قديم 10-27-2011, 02:07 AM   #1
-||[كبار الشخصيات في المنتدى]||-
 
الصورة الرمزية مسلمة مفتخرة
 
تاريخ التسجيل: Feb 2011
الدولة: المغرب
العمر: 23
المشاركات: 1,910
مقالات المدونة: 10
معدل تقييم المستوى: 10
مسلمة مفتخرة is on a distinguished road
افتراضي معاناة الطفولة


معاناة الطفولة
الحياة ليست سهلة كما تبدو
كانت فتاة صغيرة تعيش مع ابويها وتحظى بكل ما كانت تحتاجه سواء من الحنان والعطف او من الرفاهية و السعادة لكن لسوء حظها مرض والدها فجاة وهي في الثالثة من عمرها سافر والدها باحثا عن علاج لمرضه لكنه لم يتمكن حتى من توديعها فقد مات قبل العودة لبيته لكن الفتاة الصغير (ريم) لم تفقد ذاك الحنان والعطف كذلك السعادة والرفاهية فقد كانت والدتها تعمل بجهد ليل نهار كي لا ينقص شيء لابنتها لكن حين صار عمر الفتاة 13 مرضت والدتها فما كان بيد الفتاة الا ان تترك دراستها وتعمل كي تنقذ والدتها لكن للاسف فقد كان الحظ يعاكسها فهي لم تتمكن من معالجة والدتها لانها لم تجني مايكفي من النقود
فصارت تبيع الزهور و الورود في شوارع المدينة و على المنازل لكن حياتها لم تكن سهلة فقد كانت تتعرض للاهانة كثيرا وكثيرا ماكانت نقودها تسرق منها
تعبت (ريم) من تلك الحياة فقررت البحث عن عمل اخر وبعد ماصار عمرها 14 سنة وجدت عملا في احد قصور العائلات الغنية
فعملت عند تلك العائلة كخادمة لكن لم تكن حالها افضل من السابق فقد كانت تعامل اسوء معاملة من قبل تلك العائلة لكن ماساتها زادت حين اوقعت احدى المزهريات الثمينة منها حين كانت تنضفها فثار غضب سيدة البيت لذا صفعتها صفعة قوية اوقعتها ارضا ثم شدتها من شعرها واوقفتها بالقوة ثم اخذت تعاتبها قائلة
السيدة* ايتها المتشردة كيف تجرات واوقعتها ارضا يالك من حقيرة لقد كسرت اثمنة مزهرية في القصر الم تجدي غيرها كي توقعيها ؟؟؟؟ اين كانت عيناك حين لم تنتبهي على هذه القطعة الثمينة ؟؟؟؟
ريم* ا.....انا اسفة سيدتي اس ...اس ....اسفة لم اقصد فقد وقعت حين كنت انضفها لقد .....
السيدة*ايتها الحقيرة ما معنى انك لم تقصدي فانت قد فعلتها عن قصد لانك حسدتي لان هذه المزهرية غالية فاردت ان تسلبينا اياها ......حقيرة
كانت حياة الفتاة المسكينة اشبه بكابوس لاينتهي
وفي يوم ضاق ذرعها من معاملة العائلة لها فقد كانت يوميا تضرب و تتحمل اشد انواع العنف
لذا قررت العودة لبيتها الذي كانت تسكنه مع امها وابيها لكن كانت المفاجاة كبيرة فقد وجدت البيت مسكون فقد استولى عليه رجل و زوجته ولم يرضو في ان يرحلو منه حاولت ريم بشتى الطرق كي تستعيد بيتها فقد ربيت فيه وعاشت فيه مع والديه اسعد اوقات حياتها لكن الزوجين ابيا ان يعيدا لها المنزل فلم يكن امام ريم سوى حل واحد وهو ان تلجا للقانون كي تسترجع بيتها لكن خاب ظنها فقد كان القانون في تلك المدينة يحكم لصالح نفسه فمن يعطيه اكثر قدر من المال يكون الرابح وبما ان الفتاة كانت فقيرة فقد منح البيت للزوجين وقررا ان يسكنا الفتاة معهما بشرط ان تكون خادمتهما لم يكن للفتاة سوى ان توافق على شرطهما عاشت الفتاة معهما كخادمة لكن لحسن حظها عمر الزوجين كان قصيرا فقد ماتا في نفس الليلة و لم تكن اسباب موتهما معروفة لذا فقد اقلب الحظ على ريم لانها كانتالوحيدة في البيت عندما ماتا لذا اتهمت انها دست السم في طعامهما لانهما لم يريدا ان يسلماها المنزل ولسوء حظها ادخلت السجن مع انها كانت صغيرة فهي قد قضت عيد ميلادها 15 في السجن
لكن حتى في السجن لم تكن تعامل كباقي السجينات فقد كانت الاصغر بين السجينات لذا كانت الاكثر تعاسة فقد كان الكل يستغلها لتقضي حاجاته كالتنضيف والاعمال العقوبية كانت حياة المسكينة تعيسة اتعس من التعاسة حتى ضلت في السجن لحين صار عمرها 20 سنة فقد اكتشف واخيرا ان موت الزوجين كان بسبب تسرب في الغاز
عندما خرجت من السجن كانت قد نسيت شكل الشمس وشكل السماء و رائحة الزهور لانها لم تكن قادرة على الاطلال من النوافذ لانها كانت متهمة بالقتل ...... بما ان الحياة كانت قاسية معها في صغرها فقد قررت ان تكون هي القاسية مع الحياة في كبرها وشبابها عادت الى منزلها وباشرت في تنضيفه فقد كان لمدة 5 سنوات خاليا و مسكنا للفاران والحشرات
وبعد ان نضفت منزلها واعادت ترتيبه خرجت تبحث عن عمل فشائت الاقدار ان تعمل في البيت نفسه الذي تلقت فيه اشد العذاب لكن هذه المرة كانت هي شابة جميلة اما السيدة فقد كانت عجوز شمطاء لذا قررت ان تنتقم منها و زوجها الذي كان اسوء من السيدة بالاف المرات فبداات بالعمل مرة ثانية في ذاك البيت وذات مرة وقعت منها مزهرية اخرى فتذكرت ذاك الضرب الذي تلقتها من السيدة و تلك الاهانة من زوجها فاخذت تبكي وبعد برهة اتتت اليها السيدة توبخها ثانية وتهينها لكن حين حاولت ان تمد يدها على الفتاة امسكت لها يدها وبدات تعاتبها عن قسوتها
ريم * ايتها العجوز هل تذكرين حين اهنتني وامسكتني من شعر بقوة و ضربتني في كل انحاء جسمي هل تذكرين كم كنت قاسية وضالمة في حق فتاة صغيرة لم تكن تعي ماقيمة المزهرية الحقير
السيدة* ايتها المجنونة اتركي يدي هل جننت ايتها الخادمة انت مجرد خادمة لا يحق لك ان تكلميني بهذه الطريقة .... ثم ...
فقاطعتها ريم قائلة
*ثم ماذا .ها ثم ماذا يا سيدتي المحترمة
السيدة * ثم انت من يجب ان تعاقب فقد كسرت وللمرة الثانية مزهرية ثمينة
فاذا بالسيدة تصفع ريم على وجهها هاذا ما اثار غضب ريم لذا فقد مرت على كل مزهرية في البيت واوقعتها وهي تقول
* انضري ما ذا افعل ايتها العجوز انضري جيدا هذه مزهرية ثمينة وهذه غالية وهذه عريقة .... ماذا ايضا انضري انضري هذه اللوحات كيف سيكون نصيبها من غضبي انضري
كانت ريم تدور في ارجاء البيت وتكسر كل مايصادفها من اثاث او لوحات غالية
اما السيدة فماكان لها الا ان تشاهد ثروتها تتكسر و تتحطم امام عينيها وهي لا تقدر على تحريك ساكن هاذا ما ادى لاصابتها بنوبة قلبية ادت لوفاتها اما زوجها فقد كان ينضر و يتعجب فتلك الخادمة الصغيرة الضعيفة صارت ثورا ثائرا حتى انه لم ينتبه لموت زوجته
وبعد ان كسرت ريم كل شيء حملت اغراضها وغادرت من البيت اما زوج السيدة فقد التفت حوله فاذا به يرى زوجته مستلقية كخرقة ثوب على الارض لكنه لم يكن افضل حالا منها فحين حاول ان يسرع لاحضار الطبيب تعثر باحد المزهريات المكسورة ووقع فارتطم راسه بقطعة زجاج حادة مما ادى لنزيف حاد وذاك النزيف كان سبب وفاته
هذه كانت اول خطوة للانتقام
لكنها لم تنسى انها قد كانت ضحية قانون ضالم هاذا ماجعلها تفكر في الانتقام من رجالالقانون الذين كانو سبب تعاستها
فلم تجد طريقة لتنتقم غير ان تحرق مكاتب اولائك الضالمين فنفذت ذلك في يوم كان في السكوت عائم في المدينة
وبعد ان انتقمت من سبب ومصدر تعاستها قررت البحث عن عمل افضل لكنها لم تجد عملا سوى بيع الزهور فكانت تقطف الزهور وتبيعها وتحتفظ بالنقود حتى جمعت مبلغا لاباس به من المال فقررت ان تسافر من ذاك البلد لكن لم تسخى من بيت اهلها لذا فلم تبعها اغلقته باشد انواع الاقفال كي لا يدخله لص ولا جرذ
فسافرت لبلاد اخرى حيث وجدت العمل الذي اعانها على شراء بيت جميل لذا نقلت كل اغراض بيت والديها لبيتها الجديد
و من وقتها وريم تعيش الحياة التي حرمت منها في صغرها وبما انها عانت من طفولة ماساوية فقد قررت ان تساعد اليتامى والمشردين لذلك كانت توفر المال وعندما جمعت المبلغ الذي ارادته بنت منزلا كبيرا ورائعا كي يكون ماوى لكل اليتامى والمشردين
و في عيد ميلادها 21 احتفلت مع زوجها وسط اليتامى في ذاك البيت الذي بنته
و هي تزوجت بشاب لطيف و هو ايضا عان نفس المشكلة في طفولته لذا احبا بعضهما وتزوجا


وهكذا انتهت القصة اتمنى ان تكون قد نالت اعجابكم فهي بقلمي وليست منقولة


التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره
اضغط هنا لتكبير الصوره
مسلمة مفتخرة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-27-2011, 01:42 PM   #2
-||[كبار الشخصيات في المنتدى]||-
 
الصورة الرمزية سامرX
 
تاريخ التسجيل: Jun 2011
الدولة: ارض الله واسعه
المشاركات: 2,318
مقالات المدونة: 3
معدل تقييم المستوى: 11
سامرX is on a distinguished road
افتراضي


ماشاء الله خيالك واسع
لقد راقت لي جدا جدا القصة
لقد تفاعلت مع القصة
فهي رائعه استمري في كتابة القصص
الهادفه كهذة القصة
جميل أن ريم في النهايه قامت بشي جميل بأن
جعلت منزلها ملجأ للأيتام


التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره



اذا غلطت في حقك ارجوك تسامحني ترى نهايتي كفن ابيض وقبر صغير يحويني

******************
سامرX غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-27-2011, 02:15 PM   #3
-||[كبار الشخصيات في المنتدى]||-
 
الصورة الرمزية مسلمة مفتخرة
 
تاريخ التسجيل: Feb 2011
الدولة: المغرب
العمر: 23
المشاركات: 1,910
مقالات المدونة: 10
معدل تقييم المستوى: 10
مسلمة مفتخرة is on a distinguished road
افتراضي


شكرا اخي على مرورك وتشجيعك اسعدني انو عجبتك القصة


التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره
اضغط هنا لتكبير الصوره
مسلمة مفتخرة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-28-2011, 04:46 AM   #5
-||[كبار الشخصيات في المنتدى]||-
 
الصورة الرمزية اميرة التاريخ
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
المشاركات: 3,047
معدل تقييم المستوى: 13
اميرة التاريخ is on a distinguished road
افتراضي


القصة رائعة
لانه النهاية سعيدة


التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره

اضغط هنا لتكبير الصوره


استغفر الله العظيم
ولا اله الا الله والحمد الله

اميرة التاريخ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 09:37 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.