قديم 05-10-2011, 10:25 PM   #1
عضو موقوف
 
تاريخ التسجيل: Mar 2011
العمر: 39
المشاركات: 425
معدل تقييم المستوى: 0
عيد الجبل is on a distinguished road
افتراضي عدم الغضب


عن أبي هريرة رضي الله عنه ، أن رجلا قال للنبي صلى الله عليه وسلم : " أوصني " ، فردّد ، قال : ( لا تغضب ) رواه البخاري .

الشرح
خلق الله تعالى آدم عليه السلام من تراب الأرض بجميع أنواعه - الأبيض منها والأسود ، والطيب والرديء ، والقاسي واللين - ، فنشأت نفوس ذرّيته متباينة الطباع ، مختلفة المشارب ، فما يصلح لبعضها قد لا يناسب غيرها ، ومن هذا المنطلق راعى النبي صلى الله عليه وسلم ذلك في وصاياه للناس ، إذ كان يوصي كل فرد بما يناسبه ، وما يعينه في تهذيب نفسه وتزكيتها .

فها هم صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم ، يتسابقون إليه كي يغنموا منه الكلمة الجامعة ، والتوجيه الرشيد ، وكان منهم أبو الدرداء رضي الله عنه - كما جاء في بعض الروايات - ، فأقبل بنفس متعطشة إلى المربي العظيم ، يسأله وصية تجمع له أسباب الخير في الدنيا والآخرة ، فما زاد النبي صلى الله عليه وسلم على أن قال له : ( لا تغضب ) .

وبهذه الكلمة الموجزة ، يشير النبي صلى الله عليه وسلم إلى خطر هذا الخلق الذميم ، فالغضب جماع الشر ، ومصدر كل بليّة ، فكم مُزّقت به من صلات ، وقُطعت به من أرحام ، وأُشعلت به نار العداوات ، وارتُكبت بسببه العديد من التصرفات التي يندم عليها صاحبها ساعة لا ينفع الندم .

إنه غليان في القلب ، وهيجان في المشاعر ، يسري في النفس ، فترى صاحبه محمر الوجه ، تقدح عينيه الشرر ، فبعد أن كان هادئا متزنا ، إذا به يتحول إلى كائن آخر يختلف كلية عن تلك الصورة الهادئة ، كالبركان الثائر الذي يقذف حممه على كل أحد .

ولهذا كان النبي صلى الله عليه وسلم يكثر من دعاء : ( اللهم إني أسألك كلمة الحق في الغضب والرضا ) رواه أحمد ، فإن الغضب إذا اعترى العبد ، فإنه قد يمنعه من قول الحق أو قبوله ، وقد شدّد السلف الصالح رضوان الله عليهم في التحذير من هذا الخلق المشين ، فها هو علي بن أبي طالب رضي الله عنه يقول : " أول الغضب جنون ، وآخره ندم، وربما كان العطب في الغضب " ، ويقول عروة بن الزبير رضي الله عنهما : "مكتوبٌ في الحِكم: يا داود إياك وشدة الغضب ؛ فإن شدة الغضب مفسدة لفؤاد الحكيم " ، وأُثر عن أحد الحكماء أنه قال لابنه : "يا بني ، لا يثبت العقل عند الغضب ، كما لا تثبت روح الحي في التنانير المسجورة، فأقل الناس غضباً أعقلهم "، وقال آخر : " ما تكلمت في غضبي قط ، بما أندم عليه إذا رضيت ".

ومن الصفات التي امتدح الله بها عباده المؤمنين في كتابه ، ما جاء في قوله تعالى : { الذين ينفقون في السراء والضراء والكاظمين الغيظ والعافين عن الناس والله يحب المحسنين } ( آل عمران : 134 ) ، فهذه الآية تشير إلى أن الناس ينقسمون إلى ثلاثة مراتب : فمنهم من يكظم غيظه ، ويوقفه عند حده ، ومنهم من يعفوا عمن أساء إليه ، ومنهم من يرتقي به سمو خلقه إلى أن يقابل إساءة الغير بالإحسان إليه .


وهذا يقودنا إلى سؤال مهم : ما هي الوسائل التي تحد من الغضب ، وتعين العبد على التحكم بنفسه في تلك الحال ؟ : لقد بينت الشريعة العلاج النافع لذلك من خلال عدة نصوص ، وهو يتلخص فيما يأتي :

أولا : اللجوء إلى الله سبحانه وتعالى بالدعاء ، فالنفوس بيد الله تعالى ، وهو المعين على تزكيتها ، يقول الله تعالى : { وقال ربكم ادعوني أستجب لكم } ( غافر : 60 ) .

ثانيا : التعوذ بالله من الشيطان الرجيم ، فهو الذي يوقد جمرة الغضب في القلب ، يقول الله تعالى : { وإما ينزغنك من الشيطان نزغ فاستعذ بالله } ( فصلت : 36 ) ، وقد مرّ النبي صلى الله عليه وسلم على رجلين يستبّان ، فأحدهما احمرّ وجهه ، وانتفخت أوداجه ، فقال النبي صلى الله عليه وسلم : ( إني لأعلم كلمة ، لو قالها ذهب عنه ما يجد ، لو قال : أعوذ بالله من الشيطان ، ذهب عنه ما يجد ) ، وعلى الغاضب أن يكثر من ذكر الله تعالى والاستغفار ؛ فإن ذلك يعينه على طمأنينة القلب وذهاب فورة الغضب .

ثالثا : التطلع إلى ما عند الله تعالى من الأجور العظيمة التي أعدها لمن كظم غيظه ، فمن ذلك ما رواه أبو داود بسند حسن ، أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( من كظم غيظا وهو قادر على أن ينفذه ، دعاه الله تبارك وتعالى على رؤوس الخلائق ، حتى يخيره من أي الحور شاء ) .

رابعا : الإمساك عن الكلام ، ويغير من هيئته التي عليها ، بأن يقعد إذا كان واقفا ، ويضطجع إذا كان جالسا كما قال النبي صلى الله عليه وسلم : ( إذا غضب أحدكم وهو قائم فليجلس ، فإن ذهب عنه الغضب وإلا فليضطجع ) رواه أبو داود .

خامسا : الابتعاد عن كل ما ما يسبب الغضب ، والتفكر فيما يؤدي إليه.

سادسا : تدريب النفس على الهدوء والسكينة في معالجة القضايا والمشاكل ، في شتى شؤون الدنيا والدين
.


عيد الجبل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-11-2011, 01:39 AM   #2
-||[كبار الشخصيات في المنتدى]||-
 
الصورة الرمزية ؛؛ الــريــم ؛؛
 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
المشاركات: 4,438
معدل تقييم المستوى: 14
؛؛ الــريــم ؛؛ is on a distinguished road
افتراضي


اللهــم إنــي ظلمــت نفســي ظلمــاً كثيــرا ولا يغفــر الذنــوب إلا أنــت . فاغفــر لــي مغفــرة مــن عنــدك ، وارحمنــي إنــك أنــت الغفــور الرحيــم ،،،يــاآرب ابعدنــــي ع ـن معصيتــكـ وقربــي م ــن طاعتــكـ وأعطنــي حاجــاآا تلهينــي ع ـن المعــاصــي اللهــم اغفــر لــي واهدنــي وارزقنــي وعافنــي ، أعــوذ بــالــلــه مــن ضيــق المقــام يــوم القيــامــة . جــزاك الــلــه خيــر وجعلــه من موازيــن اعمالــــك ، وجعــل الجنــه من نصيبــك ، وجمــع الله قلوبنــا على طاعتــه ،، وحــرم وجهــك وجســدك وانــاملــك ،، وجميــع من يمــر بهــذا الموضــوع ،، من النــــــار اللهــم آميييين ،،


0 غيــاب فلسطينــة ع ــســل ؟
0 كانــت صدمــــه !!
0 نداء لكل واحد بينسحب ؟
0 هـل لازلـت تحـاآرب فـي حـرب قـد انتهـت منـذ زمـن بعيـد ؟
0 الحلقة الثانية من يوم في بيت الرسول صلى الله عليه وسلم
0 أحمد البايض هل هو ساحر أم لاعب خفه ‏
0 الهـدهد الغيــور على التوحيــد
0 نتـائج مسابقة من هو الصحابي
0 وما نفع اللقاء !
0 كلمـا كرهتــك أكثـــر ؟
0 إبتسامـه يتيمــه صفــراء ،،
0 انـي لسـت بسلـة مهمـلات يرمـي فيهـاآ النـاآس قــاذوراتهـم ؟
0 (( الــرجـ ـال حمقـ ـ ـاء حتـ ـى بمشاعرهـ ـ ـم ))
0 ما ينتشر اليوم عن معجزات الطبيعة !
0 ،نقشت لك همساتي لأنك ملك امرأة أخرى،
؛؛ الــريــم ؛؛ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-11-2011, 01:44 AM   #3
-||[قلم من ذهب]||-
 
الصورة الرمزية ابـو رهــوفـہRR
 
تاريخ التسجيل: May 2011
المشاركات: 102
معدل تقييم المستوى: 9
ابـو رهــوفـہRR is on a distinguished road
افتراضي


مشكوررررررررررررررررررررر...


ابـو رهــوفـہRR غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-11-2011, 03:35 AM   #4
::مراقبة المنتديات الطبية::
 
الصورة الرمزية سيل الحب
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
العمر: 27
المشاركات: 14,614
معدل تقييم المستوى: 25
سيل الحب is on a distinguished road
افتراضي


اللهم آتنا في الدنيا حسنة و في الآخرة حسنة وقنا عذاب النار

بارك الله فيكـ على الطرح و اجعله في موازيين حسناتك

سبحان الله و بحمده سبحان الله العظيم


0 ألف مبارك الإشراف فتاة طموحة
0 توبيكات إيمانية
0 التسمم بالأدوية
0 قائمة الانتظار
0 بأكثر من 3 ملايين دولار
0 دراسة عن دواء بيفاسيزوماب bevacizumab
0 ادينوسين (Adenosine)
0 كعبة الغابة السوداء
0 الاستربتومايسين ..مضاد حيوي .. استخداماته الطبية و أعراضه الجانبية
0 مواطن سعودي لم ينم منذ 7 سنوات
0 غشاء بكارة صينى يعيد العذرية للفتيات بـ 15 دولار فقط
0 المقشعات وحالات البلغم ومضادات السعال ومضادات الاحتقان
0 لا تؤجل عمل اليوم إلى الغد
0 إنتحــار
0 ۝❝زخارف أسماء للماسنجر ❝۝
التوقيع

عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
المؤمن القوي خير وأحب إلى الله من المؤمن الضعيف وفي كل خير,
احرص على ما ينفعك واستعن بالله ولا تعجز
وإن أصابك شيء فلا تقل لو أني فعلت كذا لكان كذا وكذا
ولكن قل: قدر الله وما شاء فعل فإن لو تفتح عمل الشيطان . رواه مسلم .


اضغط هنا لتكبير الصوره

وطني لحبك في العظام دبيب
و بك الأحبة و الزمان يطيب

اضغط هنا لتكبير الصوره




سيل الحب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ملف الاطفال ذو الاحتياجات خاليه المشاعر منتدي اطفال - تربية الاطفال 4 04-12-2012 09:41 PM
ملف ... الاطفال ذوي الاحتياجات الخاصة (ارجوا التثبيت) خاليه المشاعر منتدي اطفال - تربية الاطفال 13 04-10-2012 06:27 PM
الغضب يزيد 3 مرات احتمالات الإصابة بالنوبة القلبية برنسس ياسمين منتدي طب - صحه - غذاء - الطب البديل - اعشاب - ريجيم 6 12-23-2011 12:35 AM
علاج الغضب المجروح من الحب المنتدي الاسلامي (الشريعة و الحياة) 1 11-06-2009 11:07 AM
الهدي النبوي في منع وعلاج الغضب سبق طبي وإعجاز علمي مع الحق منتدي علم النفس و منتدى حل المشاكل الاجتماعية 6 04-28-2009 09:59 PM


الساعة الآن 08:10 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.