قديم 02-15-2008, 08:23 PM   #1
-||[قلم من ذهب]||-
 
الصورة الرمزية دمي هلالي
 
تاريخ التسجيل: Feb 2008
المشاركات: 148
معدل تقييم المستوى: 12
دمي هلالي is on a distinguished road
~*¤ô§ô¤*~الامــــل~* ¤ô§ô¤*~


~*¤ô§ô¤*~الامــــل~* ¤ô§ô¤*~

من نافدة حجرتى كنت اتحدث مع نجمتى
على انغام ام كلثوم
:
كلمونى تانى عنك فكرونى
صحوا نار الشوق فى قلبى
وف عيونى
رجعوا لى الماضى
فهبت نسمه بارده وسمعتها تقول :
تعالى اصعدى
فقلت : مابى حيله لكى اصعد اليكِ
أنا لا املك القدره على الطيران
ما أنا الا بشريه عاديه لا املك قوه خارقه
فقالت : اغمضى عينيك وتخيّلى
بأنك تحلّقى فى الفضاء
وأنكِ هنا بجانبى
فقلت : كيف لى ان افعل بدون جناحين
او حتى قوة سوبر مان
فقالت : لا تكونى ثرثارة افعلى ماقلت
فاغمضت عيناى وبدات اتخيل ذلك
اننى ارتفع الان مالذى اصطدمت به؟
آه انه خفاش !
الارض بدأت تبتعد شيئا فشيئاً
ها انا فى الفضاء والنجوم من حولى
والقمر يشعّ نورا وبهاء
والارض بقدر ما كنت أراها ضخمه كبيره شاسعه
والعالم من حولى واسع مترامى الاطراف
ها انا أراه ككُره معلقه فى الفضاء
والغيوم تتلبد حوله
وانا كنمله فى كف عملاق
قالت نجمتى : افتحى عينيك
فوجدت نفسى اجلس بجوارها على سحابه كثيفه
قالت : لا تنظرى الى الاسفل تذكرى ذلك
فقلت : لماذا ؟؟؟
ولكنها تجاهلت سؤالى وبادرتني بسؤال :
كيف تشعرين الان ؟؟؟
قلت : آه آه
كم انا احتاج الى هذه الراحه والهدوء
والهواء النقى
قالت : نعم أعرف ذلك أنكِ تحتاجين الى بعض من الوقت
لكى يصفى ذهنكِ ويعاودكِ النشاط من جديد
قلت : وانما ساعه لكى يصفى ذهنى
واعود الى ماكنت عليه
لأننى شعرت بعمق الجرح الذى أصابنى
ولكن لن استسلم
وماعرفت الهزيمه من قبل
ولم ولن أبكي
قالت : يازهرتى إنى ارى الدمعه فى عينيكِ
قلت : لا تهتمى هى بضع قطرت من الدمع
لتمسح عن القلب كربته وتفك عنه محنته
فأنا تعوّدتُ على الصّدمات
قالت : نعم يازهرتى كأنّكِ خلقتِ لتكونى
محور الصدمات
قلت : لقد هيّئتُ نفسى على ان تكون ضد الصدمات
وخلق جو يمتصها وزرع الامل فى نفسى
لأعيش حياتى واستطيع الاستمرار
قالت : فعلا انك لاتحصلى على ماترغبى فيه بسهوله
لكى تحققي امالك وتصلى الى سعادتك
لابد ان تدفعى ثمناً باهظاً
قلت : من خلال المحن التى مررت بها
عرفت بان السعاده ليست سهلة المنال
لكى اصل الى ما أريد تحقيقه
ولكى اصل الى ارض السعاده
لابد ان اعبر جسرالآلم
وإلاّ فلن أذق طعم السعاده الحقيقى
ولن انعم بما
اريد تحقيقه لا حريه لا راحه ولا استقرار نفسى
لكى اجنى محصولى لابد أن اجدّ فى زرعى
قالت : هل اخبرك شيئاً تعلمته بخبرتى
وبما اننى منذ الاف السنين
انظر الى العالم
قلت : هاتى ماعندكِ اننى أنصتُ اليكِ
قالت : مهما تؤلمك الحقيقه تظل هى الحقيقه
فلا تفرحى بما يضحكك
وتغمضى عيناكِ عن الذى يزعجك
وانما فكري وانظرى اليه وخذيه بعين الجد
قلت : فعلا بمرارة الحقيقه تظل هى الحقيقه
وتظل السعاده نسمه مع الرياح
قالت : لاتجعلى اليأس يتسرب اليك
واعرفى بأن الاعتدال هو المبدأ الاساسى للحياه
قلت : لم اطلب السعاده المطلقه
وانما جزء من السعاده
وغايتى من السعاده هو ان اتوصّل
الى قدرٍ ما من العلم
واطرق ابواب المعرفه لكى احيا الحياه
التى ارضاها لنفسى واسعد من حولى
و إلاّ ماقيمة الحياة ؟؟؟
قالت : هاكِ ماقاله الشاعر
:
فالعمر لحــــن اذا تسمعينه تعين منهما تنشدينه
والعيش حقـل تستمرينه يعطيك مما تستودعينه
قلت : سأستودع فيه الان
ما أفيد به أبنائى فى الغد
قالت : أنت تذكرينى بحالنا نحن النجوم
فنحن نضحى بأنفسنا لنمنح الحياه لنجم جديد
قلت : كيف يحدث ذلك
قالت : تتوقف حياة كل نجم على التفاعلات النوويه
التى تحدث فى قلبه لإنتاج الطاقه اللازمه له
وفقدانه الاعتدال يصيبه بصدمه مفاجئه
تؤثر على اعماقه
وبعد الطحن والالم يصيبه انفجار
وتتناثر أشلاءه الصغيرة لمسافات بعيده
تلك الأشلاء تحكى للنجوم قصة عذاب وعمق الآمه
ولكن هذا النجم يضحى بنفسه بهذه الطريقه
ليمنح الحياة لنجوم جديده
تتخد من اشيائه الصغيره ركائز لبناء نفسها
لذلك
الاعتدال فى الحياة لكل المخلوقات
شىء ضرورى
قلت : وماذا عن الامل والطموح
قالت : زرع الامل فى النفس
هو اشعال شمعه كبيره
لتبدّد ظلاما بدا يعم النفس
والطموح يولد فينا كالنّبتة تنمو
وتشب وتتغذّى
لتهب لأنفسنا الحياة من جديد
قلت : انتِ تعلمينى الان درساً جديداً
قالت : كلنا نتعلّم من خلق الله
وما نحن الا تلاميذ فى المدرسه الالهيه
أتعلمى كيف وصلتِ الى هنا
قلت : بقوة الخيال
قالت : بل بقوة الجاذبية أنا اجتذبتك إلىّ
ويستطيع نجم اقوى ان يجتذبنى ويمتص طاقتى
ليعيش و يفنينى
وتلك صوره آخرى تفنى بها النجوم
وهذه هى سنة حياة النجوم
قلت : استطيع ان اقول بأنكِ اردتِ ان تقولى
بأن الرّضاء بما قسمه الله لى
فقالت : نعم يازهره نعم
الرضاء والاقتناع واحذري
ليس كل مايلمع تنجذبي اليه بسهوله
فمثلا الفراشات الصغيره تنجذب للمصباح
رغم علمها بان فيه مماتها
ولكن شدة بريقه تجذبها بسهوله
قلت : يانجمتى هل لكل انسان نجم ؟؟
قالت : نعم فنحن خلقنا لننير السماء
ونبعث بالنور الى قلب من يهتدى الينا
قلت : كم هو شيّق الحديث معك
قالت : تمتعى بهذه اللحظات
فانها لن تعوّض
قلت : فعلا
من على هذه السحابه السابحه بى فى الفضاء
اشعر بان هذه الحظات لن تعوّض
ولاتقدر بثمن
وانى اسير فى طريق بلا حواجز وان سعادتى بلاحدود
وبعد أن ساد علينا الصمت قطعته بقولى :
اتعرفى فيما افكر الان ؟؟؟
قالت : نعم انكى تفكرى فيه
قلت : اتعلمى ماذا احاول ان افعل
قالت : هاتى اخبرينى
قلت : إننى احضّر الكلمات التى سأستقبله بها
رغم علمى ان كل هذه الكلمات ستختفى من ذاكرتى
ولن يبقى منها سوى كلمه
أو ربما ستختفى هى ايضاً عند قدومه
قالت : أنا اعرف بان شعره يلهم افكارك
ونبض قلبه قصيدتك وخيالك
لذلك حاولى حاولى أن لا تنسى
*
فى الصباح الباكر
سمعت صوته ينادينى
كنت اسمعه من بعيد
وكان الصوت من داخلى ياتينى
بدون تفكير انطلقت
اسابق الريح
لعلنى اهتدى اليه
كل من رانى اركض
ظنّ باننى اقوم برياضتى المفضله
كلهم مغفلون
لايعلموا باننى اسابق الزمن
واجرى مع الريح
وانشر نفسى كعبير الزهر
لعلنى ألتقيه
اكتفيت فى اخر النهار
بان ارتميت على رمال الشاطىء
واصابعى ترسم اسمه
مع علمى بان المد سيتلفه
وعيناى متسمره فى الافق
لعل نجمه يهدينى اليه
اواجد له وميضا
اوبريقا يدلنى عليه
اوبصيص امل من قاربٍ
اتى من جوف البحر
عندها سيرتفع صوتى الصامت
و أهرول نحو ذلك القارب
كمراهقه فى موعدها بدون موعد
وارتمى فى احضانه
واتنشق عطر انفاسه
ويتوقف تفكيرى
ويكف دمعى
وتختفى الكلمات
ولايبقى فى ذاكرتى شىء
سوى
انا
و
هو
عندها نظرت الى الاسفل فوجدت نفسى فى حجرتى
وسمعت صوت نجمتى تقول :
ألم أقل لكٍ لاتنظرى الى الاسفل
عرفتى لماذا الان ؟؟؟؟؟؟؟
فقلت لها : و ماذا تفعلى لبنى البشر
وعُدتُ الى ام كلثوم
تسوى ايه الدنيا وانت مش معايا
هى تبقى الدنيا دنيا إلا بيك
الى الاخر


0 حرارة الصيف ولهيب البشر
0 بيت من ذهب)خسارة اذا ما دخلتوشفت الهوايل(
0 ترتيب الأندية العربية في تصنيف الفيفا لأفضل 350 نادي في العالم الشهر الماضي
0 تعالوا ضحكوا على جورج بوش
0 ماذا تُرى فعل الإنسان ؟
0 المغلق و المفتوح ...
0 بـ خبرة الهلال .. وحيوية الحزم .. لقاء ساخن ينتهي ( أزرق ) - تحليل +احصائيات + اهداف
0 ..][ الأهلي يُخرج نجران بثلاثية ويواصل طريقه إلى اللقب || تحليل + صور + الأهداف][ ..
0 تصاميمي الجديدة
0 اهداف الهلال على النصر
0 قصه مره حلوه لاتفوتكم
0 رواية عشاق من احفاد الشيطان
0 منْ يغلقُ النافذة..؟
0 - الاعـَبْ الاجـَـنْــبِيْ - ، - الاعـَـبْ الـسَعـْودُيْ -
0 لعنة الذاكرة
التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره
دمي هلالي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 05:14 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.