قديم 07-26-2011, 09:43 PM   #1
-||[كبار الشخصيات في المنتدى]||-
 
الصورة الرمزية rana hesham
 
تاريخ التسجيل: Jun 2011
الدولة: ♥♥ بلد القوهـ والشجاعـه ة مصــــر
المشاركات: 3,130
معدل تقييم المستوى: 12
rana hesham is on a distinguished road
الثــــــــبات عند الممـــــــــــات


يقول الحق تبارك وتعالى

{كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ ثُمَّ إِلَيْنَا تُرْجَعُونَ }العنكبوت57
وقال تعالى

(كُلُّ شَيْءٍ هَالِكٌ إِلَّا وَجْهَهُ لَهُ الْحُكْمُ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ) القصص88
نعم الكلُّ إلى زوال
والكلُّ إلى فناء
الكلُّ سيموت
فهل ستُخلد أنت؟؟؟
إنها الحقيقة الثابتة التي لا تقبل القسمة على إتنين
المـــــــــــــوت
لكن ....
أمــــــــــــــــا تخشى من سوء الخاتمه؟؟
أمـــــــــــا تخشى من الهـــــــــــــــــاويه؟؟
أمـــــــــــــــــــا تخشى أن يُسلب الإيمان منك قبل الموت؟؟؟
أمـــــــــــــــــــا تخشى أن يخونك قلبك ولسانك وأنت على فراش الموت فلا تستطيع النطق بلا إله إلا الله؟؟؟
أما تخشى من عاقبة ظلمك لنفسك وللآخرين؟؟؟

الخوف من الخاتمة ليس للعصاة أمثالي فحسب بل هو لك أيها الطائع الملتزم
لا تقول أنا طائع وملتزم ولما أخاف من الخاتمه؟؟؟
لا
فكم من شخص أصّر على صغيرة فألفها وهانت عليه ولم يفكر يوماً في عظمة من عصاه، فكانت سبباً في سوء خاتمته..

يقول الله جل وعلا

يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ اتَّقُواْ اللّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلاَ تَمُوتُنَّ إِلاَّ وَأَنتُم مُّسْلِمُونَ آل عمران:10

. وقال تعالى: وَاعْبُدْ رَبَّكَ حَتَّى يَأْتِيَكَ الْيَقِينُ الحجر:99 .
فالأمر بالتقوى والعبادة مستمر حتى الموت لتحصل الخاتمة الحسنة. وقد بين صلى الله عليه وسلم إن بعض الناس يجتهد في الطاعات ويبتعد عن المعاصي مدة طويلة من عمره، ولكن قبيل وفاته يقترف السيئات والمعاصي مما يكون سبباً في أن يختم له بخاتمة السوء.

وقال صلى الله عليه وسلم:{ وإن الرجل ليعمل بعمل أهل الجنة حتى ما يكون بينه وبينها إلا ذراع فيسبق عليه الكتاب، فيعمل بعمل أهل النار فيدخلها }.
فينبغي أن يكون الخوف من سوء الخاتمة ماثلاً أمام أعيننا في كل لحظة، لأن الخوف باعث على العمل.
وقال عليه الصلاة والسلام: من خاف أدلج، ومن أدلج بلغ المنزل، ألا إن سلعة الله غالية، ألا إن سلعة الله الجنة .
والسؤال الآن

من الذى يُوفّق للنطق بلا إله إلا الله ؟
هو من عاش طوال حياته على التوحيد
فهم مقتضاها وعمل بها
أطاع الله فيما أمر
وأجتنب مانهى
ووقف عند حدوده جل وعلا
ليس معنى ذلك أنه يُعصم من الخطأ
لا إنما إن أخطأ سارع بالعوده والتوبه شعاره في ذلك
(وَعَجِلْتُ إِلَيْكَ رَبِّ لِتَرْضَى) طه84
فمن أخطر أسباب سوء الخاتمه تسويف التوبه
سوف أتوب.....
سوف أصلي في جماعة......
سأصل رحمي......
سأُخرج زكاتي.....
سأُبطل سماع أغاني......
سأنتهي عن مشاهدة الأفلام والمسلسلات......
سوف أرتدي الحجاب.....
بلاش سوف هذه أنت لا تدري هل يمهلك الله حتى تتوب أم لا
فلنسارع الآن
نعم
بالله عليكم الآن
أستغفر ربك وارجع إليه
وعاهده سبحانه وتعالى على طاعته

وتذكر أنه من نسي ربه في الخلوات تخلى عنه ربه في أحلك الأوقات.

والسؤال لي ولك
على أي شئ تحب أن تلقى ربك
على أي شئ تحب أن يُختم لك؟؟
هل تحب أن تكون مثل هذا الذي عشق الغناء
ولما حضرته الوفاة كان صوت أم كلثوم لا زال يغنى والملائكة فى بيته ، وملك الموت عند رأسه يحتضر وكان هناك أحد الإخوة الملتزمون يسكن بجواره فلما سمع الغناء
وهو يعلم أن الرجل يحتضر، ذهب إليه يقول لأولاده اتقوا الله، أبوكم يحتضر، ولا زلتم تضعون الغناء

يقول : فأسرع أحد أبنائه وأخذ شريط الغناء من الكاسيت، ووضع شريط القرآن، يقسم بالله
أن الرجل بعد لحظات أفاق من السكرة، أفاق وكشف الغطاء عن وجهه فسمع القرآن فقال لا ، لا أخرجوا القرآن، وضعوا
الغناء؛ لأنه ينعش قلبى
القرآن ثقيل على قلبه لاحول ولاقوة الا بالله


فقلبه أُشرب بالغناء

وآه آه....

لوأشرب قلبك أنت أيضا بالغناء أو بالمسلسلات والأفلام أو بحب الكره .
تجلس أمام الممثلين والممثلات وأمام المباريات وقلبك معلق بهذة السقوط واللإنحدار تضيع من عمرك الكثير أمام هذه السفاهات من الأمور التي لا يحبها العزيز الغفور.
احذر فإنك ستموت على ما تعلق قلبك به
وستحشر على ما تعلق قلبك بهم
وفي المقابل
يموت الشيخ كشك – رحمه الله – وهو راكع بين يدى الله جل وعلا.
ويموت شاب أمريكى وهو ساجد بين يدى الله
كان على غير الآسلام ولأن الله جل وعلا كتب له النجاة في الدارين دخل في الإسلام وكانت هذه هي السجدة الأولى له لله جل وعلا سجدها لله ولكنه لم يقم منه.

ومن أعجب ما سمعت
قصت هذه الفتاة التي كانت تمتلك من الدنيا الكثير من المال تفعل ما تشاء وتقابل من الشباب ما تشاء فأُمها مشغولة عنها بمكالماتها الليلة وخروجاتها مع ما تشاء من الرجال.
أما أبوها فلا أذكر تحديدا كيف كان بعيدا عنها
وفي ليلة من الليالي كانت هذه الفتاة على موعد مع الشباب أصدقائها في بيتها
يفعلون من المنكرات ما يشائون
ثم فجأة يقول لها أحدهم يا فلانه
أنا زنيت بأمك!!!
ولا حول ولا قوة إلا بالله
أسرعت هذه الفتاه كالمجنونه وأخدت بسلاح كان في البيت وأفرغته في هذا الشاب
أنطلق الجميع فرارا منها
ودخلت هي السجن...
وفي السجن وجدت مالم تتعود عيناها عليه وجدت السجينات يصلون
سألت إحداهم ما هذه الحركات التي يؤدونها
تعجبت السجينه الأخرى وقالت لها لا تعلمين ماهذه هذه هى الصلاة.
الصلاه !!! ما الصلاه؟؟؟
وهي المسلمه ولكنها لم تراها من قبل!!!
شرحوا لها الصلاة

وسبحان من بيده القلوب يقلبها كيف يشاء تعلق قلبها بالصلاة وتعلق قلبها بالله جل وعلا
بل كانت الحارسة تمر عليم بالليل تجد نورا في غرفتها تفتحها لترى ما هناك تجد هذه الفتاه بين يدي ربها جل وعلا تقوم الليل.
لم تنتهي القصة عند ذلك بل أصبحت تدعو إلى الله وهي السجن تدعو السجينات إلى الله لدرجة أن مدير هذا السجن حين جاء وقت قصاصها أخبأه عنها
لأنه قال أن السجن إنصلح بعد دخولها
ولكنه كان يوما في بيته بعد العمل وإذ بالهاتف يدق عليه ويقول له احضر حالا فلانه تريدك الآن
ذهب مسرعا وقال لها ما الأمر؟
قالت له ألم يأتيك قرار القصاص
قال بلا
قالت فلم لم تنفذه فإني قد إشتقت للقاء ربي عز وجل
يالله سبحان مغير الحال
لم تنتهي القصة إلى الآن
ففي ساحة القصاص كانت ثابته تريد لقاء الله جل وعلا
وفي المغسلة تقول الأخوات أنهم لم يروا مثل هذا العدد الكبير يريد أن يُغسلها.

سبحان الله ذلك فضل الله يؤتيه من يشاء
فيامن أسرفت على نفسك بالمعاصي
والبعد عن الله
لا تقنط ولا تحزن بل سارع إلى الغفور الرحيم الذي وسعت رحمته كل شيء.
وأنت أيها الطائع
لا تغتر بعمل ، ولا تغتز بعلم، ولا عبادة ، ولا طاعة.
فلنتذكر حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم
فإنما الأعمال بالخواتيم.
ولله درّ القائل...
تزود من التقى فإنك لا تـــدري إذا جن ليل هل تعيش إلى الفجر
فكم من صحيح مات من غير علة وكم من عليل عاش حينا من الدهر
وكم من صغار يرتجى طول عمرهم وقد دخلت أرواحهم ظلمة القبر
وكم من فتى أمسى و أصبح لاهيا و قد نسجت أكفانه وهو لا يدري
وكم من عروس زينوها لزوجها و قد قُبِضت أرواحهم ليلة العرس.

سامحوني على الإطاله ولكنها تذكرة لي أولا ورب الكعبة ولكم أحبتي في الله
أسأله تبارك وتعالى أن يحيينا على التوحيد وأن يتوفنا على التوحيد اللهم ارزقنا قبل الموت توبة وعند الموت شهادة وبعد الموت جنة ونعيما اللهم توفنا على طاعة وأنت راض عنا يارب العالمين اللهم أحسن خاتمتنا في الأمور كلها وأجرنا من خزي الدنيا ومن عذاب الآخره.
وجزاكم الله خيرا.


0 مَـَشُغ ـُـــولُونَ بلآشُغُ ــَل
0 سارحل ولن اعود لكم ابدا >>وداعا
0 ,,, إقرءها وجرب بنفسك ...... ماذا سيحدث لك!!!!
0 وأراك تُســرع فــى الخُطــا
0 ,,, قًسّــوٌةْ َاْلْجٍبًـَـــــــاَلْ اَلْحًــــــاَنٍيَهْـَ ,,,,
0 ماهي المعصيه التي هي اكبر واعظم عند الله من الزنا !!!
0 كيف ترى الرسول عليه الصلاة والسلام فى المنام (فيه قصة مخالفة)
0 ¤ فتـاوى رمضـان ¤
0 وتحقق حلمى بإحسان الظن بربى
0 قصه بنت الشات تحكيها بنفسها
0 يا كتّاب المنتديات ... احذروا السيئات الجارية !!!
0 گلُمِآتَگِ آلُزَهٌرَّ ..بُلَ گِقُطٌرَآتِ الَعُسِلّ ||
0 ارتفاع الاصوات بالبكاء اثناء الصلاة ادخل شوف راى الدين
0 عندهآتتسآرع( نبضآاات قلبك)
0 هذا خلق الله
التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره
اضغط هنا لتكبير الصوره
rana hesham غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-26-2011, 10:18 PM   #2
:: نائب المدير العـــــــام::
 
تاريخ التسجيل: May 2011
الدولة: مسلم عربي - تونس
العمر: 33
المشاركات: 17,246
معدل تقييم المستوى: 10
زياد الهمامي will become famous soon enough
افتراضي


شكرا على الموضوع الرائع

اللهم ارزقنا حسن الخاتمة


بارك الله فيك
وجعل ماتقدمينه من خير ثقيلا في ميزان حسناتك


تقبلي مروري


0 ▐متابعة الانتقالات الشتوية للفرق الأوروبية 2015/2014 ▐
0 اهداف مباراة برشلونة والميريا 4-1 [2014/03/2] الدوري الاسباني
0 كريستيانو رونالدو أمام فرصة تاريخية لحسم المنافسة مع ميسي
0 هل ابو تليس هو المسؤول
0 ويقولون عنه حمار ولايفهم
0 مالذي يجري
0 صراع مثير بين الأسود والتماسيح والثيران
0 ديشامب: لا قيمة للفوز على ألمانيا .....
0 لماذا يجب منح راموس جائزة أفضل لاعب في مونديال الأندية؟
0 عادت الى المنزل لانها استمعت لصلاة التراويح
0 رانييري: ساسولو هو ليستر إيطاليا.. ومورينيو سيكون فيرجسون الجديد
0 تقارير عمل الاقسام - اقتراح ايمن -
0 تجربتى مع الحيونات - مواضيع خاصة حصرية -
0 أهداف مباراة مانشستر سيتي وستوك سيتي
0 ملاحظة
التوقيع
زياد الهمامي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-28-2011, 10:05 AM   #5
-||[كبار الشخصيات في المنتدى]||-
 
الصورة الرمزية رحيل الامل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2011
العمر: 26
المشاركات: 4,897
معدل تقييم المستوى: 13
رحيل الامل is on a distinguished road
افتراضي


طرح قيم جداً

بارك الله فيك اختى الكريمة على طرحك

جزاك الله خيراً،،،،وجعلة في ميزان حسناتك

تقبلي مروري،،،


0 المصيبة أن نفقد الحياة في الحياة!!
0 عضو جديد
0 الصبر،،،
0 الخوف
0 جــزر المالديف،،،
0 لنوحي لأنفسنا بأن الحياة جميلة ،،،
0 نًـأسٍـفٍ آلْرقَمُ آلْذيَـَے آدخٍلْتــہ غيَر صحّيَحّ‏‎ ،،،
0 نـــــور لنفسك الطريق يوم القيامة،،،
0 صور شلالات متحركة جميلة،،،
0 كلمات بسيطه قلها لمن جرحك؟؟
0 هل يوجد علاقه بين ( الصـــــدق......والطـــــاقه النفسيـــــه)؟؟؟ ‏
0 صور انمى مع الات موسيقية،،،
0 كيف تنام مغفور لك
0 كيفيه الوصول إلى النفس المطمئنة..!
0 أجمل و أحلى الخواطر و الأشعار
التوقيع
(((اللهم إني أسألك إيمانا دائما،،وأسألك قلبا خاشعا،،
وأسألك علما نافعا،،وأسألك يقينا صادقا،،
وأسألك العافيه من كل بليه،،
وأسألك تمام العافيه،،
وأسألك دوام العافيه،،
وأسألك شكرك على العافيه،،
وأسألك الغنى عن الناس)))
رحيل الامل غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
نبــــــــــ قلبيـ ـــــــــض {ريم **وبدر} رواية سعـــــــودية جريئـــة جهاد قسم الروايات المكتملة 122 04-22-2015 02:00 AM
روآية لاتعذر بإحتياجك كلنا ناقص حنان رومانسيه خياليه كآمله maarmaar11 قسم الروايات المكتملة 39 10-10-2013 06:23 PM
طرائف لن تجدها إلا عند بالوتيلي basti21 منتدى الرياضة 3 12-23-2011 07:54 PM
مشكلة سوء إستخدام أوقات الفراغ عند الشباب.. زينب عمر المنتدي الاسلامي (الشريعة و الحياة) 11 07-14-2011 09:43 PM
عند لقياك إِنْكِسَآرْ منتدي الخواطر الرومانسية - بوح القلوب (حصريات) 14 07-02-2011 01:18 PM


الساعة الآن 09:51 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.