قديم 03-17-2012, 11:14 PM   #1
-||[قلم من ذهب]||-
 
الصورة الرمزية أحبك ربي
 
تاريخ التسجيل: Mar 2012
الدولة: مصر
المشاركات: 174
معدل تقييم المستوى: 8
أحبك ربي is on a distinguished road
افتراضي انظروا كيف الثبات علي دين الله


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

حين توجه الرسول (عليه الصلاة والسلام) الي مكة حتى نزل بالحديبية
تسامع به كفار قريش ..فخرج اليه كبارهم ليردوه عن مكة ..فأبي الا أن يدخل مكة معتمرا
فما زالت البعوث تتوالي بينه وبين قريش..
حتي أقبل عليه سهيل بن عمرو..فصالح الرسول (عليه الصلاة والسلام) علي أن يعود الي المدينة ..ويعتمروا في العام القادم
ثم كتبوا بينهم الصلح..وفيه:

اشترط سهيل ..أنه لايخرج منمكة مستضعفا يريد المدينة ..ألا رد الي مكة .. أما من خرج من المدينة وجاء الي مكة مرتدا الي الكفر ..فيقبل في مكة !!
فقال المسلمون :سبحان الله!!من جاءنامسلما نرده الي الكافرين!!
كيف نرد الي المشركين وقد جاءنامسلما ؟!
فبينما هم كذلك اذ أقبل عليهم..شاب يسيرعلي الرمضاء..يرفل في قيوده..وهو يصيح يارسول الله..

فنظروا اليه..فاذا هو أبوجندل ولد سهيل بن عمرو..وكان قد أسلم فعذبه أبوه وحبسه..
فلما سمع بالمسلمون..تفلت من الحبس وأقبل يجرقيوده ..تسيل جراحه دما،وتفيض عينيه دموعا..ثم رمي بجسده بين يدي الرسول (عليه الصلاة والسلام) والمسلمون ينظرون اليه..
فلما راه سهيل ..غضب !!كيف تفلت من حبسه!ثم صاح بأعلي صوته:هذا يامحمد أول منأقاضيك عليه أن ترده الي..

فقال(عليه الصلاة والسلام): انا لم نقض العهدبعد..
قال سهيل:فوالله اذلا أصالحك علي شئ أبدا
فقال(عليه الصلاة والسلام) :فأجزه لي..
قال:ماأنابمجيزه لك
فقال(عليه الصلاة والسلام): بلي أفعل
قال:ماأنا بفاعل

فسكت(عليه الصلاة والسلام)فقدكان بأبي وأمي حريصا على تقريب قريش قدر المستطاع ولم يشأ أن يجعل مشكلة مسلم واحد تعطل صلحا كاملا..
وقام سهيل سريعا إلى ولده يجره بقيوده..وأبو جندل يصيح ويستغيث بالمسلمين..
يقول :أي معشرالمسلمين أرد إلى المشركين وقد جئت مسلما..ألا تون ماقد لقيت من العذاب ..ولا زال يستغيث بهم حتى غاب عنهم ..
والمسلمين تذوب أفئدتهم حزنا عليهم..

فتى في ريعان شبابه يشددعليه بالعذاب الشديد وينقل من العيش الرغيد إلى البلاء الشديدوهو ابن سيد من السادات طالما تنعم بالملذات وتلذذ بالشهوات ..
ثم يجر أمام المسلمين ليعاد إلى سجنه وحديده وهم لا يملكون له شيئا
مضى أبو جندل إلى مكة وحيدا .يسأل الله الثبات علي الدين..والعصمة واليقين .

أما المسلمين فقد رجعوا مع رسول الله(عليه الصلاة والسلام) إلي المدينة.وهم في حنق شديد علي الكافرين .وحزن علي المسلمين المستضعفين.. ثم اشتد العذاب علي الضعفاء في مكة ..حتي لم يطيقوا له احتمالا.. فبدأ أبو جندل ..وصاحبه أبو بصير(رضي الله عنه)أن يهرب من حبسه ..فمضي منساعته إلي المديتة يحمله الشوق.يحدوه الامل ..في صحبةرسول الله(عليه الصلاة والسلام) وأصحابه.
مضي يطوي قفار الصحراء .تحترق قدماه علي الرمضاء..
حتي وصل إلي المدينة ..فتوجه إلي مسجدها.

[gdwl]
فبينما رسول الله(عليه الصلاة والسلام) مع أصحابه.اذ دخل عليهم أبو [bor=#ff6f00]
بصير(رضي الله عنه)..عليه أثرالعذاب ووعثاء السفر..وهو أشعث أغبر..
فماكاد يلتقط أنفاسه..حتي أقبل رجلان من كفار قريش فدخلا المسجد.. فلما راهما أبو بصير فزع واضطرب ..وعادت إليه صورة العذاب ..فاذا هما يصيحان : يامحمد ..رده الينا ..العهد الذي جعلت لنا..
فتذكر رسول الله(عليه الصلاة والسلام) عهده لقريش أت يرد اليهم من ياتيه من مكة ..فأشار إلي أبو بصير .ان يخرج من المدينة ..فخرج معهما أبو بصير .
فلنا جاوزا المدينة.نزلا لطعام..وجلس أحدهما عند أبو بصير .وغاب الأخر ليقضي حاجته..
فأخرج القاعدعند أبو بصير سيفه..ثم أخذ يهزه..ويقول مستهزئابأبي بصير:لأضربن بسيفي هذا الأوس والخزرج يوما إلي
الليل .

فقال أبو بصير :والله إني لأري سيفك هذا يافلان جيدا..
فقال :أجل والله انه لجيد لقد جربت به ..ثم جربت..
فقال أبو بصير : أرني أنظر إليه..
فناوله إياه!
فماكاد السيف يستقر في يده ..حتي رفعه ثم هوي به علي رقبة الرجل
فأطار رأسه..
فلما رجع الاخر من حاجته..رأي جسد صاحبه مفرقا..مجندلا ممزقا..ففزع..وفر إلي المدينة..فدخل المسجديعدو..
فلمار اه(عليه الصلاة والسلام) مقبلا..فزعا..قال: لقد رأي هذا ذعر!
فلما وقف بين يديه (عليه الصلاة والسلام).صاح من شدة الفزع ..قال: قتل صاحبي..واني لمقتول..
فلم يلبث أن دخل عليهم أبو بصير .زتلمع عيناه شررا..والسيف في يده يقطر دما..
فقال:يا نبي الله ..قدأوفي الله ذمتك..قد ردتني إليهم ثم أنجاني الله منهم..فضمني إليكم..
قال (عليه الصلاة والسلام).:لا..
فصاح أبو بصير بأعلي صوته..قال:أو..يارسول الله..أعطني رجالا أفتح لك مكة..
فأعجب رسول الله(عليه الصلاة والسلام) ..بشجاعته..لكنه لا يستطيع ..لكنه لايستطيع أن ينفذ له طلبه فبينه وبين أهل مكة عهد....لكنه (عليه الصلاة والسلام) أراد يردخ بلطف ..

التفت (عليه الصلاة والسلام) إلي أصحابه وقال مادحا أبو بصير ..ويل أمه..مسعر حرب لو معه رجال.
وظل أبو بصير واقفا عند باب المسجد ينتظر إذن رسول الله(عليه الصلاة والسلام) له بالمكوث في المدينة.. لكنه(عليه الصلاة والسلام) تذك عهده مع قريش فأمر ابا بصير من المدينة .. فسمع أبو بصير وأطاع..
نعم وما حمل في نفسه علي الدين.. ولا انقلب عدوا للمسلمين.. فهو ما يرجو ماعند الله ..من الثواب العظيم.. الذي منأجله ترك اهله.وفارق ولده. وأتعب نفسه..وعذب جسده..
وحج من المدينة ..فاحتار أين يذهب .. ففي مكة عذاب وقيود..وفي المدينة مواثيق وعهود..فذهب إلي سيف البحر علي ساحله..هناك لا أنيس ولا جليس..
فسمع به المستضعفون من أمثاله فذهبوا عنده ..
وجعلوا يقطعون الطريق قوافل قريش..فجعلو لا تمر بهم قافلة ..تجارة لقريش.. إلا أعترضوا لها..
فلما ضاق ذلك بقريش..أرسلوا إلي النبي(عليه الصلاة والسلام) يناشدونه بالله أن يضمهم إليه..
فأرسلالنبي(عليه الصلاة والسلام) إليهم أن يأتوا إلي المدينة..
فلما وصل إليهم الكتاب .. استبشروا وفرحوا.. لكن أبو بصير كان قد نزل به مرض الموت ..وهو يردد قائلا..
ربي العلي الأكبر من ينصر فسوف ينصر..فلما دخلوا عليه وأحبروه أن

النبي(عليه الصلاة والسلام) أذن لهم بسكني المدينة..وأن غربتهم انتهت..وحاجتهم قضيت ..ونفوسهم أمنت.
استبشرأبو بصير ..ثم قال وهو يصارع الموت: أروني كتاب رسول الله(عليه الصلاة والسلام)..فناولوه الكتاب.فأحذ ه فقبله ..ثم جعله علي صدره..وقال:أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمد رسول الله ..أشهد أن لا إله إلا الله وأشهد أن محمد رسول ..
ثم شهق ومات ..
من كتاب استمتع بحياتك .د.العريفي


0 أطايب الجني 14
0 تغريدات موسى الغنامي حول ( شذرات تاريخية من مآثر الخلافة العثمانية )
0 أقوال في محاسبة النفس
0 الحجاب
0 أَلَيْسَ اللَّهُ بِكَافٍ عَبْدَهُ "
0 هانحن نخوض في خضم الحياة
0 المشروبات الغازية تزيد من خطر الإصابة بالسرطان
0 لفتة لطيفة في معنى ( اهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ )
0 التوبة من اجمل ماكتب
0 فما أحوجنا أن نتوقف طويلا أمام قلوبنا لنزينها للقاء ربها
0 أطايب الجني6
0 عدد من المواضيع الخاطئه والاحاديث الموضوعه والضعيفه بين العديد من رواد المنتديات
0 رخيصة دماؤنا ... قصة من الشيشان
0 فى زكاة القلب
0 غلامين .. ولكن ..
التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره
أحبك ربي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-18-2012, 03:42 AM   #2
-||[عضو فعال]||-
 
تاريخ التسجيل: Mar 2012
العمر: 29
المشاركات: 9
معدل تقييم المستوى: 0
aso25 is on a distinguished road
افتراضي


جزاك الله خير الجزاء


aso25 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الغيرة..متى تحمي الحب..؟ ومتى تقتله تماماً؟! Mŕ.Ŕoỹ منتدي علم النفس و منتدى حل المشاكل الاجتماعية 20 01-01-2013 04:12 AM
صورة حقيقية مجسمة للرسول صلى الله عليه وسلم صلاح ادريس منتدي السيرة النبوية والسنة المطهرة 35 06-04-2012 10:42 AM
سمعنا وأطعنا أمير الشوق 99 المنتدي الاسلامي (الشريعة و الحياة) 11 03-19-2012 11:18 AM
الرسائل الالكترونية عن الاسد وحاشيته $$$ الحب الخالد $$$ المنتدى السياسي والاخباري 2 03-17-2012 12:04 AM


الساعة الآن 04:24 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.