قديم 01-14-2008, 05:01 PM   #1
-||[قلم من الماس]||-
 
الصورة الرمزية انفاس الورد
 
تاريخ التسجيل: Nov 2007
المشاركات: 930
معدل تقييم المستوى: 12
انفاس الورد is on a distinguished road
Wink لي صاااحب صبيت له دمي فكوووب00000000




لي صــاحب صبيت له دمـــي فكوب.. كـــبه وهو يضحك وأنا هناك منصــاب
للكاتبة: الخقاقة


الشخصيات:
عايلة محمد
أبو أحمد: "محمد" ريال رزين أسمراني وملامح حلوة تريح القلب وهو شاعر ويحب يقصد على أهله يتغزل ويمدح ويمدح ومرة وحدة ينجلب عليهم راعي سوالف واللي يشوفه مايعطيه عمره وهو حبوب ومتفاهم وحكيم في كلامه له مبادئه في الحياة ويحب اللمة مع عيالة والحياه معاه حلوة

أم أحمد: سعودية راقية فنانة وكشخة حلوة وبيضة وعسولة اللي يعرفها يحبها تهتم وايد بعمرها متفاهمة وعلاقتها واايد حلوة ويابناتها كأنهم صديقات مش أم وبناتها وتشتغل مشرفة في جمعية المرأة الظبيانية اللي في العين

أحمد: شيوخي في فزته ملامح تجذب الأنظار وعيونه عسلية على أمه صغيرة بس حلوة خشمة سيف وجسمه رياضي عريض وطويل ولونه حنطاوي للابيض يجذب الانظار وبالاخص يوم يضحك لان يظهرن غمازاته الجنان وكل البنات متخبلات عليه وعمره 22 وهو في السنة الاخيرة من ادارة واقتصاد تخصص محاسبة وهو مالج على بنت عمه اليازية وماخذنها عن حب

الهنوف: عمرها 20 ما شاء الله عليها بيضه وحلوة لدرجة ما تقدر اتشل عينك عنها وملامحها تميل للسعودية اكثر من الامارات طويلة جسمها مرسوم بس تميل للضعف عيونها كبار وسيعة ورموشها غلاض وشعرها حرير مايل للون بني غامج رزينة وعقلها كبير لدرجة تعطيها اكبر من عمرها وهي بتروح سنة ثالثة جامعة ادارة واقتصاد تخصص تسويق

فاطمة: عمرها 18 سنة قصيرة بس مش وايد يعني طولها حلو حلوة وايد وجمالها بدوي وحنطاوية وعيونها جنان كبار وسود وساع وخشمها شرات السيف وثمها صغير وشعرها اسود حرير وجسمها مرسوم رسم ومخصر ولي يشوفها يعطيها اصغر من عمرها هادية وحبوبة والكل يحبها لشخصيتها وجمالها لانها اجتماعية وتحب الناس دلوعة وايد ورقيقة وفيها غمزات جنان ولي ما يعرفها يحسبها خقاقة بس هي طيوبة وهي نسخة ثانية عن ابوها في الشكل وبتروح سنة اولى جامعة ادارة واقتصاد ويا بنت عمها ميثة

مريم: انسانة حبوبة وعفوية وحساسة وايد وطويلة وضعيفة حليوة وجمالها جمال طفولي حنطاوية عيونها عسلية صغار بس تذبح ونظراتها تقهر خشمها سيف وطويل وفيها ملامح من احمد اخوها وشعرها كيرلي جنان ومايل للبني وفيها خدود ويوم تستحي يحمرن وهي ربشة وخبلة وحركاتها شوية صبيانية وبتروح ثانوية عامة علمي (الله يعينها(


عائلة جمعة ال
ابو مبارك: اكبر واحد من اخوانه عاقل ورزين وحياته كلها عزب ويداوم الصبح في شركة العايلة ويا اخوه محمد وريل اخته ابو محمد وهو طيب ويحب عياله وبالاخص حامد

ام مبارك: انسانة فنانة وراعية سوالف وسوالفها ما تنمل وفيلتها عدال فلة ام ريلها يعني فلتين في سور واحد وهي ربة بيت

خليفة: ولد ابو مبارك من حرمة ثانية بس مطلقنها عريض وطويل وملامحه حلوة وحنطاوي وفيه ملامح من ابوه وشخصيته قوية وعمره 27 ويشتغل في شركة العايلة ويا ابوه وعند حايتك له تلقاه سند لك

مبارك: عمره 25 وهو ضابط وفي الويكند يشتغل في شركة العايلة وهو طويل وعريض وملامحه حلوة ورزين وعاقل وتقدر تعتمد عليه في أي وقت وهو دايما قد المسوؤلية ويحب يغايض اخواته ومحيرين الهنوف حقه من هم صغار

محمد: عمره 22 انسان ربشة وملامح جنان وابيض وجسمه رياضي وعيونه كبار ووساع وخشمه سيف وراعي سوالف وينحب من اول نظرة ويدرس في كلية الشرطة

حامد: عمره 21 ويدرس في كلية الشرطة ويا اخوه محمد وهم يحبون بعض وايد شيوخي في فزته يجذب الانظار طيب وحبوب ومغازلجي والبنات متخبلين عليه وراعي سوالف وجسمه رياضي ومحيرين فاطمة بنت عمه حقه من هم صغار

اليازية: عمرها 20 وهي تدرس في كلية التربية حبوبة وحلوة وحنطاوية وعيونها كبار ووساع وشعرها اسود وطويل ومملوجة على ولد عمها احمد

ميثة: عمرها 18 تدرس في ادارة واقتصاد ويا بنت عمها فاطمة بيضة وعيونها كبار ووساع وشعرها اسود طويل وحبوبة وربشة وراعية سوالف وتشل بصوت جنان

سلطان: صغير العايلة بسير صف رابع لقبه سلطان الشاعر يحب العزب مثل ابوه وفيه ملامح من عمه محمد وربشة وحبوب وهو بكبره جنان

وفي شخصيات ثانية بتظهر في القصة


الجزء الأول
في بيت عايلة محمد ال
فطوم: مريامة باباتي وين ساير الحين
مريم: مادري .. تدرين قومي ننزل تحت عند قوم أماية في الصالة
نزلن مريوم وفطوم تحت عند أمهم في الصالة لأن مشاء الله بيتهم فلة عودة وعندهم خير وايد حصلن تحت الهنوف يالسة ويا امها في الصالة
فطوم+مريوم: شحالج أماية ( باسوها على خدها )كيفيك هنوفة
أم أحمد والهنوف : الحمد لله تعالوا يلسو ويانا ..
عاد الدلوعة فطوم سارت لصقت عند امها ومريوم يلست عند الهنوف
مريوم: شو صاير شو مستوي وينه أبوي (حشى أم هلال(
أم أحمد : مادري شو عنده طلع بسرعة
بس خلصت كلامها ام احمد كانت بدخلة أبو أحمد وسار حجرته فوق ولحقته أم أحمد
أم احمد: محمد شو فيك
أبوأحمد:تعالي يلسي عدالي اقولج السالفة
أم أحمد :انشا الله خير
ابو احمد:توني سرت عند يمعة اخوي يقول يريد الهنوف حق مبارك بس سمعت من حرمته انه يحب وحده من 3 سنوات والهنوف أحبها وما أرضى عليها ياخذها واحد يحب وحدة ثانية حتى لو ولد أخوي
أم أحمد : ناد بنتك و شاورها
في الصالة التحتية
الهنوف:تعتقدون شوفيه أبوي
فطوم : ما عرف بس أحس في سالفة صايرة
الهنوف : الله يعين
مريوم: ودي أسير فوق عندهم وأسمعهم شو يقولون
ويسمعون البنات أبوهم ينادي الهنوف
الهنوف : ياويلي خايفة
مريم وفاطمة: الهنوف شو مسوية من ورانا اعترفي ههههههههههههههه
الهنوف: يا ويهكم سكتو خلوني أسير عندهم
الهنوف سارت حجرة أبوها وهي خايفة
الهنوف: هلا ابوي آمر
أبو أحمد : ما يامر عليج عدو تعالي حبيبتي هني عدالي
سارت الهنوف ويلست عدال ابوها
أبو أحمد:الهنوف اليوم عمج يمعة طلبج حق ولدة مبارك وأنا سامع انه يحب وحدة من دبي من 3 سنوات بس عمج مش راضي يتزوجها شو رايج حبيبتي
الهنوف: اسمحلي أبوي أنته تعرف من زمان اني ما احبه وحبي له شرات أحمد أخوي وبعدين حراام الولد يحب البنت خطبوله إياها لأني أنا ما أريده و هو ما يريدني بالذمة أي حياه بنعيشها إذا خذاني
أبو أحمد: صدق عرفت أربي بارك الله فيج
الهنوف: خلاص أبوي عادي أظهر
أبوأحمد : لهدرجة تبين تفتكين مني
الهنوف : أفا وأنا أقدر بس قلت خلني أفضيلكم الجو شوي هههههههه
أبو أحمد : فديتج يا ربي
الهنوف: يالله يالله خلنا ننزل تحت نتعشا
أبو أحمد: إنشا الله نزلي وأنا بلحقج ويا أمج
الهنوف: قول أصلا تبى تستفرد بروحك ويا امي اعترف هههههه يالله يا الغاليين أترياكم تحت
ونزلت الهنوف الصالة
الهنوف : ميراندا إيرني سيروا حطوا العشا وخلي حق احمد بيتعشى بعدين
مريوم : الهنوف يلا قولي شو السالفة لا تحرقين أعصابي
الهنوف: حشى يا أم هلال خليني أريح شوي بعدين بتيكم السالفة
فطوم : يلا الهنوف
الهنوف : أف منكم انزين .. وقالتلهم السالفة
فطوم : الصراحة ما توقعت أن بروك ممكن يحب وحدة لأني أحسه مش راعي بنات الصراحة كسر خاطرية الله يجبر بخاطره
مريوم: هي والله آه يا ولد عمي من ورانا طلعت تحب صدق ما توقعت .. لا لا مستحيل ما اقدر أصدق
فطوم: إنزين أنتو شو خططتوالحين
الهنوف: والله مادري بس الي اعرفه انا باجر الصبح يوم ابوي يسير يسلم على امه قبل الدوام بيتفاهم وياه ويا عمي يمعة
فطوم :اف والله ملل بسير ادق حق ميثانة ابرك
وتسير فطوم ادق حق ميثانة من الصالة الزجاجية
فطوم : الو (صوت فطوم وايد ناعم ورقيق(
حامد: الو مرحبا
فطوم : مرحبتين
حامد :منو وياي
فطوم : ما عرفتني
حامد: لاسمحيلي الشيخة ما عرفتج
فطوم : انا فطوم بنت عمك اهني ميثانة
حامد :هلا شحالج فطيم والله ميثانة راقده تبين اقولها شيء
فطوم : لا مشكور بس اذا نشت قولها ادقلي انزين
حامد :انشاء الله من عيوني
فطوم استحت
فطوم : تسلم عيونك يلا مع السلامة
حامد: لحظة هكي نشت
فطوم : اوكي (متى هذا بحس فيني محيرة حقه ويعاملني جني اخته والله حالة (
ميثانة : مرحبا ملايين ولا يسدن شحالج
فطوم : هلا حياتي الحمد الله يسرج الحال شحالج انتي
ميثانة :من سمعت صوتج وانا بخير
فطوم : تسلميلي حياتي صدق الرمسة الي سمعتها عن بروك
ميثانة: انه يحب وحده من دبي
فطوم :هيه
ميثانة : والله انه كاسر خاطريه لانه يحبها من 3 سنين وابوي مب طايع ان بروك يخذها
فطوم : الله يعين شو هالعايلة المتعقدة يعني الواحد لازم ياخذ بنت عمه والمصيبة كل واحد ما خذ من برع العايلة
ميثانة: هههههههه هي والله صدقج والله ملل
فطوم : شو رايج يوم الاربعاء نتلاقى في عزبنا (عزبة محمد عدال عزبة يمعة (
ميثانة : فكرة مش بطالة
فطوم : اقول حياتي بخليج الحين لاتنسين تقوليلهم عشان سيرة العزبة
ميثانة : انشاء الله مع السلامة
سكرت فطوم التلفون وسارت الحجرة فوق (فطوم ومريوم في حجرة وحدة والهنوف حجرة بروحها (
وتوها فطوم بتدخل الغرفة وتنصدم بشكل مريوم ومشغله غنيه حزينه وشكلها صايحة
فطوم : مريوم حياتي شو فيج
مريوم :ما فيني شيء (وهي يالسة تمسح دموعها (
فطوم : حياتي قوليلي اذا ما قلتيلي بتقولين حق منو
مريوم :ليش جي الدنيا دايما عكسي
فطوم : ليش حياتي تقولين جي
مريوم: بقولج شيء بس لا تزعلين مني والله مش بايدي غصب عني .....(تسكت شوي) فطوم انا احب بروك
فطوم : تحبين بروك مريوم اصلا انتي تدرين ان الهنوف محيره حقه كيف حبيتيه او خطر ببالج انج تحبينه
مريوم : غصب عني والله وفرحت انه ما يحب الهنوف عشان ما اظلمها وياي ويا فرحة ما تمت طلع يحب وحدة ومن 3 سنين بعد
فطوم : حياتي سيري غسلي ويهج وصلي ركعتين لربج ودعي الله يوفقكم في حياتكم انشاء الله وما حد ياخذ غير نصيبه
مريوم : انشاء الله
وسارت اتصلي وعقب رقدن

وفي ثاني يوم
مر اليوم مثل كل يوم وفي صالة محمد ال
الهنوف يات بسرعة تنزل من الدري: عندي بشارة حقكم
فطوم ومريوم : شو بسرعة
هنوف : يلا تلبسن بنسير العين مول ويا امايا
وسارن كل وحدة تتلبس وركبن السيارة ويا الدريول

وفي العين المول
مريوم وام احمد يمشن جدام وراهم الهنوف وفطوم وكانن بسيرن الطابق الثالث
ومريوم وام احمد ركبن الدرج المتحرك ويسمعن مرة وحدة صراخ
………..
ظنكم شو سبب هذا الصراخ



الجزء الثاني
وفي العين المول
مريوم و ام احمد يمشن جدام وراهم الهنوف وفطوم وكانن بسيرن الطابق الثالث
ومريوم وام احمد ركبن الدرج المتحرك ويسمعن مرة وحدة صراخ
ام احمد ومريم التفتن وراهم وانصدمن بالهنوف وفطوم يتهاوشون ويا شلة شباب وراهم وسكن العين المول مرة وحدة وكل الناس يلتفتون على مصدر الصريخ
الهنوف: انته ما تستحي على ويهك غصب الواحد ياخذ رقمك
واحد من الشباب: اصلا انتي تتمنين رقميه
الهنوف: بذمه شفت عمرك بالمنظرة
فطوم : الهنوف خليه يولي ما فينا على الفضايح
نفس الشاب: شفتوا هالهنتين من حديقة الحيوانات (بصوت عالي وياشر عليهن(
الهنوف: وشفتوا هذا قرد شارد من حديقة الحيوانات ( وكل من المول ضحك عليه(
وسارن الهنوف وفطوم فوق عند امهم وخلوه يتحرطم ويا عمره
مريوم : يخربيت عقلج يا الهنوف تريي الهزبة من امي
ام احمد هزبت الهنوف وفطوم وقالت حقهم يلا على البيت

وفي السيارة
فطوم : امايا شو يخصنا عشان تعصبين علينا هو الي بدى
ام احمد : ولو جان سكتن لازم تفضحونه عند العرب
فطوم : انزين ماماتي حبيبي لا تزعلين
ام احمد : انا مش زعلانة بس ما ارضى كلام الناس عليكم
ويرن تلفون ام احمد
ام احمد : الو
ابو احمد : الو السلام عليكم شحالج
ام احمد : الحمد الله يسرك الحال
ابو احمد : تعالو بيت اماية عشان نتناقش عن حجز عرس احمد لا تتاخرون
ام احمد : انشاء الله الحين يايين مع السلامة
وتسكر ام احمد التلفون وتقول حق الدريول يسير بيت ام جمعة
مريوم : ليش امايا
ام احمد : ابوكم هناك يبا يتناقش وياهم عن حجز عرس اخوكم
فطوم : عيل خليني ادق حق ميثانة عشان تي هناك
فطوم ادق من تليفونها حق ميثة ( كل وحدة من البنات عندها مبايل (
فطوم : الو مرحبا
اليازية : مرحبتين شحالج
فطوم : الحمد الله شحالج حرمة اخوي
يزوي : الحمد الله يسرج الحال
فطوم : هني ميثانة
يزوي : هي لحظة
ميثانة : هلا والله شحالج
فطوم : الحمد الله شحالج انتي
ميثانة: يسرج الحال
فطوم : اقول حياتي نحن الحين بني بيت يدوه تعالو هناك
ميثانة : انشاء الله بتلبس و بيي
فطوم : اوكي يلا مع السلامة
ميثانة : مع السلامة

وفي كرفور
حامد ومحمد واحمد ولد عمهم وربيعهم منصور يالسين في ستار بكس ويسولفون ومرة وحدة يلتفتون لبنتين داخلين ارواحهن وبعد مسافة بسيطة وراهم اثنين من الشباب
منصور :قومو نرقمهم قبل هالشباب الي وراهم
حامد : شو تبى فيهم يمكن اخوانهم هذيلا
منصور : بلا غباء اخوانهم بمشون وراهم يلا قومو
محمد واحمد : طبوهم
منصور : عاد انا مزاجي يقولي قوم وراهم يلا قوم حامد وياي مافي فايدة منهم
احمد ومحمد : كيفكم يعلكم تتفشلون
حامد ومنصور قامو ورى البنات وتعرفون حركات الشباب ورقومهم
وبعد فترة قصيرة مايحس منصور الا بدحة قوية على ظهره بغت اطلع روحه وعقته على الارض وطاحت سفرته
منصور : قوم حامد انسير الحمام طاحت السفرة انعدلها
حامد : انته فسالفة سفرة الحين ولا هذا الي شكله جثة قوم بس
منصور : انته شو عندك يالس ادفر خلق الله
الشاب : انته الي مش حاشمنا يالس ترقم اخواتي جدامي
منصور : والله محد قالك تمشي وراهم
وقعدوا يضاربون وعقب كل راح في طريجه وسار حامد ويا منصور عند احمد ومحمد واول ماقعدوا نقعو احمد ومحمد عليهم من الضحك

وفي بيت اليدة الكل متيمع
بيت اليدة الي هي ام جمعة ساكنه وياها بنتها نعيمة ونعيمة عندها ولد من ولد خالتها وبعدين اطلقت
اسم ولدها فهد 22 ومتزوج وحدة من راس الخيمة اسمها عايشة وبعدين اتزوجت نعيمة من اخو ام احمد اسمه خالد يابت منه بنت اسمها فاطمة وهي اول روضة وكان خالد معرس ويايب ولدين وبنت وبعدين اطلق وتزوج نعيمة

وكان عيال ام جمعة كلهم موجودين
بنتها النعيمة وسلمى وعيالها وابومبارك وعياله وابو احمد وعياله واتفقو على ان العرس في شهر واحد لان الحين الصيف وزحمة وايد واتفقو بكرة كلهم يجمعون ويتعشون في العزبة وكلن تعشى وراح بيته
بس الهنوف وفطوم ومريوم بسيرون بيت ابومبارك وعقب بيخطف عليهم احمد اخوهم

وفي بيت ابو مبارك
يالسين مريوم وفطوم وميثانة يسولفون ويا بعض والهنوف واليازية يسولفون بروحهم
فطوم : اقول صليتن
مريوم وميثة : لا
فطوم : يلا عيل انقوم انصلي
وسارن غرفة حامد يصلون لانها اقرب غرفة حقهم وهو عند ربعه الحين
بعد ما خلصن الصلاة
مريوم : اف منج الواحد مايعرف يصلي رحمي تليفونج وشحني تلفونج
ميثة:هاتي فطوم تليفونج بشحنه جرج حامد
فطوم : اوكي
ميثة : تعالو براويكم صور منصور حبيب قلبي (منصور ربيع حامد ومحمد اخوان ميثة ويستوي ولد يرانهم وميثة اتحبه من يوم سوت الحادث ووداها المسشتفى من سنتين تقريبا ومنصور ابيض وملامحه جنان وهويدرس وياهم بكلية الشرطة(
فطوم : حلو ما شاء الله عليه بس مش احلى من حامد
مريوم : يا ويهج اكيد حبيب القلب بدافعين عنه اقول ميثة ما يخصني باخذه حقي
ميثة : الحقوق محفوظة حقي لا تحاولين تتعدين حقوقج خلونا نطلع الصالة قبل ما ايي احد

سلطان : فطوم
فطوم : شو حبيبي
سلطان : محمد يريدج برع
فطوم : محمدشو يباني قومو خلا انسير عنده
مريوم وميثة : يلا انسير
وطلعن برع لقوه يسولف ويا واحد من ربعه في التليفون
محمد : اقول يلا باي بخليك الحين عقب بدقلك هلا والله بشيوخ اشحالكم
فطوم ومريوم : الحمد الله يسرك الحال
مريوم : اقول بسير اشرب ماي وبيي اوكي( وسارت داخل الفلة(
فطوم : امر محمدوه بغيت شيء (فطوم تعز محمدوه شرات احمد اخوها ومستحيل تفكر فيه مثل حبيب ومحمد نفس الشيء(
محمد : لا بس تولهت على سوالفج وينج محد يشوفج
فطوم : والله ادل بيتنا
محمد : اقول قررت ارحمج واحن عليج وقلت بظهرج باجر
فطوم : قول والله ما اصدق
ميثة : يا الهبلة باجر بنسير العزبة
فطوم : هي والله صدق
محمد : خلاص عقب باجر
فطوم : لا ما اصدق انته محمد ولد عمي
محمد : لاوالله
فطوم : انزين وين بتواديني
محمد : بوديج يا طويلة العمر المبزرة وعقب بعشيج في مطعم وافكر اذا ماشيء زحمة بوديج السنيما
فطوم : محمدوه انته متاكد مش شارب شيء

وفي المطبخ
مريم يالسة اتصب ماي ومرة وحدة يدخل بروك من باب المطبخ ياي من الشغل
بروك : السلام عليكم
مريوم من سمعت صوته لا اراديا طاح الكوب من ايدها وانكسر
مريوم : وعليكم السلام والرحمة
بروك: يا الفارطة ما اتعرفين تمسكين الكاس عدل تبيني اعلمج كيف
مريوم: لا مشكور بس كان المكان هادي وانته دخلت مرة وحدة (استحت مريوم وحمرت خدودها وانصدم بروك يوم شافها احمرت (
بروك: شو تفكرين باحلامج الوردية
وفي هذي اللحظة رن تليفون بروك وظهر برع ويوم رد ما حصلها

وفي الميلس
الهنوف: انته ليش حاط دوبك من دوبي سير فطوم برع تراها يالسة ويا محمد
حامد : سيري يالخبلة لا اتشل محمد عنج
احمد: اف منكم انتو ما اتخلون الواحد يعيش بجو رومنسي
يزوي :استحت وحمرت
احمد : يالله حبيبي الحين بخليج وعقب بدقلج
يزوي : مع السلامة الله يحفظك
احمد : ويحفظج حبيبي حقي يلا الهنوف انسير
الهنوف : يلا
وطلعو احمد والهنوف برع عند قوم فطوم
محمد : الساعة سبع بكون عندج وبدقلج بس 3 هرنات اذا ما طلعت والله بسير عنج
فطوم : من الساعة ست ونص عيل بكون جاهزة احسلي
محمد: ترى هاي اول مرة واخر مرة
احمد : يلا بسكم سوالف ورانا دوام باجر الصبح
وسارو قوم احمد بيتهم وعيال ابو مبارك كل راح غرفته
حامد دخل غرفته وغير ثيابه بيرقد وتذكر انه تليفونه ما في بطارية وراح يحطه في الجرج
وشاف تليفون غريب وشاف مسجاته ومن الارقام والمسجات عرف انه تلفون بنت وقبل مايرده مكانه على الكمدينه رن تلفون لان الرسالة وصلت (وياه فضول انه يعرف شو هي الرسالة) وبطلها ولقاها من واحد اسمه عادل واستغرب وقال باجر بسال تليفون منو هذا اسير ارقد الحين ابركلي

في بيت أبو أحمد
الهنوف يالسة في حجرتها تفكر ليش حامد قال سيري لحقي على أختج لا تشل محمد عنج

في حجرة مريوم وفطوم
مريوم: ما أصدق ان باجر بنسير العزبة
فطوم: مادري احس أن مصيبة بتستويلي.. اوه نسيت أدق حق شماني (شمة ربيعت فطوم بالروح وهي كانت معها من أول ثانوي وهي بتدخل هندسة (
راحت فطوم تييب تلفونها من شنطتها بس ما حصلته
فطوم : شفتي وين تلفوني
مريوم : لا
فطوم : وينه ياربي ...يوووه صح نسيته في حجرة حامد يلا مش مشكلة بقول حق ميثانة تييبه وياها باجر
وتموا يسولفون شوي وبعدين قامت مريوم ترقد وفطوم يلست على النت

وفي اليوم الثاني
في شركة العايلة
أبو أحمد: لو سمحت علي خل خليفة اييني المكتب الحين
علي :انشا الله استاذ محمد ( علي يستوي سكرتير أبو أحمد (
دق علي حق استاذ خليفة
علي : السلام عليكم استاذ خليفة
خليفة:وعليكم السلام والرحمه
علي : استاذ خليفة الاستاذ محمد يباك ضروري الحين
خليفة: أوكي الحين ياي
سار خليفة عند أبو أحمد وقبل ما يدخل دق الباب
أبو احمد : تفضل
خليفة :السلام عليكم هلا عمي بغيت شيء
أبوأحمد: وعليكم السلام تفضل ايلس أخبارك واخبار الشغل معاك وينك محد يشوفك
خليفة: موجود عمي بس تعرف الشغل ما يخلص
أبو أحمد : أنا اليوم أفرجت عنكم لأن بنسير العزبة فلا تقولي وراك شغل وماتي
خليفة:أفا عليك عمي بتلقاني اول الواصلين هناك
أبومحمد : انزين بنشوف اليوم .. أقول خليفة شو سويتو بمشروع خالد الفلاحي

في بيت أبو أحمد
غرفة فطوم ومريوم
فطوم : خيبة طالعي عيوني كيف منفخات من كثر الرقاد بسير أجحلهن
مريوم : أقول روحي جحليهن بجحال لا عيوب بعد اليوم
فطوم : هههههههههه سخيفة شو في عيونج قبل ما ترمسين
مريوم : والله يحيهن مش نفسج على الأقل مش سهرانة على النت لين الفير نفسج
فطوم : قومي يلا ننزل تحت أبرك لي من مجابلت ويهج
مريوم : يا هالويه أصلا أنا كنت بنزل عشان ما تلوع جبدي من مجابلتج
فطوم : دخيلج عاد أنا ميته على مجابلت ويهج
مريوم : يلا يلا قومي وبسج من الطنازة

في بيت أم جمعة
أم جمعة ادق تلفون حق بيت أبو أحمد وفي ابو أحمد ام أحمد تزاقر على البشكارات عشان يردن على التلفون بس محد رد عليها
أم أحمد : اوووف وين طسن هذيلا
راحت ترد على التلفون
أم جمعة : مرحبا الغالية
أم أحمد : مرحبتين عمتية شحالج
أم جمعة : بخير يسرج الحال شحالج انتي وشحال ولديه
أم أحمد : الحمد الله يسرج الحال شو اصبحتي عمتية انشاء الله بخير
أم جمعة : الحمد لله يا الغالية يوم بنسير العزبة اليوم عند حلالي بصير احسن عن قبل .. قولي حق محمد ان اليوم بنطلع الساعة خمس صوب العزبة
أم أحمد : انشاء الله من عيوني
أم جمعة : تسلملي عيونج يا الغالية ماتامريني بشيء
أم أحمد : لا عمتيه سلامتج بنتجمع عندج الساعة خمس العصر
أم جمعة: يلا برايج فديتج عشان ادق حق ام مبارك فداعة الله
أم أحمد :فداعة الله
ودقت أم جمعة حق أم مبارك وقالتلها ان الساعة خمس يتجمعون عند ام جمعة

وفي بيت ابو احمد
توهن فطيم ومريوم بينزلن من الدري
ام احمد : توالناس جان ما نزلت يالعرايس حتى الهنوف الي تنش اول وحدة بعدها مانزلت
مريوم : ليش هاي تخلي حد ينام (تقصد فطيم) معقولة الهنوف بعدها ما نشت
فطوم : هي والله غريبة بسير اشوفها
الهنوف على الدري :لا اتعبين عمرج حياتي نشيت
مريوم : صح النوم يا الاميرة النايمة
فطوم : ماماتي باباه متى بيي
ام احمد :بعد شوي
سارت الهنوف ويلست عدال فطيم
الهنوف:فطوم امس ما قدرت ارقد
فطيم : ليش وانا اقول غريبة ما نشيتي مثل كل يوم
الهنوف : امس يوم كنت برع ويا محمدوه قالي حامد لقي اختج فطيم لا اتشل عنج محمد
فطيم : غريبة ليش جي يقول هنوف لا يكون
الهنوف : مادري هذا الي محيرني
ويدخل ابواحمد واحمد بهاللحظة البيت
ابو احمد واحمد : السلام عليكم
الكل : وعليكم السلام ورحمة ( والكل قام يسلم (
والكل راح غرفة الطعام عشان يتغدون وعقب كلن راح غرفته عشان يرتاح لساعة خمس

في بيت ابو مبارك
دخلو ابومبارك وخليفة البيت وسمعوا ام مبارك محتشرة وسارو عندها في المطبخ الداخلي
ابو مبارك وخليفة : السلام عليكم
ام مبارك : وعليكم السلام
ابو مبارك : شو عندج محتشرة
ام مبارك : هالبقر حرقوا الغدا بس خليت محمد وحامد ايبون غدا من برع ويلا انروح غرفة الطعام
والكل تغدى وعقب راحو يرقدون الا الشباب عشان يجهزون الدرجات حق العزبة

الساعة خمس الكل مجمع في بيت ام جمعة
والحين توزيع السيارات
سيارة ابو احمد نيسان اخر موديل ابيض مركب وياه ام جمعة وام احمد واخته نعيمه وخدامتين قوم ابو احمد
سيارة احمد بورش كايين ومركب وياه الهنوف وفي السيت الي وراء مريوم وميثة وفطيم وعلى حضن فطيم فطوم بنت نعيمة عمة فطوم لانها تحبها وايد
سيارة فهد ولد نعيمة نيسان اخر موديل سودة وياه حرمته عايشة وخدامتين قوم ام جمعة
سيارة خليفة استيشن سودة وماخذ وياه ابو مبارك وام مبارك ويزوي وسلطان وخدامتينهم
سيارة حامد رنج ذهبي ( وفطوم ميتة عليها ) وفيها بس محمد وحامد
وسلمى اخت محمد وجمعة سارت ابوظبي ويا عيالها
والكل وصل العزبة بس اول شيء سيارة احمد وسيارة حامد عشان كانو يتسابقون وعقب وصل الكل
وفي العزبة الكل يلسو ويا بعض يسولفون ويتقهون
ام يمعة : فطيم والميث تعالوا همزوا ريولي
الباقي : شمعنى فطيم وميثة يعني
ام يمعة : لانهن بناتي
الهنوف ومريوم ويزوي: لا والله ونحن مش بناتج
ام يمعة : لا انتو من صوب امكم وفطيم والميث من صوبنا ولا شرايك ابو احمد
ابو احمد : موتوا قهر يالي تحدون فطوم
مترا الفطم يا ناس ماهي قليلة
رمش وقوس والخصر مهظوم
مثل الغزال مجيل في ضليله
ان فر عينه صارت امور وعلوم
مثل الظبي يا ناس وانا دخيله

استحت فطوم ونزلت راسها
ام يمعة : صدقت والله صح لسانك
الكل : صح لسانك
ابو احمد : صح بدنكم
فهد : اقول قوموا نلعب دراجات
الشباب : يلا
وقامو الشباب يلعبون
وسارو مريوم وميثة وفطوم يتمشون عند العراقيب برع العزبة وتعبن ويلسن على عرقوب من العراقيب
فطوم : يالله ياربي متى باخذ طيار
مريوم : بدينا عاد ويا طلبات الشيخة فاطمة تتحرينا خطابات وانا مادري
ميثة : هي والله وانا متى باخذ منصور
مريوم : سمعوا هاي الثانية شو ترمس يا حسرة علي
فطوم : اقول ميثانه بتسيرين وياي الجامعة يوم السبت
ميثة : بسرعة خطف الوقت والله قهر نحن اخر ناس ماجزين بعد امتحانات ثانوية عامة واول ناس انداوم
فطوم : هي والله قهر
مريوم : لا انتم اول ناس ولا اخر ناس اداومون بسرعة وقهر حقكم بداوم عقب اسبوعين انام على كيفي واقوم على كيفي
فطوم: صح نحن الحين بنتعب بس انتي الي بتتعبين اكثر حبيبتي وراج ثانوية عامة .... ها شو ميثانة بتسيرين ويايه
ميثة : هي بسير وياج منو بعد بيسير وياج
فطوم : شماني
ميثة : ها الخايسة تولهت حقها ما اتعرف ادق الى حقج حبيبة قلبها
فطوم :حرام عليج والله انتي ما ادقين حقها

وعند الشباب يالسين يلعبون بالدرجات وكلن يسابق الثاني
خليفة : حو محمدوه خوز من هني لا ادعمك
محمد : مابى كيفي ياي قبلك غير طريجك
فهد : يا الخيلة نش لا يدعمك
محمد : انزين بتخبركم انتو ليش جي لاصقين فيني بعدوا عني خلوني العب براحتي
حامد : سمعوا تراني تعبت
الشباب: كلنا والله
احمد : شو رايكم قبل ما نرجع نتسابق اخر مرة

وعند الهنوف ويزوي وعايشة حرمة فهد في العزبة يالسات يسولفون
يزوي :متى بتسافرين عايشة ويا ريلج فهد عشان يكمل دراسته
عايشة : مادري بس اظن شهر عشرة
الهنوف : يعني ما بتحظرون عرس يزوي ويا احمد
عايشة :غصب عنا جي دراسة فهد
الهنوف : وين بتسافرون
عايشة : سويسرا
يزوي :يا حظكم
الهنوف : مستعيلة على شو يوم بتعرسين ريلج بيواديج شهر عسل

وعند قوم فطوم
ميثة : صح ما قلتلكم
فطوم ومريوم : شو
ميثة : ابوي وافق ان بروك يخطب البنت الي يباها بعد ما قالت الهنوف انها اتعده شرات احمد اخوها
مريوم : والله ( منصدمة (
فطوم سيده صدت صوب مريوم خايفة عليها وعشان ما ميثة تلاحظ
فطوم : والله صدق مبروك حياتي باركيله عني وعقبالج حياتي
ميثة : انشاء الله يارب انا ومنصور
مريوم : اف ملل بسير عند اماية

وعند الشباب وهم يتسابقون وفاز احمد عليهم ومحمد وكلهم يقولون حقهم غشاشين عيدوا من اول وبس احمد ومحمد ما طاعو لأنهم يونه تعبو فالكل رد العزبة

مريوم وصلت العزبة وسارت صوب الغرفة اللي كانو الحريم يالسين فيها بس ما حصلتهن حصلت بروك قاعد يرمس في التلفون وقاعد يقول: أفا حبيبتي أهون علييج
وهو يقول هاي الجلمة التفت وحصل مريوم وانصدم اعتذرت وظهرت ولا اراديا طاحت دموعها ومشت في العزبة وسمعت يدتها تزقرها مسحت دموعها وسارت صوبهم ويلست وياهم وبعد فترة ياهم بروك ويوم شافته حطت عينها بعينه وقالت في خاطرها :بسألك وأطلبك الجواب إنت تتعمد في العذاب .. خوفي تقول أيوه وأهاب في يوم يقتلني غلاك
وبروك في خاطرة : شو فيها البنية من يومين وهي متغيرة
قطعت أفكاره أم يمعة وهي تزقر سار صوبها ويلس عدالها ووجه كلامه لمريوم
بروك: اقول مريوم قومي صبيلي قهوة
مريوم : القهوة عدالك تبى صب حق عمرك
بروك : وانتي ما تدرين انه صغير القوم خادمهم
أم يمعة: قومي أمايه وصبي لولد عمج قهوة
قامت مريوم متضايجة وفي خاطرها متى هالريال بعاملني على اني مش ياهل
وصلو الشباب عند يدتهم
الشباب : السلام عليكم
الكل : وعليكم السلام والرحمة
اليدة : أنا بسير صوب بوشي من بخاويني
أبو أحمد وابو مبارك: تم وفالج طيب
الشباب : اسمحيلنا عنا نحن هلكانين من التعب
سارو اليدة وأبو احمد وابو مبارك صوب البوش
أحمد : الريم وين البنات
مريوم : الهنوف ويزوي وعايشة عند الميريحانة اللي اهني وفطوم وميثوه برع العزبة عند العراقيب
حامد : وهذيل وين يبن ظاهرات برع العزبة بروحهن قوموا يلا خلونا نزقرهم
أحمد :شو تبى فيهن خلهن يغيرن جو
محمد : الله يعينج يا فطوم من الحين وهو خايف عليج يوم بياخذج مادري شو بسوي بعمره
حامد: جب يا ويهك لافضحك الحين قوم يلا نش وياي ابرك من هالرمسة الفاضية
قام حامد ومحمد صوب فطيم وميثوه

عند قوم فطوم
فطوم : اووووه ميثانة أمس نسيت تليفوني عندكم
ميثوه: هي صح سالني حامد عنه اليوم ونسيت أشله عنه وباجر بطرشه صوبج
وقعدوا فطوم وميثوه يسولفون ومرة وحدة يشوفون شباب بدراجاتهم حواليهم وكل وحدة منهن دياية فتمن زايغات
ميثوه : ياويلنا اليوم بقصون رقبتنا
فطوم: وبيدفنونا هني
وقعدوا الشباب يرقمونهم ويرمسون وياهن بس فطوم وميثوه مش دازيلهم ويه ومرة وحدة كل الشباب ساروا وانصدمن فطوم وميثوه بصوت يعرفونا
حامد : وانتوا شو اتسوون هني بروحكم ( وهو يصارخ (
فطوم : لاتصارخ علي أنا مش أصغر عيالك
حامد وهو منصدم : لا والله عيل عايبنج الشباب ملتفين حولج
فاطمة : والله مب أنا قيلتلهم تعالوا عندنا
محمد : هدوا بس مرة ثانية لا تظهرن رواحكن ( يلطف الاجواء (
ميثوه : انتوا ليش تعاملونا جنا نحن الغلطانين
حامد : لا فديتج عيل منو الغلطان انت الست الهانم اللي معاج ( وهو يصارخ(
فطوم : لا تصارخ أنا أبوي ما صارخ علي تي انته وتصارخ علي ( واتطالعه بنظرة احتقار من فوق لتحت وسارت صوب العزبة ) ولحقوها الباقي

وفي العزبة الكل تعشا وحطوا الغشار في السيايير ودقوا حق الدريول عشان يشل الاغراض اللي بقو وظهرن السيايير من العزبة وكانت آخر سيارة سيارة أبو أحمد وفي الطرييج انصدم ان كل سيايير العايلة موقفات فوقف السيارة عدال سيارة خليفة يسأله شو اللي صاير
أبو احمد : شوفيكم
خليفة : الدريول الاهبل شكله رقد ودعمني من ورا ولا حس ويوم هزبته جان يزعل ويحلف انه مابسوق السيارة
أبو احمد : والسيارة من بسوقها الحين انشاء الله
محمد : أنا بسوقها اسبقوني وبلحقكم
والكل سار البيت يتغسل ويرقد

في بيت ابو مبارك
كانت ميثة على الدري خلاص بتوصل الطابق الثاني
حامد: ميثوه تعالي شلي تلفون فطوم من حجرتيه
ميثوه: مافيني باجر بشله عنك
سار حامد حجرته في الطابق الاول وتسبح وسار يرقد وهو على الشبرية يلس يفكر بفطوم وكيف رمسها وانه ماله حق يصارخ عليها بس كان خايف عليها.. ويكمل وهو مب حاس بعمره.. أبيك تعرف كل ما ضاق صدرك إني حبيب اليوم وأزود من أمس وأبيك تعرف للأبد دوم قدرك ما ياصله شخص ولا يلمسه لمس.. أنا شو اقول لا مستحيل لايكون احب فطامي ومرة وحدة يرن تلفون فطوم ويقطع حبل أفكاره
يرد حامد على التلفون
حامد :الو
......: الو
حامد منصدم بصوت لانه لواحد مش لوحدة: منو وياي
:.......... هذا مش تلفون فاطمة
..........................
ظنكم حامد يحب فطوم
ومنو تعتقدون اللي داق على تلفون فاطمة


الجزء الثالث
يرد حامد على التلفون
حامد :الو
......: الو
حامد منصدم بصوت لانه لواحد مش لوحدة: منو وياي
..........: هذا مش تلفون فاطمة
حامد: ليش منو تكون انته
.............:انته الي منو وليش تلفون فطوم عندك
حامد : شو يخصك انته بتقول منو ولا شوه
........: ـــــــــــــــــــــــــــــ
حامد : بترمس ولا شوه
.........: انا عادل
حامد : منو عادل بعد( وفي خاطره اكيد عادل صاحب المسجات (
عادل: ولد خالها ومنو انت (عادل ابيض وعمره 20 ويدرس هندسة وحبوب وايد وطويل(
حامد :مرحبا الساع باهل السعودية شحالك
عادل مستغرب: منو
حامد : انا حامد
عادل (يفكر منو حامد ...هي حامد ياويلي بيذبحني لاني ارمس فطوم ):هلا حامد اخبارك ياريال طيب
حامد : الحمد الله يسرك الحال
عادل كان يتكلم في الصالة وكان في الصالة ابوه خالد وحرمته نعيمة الي تستوي عمة حامد وهي ردت من العزبة المغرب لأن كان وراها سفرة للسعودية لريلها ووصلها ولدها المطار مع حرمته وعادل يوم عرف ان حامد هو الي يكلمه من تلفون فطيم مات خوف فقاله: اندوك عمتك تبي تكلمك
نعيمة : مرحبا الساع بولد اخوي
حامد : مرحبا ملايين ولايسدن بذمتيه شحالج عمتيه وشحال فطامي والحمد الله على السلامة انشا الله ماتعبتوا
نعيمة : الحمد الله يسرك الحال لا والله ماتعبنا في الطريج شو يسوي تلفون فطوم عندك من الحين جيه ترد على التلفون عيل باجر لو خذيتها شو بتسوي
حامد( ويهه قافط ):انا .....لا.. فطامي ناسيه تلفونها عندي
نعيمة : والله في تطور بعد يناديها فطامي و لا بعد ناسية تليفونها عند حبيب القلب
حامد قافط ومستحي من عمته ما يعرف شو يرد عليها: خلاص عيل برايج بسير ارقد ورايه باجر نشة من الصبح
نعيمة : عيل خلاص برايك فديتك سير ارقد
حامد : اقول عموه ليش عادل داق حق فطامي
نعيمة: ليش تغار
حامد : اف منكم الواحد مايقدر يرمس أي شيء الى مسكتوا عليه
نعيمة : اعصابك حبيبي انا القايلة حق عادل يدق الحين حقها لين ما البس فطيم بنتي لان فطامي موصتني اييب شيء حقها
حامد : والمسجات
نعيمة : الله يعينج يا فطيم على حامد
حامد : عمووووووووووه
نعيمة : شو بعد انا اطرش حقها مسجات
حامد :ليش وين تلفونج
نعيمة: تلفوني فديتك مايشتغل هني وانا وهي متفقات الي اتشوف مسج حلو اطرش حق الثانية خلاص ارتحت الحينة
حامد: هي عيل جي السالفة يلا برايج وراي نشه من الصبح
نعيمة :هي لازم الحين برايج خلصت حايتك خلاص ما بطول عليك فديتك سير ارقد تصبح على خير
حامد وهو يضحك :هههه وانتي من اهل الخير ..... وسكر التلفون ورقد وهو مرتاح

ومر يومين واليوم هو السبت وهو يوم الرعب حق فطامي وميثة بنت عمها وربيعاتهم لان اليوم هو اول يوم في الجامعة حقهم واتفقو ان فطامي اتمر على ميثة وعقب شمة ويسيرن مع بعض الجامعة

وفي بيت ابو احمد
ام احمد : فطامي ماما نشي يا الله
فطيم : امايا ابا ارقد والله امس ما رقدت
ام احمد : والله انا ما قلتج سهري على النت انا بخلي ابوج يقطعه
فطيم : لا امايا حرام لو قطعتوا النت جنكم قطعتو روحي
ام احمد : بسم الله عليج يالله نشي
مريوم : اف شو ها ما اتخلون الواحد يرقد
فطيم : هي شو عليج انتي دوامج بعد ثلاث اسابيع والله قهر آخر وحدة أأجز واول وحدة اداوم
ام احمد : انزين فديتج يا الله نشي
فطيم : انشاء الله الحين بسير الحمام بتغسل وعقب بتلبس وبنزل اتريق وياج
ام احمد : يلا بس لا تتاخرين عشان يلحق انج اتمرين على ميثة وربيعتج شمة
فطيم : انشاء الله
ونشت فطيم وسارت تتغسل ولبست تنورة جينز عليها ورود وردية وليست قميص وردي بدون ايدين ولبست فوقهن عباتها المفتوحة وشيلتها الساري عليها وردي وحطت على ويهها كريم فير اند لفلي ورسمت عيونها بجحال وحطت غلوس ونزلت عند امها تحت عشان تتريق ويا امها

وفي بيت ابو مبارك
نارسي الخدامة : ميثوه ميثوه ......يلا قوم في مدرسة مال انتي
ميثوه : الله ياخذج قولي امين نشي عن ويهي برقد
نارسي : زين انا الحين روح عشان قول حق ماما
ميثوه : سيري انجلعي عن ويهي
وسارت الخدامة عند ام مبارك محتشرة ان ميثوه ما طاعت تنش
ام مبارك وهي تدخل غرفة ميثة: ميثة يا ميثة يلا نشي امايا
ميثة : امايا والله فيني ارقاد
ام مبارك : قومي فطوم بنت عمج يالسة ادق هرنات وانتي بعدج ما نشيتي
ميثوه : قولي والله امايا ...وميثوه طيران على الحمام
وام مبارك يالسة اتضحك على بنتها لان فطيم بعدها ما يت

ونرجع لبيت ابو احمد
نزلت فطوم ولقت امها وابوها يتريقون
فطوم : خلاص انا زعلانة شو هالخيانة تتريقون بدوني
وسارت وايهت ابوها وحبت امها على خدها
ابو احمد : تعالي فديتج تريقي ويانا
فطوم : هي الحين بعد ما خلصتوا
ابو احمد : لو بطن بينفجر بنيلس ناكل وياج
فطيم : بسم الله عليك في عدوينك انشاء الله
وفي هاي اللحظة نزل احمد من الدري عشان يتريق ويظهر ويا ابوه الشغل
وسار وحب راس ابوه و حب خد امه وحب فطوم على خدها
احمد : اشحالكم
الكل : الحمد الله
فطوم : الحمد الله انك نزلت عشان اتريق وياك
احمد : ليش كنتي تستنين احد يتريق وياج
فطوم : هي
احمد : يا الدلع الله يعين ريلج عليج
فطوم : اصلا الي بياخذني يحب ايده من جدام وورى لان خذه الشيخة فاطمة
احمد : انتي ليش جي خقاقة الله يعينك يا حامد من الحين قلبي وياك
فطوم : والله يحقلي اتخقق الكل يتمناني ولا شو باباتي وماماتي
ابو احمد : صح كلام فطوم
ام احمد : صح انا ما بخلي فطيم تعرس بتيلس وياي ما استغني عنها
احمد : يا الدلع مفروض مريوم الدلوعة لانها اخر العنقود لكن فطيم شالة الدلع كل حقها الي يشوفها يتحراها اخر وحدة فينا انولدت مب جنة مريوم عقبها
فطيم : فديتني ياربي ليش غيران الحين بتعرس وحرمتك بدلعك شو تبى بعد
احمد : قفط وتم ساكت
فطوم : اوووو ....يلا امايا عشان ما بنتاخر
وطلعو فطوم وامها ويا الدريول وعقب خطفو على ميثة وعقب شمة ربيعة فطوم وسارن الجامعة
شموه : خيبه يا الزحمة
ميثة : شكل البنات يخوف
فطوم : شو بيكلونج بس انتي خليج واثقة من عمرج وطنشي الباقي
ووصلن البنات الجامعة ونزلن
فطوم : يلا امايا مع السلامة
ام احمد : الله يحفظكم
ودخلن البنات الجامعة وسارن عشان يخذون البطايق

في بيت أبو مبارك
يرن تلفون حامد
حامد وهو شبه واعي : ألووووو
منصور : بسك خست رقاد يله قوم نتحوط لأن ورانا أسبوع حبسة
حامد : إجلب ويهك خلني أرقد ويوم بنش بدقلك
منصور : شو أتحوط بروحي يعني إمحق ربيع
حامد : لا تزعل يا الذكي وراك باجر نشة من فير الله و مابتشبع رقاد
منصور: صدقك والله يله برايك ويوم تنش دقلي فداعة الله
حامد :فداعة الرحمن

وفي الجامعة
فطوم : وين ميروه تاخرت
شموه : هي صح
ميثانة : حتى ربيعتي اسما ما اشوفها
فطيم : خلاص بدق حق ميروه ......وقعدت فطوم ادور تليفونها ...اوووووووه صح ميثوه وين تلفوني
ميثوه : اوووه والله اسفة نسيت اشله من حامد
فطوم : يا الفظيحة من 3 ايام وهو عنده والله انتي محد يقولج شيء
ميثوه : سوري حياتي والله نسيت
فطوم : خلاص برايه لا تنسين اتشلين عنه يوم بترجعين البيت
ميثوه: اوكي
شموه :شو سالفة
وفطوم قالت السالفة حق شموه
وتمن يسولفون الين ما يا الدريول
وفي السيارة
ميثوه :صح فطوم نسيت اقولج ان محمدوه سافر يوم الخميس الي فات
فطوم : لااااااااااا جذابة مايخصني والله خايس ليش جي يسوي فيني الحين بدقله .....اووووه نسيت ان تلفون عند حامد والله قهر بصيح شو جي
ميثوه وشموه يضحكن على فطوم وقالتلها ميثوه: تستاهلين قتلج انه ما بيظهرج اخوي واعرفه
فطوم : والله لا اخليه يندم وانا حليلي اقول ان محمدوه غير عن اخوانه متفاهم وبيظهرني واخر شيء جي يسوي فيني وجذاااااااااااااب يحلف حقي اخ يالقهر..




أستنى الردوووووود عشـــان أكملــها..


انفاس الورد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-24-2008, 02:56 PM   #3
-||[عضو قادم بقوة ]||-
 
تاريخ التسجيل: Jan 2008
المشاركات: 8
معدل تقييم المستوى: 0
حس اني ما احس is on a distinguished road
افتراضي


حلوه يا انفاس ياليت تكملينها


حس اني ما احس غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
بعض الامراض وعلاجها بالاعشاب منها النحافه والسمنه مـــــالكـ منتدي طب - صحه - غذاء - الطب البديل - اعشاب - ريجيم 36 01-30-2017 06:34 PM
اكثر من 10000 مسج مـــــالكـ منتدي مسجات الجوال - رسائل الجوال - mms & sms 50 06-19-2013 10:15 AM
شرح اسماء الله الحسـنى دكتور نوكيا المنتدي الاسلامي (الشريعة و الحياة) 35 07-15-2011 04:58 PM


الساعة الآن 10:10 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.