قديم 08-10-2011, 04:28 PM   #1
-||[عضو نادي الامرآء]||-
 
الصورة الرمزية लंबे रियल
 
تاريخ التسجيل: May 2010
الدولة: مدريد _ السانتياغو بيرنابيو
المشاركات: 15,139
مقالات المدونة: 192
معدل تقييم المستوى: 25
लंबे रियल is on a distinguished road
ياأمة الله أنذرتك النار











اضغط هنا لتكبير الصوره











اضغط هنا لتكبير الصوره










اضغط هنا لتكبير الصوره








يا أمة الله : أنذرتك النار !!






صرخة دوّى بها محمد صلى الله عليه وسلم في مسمع التاريخ قبل أربعة عشر قرناً من




الزمان لأحب الناس إليه وأقربهم منه وأغلاهم عنده ، حيث قال :



" يا فاطمة بنت محمد أنقذي نفسك من .. النار .. لا أغني عنك من الله شيئاً "



يا صفية عمة رسول الله : أنقذي نفسك من النار .. لا أغني عنك من الله شيئاً .. "




"صحيح البخاري"



وها أنا ذا أهتف بها من بعده تأسياً به ، فاسمعيها مني وخذيها عني ، فوالله إني لأخاف



عليك منك !!



فأنقذي نفسك من النار فلن يغني عنك من الله أحداً ، ولن تجدي لك من دون الله ملتحداً ،



فلا ملجأ ولا منجى ولا ملتجأ من الله إلا إليه .


اضغط هنا لتكبير الصوره

يا أمة الله : أنذرتك النار !!
وسطوة الواحد القهار... ونقمة العزيز الجبار .. وأن تطردي من رحمة الرحيم الغفار
يوم تعودين إليه .. وتقبلين عليه .. وتقفين بين يديه ... وحيدة فريدة ... طريدة شريدة .
مسلوبة من كل قوة .. محرومة من كل نصرة .. فمالك من الله من عاصم .. وليس لك من
دونه راحم .















































لو أبصرت عيناك أهل الشقا *** سيقوا إلى النار وقد أحرقوا





شرابهم الصديد في قعرها *** وفي لجج المهل قد أُغرقوا



وقيل للنيران أنْ أحرقي *** وقيل للخُزَّان أن أطبقوا















يا أمة الله : أنذرتك النار !!






يوم تعرضين عليها .. وتردين على متنها




فترين لهيبها .. وتبصرين كلاليبها .. وتلمحين أغلالها وأنكالها فلا تدرين : أتنجين من الوقوع



فيها وتنقذين منها ؟! فتسعدين للأبد !!



أم تقذفين إليها .. وتعذبين بها ؟! فيا تعاسة الجسد .. ويا حرقة الكبد.. ويا شقاءً ليس له أمد !!

























اضغط هنا لتكبير الصوره




يا أمة الله : أنذرتك النار!!



التي تناهت في الحرارة ... وزادت في الاستعارة



{ وَقُودُهَا النَّاسُ وَالْحِجَارَةُ عَلَيْهَا مَلَائِكَةٌ غِلَاظٌ شِدَادٌ لَا يَعْصُونَ اللَّهَ مَا أَمَرَهُمْ وَيَفْعَلُونَ



مَا يُؤْمَرُونَ }



فلو تعالت صيحات أهل النار ما رحموهم .. ولو طالت زفراتهم لما أنقذوهم



ولو تواصلت أنّاتهم وحسراتهم لما ساعدوهم



وكلما أرادوا أن يخرجوا منها لما فيها أعادوهم وبمقامع الحديد طرقوهم .. وبالأنكال



والأغلال قيدوهم .. فيا ذلة الحال.. ويا سوء المآل .. ويا بؤساً ليس له نهاية .



ولو طالت الشكاية من تلك النكاية !!











































وقرِّبت الجحيمُ لمن يراها *** فيا لله من خوف العباد




وقد زفرت جهنم فاستكانوا *** سقوطاً كالفراش وكالجراد



وقد بلغت حناجرهم قلوبٌ *** وقد شخصوا بأبصارٍ حدادٍ



نودوا للصراط ألا هلموا فهذا ويحكم يومُ المعاد



















يا أمة الله : أنذرتك النار!!




فحرها شديد ... وقعرها بعيد .. ومقامع أهلها من حديد .. يقذف فيها كل جبار عنيد



وهي تنادي : هل من مزيد ؟! هل من مزيد ؟!



{ كُلَّمَا أَرَادُوا أَن يَخْرُجُوا مِنْهَا مِنْ غَمٍّ أُعِيدُوا فِيهَا وَذُوقُوا عَذَابَ الْحَرِيقِ }



{ ذَلِكَ بِمَا قَدَّمَتْ أَيْدِيكُمْ وَأَنَّ اللّهَ لَيْسَ بِظَلاَّمٍ لِّلْعَبِيدِ}























اضغط هنا لتكبير الصوره




يا أمة الله :



أنذرتك ناراً تلظى لا يصلاها إلاّ الأشقى فهو بنارها يتكوّى وهي نزاعة للشوى جالبة للعناء ..



مدينة للشقاء.



موطن للأذان ... ومرتع للأسى



منكسة للرؤوس .. مخزية للنفوس



منضجة للجلود ... محرقة للكبود



فهي نار الجحيم والعذاب الأليم والعقاب العظيم .



































أعوذ بربي من لظى وعذابها *** ومن حال من يهوي بها يتجلجلُ





ومن حال من في زمهرير مُعذَّب *** ومن كان في الأغلال فيها مُكبَّلُ



اضغط هنا لتكبير الصوره















يا أمة الله




أنذرتك يوم الحسرة ..... إذ القلوب لدى الحناجر .. يوم يبعثر ما في القبور ويحصّل ما في





الصدور .



ويظهر ما احتوته الضمائرفي ذلك اليوم الموعود وشاهد ومشهود



عندما تنطق عليك الشهود وتفضحك فيه الجلود .



يوم تأسفين وتندمين ، عندما تُسألين وتحاسبين عما كنت تفعلين وتعملين !!



يوم تُفتّح أبواب الجنان ، فيدخل منها وفد الرحمن ، للرضى والرضوان والنعيم والأمان



والسعادة والإحسان.



وتوصد أبواب النيران على أهل العذاب والهوان والخسران والحرمان .



فمن أي باب تلجين ؟!


أفي دار المتقين المنعمين ؟!

أم في دار المعذبين المطرودين ؟! ومن رحمة الله محرومين ؟!
في العقاب الشديد والعذاب المهين !!














































اضغط هنا لتكبير الصوره




يا أمة الله :





قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " ... قُمت على باب النّار ، فإذا عامَّةُ من دخلها



النساء" وقال صلى الله عليه وسلم :" اطّلعتُ في الجنة فرأيتُ أكثر أهلها الفقراء ،



واطّلعتُ في النار فرأيت أكثر أهلها النساء " .



اضغط هنا لتكبير الصوره



يا أمة الله :



رب طاعة تستصغر .. تكون عقباها مقاعد الصدق عند المليك المقتدر في جنات ونهر .



ورب معصية تحتقر .. يكون عقابها نار سقر فلا تبقي ولا تذر .



قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :


" الجنة أقرب إلى أحدكم من شراك نعله ، والنار مثل ذلك ".

فتجنبي – أخيتي – وهج الحريق ..
لا تسلكي تلك الطريق .. التي ختامها جحيم من لا يستفيق !!
وهم يصطرخوا .. يولولوا .. يتحسروا
ياويحهم .. صراخهم من يسمعه ؟!
عذابهم من يمنعه ؟ !
بكاءهم .. عويلهم .. من يرحمه ؟! من ينفعه ؟!
فُيسألون : ما الخبر ؟! { مَا سَلَكَكُمْ فِي سَقَرَ } .
فيجب أهل تلك المعمعة .. والخاتمة المخيفة والنهاية المفجعة : إنها الفريضة المضيعة.
{ لَمْ نَكُ مِنَ الْمُصَلِّينَ } فقطعنا كل صلة لنا بمن هو أقرب إلينا من حبل الوتين .
فليتك تدركين بما تفرطين ... أو تشعرين مما تحرمين
أو تذكرين وقوفك بين يدي رب العالمين ، يوم الجزاء والدين !!
اضغط هنا لتكبير الصوره
فيا أمة الله
الصلاة ... الصلاة
وكيف تطيب الحياة بدون هذه الصلاة !! وفيها رضاء الإله ، وبها سبيل النجاة
فهي دليل السعادة وسبيل النجاح
فمن ضيع في البداية " حي على الصلاة " أضاع – ولاشك – في النهاية " حي على الفلاح "!!
وأنذرتك النار وكأنني أُبصرها ترمي بشرر كالقصر ، كأنه جمالة صفر تريد أن تحتويك
وبنارها تصليك .
وإلى أي حال يصيرون ؟
وفي أي دار يحشرون ؟!
فمالهم لا يفقهون ؟!
وتباً لهم مما يجرمون !! وسيندمون !! { وَسَيَعْلَمُ الَّذِينَ ظَلَمُوا أَيَّ مُنقَلَبٍ يَنقَلِبُونَ }
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :" صنفان من أهل النار لم أرهما ، قوم معهم سياط
كأذناب البقر يضربون بها الناس ..... ونساء كاسياتُ عارياتُ ، مميلاتُ مائلاتُ ،
رؤوسهنَّ كأسنمة البخت المائلة ، لا يدخلن الجنة ولا يجدن ، ريحها وإن ريحها لتوجد
من مسيرة كذا وكذا ".
قال صلى الله عليه وسلم : " خير نسائكم الودود الولود ، المواتية ، المواسية إذا اتَّقين الله .
وشرُّ نسائكم المتبرجاتُ المتخيلات ، وهن المنافقات ، لا يدخل الجنة منهن إلا مثلُ الغراب
الأعصم ". السلسلة الصحيحة للألباني "1849"
والغرب الأعصم : هو أحمر المنقار والرجلين وهو كناية عن قلة من يدخل من النساء ،
لأن هذا الوصف في الغربان قليل !!
اضغط هنا لتكبير الصوره
يا أمة الله : أنذرتك النار!!
وأنذرتك النار لحرارتها المتناهية وعيونها الآنية يوم تأتي لها سبعون ألف زمام مع كل
زمام سبعون ألف ملك يجرونها لها تغيظاً وزفيراً . تكاد تميز من الغيظ وهي تفور وبحرها
تثور .
أن يصلك شيء من حرارتها من أجل أن تنتعلي كعبك العالي الذي يطرق وجه الأرض
بصوته العالي ليلفت الأنظار ولتستدير وجوه بعض الغافلين .. فيلمحوا ما يخطف الأبصار
من بهرج اللون وزخرف الدثار
قال تعالى :{ وَلَا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِن زِينَتِهِنَّ وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعًا أَيُّهَا
الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ } سورة النور آية : [31]
وأنذرتك النار لعفنها ونتنها و زهمها أن تدركك خباثة ما فيها لزخة من عطر ،،
سكبت فوق النحر ،،
لتستقر في قلوب العابرين كموجة عاتية تلطم وجه الصخر ،،
والوزر بها يستشري ، فيا له من أثر ما أبلغه !! .. وفي قلوب أهل الهوى ما أوقعه !!
وعند رب الكون ، ما أقبحه !! ما أشنعه !!
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
" أيُّما امرأة استعطرتْ ثم خرجت ، فمرت على قوم ليجدوا ريحها فهي زانية ٌ،
وكل عين زانية" . صحيح الجامع
وقال لمن خرجت إلى المسجد للصلاة وليس للسوق أو أماكن الخنى والمآرب الأخرى ؟!! :
" أيُّما امرأة تطيبت ثم خرجت إلى المسجد ، لم تقبل لها صلاة حتى تغتسل ً". صحيح الجامع
وبعد هذه النذارة ، أُذكر ُّ بتلك البشارة لمن زلت بها أقدامها في أوحال المعاصي وحضيض
الذنوب وقيعان السيئات فتابت وأنابت وإلى الله استجابت .
اضغط هنا لتكبير الصوره
فيا أمة الله :
أما آن أوان الاستفاقة ؟!
أو ما قد حان زمان الانطلاقة ؟!
مركب الإيمان بالرحمن ...
وشعاع النور بالطاعة ..
هذا وقته .. فهل تعلني للكون انبثاقه ؟! وانعتاقه ؟!














































فعذاب الله







– يا أمة الله ليس في وسعك احتماله ولا لك عليه طاقة .




اضغط هنا لتكبير الصوره












!!








0 كنـت حبيبـي ..
0 التفاتة قلب
0 قصة وفاة حبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم
0 رمزيآآت
0 ۈالله ڷۈ خيرۈني بيـהּ ~ ڷندن ۈ ۈآشنطـהּ ~ ڷإختآإر : ράяίş !!
0 فيديو لديفيد فيا ....)) جونان
0 منصة العشق
0 حتى جوجل >> يسقط حسنى مبارك .. !
0 أساور ملونه
0 الآبــار الــتــي حــفــرهــا الــجــن لسيدنا سليمان
0 دييغو فورلان
0 كاسياس : سيكون نهائي مثييير
0 الاتحاد ينهي اجراءات ضم البرازيلي جيرالدو
0 مَدآم ْغيآبي [ بيَريحكْ]وَعدّ منّي .مآ أرجعْ
0 اكسســـــــوااراتـــــــــــ بناتـــــ >> اتفضلوا ..
التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره

اضغط هنا لتكبير الصوره

أرفعهآ عآليه فهي غآلية
लंबे रियल غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-11-2011, 11:33 AM   #2
:: نائب المدير العـــــــام::
 
تاريخ التسجيل: May 2011
الدولة: مسلم عربي - تونس
العمر: 33
المشاركات: 17,246
معدل تقييم المستوى: 10
زياد الهمامي will become famous soon enough
افتراضي


شكرا على الموضوع

بارك الله فيك
اللهم انا نعوذ بك من النار ونسالك الجنة

جزاك الفردوس الاعلى من الجنة

تقبلي مروري


0 البريميرليج
0 اليمن.. الحوثيون يخطفون مسؤولا أمنيا بارزا في صنعاء
0 نيمار: تلقيت عروضا ولكني سعيد في برشلونة
0 ماقيمة الاقسام الاسلامية عندك
0 الصفاقسي يعين حمادي الدو مستشارا فنيا
0 ماحكم اكل السمك الميت حتف انفه
0 الجزائر: الحرارة 56 درجة اعلان حالة الطوارئ بعد وفاة 14 شخصا
0 مدرب ويستهام يحذر مورينيو: أحب هزيمة أمثالك !
0 تحطم طائرة عسكرية تركية تقل ضباطا كبارا
0 انشوده رأيت طفلا مطرقا يبكي فأبكاني
0 مقاصد الشريعة 3 (قواعد أصولية تتعلق بمقاصد الشريعة)
0 مورينيو يوضح أسباب التعاقد مع مخيتريان
0 عذرا لتقصيري
0 لغز متعلق بالارقام
0 ألهذه الدرجة انت انسان طيب
التوقيع
زياد الهمامي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-11-2011, 01:12 PM   #3
-||[عضو نادي الامرآء]||-
 
الصورة الرمزية लंबे रियल
 
تاريخ التسجيل: May 2010
الدولة: مدريد _ السانتياغو بيرنابيو
المشاركات: 15,139
مقالات المدونة: 192
معدل تقييم المستوى: 25
लंबे रियल is on a distinguished road
افتراضي


اشككرك اخووي زياد على مرورك
..
أختتك : شموخ
سي يؤ ~


التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره

اضغط هنا لتكبير الصوره

أرفعهآ عآليه فهي غآلية
लंबे रियल غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
فضائل شهر رمضان .. والصيام.. blackcat منتدي الخيمه الرمضانيه 13 08-01-2012 03:18 AM
الجنه عبر رمضان أروى النعيري منتدي الخيمه الرمضانيه 20 03-04-2012 10:23 PM
التوبة الاستغفار مسلمة مفتخرة المنتدي الاسلامي (الشريعة و الحياة) 4 02-27-2012 06:26 PM


الساعة الآن 12:38 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.