قديم 06-11-2012, 12:28 AM   #1
*أديـب المــنتدى*
 
الصورة الرمزية حنــون
 
تاريخ التسجيل: Feb 2010
المشاركات: 10,856
معدل تقييم المستوى: 20
حنــون is on a distinguished road
افتراضي يتيم الحس



تتجه بى الخطوات الآن فى نسمات الليل

وأبقى يتيم الحس تضيع منى المفردات

كضياعى أنا وسط بحيرات أحلامى ودنيا آمالى

هى لحظات الآن مع نفسى

كم جميل هو الليل ففيه يصير للحياه طعم الخلود

أتذكر ...............

ألملم خيوط طيفك هنا

أحسك وأراكِ

كليلى الطويل ها

أنظر فى حناياكِ

أجلس وأتأرجح قلقاً من هدوءك

أبقى صامتاً بينما يقفز قلمى

أنظر وأترقب بدرك

وغيمك الذى يتجول فى السماء

أراكِ تلفى ملامحى الساكنه تضميها

لا أحد يشعرنى ولا يرانى

أتذكر

تتوه الروح ويأبى الدمع الذهاب

ليتنى أستطيع أن أدارى نبضى

ما زال الليل فى ساعاته الأولى

مع جنون الآه سأبقى

لا أدرى كيف سأحتال على نفسى

هى لحظات


حنــون غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-11-2012, 08:06 PM   #2
-||[قلم من الماس]||-
 
الصورة الرمزية أمولة..العسولة
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
الدولة: مصـــــــــــر
المشاركات: 856
معدل تقييم المستوى: 10
أمولة..العسولة is on a distinguished road

.. لماذا تأبــــــى دموع بان تسيل على خدك

فهى سلواك الوحيــــــــــــد بوسط ظلمة الليل .. تحاكيك الدمعة وتحاكيها

فهى الصدبق الافـــــــــــى بوسط الحجود الذى يملآ قلوب من حولنا

فان خسرت من حولك فهذه هى سمات الدنيا الحاليــــــــــة

ولكن لا تحاول بان تخسر اوفى صديق وهـــــــو دمع عيونك الغالى

فهو بريق عينيك فى ظلمتك أوووووووووو

تخرج الى العالم بلا ظلام تخرج الى العالم بكل معنى للارتطام بمشاكلة

تجازف معها وتحاول حلهاا .. هل اصبحت الدنيا هكذا

بكاء وظلام او ضياع وارتطام

لا تقف عند حدود الملل .. فهو حقا ممل .. لا تقف عند وجودك بلا أمل

الامل فى الله اما الحياه فاصبحت بلا حياه بلا روح بلا معنى بلا هدف

اصبحت مثل الليل بظلمتــــــــــــــــــــة

اخى ناصـــــــــــر

يسعدنى جدا تواجدك هنا منذ وقت وانا ابحث عنك وعن باقى الاصدقاء المقربين

للاسف دخولى ليس بكثير بسبب عدم رؤيتى لمن اعرفهم اين انت واين الجميــــــع

اصبحت احس بالغربة لاول مرة ببيتى الثانى

رجاء لا تغيب عنا وعن صديقة متلهفة الى وجودك ووجود باقى الاسماء التى

كانت تسعد عيونى برؤيتهم

سلمت يداك اخى لما كتبت وساحاول جاهدة الوجود كثيرا حتى نعيـــد

الخواطر الجميلة الى سن اقلامنا سويا فقد ضاعت منى المعانى الجميلة من يوم ان فقدت اصدقائـــــى ..

تحياتى لك اخى الفاضل ..


التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره
أمولة..العسولة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-12-2012, 03:59 PM   #3
امبـراطور المنتـــدى
 
الصورة الرمزية الكاتب عمر
 
تاريخ التسجيل: Jul 2011
المشاركات: 19,168
مقالات المدونة: 3
معدل تقييم المستوى: 28
الكاتب عمر will become famous soon enough
افتراضي


رغم كل الحزن الذي يستحل النص الا انه كان رائعاً جداًو لست أعلم بما أقتبس عن اعجابي لألصقه هنا في ردي على تلك الجميلة ،، ولكنني سأنثر صدق اعجابي بدلاً من وميض الاقتباس وحسب ... ذاك الاعجاب الذي أصدقك سرني لما حملت جميلتك من سردٍ عاطر وتعابير ذات حرف عميق ومؤلم .... دمت للقلم مبدع ،، ودام ابداع قلمك ....
وشكراً لأنني قرأت خاطرةُ حقيقية


0 امثال يــابانية .. مع الشرح
0 عبارات ونطلب منك الأختيار
0 وأفترقنا
0 تونسية قطعت بأسنانها "لسان" شاب حاول تقبيلها بالقوة
0 بلان: قادرون على إحراز دوري أبطال أوروبا
0 صخور المويراكي
0 ريبيري: لست "منقذ" فرنسا الوحيد!
0 وكيل اعماله : كاجاوا لن ينتقل الى الأتلتيكو
0 ماذا تقول الفتاة بعد القبلة الأولى
0 قاذف rpg 32
0 انضمام بيل لريال مدريد يشعل صراعاً جديداً في صفوف الفريق
0 سوني تُلمح إلى هاتف جديد مقاوم للماء
0 إقبال هائل على قمصان جاريث بيل في العاصمة الأسبانية بمجرد انضمامه للملكي
0 المحمدي: إسعاد جماهير هال سيتي هدفنا أمام نوريتش سيتي
0 تمارين كمال الاجسام بالصور المتحركة -2013
التوقيع
الكاتب عمر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-15-2012, 11:24 AM   #4
-||[عضو فعال]||-
 
الصورة الرمزية ρяɪиcє of Poets
 
تاريخ التسجيل: Jun 2012
العمر: 27
المشاركات: 57
معدل تقييم المستوى: 8
ρяɪиcє of Poets is on a distinguished road
افتراضي


مااروع هذا الابداااااااااع دام


ρяɪиcє of Poets غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-15-2012, 08:51 PM   #5
*أديـب المــنتدى*
 
الصورة الرمزية حنــون
 
تاريخ التسجيل: Feb 2010
المشاركات: 10,856
معدل تقييم المستوى: 20
حنــون is on a distinguished road
افتراضي


اقتباس
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أمولة..العسولة اضغط هنا لتكبير الصوره
.. لماذا تأبــــــى دموع بان تسيل على خدك

فهى سلواك الوحيــــــــــــد بوسط ظلمة الليل .. تحاكيك الدمعة وتحاكيها

فهى الصدبق الافـــــــــــى بوسط الحجود الذى يملآ قلوب من حولنا

فان خسرت من حولك فهذه هى سمات الدنيا الحاليــــــــــة

ولكن لا تحاول بان تخسر اوفى صديق وهـــــــو دمع عيونك الغالى

فهو بريق عينيك فى ظلمتك أوووووووووو

تخرج الى العالم بلا ظلام تخرج الى العالم بكل معنى للارتطام بمشاكلة

تجازف معها وتحاول حلهاا .. هل اصبحت الدنيا هكذا

بكاء وظلام او ضياع وارتطام

لا تقف عند حدود الملل .. فهو حقا ممل .. لا تقف عند وجودك بلا أمل

الامل فى الله اما الحياه فاصبحت بلا حياه بلا روح بلا معنى بلا هدف

اصبحت مثل الليل بظلمتــــــــــــــــــــة

اخى ناصـــــــــــر

يسعدنى جدا تواجدك هنا منذ وقت وانا ابحث عنك وعن باقى الاصدقاء المقربين

للاسف دخولى ليس بكثير بسبب عدم رؤيتى لمن اعرفهم اين انت واين الجميــــــع

اصبحت احس بالغربة لاول مرة ببيتى الثانى

رجاء لا تغيب عنا وعن صديقة متلهفة الى وجودك ووجود باقى الاسماء التى

كانت تسعد عيونى برؤيتهم

سلمت يداك اخى لما كتبت وساحاول جاهدة الوجود كثيرا حتى نعيـــد

الخواطر الجميلة الى سن اقلامنا سويا فقد ضاعت منى المعانى الجميلة من يوم ان فقدت اصدقائـــــى ..

تحياتى لك اخى الفاضل ..

أختى أمل

أشكر مرورك الراقى

ومنتظرك أختى الفاضله كم وحشنى حرفك أستاذتى الكريمه

تحيتى يسبقها كل احترامى لك


حنــون غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
اكلات عراقية رآن موري منتدي طبخ - مطبخ - اكلات - حلويات - معجنات 10 06-26-2018 06:58 PM
قضاء الله وقدره عبدالرحمن حساني المنتدي الاسلامي (الشريعة و الحياة) 10 01-14-2015 11:18 PM
الزمن طبعه كذا(باللهجة السعودية)روووووعة دندونة جدة قسم الروايات المكتملة 143 10-12-2013 08:22 AM


الساعة الآن 12:06 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.