قديم 05-23-2011, 10:32 AM   #1
-||[كبار الشخصيات في المنتدى]||-
 
الصورة الرمزية زين الصبايا
 
تاريخ التسجيل: Apr 2011
العمر: 29
المشاركات: 2,287
مقالات المدونة: 16
معدل تقييم المستوى: 11
زين الصبايا is on a distinguished road
خيانة زوجيه






اضغط هنا لتكبير الصوره
إنّ الله عزّ وجلّ: ((لاَ يُحِبُّ الخَائِنِينَ)) (الأنفال: 58)، و(( لاَ يَهْدِي كَيْدَ الْخَائِنِينَ )) (يوسف: 52) .
كما أخبر بذلك في كتابه الكريم، فالخائن عاقبته وخيمة في الدنيا والآخرة، فهو محروم من السعادة والهناء والاستقرار في الدنيا، ومخزيّ في الآخرة، ثمّ إنّ الخيانة إذا كانت قبيحة من الزوج، فهي من الزوجة أشدّ قبحاً، وأسوأ عاقبة، وذلك أنّ الزوج قد يتعلّق قلبه بامرأة فيتزوّجها بالحلال، فإنّ الشارع أباح للرجل أن يتزوّج بأربع، بخلاف المرأة، فإنّ خيانتها لا تنتهي إلا بأحد أمرين؛ إمّا بهدم بيتها وذلك بطلب الطلاق من زوجها طمعاً في نيل من تعلّق قلبها به، وإمّا بالوقوع في الفاحشة الكبرى وهي في عصمة زوجها ـ عياذاً بالله من ذلك ـ، وثمّة أمر ثالث، وهو أن تبقى مع زوجها بالجسد، وقلبها مع غيره، فتعيش حياتها في شقاء، مع ما ينتظرها من العقوبة بسبب ما ارتكبته من إثم الخيانة الخفيّة.



اضغط هنا لتكبير الصوره
ثمّ إنّ الزوج قد يحتمل من امرأته كلّ خطأ ـ دون الكفر بالله ـ إلا الخيانة، فإنّها كالخنجر المسموم، تَطعن به الزوجة في ظهر زوجها.
ويزداد الأمر سوءاً إذا كانت المرأة ـ أو الرجل ـ قد بلغا أشدّهما، وتجاوزا سنّ الشباب وطيشه:
وإنّ سفاه الشيخ لا حلم بعده وإنّ الفتى بعد السفاهة يحلمُ



وللخيانة علامات كثيرة لا تخفى في الغالب على من له أدنى بصيرة، فتظهر في خفقات القلب، وفلتات اللسان، وقسمات الوجه، وحركات الجوارح في الرغبة في الاقتراب وسماع الصوت، كما تظهر بالاهتمام بالمظهر عند الطمع في الرؤية كما قال الشاعر:
ومهما تكن عند امريء من خليقة وإن خالها تخفى على الناس تُعلمِ
وإن خفي شيء من ذلك على الخلق، فإنّه لا يخفى على ربّ الخلق سبحانه، الذي يعلم خائنة الأعين وما تخفي الصدور، ويعلم السرّ وأخفى.


ويعظم الخطب أيضاً، إذا كان الزوج المبتلى ـ رجلاً كان أو امرأة ـ لم يقصّر في حقّ زوجه، وبذل له من المودّة والمحبّة والحنان، ما يشبعه ويكفيه، وقد كان بعض كبار السنّ يحذّر من إظهار المحبّة للزوجة، ويقول إنّ ذلك يفسدها، ويجعلها تتعلّق بغيره، وهذا غير صحيح على إطلاقه، لكنّ الاقتصاد في ذلك ـ على وجه العموم ـ خير من التمادي فيه، فإنّ من طبيعة الإنسان أنّه إذا ظفر بشيء وتمكّن منه، تاقت نفسه إلى غيره، ومثل هذا وإن كان موجوداً في الرجال، لكنّه يكثر في النساء كما يشهد بذلك الواقع.


اضغط هنا لتكبير الصوره

أمّا أسباب الخيانة فهي كثيرة أذكر منها:
1- النظر المحرّم، فكلّ الحوادث مبدأها من النظر كما قال الشاعر، ولا فرق بين النظر المباشر، أو عن طريق الشاشات الملونة، أو الصور.
2- الاختلاط المحرّم، والتساهل في أمر الحجاب، لاسيما بين الأقارب والأصدقاء، وكذلك مع الخدم والسائقين، وهو من أكثر أسباب وقوع الخيانة.
3- الخلوة المحرّمة، سواء في البيت أو العمل أو السيّارة.
4- خيانة أحد الزوجين، فإنّها سبب لخيانة الآخر، فإنّ الجزاء من جنس العمل.
5- انشغال أحد الزوجين عن الآخر، وعدم الاهتمام به، وإشباعه عاطفياً باعتدال كما سبق.
6- الهاتف، والنقّال منه أشدّ، فإنّه إذا أسيء استخدامه أوقع فيما لا تحمد عقباه.
7- المحادثة عن طريق الأنترنت، وهو ما يُعرف بالدردشات ونحوه، وهو غالب سبب الخيانات في هذا الزمن.
8- وصف المرأةِ المرأةَ لزوجها كأنّه يراها، والثناء عليها من حيث الشكل والخُلُق، وقد ورد النهي الصريح عن ذلك، والعكس صحيح بأن تصف المرأة زوجها أو أحد محارمها للنساء، وتبالغ في الثناء عليه، حتى تتعلّق النفوس به، وهذا من حماقة بعض النساء.
9- السفر بدون محرم ولو مع مجموعة من النساء، ولذا ورد النص بتحريم ذلك.
10- تزيين الشيطان، فقد تتعلّق المرأة برجل هو أقلّ من زوجها شكلاً ومضموناً، لكنّ الشيطان يزيّن لها الحرام، ومثل هذا يقال في الرجل، وقد جاء في الحديث أنّ أقصى ما يسعى إليه الشيطان ـ بعد الكفر بالله ـ خراب البيوت والتفريق بين الزوجين.

اضغط هنا لتكبير الصوره
11- الرفقة السيئة، حيث تزيّن للرجل أو المرأة الخيانة.
12- ضعف شخصيّة الزوج واهتزازها، ممّا يُغري الطرف الآخر بالخيانة.
13- وجود عيب في الزوج من كِبَر أو مرض أو إعاقة، لا سيما إذا أخفاه عن الطرف الآخر عند الزواج.
14- الشكّ الزائد في الطرف الآخر.
15- إجبار المرأة على الزواج ممّن لا تريده.
16- كثرة الخروج من البيت إلى الأسواق وغيرها بدون محرم.
17- بعد الزوجين عن بعضهما من أجل العمل أو غيره.


هذه أهم أسباب الخيانة، وهي لا تكون إلا مع وجود سبب رئيس، ألا وهو ضعف الوازع الديني، ومراقبة الله عزّ وجلّ، ولهذا أثنى الله على الزوجات المؤمنات بأنّهنّ: ((حَافِظَاتٌ لِّلْغَيْبِ بِمَا حَفِظَ اللّهُ )) (النساء: 34).
أي لا يخنّ أزواجهنّ في عرض ولا مال.



اضغط هنا لتكبير الصوره

وأمّا علاج الخيانة: فإن كانت في أدنى درجاتها، وهي التعلّق المجرّد الذي لم يترتب عليه فعل، فالعلاج يسير بإذن الله لمن صدق في طلبه، وهو يتلخص فيما يلي:

1- اللجوء الصادق إلى الله عزّ وجل، والتضرّع إليه أن يصرف هذا التعلّق عن القلب، والله عز وجل لا يخيب من دعاه.
2- الابتعاد عن كلّ ما يزيد من هذا التعلّق ويشعل ناره، من اقتراب أو سماع أو نظر، حتى تنطفئ نار الفتنة والتعلّق، وهذا من أنفع الأدويّة.
3- النظر إلى الزوج نظرة إيجابيّة، وتذكّر ما فيه من جوانب مضيئة، وأخلاق حسنة، وتغليب هذه النظرة، على النظرة الأخرى التي لا ترى إلا الجانب المظلم.
4- تذكّر عاقبة الخيانة في الدنيا والآخرة، وهوان الخائن عند الله وعند من تعلّق به، فإنّ من تذكّر ذلك عظمت عنده الخيانة، وكان ذلك سبباً لتركها والبعد عنها، والرضا بما قسم الله ـ عزّ وجلّ، أمّا إن بلغت الخيانة أقصاها ـ حمانا الله وإياكم ـ؛ فلا مخرج من ذلك إلا بالتوبة النصوح، والانطراح بين يدي الله تعالى بكل ذلّ واحتقار، والرضا بما سيترتب على هذا العمل الشائن من عقوبات مؤلمة، كما هي سنّة الله في الانتقام لمن انتهك محارمه، والله عزيز ذو انتقام.



اضغط هنا لتكبير الصوره
وأختم هذا المبحث بهذه العبارة الجميلة التي قرأتها في بعض مواقع الأنترنت، والتي ينبغي أن تكون شعاراً لكلّ زوج وزوجة، تقول هذه العبارة:
المستحيلات الثلاثة:

1- أن أعيش بدونك.
2- أن أستغني عن عيونك.
3- أن أفكّر أخونك .


اضغط هنا لتكبير الصوره

المصدر نور الاسلام


التوقيع

اضغط هنا لتكبير الصوره

عدت هنا

لبدايه اجمل

أحيا بقلب يعرف الحب فقط
زين الصبايا غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-24-2011, 01:59 AM   #2
-||[كبار الشخصيات في المنتدى]||-
 
الصورة الرمزية ؛؛ الــريــم ؛؛
 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
المشاركات: 4,438
معدل تقييم المستوى: 14
؛؛ الــريــم ؛؛ is on a distinguished road
افتراضي


اللهــم إنــي أعــوذ بــك مــن منكــرات الأخــلاق ، والأعمــال والأهــواء. اللهــم إنــي أعــوذ بــك من قلــب لا يخشــع ، ودعــاء لا يُسمــع ، ومــن نفــس لا تشبــــع ، ومــن علــم لا ينفــع . أعــوذ بــك مــن هــؤلاء الأربــع .اللهــم رحمتــك ارجــو فــلا تكلنــي إلى نفســي طرفــة عيــن ، وأصلــح لــي شأنــي كلــه ، لا إلــه إلا أنت . اللهــم طهرنــي مــن الذنــوب والخطايــا اللهــم نقنــي منهــا كمــا ينقــى الثــوب الأبيــــض مــن الدنــس .اللهــم طهرنــي بالثلــج والبــرد والمــاء البــــــارد. ،، جــزاك الله خيــر ،،و جعــلك مما تقــول لهم الجنــه هلمــواا فأنتــم من سكانــي ،، ، بــارك الله فيــك ،، وجعلــه بمواازيــن أعمــالك أعانــك الله فـــي مداومـــة العمــل الصالــح ،، ،، اللهــم صل على نبينا وحبيبنــا محمد وعلى ألــه وصحبه أجميعــن،،


0 كانــت صدمــــه !!
0 سأحتفظ بحروفك القاسيه !
0 ،نقشت لك همساتي لأنك ملك امرأة أخرى،
0 أرأيت حينما ترفع طفلا فتدوى ضحكته
0 نداء لكل واحد بينسحب ؟
0 خلـف غضبـان الأتهـام؟
0 نــاعمة جـدة 2008 عــادت من جــديد
0 أحمد البايض هل هو ساحر أم لاعب خفه ‏
0 توضيح شروط لا إله إلا الله (العلم واليقين ...الخ) .
0 لم أوفي بعهدي الدفين؟
0 الكاريزما بين السحر والخيال والغموض فهل انت كاريزمى
0 التميز ياشباب
0 سؤال لمالك المنتدى وللمدير العام ‏
0 ألــف مبــروك الإشــراف زيــاد الهمامــي
0 الحلقة الثانية من يوم في بيت الرسول صلى الله عليه وسلم
؛؛ الــريــم ؛؛ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-24-2011, 02:23 AM   #3
-||[عضو فعال]||-
 
تاريخ التسجيل: May 2011
المشاركات: 48
معدل تقييم المستوى: 0
احساس واحد) is on a distinguished road
افتراضي


الله يجزاكــ كل خير


احساس واحد) غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-24-2011, 07:09 PM   #4
-||[كبار الشخصيات في المنتدى]||-
 
الصورة الرمزية زين الصبايا
 
تاريخ التسجيل: Apr 2011
العمر: 29
المشاركات: 2,287
مقالات المدونة: 16
معدل تقييم المستوى: 11
زين الصبايا is on a distinguished road
افتراضي


شرفني حضورك واسعدني بارك الله فيكم
غاليتي الريم
واحساس واحد
تحياتي العطره
دمتم بالف خير


التوقيع

اضغط هنا لتكبير الصوره

عدت هنا

لبدايه اجمل

أحيا بقلب يعرف الحب فقط
زين الصبايا غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ايهما اصعب خيانة الصديق ام خيانة الحبيب" قاهرهم22 المنتدي العام 8 01-11-2011 09:26 PM


الساعة الآن 01:06 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.