قديم 06-17-2011, 11:48 PM   #1
*الكـاتب القـــدير*
 
الصورة الرمزية عمر عيسى محمد
 
تاريخ التسجيل: Jun 2011
المشاركات: 1,626
معدل تقييم المستوى: 10
عمر عيسى محمد is on a distinguished road
قصة اب يجهل اسم طفلته


بسم الله الرحمن الرحيم







اضغط هنا لتكبير الصورهاضغط هنا لتكبير الصورهاضغط هنا لتكبير الصورهاضغط هنا لتكبير الصورهاضغط هنا لتكبير الصورهاضغط هنا لتكبير الصوره



قصـة أب يجهـل اسـم طفلتـه !!!


تجف بعض القلوب وتنشف .. ثم تصبح أصلب من الحديد .. فتعاند وتحاجج بغير منطق أو تفكير .. وقد يصل الحال ببعضها أن تطلب المستحيل .. وأن تحاول وتقف معترضة لقدر من الأقدار !! ثم تصر وتلح على نيل ما لم يكن مكتوب .. وهذه قصة تمثل ذلك النوع من القلوب .. فقد عاش الشاب حياته الزوجية بسعادة وهناء .. وضحكت له الدنيا لحظة من تلك اللحظات النادرة .. فيتمنى كما يشاء ويرسم ويخطط ويطلب القاصي والداني .. ثم وضع مخططاً لحياة ليست كلها في يد الإنسان !! .. وجمح به الخيال فقدم وأخر .. ثم رسم مستقبلاً كما يتمنى ودون أن يترك للأقدار فرصة .. وهو من أولوياته ومخططاته أن يكون للذكور من ذريته القادمة حظ البواكير وللإناث فرصة قد تتاح فيما بعد .. تلك هي كانت مخططاته .. وكأنه يملك ذلك الأمر !! .. ولكن للأقدار قول غير ذلك .. وقولها لا يتبدل ومرسوم في الأزل .. وعند تباشير أول القادمين من إنجابه للحظات فرح ورقص ثم سأل النوع وعندما قيل له أن باكورة الإنجاب بنت وليست ولد .. تغير وجهه وتلون وتبدلت ملامح الرسم في جبينه وكأنه قد أصيب بداء عضال .. وفقد للحظة شهية الحياة .. فغضب وسخط ودخل وخرج ولام غيره بغير لوم ولا ذنب .. ثم مرت به الأيام ثم التقاء بولادة أخرى وكذلك جاء الأمر عكس مخططاته .. وهكذا توالت الولادات بنت إثر أخرى .. ولما بلغ به الحال بعدد من الأمورات .. قرر وبعناد شديد فيه الكثير من الجفاء والخطأ أن يغترب في بلاد بعيدة خارج بلده .. وكانت أم البنات تحت حمل جديد فأقسم لها بأنه لن يعود إليهم مرة أخرى إذا لم يكن المولود ذكراً !! .. واغترب وسافر .. ثم مكث ينتظر الحدث كما يتمنى .. ولكن يصر القدر مرة أخرى أن يقول قولته .. فتبشره الأنباء والإفادات بأن الحال ( أيضاً كذلك ) .. والجديد مثل القديم .. والحال مثل الأول .. فأرسل لهم قائلاً سموها كما تريدون .. وأبعدوني من رباكم .. وسوف يطول اغترابي .. وقد لا أعود !! .. فتمر السنوات عجافاً .. أما هو حتى لم يشغل نفسه عن السؤال عن اسم المولودة .. ويعيش تحت وعد عقيم وبلد لا يدوم الحال فيه .. وبعد مرور تسعة سنوات تجبره الظروف أن يعود لأهل قد جفاهم بغير ذنب .. ولديار كانت دوماً تحضن أبناءها بحنان وعطف .. فأعد العدة للعودة قسراً وليس طوعاً .. وهو يحس في أعماق نفسه بأنه عائد تحت جبروت الظروف .. ومن المطار توجه لداره ولأهله .. ودون أن يخطر أحداً بقدومه .. يقول : نزلت من سيارة الأجرة التي وقفت أمام المنزل .. ثم تقدمت بخطوات بطيئة .. وطرقت باب داري باستحياء .. ثم وقفت برهة انتظر فتح بابي .. وفتح الباب ثم وقفت أمامي زهرة حلوة جميلة في غاية الجمال والروعة .. فنظرت إليها بتعجب وتأمل .. ثم هي نظرت إلى بتعجب وبنظرة ملائكية فيها كل الحلاوة .. ونقاء السريرة .. وبراءة التأمل .. ثم هممت أن أقول لها شيئاً ولكنها لم تمهلني بل قالت بمنتهى الطهارة والبراءة أنت بابا .. أعزب كلمة وأجمل لحن يسمعها أذني في حياتي .. ثم فجأة رمت بجسدها الغض في أحضاني فأضممتها بشدة وحنان .. ودمعة تجري ساخنة في خدي .. وأقول في نفسي : يا الله ما ذنب هذه البريئة ؟؟ !! ثم أقول لها ما اسمك فتقول ببراءة طفولية نقيـة : معقول يا بابا لا تعرف اسمي ؟؟ ثم تنادي بصوتها وتعلن النبأ .. فيركض باقي جمانات العقد لتحضنه في شوق وحنان .. ويجد نفسه في بيت يجمع الحنان والشوق والعطف والرقة .. ثم يخفي ألمه كل مرة ويأسف من ظلم لأناس يحبونه رغم جفاءه وعناده وتدخله في شئون الأقدار .. وعندما يجد نفسه في خلوة يجد العتاب من قلبه وضميره فيبكي في الخفاء .. وتلك أحوال كل من يحاول الإمساك بالأقدار ليسيرها حسب هواه !!!!

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــ

قصة من محض الخيال / للكاتب السوداني عمر عيسى محمد أحمد


0 ربح العقلاء والحكماء وخسر الجهلاء الأغبياء !!
0 أهـــلاَ بالـــزوار الكـــرام !!!
0 ورقة الأسرار في مهب الرياح ؟!
0 ( بديــــن ) واحـــة السمــــــــاء التـــي ضلـــــــت طريقهـــا إلى الأرض ؟.؟؟؟
0 كــــم أهلكتنــــــــا تــــــلك الاختصـــــارات ؟!
0 أفتــــــح لـــــي قلبـــــك لحــــــظة !!
0 لـم يكــن هنـاك ؟!..؟؟؟؟؟؟؟
0 الســواحـــل المفقـــــودة !!
0 لمـــــا لا نلتقـــــــــي مــــــــن جـــــــديد ؟؟
0 الرضـــــــا بحكــــــــم الأقــــــــدار !.!
0 الاســــــــم فــي قائمــــة السعـــــــــداء !.!
0 حــــــــــوار مــــــــع الصبـــــــــــر !!
0 المهـــــــــــــــــارة القاتــــــــــــلة !!
0 ( حكايــــــــــة ) الجوهــــــــر الممق
0 مرحبــــاً بمقـــدم عيــــد الفطــــر المبـــارك !!
عمر عيسى محمد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-18-2011, 11:17 PM   #2
*مُــــبدعة بــــــــرق*
 
الصورة الرمزية دنيا المشاعر
 
تاريخ التسجيل: Mar 2011
الدولة: فاتنة البحر ♥jeddah ♥
المشاركات: 2,550
معدل تقييم المستوى: 11
دنيا المشاعر is on a distinguished road
افتراضي


اخي عمر كاتب وقاص ايضا مبدع سلمت اناملك الذهبيه سطور حقا من ذهب اذهلني السرد وجمال الحرف بارك الرحمن فيك وفي قلمك بإنتظار قادمك فحرفك جميل لايمل دمت مبدعا حد الابهار


التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره
دنيا المشاعر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-19-2011, 11:10 AM   #3
-||[قلم من الماس]||-
 
الصورة الرمزية مخاوي الليل 707
 
تاريخ التسجيل: Dec 2010
الدولة: الاردن
العمر: 31
المشاركات: 805
معدل تقييم المستوى: 9
مخاوي الليل 707 is on a distinguished road
افتراضي


تسلم اناملك على
القصه الرائعه
تقبل مروري


التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره

لا اله الا انت سبحانك اني كنت من الظالمين

آمآنه كل من شآف توقيعي يدعي لأمورة بابا آن آلله يفرج همومها ويرجعها لنآ بآلسلآمه
مخاوي الليل 707 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-19-2011, 07:23 PM   #4
-||[كبار الشخصيات في المنتدى]||-
 
الصورة الرمزية أمورة بابا
 
تاريخ التسجيل: May 2011
الدولة: السلطنة
المشاركات: 2,307
معدل تقييم المستوى: 11
أمورة بابا is on a distinguished road
افتراضي


يسلمو ايديك ع القصه
جد رووووووووووووووووووعه


0 حيوآن متمرد وقليل آلآدب ..!!
0 فقدتك ..!!
0 رئيسا الاتحادين القطري والمصري يبحثان ترتيبات مباراة مصر والبرازيل الودية بالدوحة ..
0 لو تركوك تصرخ بأعلى صوتك
0 من واحد الى خمسة واختار اي عضو تحط في ظهره كيس نمل
0 مسابقة قسم الديكور بيت الأحـــلام
0 كم من 100% تحب العضوو اللي قبلك
0 أشتاق إليك هيا أمّي أشتاق إليك فضمّيني
0 أروع جِدال بين ذَكر و أُنثى
0 قصص حقيقيه 100%
0 موضوع كامل عن غرف المعيشه ..!!
0 قصة قصيرة \"في انتظار المعجزة\"
0 يوم تركتُ الصلاة..
0 سألت ربي خمسة ريالات..
0 قصايد عن انواع البنات في الحياه
التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره

من آلخطآ آن تعرض مشآعرك في آلاسوآق .. وآن تكون فآرسآ بلآآ آخلآق ..

آن كرآمتــك آهم بكثيـــــر من قلبك آلجريــح ..
حتى وآن غطت دمآؤه سمآء هذآ آلكون آلفسيـــــح ..
فلــن يفيد آن تنـــآدي حبيبآ لآآ يسمعــــــك ..
وآن تسكــــن بيتآ لم يعد يـــعرفك آحد فيـــه ..
و آن تعيش على ذكرى آنسان فرط فيــك بلا ســـبب..
في آلحب لآآ تفرط فيمن يشتريك .. و لآ تشتري من بآعك ..
ولآآ تحزن عليه ..

آمآنه كل من شآف توقيعي يدعي لمخآوي آلليل آن آلله يفرج همومه ويرجع لنآ بآلسلآمه ..
أمورة بابا غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-24-2011, 02:04 AM   #5
-||[عضو VIP]||-
 
الصورة الرمزية قلبي مسروق
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
الدولة: السعوديـة [ الريـآض ]
المشاركات: 5,549
معدل تقييم المستوى: 15
قلبي مسروق is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر Skype إلى قلبي مسروق
افتراضي


يـــآأإآأإآأإهـ لهالدرجــة وصلت القســآوة
بس جد مشوقــة وممتعــة..!
تسلم
ودي


0 اختبار للنفس ممتع بشكككل!! <3
0 فيني [ جمال ] . . جمال يستغربه كل البشر . !
0 فــن .. {{ علـب القصدير الفارغـــه }} ..
0 سلمته نفسي - ردود3
0 رِوَآيَـةْ: مَـآ رِجِيْتُ مِنَ الْفرَحٌ إلآ رِضَآكَـ ومَآ بِكِيتٌ إلآ عَلَشـآنِك قهرٌ
0 مشـآركتي في مســآبقــة[ styli]
0 الدولفين الوردي..!
0 لآمنْ لقِيت منْ يِطْبَخ لكْ أحسَن مني .. تعَـَـآل وكلمْنِي [ 2]
0 صـــ..ـــوــر مــ,,ـــسـ,,ــن لـــ..ـــعــــشـــ..ـــاق الـــ,,ــــبـــيـبـ,,ــســي,,
0 خارج طرقات الحب
0 صـــــــــــوـــور مـــســــmsnـــن × تجميعي ×
0 خـــاص للأعضــاء الحلـــوين !!
0 قــآعــآت للزوآج ~> هنديــة خيــآليــة ~_^
0 انواع البنات
0 مسـآبقة [ قصـة عضو ] ...~
التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره


i just wanna go back
in time when
everything was okay
and beautiful : ) $$.
قلبي مسروق غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 10:50 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.