسلوبها...
راشد:عامله فيها زعلانه.!؟
بيان:وليه إللي سويته مايزعل.!؟
راشد:إلا يزعل وحقك علي زعل الدنيا كلها ولازعلك ياعمري بس كنت معصب شوي
بيان:لا جد وأنا شدخلني تكلمني كذا.!!؟
راشد:إنتي بعد كان إسلوبك ينرفز فوق ماكنتي متأخره
بيان:لا والله طلعت أنا الغلطانه الحين.!؟
قاموا يتهاوشون كأنهم بزارين...
راشد:إنتي غلطي وأنا غلط يعني مفروض ماتزعلين
بيان:لا بزعل لأنك غلط علي بقوه
راشد ابتسم ابتسامه هدت كيانها...
راشد تكتف:أنا كلي تحت أمرك..عاتبـيني حطي علي اللوم
استغربت بيان تغيره المفاجئ وناظرته بحيره...
راشد:تكلمــي ليه سكتـي..ولهان اسمع صوتك
بيان:عن إذنــك
التفتت بتمشي...
راشد:لاتكفين بتمشين وانتي زعلانه والله اموت كذا
بيان وقفت وهي عاطتنه ظهرها...
راشد:ناظريني هنا
بيان:إيش تبي.!؟
راشد:زعــلانه!!؟
بيان:لأ
راشد:جـد!؟
بيان:ايواا
راشد:طيب ناظريني عشان أتأكد
التفتت بيان ابتسمت له وراحت لمجلس الحريم...التفت راشد لبندر وهو يضحك...
راشد:بندر..بندرو.....(نزل لعنده)...نمت
دخل عزام...
عزام:انت هنا وأنا قاعد أدورك
راشد:كنت بلعب مع بندر بس نام علي الأخ
عزام:أنا جاي اناديه بنمشي
راشد:وين بدري
عزام:بدري وجهك..الساعه 12 راشد
راشد ناظر ساعته:مشى الوقت بسرعه
حمل عزام بندر:ياااربي ثقيل
راشد:هههههههههههه بشويش عليه
رجــع الشقــه وهو تعبان بالحيل..الشقه كانت ظلام الستاير ماكانت مفتوحه ماهي بعادت الهنوف تخليها مسكره الصباح وكان الجو هاادئ...من التعب ماكان قادر يفكر إلا إنه يرتاح..رمى جسمه على الكنبه واخذ نفس طوويل غمض عينه...حس لحلقه متجرح من العطش قام وشرب له مويه رجع بينام على الكنبه..ناظر باب الغرفه راح وفتح الباب شوي ومالقاها على السرير استغرب فتح الباب بقوه بس كان فيه شي ثقيل ورا الباب ناظر تركي ولقى الهنوف طايحه على الأرض وكأنها ميته...جلس عندها ورفع راسها بحضنه...
تركي يضرب على خدها بشويش:الهنوف...الهنوف ردي علي الهنوووووف
شاف كاس مويه مكسور بيدها والدم يطلع منها وعلب حبوب رفعهم كلهم فاضيين...
تركي:شسويتي يالمجنونه.!؟
راح كلم الإسعاف وجلس يحاول يصحيها لين يوصلون..وصلوا ونقلوها للمستشفى... بالطريق كانوا يحطون علهيا الأكسجين وهو يناظرها وهو ساكت...وصلوا وبالمستشفى كان رايح جاي ينتظر الدكتوره تطلع تطمنه عليها...ماعاد فيه قوه يقدر يوقف جلس على الكرسي و نزل راسه...طلعت الدكتوره ووقف على طول..الدكتوره كانت نفسها إللي تراجعها الهنوف...
تركي:طمنيني دكتوره؟!
الدكتوره:واضح من اخذها هالكميه الكبيره من الحبوب إنها حاولت تنتحر
تركي إنصدم:تنتحر.؟!!!
الدكتوره:أيواا تنتحر وهذا سبب فقدانها الجنين
تركي:إنتي شقاعده تقولين.!؟
الدكتوره:إعذرني بس هذا إللي صار
تركي:طيب وهي شخبارها!؟؟
الدكتوره:ماقدر اقولك إنها بخير حالتها صعبه شوي ننتظر لين تصحى وإنشالله خير
تركي:لا حول ولا قوة إلا بالله..مشكوره دكتوره
الدكتوره:عفوا هذا واجبنا..إذا تبي تقدر تدخل لها بس بهدوء
تركي ماكان يتمنى بهاللحظه يناظرها حتى:طيب
مشت الدكتوره والفضول محيرنها معقوله بنت بصغر سنها تحاول تنتحر...وقف تركي يناظرها من النافذه الصغيره إللي بالباب...كانت بشرتها وشفايفها بيضا وجهها شاحب إللي يشوفها يقول حرمه كبيره هلكتها الأمراض والتعب ماكأنها بنت صغيره ماشافت من الدنيا شي.... بعـّد تركي عن الباب ماقدر يناظرها أكثر حط يده على الجدار وسند راسه على يده...
تركي بخاطرها:خلااااص ارحمني ياررررب إنت أعلم بحالي إنت اعلم بضعفي هالمسؤوليه ثقيله والله إنها ثقيله أنا موب قدها أبي من يشيلها عني أبي من يساعدني أنا بروحي هنا شسوي شسوي يااااااارب
غمض عينه بقوه وضرب على الجدار بيده الثانيه...أخذ نفس طويل وهو يمسح وجهه بيدينه...رجع لعند الباب فتحه بهدوء ودخل سكره وظل واقف يناظرها مشى بخطاوت متثاقله وقف عندها مشلول عن الحركه كان يناظرها بعيون جافيه لحد الحين موب قادر يحس بشي تجاهها غير مشاعر وحده متفق عليها قلبه وباله (الكــره)...جلس على الكرسي حط يدينه على السرير ونزل راسه عليهم ثواني واستسلم للنوم...



الليــل الساعه 8...طول هالساعات الوضع مثل ماهو بالمستشفى..كسرت الصمت الهنوف كانت تحرك راسها يمين وشمال وهي تتكلم كل شوي تزيد قوة تحريكها لراسها ويرتفع صوتها لين حس عليها تركي وصحى...
الهنوف تصارخ:ابعد عني...مابيك...لألأ لا تلمسني
تركي يصحيها:الهنوف..الهنوف إصحي
فتحت الهنوف عينها وهي خاايفه بقوه...شافت ظلام ورجعت غمضت عينها تذكر شاللي صار وين هي...
الهنوف باقي مغمضه عينها:وين أنا.!!؟
تركي:إنتي بالمسشتفى
سمعت صوت تركي تذكرت إللي صار وفتحت عينها...
الهنوف:إنت شتسوي هنا.!! إطلع براا مابي أشوفك..(تصارخ).. إطلع براا ياحقيررر
طلع تركي بسرعه بدون مايتكلم وهو طالع كانت الدكتوره جايه...
الدكتوره:خير إيش فيها!.؟
تركي بتعب:مدري..مدري
طلع تركي بسرعه من المستشفى حاس إنه مخنوق وهو طالع كان يناظر الأرض وهو يحرك يده على صدره كل شوي يدعم بأحد يهاوشونه وهو ولا فكر يرفع راسه...وقف عند باب المستشفى وهو ياخذ نفس طويل..الدكتوره والممرضات كانوا يحاولون يهدون الهنوف إللي كانت تبكي وتصارخ...
الهنوف تصارخ وتبكي:ابي أمــي...أبي أررجع لأهلي خلاااااااااص مابي شي ماااابيه قولوا له يرجعني لأمـــي
الدكتوره:يالهنوف..إهدي إهدي إللي تبينه راح يصير
اخذت الدكتوره ابره المهدئه من الممرضه وعطتها الهنوف ثواني وغمضت عينها..غمض عينه هو بعد وهو جالس بالكافي مايبي يشوف أحد مايبي يطالع بحد..نزل راسه بين يدينه حس بصداع من أصوات الناس المختلفه بين ضحك وكلام وبكي طفل...كلما لها ترتفع...غمض عينه بقوه وهو بوده يصارخ ويفجر كل إللي كاتم على صدره فتح عينه والويترس تحط كوب الكبتشينو على الطاوله...
الويترس:do you want any thing else.?
تركي:No thank you
ابتسمت الويترس وراحت مسك تركي الكوب وحس لحرارته مسكه بيدينه يدفيهم سمع صوت بكي طفل التفت يناظر من نافذة الكافي إللي جالس عندها لقى طفل واقف يبكي وكيس فيه حلاوه مرمي على الأرض وامه واقفه تهديه...تذكر أمه واشتاق لحنانها حس أنه محتاج يرتمي بحضنها ويرمي همه عليها تذكر ابوه إللي ماقد حسسه باهتمامه مايمر عليهم يوم إلا ويكونوا متهاوشين دايم مختلف معه بكل كبيره وصغيره..شرب من الكبتشينو بهـدوء ورجع يناظر الناس...مرت ساعه وتركي على حاله بالكافي يناظر الناس كل شوي تطلع من الكافي لين ظل هو بروحه...والهنوف بالمستشفى سرحانه وهي تلعب اصابع يدينها...تركي وقف حط الفلوس وطلع من الكافي وقف عند الباب وكان المطر بنزل غطى بوشاحه شوي من وجهه ومشى للمستشفى...وصل المستشفى وهو بيدخل الدكتوره كانت طالعه...
تركي:Good evening
الدكتوره:Good evening..ياهــلا
تركي:شخبار الهنوف.!؟
الدكتوره:صحتها ماراح تتحسن إلا إذا تحسنت نفسيتها..نفسيت الهنوف تعبانه كثير ياتركي
تركي تغيرت ملامح وجهه:ـــــــــــــ
الدكتوره:الحين أنا خلص دوامي وبراجعها بكره إنشالله تتحسن
تركي:طيب....GoodNight
الدكتوره ابتسمت:GoodNight
دخل وراح لغرفة الهنوف فتح الباب ودخل ناظرته الهنوف باحتقار وناظرت الجهه الثانيه...
تركي:شخبارك ألحين.!؟
الهنوف:مايخصك فيني
تركي:إنتي ليه سويتي كذا.!؟
الهنوف:وليه تسأل.!!!؟؟...مسوي فيها مهتم
تركي:إللي سويتيه جنـون
الهنوف:جنون.!؟..الجنون يوم سلمت نفسي لأمثالك وبعدين أنا أحمد ربي على إللي صار لأن موب أنا إللي أأمن على نفسي وعلى طفلي عند واحد بلاقلب مثلك
ماكان يبي يفتح باب للهواش ويبي يجاريها...
تركي:ماعلينا إللي صار صار...قابلت الدكتوره وقالت إنـ...
قطعته الهنوف:مابي أسمع منك شي..إسكت صوتك ينرفزني
جلس تركي على طرف السرير قريب منها وهو ساكت...لفت الهنوف وجهها عنه نزلت دمعه من طرف عينها مسح تركي دمعتها حست الهنوف لبرودة يده...
تركي:إنتي ماتعبتي من هالدموع.!؟؟
الهنوف:إيش تبيني أسوي..!؟..أضحك..تعبت وانا أضحك واوهم نفسي بالراحه اقول اليوم بكرا بيتحسن الوضع..بس خلاص ماعاد فيني اكذب على نفسي أكثر من كذا وانت كافي تمثل إنك مهتم وحامل المسؤوليه وانت رامنها ورا ظهرك
تركي خاف لو يطولها معاها تتعب زياده ...وقف ومشى بيطلع...
الهنوف:تركي وين رايح.؟!! بتطلع بدون ماترد ليه هالبرود تكلم هدوءك يقهرني
تركي التفت لها:انتي تعبانه ومابيك تتعبين زود بالكلام ارتاحي
الهنوف فتحت صفحة الماضي إللي تسكرت قبل مايتكلمون فيها...
الهنوف:ليه سويت كذا.!؟!..شسويت لك أنا غلط عليك بشي..إنت تدري إني حبيــتك حبيتك ايوا ومن كل قلبي حبي لك عماني وخلاني استسلم لك حتى بعد إللي سويته فيني ظليت أحبك أوهم نفسي إني أكرهك بس ماقدرت
سكتت تجمع أنفاسها إللي راحت من البكي..وتركي عينه تناظرها بدون ماتتحرك منصدم أول مره تصارحه بمشاعرها...
الهنوف تكمل بكلام قاعده تجرح به قلبها هي موب قلبه تدري إنه مستحيل يتأثر به بس هي تتأثر وبقوه لأنها تكذب على نفسها بهالشي...
الهنوف ترفع صوتها:ألحين كل شي تغير..الحين أنا أكرهــك أكره كل شي فيك أكره وجودك قربي أكره نظرتك الحاده..صوتك الجافي..قسوتك..أبتعد عني خلاص اتركني بروحي إللي جاني منك كفاني
غطت وجهها بيدينها وهي تبكي...تركي بهاللحظه قلبه مايحسه ينبض وعقله واقف عن التفكير صوت عقارب الساعه يوتــره...
الهنوف:تبي تذلني..خلاص ابشرك تراك ذليتني واكثر من إللي كنت تبيه..تبي تشوفني ضعيفه ومنهاره هذاني قدامك ماكنت اتوقع بوصل لهالضعف بيوم...
قطعتها صرخة تركي...
تركي:بـبببــــس...(يتكلم بلاوعي)...إسكتي خلاص..تراني مليت من كثر ماتحسسيني أني ظالم وانتي المظلومه لمتى يعني خلاص يابنت وقفي تمثيل..إنتي تعبانه مره أنا تعبان عشر تعبك ولا شي تحت تعبي أنا..إللي كان تاعبنك راح الجنين إللي كنتي خايفه منه مات بسببك الحين مافي شي يتعبك
انتبه لنفسه وسكت التقت عينه الذابله بعينها كلها دموع...طلع من الغرفه خلى فكرها مشوش وطلع...اول مره بحياتها تشوف تركي كذا اول مره يتكلم معاها عن تعبه حسته شخص ثاني موب تركي...رجع تركي الشقه لقى الباب مفتوح دخل وقف عند الباب منصدم...راح لعنده ووقف قدامه...ناظر تركي آثار الضربه عند فمه...
تركي:شتسوي هنا.!؟..كيف دخلت.!؟
سند:جيت ولقيت الباب مفتوح ودخلت مالقيت حد..إيش فيك .!؟ وين كنت.!؟
دخل تركي وسكر الباب...مر على سند ولا كأنه موجود...
تركي:ممكن تطلع برا أبي أجلس بروحي
سند:تركي إيش فيك.!؟
تركي:مافيني شي..تكفى إطلع وخلني بروحي
سند:كيف أخليك بروحك وانت بهالحال انا ماقد شفتك كذا
تركي بنفاذ صبر:إطلـــع برااا
سند:طيب طيب..خلاص بطلع
طلع سند وراح تركي الحمام غسل وجهه ناظر بالمرايا ورمى الأغراض إللي عند المرايا الأرض وهو معصب..راح الغرفه ورمى نفسه على السرير...
تركي:غلط سويته وقلب حياتي كلها عذاب..ضيعت نفسي وضيعتها معي إيش كان ذنبها هي أنا أبي اتسلى هي إيش كان ذنبها حرمتها من عذريتها وعلقتها فيني البنت بالمستشفى لأنها حاولت تنتحر بسببي فقدت الجنين وانا السبب
تكلم تركي واخيراً تكلم وحس بالندم على إللي سواه بالهنوف

كيف بتمر الايام على تركي والهنوف.!؟
إيش راح يصير مع بوحمد.!؟


التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصورهتحيـــــــــــــــــــــــAnA kazaz ـــــــــــــــــــــــاتي
kazaz غير متواجد حالياً  
موضوع مغلق

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
رواية بشروه انى برحل دكتور نوكيا قسم الروايات المكتملة 93 12-07-2013 03:35 PM
اكثر من 10000 مسج مـــــالكـ منتدي مسجات الجوال - رسائل الجوال - mms & sms 50 06-19-2013 10:15 AM


الساعة الآن 12:08 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.