قديم 02-06-2011, 04:58 PM   #11
-||[قلم من ذهب]||-
 
الصورة الرمزية ليالي مظلمة
 
تاريخ التسجيل: Feb 2011
العمر: 22
المشاركات: 242
معدل تقييم المستوى: 7
ليالي مظلمة is on a distinguished road
افتراضي


[ كُل المُـنى أنتِ ]

[ 6 ]

الموافق / 4 يناير
اليوم / الاربعاء
الساعة / 9:07 صباحاً

{ متـى تعـود ؟!!؟ }

























حضنت جي جي وبعدها سهى وتعلقت بدودي، بيوحشوني وايد!
سهى ودموعها على خدها: بتوحشوووني يالكريهين
جي جي: وربي راح اشتاق لكم كثيــر، لا تقطعون يالدوووبات
ابتسمت وديعة: أكيـد بنكون على اتصال، ويوم الاربعاء بنشبك على المسنجر عشان نتواصل اوكي؟
كلنا اتفقنـا، وايادينا كلها وحدة، بنتفارق اليوم ! اسابيع وبنشتاق لبعض وايد،
بس ان شاء الله نظل متواصلين مع بعض.
وديعة: منوي لا تحاتين إن شاء الله يرجع بالسلامة لكم، لحظة طيش وتعدي.
ابتسمت بحزن ولمحة أمل تعبر عنها تقاسيم ويهي!
حطت سهى يدها على كتفي اليسار، وجي جي يودت يدي اليمين ورصت عليها، ووديعة تبتسم لي بمواساة، قلت لهم والعبرة تختنق بحلقي: الله لا يحرمني منكم.
وبعد ما ودعنا بعض، جي جي وسهى راحوا مع بعض، لأن اسكندر خطيب جي جي وصل، وسهى بتروح معاها، وديعة كانت تنتظر الباص، واني انتظر اخوي محمد اللي تأخر شوي !
وديعة: ما ابي ارجع البيت، شلون بعيش هالعطلة ما ادري! متعودة على جوّ المدرسة حتى لو الدراسة تكدّر !
طالعتها بحنان وابتسمت..
شفت عيونها تلمع بلدموع، وقالت بصوت مخنوق: ما ارتاح في البيت خيووه، كله هواش وضرب وصراخ ومشاكل، أمي وأبوي عمرهم ما تفاهموا، واحنا ضايعين بوسطهم، أخواني قاموا يكرهون أبوي على اللي يسويه، وأني ما اعرف ألوم من أو أوقف بصف من!
قلت لها بمواساة وقلبي مقبوض عليها: ما عليه حبيبتي، هذول اهلش ولازم تتحملين، مهما صار ومهما استوى يبقون أمش وأبوش، وإن شاء الله سحابة صيف وتعدّي.
وديعة بيأس: سحابة صيف ؟ أي سحابة يا منى مرت سنين واحنا على هالحال، مشاكل في مشاكل وما ادري وش السبب، من وعيت على الدنيا وفهمت اللي يدور حواليني واني اشوف امي وابوي يتهاوشون قدامي اني واخواني.
ما عرفت شنو ارد عليها! بس جودت يدها ورصيت عليها بمواساة، وابتسمت لها، حسيتها ضايعة مو عارفة شتسوي، حضنتها وبستها على خدها، وهمست لها: ما عليه حبيبتي، كل شي يهون بالصبر، اصبري والله يجازيكم إن شاء الله، وتبينها نصيحة من اخت وصديقة لش؟ اذكري الله على طول، واخذي القرآن ربيع لقلبش، ترى القرآن وايد زين، وقراءته في البيت تبعد المشاكل والهموم، اعتبريها وصية مني، سورة البقرة اقرأيها كل يوم جمعة، وبتشوفين اشلون الاوضاع تتحسن.
وكملت بسرعة بعد ما شفت اخوي محمد واقف بسيارته: وتذكري ان هذلين امش وابوش مهمـا صـار سمعتيني؟ لا تقطعين وخلينا على تواصل مع بعض، يالله مع السلامة.
وديعة: الله يسلمش.
مشيت لسيارة أخوي محمد وركبت قدام جنبه.
ـ السلام عليكم
محمد: عليكم السلام، ها شخبار الامتحان؟
ـ الحمدلله كان سهل وايد
محمد: الحمدلله، متى النتائج ؟
ـ ما ادري للحين ما وصلني خبر
وسكتنا ،،،
كنت لافة ويهي للدريشة واطالع الشوارع، وبقلبي أعاصير حزن تعصف وذابحتني من الألم!
جواد من طلع ذيك الليلة ما رجع البيت ولا ندري عنه شي !
أحس روحي بختنق ... كلشي فيني منكمش بألم !
أبوي اللي علاقته متوترة بجواد والسبب مجهول .. وبينهم عصبية غير طبيعية!
وأمي اللي ارتفع ضغطها من غياب جواد وخوفها عليه ،، واكا قاعدة بسريرها،، تصيح وقلبها انفطر من غياب الضنا !
وأحنا محتارين ما ندري شنسوي ! طاحت دمعتي على خدي بشكل لا ارادي ... شلون صار كل هذا بسرعة ! حرام .. وين راح ! 5 أيام الحين ما ندري عنه ! ياكل يشرب ينام يلبس او لا! جامعته !
طالعت محمد وقلت بصوت مبحوح: لمتى بنظل ساكتين عن موضوع جواد؟
محمد بتوتر: من قال احنا ساكتين، اكا دورنا عليه وما لقيناه، بعدين اهو ريال ويقدر يعتمد على نفسه وما بصير اله الخير.
تهجد صوتي: أي خير ؟ محمد هذي 5 أيام ! واحنا دورنا عليه عند الأهل والاماكن اللي نعرفها وما حصلناه! شلون جذي ؟ انتوا الامر عندكم عادي يعني؟ اخونا ما ندري وينه وأمي تعبانة على فراش المرض وكأن ما صاير شي ؟
محمد: لا تخافين اهو بخير
التفت له باهتمام: احس انك تعرف شي ؟ محمد انت تدري وين جواد؟
سكت وما تكلم، وسكوته أثبت لي انه يعرف شي وخاشه ؟!!
ـ محمد تكفى قول، ريح قلوبنا تهون عليك حالة أمي يعني؟
محمد: يا منى لا تعذبيني، انا ما بيدي اسوي شي
ـ زين قولي شنو تعرف؟
محمد: ما اقدر اقولش شي، اللي اقدر اقوله انه بخير وبأمان لا تخافين عليه
ـ وليش ما قلت هالكلام لأمي؟
محمد: من قال ما قلت لها ؟! قلت لها بس أمي مو راضية تصدق إلا لما تشوف جواد بعيونها
ـ وجـواد ليش يسوي جذي؟ ليش يتعب أمي ويتعبنا كلنا؟
محمد: ما ادري !!
سكت لأن الكلام ما يفيد مع محمد، اظاهر ما يبي يتكلم وكأن حاطين لصقة على بوزه ما يقدر يتكلم منها!
الوضع متأزم من الداخل بس من الخارج بـارد ولا كأن أحد مهتم !
وصلنا البيت ونزلت من السيارة ومحمد وياي، دخلت المطبخ وشربت ماي، ومحمد وراي واقف
همس لي : زعلانة ؟؟
طالعته بنظرة لامبالاة: ليش في شي يزعل؟ أخونا ومختفي من كم يوم بس ! مافيها شي عادي!
ومشيت عنه لغرفتي، أخذت لي شاور عالسريع وانسدحت على سريري، اخذت تلفوني بملل وقعدت العب فيه!
ورحت للأسامي ،،
الغلا
السيدة
الطويلة
بـيبـي
بـاسمه
جليلة
جنان
جسميز
حنان
حنين
حوراء
حياته
خبول
.
.
.
وقفت عند اسم " حياته " !!
لحظـــــة ! اني شلون راحت عن بالي هالنقطة! شلووووووون
شلون ما فكرت اتصل فيها !! اهي الوحيدة اللي مستحيل يقطع صلته فيها!
إذا وصلت لها الحين! بضرب عصفورين بحجر!
بعرف اهو يحبها صدق! وبعرف أخباره ووين مكانه؟!
طالعت الساعة، لقيتها 10.30 ! اخاف البنت نايمة او شي !
توكلت على الله واتصلت ،،
يرن يرن يرن ! محد يرد !
اتصلت ثلاث مرات ورا بعض بس محد رد ! ليييييييش !
حسيت بخيبة أمل !
طلعت من غرفتي ونزلت تحت ،،
لقيت حنين تصيح ومحمد مجودنها ،،
ـ شفيها ؟
محمد: جيتين والله جابش روحي لبسي عباتش وتعالي
ـ البس عبايتي ليش ؟؟!
محمد: حنين تصيح تبي تجي وياي، وانا ما أأمن اخذها وياي بروحي في السيارة، ما تقعد الله يحفظها وان جكني المرور بيصموني بمخالفة
ـ ما اقدر اطلع، تعبانة ودايخة من المدرسة
محمد: والحل وياها يعني ؟!
ـ خلها، اني بتصرف وياها
واخذت حنين ومحمد راح، وحنين شالت البيت بصراخها وصياحها، ترفس وقامت تعفس ! والله حالة كلللش مالي زاغرها عاد
قلت لها بهدوء: انتي شتبين الحين بالضبط؟
وهي تصيح مو راضية تكلمني ! وظليت احاول وياها آخر شي من اللي فهمته تبي حلاوة!
شسوي أمري لله !
لبست حجابي وعبايتي .. وأخذتها ورحنا البرادة عشان اشتري لها حلاوة على قولتها
وما خلت شي اله وشرته ! كاكوات شبسات عصير وايسكريم ! خمت الاول والتالي

دفعت وطلعت من البرادة .. بس كنت بصدم أحد قدامي على طول تراجعت لورا
وحنين انفلتت من يدي طاحت من على العتبة واتدحرجت لتحت !
شهقت بخوف ورحت اركض لها، والريال راح وقفها !
كانت ريولها مجروحة ويطلع دم وهي تصيح ! الحين حنين شيسكتها !
ما كنت منتبهة للريال كثر ما كان نظري مركز على حنين
كنت بحملها بس يده لامست يدي .. حسيت بقشعرييـــرة وان بيغمى علي !
رفعت راسي بخوف ... وانصـدمت اكثر وتجمدت !!
نفسه الشخص للي كان واقف بغرفته ذيك الليلة ويطالعنا !
يـاربي يـاربي استر علي
طالعني بنظرة ما قدرت افسرها وقال: مسامحة، ما عليها شر
وعطاني حنين، جودتها وحملتها على كتفي
وحنين كانت حاطة صبعها في بوزها وتطالع الريال ودموعها على خدها
تقرب الريال من حنين مسح دموعها وباسها على خدها ومسح على راسها: ما صار شي حبيبتي، مافي حاحو، بس نقطة دم صغيرة نفس لون الحلاوة ما تعور صح؟
وحنين كانت ساكتة ومفهية! أما أنـي لا تسألون عن حـالتي ! كـنت بطيح صريعة !
كان قريب مني بشكل فضيع الشي اللي خلاني أخاف وأفقد تركيزي! واللي زاد الطين بله! كانت ريحة عطره قوووووووووية ممزوجة بريحة زقاير ! حسيت نفسي بختنق
ابتعدت بشكل سريع ورحت أهرول للبيت فاقدة تركيزي
وقلبي يدق مثل لطبول ،،، ورجولي ترتجف ... واحس بداخلي حرارررررررة ماقط حسيتها من قبل
وديت حنين غرفة جدتي .. ورحت المطبخ أشرب ماي .. بس الكاس طاح من يدي وانكسر!
ارتبكت اكثر واني اشوف الزجاج متناثر حواليني.. من الخوف والارتباك ورجفة ايدي ما كنت عارفة شسوي ! اخذت المخمة وقعدت اشيل القزاز " الزجاج " واني لازلت خايفة وقلبي يررررررقع !
وحسيت اني اعرق وحرررررررانة! رحت الحمام " الله يعزكم " وغسلت ويهي ،، ورجعت لغرفتي
قعدت على السرير واني اتنفس بسرعة خايفة
ما ادري وش صار فيني فجأة ! بس احس روحي خلاص بيغمى علي !
حطيت راسي على الموسدة ونمـــت !
.
.
.
.

......: منـى يـالله عـاد كل هذا نوم قومي !
فتحت عيوني بانزعاج: ابي انــام
.......: قومي الساعة 2 الظهر ! بنتغدا قومي
اعتدلت في قعدتي واني اشوف اخوي حسين قدامي: شصاير؟
حسين بحيرة: شصاير! يالله خذ! قومي بنتغدا وانتين تقولين شصاير؟! ما تبين غدا؟؟
تنهدت واني اعدل شعري وقلت: تغدوا عني، اني بصلي وبعدين بنزل
حسين: اوكي
وطلع بره الغرفة ،،، قعدت على السرير فترة اذكر اللي صار ! وبثواني تخلل الخوف بعروقي! أول مرة يصير لي موقف جذي! كان قريب مني وايد بطريقة فضيعة! يـاربي وش هالحالة!
حطيت راسي على موسدتي مرة ثانية، وغمضت عيوني، أحس جسمي متكسر وتعبــانة!
غفيت شوي! ورديت قعدت مرة ثانية .. فركت عيوني بانزعاج وقمت رحت أغسل ويهي وأتمسح " أتوضأ " للصلاة ...
ضبطت شعري .. فرشت سجادتي وصليت ،،،
بعدين نزلت تحت ،،،
لقيت الكل قاعد على سفرة الغدا ما عدا ثنين " جواد ! وأمي ! "
تقلبت الأوجاع بداخلي، وقعدت جنب حنين اللي قاعدة تاكل بفوضوية وملعوزة الأول والتالي.
اكلنا الغدا بهدوء، وبعدها قمنا ،، اني وعلياء تكفلنا بغسال المواعين ..
وبعدين كل واحد راح غرفته،،،
وما تجمعنا مثل كل مرة بعد الغدا !!

فتحت دفتر .. صار له 3 سنين عندي !
جامعة فيه كتابات لأدباء وايد،،،
/\/\/\/\/\/\/
فبعد ووجد واشتياق ورجفة..
فلا أنت تدنيني, ولا أنا أقرب.
كعصفورة في كف طفل يزفها..
تذوق حياض الموت، والطفل يلعب !
فلا الطفل ذو عقل يرق لما بها..
ولا الطير ذو ريش يطير فيذهب.
ولي ألف وجه قد عرفت طريقه..
ولكن بلا قلب إلى أين أذهب ؟!
(قيس بن الملوح)
/\/\/\/\/\/\/
أماه يوما.. قد مضيت
وكان قلبي كـ الزهور..
وغدوت بعدك أجمع الأحلام من بين الصخور..
حتى غدا قلبي مع الأيام، شيئاً من صخور !
مازلت يا أمي.. أخاف الحزن
أن يستل سيفا في الظلام..
وأرى دماء العمر.. تبكي حظها وسط الزحام!
فلتذكريني كلما همست عيونك بـ الدعاء..
ألا يعود العمر مني للوراء !
ألا أرى قلبي مع الأشياء شيئا من شقاء !
(فاروق جويدة)
/\/\/\/\/\/\/
ليس ثمة موتى غير أولئك الذين نواريهم في مقبرة الذاكرة،
إذن يمكننا بالنسيان أن نشيّع مَن شئنا من الأحياء،
فنستيقظ ذات صباح ونقرر أنهم ما عادوا هنا!
(أحلام مستغانمي)

....................
تمللت وسكرت الدفتر ! ما عندي شي أسويه !
فتحت اللابتوب ودخلت المنتدى ....
وصلتني 3 رسائل من العضو " الساحر " بعد هذيك الرسالة ليلة راس السنة
وولا رسالة رديت عليها !
دائماً يجي بوقت اني مزاجي متعكر !
بس حسيت ان من الذوق اني لازم ارد عليه !
فكتبت له رسالة بسيطة وأرسلتها:

][ " السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الأخ العزيز / الساحر
تحية طيبة مخلصة من القلب إليكم
أشكرك على رسائلك وتحفيزك لي
وإعجابكم أعتبره مصدر فخر بالنسبة لي
أتمنى أن أكون عند حسن الظن دائماً وأبدا

أختكم / أعشقُ قاتلِي
" عِشقْ " ][
وفتحت لي على صفحة قصة أنترنتية وقعدت أقرأها، يوم حسيت نفسي تعبت، سكرت الصفحة وطلعت من النت، حسيت بالملل ! مدري شسوي
أخذت تلفوني شفت فيه مكالمتين لم يرد عليها
حياته ( 2 )
قلبي قام يدق !! اتصلت !!
اتصلت ومن أول رنة قطعته !
الساعة 3.30 ! ظهر والناس تقيل الحين
قطع أفكاري صوت مسج

من : حياته
السلام عليكم، لو سمحتوا من متصل ؟!

سكرت المسج وحطيت التلفون في ايدي متوترة، ما ادري شسوي! اتصل اولا !
نزلت التلفون وهونت، وأخوي ؟!! هذي الوسيلة الوحيدة اللي اقدر اوصل له فيها!
اخذت التلفون بدون تفكير واتصلت ،،
رن 4 مرات
وبعدين !!!
وصلني صوت ناعم: نعم
بلعت ريقي: ألو السلام عليكم
ردت بهدوء: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
سكت وما عرفت شقول ؟!! شسمها ! اعتقد زينب! اذكر يوم اسمعه ذيك المرة عند الطبيلة
قطعت تفكيري بصوتها: من معاي ؟؟
ابتسمت بارتباك: شخبارش ؟
باستغراب ردت: الحمدلله بخير، امم مسامحة ما عرفتش! من انتي؟
ـ انتي زينب؟
بتردد قالت: أي نعم!
ـ مسامحة على الازعاج، بس حبيت اكلمش بموضوع
حسيت صوتها خايف، قالت: خير ؟؟ ومن انتي؟
استمديت ثقتي وقوتي مرة ثانية وقلت: اني منى، منـى جعفر أخت جواد.
لحظـة سكـونْ مرت ... سكتت لبنية وما تكلمت!
ـ معاي اختي ؟
بخوف قالت: ايه معاش
ـ اعتقد عرفتيني ؟
سكتت وبعدين قالت بهدوء: أي نعم.
ـ ما ادري شلون ابتدي او من وين ؟! بس اعتقد انتي عارفة ليش اني متصلة.
زينب: عشان طلعته من البيت صح؟
هزيت راسي: صح
وسكتنا ،،،
باردت بالكلام: اني ما اعرفش زين! وبصراحة ما اعرف أي شي عنش غير اسمش ...
وخفضت صوتي وقلت: وان لش علاقة مع أخوي جواد، اعتقد انتي تعرفين شخصيته عدل! وغموضه شلون وانطوائيته عن البيت، بس ...
وسكت ما عرفت شقول !!
ردت علي: اممم يمكن تفاجئت من اتصالش ! بس كنت متوقعته، جواد خبرني انش سمعتينه اكثر من مرة وهو يكلمني! وتوقعت ان ...... اممم الفضول يحركش عشان تعرفين شنو يخبي اخوش، خصوصاً لشخصية مثلش !
تحيرت من كلامها ! شكلها الاخت بعد غامضة مثله! والا تخربط في الحجي! بس حسيتها تعرف اشياء وايد اني ما اعرفها !
ـ عندي وقت اعرف هالاشياء بعدين، بس ابي اعرف انتي تكلمين جواد الحين؟ وهو وين ؟
سكتت وقالت بتردد: اهو بخير لا تخافين !
كنت بصرخ عليها بس هديت نفسي وقلت: ما تكفيني كلمة بخير ! ابي اعرف اخباره؟! مثل ما انتي تحبينه اني بعد احبه وهو أخوي وقطعة مني ودمنا واحد يسري في عروقنا، قولي لي هو وين؟
صخت فترة وبعدين قالت: اول يومين راح زراعة الوالد وقعد هناك، ومن يومين طلع وراح شقة واحد من ربعه.
ـ زراعة أبوي؟
همست: ايه !
ـ شلون تتواصلين معاه! نتصل على رقمه مبند !
زينب: عنده خط ثاني، ومن لما طلع من البيت ذاك اليوم اتصل فيني وقالي كلشي صار!
ـ ليش طلع من البيت ؟؟ عقاب يعني لنا يبينا ندوره ونتعذب ونتعب بسببه؟ اهو ما يدري بحالة أمي ؟!! وينه الحين ليش ما يرجع؟؟ ما يكفيه هاليومين
قالت باندفاع وهي تدافع عنه: لا منى! لا تفكرين جذي! بالعكس جواد وايد وايد يحبكم، بس اهو محتاج يقعد مع نفسه شوي ويصفي حساباته، محتاج يريح نفسيته بعيد عن أجواء البيت المتوترة، وقال لي نهاية الاسبوع بيرجع البيت!
صرخت بقهر: نهــاية الأسبوع ؟؟؟؟ شنو نهاية الاسبوع ؟! السالفة لعبة لو شنو؟! أمي طايحة على فراش المرض وتعبانة وبتموت علينا وهو بكل بروده يقول نهاية الأسبوع !
سكتت وما تكلمت !
بلعت ريقي وغصتي، وتنفست بهدوء وقلت لها: آسفة إذا انفعلت، بس أني خايفة على أمي، وعلى جواد بنفس الوقت.
قالت بهدوء وهي تواسيني: فاهمة موقفش، اممم إن شاء الله اكلمه بعدين وبحاول قد ما اقدر اقنعه يرجع اليوم البيت، ووعد مني بتلاقينه بالبيت خلال هاليومين.
ـ شكراً، ممكن طلب ؟
زينب: آمري
ـ ما يآمر عليش عدو ولا ظالم، بس اذا عندش إيميل، ممكن أضيفش عشان اكلمش على راحتي اكثر؟
زينب: اكيد، سجلي عندش [email protected]
ـ اوكي، بتوصلش إضافة بعدين، شكراً مرة ثانية ومسامحة على الازعاج
زينب: لا افا عليش مابينا شكر ولا اسف، تقدرين تتصلين بأي وقت
ـ ما تقصرين، مع السلامة.
زينب: بحفظ الله.
سكرت التلفون، وفتحت ايميلي وضفتها عندي ،،
وطلعت من المسن ،، ما كنت عارفة شسوي ؟!

اوصف لكم غرفتي ؟!
غرفتـي واسعة .. على شكل مربع ،،
أول ما تدخل الباب على اليمين فيه الحمام * الله يعزكم *
على اليسار كبتي " خزانة ثيابي "
وفيه مساحة متوسطة مو واسعة وايد ... بعدين سريري
وعلى يساره مكتبة صغيرة .. فيها اشرطة .. كتب روايات .. أشياء وايد
وعليها العطور وهالشغلات يعني
وفيه ركن صغير بالغرفة كله دببة وأشياء تذكارات
غرفتي أخذت لها سنة كاملة على ما أأثثها كامل
كل مرة نشتري شي لين ما كملت كلها ..
رحت سحبت لي رواية من المكتبة مالتي
" مذكرات مغتربة .. للكاتبة : خولة القزويني "
قعدت أقرأ وأقرأ لين ما تمللت
ونزلت تحت لقيت أخواني التوأم وحنين وياهم يطالعون التلفزيون !
قعدت وياهم اطالع بملل
لين ما اذن المغرب ورحت اصلي ،،
بعد ما صليت تذكرت غرفة محمد اخوي ،،
اروح انظفها أبرك لي من هالملل
دخلت الغرفة اللي كانت ظلام ،،،
فتحت الليتات وانصعقت من العفسة
يـا الله وش هذا ! الله يهديك يا محمد !
شلت لثياب المقططة على الارض ووديتهم لسلة لثياب
وجبت المكنسة وكنستها
شلت فراش السرير وغيرته .. والموسدة بعد غيرتها

فينا شي مشترك كلنا اني واخواني !!! لاحظت اننا نحب نقرأ ؟! ونحب نستمع لأشياء وايد!
ولنا عرق دساس بالشعر ! هههههه عجبتني عرق دساس

على المكتبة كان في كتاب اسمه " كيمياء المحبة " للمؤلف: محمدي الريشهري
فتحته على الصفحة الاولى مكتوب:

إهـداء ،،
إلى الأخ العزيز والصديق الغالي
إلى من تربع في القلب بمحبة الله
جمعنا الله وإياكم في دار النعيم إن شاء الله
أخوك / أبو قاسم


ابتسمت وفتحته وطاحت ورقه منه ... شلتها من على الارض، كان مكتوب فيها:

" تركتُ الخُلق طُرّاً في هواك .. وأيتمتُ العيال لكي أراك
فلو قطعتني في الحُب إرباً .. لمـا مالَ الفؤاد إلى سـواك "

ابتسمت، أحب هالبيت الشعري وايد ،، للإمام الحسين عليه السلام يخاطب فيها الله سبحانه
" أحبك ربي "
تصفحت الكتاب اللي كان فيه اشياء وايد !
وفتحت صفحة كانت فيها ورقة !
أو بالأحرى صورة ! مقلوبة !
مكتوب على ظهرها " كُل عام وأنتِ حبيبتي "
16 / 4 / 2005


قلبت الصورة ! شفت صورة بنت ،، لابسة مريول إعدادي
كانت جميـلة ! عيونها ناعسة وخشمها طويل .. وابتسامتها حلوة!
خدودها غير شكل ! ناعمـة ولابسة حجاب ،،! ومبتسمة للكاميرا بطريقة عفوية!

مـنو هذي !!!!
شســالفة !!
هذا البيت كله أسرار !! هذاك زينب ! وهذا ما ادري من ؟!!
تذكرت ليلة اللي خبرنا انه بسافر ! لما جيت عند غرفته الساعة 2.30 وسمعته يتكلم في التلفون!
وشفت صورة ثانية لبنت عمرها 4 سنوات ! تشبه البنت اللي بالصورة الثانية
باين انها نفسها !
ومكتوب وراها بخط حلو " أنتِ هُـدى قلبي " !!
إذا كنت فطينة اني وذكية ! فبعتبر ان اسم البنت " هدى "!!!
فكرت آخذ الصورة بس تراجعت! إذا افتقدها ما ادري وش بصير ؟!
بس اذا كان في قصة لهصورة ليش ما قال لي ؟!! كل هالوقت مخبي عني !
واني اللي اقول انه اقرب واحد لي واعرفه زين .. طلعت اني ما اعرف ولاشي عنه !!
تركت الصورة وطلعت من الغرفة ...
نزلت الصالة شفت محمد قبالي مرتبك ،، توني بكلمه ..
بس طاف صوبي بسرعة ولا كأنه شافني ! وركض لفوق ! وكان ينزل من على الدرج بسرعة
و" سويج" سيارته في يده !
وأمي طلعت من غرفتها لابسة عبايتها !
وطلعوا ثنينهم وهم يركضون !
وخلـوني بحيـــرتي !!!
لحظتها دق قلبي بخـوف !!
[ جــواد ] !!!!!!!!!!!




انتظر الردود؟؟؟؟؟؟


ليالي مظلمة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-06-2011, 07:56 PM   #12
-||[كبار الشخصيات في المنتدى]||-
 
الصورة الرمزية COLDNESS
 
تاريخ التسجيل: Dec 2010
العمر: 29
المشاركات: 2,703
معدل تقييم المستوى: 9
COLDNESS is on a distinguished road
افتراضي


يسلموووووووو

ربي يعطيك الف الف عافية على روعة وجمال هذه الرواية

ونحن بانتظار التكملة فلا تتأخري علينا بها

في حفظ الله ورعايته


التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره

اضغط هنا لتكبير الصوره
COLDNESS غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-07-2011, 01:40 PM   #13
-||[قلم من ذهب]||-
 
الصورة الرمزية ليالي مظلمة
 
تاريخ التسجيل: Feb 2011
العمر: 22
المشاركات: 242
معدل تقييم المستوى: 7
ليالي مظلمة is on a distinguished road
افتراضي


][ إهــــــــــــــداء ][




إلى كل زفرة شقاء ..
وإلى كل قطرة عناء على الجبين ..

لكل أم ..
ولكل أب ..

أنتظروا الطفـل الأول ..
بفـارغ الصبر ..

أعذروني ! الكلمات تهجرني !
لنبقي الإحساس والمشاعر .. لغة بينـنـا


[ سَرَاب المُنى ]
" قمـرة "



[ كُــلْ المُــنى أنــتِ ]


[ 7 ]


الموافق / 5 يناير
اليوم / الخميس
الساعة / 4.30


{ الحمـدلله على سـلامتك يـالغلا }





كنت حاملتها بيدي وأمسح على خدها الناعم بصبعي، كانت قمـر ! تينن
بغيت استخف عليها !
عيونها صغار لونهم أسود! بس مرسومين بطريقة خلتني أتخبل ! ناعمة! ورموشها يـاربي ما اقدر اوصف بس نظرتها بـريـئة حدّ الرومانسية !
خشمها صغير وبوزها وردي وصغنوووون
خدودها حمراااااااان بشرتها بكبرها حمرة، مشربة بالدم !
وشعرها خفيف وناعم!
حطيت صبعتي السبابة على ذقنها وقلت: حبيبي فديتهم القمران الصغيرات، فديتهم العسولات اللي يجنون، فديت اللي يشبهون خالتهم.
أمي: بسش ذبحتين الياهلة عاد
ـ أمي حليـــوة ! شوفيها والله قمر
ضحكت أختي ليلى بتعب وقالت: ههههه لا تحسدين بنتي
طالعتها بنقمة: مالت عليش، اني احسد هالقمر! اني احسد هالبدرة فديتهـا أموت فيها
تقرب مني محمد وأخذها من حضني، تقربت منه: قمر موو
محمد: ايه طالعة على خالها بعد ويش
ضحكت: هههههههه
منظري واني لاصقة فيه وهو يناغي " فاطِمة " .. بعث فيني شعور حلوو !
مدري ليش تهيأ لي ان محمد واقف .. وولده بيده !
طالعته وهمست: اتخيل ان ولدك بيدك!
طالعني متفاجأ وانرسمت بسمة على شفايفه ببطأ وهو يتأمل في فاطمة بحنان، حنان أبوي ! مشتاق أن يحمل ولده بيده!
قال لي بصوت واطي: بيكون أسعد يوم في حياتي
أبتسمت: الله يوفقك، يـابو جاسم
طالعني باستنكار وقال: من قال بو جاسم!؟
استغربت: عيل ؟
ابتسم وهو يطالع البيبي: كـرّار، بـو كرار يا منى
ابتسمت، " كرّار ! " حلو الأسم ! ومحد سماه من قبل بعايلتنا
شفته يسرح وهو يبتسم بحالمية، ومضت في بالي صورة البنت ! " أنتِ هُدى قلبي" !
كان ودّي أسأله ! بس لا الوقت ولا المكان مناسبين!
قال أبوي: يالله يا عيال قوموا فجّو عن أختكم خلها ترتاح، نرجع البيت احسن
علياء وهي تركض جهتي اني ومحمد: لالا ليش اني ما شفتها وايد ما شبعت منها
وركضت حنين وهي تقلد على علياء: اني بعد ما شفتهـا وايد اني بشوفها بشوفها
حسن: والله انتون يالساحرات ثنتينكم لو تقعدون الياهلة بتروح فيها، عوذ بالله من ويوهكم، سبـلان مو بشر
طالعته علياء بحمق: محد غيرك سبال يالتيس!
طالعتهم مندهشة! ويش سالفتهم هذلين!
حسن: انا تيس يالتيسة المدمغة؟ ما عليه اراويش خلنا نوصل البيت، ان ما نتفت شعر راسش يا ام كشة
قعد أبوي على الكرسي: كملوا المسرحية الله يخليكم ممتعة! عجبتني كمل كمل أستاذ حسن ليش وقفت، آنسة علياء كملي !
ضحكنا اني ومحمد وحسين واحنا نطالع بعض، وعلياء وحسن سكتوا ونظرات الانتقام تتناقل بينهم!
محمد عطا " ليلى" فطامي الصغيرة، ورحت لها اني وبوستها على خدها بخفة، وبعدين حبيت ليلى

وطلعنا من المستشفى، حسيت قلبي مرتاح نوعاً ما، البارحة اتصل حسن " زوج أختي " في محمد أخوي لأن ليلى جتها آلام الولادة وراحوا المستشفى، كنت خايفة ان جواد صار فيه شي! بس الحمدلله ولدت ليلى بالسلامة وجابت لنا بنوتة قمر سموها " فاطمة "، حسن كان ميت من الفرحة! حسيته يبي يطير، اهو بالاصل كان خاطره في بنيه ! والحمدلله الله رزقه على قد نيته

رجعنا البيت، رحت على طول غرفتي ،، فتحت اللابتوب والمسن
كانت " حياته " أقصد [ زينب ! ] أون لاين !

نك نيمها :
ღ قلـبـي مثل قبري مــا يسكنه إلا واحــ ـ1 ـــد ღ
ونك نيمي:
•!¦ أنا ماني مثل غيري أجي مع دقة الأصبع..أنا مهره بلا فارس عجز منهو يروضها ¦!•


•!¦ أنا ماني مثل غيري أجي مع دقة الأصبع..أنا مهره بلا فارس عجز منهو يروضها ¦!•
مساء الخير
ღ قلـبـي مثل قبري مــا يسكنه إلا واحــ ـ1 ـــد ღ
مساء النور والسرور أهلاً وسهلاً
•!¦ أنا ماني مثل غيري أجي مع دقة الأصبع..أنا مهره بلا فارس عجز منهو يروضها ¦!•
شخبارش ؟
ღ قلـبـي مثل قبري مــا يسكنه إلا واحــ ـ1 ـــد ღ
بخير وأنتي شلونش؟
•!¦ أنا ماني مثل غيري أجي مع دقة الأصبع..أنا مهره بلا فارس عجز منهو يروضها ¦!•
الحمدلله تمام
ღ قلـبـي مثل قبري مــا يسكنه إلا واحــ ـ1 ـــد ღ
إن شاء لله دوم
•!¦ أنا ماني مثل غيري أجي مع دقة الأصبع..أنا مهره بلا فارس عجز منهو يروضها ¦!•
يدوم غاليش ومغليش
ღ قلـبـي مثل قبري مــا يسكنه إلا واحــ ـ1 ـــد ღ
تسلمي
•!¦ أنا ماني مثل غيري أجي مع دقة الأصبع..أنا مهره بلا فارس عجز منهو يروضها ¦!•
الله يسلمش،، أختي ليلى وضعت
ღ قلـبـي مثل قبري مــا يسكنه إلا واحــ ـ1 ـــد ღ
صـدق متـى ؟
•!¦ أنا ماني مثل غيري أجي مع دقة الأصبع..أنا مهره بلا فارس عجز منهو يروضها ¦!•
البارحة، جابت بنت سموها فاطِمة
ღ قلـبـي مثل قبري مــا يسكنه إلا واحــ ـ1 ـــد ღ
الحمدلله على سلامتها
•!¦ أنا ماني مثل غيري أجي مع دقة الأصبع..أنا مهره بلا فارس عجز منهو يروضها ¦!•
الله يسلمش، كلمتي جواد ؟
ღ قلـبـي مثل قبري مــا يسكنه إلا واحــ ـ1 ـــد ღ
اممم أي .... إن شاء الله خلال هاليومين يكون بالبيت
•!¦ أنا ماني مثل غيري أجي مع دقة الأصبع..أنا مهره بلا فارس عجز منهو يروضها ¦!•
شنو قال بالضبط ؟

سكتت مدة وبعدين قالت ،،،

ღ قلـبـي مثل قبري مــا يسكنه إلا واحــ ـ1 ـــد ღ
بصـراحة اهو ما عطاني كلمته ولا قدرت اقنعه بسهولة... منى ! جواد محتاج يريح نفسيته عشان جذي اهو غايب عن البيت، وربي اني حاولت وياه عشان يرجع بس اهو مو راضي يطيعني، بس وعد بقنعه وبحاول قد ما اقدر
•!¦ أنا ماني مثل غيري أجي مع دقة الأصبع..أنا مهره بلا فارس عجز منهو يروضها ¦!•
باين إن تأثيرش عليه قوي
ღ قلـبـي مثل قبري مــا يسكنه إلا واحــ ـ1 ـــد ღ
أعرفه أكثر من نفسي ... وأعرف نقاط ضعفه وشلون أتعامل معاه
•!¦ أنا ماني مثل غيري أجي مع دقة الأصبع..أنا مهره بلا فارس عجز منهو يروضها ¦!•
من متى تكلمينه ؟
ღ قلـبـي مثل قبري مــا يسكنه إلا واحــ ـ1 ـــد ღ
سنة وشهرين
•!¦ أنا ماني مثل غيري أجي مع دقة الأصبع..أنا مهره بلا فارس عجز منهو يروضها ¦!•
شنو تعرفين عن جواد ؟
ღ قلـبـي مثل قبري مــا يسكنه إلا واحــ ـ1 ـــد ღ
كلـشي ... حتى أتفه الأشيـاء
•!¦ أنا ماني مثل غيري أجي مع دقة الأصبع..أنا مهره بلا فارس عجز منهو يروضها ¦!•
ممكن تكلميني عنه ؟!
ღ قلـبـي مثل قبري مــا يسكنه إلا واحــ ـ1 ـــد ღ
هههه أعتقد ان لازم نتبادل الادوار ! أنتي أخته وساكنة معاه في بيت واحد
•!¦ أنا ماني مثل غيري أجي مع دقة الأصبع..أنا مهره بلا فارس عجز منهو يروضها ¦!•
مثل ما قلتي انتي تعرفينه اكثر من نفسش وتعرفين شلون شخصيته في البيت اعتقد؟
ღ قلـبـي مثل قبري مــا يسكنه إلا واحــ ـ1 ـــد ღ
صحيح
•!¦ أنا ماني مثل غيري أجي مع دقة الأصبع..أنا مهره بلا فارس عجز منهو يروضها ¦!•
ممكن أعرف عن أخوي كلشي تعرفينه ؟
ღ قلـبـي مثل قبري مــا يسكنه إلا واحــ ـ1 ـــد ღ
ما أقدر
•!¦ أنا ماني مثل غيري أجي مع دقة الأصبع..أنا مهره بلا فارس عجز منهو يروضها ¦!•
ليــش ؟!!!
ღ قلـبـي مثل قبري مــا يسكنه إلا واحــ ـ1 ـــد ღ
هذي أسرار شخصية .. تخصه مالي أيّ حق أني أخبر أي كان عنها
•!¦ أنا ماني مثل غيري أجي مع دقة الأصبع..أنا مهره بلا فارس عجز منهو يروضها ¦!•
بس أني اخته !
ღ قلـبـي مثل قبري مــا يسكنه إلا واحــ ـ1 ـــد ღ
ولو كنتي امه !

حسيتها شوي تشد الحبل !! وأسلوبها جاف ! عشان جذي لينت الحبل من صوبي، مثل ما أهي قوية ! أني ذكية! وأعرف شلون أخليها تتكلم وتقول لي اللي ابيه ،،،

•!¦ أنا ماني مثل غيري أجي مع دقة الأصبع..أنا مهره بلا فارس عجز منهو يروضها ¦!•
إذا كنتي تحبين جواد بتساعديني أني اعرف عنه كلشي، اني مو من النوع الفضولي! بس هذا اخوي ويحق لي اعرف عنه اللي ابيه، اني اخته ومن لحمه ودمه والزمن دوار وما ادري وش يصير، بعدين اني مو وحدة غريبة خايفة اني افشي سر او اخدعش او اتلاعب في مشاعرش !

ما ادري ليش قلت هالحجي حسيت اني اخربط بس كملت !

•!¦ أنا ماني مثل غيري أجي مع دقة الأصبع..أنا مهره بلا فارس عجز منهو يروضها ¦!•
وصدقيني هذا الشي بمصلحة جواد، في كل الحالات والظروف يحتاج الانسان احد يوقف معاه، انتي تتواصلين وياه بأسلاك التلفون، بس اني وياه بلمسة إيد ونظرة عيون، ومواساتي له ممكن تكون أعمق بغضّ النظر عن اني وياه صوت صورة، اني بالأول والاخير ابقى اخته، واعرف شنو يحس لأني عايشة وياه بنفس البيت، والمشاكل اللي تمسه من البيت تمسني اني صح اولا؟!
ღ قلـبـي مثل قبري مــا يسكنه إلا واحــ ـ1 ـــد ღ
صح ! بس بعد اني لي دور كبير! اعرف شنو فيه واقدر اواسيه
•!¦ أنا ماني مثل غيري أجي مع دقة الأصبع..أنا مهره بلا فارس عجز منهو يروضها ¦!•
انتي تشوفينه ؟
ღ قلـبـي مثل قبري مــا يسكنه إلا واحــ ـ1 ـــد ღ
شلون ما فهمت قصدش !
•!¦ أنا ماني مثل غيري أجي مع دقة الأصبع..أنا مهره بلا فارس عجز منهو يروضها ¦!•
اقصد يعني تقابلينه !
ღ قلـبـي مثل قبري مــا يسكنه إلا واحــ ـ1 ـــد ღ
لا طبعاً ! أني بنت ناس وعندي أهل وشرف.. صحيح اني اكلمه بالتلفون وأحبه بس هذا مو معناه اني اتخلى عن العادات والتقاليد واطلع معاه!
•!¦ أنا ماني مثل غيري أجي مع دقة الأصبع..أنا مهره بلا فارس عجز منهو يروضها ¦!•
يعني ولا مرة شفتينه !
ღ قلـبـي مثل قبري مــا يسكنه إلا واحــ ـ1 ـــد ღ
بلى شفته أكثر من مرة
•!¦ أنا ماني مثل غيري أجي مع دقة الأصبع..أنا مهره بلا فارس عجز منهو يروضها ¦!•
عيل شلون ! ما تقابلينه وشفتينه !
ღ قلـبـي مثل قبري مــا يسكنه إلا واحــ ـ1 ـــد ღ
جواد يصير صديق ولد عمتي.. واذا اني اروح بيت عمتي اشوفه هناك
•!¦ أنا ماني مثل غيري أجي مع دقة الأصبع..أنا مهره بلا فارس عجز منهو يروضها ¦!•
اممممم ايه حتى اني استغربت مرة كنت رايحة معاه مجمع البحرين، وشرى عطر نسائي، فاستغربت شلون بسلمش اياه !
ღ قلـبـي مثل قبري مــا يسكنه إلا واحــ ـ1 ـــد ღ
هههههههه لا ما اقابله.. حتى في بيت عمتي نظراتنا من بعيد، اذا بجيب لي شي، يحطه في سيارة ولد عمتي بالصندوق بدون ما يعرف * سلمان * عنه.. واني أسرق مفتاح السيارة واتصرف
•!¦ أنا ماني مثل غيري أجي مع دقة الأصبع..أنا مهره بلا فارس عجز منهو يروضها ¦!•
ههههه ما شاء الله... أفكاركم خطيرة !
ღ قلـبـي مثل قبري مــا يسكنه إلا واحــ ـ1 ـــد ღ
هههههههه بعد! الحُب يحتاج للتضحيات ياختي
•!¦ أنا ماني مثل غيري أجي مع دقة الأصبع..أنا مهره بلا فارس عجز منهو يروضها ¦!•
جواد رغم انطوائيته عنا وغموضه احسه اهو زين بس ما ادري ليش ما يحبنا ويكره أبوي بالذات!
ღ قلـبـي مثل قبري مــا يسكنه إلا واحــ ـ1 ـــد ღ
بالعكس! ليش تقولين هالحجي ؟! جواد يحبكم لدرجة ما تتصورينها ويحب أمه وأبوه بشكل خيالي، ومستعد يفدي بروحه عشانهم، بس اهو طبيعته جذي، كتوم وما يحب يتكلم
•!¦ أنا ماني مثل غيري أجي مع دقة الأصبع..أنا مهره بلا فارس عجز منهو يروضها ¦!•
عيل ليش يكره أبوي؟
ღ قلـبـي مثل قبري مــا يسكنه إلا واحــ ـ1 ـــد ღ
ما يكرهه ! بالعكس يحبه وايد، بس بسبب المشاحنات اللي تصير بينهم والمشاكل، من جذي صايرين متنافرين
•!¦ أنا ماني مثل غيري أجي مع دقة الأصبع..أنا مهره بلا فارس عجز منهو يروضها ¦!•
ليش عاد! هذا أبوه! ليش يختلق المشاكل !
ღ قلـبـي مثل قبري مــا يسكنه إلا واحــ ـ1 ـــد ღ
جواد يختلق المشاكل! الله يسامحش هذا وانتي اخته ... جواد أكثر إنسان مسالم شفته، ما يحب يتعدى على الناس، بالعكس اهو طيب وحنون، بس ما يحب أحد يغلط عليه او ياخذ حقه
•!¦ أنا ماني مثل غيري أجي مع دقة الأصبع..أنا مهره بلا فارس عجز منهو يروضها ¦!•
بس هذا أبوه مو أي واحد
ღ قلـبـي مثل قبري مــا يسكنه إلا واحــ ـ1 ـــد ღ
والله اني اقوله هالحجي وارد وازيد عليه، بس اهو عنيد شوي، من لما أكتشف الوالد انه يعزف وكسّر الجيتار، ابتدت المشاحنات والمشاكل بين بعضهم البعض !!
•!¦ أنا ماني مثل غيري أجي مع دقة الأصبع..أنا مهره بلا فارس عجز منهو يروضها ¦!•
زين ممكن اسألش سؤال وأتمنى من كل قلبي انش تجاوبيني ! أرجوش ! ابيش تطمنيني
ღ قلـبـي مثل قبري مــا يسكنه إلا واحــ ـ1 ـــد ღ
تفضلي
•!¦ أنا ماني مثل غيري أجي مع دقة الأصبع..أنا مهره بلا فارس عجز منهو يروضها ¦!•
شفت جواد مره يرجع دم! وأستغربت من هالشي وكانت حالته كللش تعبانة، عندش فكرة بخصوص هالأمر ؟
ღ قلـبـي مثل قبري مــا يسكنه إلا واحــ ـ1 ـــد ღ
لأنه ما صار له شهر من قطع الجقاير، واذا تتعب نفسيته، يحس بهالآلام
•!¦ أنا ماني مثل غيري أجي مع دقة الأصبع..أنا مهره بلا فارس عجز منهو يروضها ¦!•
كان يشرب زقــارة !!! ما كنت أدري أول مرة أدري!
ღ قلـبـي مثل قبري مــا يسكنه إلا واحــ ـ1 ـــد ღ
أمبلى كان يشرب، زقاير وشيشة في القهاوي، بس الحمدلله من شهر اقتنع وقطعهم، قلت له روح راجع المستشفى، قال ما يحتاج هذا من الجقاير، بس اني خايفة ان يكون عنده دوالي الشرايين في الحنجرة، بس اهو يقول لا ! من قطعت الجقاير بس تجيني هالنوبات
•!¦ أنا ماني مثل غيري أجي مع دقة الأصبع..أنا مهره بلا فارس عجز منهو يروضها ¦!•
خفت عليه أكثر!
ღ قلـبـي مثل قبري مــا يسكنه إلا واحــ ـ1 ـــد ღ
منى بقولش شي وأتمنى تفهميني زين
•!¦ أنا ماني مثل غيري أجي مع دقة الأصبع..أنا مهره بلا فارس عجز منهو يروضها ¦!•
خير ؟
ღ قلـبـي مثل قبري مــا يسكنه إلا واحــ ـ1 ـــد ღ
بغض النظر عن كونش أخت جواد، إلا اني بقولش هالشي، أني عانيت وايد عشان أوصل لقلب جواد، وعانيت وايد عشان أفهمه وأخليه يفهمني، تعبت عشانه وايد وتعبت أكثر من مشاكله وهمومه، ومع ذلك ما اشتكيت وحطيته في عيوني وحافظت عليه وأغليته أكثر من روحي، لو بيكون في شي بهالدنيا أغلى من روحي فبيكون اهو جواد.

وسكتت فتـرة وكملت ،،

ღ قلـبـي مثل قبري مــا يسكنه إلا واحــ ـ1 ـــد ღ
جـواد بالنسبة لي كلشي بحياتي، اني قصة حياتي كلها ألم وعذاب، عشت يتيمة وتعذبت من ناس وايد، بس جواد هو دوا جروحي، بدونه أموت وما أقدر أعيش، تأكدي اني بنت ناس وماني من اللي يلعبون وما يحاسبون لشرفهم، بس حب جواد كان أكبر من كلشي بحياتي، لدرجة اني تخليت عن مبادئي وضحيت فيها وكلمته … ببساطة لأنه جـواد!! وهالاسم معناه كبير في حياتي
•!¦ أنا ماني مثل غيري أجي مع دقة الأصبع..أنا مهره بلا فارس عجز منهو يروضها ¦!•
مدري وش اقولش، بس أحس أن جواد يحبش وايد، لدرجة اني بنفسي ما اتصورها، والله يجمعكم إن شاء الله.
ღ قلـبـي مثل قبري مــا يسكنه إلا واحــ ـ1 ـــد ღ
إن شاء الله، بخليش الحين لأن يأذن المغرب، مرة ثانية نلتقي
•!¦ أنا ماني مثل غيري أجي مع دقة الأصبع..أنا مهره بلا فارس عجز منهو يروضها ¦!•
إن شاء الله على خير .. نسألكم الدعاء
ღ قلـبـي مثل قبري مــا يسكنه إلا واحــ ـ1 ـــد ღ
وأنتم مسؤولون .. مع السلامة
•!¦ أنا ماني مثل غيري أجي مع دقة الأصبع..أنا مهره بلا فارس عجز منهو يروضها ¦!•
الله يحفظش !

وطلعت من المسنجر، رحت أصلي …

بعدها قعدت على فراشي وأني أقلب الأفكار !
حصلت معلومات وايد ! مثل ما توقعت قدرت استدرجها بالكلام !
يعني تعرف عليها عن طريق صديقه اللي اهو ولد عمتها! وعلاقتهم من سنة وشهرين تقريباً
جواد كان يعزف جيتار! وأبوي كشفه ! وكسّر الجيتار والعلاقة بينهم توترت!
جواد كان يشرب زقاير! وشيشة في القهاوي! وقطعها من شهر! عشان جذي يرجع دم!
وإحتمال يكون مريض مو عشان الزقارة ! آآآه الله يعين !
جواد حساس ويحب زينب وايد! بس سالفة الهدايا اللي بالصندوق خلتني آخذ فكرة موب حلوة
شسميها هذي خيانة للصديق! هزيت راسي اباعد هالافكار
لالالالا … جواد أسمى من هالكلمة وهالفعل القذر ...... ما اسميها خيـانة !
بس غلط اللي يسويه غلـط.. بس لو شنو اسوي ما بقدر اقوله هالنقطة! اني بالاول خلني اعرف اتفه الامور بالنسبة له.. عشان ادخل بالامور الكبيرة!

جواد شخصيته بره البيت شي ! وداخل البيت شي ثاني! قريب من الناس! وبعيد عن أهله
بعد ما اكتفيت ! لازم أعرف أكثر .. هل هذي شخصيته! والا في سبب لهذا التكتم والغموض؟!
تذكرت الصفحة اللي بالدفتر! صورة الجيتار والدموع ! " تكسرت قيثارتي ! حطمني أبي اليوم! "

جواد ذكـي .. لما اتصلت فيها قالت لي ان اهو قال لها اني سمعته أكثر من مرة وهو يكلمها .. يعني كان يدري اني اتنصت عليه … ومع ذلك سوى نفسه ما يعرف شي! أكيد له مقصد من هذي الحركة! بس شنـو ! ما ادري!

شلت تلفوني وأتصلت إلى سهى، بس تلفونهم شكله مقطوع! الله يعينهم والله شهر يشتغل و10 مقطوع! الله يرزقهم ويوسع عليهم

اتصلت بعدها إلى جي جي وعطاني مغلق ! شسالفة! ما بقى الا دودي

اتصلت

ـ السلام عليكم
وديعة: عليكم السلام هلا منوي
وسمعتها تصرخ: بس عاااااد الله يغربل ابليسكم اسكتوا ما اسمع شي
ـ ههههههه شسالفة حرب عندش
وديعة: ههههه اخواني الله يغربل ابليسهم يلعبون بلاي ستيشن وصاير عندهم الضرب ولصراخ
ـ ههههه الله يعينش، شخبارش ؟
وديعة: تمام لَ، انتي شخبارش ؟
ـ الحمدلله بخير
وديعة: حيدر طم بوزك لا وقسم بالله اجي الحين واكفخك
ضحكت اني: اقول بخليش الحين! لا صار هدوء نتكلم هههه اوكي
وديعة: مسامحة منووي
ـ لا لا عادي، يالله مع السلامة خيوو
وديعة: الله وياش عمري.

سكرته من صوب ورن بصوب ! حوراء كالعادة ! الله يستر

ـ هـلا والله هـلا وغلا
حوراء: هـلا شحوال؟
ـ الحمدلله بخير فديتش انتي شخبارش ؟
حوراء: بخير، بكرة بجي لش ابغيش في سالفة، خطيرة وجايدة وفي تطورات وايد!
ـ بسم الله عسى ما شر ؟
حوراء: بكرة بقولش كلشي
ـ اوكي بنتظرش ! على راحتش
حوراء: يالله مع السلامة
ـ الله يسلمش !

.
.
.
.
.

اتمنى ان هذا الجزء يعجبكم
وانتظر الردود؟


ليالي مظلمة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-07-2011, 01:52 PM   #14
-||[كبار الشخصيات في المنتدى]||-
 
الصورة الرمزية COLDNESS
 
تاريخ التسجيل: Dec 2010
العمر: 29
المشاركات: 2,703
معدل تقييم المستوى: 9
COLDNESS is on a distinguished road
افتراضي


جزء روعة ومليء بالكلمات التي تثير الوجدان

سلمت يداك

بانتظار التكملة... تحياتي


التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره

اضغط هنا لتكبير الصوره
COLDNESS غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-07-2011, 02:05 PM   #15
-||[قلم من ذهب]||-
 
الصورة الرمزية ليالي مظلمة
 
تاريخ التسجيل: Feb 2011
العمر: 22
المشاركات: 242
معدل تقييم المستوى: 7
ليالي مظلمة is on a distinguished road
افتراضي


ミ♡彡 إهـــــــداء ミ♡彡




إلى كل قلب ينبض بالحُـب ..
لكـل قلب يتعذب بسبب الحُـب ..

إلى كل روح .. سكنت بروحها .. روح !
وأصبحت تلك الروح .. أغلى من الروح !

إلى كل أنثـى عشقت .. وضحـت .. وأمسـت أسيـرة لقضبان
الغرام ..
ولكل رجل .. خفق قلبه لأنثـى .. عشقها هي لا سواها .. وأخلص لها

إلى كل من دخل عالم الحُب والعشاق ...
ولكل المتعذبون .. الذين سُحقت قلوبهم بالخيـانات .. والطعنات .. وجميع الملوثات ... !!!!

لكم جميعاً .. من الصغير إلى الكبيـر ..
وأعذروني !
ة الجـزء السـابع "






[ كُـلْ المُـنى أنتِ ]


[ 8 ]


التاريخ / 6 يناير
اليوم / الجمعة
الساعة / 5.00 مساءاً

{ قُــلــوب تنبـــض }




طلع من شوي أخوي صادق وزوجته وراحوا بيتهم، اليوم نقصتنا " ليلى " ! فديت أختي وحشتنا
إن شاء الله بكرة يرخصونها من المستشفى ..
سمعت أمي تقول: أبو صادق ! لمتى بنظل على هالحالة! الولد بيروح من ايدنا واحنا حاطين ايدنا على خدنا؟
أبوي: وين يروح من ايدنا؟ ولدش مو ياهل، كلها جم يوم ويرجع
طاحت دمعتها وقالت بصوت مبحوح: بكمل أسبوع من طلع من البيت واني قلبي مو مطمن، أبغى ولدي يا أبو صادق هذا ضناي ما اقدر اصبر على فراقه
بعد ما كملت أمي كلامها قام أبوي وطلع عنا ! وأخوي محمد حضن أمي وضمها لصدره ..
عورني قلبي! قعدت اطالع علياء وهي تطالعني ..
وكلنا تفرقنـا كالعـادة ورحنا غرفنا !
شلت تلفوني بتصل في زينب خلها تقوله يرجع الحين الحين .. خلاص طفح الكيل امي تعبانة وايد
ما نقدر نشوفها بهالحالة ونسكت
اتصلت بس !
لا يمكن الإتصال حالياً بالرقم الذي طلبته !
انحبطـت!
لو بس اعرف رقم الخط الثاني اللي يستخدمه الحين!

طالعت التاريخ .. 5 /يناير !
قلبي قام يدق ! 2 فبراير محمد بسافر ! يعني أقل من شهر
يـا الله تصبرنا على فراقه
مدري وش بسوي بدونه !
فكرت اروح اسجل بمعهد عشان أقوي لغتي الانجليزية
درست الفكرة بعقلي ... واظاهر بنفذها !
نزلت تحت مرة ثانية وقعدت عند التلفزيون اتابع فلم ..

......: هوب هوب يـا الله
فريت بسرعة واخذت لي مشمر ولبسته وقلت بصوت عالي: ادخل أسامة
أسامة: قوووة بنت الخالة
> كان لابس جينز وتي شرت ونظارة شمسية ! <
ابتسمت: هلا الله يقويك
أسـامة: الشرطة الفيدرالية وصلت
ضحكت: شسالفة
أسـامة: ويلي عذبتني بنظرة عيونها
ـ مـن ؟
قعد على الأرض وقال: وحدة .. ويش اقولش يا غنة .. شفتها في الشارع جان تطالعني بهذيك النظرة .. العباية على الجتف والشعر الاشقر مفلول .. يوم التفت ليي اقولش لصبيان كل واحد يتراقع في الثاني
ضحكت بشكل هستيري، هذي سوالفه! يـا الله عليه
ـ انت ما تستحي ؟
أسامة: أستحي ؟؟ أستحي يعني ويش بعد، لا استحي ولاهم يحزنون .. اقولش صوبت قلبي الغزالة تقولين استحي .. انا ابغى رقمها تساعديني؟
ـ لا آسفـة
أسامة: عجل مافيش فايدة، انزين وين اخوش محمد البطالي ؟
ـ لو سمحت اخوي مو بطالي
أسامة: بطالي ونص بعد، هذا كله يغازل وش عليش منه مطيح في شارع المعارض، ورايح في توزيع الرقم
ـ هههههه لا تقعد تتبلى على اخوي سمعت
أسامة: ده مو مصدقة ! كيفش
وقطع كلامه صوت تلفونه ... رنة طبل مصري !
أسـامة: ويلي ويلي اتصلت ويلـي
وقام يرقص على الايقاع ! واني ميتة على ضحك!
ـ اييييييه وش فيك ؟! كانك بنية ترقص
أسـامة: جب اتصلت مرتي، هـلا بالحبيبة.. هلا عيووني هلا ياروحي
... انزين اسمع يالباطل ! انت اقعد وياهم هالسبلان اللي عندك وانا جاينكم .. جب لا اجي وارفسك في بطنك واقعد ارقص عليه .. انا مو قدها ؟؟ آخ يا ابن اللذين .. لكن هين يابو الاذاين جاي الحين انا .... انزين قلت لك جـاي طله عليك.. بـاي
وسكره وطالعني: انزين وين محمد الحين؟
ـ ما ادري أسامة... يمكن طالع
أسامة: هذا ولا يقعد ! كله مغازل الله يغربله .. يـالله فمان الله
ـ الله وياك
رحت غرفة جدتي مالقيتها ! أكيد طلعت ! طقيت غرفة أمي وأبوي بعد محد يرد
يـا الله وين يروحون هالبيت ! مافي أحـد

ركبت فوق ... شفت محمد بويهي طالع، ويهه متنفخ من النوم! طالعته باستغراب وقلت: يؤؤ انت هني؟ أسامة ولد خالتي من شوي جـا يدورك قلت له انك موب هني

قال لي ومزاجه " زفت " : كنت تعبان ورحت أنام، الليلة عليي زام !
طالعته بحنان: الله يعطيك العافية
طنشني ومشى : الله يعافيش
ناديته: محمـد
ـ خيـر ؟
بتوتر قلت له: أبغى أسألك عن شي، بكلمك في موضوع
محمد: الحين لا مالي زاغر، بطلع شوي واذا فضيت الليلة قبل لا اروح الشغل يصير خير
زميت بوزي بقهر: اوكي على راحتك

وطلع !
ركبت الطابق، ومريت على غرفة علياء، دخلت لقيتها نايمة! يـا الله ولا تشبع هالانسانة
حسن وحسين أكيد بره يلعبون ويا صبيان الفريق!
التفت لغرفة جواد ... وحشنـي !
تنهدت بألم ... الله يكون بعونـا ،، رحت غرفتي سمعت صوت تلفوني يرن
ـ ألوو
حـوراء: وين انتين ؟ الحين عشر مرات اتصل فيش ما تردين
ـ التلفون في غرفتي واني كنت تحت
حـوراء: انزين اني جاية لش الحين اوكي؟
ـ أوكي، تعالي على طول غرفتي بيتنا مافيه أحد
حـوراء: أوكي.. باي
~
~
~
~
قلت بلهفة: انزين شصاير بالضبط؟
سكتت ونزلت راسهـا، طالعتها بخوف: تركش؟
قالت بغبنة: لاا
ـ عيـل؟
قالت ودموعها بعيونها: خدعنـي ! كلشي اعرفه عنه غلط في غلط
ـ شـلون يعني؟
حـوراء: يعني كلشي! اسمه عمره دراسته سكنه كلل شي !
طالعتها باندهاش: تكلمي لا تقطعين في الحجي فهميني!
حـوراء: اسمه عباس مو أحمد ! يشتغل في كراج ما يدرس بالجامعة! اللي كلمتها عمته مو أمه! عمره 22 سنة !
بطلت عيوني على وسعها وحسيت بصداع فضيع يهاجم راسي! ما كنت قادرة استوعب!
حـوراء: لما سألته ليش سويت جذي؟! قال ما ادري .. كنت ابي اكسبش ووو !
قلت بصعوبة: والحين شبسوين ؟
ابتسمت: بيجي يخطبني خلال هالشهرين... بيعدل أموره أول
طالعتها بقهـر: يخطــبش !!! بعد ما جذب عليش بيخطـبش!!
سكتت وما تكلمت، رديت عدت عليها سؤالي: شبسوين الحين؟
حوراء: شبسوي يعني منى؟ وش اقدر اسوي خلاص اللي فات مات
طالعتها بدهشة:اللي فات مات؟! انتين صاحية حوراء ؟ صاحيــة ! جذب عليش طول هالمدة حتى في اتفه الاسباب اسمـــــه ! وتقولين اللي فات مات ؟! يعني سامحتينه بهالسهولة
قالت وهي تدافع عنه: كان يبي يكسبني، لأنه يحبني سوى جذي وكان يبي يختبر حبي له، والحين اهو صادق وبيجي يخطبني
ـ لا تخليني انصـرع !! انتيــــــن مو طبيعية! هييييي جذب عليش ! خدعش يعني ! وتقولين سامحتينه!
حـوراء: ما اقدر اسوي شي.. اللي صار صار
ـ بـلى تقدرين ! تقدرين تتركينه وتنسينه وتنتبهين لنفسش أكثر
صرخت بخوف: أتـركه؟! مينوووونة انتين ؟! أنـي أحبــه.. أحبــه منى تعرفين يعني شنو أحبه؟
ـ وخير ياطير؟ منتي اول وحدة تحب وتنخدع فيه ! اليوم تحبينه بكرة تنسينه
قالت لي بقهر: مشكلتش ما تحسين بإحساسي، ما جربتين الشعور اللي اعيشه، اني بدونه ما اعيش، أحبـه منى والله العظيم أحبـه
صرخت عليها: أدررري تحبينه بس اهو ما يحبــش ما يحبـش
رفعت صوتها أكثر مني: من يقول ما يحبني؟ انتين ليش مو راضية تصدقين؟ ليش ما توثقين بالناس بسهولة؟ كأن بس انتي الوحيدة اللي تفهم بهالدنيا والناس الثانية لا! من يقول ما يحبني؟ ليش عيل خلاني أكلم عمته ؟ ليش سهر ويايي ليالي في التلفون يبني أحـلام وياي عشان نحققها؟ ليش يحرص علي ويخاف علي ؟ ليش يشتاق لي ويزعل علي؟ ليش يبي يخطبني ؟ ليش صارحني بأخطائه وعيوبه؟
اني جيت لش عشان تواسيني وتاخذين بيدي .. بس كالعادة على طول نختلف ووجهات نظرنا متعارضة
ـ الصح والغلط دوم متعارضين، ما يجتمعون مع بعضهم
حـوراء: وعلى طول انتي الصح واني الخطأ؟
ـ حـوراء اني ابي مصلحتش، انتي بنت خالتي وصديقتي وغالية علي وايد، ما ارضى بالأذية لش! اني ما ابي افرق بينكم بس اللي تسوينه غلـط والشي اللي ينبني على غلط ما يستمر
سكتت وظلت ساكتة فـترة، بعدين قالت: ما توقعتش تغـارين مني! او تحسديني على سعادة أهداني القدر إياها!
ولبست عبايتها، وطلعت من غرفتي ومن بيتنا!
وظليت مكاني منبهتة !! مندهشة ! ماني عارفة شسوي !
أغار منها ! وأحسدها !!!
الله يسامحش !
قمت اصلي بعد ما سمعت الأذان .. وقعدت على سريري محتارة ! أحس بأشياء تتلوع بداخلي! بألم ! بأحـزان تغلي بشراييني .. أغار منها وأحسدها !
فتحت اللابتوب وقعدت على المنتدى ... ارد على المواضيع ... وبعدها على الفوتوشوب
أصمم أشياء تافهة !
كان ودّي أكتب بس من كثر الألم ماني قادرة اسوي شي ... أحس اني فاقدة تركيزي!
وش هالطبع اللي فيني ! إذا انجرحت ما اقدر اركز بشي ثاني .. وأهدي إهتمامي وعنايتي إلى " جرحي "
طالعت الساعة كانت 8.30 فكرت انزل تحت
انفتح باب الغرفة، كانت علياء: قومي عشـا
ـ ما ابغى
علياء: ليش ؟ قومي ابوي جايب مشويات من الحنطور، ولـريش اللي تحبينه
انسدحت على السرير: طلعي وسكري الباب، مو مشتهية
قالت وهي تسكر الباب: الطقـاق !

دفنت راسي بالموسدة ... وظليت مدة طويلة ساكنة وساكتة .. والصمت يلفني
بعدها تعالت شهقاتي وتركت لدموعي الحرية ... تعبـت والله تعبـت
أبي ارتاح .. وش هالدنيا ليش مافي انسان مرتاح
ليش حياتي غير عنهم ! ليش احس بفراغ ليش مافي شي يملي حياتي واكسر روتيني
أبي أحب .. خاطري أحب مثلهم ! وأحصل انسان يحبني ويلفني بالأمان
كلهم يحبون ! إلا أني !
محمـد .. جواد .. حوراء .. جي جي .. وديعة ومريم والكل الكل
ليش ما احب مثلهم !
وليش ماكو واحد يحبني اني بس ! أني وبس !
~
~
~
وغفيت على هالأفكـار .. نمـت وأني مو حاسة بنفسي !
فتحت عيوني بتعب .. وطالعت السقف .. كنت نص نايمة ونص قاعدة !
طالعت الدريشة لقيت الدنيا ظلام ... دفنت راسي بالموسدة ورديت نمت !
.
.
.
اوتعيت مرت ثانية حسيت اني برداااانة .. الجو بارد !
قعدت على السرير ورفعت شعري اللي كان متبعثر ولاصق في ويهي
شفت ثيابي ! كنت لابسة تنورة وقميص .. شلون عرفت انام بهالثياب
فتحت الابجورة وأخذت تلفوني ،،
كانت الساعة 2.35
كان فيه مسجين و 4 مسكولات !
3 من جي جي
ومسكول من حياته ! " زينب " ! شسالفة !
فتحت المسجات
الأول كان من " مرايم "

(( دايم على بالي ولا يوم ناسيك
وأنت لزيم الروح وأكثر شوية
بدرب المعزة أشهد إني مخاويك
واخترت شخصك بين كل البرية
الرب يعلم بالغلا يا كثر مغليك
و دايم مكانك في الشموخ العلية ))

والثاني من رقم غريب !

برفع قضية على الدنيا ومافيها
واول قضية أبرفعها على حالي
خلاص ماني مكحلها أبعميها
وأحوسها وأقلب الأول على التالي
لاتقول ماأقدر أسويها ؟؟
صدقني أسويهاا
واقول أحــبــك .
لا وبصوت عــالي..
.:أحــبـــك مووت:.

أكيد غلطانين !
شلت نفسي من على السرير ورحت غسلت ويهي .. ونزلت تحت
البيت صخــة مافي أحـد .. محمد الليلة بالشغل ! يتضـايق إذا يداوم بالليل
من حقه والله .. الانسان طاقة وهو يتعب وايد .. الله يكون بعونه إن شاء الله
حسيت ان في صوت في البيت !
خفت كنت برجع الغرفة .. بس رديت هونت وكملت طريقي
مع إن كان قلبي يرقع من الخوف .. معقولة حرامي !
قلبي طربق طربق طربق !
غمضت عيني بقوة .. وكملت طريقي !
الجـو بــــارد! صقيع .. أحس أطراف رجولي متجمدة
سمعت صوت تلفون ! خفت زيادة
وقفت مكاني... الصوت من المطبخ !
مشيت على اطراف ريولي .. ووصلت عند المطبخ.. توني بدخل بس شفت احد قاعد على الطاولة
كنت بشهق! بس حبست صوتي.. أمبلى هذا هو ! هـو هذا هـو !
جـواد !
كان حاط راسه على الطاولة.. والتلفون يرن..
مرة وحدة رفع راسه... ومسك التلفون !
جواد: ألـو
وخفض صوته ! بنبرة عذاب قال: صباح النور والسرور هلا حبيبي..

ورجع الكرسي على وراا.. ورفع ريوله على الطاولة، وارخى راسه على الكرسي: دامي معاج أنا بألف خيـر.. أنتي شلونج ؟
..............................
أنا أقدر أكسر كلمتج ؟ كم زينب عندي أنا ؟ وحدة بدنيتي ما اقدر اعيش بلياها
..............................
أنـا في البيت الحيـن
..............................
والله ! شنو ما تصدقيني يعني ما تثقين في كلامي ؟
..............................
تطمني أنا الحين بالمطبخ اممم سويت لي كوفي وقعدت هني لأن الجـو بـارد ومرتاح
..............................
تخافين علي ؟
..............................
يـاعمـرااااااي انتي
..............................
وخفض صوته أكثر: فديت اللي يستحون.....

قلت بخاطري: اني بعد استحي... كل هذا يطلع من تحت راسك ياجواد! الغامض الكتوم اللي كللش ما يهزه ريح.. طلع قلبه ورقة بسبب بنية! والله ما ينعرف لكم يالرياييل
لكن بوقف هنـي وبتجسس ما ببتعد أبـا أسمع شنو يقول حرف بحـرف

جـواد: تصدقين زينب مشتاق لأمي بطريقة ما تتصورينها ودّي أشوفها وأحضنها تتوقعين تعذبت هالأيام بسببي ؟
..............................
مو ذنبي ! كنت أبي أريح نفسيتي
..............................
والله وراسج الغالي لو مو عشانج كنت طلعت من الجامعة
..............................
لالا كلشي ولا زعلج بس والله هلاك حياتي مأساة الجامعة موادهم كللش صعبة
..............................
ايه أدري من يوم أمي تجيبني وأنا ذكي وعبقري
..............................
من حقي أغتر !
..............................
مو كفاية انج ملكي! هذا أكبر فخر أغتر فيه
..............................
والله يـا إن قلتي هالكلام مرة ثانية شوفي شبصير..
..............................

صـرخ بقهـر وهو يضرب الطاولة بيده: لا تطـرين الموت! شفيج انتي! ما تفهمين ؟! ليش تحاولين تعكرين مزاجي كل ما فرحت ؟ ليش تحولين سعادتي لتعـاسة؟ زينب أحبـج أفهمـي أحبـج! أنا مستحيل أعيش بدونج
..............................
قصدج أو موب قصدج هالاسلوب أنا ما أحبه! لا تكررينه مرة ثانية سمعتـــي
..............................
وصـخ فترة طويلة شوي ورجع يتكلم بحنان مناقض للحالة اللي كان فيها من شوي: لا تصيحين لا تعذبيني،،، دموعج اهيا عذابي، ما أتحمل أشوفج تعبانة سعادتج أهي سعادتي، حبيبي أدري اني اقسى عليج وايد بس
..............................
أنا أعذبج؟ ياعل قبري يلمني ولا أكون بيوم مصدر عذاب لج
..............................
خـلاص خلينا نسكر السالفة! مو احنا اتفقنا ان ماكو زعل بينا؟
..............................
الحين انا الغلطان؟ آه منج دوووم تقلبيها علي
..............................
أنا ما أقسى عليج انتي تنرفزيني عشان جذي أعصب
..............................
إن شــاء الله غالية والطلب رخيص
..............................

ما تمللتون ! والله تمللت ! طايح لي غزل في غزل ! وحالات متقلبة ! مرة فرحان مرة زعلان مرة يصارخ مرة يخفض صوته .. شو هـالريال !
قررت أقطع عليه رومانسيته ! عورتني ريووولي واني واقفة !

رجعت خطوتين بهدوء ... وظليت أمشي وأطلع صوت عشان ينتبه !
دخلت المطبخ كأني توني ياية ! ما كأني كنت واقفة اتنصت عند الباب هههههه
طالعني متفاجأ، وأني سويت روحي متفاجأة، وتصنعت الدهشة وقلت: جـواد !
رجع التلفون عند أذنه وقال بهمس: اكلمج بعدين، باي

حطيت يدي على خصري ورفعت حاجبي وقلت له بسخرية: الحمـدلله على السلامة أستاذ
نزل التلفون على الطاولة وعقد ذراعينه عند صدره وقال بنفس اللهجة: الله يسلمش،، دكتور لو سمحتي
ـ لا والله !
بعناد رد علي: ايه والله !
قلت له بخبث: من شفتني سكرت التلفون هـا ! " وقلت واني أقلد عليه: أكلـمج بعدين باي"
طلع المخشوش؟! من ورانـا بعـد ! تحـب!
تصنع الدهشة وقال: أنـا ! أحب !؟!
ـ هي هي هي لا وأنت الصادق أني!
تقرب مني وقال: جربي انتي بس !
حسيت بخوف، فابتعدت ورحت للثلاجة وصبيت لي قلاص ماي
جواد: ليش قاعدة هالحزة؟
يودت كاس الماي في يدي، وتذكرت اللي صار، تنهدت بحزن، والتفت له وقلت: نمت من المغرب، واوتعيت الحين ونزلت
هزّ راسه بطريقة دوبلوماسية: زين لاه
سكرت الثلاجة، ورحت للمغسلة أغسل كاس ماي وقلت له: ليش غبت كل هالفترة؟ أمي تعبت وايد بغيابك
طالعني بنظرة ما عرفت افسرها: كنت محتاج اني اغيب عن توتر البيت كم يوم
بندت الماي وحطيت الكاس في الرف وقلت: بس النتائج كانت سلبية، أمي على فراش المرض تعبانة
مشى بسرعة ناحيتي، جودني من ذراعي اليمين وقال: أمي مريضة ؟؟ شفيهـا ؟!
ـ اختفائك فجأة عنها تعبها، ارتفع الضغط عندها وما ترضى تاكل
شفت نظرة حزن عميـقة بعيونه، كانت تلمع وقال بصوت مبحوح: ما كان قصدي، أبوي أهو اللي جبرني اسوي جذي
ابتعد وراح للطاولة، حط يدينه على الطاولة ونزل راسه بألم ...
عورني قلبي وايد، جواد بخيل بمشاعره معانا! ما عمره بين لنا أنه أخونا، ودائماً متكتم وعايش حياته بروحه.. أكا يحب زينب! ومكالماته غزل في غزل معاها ويحبها أكثر من روحه وشايلنها على كفوف الراحة.. وأحنا بعرض لجدار !
التفت لنفسي ! أغـار ! كأني قاعدة أغار!
أيه اغار وليش ما أغار؟! مو أخوي؟ مو ولد أمي وأبوي، ليش كريمين على الغير وبخيلين معانا، ما نبي منه شي بس كلمة حلوة ويحسسنا بوجوده بدل ما يبني له عالم بروحه، يعيش فيه أهو و معشوقته!
ما كنت ابي اعاتبه، هالإنسان يخفي أسرار وايد، وعنده آلام وجروح كفيلة تخليه شايب في عزّ الشباب، بس مثل ما بديت بكمل ! وما بتراجع، بتقرب منه وبخليه أقرب من الظلال لنـا....
كانت دموعي تسبح بعيوني، أحاول أحبسها، طاحت دمعتي بس اهو ما التفت لي !
حتى لو كان الثمن أني امثل وألعب لعبة من لعباتي! بمثـل وببدع في التمثيل عشان تقرب منا ياجواد
شهقت بصوت قوي عشان يلتفت لي، وبالفعل رفع راسه وطالعني بخوف واستغراب: شفيـش ؟
زدت من شهقاتي وقلت: خايفة خايفة على أمي!
طالعني بحيرة ووقف مكانه موب عارف شسوي! لو محمد أخوي مكانه كان الحين اجا وحضني! بس هالانسان ما يفهمها وهي طايرة... عشان جذي تقربت منه وحضنته وافتعلت صوت " الصياح المصطنع! "
أما هو فكان واقف مثل الجبل موب عارف شسوي! رفعت راسي وقلت له: انت ما تحس فينا؟! احنا نحبك احنا اهلك وأحبابك.. لو الدنيا تلف وتدور والكل يغدر فيك نظل احنا موطنك الأول والأخير... ليش تسوي جذي وتبتعد عنا أمي تحبك وايد.. يمكن أكثر منا كلنا.. ما تستاهل اللي تسويه فيها

وشلت يدي عنه وابتعدت، كنت بطلع عشان اخلي الحجي يدور في مخه ويحلله.. صرت أعرفه الحين! حتى لو مو كلياً بس أعرفه... ومن أهم طبايعه أنه حساس! ويخزن الحجي براسه ويقعد يقلب فيه لين ما يستوعب عدل شنو اللي صاير ويعرف المغزى بنفسه!
عطيته نظرة مؤنبة عشان توصل لقلبه وضميره... وطلعت من المطبخ لغرفتي !

.
.
.
.
.

" نهاية الجزء الثامن


ليالي مظلمة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
رواية [ادب] دمــعة أنثـى منتدي الأدب العالمي و روائعه 5 03-10-2011 10:19 AM
مقطع فيديو بنت تقلد رونالدينو روعة جدا محمص القلوب منتدي اليوتيوب YouTube - فيديو و keek كيك 0 07-01-2009 11:41 PM
عاشق المنتديات ( ملك الرومانسيه )) تحت المجهر $$$ الحب الخالد $$$ منتدي أخبار الأعضاء والمشرفين (أستراحة الأعضاء) 34 02-18-2009 10:42 PM


الساعة الآن 05:08 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.