قديم 10-22-2012, 05:23 PM   #1
-||[عضو نادي الامرآء]||-
 
الصورة الرمزية د/روليان غالي
 
تاريخ التسجيل: Aug 2012
الدولة: بلاد العرب أوطاني من الشام لبغدان ومن نجد الى يمن الى مصر فتطوان.."Holy land"..من المحـيط الى الخليج
العمر: 33
المشاركات: 17,075
مقالات المدونة: 5
معدل تقييم المستوى: 25
د/روليان غالي will become famous soon enough
الألعاب‏ ‏الزوجية‏ ‏لا‏ ‏تقضي‏ ‏على‏ ‏الملل




الألعاب‏ ‏الزوجية‏ ‏لا‏ ‏تقضي‏ ‏على‏ ‏الملل



اضغط هنا لتكبير الصوره





خلال‏ ‏تصفحي‏ ‏للإنترنت‏ ‏جذبت‏ ‏انتباهي‏ ‏عبارة‏ ‏الألعاب‏ ‏الزوجية‏ ‏فوجدتني‏ ‏مدفوعة‏ ‏بفضول‏ ‏الأنثي‏ ‏أولا‏ ‏ثم‏ ‏بفضولي‏ ‏الصحفي‏ ‏ثانيا‏ ‏لكي‏ ‏أبحث‏ ‏عما‏ ‏وراء‏ ‏هذه‏ ‏العبارة‏ ‏لأفاجأ‏ ‏بسيل‏ ‏من‏ ‏الإعلانات‏ ‏علي‏ ‏الإنترنت‏

‏تروج‏ ‏لبيع‏ ‏هذه‏ ‏الألعاب‏ ‏التي‏ ‏كما‏ ‏تقول‏ ‏الإعلانات‏ ‏إنها‏ ‏تعيد‏ ‏الحرارة‏ ‏للعلاقة‏ ‏بين‏ ‏الزوجين‏ ‏ويستخدمها‏ ‏بعض‏ ‏الأزواج‏ ‏للخروج‏ ‏من‏ ‏دائرة‏ ‏الملل‏ ‏الزوجي‏ ‏والغريب‏ ‏أن‏ ‏هذه‏ ‏الألعاب‏ ‏تباع‏ ‏بسهولة‏ ‏في‏ ‏بعض‏ ‏المحال‏ ‏بالدول‏ ‏العربية‏ ‏ومنها‏ ‏مصر‏ ‏والمواقع‏ ‏التي‏ ‏تعلن‏ ‏عن‏ ‏بيعها‏ ‏علي‏ ‏الإنترنت‏ ‏تلقي‏ ‏رواجا‏ ‏كبيرا‏ ‏من‏ ‏قبل‏ ‏الرجال‏ ‏والسيدات‏ ‏من‏ ‏الوطن‏ ‏العربي‏ ‏فما‏ ‏هي‏ ‏هذه‏ ‏الألعاب‏ ‏وهل‏ ‏تقضي‏ ‏علي‏ ‏الملل‏ ‏الزوجي‏ ‏فعلا‏ ‏وما‏ ‏هي‏ ‏أضرارها؟‏ ‏

‏من‏ ‏هذه‏ ‏البضائع‏ ‏كوتشينة‏ ‏الحب‏ ‏التي‏ ‏تصدر‏ ‏أحكاما‏ ‏علي‏ ‏الآخر‏ ‏وتأمره‏ ‏بعمل‏ ‏بعض‏ ‏الحركات‏ ‏الرومانسية‏ ‏وغيرها‏ ‏من‏ ‏الأمور‏ ‏ولم‏ ‏تخل‏ ‏هذه‏ ‏البضائع‏ ‏من‏ ‏الملابس‏ ‏الداخلية‏ ‏المثيرة‏ ‏التي‏ ‏تسقط‏ ‏بمجرد‏ ‏تصفيق‏ ‏الزوج‏ ‏لها‏ ‏وغيرها‏ ‏يضيء‏ ‏في‏ ‏الظلام‏ ‏وملصقات‏ ‏بعبارات‏ ‏مثيرة‏ ‏تلصق‏ ‏علي‏ ‏الجسم‏ ‏والزيوت‏ ‏العطرية‏ ‏الساخنة‏ ‏للمساج‏ ‏ومنها‏ ‏أيضا‏ ‏لانجيري‏ ‏قابل‏ ‏للتذوق‏ ‏بطعم‏ ‏الشيكولاتة‏ ‏والفراولة‏ ‏وأسعار‏ ‏هذه‏ ‏المنتجات‏ ‏تتراوح‏ ‏ما‏ ‏بين‏ 25 ‏و‏60 ‏جنيها‏ ‏بالطبع‏ ‏نتفهم‏ ‏ان‏ ‏بعض‏ ‏الازواج‏ ‏يقبلون‏ ‏علي‏ ‏هذه‏ ‏المنتجات‏ ‏من‏ ‏باب‏ ‏الطرافة‏ ‏ومحاولة‏ ‏التجديد‏ ‏بين‏ ‏الزوجين‏

ولكن‏ ‏من‏ ‏المؤسف‏ ‏أن‏ ‏نعرف‏ ‏أن‏ ‏هذه‏ ‏الألعاب‏ ‏التي‏ ‏تحمل‏ ‏في‏ ‏ظاهرها‏ ‏الطرافة‏ ‏قد‏ ‏تجر‏ ‏الزوجين‏ ‏إلي‏ ‏الانحراف‏ ‏في‏ ‏علاقتهما‏ ‏وهذا‏ ‏ما‏ ‏يؤكده‏ ‏د‏. ‏محمد‏ ‏عامر‏ ‏أخصائي‏ ‏المسالك‏ ‏البولية‏ ‏والصحة‏ ‏الجنسية‏ ‏حيث‏ ‏يقول‏ ‏بسبب‏ ‏ميكانيكية‏ ‏الحياة‏ ‏العصرية‏ ‏وكثرة‏ ‏المشاغل‏ ‏أصبحنا‏ ‏نقوم‏ ‏بواجب‏ ‏المعاشرة‏ ‏بسرعة‏ ‏وبطريقة‏ ‏تخلو‏ ‏من‏ ‏المرح‏ ‏والتجديد‏, ‏ولم‏ ‏يعد‏ ‏التمهيد‏ ‏والمداعبة‏ ‏يأخذان‏ ‏الوقت‏ ‏الكافي‏ ‏لذا‏ ‏قد‏ ‏يلجأ‏ ‏بعض‏ ‏الأزواج‏ ‏إلي‏ ‏اختراع‏ ‏أو‏ ‏افتعال‏ ‏أو‏ ‏تعلم‏ ‏ألعاب‏ ‏خاصة‏ ‏تلعب‏ ‏في‏ ‏غرف‏ ‏النوم‏ ‏لكسر‏ ‏الملل‏ ‏الزوجي‏ ‏فمنها‏ ‏ما‏ ‏يضفي‏ ‏علي‏ ‏الحياة‏ ‏الزوجية‏ ‏بهجة‏ ‏ونكهة‏ ‏ويجدد‏ ‏شباب‏ ‏الزواج‏ ‏ومنها‏ ‏ما‏ ‏يرمي‏ ‏بالحياة‏ ‏الزوجية‏ ‏إلي‏ ‏التهلكة‏ ‏وينتهي‏ ‏إما‏ ‏لحالة‏ ‏نفسية‏ ‏أو‏ ‏شذوذ‏ ‏جنسي‏ ‏أو‏ ‏طلاق‏ ‏أو‏ ‏احتراف‏ ‏الدعارة‏ ‏للسيدات‏ ‏ومداومة‏ ‏الخيانة‏ ‏للأزواج‏ ‏ويستعرض‏ ‏الدكتور‏ ‏محمد‏ ‏عامر‏ ‏بعض‏ ‏الألعاب‏ ‏الزوجية‏ ‏وما‏ ‏يمكن‏ ‏أن‏ ‏تؤدي‏ ‏إليه‏.

‏فيقول‏: ‏لعبة‏ ‏الكوتشينة‏ ‏مثلا‏ ‏تتسم‏ ‏بالحكم‏ ‏علي‏ ‏المهزوم‏ ‏أن‏ ‏يتم‏ ‏أداء‏ ‏طريقة‏ ‏ممارسة‏ ‏الحب‏ ‏حسب‏ ‏رغبة‏ ‏الغالب‏ ‏وهنا‏ ‏نري‏ ‏أنه‏ ‏الزوج‏ ‏غالبا‏ ‏لأن‏ ‏الزوجة‏ ‏أحيانا‏ ‏لا‏ ‏تملك‏ ‏المبادرة‏ ‏في‏ ‏هذا‏ ‏الأمر‏ ‏فيقوم‏ ‏الزوج‏ ‏أحيانا‏ ‏بالحكم‏ ‏بمشاهدة‏ ‏بعض‏ ‏الأفلام‏ ‏الجنسية‏ ‏قبل‏ ‏اللقاء‏ ‏وهو‏ ‏ما‏ ‏كانت‏ ‏ترفضه‏ ‏زوجته‏ ‏ولقد‏ ‏تردد‏ ‏للعيادة‏ ‏حالات‏ ‏زوجية‏ ‏كثيرة‏ ‏تشكو‏ ‏منها‏ ‏الزوجات‏ ‏من‏ ‏عدم‏ ‏الرضاء‏ ‏الجنسي‏ ‏المكتسب‏ ‏حديثا‏ ‏رغم‏ ‏قصة‏ ‏الحب‏ ‏السابقه‏ ‏للزواج‏ ‏وبالتفتيش‏ ‏في‏ ‏حياة‏ ‏الحالة‏ ‏وجدنا‏ ‏أن‏ ‏عدم‏ ‏الرضاء‏ ‏الجنسي‏ ‏هو‏ ‏بسبب‏ ‏محاولة‏ ‏الزوج‏ ‏الزج‏ ‏بالزوجة‏ ‏لمشاهدة‏ ‏أحد‏ ‏الأفلام‏ ‏معه‏ ‏ونظرا‏ ‏لما‏ ‏يتم‏ ‏من‏ ‏تهويل‏ ‏في‏ ‏هذه‏ ‏الأفلام‏ ‏فتعتبر‏ ‏الزوجة‏ ‏أن‏ ‏هذا‏ ‏هو‏ ‏الطبيعي‏ ‏وبالتالي‏ ‏يصبح‏ ‏بنظرها‏ ‏زوجها‏ ‏أقل‏ ‏من‏ ‏الطبيعي‏ ‏مما‏ ‏جعلها‏ ‏في‏ ‏كل‏ ‏لقاء‏ ‏تعتقد‏ ‏بأن‏ ‏زوجها‏ ‏في‏ ‏حاجة‏ ‏إلي‏ ‏علاج‏ ‏أو‏ ‏جراحة‏ ‏للوصول‏ ‏لحالة‏ ‏البطل‏ ‏أو‏ ‏العكس‏ ‏يعتقد‏ ‏الزوج‏ ‏ببرود‏ ‏زوجته‏ ‏إلي‏ ‏جانب‏ ‏بطلة‏ ‏الفيلم‏ ‏التي‏ ‏تبالغ‏ ‏في‏ ‏إظهار‏ ‏الإحساس‏ ‏وقد‏ ‏يتمادي‏ ‏الأزواج‏ ‏إذا‏ ‏تمت‏ ‏مشاهدة‏ ‏ذلك‏ ‏في‏ ‏صورة‏ ‏جماعية‏ ‏في‏ ‏طبقات‏ ‏المجتمع‏ ‏إما‏ ‏العليا‏ ‏جدا‏ ‏أو‏ ‏المتدنية‏ ‏فيحدث‏ ‏ما‏ ‏يسمي‏ ‏بتبادل‏ ‏الزوجات‏ ‏في‏ ‏صورة‏ ‏حفلات‏ ‏في‏ ‏علية‏ ‏القوم‏ ‏أو‏ ‏خيانة‏ ‏سرية‏ ‏متبادلة‏ ‏في‏ ‏الطبقات‏ ‏الدونية‏ ‏وقد‏ ‏أخذت‏ ‏تلك‏ ‏المجاميع‏ ‏مجهودا‏ ‏خرافيا‏ ‏أثناء‏ ‏العلاج‏ ‏مرة‏ ‏بمحاولة‏ ‏إيقاظ‏ ‏الوازع‏ ‏الديني‏ ‏لديهم‏ ‏ولكن‏ ‏ما‏ ‏كان‏ ‏يأتي‏ ‏بالنتيجة‏ ‏هو‏ ‏التخويف‏ ‏من‏ ‏نقل‏ ‏الأمراض‏.‏ونفس‏ ‏الكلام‏ ‏ينطبق‏ ‏علي‏ ‏أي‏ ‏العاب‏ ‏تنتهي‏ ‏بالحكم‏ ‏علي‏ ‏المغلوب‏ ‏وتنفيذه‏ ‏مثل‏ ‏الإخفاء‏ (‏استغماية‏) ‏فقد‏ ‏تنتهي‏ ‏بالمقامرة‏ ‏علي‏ ‏الزوجات‏.‏

لعبة‏ ‏أخري‏ ‏وهي‏ ‏ربط‏ ‏المنديل‏ ‏أو‏ ‏ربطة‏ ‏العنق‏ ‏حول‏ ‏عيني‏ ‏الزوج‏ ‏فعدم‏ ‏قدرة‏ ‏الزوج‏ ‏علي‏ ‏مشاهدة‏ ‏ما‏ ‏يحدث‏ ‏تحقق‏ ‏هدفين‏ ‏في‏ ‏وقت‏ ‏واحد‏ ‏هما‏: ‏زيادة‏ ‏الحساسية‏ ‏الجسمية‏ ‏والاستسلام‏ ‏النفسي‏, ‏وكلاهما‏ ‏يرفعان‏ ‏مستوي‏ ‏الإثارة‏ ‏والجاذبية‏ ‏الجنسية‏ ‏والعاطفية‏, ‏ويمكن‏ ‏أن‏ ‏يتبادل‏ ‏الزوجان‏ ‏الدور‏ ‏فيقوم‏ ‏الزوج‏ ‏بتعصيب‏ ‏عيني‏ ‏زوجته‏ ‏وهنا‏ ‏له‏ ‏فائدة‏ ‏أن‏ ‏كل‏ ‏زوج‏ ‏يخرج‏ ‏ما‏ ‏يخجل‏ ‏أن‏ ‏يصنعه‏ ‏في‏ ‏الواقع‏ ‏بل‏ ‏ويزيد‏ ‏الخيال‏ ‏وكم‏ ‏الإحساس‏ ‏ونادرا‏ ‏ما‏ ‏تنقلب‏ ‏تلك‏ ‏اللعبة‏ ‏إلي‏ ‏أمور‏ ‏لها‏ ‏أي‏ ‏آثار‏ ‏جانبية‏.‏[/

ويضيف‏ ‏أن‏ ‏من‏ ‏بعض‏ ‏ألعاب‏ ‏غرف‏ ‏النوم‏ ‏أيضا‏ ‏تصوير‏ ‏ما‏ ‏يحدث‏ ‏لليلة‏ ‏كاملة‏ ‏ثم‏ ‏مشاهدته‏ ‏الليلة‏ ‏التالية‏ ‏بدلا‏ ‏من‏ ‏مشاهدة‏ ‏الفيلم‏ ‏الجنسي‏ ‏وفي‏ ‏بعض‏ ‏الحالات‏ ‏سمع‏ ‏الجميع‏ ‏بالزوج‏ ‏الذي‏ ‏يشهر‏ ‏بزوجته‏ ‏ويوزع‏ ‏الفيديو‏ ‏بعد‏ ‏حدوث‏ ‏خلافات‏, ‏ومنها‏ ‏أيضا‏ ‏محاولة‏ ‏الزوجة‏ ‏الرقص‏ ‏الشرقي‏ ‏لكسر‏ ‏حدة‏ ‏اللقاءات‏ ‏ومللها‏ ‏ولكن‏ ‏حضرت‏ ‏للعيادة‏ ‏إحدي‏ ‏المريضات‏ ‏التي‏ ‏جربت‏ ‏أمام‏ ‏زوجها‏ ‏مرة‏ ‏مما‏ ‏أصبح‏ ‏عادة‏ ‏مرضية‏ ‏عندها‏ ‏وهي‏ ‏تقليد‏ ‏رقصات‏ ‏الإستربتيز‏ ‏مع‏ ‏خلع‏ ‏الملابس‏ ‏أو‏ ‏ما‏ ‏يشبه‏ ‏الملابس‏ ‏قطعة‏ ‏بقطعة‏ ‏فأدت‏ ‏إلي‏ ‏أن‏ ‏يشك‏ ‏الزوج‏ ‏أين‏ ‏تعلمت‏ ‏ذلك‏ ‏وأين‏ ‏رأته‏ ‏وخصوصا‏ ‏عندما‏ ‏تستحي‏ ‏الزوجة‏ ‏أن‏ ‏تخبر‏ ‏زوجها‏ ‏بأنها‏ ‏شاهدت‏ ‏تلك‏ ‏الرقصات‏.‏

ويقول‏ ‏د‏. ‏محمد‏ ‏عامر‏ ‏إن‏ ‏الألعاب‏ ‏التي‏ ‏تتميز‏ ‏بنكهات‏ ‏مختلفة‏ ‏مثل‏ ‏الروج‏ ‏واللانجيري‏ ‏وغيرها‏ ‏فإنها‏ ‏تنتهي‏ ‏بدخول‏ ‏الزوجين‏ ‏في‏ ‏دائرة‏ ‏الهوس‏ ‏الجنسي‏ ‏أو‏ ‏فانتازيا‏ ‏الجنس‏ ‏ويقول‏ ‏إن‏ ‏السيدات‏ ‏يتحدثن‏ ‏مع‏ ‏بعضهن‏ ‏عنها‏ ‏ويقترحن‏ ‏ألعابا‏ ‏مختلفة‏ ‏بينهن‏ ‏أيضا‏ ‏إلي‏ ‏جانب‏ ‏أن‏ ‏المرأة‏ ‏خيالها‏ ‏أوسع‏ ‏من‏ ‏الرجل‏ ‏وعاطفتها‏ ‏أكبر‏ ‏وهنا‏ ‏يحدث‏ ‏شيئان‏ ‏إما‏ ‏أن‏ ‏يستطيع‏ ‏الزوج‏ ‏مواكبة‏ ‏الزوجة‏ ‏في‏ ‏سعة‏ ‏الخيال‏ ‏والمقدرة‏ ‏علي‏ ‏الابتكار‏ ‏أو‏ ‏أن‏ ‏تصاب‏ ‏الزوجة‏ ‏بالإحباط‏ ‏وتنتهي‏ ‏كما‏ ‏رأيت‏ ‏في‏ ‏بعض‏ ‏الحالات‏ ‏إلي‏ ‏كراهيتها‏ ‏للمعاشرة‏ ‏الجنسية‏ ‏تماما‏ ‏والزوج‏ ‏أيضا‏ ‏يخضع‏ ‏هنا‏ ‏للخيانة‏ ‏الزوجية‏ ‏لإقناع‏ ‏عقله‏ ‏الباطن‏ ‏بأنه‏ ‏لايزال‏ ‏بخير‏ ‏ويشير‏ ‏إلي‏ ‏أن‏ ‏بعض‏ ‏الصيدليات‏ ‏والسوبر‏ ‏ماركت‏ ‏تقوم‏ ‏بعرض‏ ‏شيكولاتة‏ ‏جنسية‏ ‏ومناديل‏ ‏ونسكافيه‏ ‏جنسي‏ ‏وأن‏ ‏الزوجة‏ ‏قد‏ ‏تعرف‏ ‏هذه‏ ‏الأشياء‏ ‏من‏ ‏صديقاتها‏ ‏أو‏ ‏تقوم‏ ‏بشرائها‏ ‏لمفاجأة‏ ‏الزوج‏ ‏أو‏ ‏أن‏ ‏يقوم‏ ‏الزوج‏ ‏بوضعها‏ ‏للزوجة‏ ‏بدون‏ ‏أن‏ ‏تدري‏ ‏من‏ ‏باب‏ ‏الدعابة‏ ‏وينتظر‏ ‏نتيجتها‏ ‏وبعض‏ ‏هذه‏ ‏المواد‏ ‏التي‏ ‏بها‏ ‏مواد‏ ‏قوية‏ ‏المفعول‏ ‏تجعل‏ ‏الزوجة‏ ‏لاتزال‏ ‏في‏ ‏حاجة‏ ‏إلي‏ ‏الشق‏ ‏الجنسي‏ ‏وهنا‏ ‏إما‏ ‏أن‏ ‏يواكب‏ ‏الزوج‏ ‏الأمر‏ ‏أو‏ ‏لا‏ ‏وهنا‏ ‏تلجأ‏ ‏الزوجة‏ ‏للإشباع‏ ‏بطرق‏ ‏أخري‏. ‏

وكان‏ ‏من‏ ‏المفاجئ‏ ‏أن‏ ‏نعرف‏ ‏أن‏ ‏أكثر‏ ‏الفئات‏ ‏استخداما‏ ‏لهذه‏ ‏الوسائل‏ ‏كما‏ ‏يقول‏ ‏د‏. ‏محمد‏ ‏عامر‏ ‏الفئات‏ ‏العمرية‏ ‏من‏ 28 ‏إلي‏ 45 ‏وتعزي‏ ‏ذلك‏ ‏إلي‏ ‏أن‏ ‏مرحلة‏ ‏النضوج‏ ‏الجنسي‏ ‏عند‏ ‏السيدات‏ ‏في‏ ‏الفترة‏ ‏من‏ 30 ‏إلي‏ 45 ‏وقمتها‏ ‏من‏ 35 ‏إلي‏ 40 ‏ويقول‏ ‏إن‏ ‏ذلك‏ ‏يرجع‏ ‏لعدة‏ ‏أسباب‏ ‏منها‏ ‏أن‏ ‏السيدات‏ ‏في‏ ‏هذه‏ ‏المراحل‏ ‏السنية‏ ‏تكون‏ ‏قد‏ ‏انتهت‏ ‏من‏ ‏مرحلة‏ ‏الإنجاب‏ ‏المتكرر‏ ‏وانتهي‏ ‏أولادها‏ ‏من‏ ‏المرحلة‏ ‏التعليمية‏ ‏المبكرة‏ ‏التي‏ ‏يكون‏ ‏الطفل‏ ‏خلالها‏ ‏أكثر‏ ‏احتياجا‏ ‏للأم‏ ‏وكذلك‏ ‏زيادة‏ ‏نسبة‏ ‏هرمون‏ ‏الذكورة‏ ‏المسئول‏ ‏عن‏ ‏ذلك‏ ‏واحتياج‏ ‏الزوجة‏ ‏نفسها‏ ‏عند‏ ‏زيادة‏ ‏هذا‏ ‏الهرمون‏ ‏لإثبات‏ ‏أنها‏ ‏مازالت‏ ‏في‏ ‏شبابها‏ ‏وللفت‏ ‏نظر‏ ‏الزوج‏ ‏الذي‏ ‏تخطي‏ ‏الأربعين‏ ‏نظرا‏ ‏للفارق‏ ‏العمري‏ ‏بين‏ ‏الزوجين‏ ‏في‏ ‏المجتمع‏ ‏المصري‏ ‏ولأن‏ ‏المتعارف‏ ‏عليه‏ ‏أن‏ ‏الزوج‏ ‏يضعف‏ ‏نسبيا‏ ‏بعد‏ ‏الأربعين‏ ‏فتحدث‏ ‏مرحلة‏ ‏محاولة‏ ‏إثبات‏ ‏العكس‏ ‏التي‏ ‏يكون‏ ‏من‏ ‏نتائجها‏ ‏دخوله‏ ‏مرحلة‏ ‏المراهقة‏ ‏المتأخرة‏ ‏فيقوم‏ ‏بمعاكسة‏ ‏الفتيات‏ ‏الصغيرات‏ ‏مثلا‏ ‏فتحاول‏ ‏زوجته‏ ‏أن‏ ‏تتدارك‏ ‏الأمر‏ ‏ولفت‏ ‏نظره‏ ‏فتلجأ‏ ‏إلي‏ ‏ألعاب‏ ‏غرفة‏ ‏النوم‏ ‏لتجديد‏ ‏الحياة‏ ‏الزوجية‏ ‏ويضيف‏ ‏أذكر‏ ‏حالة‏ ‏لإحدي‏ ‏الزوجات‏ ‏التي‏ ‏جاءت‏ ‏تشكو‏ ‏من‏ ‏أنها‏ ‏حاولت‏ ‏لعب‏ ‏لعبة‏ ‏الرباط‏ ‏مع‏ ‏زوجها‏ ‏وأدت‏ ‏بهما‏ ‏إلي‏ ‏مشكلات‏ ‏وبعد‏ ‏علاجها‏ ‏حاولت‏ ‏أن‏ ‏تتماشي‏ ‏مع‏ ‏فكر‏ ‏زوجها‏ ‏فخرجت‏ ‏في‏ ‏رحلات‏ ‏جماعية‏ ‏مع‏ ‏أصدقاء‏ ‏زوجها‏ ‏فشهدت‏ ‏في‏ ‏هذه‏ ‏الرحلات‏ ‏صداقات‏ ‏زوجها‏ ‏مع‏ ‏روسيات‏ ‏وعندما‏ ‏أقنعها‏ ‏أحد‏ ‏أصدقاء‏ ‏زوجها‏ ‏بأن‏ ‏هذا‏ ‏شيء‏ ‏طبيعي‏ ‏لكسر‏ ‏الملل‏ ‏حتي‏ ‏تري‏ ‏طباع‏ ‏غير‏ ‏زوجها‏ ‏فحدث‏ ‏أن‏ ‏تم‏ ‏تبادل‏ ‏للزوجات‏ ‏بين‏ ‏أفراد‏ ‏هذه‏ ‏المجموعة‏ ‏واشترك‏ ‏معهم‏ ‏روسيات‏ ‏في‏ ‏ذلك‏.‏

نصائح‏ ‏لكسر‏ ‏الملل‏ ‏الحميمي

وفي‏ ‏النهاية‏ ‏يذكر‏ ‏الدكتور‏ ‏محمد‏ ‏عامر‏ ‏بعض‏ ‏النصائح‏ ‏للزوجين‏ ‏ويقول‏ ‏يعتبر‏ ‏البعض‏ ‏الحب‏ ‏بين‏ ‏الزوجين‏ ‏نوعا‏ ‏من‏ ‏الرفاهية‏, ‏في‏ ‏ظل‏ ‏تفاقم‏ ‏المشاكل‏ ‏الأسرية‏ ‏والاقتصادية‏ ‏وانتشار‏ ‏البطالة‏ ‏والعنوسة‏ ‏وزيادة‏ ‏العنف‏, ‏لدرجة‏ ‏أن‏ ‏الملل‏ ‏من‏ ‏الحياة‏ ‏الزوجية‏ ‏أصبح‏ ‏ظاهرة‏ ‏عامة‏ ‏وكابوسا‏ ‏يهدد‏ ‏استقرار‏ ‏الزوجين‏, ‏خاصة‏ ‏بعد‏ ‏مرور‏ ‏فترة‏ ‏طويلة‏ ‏علي‏ ‏الارتباط‏, ‏حيث‏ ‏تصبح‏ ‏الحياة‏ ‏بعدها‏ ‏روتينية‏, ‏يعيشها‏ ‏الزوجان‏ ‏وكأنهما‏ ‏يؤديان‏ ‏عملهما‏ ‏الوظيفي‏ ‏متجردين‏ ‏من‏ ‏أي‏ ‏مشاعر‏ ‏جميلة‏, ‏ويفتقدان‏ ‏بذلك‏ ‏الدافع‏ ‏أو‏ ‏الهدف‏ ‏لحياتهما‏ ‏معا‏.

‏ولذلك‏ ‏فهذه‏ ‏النصائح‏ ‏مهمة‏ ‏حتي‏ ‏تسير‏ ‏الحياة‏ ‏بلا‏ ‏مشاكل‏ ‏وبلا‏ ‏ملل‏ ‏وهي‏ ‏توابل‏ ‏زوجية‏ ‏لكسر‏ ‏الملل‏ ‏الحميمي‏.

‏أولا‏ :‏لدي‏ ‏النساء‏ ‏اعتقاد‏ ‏خاطئ‏ ‏بأن‏ ‏ارتداء‏ ‏ملابس‏ ‏النوم‏ ‏الكاشفة‏ ‏أو‏ ‏الشفافة‏ ‏جديرة‏ ‏بإثارة‏ ‏الزوج‏ ‏وتحسين‏ ‏أدائه‏, ‏ولكن‏ ‏الأبحاث‏ ‏أثبتت‏ ‏أن‏ ‏الإنسان‏ ‏عندما‏ ‏يعتاد‏ ‏علي‏ ‏شيء‏ ‏لا‏ ‏يلقي‏ ‏إعجابه‏ ‏كالذي‏ ‏قبل‏, ‏والحل‏ ‏يكمن‏ ‏في‏ ‏عدم‏ ‏اعتماد‏ ‏المرأة‏ ‏علي‏ ‏إثارة‏ ‏زوجها‏ ‏بحاسة‏ ‏النظر‏ ‏فقط‏, ‏فالذكية‏ ‏هي‏ ‏التي‏ ‏تثيره‏ ‏بالحواس‏ ‏الخمس‏, ‏النظر‏ ‏واللمس‏ ‏والشم‏ ‏والسمع‏ ‏والتذوق‏.‏ويفضل‏ ‏أن‏ ‏تتسم‏ ‏الزوجة‏ ‏بخفة‏ ‏الظل‏ ‏عند‏ ‏إثارة‏ ‏زوجها‏ ‏فتأتي‏ ‏مثلا‏ ‏عن‏ ‏طريق‏ ‏مداعبة‏ ‏أو‏ ‏لعبة‏ ‏مرحة‏ ‏حاسة‏ ‏اللمس‏ : ‏أفضل‏ ‏لعبة‏ ‏تثيرها‏ ‏هي‏ ‏المساج‏ ‏المتبادل‏ ‏من‏ ‏قبل‏ ‏الطرفين‏, ‏سواء‏ ‏كان‏ ‏باستخدام‏ ‏كريم‏ ‏ام‏ ‏لا‏.‏حاسة‏ ‏الشم‏ : ‏يذوب‏ ‏الرجل‏ ‏عند‏ ‏شمه‏ ‏رائحة‏ ‏عطر‏ ‏نسائي‏ ‏قوي‏, ‏لذا‏ ‏يفضل‏ ‏ألا‏ ‏تركز‏ ‏المرأة‏ ‏علي‏ ‏عطر‏ ‏واحد‏ ‏فقط‏, ‏لأن‏ ‏التنويع‏ ‏في‏ ‏كل‏ ‏مرة‏ ‏يخلق‏ ‏جوا‏ ‏أكثر‏ ‏إثارة‏, ‏كما‏ ‏أن‏ ‏هناك‏ ‏عطورا‏ ‏خاصة‏ ‏بغرف‏ ‏النوم‏ ‏فقط‏ ‏لأنها‏ ‏تثير‏ ‏الرجال‏ ‏بشدة‏.‏حاسة‏ ‏السمع‏ :, ‏يمكنها‏ ‏إثارته‏ ‏سمعيا‏ ‏إذا‏ ‏تمايلت‏ ‏علي‏ ‏أذنه‏ ‏همسا‏ ‏معبرة‏ ‏عن‏ ‏شوقها‏ ‏إليه‏.

‏ويضيف‏ ‏لكي‏ ‏تصبح‏ ‏العلاقة‏ ‏بين‏ ‏الزوجين‏ ‏علي‏ ‏أكمل‏ ‏صورها‏ ‏هناك‏ ‏بعض‏ ‏العوامل‏ ‏التي‏ ‏تجب‏ ‏معرفتها‏ ‏ومراعاة‏ ‏حدوثها‏, ‏لأن‏ ‏الحياة‏ ‏الزوجية‏ ‏مجموعة‏ ‏من‏ ‏المشاعر‏ ‏والانفعالات‏ ‏والمواقف‏ ‏يتخللها‏ ‏أحيانا‏ ‏مواقف‏ ‏سعيدة‏ ‏كما‏ ‏يتخللها‏ ‏مواقف‏ ‏حزينة‏, ‏لذا‏ ‏فقد‏ ‏جعل‏ ‏الله‏ ‏سبحانه‏ ‏وتعالي‏ ‏العلاقة‏ ‏بين‏ ‏الزوجين‏ ‏مبعث‏ ‏سعادة‏ ‏وضرورة‏ ‏من‏ ‏ضروريات‏ ‏الهدوء‏ ‏النفسي‏ ‏والاستقرار‏, ‏كما‏ ‏أنها‏ ‏تعمل‏ ‏علي‏ ‏زيادة‏ ‏الحب‏ ‏والترابط‏ ‏بين‏ ‏الزوجين‏, ‏ومن‏ ‏هذه‏ ‏العوامل‏ :‏العطاء‏ ‏المتبادل‏ ‏بين‏ ‏الزوجين‏ ‏أمر‏ ‏مهم‏ ‏لنجاح‏ ‏عملية‏ ‏الجماع‏, ‏فهي‏ ‏مكونة‏ ‏من‏ ‏عطاء‏ ‏متبادل‏, ‏ورضا‏ ‏متبادل‏, ‏إمتاع‏ ‏واستمتاع‏, ‏لأن‏ ‏المتعة‏ ‏حق‏ ‏متبادل‏ ‏للطرفين ولأن‏ ‏شخصية‏ ‏المرأة‏ ‏تتميز‏ ‏بنوع‏ ‏من‏ ‏الخجل‏ ‏والحياء‏ ‏الفطري‏ ‏عموما‏, ‏يجب‏ ‏ألا‏ ‏يستغل‏ ‏الرجل‏ ‏ذلك‏ ‏الخجل‏ ‏لكي‏ ‏يتغاضي‏ ‏عما‏ ‏تود‏ ‏الحصول‏ ‏عليه‏ ‏وما‏ ‏تشتهيه‏, ‏ولكي‏ ‏يحولها‏ ‏إلي‏ ‏خادم‏ ‏مطيع‏ ‏لرغباته‏ ‏فقط‏, ‏من‏ ‏دون‏ ‏أن‏ ‏تحظي‏ ‏بالمثل‏ ‏أيضا‏, ‏فهو‏ ‏حق‏ ‏حفظه‏ ‏لها‏ ‏الشرع‏ ‏والدين‏.‏

نجاح‏ ‏العلاقة‏ ‏في‏ ‏النظافة‏ ‏الشخصية‏ ‏علي‏ ‏الزوجين‏ ‏أن‏ ‏يهتما‏ ‏بالنظافة‏ ‏الشخصية‏ ‏والمظهر‏ ‏الجيد‏, ‏فهي‏ ‏من‏ ‏الطرق‏ ‏المهمة‏ ‏التي‏ ‏تساهم‏ ‏في‏ ‏نجاح‏ ‏العلاقة‏ ‏الحميمة‏, ‏حيث‏ ‏أكدت‏ ‏دراسة‏ ‏حديثة‏ ‏لمجلة‏ ‏لايف‏ ‏أن‏ ‏النساء‏ ‏لا‏ ‏يتسامحن‏ ‏بشأن‏ ‏نظافة‏ ‏الرجل‏ ‏ويعنيهن‏ ‏هذا‏ ‏الأمر‏ ‏كثيرا‏, ‏خاصة‏ ‏إذا‏ ‏كانت‏ ‏المرأة‏ ‏متأنقة‏ ‏ومتعطرة‏, ‏فإن‏ ‏معايير‏ ‏النظافة‏ ‏بالنسبة‏ ‏لها‏ ‏تكون‏ ‏عالية‏, ‏لذا‏ ‏حاول‏ ‏أن‏ ‏تكون‏ ‏أنيقا‏ ‏ونظيفا‏, ‏واهتم‏ ‏بشكل‏ ‏خاص‏ ‏بنظافة‏ ‏جسمك‏ ‏وشعرك‏ ‏وأظافرك‏, ‏وضع‏ ‏قليلا‏ ‏من‏ ‏العطر‏ ‏وابحث‏ ‏عن‏ ‏النصح‏ ‏في‏ ‏مراكز‏ ‏بيع‏ ‏أدوات‏ ‏العناية‏ ‏بالبشرة‏ ‏والتجميل‏, ‏ولا‏ ‏تنس‏ ‏أن‏ ‏تهتم‏ ‏بنظافة‏ ‏كل‏ ‏منطقة‏ ‏موجودة‏ ‏بجسمك‏.‏

علي‏ ‏الزوج‏ ‏أن‏ ‏يتفهم‏ ‏أن‏ ‏مدح‏ ‏زوجته‏ ‏بصفات‏ ‏تحبها‏ ‏يجعلها‏ ‏في‏ ‏أسعد‏ ‏حالاتها‏ ‏ويشعرها‏ ‏بأنوثتها‏ ‏وجمالها‏,, ‏وقد‏ ‏كان‏ ‏الرسول‏ ‏صلي‏ ‏الله‏ ‏عليه‏ ‏وسلم‏ ‏يمدح‏ ‏زوجاته‏ ‏ولا‏ ‏يستحي‏ ‏من‏ ‏ذلك‏ ‏فلا‏ ‏تستح‏ ‏عزيزي‏ ‏الرجل‏ ‏من‏ ‏أن‏ ‏تظهر‏ ‏صفات‏ ‏زوجتك‏ ‏وتمدحها‏ ‏بها‏ ‏أمام‏ ‏الجميع‏, ‏كما‏ ‏أن‏ ‏هناك‏ ‏بعض‏ ‏العبارات‏ ‏التي‏ ‏تحب‏ ‏المرأة‏ ‏أن‏ ‏تسمعها‏ ‏باستمرار‏ ‏في‏ ‏العلاقة‏ ‏كـ‏ ‏أحبك‏, ‏أشتاق‏ ‏إليك‏.‏المداعبة‏.. ‏للتهيئة‏ ‏النفسية‏ ‏المداعبة‏ ‏عملية‏ ‏ضرورية‏ ‏للتهيئة‏ ‏النفسية‏ ‏والجسمانية‏ ‏قبل‏ ‏الشروع‏ ‏في‏ ‏اللقاء‏, ‏وهي‏ ‏نوعان‏ ‏لفظية‏ ‏أو‏ ‏حسية‏, ‏ويجب‏ ‏أن‏ ‏تأخذ‏ ‏وقتها‏ ‏الكافي‏ ‏دون‏ ‏نقص‏ ‏أو‏ ‏زيادة‏, ‏لأن‏ ‏النقص‏, ‏يجعل‏ ‏المرأة‏ ‏غير‏ ‏مهيأة‏ ‏لعملية‏ ‏الجماع‏, ‏وهذا‏ ‏خاصة‏ ‏في‏ ‏أيام‏ ‏الزواج‏ ‏الأولي‏ ‏حيث‏ ‏لم‏ ‏تتعود‏ ‏المرأة‏ ‏بعد‏ ‏علي‏ ‏الممارسة‏, ‏وتغلب‏ ‏عليها‏ ‏مشاعر‏ ‏التوتر‏ ‏والاضطراب‏, ‏وربما‏ ‏الخجل‏ ‏أو‏ ‏الألم‏ ‏أكثر‏ ‏من‏ ‏الاستمتاع‏ ‏والإثارة‏ ‏ولكن‏ ‏بعد‏ ‏فترة‏ ‏تعتاد‏ ‏الأمر‏ ‏وتبدأ‏ ‏في‏ ‏الاستمتاع‏ ‏به‏.‏

ولذلك‏ ‏لم‏ ‏يغفل‏ ‏القرآن‏ ‏الكريم‏ ‏هذه‏ ‏العلاقة‏ ‏فيقول‏ ‏الله‏ ‏تعالي‏: ‏نساؤكم‏ ‏حرث‏ ‏لكم‏ ‏فأتوا‏ ‏حرثكم‏ ‏أني‏ ‏شئتم‏ ‏وقدموا‏ ‏لأنفسكم‏ ‏واتقوا‏ ‏الله‏ ‏واعلموا‏ ‏أنكم‏ ‏ملاقوه‏ ‏وبشر‏ ‏المؤمنين‏ ‏البقرة‏: 223‏ وفي‏ ‏النهاية‏ ‏يجب‏ ‏أن‏ ‏يعرف‏ ‏كل‏ ‏من‏ ‏الزوجين‏ ‏أن‏ ‏العلاقة‏ ‏في‏ ‏الزواج‏ ‏ما‏ ‏هي‏ ‏إلا‏ ‏اندماج‏ ‏عاطفي‏ ‏والتقاء‏ ‏في‏ ‏المشاعر‏ ‏والأحاسيس‏ ‏قبل‏ ‏أن‏ ‏تكون‏ ‏اندماجا‏ ‏بدنيا‏ ‏بين‏ ‏الزوج‏ ‏وزوجته‏, ‏ونجاح‏ ‏هذه‏ ‏العلاقة‏ ‏يحتاج‏ ‏إلي‏ ‏حب‏ ‏وعطاء‏ ‏متبادل‏ ‏من‏ ‏الطرفين‏ ‏حتي‏ ‏لا‏ ‏يتعدي‏ ‏طرف‏ ‏علي‏ ‏الآخر‏ ‏ولينعما‏ ‏بحياة‏ ‏سعيدة‏ ‏وصالحة‏.‏

منقول




0 مواضيع اللغة العبرية
0 ثلاثة أيام في الداخلة (الصحراء الغربية) مع شعب لا يؤمن إلا بتقرير المصير/أنور مالك
0 الكشف عن أحدث كاميرا تجسس في العالم
0 تجسس الأزواج.. خدع وأساليب وابتكار
0 واشنطن تبيع العدو الصهيوني 6 طائرة في-22 أوسبري
0 الضمائر في الايطالية
0 أوزيل:رونالدو يريد تعلّم قراءة القرآن والفاتحة سورته المفضلة''
0 "‬التمليس ‬البرازيلي" ‬للشعر ‬يهدّد الفتيات ‬بالسرطان ‬
0 ياء المخاطبة
0 أضرار البوح للاصدقاء بخلافاتك الزوجية
0 بالفيديو.. أسبوع مجنون في الكرة الإنجليزية
0 فضيحة ايرانية جديدة: إكتشاف 4 لاعبات بالمنتخب النسوي الإيراني من الرجال!!
0 شرطية بريطانية دخلت في الاسلام
0 منتديات برق في محرك البحث نهاية صيف 2013
0 كرة القدم سلاح الماسونية الفعال لإلهاء الشعوب وجني المال
التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره
اضغط هنا لتكبير الصوره
«يا أيها الناس إنا خلقناكم من ذكر و أنثى و جعلناكم شعوبا و قبائل لتعارفوا إن أكرمكم عند الله أتقاكم»
اضغط هنا لتكبير الصوره
اضغط هنا لتكبير الصوره

التعديل الأخير تم بواسطة د/روليان غالي ; 10-29-2012 الساعة 02:31 AM سبب آخر: اضافة بقية الموضوع
د/روليان غالي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-22-2012, 05:31 PM   #2
-||[عضو فعال]||-
 
الصورة الرمزية أحاول ولكن ..
 
تاريخ التسجيل: Oct 2012
المشاركات: 66
معدل تقييم المستوى: 7
أحاول ولكن .. is on a distinguished road
افتراضي


شكراً روليان موضوع قيم ومفيد ..

ننتظر جديدكـ ..


أحاول ولكن .. غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-22-2012, 07:15 PM   #3
-||[عضو نادي الامرآء]||-
 
الصورة الرمزية د/روليان غالي
 
تاريخ التسجيل: Aug 2012
الدولة: بلاد العرب أوطاني من الشام لبغدان ومن نجد الى يمن الى مصر فتطوان.."Holy land"..من المحـيط الى الخليج
العمر: 33
المشاركات: 17,075
مقالات المدونة: 5
معدل تقييم المستوى: 25
د/روليان غالي will become famous soon enough
افتراضي


اقتباس
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحاول ولكن .. اضغط هنا لتكبير الصوره
شكراً روليان موضوع قيم ومفيد ..

ننتظر جديدكـ ..
العفو حبيبتي

انــرتِ الموضوع والمنتدى كلله


0 نتائج قرعة ثمن نهائي رابطة الأبطال
0 زيدان المستقبل
0 بعد الهزيمة من دورتموند...راموس يعلن الرحيل !
0 الجيش ‬الجزائري ‬الوحيد ‬القادر ‬على ‬مواجهة ‬خطر ‬الإرهاب ‬بالمنطقة
0 كيف يستولي تنظيم القاعدة الارهابي على الحركات الجهادية في العالم؟
0 10 نصائح هامة من اينشتاين للنجاح
0 لحية بن زيمة تثير استغراب الفرنسيين
0 حال الشباب لما يسرقو حذاء اخوهم الي اصغر منهم
0 التطور التكنولوجي بين 1990-2011
0 بوتين: لو قام الأسد بإصلاحات سياسية لجنب بلاده الحرب الأهلية
0 من أجلك عشنا يا وطني "هآمآت المجد"
0 TiT0 EgYpT هنيئا الاشراف
0 سفير فلسطين يطالب الأمتين العربية والإسلامية بحماية المسجد الأقصى
0 اتهام رجل من عرب الصهاينة بالتجسس لصالح لبنان
0 ابن الايام هنيئا الالفية الخامسة
التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره
اضغط هنا لتكبير الصوره
«يا أيها الناس إنا خلقناكم من ذكر و أنثى و جعلناكم شعوبا و قبائل لتعارفوا إن أكرمكم عند الله أتقاكم»
اضغط هنا لتكبير الصوره
اضغط هنا لتكبير الصوره
د/روليان غالي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-24-2012, 09:08 AM   #4
-||[عضو النادي الملكي]||-
 
الصورة الرمزية Roraa
 
تاريخ التسجيل: Jun 2009
الدولة: Egypt
المشاركات: 25,909
مقالات المدونة: 33
معدل تقييم المستوى: 36
Roraa will become famous soon enough
افتراضي


شكرا على الموضوع المفيد
يعطيكي العافيه حياتي
في حفظ الله ورعايته


التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره

احلم واحلم واحلم اكتر واوعى حلمك يبقى كابوس
احلم قبل الحلم ما يغلى لو فاكر حلمك بفلوس
احلم واعمل واصبر واتقل مهما كان الحلم بعيد
راح يجى يوم واتحقق حلمك الاحلام مالهاش مواعيد
Roraa غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-13-2013, 08:41 PM   #5
عضو موقوف
 
تاريخ التسجيل: Mar 2012
الدولة: بلد المليون ونصف مليون شهيد
المشاركات: 13,326
مقالات المدونة: 6
معدل تقييم المستوى: 0
* بسمة أمل * is on a distinguished road
افتراضي


يعني هذه الالعاب لها سلبيات على الزوجين
شكرا لك عالاضافه حبي


0 تقديم استقالتي
0 فاليري تريرفيلر سيدة فرنسا الأولى في المستشفي بعد فضيحة هولاند
0 نظفي أدوات تصفيف الشعر بكل سهولة!!
0 تعرفي إلى أمور مهمة قبل وضع مكياجك!
0 الطائرة المفقودة .. 10 دولارات كانت ستوفر عناء البحث وعشرات الملايين من الدولارات
0 تونس: ظاهرة تورط نساء في الأعمال الإرهابية تثير الجدل
0 محاكمة القرن..تأجيل الحكم على مبارك إلى 29 نوفمبر
0 الشيخ أحمد ياسين في ذكرى استشهاده : سيرة مقاومة وجهاد
0 ربطة الحجاب المناسبة حسب شكل وجهك
0 قرد يرعى رفيقته المحتضرة حتى الموت
0 علمي طفلك أهمية صلاة العيد
0 هل أصدرت القاعدة عملة ورقية تحمل صورة أسامة بن لادن؟
0 كيف تنقلين الأثاث بشكلٍ سليم؟؟
0 أهم الفوائد الصحية التي يمكنك الحصول عليها من اليوغا
0 لماذا تتغير نفسية المرأة بعد الزواج؟؟
* بسمة أمل * غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 06:02 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.