العاب







العودة   منتديات برق > منتديات برق الأدبية > منتدي الروايات - روايات طويلة

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
قديم 12-06-2013, 08:31 AM   #16
::نـائب المدير العام::
 
الصورة الرمزية صمتي قاهرهم
 
تاريخ التسجيل: Oct 2011
الدولة: في مكان ما على جزيرة العرب
المشاركات: 30,090
مقالات المدونة: 3
معدل تقييم المستوى: 10
صمتي قاهرهم will become famous soon enoughصمتي قاهرهم will become famous soon enough
افتراضي



هالعيون اشلون اميلها .. سحر ذوبني بغزلها

بوسه من عندك حبيبي .. تسوى عندي الدنيا كلها

ياضوى عيوني وحياتي .. قلب اقدم لك هديه

اطلب اش ما ردت مني .. قول وادلل عليّ

انت مني وانا منك .. مستحيل ابتعد عنك

ابتسم يا بعد عمري .. ضحكتك ماكو مثلها

ذاب قلبي بالمحبه .. لا تظن عنك اتوب

طيّرت عقلي بغرامك .. ياما ذوبت القلوب

انت حبي نبض قلبي .. بس تعال شويه قربي

يا اعز انسان عندي .. وأغلى من هالناس كلها

-
-
-


البارت السابع :




ايمان بسرعه لبست نظاراتها اللي طاحت منها لما قفزت و بصدمه و عيون متوسعه شهقت و قالت : انت؟؟؟
نواف رفع حاجبه باستغراب: انا؟؟
عواطف كانت تمشي بسرعه و من وراها مرافقتها شايله روب السباحه انصدمت لما شافت نواف: نــ...نــوااااف؟؟
ايمان استغربت تصرف عواطف و حركت عيونها لنواف اللي كان متجاهل عواطف: انتي من؟
ايمان صعدت من الحوض و غطتها المرافقه بسرعه بالروب، عواطف جاوبت بسرعه : خالتي ايمان ,, خاله هذا اخوي نواف
نواف توسعت عيونه و هو يتامل البنت اللي تقول عواطف انها خالته ايمان باستغراب وهو يقول في نفسه: هذي!! ماهي ماغي؟ اللي قابلتها ايش اللي صار؟
ايمان حركت عيونها باتجاهه باستغراب من نظراته وهي تقول في نفسها : يظهر انه ما تذكرني...
عواطف :انا قلت لها لا تسبح بس هي عنيده..
نواف رفع حاجبه و ابتسم بعد كلمتها وهو مازال يفكر: عنيده؟ هههه حلوه هذي... يظهر اني انتظر انجاز عظيم لخطه عبقريه... بس من اللي مخططها هذا هو السؤال .؟؟؟
مشى لعندها بابتسامه و رحب فيها: يا هلا وغلا بخالتي ايمان .. نورتي القصر و اهله ... واتمنى تسامحيني على الاسلوب اللي كلمتك فيه من شوي ما كنت عارف انها انتي..خصوصا اني توني راجع من السفر
ايمان ابتسمت له: عادي حصل خير..و الحمد لله على السلامه
نواف بالابتسامه الساحره منه: الله يسلمك يا عسل..... بس انا متاكد اني شايفك من قبل بس فين ومتى ماني ذاكر؟
ايمان ببرود : في الكويت من شهرين تقريبا في مطعم بدر البدور...
نواف تغيرت ملامحه لابتسامه ساخره و انفجر ضحك: هههههههههههههه
ايمان رفعت حاجبها من القهر: واضح من ضحكك انك ذكرت حوارنا..
نواف بابتسامه وهو متذكر كل حرف منه: المتسرعه!!
ايمان : النسونجي...
نواف انفجر ضحك من جديد بشكل اقوى هذي المره: هههههههههههههه يعجبني اصرارك و تمسكك بافكارك و حتى ان كانت خاطئه..
ايمان: هذا لاني ما اقول الا الصج.
نواف ابتسم و مشى لعندها و حط يده على راسها: وحتى هذي الثقه الكبيره بالنفس تعجبني بس من الممكن انها تسبب عدم تفاهم بينا ..لكن في النهايه.... تعجبني.. خالتي ايمان..
ايمان تراجعت بعد ما حست بشيء غريب من لمسته لها.. نواف عطى عواطف نظره و بعدها مشى لداخل القصـر..
عواطف بلعت ريقها و بكل هدوء تمتلكه سحبت ايمان معها حتى تبدل ملابسها...
-
-
ايمان بدلت ملابسها و لبست جينز اسود عليه قميص رمادي فيه مخطط باسود و حزام سيلفر.. بعد ما نشفت شعرها ربطته كالعاده و جلست على لابتوبها .. تكتب مقاله في المنتدى..
الرئيسه : ماغي..
الحب من النظره الاولى ... هل فعلا هو الحب الصادق كما يقول (الزعيم شكسبير )...
دعوني اقول لكم انه لا ...
الحب من النظره الاولى يسمى الصادق لان المشاعر تكون فيه حقيقه لكن هذا الحب لن و لم يكتب له النجاح.. عندما تعجب الفتاه بشخص تراه لاول مره ماهي نسبه تتويج هذا الاعجاب بالزواج انها 0% و السبب هو انها عندما اعجبت به سيكون اما بسبب الشكل، التصرفات ، الصوت و احيانا الشخصيه و الاخلاق.. ولكنها بما انه لاول نظره فهي لا تمتلك خلفيه عن هذا الشخص الذي احبته فقد يكون قلبه متعلق بغيرها و هذا ما سوف يجعله يرفض حبها .. و قد يكون متزوجا و في هذه الحاله لن تتزوجه الا اذا دمرت بيته و قد يكون ذا ماضي لا يقبله احد افراد عائلتها و قد يكون لا يحل ان يكون زوجا لها ...
كثـيرااات هن اللواتي وقعن في حب من لا يستطعن الزواج منه .. و هذا ما نتج عنه اما انحراف عن الطريق السليم و الوقوع في الرذيله و اما تكون شعور في داخلهم انهن لن يحبن غيره و هذا لن يدعهن ينجحن في الزواج من غير هذا الشخص..
ان الحب الذي يأتي بعد الزواج هو الوحيد الذي يتم له الاستمرار و الذي سيأتي فقط من حبك الخالص له و رغبتك في نجاحه ..
و سوف نتناقش في بالموضوع القادم : زوجي حبيبي الوحيد...
مع حب و تحيات سيده الحب.. ماغي..
-
-
سكرت ايمان لابتوبها و نزلت علشان تفطر كانت بتموت من الجوع... ما عجبها ابدا انها حتى و ان قامت مبكر ممنوع تاكل قبل موعد الاكل..تنهدت وهي تنزل الدرج وتقول في نفسها: ضروري اغير هذي القاعده بس ههه بعدين ان شاء الله...
لما نزلت تقاطع السلالم تفاجأت بنواف اللي ابتسم اول ما شافها: هااي..
ايمان ابتسمت له: هااااياااات ...
نواف نزل معها وهو يقول في نفسها: الله يقرفها .. ايش هاللبس.. حتى اقرف سواق عندنا ما يلبس كذا..
ايمان وهو تقول في نفسها: لما اعتبرت نفسي انثى و اعجبت بذكر.. طلع ولد اختي.. عيونه تذبج. .. بشكل.. واضح انه اكبر من جسار.. بس معقوله مو متزوج؟
ايمان كملت طريقها لما وقفها نواف: لفين رايحه؟
ايمان التفتت له و قالت: للمطبخ!
نواف بابتسامه ساحره: غرفه الاكل من هنا...
ايمان باندهاش: عندكم غرفه اكل...!!
نواف : اكيد..
ايمان : واااااااااااااو مثل الافلام...احنا كنا ناكل بالمطبخ..
نواف بنبره ساخره: على الارض؟
ايمان قهرها ايش شايفها: لا طبعا على طاوله اكل.. بس ترى مافيها شيء القعده على الارض... تونس...احنا نقعد على الارض لما نطلع البر...
نواف ابتسم حاول يضغطها و يقهرها بس ما نفع معها كل شيء عندها رد له: لازم نجرب حتى نتاكد..
ايمان: ما عندي مانع...
نواف بضحك و هو يطلع موبايله يتكلم فيه : حددي الموعد و انا جاهز..
ايمان مدت يدت يدها له بحركه اوكي وهس تسبقه لداخل غرفه الاكل : اوكي
دخلت ايمان غرفه الاكل وشافت الكل موجودين و معهم واحد بعد.. ساره بسرعه ابتسمت لها : هذا زوجي جاسم بو نواف .. يا ايمان...
بو نواف بابتسامه: هلا وغلا ببنتي ايمان ... حياك الله في ديرتك و بيتك..
ايمان بابتسامه: الله يحيك يا بو نواف...تسلم..
مشت ايمان لاول كرسي فاضي و جلست عليه ... فاطمه عطتها نظره بس ما فهمت منها شيء نواف دخل بعدها و سلم: السلام..
فاطمه بسرعه نقزت من مكانها و ركضت لعنده: نواااافي حبيبي... وحشتني!!!
ايمان رفعت حاجبها من تصرف فاطمه الجريئ و تذكرت شلون قابل نواف عواطف و الفرق بين الاختين...
نواف بعد عن فاطمه و مشى لعند ساره و باس راسها و بعدها باس راس ابوه و مشى لعندها : جااالسه في مكاني؟؟
ايمان رفعت حاجبها: مكان فاضي و عجبني قلت اجلس فيه..
نواف ابتسم و جلس جنبها : اوكي براحتك..
فاطمه بغرور: خاله.. في هذا البيت عندنا قوانين و نظم كثـيره لازم تلتزمين فيها .. حتى ما تتعبي و ما تنحرجين..
ايمان ببرود و من غير لا ترد عليها اخذت طبقها و احطت لها من الطبق الرئيسي و بدت تاكل..
فاطمه عصبت: انا قاعده اكلمك..
ايمان : وانا ما ابي اسمعج بصراحه .. جوعانه كثــير..
فاطمه ضغطت على اسنانها من القهر: بس يا حلوه في سيرفيس هو اللي يحط لك اكل في طبقك مو انتي..
ايمان: ما عليه انا طويله و اوصل لكل الاطباق مافي داعي يساعدني..
فاطمه: قصدك اني قصيره؟؟؟
ساره: فاطمه !!!!!!!!!!! ايمان خالتك نسيتي و لا اذكرك؟ و ثانيا هي ما قالت شيء حتى تتكلمي معها بهذا الاسلوب...
فاطمه بعد كلمة امها تذكرت ايمان ايش سوت في ديما و كيف وصلتها لمرحله الانفجار و قررت تسكت و تحفظ ماي وجهها...
بو نواف بهدوء سال ولده: شلون كان المشروع يا نواف...
نواف بهدوء و هو يكمل اكله: ماشي .. افتتحنا المول الجديد و رفعت كل اسهمنا في شركات التجميل بنسبه 10% اضافه الى اني القيت نظره على تعديلات مزرعه فرنسا بصراحه التصميم كثير مختلف عن شكلها لما كان الكونت رافيل يملكها ..
فاطمه: اكيد بتصير غير مو انا اللي اقترحت نجددها..
نواف: وانا ما قبلت الا لانك طلبتي هذا الشيء... عموما هي بتكون جاهزه بعد اسبوع و الطياره تحت امرك سافري متى ما تبين...
ايمان توسعت عيونها و شرقت: طيااااااااااره؟؟؟
فاطمه بغرور: اي اكيد احنا نسافر بطياره ولا تبينا نسافر مثل الناس العاديين.. ثانيا حتى اللي اقل من مستوانا عندهم طيااارات خاصه ...
ايمان وهي تحرك وجهها لنواف: تكونون لحالكم فيها؟
نواف بهدوء: طبعا..
ايمان عقدت حواجبها: اكيد ملل.. اصلا السفر على الدرجه السيااحيه تونس ... تشوف ناس غير و تتعرف عليهم .. خصوصا لما تكون الرحله طويله ...
عواطف حتى تغير الموضوع اللي تبي توصله فاطمه لغرور: يظهر انك سافرتي كثير خالتي...
ايمان هزت راسها بالايجاب: بابا الله يحفظه و يخليه لي ما ترك علي اي قاصر.. سافرت كل مكان تمنيته و فكرت فيه... و اي شيء اطلبه كان يوصلني باسرع وقت..
فاطمه: مثل نوافي حبيبي قلب فاطمه اي شيء ابيه يوصله لي ... طلبته ولا ما طلبته .. بسرعه يوصل...
ايمان بابتسامه لها و من ثم لنواف: الله يخليه لكم... ولا يحرمكم من بعض ابد..
فاطمه تغيرت ملامحها الى استغراب توقعت ان ايمان ترد عليها بكلمه قاسيه لانها كانت تتفاخر بس ردها صدمها، نواف ابتسم و رد عليها: و لا يحرمك من كل غالي يا خالتي... و من الحين و قدام الكل بوصيك... اي شيء يخطر في بالك لا تترددين في طلبه مني و لا تنحرجين انتي خالتي حتى وان كنت اكبر منك..
ايمان ابتسمت و بفضول سالت: كم عمرك؟
نواف بهدوء: 17
ايمان : كذااااااااااااااااب..
نواف ضحك عليها : 32 ارتحتي؟؟
ايمان ضحكت معه و هو شيء قهر فاطمه كثير و خلاها تاكل بشراهه ، ساره ابتسمت لان ايمان انسجمت معه بهدوء كانت خايفه انه ما يتقبلها و هي تعيش بانحراج منه لانه ما هو ولد اختها لكنها كانت معه مثل اخت عاديه ، ابو نواف كان شعوره مثل زوجته .. عواطف كانت مقهوره سنين وهي تحاول تقول حوار طبيعي مع نواف ما كانت تقدر و السبب طبيعه كل واحد منه غير... بس ايمان بعشر دقايق كانت تتكلم معه مثل اصدقاء من مر..
-
-
-
في فيلا اسامه:
كان اسامه جالس يقرا له كم ملف بهدوء مع ولده فارس لما دخل عليه الغرفه ولده فيصل: تاخرت!!
فيصل بهدوء: كان لازم اسلم على الوالده اول يا ابوي..
فيصل كان يعطي اخوه الكبير فارس نظره و اللي كان سببه انه ما يمر على امه ابدا لما يطلع للدوام و نادرا ما يتكلم معها مع امه مع انهم في البيت نفسه..
اسامه: ماعلينا... ابيكم تفتحون اذانكم و عقولكم عدل معي...
فارس: خير يا ابوي .. واضح ان الموضوع مهم..
اسامه: التقرير اللي وصلنا عن بديله عمتكم ما كان واضح كثير و ما شمل شخصيتها بالكامل و الدليل هو تصرفها مع البنات حتى الغرب عنها مثل بنت عمكم ديما...
فيصل وهو يرمش بعيونه: بنت عمي ديما؟؟ ايش فيها..
اسامه: بنت عمكم ديما المدلله و بنت ام سعود اطول لسان في الدنيا كلها انهانت و انذلت بكل قوه البارح على يده ايمان المزيفه و ما في احد يقدر يوقفها .. ووصلت هي وامها مرحله متاخره من الانهيار .. و كادت تكشف خطتنا..
فيصل : خطتكم في التقرب منها ما راح تنجح طول ما انها طالعه من نيه سيئه..
اسامه : انت اسكت احسن لك.. انا مستحيل اسمح للثروه اللي طول عمري احلم فيها تروح لبنت غريبه لا اطل و من دمنا تاخذها ...
فيصل: انا ما قلت شيء غلط، ولا رفضت اشارككم في الخط هذي.. فما في اي داعي لتذكيري..
فارس بهدوء معتاد منه: ابوي الغالي ممكن اعرف سبب هذا الاجتماع..
اسامه: ديما انسانه مغروره و سريعه الانفعال و اتوقع ان تكرر اللي صار بينها و بين ديما كثير ممكن تتغير نظره نواف لها و يطلقها.. خصوصا ان البنت ماهي محرم له ان انكشفت شخصيتها الحقيقه..و ممكن ان...
فارس قاطعه: ههههههه نواف ينظر لوحده مثلها.. باابا انت اكيد تمزح.. جسار كان احلى منها بنظري..
اسامه: وهنا يجي دورنا... احنا نسهل الموضوع هذا..
فيصل توسعت عيونه: انت تبي ديما تتطلق؟؟
اسامه: اكيــد..
فارس: انا راح افهمك يا فيصل... الوالد يسعى انه يستخدم ايمان المزيفه حتى نواف يطلق ديما و يتقرب من البنت اللي اسمها ايمان المزيفه و هذا الشيء راح يبعد عائله عمي منصور عن الرئاسه و بما ان سعود مرفوض من بنات عمتي ساره ما راح يكون عندهم اي فرصه للرجوع للمكانه اللي كانوا فيها في الوقت اللي انا املك هذي الفرصه..
فيصل : اي فرصه؟؟
فارس: فاطمه؟؟ تحبني؟؟
فيصل توسعت عيونه: ايش؟؟ فاطمه .. بس فاطمه انسانه مغروره و بارده مستحيل تحب احد..
فارس: انسان كان يحب ديما مستحيل يحس بمشاعر الحب شلون تكون.؟؟
فيصل عصب من ذكر فارس لموضوع نساه او بالاحرى يحاول ينساه: ما في داعي لهذا الكلام و ثانيا انت ايش اللي تقصده من كلامك؟؟
فارس: انت حبيت ديما و ظنيت انها بتكون لك رغم انه كان وضااااااااح كثير عليها انها دايخه في حب نواف و تموت فيه... و هذا الشيء دليل واضح على عدم احساسك بالحب و اكبر مبرر على عدم معرفتك باعجاب فاطمه فيني..
فيصل حرك وجهه لبعيد..: يعني ناوي تستخدم حب هذا الانسانه المسكينه حتى ترتفع مكانتك في العايله...
فارس: بالضبط...لكن اولا لازم نزيح ديما من طريقنا لانها ان تزوجت نواف حتى وان تزوجت اخته المفضله بتكون عائلتها له اقرب منا...
اسامه بهدوء: و هنا يجي دوركم .. ابي القرد اللي اسمه ايمان المزيفه يتغير .. ابيها تشع انوثه و جمال... لازم تشيل ديما من طريقنا و من حياه نواف....
فارس بابتسامه: مهمه سهله اتركها لي
اسامه : اصلا ما في احد في العايله كلها يقدر على هذي المهمه غيرك.. لانه محد يملك برودك .. واسلوبك الراقي اللي يسحر اي بنت.. اضافه الى حبك االشديد للموظه و الاشياء الحلوه...
فارس: اوكي...
فيصل : بس ما تعتقد انك كذا نخون اتفاقنا مع عمي منصور؟؟
اسامه: في سبيل حصولي على حقي اللي يحاول منصور يشاركني فيه مستعد اخون حتى نفسي...
فارس: وانا موافق على كل امر منك في هذا السبيل..
اسامه بابتسامه كلها: راح نقلب خطتهم عليهم... و نستغل ايمان المزيفه بدل ما تستغلنا؟؟
-
-
-
ايمان كانت جالسه على لابتوبها ترد على الرسايل اللي كانت موجوده في بريدها لما دخلت اختها الغرفه عليها: ممكن ادخل؟؟
ايمان بابتسامه: دخلتي و انتهى الموضوع..
ساره بابتسامه: ما توقعت هذا الشيء يضايقك؟
ايمان طلعت من الصفحه اللي كانت فيها حتى ما تقراها اختها و ابتسمت لها: لا ابدا .. بس حبيت اصير يعني عندي خصوصيه بس انتي حره باللي تبينه ههههه....
ساره: هذا نادي العشاق صح؟
ايمان: تدخلينه؟؟
ساره: عواطف تحب تقرا لي بعض المقالات اللي فيه.... المنتدى مشهور .. و اكيد شهرته بتوصلنا... بس انتي عضوه؟؟
ايمان بضحك: انا الرئيسه ماغي..
ساره ضحكت معها بهدوء: لااا صدقتك..
ايمان باستغراب: و ليش ما اكون الرئيسه برايج؟
ساره: ههههه اولا لانها تتكلم من خبره كبيره يعني احتمال كبير تكون من عمري او اصغر بكم سنه ثانيا توصياتها اللي تتكلم عنها اغلبها عن التزيين و الجمال و هو شيء اعتقد انك ما تملكينه.. واتمنى ما تزعلين مني..
ايمان بهدوء: لا ام نواف.. ماراح ازعل... لاني سمعت هذا الكلام كثير و بصراحه ما عاد يأثر فيني...
ساره: انزين ليش يعني ما تغيرين هذا الستايل... انا مستعده اخذك للمصممين اللي نتعامل معهم و هم يصممون الملابس اللي انتي تتمنينها...
ايمان: انا احب الملابس اللي الحين لابستها ولا يمكن اغيرها الا اذا انا تمنيت هذا الشيء..
ساره:بس..
ايمان: ان كنتي خايفه اني احرجج قدام الناس فلا تخافي انا جلوسي هنا مؤقت بس حسب رغبه ابوي .. و خلالها ما راح اطلع قدام اي احد من معارفج حتى ما تنحرجين..
ساره: الموضوع ابدا ماهو كذا حبيبتي .. انتي حره باللي تبينه بس انا كنت خايفه ان كان بخاطرك تلبسين و تتزينين و مانتي عارفه...
ايمان بابتسامه: تطمني .. لما ابي البس و اتزين انتي اول وحده بلجأ لها...
ساره: اوكي اجل غير ملابسك و جهزي عابتك... فارس ولد اخوي جاي يسلم عليك و ياخذك بجوله في الرياض..تتعرفين عليها
ايمان بابتسامه: والله.. اوكي...
ساره ابتسمت و سبقتها لتحت....حتى تستقبل فارس...
-
-


0 الخلاف النبيل
0 تعلمى سيدتى إتيكيت الرد على الإستفزاز
0 تعيين لارا سعيد مشرفة
0 لماذا لم يراهق شباب الزمن الماضي وفتيآته..؟
0 "بدلة" أوباما تُثير السخرية ومطالب بإعدام من اختارها
0 ماذا تلبس كي تحظى بالوظيفة الجديدة
0 ناسا تُسرع البحث عن كائنات حية على القمر "أوروبا"
0 5 أشياء بجسم الرجل للإطمئنان علي صحته يجب أن يفحصها بنفسه
0 5 نصائح لتوقفي الشجار مع شريكك قبل وقوعه!
0 «مشقولة وكيفي»
0 متى كان أرذل البشر نجوما؟؟
0 قط أخضر زمردي غريب يظهر في شوارع بلغاريا
0 كثيرون كتبوا عن آبائهم يا أبي
0 نيلسون مانديلا يودع العالم ليرقد بسلام
0 رحلة إلى مدينــة دوسلــــدورف الألمانيــة ..
التوقيع
‏- لست أدري كيف جعلتُ شخصاً تافهاً يمتلكني ..
- لا عليك، لم يعد تافهاً بعد أن امتلكك ..

صمتي قاهرهم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-12-2013, 05:37 PM   #17
::نـائب المدير العام::
 
الصورة الرمزية صمتي قاهرهم
 
تاريخ التسجيل: Oct 2011
الدولة: في مكان ما على جزيرة العرب
المشاركات: 30,090
مقالات المدونة: 3
معدل تقييم المستوى: 10
صمتي قاهرهم will become famous soon enoughصمتي قاهرهم will become famous soon enough
افتراضي




في الحديقه فاطمه كانت مخططه و مستعده حتى تربح لها كم كلمه مع فارس اللي بلغتها امها انه بيزورهم حتى ياخذ ايمان معه.. اللي طبعا عمره ما عطاها اي اهتمام...
بكل بساطه الخطه كانت تلبس و تتجهز بملابس حلوه و تزين شعرها الحرير و تتعطر و فوقهم تلبس قبعه كبيره و تتمشى في الحديقه قرب مواقف السيارات وكانها داخله للبيت و بمجرد ما تحس بقدومه تدفع قبعتها اللي اكيد بيلتقطها و لما يعطيها اياه تشكره و تعطيه الفرصه حتى يتامل جمالها الاخاذ..
كانت تتمشى بتملل بعد ما طال انتظارها.. لما حست بواحد يغادر سيارته و يتوجهه للبيت دفعت القبعه بسرعه قبل لا تشوفه و التفتت حتى تركض وراها لما سقطت عيونها عليه.. العيون الناعسه و البشره السمراء... فاطمه رفعت حاجبها بسرعه لما شافته..
جسار استغرب لما شاف القبعه تطير بالهواء من غير تفكير التقطها و بسرعه كبيره عرف صاحبتها لما شافها تركض باتجاهه، نزل راسه بسرعه و مد القبعه: هذي لك؟
فاطمه قهرها لما نزل راسه ايش شايفها بشعه: ثانيكووووو... بس انت من وكيف دخلت هنا؟؟؟
جسار ابتسمت لما حس بعدم صدق كلامها من خلال خبرته في التعامل مع المجرمين و قراءه تعابير وجوههم.. قدر يعرف من نظرتها له وطريقه كلامها ان غرورها ما يسمح لها تقول اسمه و تعطيه الشعور انه انسان مهم حفظت اسمه...
جسار ببرود: يظهر يا بنت عمتي ان ذاكرتك ضعيفه لدرجه انج نسيتي اسم سمعتيه اسم... بس راح اذكرك يا فاطمه.... انا جسار ولد خالك محمد..
فاطمه توسعت عيونها صدمه من كلمته و بلعت ريقها: اي تصدق نسيت...
جسار وهو مازال منزل راسه ابتسم و بعد شوي عنها : عن اذنك ...
فاطمه فتحت فمها على الاخر وهي تشوفه يبتعد عنها ... من غير تفكير مدت يدها على شكل مسدس و صوبت عليه : بينقوووووو..... هدف قمه في الروعه... و الصعوووبه ... اكيد بتكون لي..
-
-
جسار دخل المجلس و اسقبلته ساره بكل حنان و حب: ياااا هلاااا بولد اخوي الغالي...
جسارو هو يبوس راسها: هلا فيج يااا عمتي.. شلونكم و شلون ايمان ان شاء الله ما تكون سببت مشاكل... اعرفها..
ساره وهي تضحك: ايمان .. ملح و سكر... كان ناقص هذا البيت.. شخصيتها مره حلوه ... و ضايفه للبيت شيء كان ينقصه..
جسار بابتسامه: الازعاج صح؟
ساره ضحكت على تعليقه: هههه حرام عليك...
جسار ابتسم لها ... جاسم دخل و شاف ساره جالسه مع جسار و استغرب كان متوقع يشوف فارس بضحك قال: ساره من هذا المزيون اللي جالسه معه... تخونين؟
ساره وهي تضحك: كااان زين لو اقدر احصل واحد مثله هههههه هذا جسار ولد اخوي محمد..
جسار قام و سلم على جاسم وهو مبتسم: شلونك يا عمي ... ان شاء الله بخيـر..
جاسم: الحمد لله... الله ياااا دنيا... لما كنت صغير كنت انت بالذات طول الوقت عندنا و ساره ما تدلل الا انت... حتى البنات كانوا يغارون منك...
جسار: وكاني رجعت لحضنها بس اخاف البنات يرجعون يغارون من جديد..
نواف دخل المجلس و الحوار مره وحده: عواطف ممكن بس فاطمه تغار علي انا و بس....
جسار نظره هاديه: نواف صح؟
نواف مشى لجسار و سلم بابتسامه: عرفتني بسهوله..
جسار: الوحيد اللي في العايله عيونه زرق شلون ما اعرفك؟
نواف ابتسم له و جلس يساله عن احوالهم لما دخل فارس المجلس وسلم عليهم: السلام عليكم...
الكل: وعليكم السلام..
فارس بعد ما سلم على ساره و جاسم و جسار التفتت لنواف: حضره المدير متى رجعت..
نواف بابتسامه: فارس مافي داعي للرسميات خارج الشغل.. مليون مره اقولها لك..
فارس: الاحترام واجب حتى خارج الشغل ولا رايك غير يا جسار..
جسار: اممم والله ما ادري بس ان افترضنا ان زوجتك هي المدير بتظل تقولها حضره المدير وانتوا مع بعض؟؟
فارس استغرب رده السريع و بسرعه ابتسم: ههههههههه اسلوبك روعه و قوي... امثالك لازم نعينهم عندنا ايش رايك ياااا نواف...
نواف: اقتنعت بسرعه برايه و نادتني باسمي عادي... واضح انه اثر فيك وواضح انه بياثر في غيره فعلشان كذا بعرض عليه .. ايش رايك تشتغل معنا يا جسار..؟
جسار بابتسامه: بفكر بالموضوع بس ما اقدر اوعدك لاني احب شغلي و متمسك فيه..
فارس: وايش هو شغلك؟
جسار: محامي..
نواف بابتسامه : وظيفه حلوه بس ما اعتقد ان مكسبك منها بيكون اكثر من الراتب اللي راح تتعين عليه في شركتنا..
جسار: احب اكون نفسي بنفسي و ان شاء الله بكون محامي كبير في يوم من الايام..
ساره بابتسامه : الله يوفقكم كل يا عيالي .. و ان شاء الله كلكم تنالوا مبتغاكم..
ايمان دخلت المجلس لابسه جينز واسع اسود و بلوزه هابي فيس و ماسكه عباتها بيدها لما سقطت عيونها على جسار ...
بسرعه ركضت باتجاهه وهي تصرخ: جسااااااااااااااااااااااري حبيبي وحشتني.!!!!!!!
جسار انصدم من تصرفها و شلون رمت نفسها في حضنه...بعدها عنه بخفه: ايش هذا اللي سويته..
ايمان باستعباط: كيفي.... حبيت اقلد بعض الناس...
ايمان غمزت لنواف و نواف ابتسم بسرعه اغلب الموجودين فهموا قصدها باستثناء جسار وفارس..
فارس وقف و ابتسم لها: وانا مالي ترحيب؟؟
ايمان هزت راسها: لااا طبعااا... انت وحش..
فارس ضحك بسرعه رغم انها اقهرته: هههههههههههههههههههههه حلوه منك يااا عمتي.. بس كذا ازعل و ما اوديك السووووق...
ايمان بابتسامه: لاا خلاااص انت حلووو...
جسار بابتسامه: بتروحون السوق؟؟
فارس وهو يهز راسه بالايجاب: حبيبت اخذها بجوله في الرياض... حتى تتعرف عليها..
جسار: تدري اني كنت ناوي الشيء نفسه...
ايمان: مو مشكله نروح كلنا... عاادي فاارس؟؟
فارس بابتسامه و برود: اكيد عادي.. عمتي... ايش رايك يا جسار..
جسار رغم انه ما يبي يظلم احد من العائله ما كان قادر يثق في اي واحد منهم... و كان لازم يكون معها بابتسامه قال: اكيد...اصلا انا ما اعرفها عدل ...
فارس بابتسامه: اجل خل نطلع الحين حتى ما نتأخر..
ساره: تو الناس اجلسووا معنا شووي..
جسار: مره ثانيه يا عمتي... خصوصا اني طولت على الدلوعه هذي بتقعد تزن على راسي اني اخرتها لعشر سنين مقبله ...
ساره ابتسمت و سمحت لهم يطلعون ، ايمان بسرعه لبست عباتها و ركضت معهم بسرعه...:يااا حلوك يااا فارس طول عمرك سباق للخير...
جاسم: الله يخليه لامه و ابوه... راقي و هادي و يحب الشغل و ماهو مقصر معنا و الحين مع عمته....
نواف ظلت عيونه عليهم لحد ما طلعوا و هو يقول في نفسه: افهم من هذا التصرف ان في خيانه بين اسامه و منصور... استعجال اسامه في ارسال فارس بعد يوم واحد من احراج ايمان لديما دليل ان كل واحد فيهم يشتغل لحاله... بس هل هم يعرفون انها مزيفه ولا لا؟؟؟
قام من مكانه و ساره سالته: نواف حبيبي لفين رايح؟
نواف بابتسامه: لجناحي احس اني ما شبعت نوم في الطياره و ابي انام اكثـر..
بو نواف بتأفف: انتظر الصلاه ما بقى عليها شيء و بعدها روح نام..
نواف تجاهله و كمل طريقه لجناحه الشيء اللي خلا جاسم يتافف و ساره تطبطب عليه..
-
-
-
-
كانت عواطف في غرفتها مشغله اغنيه عبدالحليم بلاش عتاب و متمدده على سريرها

بلاش عتاب يا حبيبي بلاش عتاب يا حبيبي


ارحمني من العذاب يا حبيبي يا حبيبي

بلاش عتاب

بلاش عتاب يا حبيبي بلاش عتاب يا حبيبي

ارحمني من العذاب يا حبيبي يا حبيبي

طفِّيت كل الشموع

و قلبي ارتاح و نام

إرتاح من الدموع

و الحب و الآلام

بلاش بلاش العتاب

القلب العاصي تاب

والجرح القاسي طاب

ماصدقت انه طاب

يا حبيبي يا حبيبي


ياما ياما قلبي داب من عذاب الحب ياما

ياما خبيت الآلام

ياما شفت النور ضلام

ياما كنت اتمني يوم يوم يوم ابتسامة

ياما قلبي داب من عذاب الحب ياما

ياما خبيت الآلام

ياما شفت النور ضلام

ياما كنت اتمني يوم يوم يوم ابتسامة

بلاش العتاب بلاش عتاب بلاش

يا حبيبي يا حبيبي


إديتك احلي ما في الدنيا اديتك حبي

و آمنتك علي راحة بالي راحة بالي و علي فرحة قلبي

إديتك احلي ما في الدنيا اديتك حبي

و آمنتك علي راحة بالي راحة بالي و علي فرحة قلبي

و في حضن الشوق و الحنية

غمضت عينيَّ شوية

و في ضل آمالي الحلوة

و الدنيا ملك إيديَّ

و في حضن الشوق و الحنية

غمضت عينيَّ شوية

و في ضل آمالي الحلوة

و الدنيا ملك إيديَّ


بصيت و لقيتك مش جنبي

و لقيتني انا لوحدي انا لوحدي انا و قلبي و قلبي

مش ببكي عليك مش ببكي عليك انا ببكي عليَّ

ياما ياما قلبي داب من عذاب الحب ياما

ياما خبيت الآلام

ياما شفت النور ضلام

ياما كنت اتمني يوم يوم يوم ابتسامة

ياما قلبي داب من عذاب الحب ياما

ياما خبيت الآلام

ياما شفت النور ضلام

ياما كنت اتمني يوم يوم يوم ابتسامة

بلاش العتاب بلاش عتاب بلاش

يا حبيبي يا حبيبي


بلاش العتاب بلاش عتاب بلاش يا حبيبي يا حبيبي

بلاش عتاب لو كنت حبيبي

من العذاب انا خدت نصيبي

خدت نصيبي...

بلاش عتاب لو كنت حبيبي

من العذاب انا خدت نصيبي

خدت نصيبي...


ماتكلمنيش عالحب ماتفكرنيش بالحب

لا حياتي هي حياتي ولا قلبي اصبح قلب

ماتكلمنيش عالحب ماتفكرنيش بالحب

لا حياتي هي حياتي ولا قلبي اصبح قلب

حبيت الحب عشانك

و كرهت الحب عشانك

حبيت الحب عشانك

و كرهت الحب عشانك

ابداً مش هقدر اسامحك

ابعد خليك في مكانك

ابداً مش هقدر اسامحك

ابعد خليك في مكانك

انا بترجاك استني هناك

استني بعيد عشان انساك

ياما ياما قلبي داب من عذاب الحب ياما

ياما خبيت الآلام

ياما شفت النور ضلام

ياما كنت اتمني يوم يوم يوم ابتسامة

ياما قلبي داب من عذاب الحب ياما

ياما خبيت الآلام

ياما شفت النور ضلام

ياما كنت اتمني يوم يوم يوم ابتسامة

بلاش العتاب بلاش عتاب بلاش

يا حبيبي يا حبيبي


بلاش العتاب بلاش عتاب بلاش يا حبيبي يا حبيبي

فاطمه دخلت الغرفه الغير مقفوله و بتافف تبدت تهز يدها كانها تطير الغبار: ايش هذا الغبااار اللي في الجووو اههه .. اكيد طالع من الاغنيه القدييييييييييييييييييمه مره ...
عواطف بسرعه سكرت مشغل الديفيدي.. و قامت من سريرها: احب عبدالحليم... عجبك ولا ما عجبك انا حره...
فاطمه: هههه عبدالحليم قديم اووف ... الناس تسمع بريتني سبيرز.. جايستن.. ايفريل وانتي اللي تخصصك اجنبي تسمعين هذا...
عواطف ضحكت بسخريه هذا قهر فاطمه: ليش تضحكين؟
عواطف: تدرين ان سعود قال لي نفس الكلمه بالضبط من مده..
فاطمه بعصبيه: قصدك ان اشابه سعووود؟؟؟ يع؟..
عواطف رجعت راسها للسرير و تجاهلتها: عادي..
فاطمه رفعت حاجبها و بغرور : هذي الاغنيه ماهي ضمن مجموعتك المفضله ليش مشغلتها؟؟
عواطف توترت: مافي سبب!!
فاطمه: مقهوره انه نواف صارت الغريبه قريبه منه اكثر منك؟
عواطف قهرتها كلمتها بس تظاهرت بالعكس: لااا...
فاطمه: مافيها شيء لو تعترفين بخطأك و تعتذرين منه..
عواطف : انا صاحبه مبدأ و حتى لو كان نواف اخوي لما يسوي شيء غلط لازم يتكلم احد و يقوله انه غلط...
فاطمه: بس انتي قلتي انك تكرهينه ماهو انه غلطان..
عواطف سحبت الغطى و غطت جسمها بالكامل..: اتركيني لحالي...
فاطمه: ما راح اتركك حتى تعرفي بخطأك... كل اللي كان ينقصني ان غريبه تصير اقرب لاخوي من اخته...
عواطف: يكفيييييييي ياااا فااااااطمه!!!! ارجوووك...
فاطمه تاففت و طلعت .. فعواطف على طول عطت الامر من الجهاز جنب سريرها بقفل الباب حتى ما ينتفتح من غير رقممها السري... ماكان عندها اي استعداد تقابل احد... كانت مقهوره من اخوها و من تصرفاته و غيرانه من ايمان مثل غيرتها من فاطمه اول و الحين حززززززززينه انه ماهي قادره تتخذ اي قرار في خصوصا وضعها .. اخوها متجاهلها و الكل ملاحظ الفرق في المعامله بينهم و يعطونها نظره شفقه ليشششش!!!
-
-
-
في المول..
فارس بارد الاعصاب اللي ينضرب فيه المثل وصل حاله يرثى لها من ايمان اللي كل شيء يرفع الضغط توقف عنده و للمره الالف تشتري لها اكل تاكله وهي تمشي و كانها في بيتها: عمتي... ترى الوضع هنا غير عن الوضع في الكويت... شوفي الشباب كيف ينظرون لك...
ايمان كانت ماسكه بيد بيبسي و باليد الثانيه ببكورن... و تاكل و ماسكه اكياس الالعاب معها .. ومعطيه فارس باقي الاشياء يشيلها: عادي مافيها شيء؟؟؟ اللي ما يعجبه خل يضرب راسه باي طوفه يشوفها بوجهه..
فارس كان بيرفع صوته بس هدا عمره: بس يا عمتي..
جسار بهدوء : لا تحاااول يااا فارس... حتى في الكويت هذا التصرف يفشل و ما تلقى احد يسويه بس ايمان جذي.. بابا مخليها على كيفها لحد ما صارت تعاند وتحب تصير غريبه عن الكل...
فارس: بس يا جسار.. شووف الشباب كيف ينظرون لنا... انا بصراحه ما ابي اسمع كلمه تنرمي علينا... بسبب هذا التصرف..
جسار: عصبت من الكلام اللي ينرمي مره و مرتين و ثلاث.. و بعدها صار شيء عادي...
فارس: يااا بردك !! شلون ترضى بهذا الشيء..
جسار: ما دام صاحبه الشأن عادي عندها ليش ازعل انااا...
فارس: انزين ممكت تتنازل و تشيل جزء من الاكياس معي تعبت.. انا ماني معتاد على الاشياء الثقيله..
جسار بضحك: انت عرضت تشيلهم عنها تحمل... ايمان ما تنعطى وجه .. و ادري اني ان شلت معك بتشتري اكثـر و ببتلش فيها..
فارس رفع حاجبه: ليش دامك عارفها كذا.. ما قلت لي اني لايمكن اقنعها تصير ولو نص انثى... لما ااشر على فستنان تقول لا هذا ما اعرف اخذ راحتي فيه... و لما اااشر على كعب عالي كيوت بشرايط و كريستال تقول لاا هذا ما اعرف امشي فيه و لما ااشر على كليبسات شعر تقول لااا انا ما احب انزل شعري... عاادي ...
جسار ابتسم: فواز هو الوحيد اللي يعرف يقنعها انا لااا و لن اكون و حتى غير مستحيل.. وهذا الشيء ينطبق عليك طبعا...
فارس بتافف: خمس اكياس كلها العاب ... و ملابس تضحك... ليش كذا ياا عمتي.! حرام عليك..
ايمان وقفت قدام محل نسائي و عطت فارس ابتسامه: بدخل هنا اوكي..
فارس طلع نفس راحه: واخيرااا!!!
ايمان بضحك: ههه لا يروح فكرك لبعيد... بشتري هديه لحبيبه قلبي نوف...
فارس تغيرت ملامحه للاحباط و ايمان ضحكت و عطته الببكورن و البيبسي حتى ينتظرها بره بما ان االمحل كان كله نسائي و مغلق.. يدخلونه بس النساء...
جسار: شفت قلت لك ...
فارس: مستحيل اتركها... راح احولها لانثى لا تخاف..
ايمان دخلت و استغربت من البنات اللي يفصخون عباياتهم و ملافعهم داخل المحل و بعدها فهمت لما شافت ان في داخله مثل الكافيه مغلق و حتى الخدمه فيه نسائيه يعني علشان ياخذون راحتهم داخله ... ابتسمت مشت لعند الاكسسوارات و قفت ماهي عارفه ايش تشتري لحبيبه قلبها نوف ... العامله قربت منها و بدت تتكلم كثير على راسها و حست انها ان استمرت راح تخليها تشتري المحل كله .. كان لازم تسال وحده غيرها...
اغلب البنات اللي كانوا يدخلون المحل كانوا في الكافيه و عند قسم المكياج طبعا ايمان مستحيل تفهم بالاكسسوارات حتى تفهم بالمكياج وثانيا ما عجبوا البنات اللي كانوا عنده صوتهم عالي و ضحكهم اكيد يوصل لبره المحل .. وحده بس كانت متغطيه بالكامل و حتى لابسه القفازات واقفه بعيد عن الساعات ايمان حست باحترام شديد اتجاهها ايمان مشت لعندها و سالت : لو سمحتي ممكن سؤال؟
الحرمه حركت وججها شوي اتجاه ايمان بس ما ردت ..
فكملت ايمان: ايش رايك اخذ هديه لصديقتي ساعه و لا اكسسوار؟
الحرمه انتظرت شوي وقت و بعدها عطت ظهرها لايمان و مشت بعيد ايمان انقهرت من تصرفها ليش تتجاهلها بهذا الشكل كلامها كان فيه شيء : هذي ايش فيها... ايش شاافتني كافره حتى ما ترد علي ولو بكلمه... بس انا اردها لها...
ايمان مشت ورا الحرمه باتجاه الكافيه و دخلت شافت الحرمه وهي تقرب مكان الطلبات و تاشر على الطلب من غير لا تتكلم ايمان حست بالم لانها ظلمتها واضح ان الحرمه اكيد ما تتكلم او فيها اعاقه لانها ما رفعت حتى غطى وجهها قررت تطلب ايمان لها شيء بسيط حتى ما تطلع بعد ما دخلت من غير شيء...
كانت ايمان بتشرب العصير اللي طلبته لما شافت الحرمه تطلع موبايل وهي تقول في نفسها: وحده مثلها ايش لها في الموبايل..
بعد ثواني انتبهت ان الحرمه مقربه الموبايل كثير من وجهها و كانها تقرا رساله: واللي يقرا رساله يقربه كذا و يخليه مستقيم؟؟؟
ايمان حركت عيونها بشكل افقي من الموبايل كان موجه على وحده من البنات اللي كانوا كاشفين و عليها واللي كانت احلاهم بالضبط ايمان بسرعه قامت و مشت من ورا الحرمه و لما تاكدت انه على وضع تصوير بسرعه سحبته : انتي ايش تسوووووووين؟؟؟؟
الحرمه و كل اللي في المطعم انصدموا: هذي كانت بتصورج؟؟؟
البنت اللي كانت بتتصور: تصورني ؟ ليش ؟
بصوت خشن الحرمه المتغطيه سحبت الموبايل: عطيني...
ايمان تاكدت انها ماهي حرمه بصوت عالي صرخت: رجاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااآآآآآآآآآ آآآآآآآآآآآل..
الرجال المتنكر دفع ايمان بسرعه و ركض لبره ايمان و البنات يصرخووووون : رجال...
ايمان ما تركته و ركضت وراه لحد ما طلع كان بيتظاهر ان الوضع عادي بس ايمان كانت له بالمرصاد: جساااااااااااااار امسكه رجااااال كان بيصور البنااات !!!
جسار اللي كان واقف يسولف مع فارس شوي بعيد بسرعه ركض باتجااهم الرجال حاول يركض بس جسار بسرعه مسكه و عطاه ضربه ببطنه و رماه على الارض بعيد .. الامن و الناس كلهم تجمعوا حولهم طبعا جسار بسرعه مسكه و رفع الغطى عنه و كشف وجهه المقرف البشع كان فعلا عكس الصوره اللي ممكن تتكون عن اللي الحرمه اللي تلبس كل هذا الاحتشام..
الامن تجمعوا و سحبوه، ايمان نقزت على جسار و حضنته: راااااااااااائع يااا بطل!!!
جسار حط يده على كتفها بتفاخر...فارس كان مصدوم من اللي شافه
-
-
بعد ساعتين في سياره فارس كانوا راجعين لقصر نواف.. طبعا كان لازم لما وصلت الشرطه و الهئيه ياخذون اقوال ايمان و اللي كانوا معها و طبعا من حظهم ان جسار كان هو المتكلم و طلع ايمان و البنات اللي كانوا داخل المحل من غير اي مشاكل..
فارس بتافف: الضابط يقول ان الرجال يمارس عمله هذا من ثلاث سنين.. يدخل في محلات النسوان اللي ما يكون فيها كشف هويه و ضروري يكشف وجهه بهذا اللبس و يصطنع التديين و انه ما يتكلم حتى ما ينكشف و يتحرك مثل الحريم بالضبط و يستهدف بنات معينات يكون مراقبهم و عارف من هن.. حتى يصورهن و بعدها يستغل هذي الصور... لاعماله الدنيئه....
جسـار: دنيا قذره ما تصورت الامان انعدم فيها لهذي الدرجه...
فارس: الحكومات ما قصرت يا جسار.. موفره الامن و كل شيء وسائله و تحاول كثر ما تقدر تنشره حتى الهئيه كانت و مازالت تتنكر و تمشي بين الناس حتى تضبط الاعمال المخله بس ايش يسوون في عقول الناس الخبيثه..
ايمان وهي تاكل وجبتها اللي طلبتها في الطريق و قهرت فارس انه شهيتها دايما مفتوحه: عندهم ايمان تحميهم...
فارس: ماهو هذا هو اللي مجنني .. الرجال بينجن لما عرف انك توك جايه من الكويت... يقول صار لي ثلاث سنين اشتغل ما عمري صادني احد ولا شك فيني اي عامل او موظفه من قبل... بنت صغيره من الكويت تكتشفني شلووون و تملك الجرئه انها تلحقني في وسط المول و لا خافت من احد..
ايمام: يعني كنت تبيني اتركه يهرب بس حتى ما اركض قدام الناس؟؟؟
فارس: ابي افهم انتي شلون شكيت فيه..
ايمان وهي تاشر على راسها: هنااا في عقل ماهو فراااغ.. مثل نااااس اعرفهم...
جسار ضحك عليه: ايمان سياستها يا فارس اسوي اللي ابيه وقت مابيه ولا يهمني احد فلا تحاول انك تغير اللي في راسه لانك ما راح تقدر... صدقتني اتكلم من خبرااااات سااابقه...
فارس اكتفى بالابتسامه لحد ما وصلوا للقـصر ، على طول ايمان نزلت و جسار نزل معها حتى ياخذ سيارته ايمان لوحت لفارس و ارسلت له قبله في الهواء.. فارس ابتسم و لوح لها و بعد عن القصر بمجرد ما بعد عن نظرهم تغيرت ملامحه للغضب و الانزعاج .. و اتصل على طول على ابوه..
اسـامه بسرعه اول ما شاف رقمه: بشر؟؟
فارس بانزعاج : الله يقرفها!!
اسامه ضحك : هههههههه افهم انك فشـلت..
فارس: مستحيل افشل .. انا خسرت جوله بس ... لكن راح انجح المره القادمه...
اسامه: مافي مشكله طول مانت راح تنجح في النهايه... خصوصا اني ناوي ارسل بعض الدعم...
فارس: اوكي بس من؟؟
اسامه: عبدالعزيز
-
-
نواف كان واقف على شرفه جناحه الخاص لما شاف سياره فارس و حركات ايمان و الاشياء الكثيره معاها ..
نواف بابتسامه خبيثه و نظره حاده: اشم ريحه خيانه... يظهر ان اسامه بدأ يلعب بذيله مع اخوانه..
بسرعه كبيره سحب موبايله و اتصل على سـعود: الو..
سـعود كان جالس مع ابوه و اهله لما شاف رقم نواف.. عجل جلسته و بسرعه رد عليه: هلا والله بالنسيب.
نواف بصوت هادي: هلا والله يا سـعود.. اذا مانت مشغول قاصدك في شغله ممكن؟
سـعود: ولو ياا النسيب انت تامر..
نواف: ما يامر عليك عدو... ممكن تنظم لي خطه مبيعات شركه التجميل ...
سـعود: اهه بس يا نواف هذا تخصص فارس
نواف: نسيت اطلبه من فارس وانتي طبعا انسب واحد اعتمد عليه في موضوع مثل هذااا!! خصوصا ان فارس ماكان فاضي اليوم.. ماخذ عمته العزيزه يعرفها على الرياض و يشتري لها من كل ما لذ و طاب...
سـعود توسعت عيونه على كلمه نواف و رغم التوتر رد عليه: تامر امر... ان شاء الله بكرا بيكون عندك..
نواف : مشكووور..
سعود سكر الخط من مديره و حرك عيونه بعصبيه لابوه اللي على طول ساله : ايش فيك؟
سـعود: عمي اسامه قاعد يخونا و يشتغل من ورانا يا ابوي..
منصور بعصبيه: كيف يعني...
سعود: مرسل فارس اليوم لاختك المزيفه يدللها و يتقرب منها و يصرف عليها حتى يكونوا اقرب منا..
منصور: ايش؟؟؟
سـعود: يظهر ان قرر يستغل مشاجرتها مع ديما... و يبعدها عنا و بكذا ممكن يكون كسب اعجاب جدي و ماهو بعيد يعطي الوكاله عليها...
منصور: الحقييييييييير... اناا اردها له....
سـعود: احنا لازم نتحرك بسرعه..
منصور: تطمن..... راح ارسل ندى... هي من عمرها و اكيد بيكون التقرب منها اسهل لها من ديما...
سـعود: اوكيه..
-
-
في القصـر ايمان كانت تتكلم بموبايلها الجديد مع صديقه عمرها نوف مكامله دوليه..
نوف كانت مصدومه من المواقف اللي كانت تقولها لها ايمان: امبيه شلوووون قدرتي تسوين جذي ما خفتي..
ايمان وهي تاكل بطاط شبيس ضخم و تشرب ببسي العائله الكبير.. : مافي شيء اخاف منه ولا نسيتي و ثانيا كنتي تبينه اتركه يصور البنت و ينشر صورها؟؟ او يستغلها ؟؟
نوف: بس هما كانت مخاطره ايمان ... فرضا كان مسلح ؟
ايمان: اقدر اضربه بسهوله هو ما كان ضخم كثــير ..
نوف: ايمان انا اتكلم عن مسدس..
ايمان : تصدقين ما فكرت بهذا الشيء..
نوف: دايما ترمين نفسك في المخاطر و تتصورين انك راح تطلعين منه منتصره... بس هذا الشيء ممكن في يوم يطيحج في ما لا يحمد عقباه..
ايمان: قلتي لي الشيء نفسه لما تقابلنا اول مره ولا نسيتي..
نوف: شلون تبيني انسى.... عموما يا حلوه.. المكالمه طولت كثــير و انا متاكده انها وصلت رقم خيالي.. علشان كذا ايش رايج نختصر فيها؟؟؟
ايمان بضحك: ههههههههههههههههههه فارس ولد اخوي اشترى لي هذا الخط وقال لي تكلمي كثر ما تقدرين عادي الحساااب مفتوووح .. خل يتحمل نتيجه هذا الكلام..
نوف: مجرمه..
ايمان: اميره مسكينه في برج
نوف انفجرت ضحك : ههههههههههه من وين تجيبين هذا الكلام و ابي افهم انتي كل دقيقه تاكلين؟؟؟
ايمان وهي تاكل اكثـر : هههههه عندهم وحده متكامله من الثلاجات في هذا البيت ملياااااااااانه من كل ما لذ وطااب ماني قادره اقاااوم ما اكل...
نوف بابتسامه: اذا استمريتي كذا بتتحولين لفيله...
ايمان تركت الشيبس و عقدت حواجبها: معاج حق.. راح ارجع العب رياضه من جديد.... تدرين ان عندهم ملعب مصغر متكامل من كل انواع الرياضه ، وصاله ايروبك؟
نوف: ضروري اجي اشوفه..
ايمان : اوكي حددي يوم وارسل لج الطياااره ههههههههههههههه
نوف بصدمه: طيااااااره؟؟
ايمان: اكيد ياا حيااتي... طياره و سيارات و فلووووس... احس فعلا اني سندريلا..
نوف: بس باقي لج امــير...
ايمان يتنهد: ااااااااااااااآآآه يااا نوووف...
نوف بتعجب: شنوو هذي التنهد الغريبه ؟؟ ايمانن؟؟ انتي ايشفيج؟
ايمان: تذكرين الولد اللي قلت لج تحرش فيني في المطعم يوم تقابلين كوكي؟؟ و ان عيونه حلوووه حيل؟
نوف حست بتوتر على ذكر لقاءها بكوكي اللي هي نواف: اي ليش شنوو فيه؟
ايمان : طلع واحد من عيال اختي... شفتي الصدمه..
نوف: ضحكت هههههههه.... يعني لما حبيبتي ما لقيتي الا ولد اختج؟
ايمان بعصبيه: مااا حبيته!!
نوف: عارفه انج عنيده.. عموما انا كسر خاطري فارس هذا و بسكر الخط لاني متاكده بيوقف قلبه من الفاتوره...
ايمان: اوكي... بس راح اكلمج باجر..
نوف: مع السلامه و تصبحين على خيـر..
ايمان: مع السلامه...
-
-
-



0 من كوكب اليابان
0 Only in my dreams
0 الألوان باللغة الأسبانية
0 تليفزيون قابل للف كالورق
0 الفراولة الزرقاء
0 شيئا من الخجل يا عرب
0 ايس كريم عيدان التوت
0 محظوظة أنا بها ومبتلية هي بي..د/روليان غالي
0 دراسة: القمر تكون نتيجة ارتطام كوكب بالأرض
0 تكريم المشاركين في حملة تنشيط المنتدى [ أقسام الصور]
0 رواية تدري وش أقسى جرح في قلب البنت و في مفاهيم الجفى و القساوه
0 حالنا المؤسف
0 وكالة الفضاء الأوروبية تكتشف كوكباً يحوي مياهاً عذبة أكثر من الأرض !!
0 ثيلما ولويز سلحفاة خضراء برأسين
0 فلكية جدة: هلال نهاية شعبان سيشاهد فجر الأربعاء
التوقيع
‏- لست أدري كيف جعلتُ شخصاً تافهاً يمتلكني ..
- لا عليك، لم يعد تافهاً بعد أن امتلكك ..

صمتي قاهرهم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-12-2013, 06:02 PM   #18
::نـائب المدير العام::
 
الصورة الرمزية صمتي قاهرهم
 
تاريخ التسجيل: Oct 2011
الدولة: في مكان ما على جزيرة العرب
المشاركات: 30,090
مقالات المدونة: 3
معدل تقييم المستوى: 10
صمتي قاهرهم will become famous soon enoughصمتي قاهرهم will become famous soon enough
افتراضي




اليوم الثاني في ملعب مصغر لكره السله كانت ايمان تلعب مع عبدالعزيز اللي تعب و ماهو قادر يكمل ، ايمان رمت الكره في السله و نقزت فرح: واااااااااااااووو 9 – صفر ... لووووول غلبتك هههه
عبدالعزيز وهو يلهث : بفهم انتي من ايش مصنوعه ..
ايمان وهي توريه زندها اللي كان باين من تحت البلوزه الرياضيه: من حديد طلعت لي عضلات ...
عبدالعزيز ضحك و هو يمسح عرقه التفتت للبنات اللي كانوا ماشين باتجاههم و معهم مشاري.. .. ندى و سديم..
مشاري وهو يضحك: عبدالعزيز تارك كتبه و جاي لهنا ايش اللي صاير في الدنيا
عبدالعزيز بابتسامه: الوالد قال لي ازور عمتي حتى اتعرف عليها اكـثر انت ايش اللي جايبك؟؟
مشـاري: ههه عندي شغل مع نواف سديم قالت تبي تجي تتعرف على عمتي اللي قالت انها تبي تلعب معها بلايستيشن ..و صدفت ندى عن الباب كانت جايه تزورها
ايمان بضحك: ههههههه اي قلت بس لازم الصبح العب رياضه حتى ما اسمن من كثر الاكل اللي اكله..
ندى: ومن اللي فاز فيكم؟
عبدالعزيز من غير نفس: ارتاحي... عمتي فازت علي 9-0 ...
ندى انقهرت من كلمته.. ليش دايما هي في نظره تكرهه و تبي تتشمت في خسارته ...
مشاري ابتسم و نزل شماغه و رفع ثوبه و ربطه: شكلك محتاج مساعده يا العبقري...
عبدالعزيز وهو يضحك: اكيد و اقبلها بسهوله...
ايمان بضحك: ونااااسه ... ندى سديم العبوا معنا بعد.. كلكم ضدي وناااسه هههههههه..
سديم : موااافقه بس ان فزت عليك لي هديه ..
ايمان: اكيـــد...
ندى تراجعت وجلست على الكراسي: العبوا انتوا اناا ما اعرف...
مشاري وهو يضحك: يعني انا اللي اعرف... العبي معنا ترا عادي لا تستحين انا و عبدالعزيز مثل اخوانك...
ندى هزت راسها و عبدالعزيز لوا وجهها : خلها يا مشاري هي خايفه تخسر و ما تقدر ساعتها تتشمت فيني لاني خسرت قدام عمتي ايمان...
ندى بلعت ريقها و قامت اي دمعه ممكن تنزل منها بعد ما سمعت كلامه القاسي.. ايمان رفعت حاجبها و حركت عيونها من عبدالعزيز الى ندى وهي تقول في نفسها : طيووور حب ضايعه.. ومحتاجه اللي يعرفها طريقها..... مهمه جديده للزعيمه ماااغي...
سديم : راح نفوز عليك.!!
ايمان: اناااا ما اخسـر ابدا لا تحاولون....
ابتدى اللعب الحامي و اللي كان فيه مشاري و سديم و عبدالعزيز يبذلون كل جهدهم في اللعب بس ايمان كانت اسرع و طولها مساعدها تلعب احسن منهم اضافه الى خبرتها الطويله ...
ايمان نقزت فرح وهي تضحك بجنون بعد ما دخلت رميه ثلاثيه : فزززززززززززززت 7 -0 ياااا فشله هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههههههههه
مشاري: ما تنلام يا العبقري لما خسرت...
عبدالعزيز وهو يلهث: قلت لك سوبرمان...
ايمان وهي تهز كتفها: عن الغلط ...... باااتمان احلى ههههههههههههه
سديم: هذااا ماهو عدل انتي كثير طويله .. ولا تنسين ياا حلوه انك عندك خبره اكثر منا..
ايمان: بس ياااا سديم ياا حياااتي انا اطول منج بشوي و ثانيا انتوااا ثلااااثه ضدي هههههههههههههههههههههههه بس طبعا لازم افوز لاني العبقريه ايماااااان ههههههه
على صوت ضحكها قرب من عندهم نواف و معه سعود اللي كانوا راجعين من الشركه: ما شاء الله ... شكلك يا خالتي العزيزه بتغيرين كثير في هذا البيت..
ايمان التفتت لنواف و بضحك قالت: ليش؟؟؟
نواف بابتسامته المعتاده: محد استخدم هذا الملعب مجرد ديكور مثل حمام السباحه لان محد يحب السله و امي كانت مخططه تدمجه مع الحديقه بس يظهر انه هذا الشيء ما راح يصير بعد ما شفت اغلب شباب العايله مستمتعين فيه..
مشاري : اي والله صادق يا نواف... بالعاده ما اجي البيت الا حتى اسلم على عمتي ساره او للشغل بس عمتي ايمان غيرت هذا الشيء...
ايمان غمزت له... سعود مشى لعند ندى و دفع كتفها باصبعه : انتي ليش ما تلعبين معهم ابوي ايش قال لك؟
ندى بصوت منخفض: استحي...
سعود عقد حواجبه وكان بيتكلم بس نواف قاطعه: مرحبى ندى كيفك؟
ندى هزت راسها بخفه: هلا ..
نواف: غريبه اختك ما جت معك اليوم؟؟
ندى: تعبانه ...
نواف : اهااا .. ما تشووف شر...
ندى : الشر ما يجيك...
ايمان كانت مستغربه نواف ليش يسال عن ديما اصلا غيابها احسن من وجودها ... سبحان اللي خلق و فرق بينها و بين ندى...
سـعود وهو يحرك وجهه لمشاري: يظهر انك نسيت ان عندنا شغل مهم...
مشـاري و هو يعدل ثوبه: سوري بس اللعب مع عمتي ايمان ممتع صح سديم ؟ عبدالعزيز؟؟.
عبدالعزيز و سديم هزوا راسهم : بس للاسف خسرنا؟؟
نواف بضحك: هههه افااا .. كلكم ما قدرتوا عليها ...
ايمان بغرور: لاني عبقريه!!
نواف: غريبه انا بعد عبقري ههههههه
ايمان بغرور: تتحداني؟؟ بهذي الكلمه؟؟
نواف: ما كنت بتحداك بس الحين يس..
ايمان بغرور وهي تلعب بالكره بيدها .: راح تخسر..
نواف بابتسامه كلها ثقه خطف الكره منها: انا ما اخسر...
ايمان انصدمت و ركضت نحوه بتاخذ الكره منه بس نواف رماها قبلها و دخلت السله ثلاث نقاط.. سديم شهقت وقالت : واااااااووو
ايمان ماتت قهر انها ما قدرت تخطف الكره منه و بجنون ركضت للكره بس نواف اطول منها و اخذها : انااااا ايمااان انااا ما اخسر ابداااا
نواف ابتسامته ما غادرت وجهه و هو يتجنب كل محاولات خطف الكره منها ، و رمى الكره من ورا ظهره و دخلت على طول ايمان انفجرت و صارت تصرخ: ما تخسرين اوكي... بس ضدي انا غير...
ايمان صرخت و استمرت تحاول تخطف الكره منه بس نواف كان يتجنب كل محاولاتها بكل مهاره مثل المحترفين..
ايمان: لانك اكيد يا سيد مليونير ... متدرب على يد احسن المتدربين..
نواف بثقه وهو يبتسم حتى ما يتشتت تركيزه و يخسر الكره: العبقري ما يحتاج احد يدربه يقدر يتمكن من اي شيء بثواني...
كلامه نرفز ايمان و استغل الفرصه و دخل كره ثانيه ابتسم لها و سوا لها حركه ( حظ اوفر) : 7-0 اعتقد اني فزت يا عبقريه..
ايمان صارت تصرخ و تجر شعرها سديم حطت يدها على كتفها: يوم لك و يوم عليك عمتي...
ايمان بجنون: جببببببببببببببببببببببببب...... خل نحاول مره ثانيه اصلااا انااااا كنت متساهله معك..
سعود انقهر من تصرف ايمان و بصوت عالي: السيد نواف ما عنده وقت لالعابك عندنا مشروع مهم نتكلم فيه...
مشـاري بابتسامه: صحيح... نسيته كليااان ..
نواف : شكرا لان سعود موجود حتى يذكرنا..
ايمان: شررررير!!! عطني فرصه ثانيه..
نواف وهو يبعد عنها : بيكون هناك فرص اكثر و طبعا راح تخسرينهم كلهم.....
ايمان انقهرت و بدت تصرخ : سخييييييييييييييييييييييييييييييييييف!!!!!!!
-
-
نواف دخل غرفه المكتب الخاصه فيه في القصر و بدأ يتكلم مع سعود و مشاري عن المشروع الجديد سعود كان مقهور كثير من تصرف نواف... شلون يكلم هذي المزيفه بكل هذي الهدوء و يمرح معها و هو في حياته كلها ما لعب او ضحك مع ديما دايما كلامه رسمي...
البنت اللي اسمها ايمان هذي تجاوزت حدودها اهانت ديما قدام الكل و ماهو بعيده بعد نواف عنها و غيرت اشياء كثيره في البيت و احتمال تسحب عواطف لها و بكذا يخسر الكرت الثاني له في هذي العايله...
نواف: تعجبني طريقتك يا مشـاري ... الفكره حلوه كثير راح نعرضها على المجلس بكرا و نقرر ايش الاشياء اللي محتاجينها له..
مشـاري بابتسامه: مشكور على هذا الاطراء.. انا هدفي الاول و الاخير هو تحقيق النجاح لعائلتنا حتى تزداد تالق و شهر في مجتمعنا و غيره..
نواف بضحكه ساخره: يظهر ان مهارتك في الشغل احسن من لعبك بالكره..
مشاري ضحك معه: هههههههههههه ما توقعتها كذا ماهره ولا كان ما تحديتها ههههههه
نواف قام من مكانه لجهة الشرفه يتامل ايمان اللي كانت تتدرب لحالها على التسديد لسبب انه يبي يقهر سعود اللي لاحظ عصبيته: يظهر اني راح استمتع كثير بوجودها و اتمنى ما تترك البيت ابداا!!!
سعود انفجر قهر بس بلعها و بدأ يزفر بقوه.... وهو يقول في نفسه لازم ينحط لها حد و بسرعه...
انتظر سعود لحد ما انصرف مشاري مع اخته بحجة انه راح يسلم على عمته ساره و بعدها لما راحت ندى مع السواق و قرر يروح لايمان يحط لها حد ..
ايمان كانت تتدرب لحالها و رغم تعبها ما وقفت كانت حاسه باهانه انها خسرت و هي اللي ما تخسر ابدا ....
حست باحد قرب منها و ابتسمت لما شافت انه سعود : هلااا سعووود.. ايش رايك تلعب معي؟؟؟
سعود كان عاقد حواجبه كنوع من المزاح ايمان رمت كره السله عليه بخفه، التقطها سعود بس استمر العصبيه على وجهه: اسمعيني زيييييين!! مزيفه
ايمان: شنوو؟؟
سعود: ان كنتي تظنين اني ماني عارف انتي من و فين هي الحقيقيه فانتي غلطانه... انا عارف انك مانتي عمتنا الحقيقه و انك جيتي لهنا حتى تسرق ثروتنا كلها...
ايمان توسعت عيونها صدمه : انت ايش اللي تقوله...
سعود رمى الكره بقوه و ضربت بكتف ايمان و كانت بتصيب وجهها لو ما بعدت عنها بتالم قالت: تضربني يااا سعوود؟؟؟ تضرب عمتك؟؟؟
سعود: انتي مانتي عمتي يا بنت الحرام .!!! و اسمعني زين مافي احد في هذي العايله يحبك او متقبلك... كلهم يجاملون علشان يكسبون جدي قبل لا يموت اللي ما نعرف من فين طلع لنا هذي الوصيه .... و نعرف بعد بخطتك اللي رسمتيها حتى تاخذي مكان عمتنا ضعيفه الشخصيه؟
ايمان كانت مستغربه و مصدومه من اللي كان يدور في راس سعود : اي مزيفه انت عن شنو تتكلم؟؟
سعود : لا تصطنعين البراءه انا عارف كل شيء.. وماهي بعيده انك تكونين ترسمين تتزوجين واحد منا !! او جسار كهديه لهذي الخدمه الحقيره !!!! لكن نوااااااااف انسيه!! فاهمه نواف زوج اختي ديماا و لا يمكن اسمح لك تعترضين طريقه او تهدمين اللي اخطط له سنين ...
ايمان توسعت عيونها صدمه: نواف زوج ديما؟؟؟
سعود: صدمتك هذي دليل انك ما تكنين له اي مشاعر اخويه !!!!!
ايمان قهرتها كلمته : نواف ولد اختي صدقتني ولا لا ... ولا يهمني زوج من هو!!!
سعود: هههههههههه صدقتك ياا حقيره!! اسمعي زين يااا مزيفه !! ان تجاوزتي حدودك مره ثانيه بتشوفين اللي ما يسرك فاااهمه!!!
سعود عطى ايمان ظهره و مشى ايمان من قهرها ما قدرت تقاوم مسكت الكره و رمتها على ظهره بقوه: آآآآآآآآآخ
ايمان بضحك: احسسسسسسن!!!
سعود حمرت عيونه و مشى لعندها بيضربها: تضربيني!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!1
ايمان بثقه و هي تشوفه بقرب منها: سعود لا تقررب انا احذرك!!!
سعود كان ما يشوف قدامه و رفع يده باتجاهها: انا اعلمك ياا بنت ال*****
ايمان انفجرت غضب من كلمته من غير تفكير رفعت رجلها و ضربته في وجهه بقوه و قوت يدها و ضربت بطنه في كوعها و لما سقط على الارض رفسته بقوه طيرته متر بعيد عنها ...سعود ما فهم اللي صار و بلع ريقه و هو يحس بدوخه من قوه الضربه...
ايمان بعصبيه: انا ارفع اثقال نص ساعه يومين و اتدرب على الملاكمه ساعه كل يومين في نادي محترف لما كنت في الكويت فلا تتصور اني مثل البنات الباقي ابكي و ارجف لما اشوف واحد يمشى لعندي بعصبيه.. انا اقوى منك و اقدر اكسر لك كم ضلع بدل ضلع واحد بسهوله !!!! ياااااااا ويلك مني ان عدت كلمتك هذي مره ثااانيه امي خط احمر و اشرف منك و من اهلك كلهم ....
ايمان عطت سعود المصدوم ظهرها و مشت لداخل القصر نواف اللي كان على الشرفه انصدم من اللي شافه وهو يقول: مانتي وحده طبيعيه ياااا بنت!! الله يستر من اللي جاي... . بس انا واثق اني راح استمتع كثـــــــــير...
-

شــوف الــجــبــل واقــف ولا هــزتــه ريــح
شــوف الــقــمــر عــالــي ولا يــمــكــن يــطــيــح

وآنــا الــجــبــل فــي عــزتــي وفــي وقــوفــي
والــبــدر مــن طــولــي تــوســد كــتــوفــي

وان كــنــت تــبــغــي يــا وفــا الــعــمــر تــوضــيــح
مــا اطــيــح مــن هــزه ولا تــهــزنــي ريــح

ما للــزمــن يــا صــاح غــالــي وصــاحــب
لــه قــلــب مــتــقــلب ولــه وجــه شــاحــب

وآنــا لــو إنــي مــن الــزمــن صــرت ظــايــق
بــس أشــكــره جــداً كِــشــفــلــي حــقــايــق

عــلــمــنــي أثــبــت حــتــى لــو مــت مــا أطــيــح
مــا اطــيــح مــن هــزه ولا تــهــزنــي ريــح

طــبــعــي عــزيــز الــنــفــس مــن قــوم الأكــرام
واللــي للــكــرم لــه طــبــع لا يُــمــكــن يــظــام

وآنــا أبــد ما أخــطــيــت فــي حــق نــاســي
ولا لــوقــتــي يــوم وطــيــت راســي

مــهــمــا لــفــانــي مــن خــطأ الــنــاس تــجــريــح
ما اطــيــح مــن هــزه ولا تــهــزنــي ريــح


-
-
-

اعتقد البااارت طووووويل كثير و مالكم عذر ما تردووون هههههه

ابي اسمع ردود حلوه و لا تنسوووني بالدعاااء اوكيه
التوقعااات :

ايش راح تسوي ايمان بعد ما عرفت نواي سعود و اهله؟
نواف شنو ناوي يسوي بعد ما حس ان ايمان الكل يخطط يلتف عليها؟؟و يكسبها؟؟
ساره هل بتقبل بايمان او بتحاول تغير من سلوكياته و شكلها؟
سعود على راح يسكت على تهزيء ايمان له؟
فاطمه هل بتتخلى عن فارس و تحول على جسار؟
عواطف و علاقتها مع نواف الى اين؟؟
ندى و عبدالعزيز شنوو اللي ينتظرهم ؟؟
ديما هل راح تظل مختفيه فتره طويله؟
1
2
3
4

ابس تعليقااات على مزاااجكم <<< ما يصير كل مره ما تكتبوووون ترى ازعل


0 7 علامات تكشف بها غيرة صديقك المقرب
0 نتائج الموسم الثاني لحملة تنشيط المنتدى [ الأقسام الأدبية]
0 كاريكاتير منوع من واقعنا
0 الجراند كانيون.. أحد عجائب الدنيا السبع الطبيعية فى العالم
0 علماء الفلك يرون انفجار نجم خامل
0 المجازر التي ارتكبها العدو الصهيوني بحق الشعب الفلسطيني
0 سلالة نادرة وملونة من الذرة
0 ثيلما ولويز سلحفاة خضراء برأسين
0 ترحيب بالأخت دموع الورد Rafif
0 جامعة أمريكية تسمح لطلابها المسلمين برفع الأذان من أعلى برج كنيسة بالحرم الجامعي
0 شافت الدبلة في إيدي وزعلت..!
0 بحيرة كاندى كازاخستان وألوانها الرائعة
0 التبرع بالأعضاء البشرية بعد الوفاة
0 قدموا لي الهدايا قبل التهاني هههههه
0 كيف يتعامل الرجل مع البقاء بدون عمل ؟
التوقيع
‏- لست أدري كيف جعلتُ شخصاً تافهاً يمتلكني ..
- لا عليك، لم يعد تافهاً بعد أن امتلكك ..

صمتي قاهرهم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-12-2013, 06:04 PM   #19
::نـائب المدير العام::
 
الصورة الرمزية صمتي قاهرهم
 
تاريخ التسجيل: Oct 2011
الدولة: في مكان ما على جزيرة العرب
المشاركات: 30,090
مقالات المدونة: 3
معدل تقييم المستوى: 10
صمتي قاهرهم will become famous soon enoughصمتي قاهرهم will become famous soon enough
افتراضي






متى متى خلي اشوفك
الصيف جا وش هي ظروفك
وين السفر يازين قلي
ودي ولو ساعه الوفك
ياثامن السبع العجايب
من حبكم مانيب تايب
سميتكم اغلى الحبايب
الله يا محلى وصوفك
حلا حلا قلبك وعينك
واحلى الليالي في سنينك
ان غبت قلبي قال وينك
خذني بهوى عطفك وروفك
حبك تشوفه في عروقي
طبعك على كيفي وذوقي
والله لو تدري بشوقي
ماظنتي تقوى وقوفك
عمري فدا عينك وقلبك
ذايب انا من كثر حبك
لاتطول الغيبه وربك
ودي ولو ساعه اشوفك
متى متى والشوق فيني
مالي هوى قلبي وعيني
قلي متى خلي تجيني
وتلامس كفوفي كفوفك

البارت الثامن :
( في فتره متقدمه من الزمن ...... مستقبل غير محدده سنواته .......) سوف يتم تحديدها بعد عدد من الاجزاء...
-
-
رغم ان السياره كانت في غايه الفخامه و دليل كبير على الثروه الطائله و تتوجه لقصـر ينظر له الناس من الخارج على انه تفحه فنيه ضخمه.. كانت الانسانه داخله من وجهة نظرها الشخصيه جثه متحركه، خاليه من المشاعر و من الروح..
ايمان كانت تنظر من نافذه سيارتها لبوابه القصر اللي انفتحت حتى تدخل سيارتها وهي تتمنى ان الرحله تطول اكثـر و ما توصل للباب..
السكرتيره جنبها كانت تتكلم و تتكلم من وصلت و هي تظن ان ايمان تسمعها بس للاسف كان العكس: و لله الحمد قدرنا نحتكر الصناعه الاوليه في هذا المجال لست اشهر قادمه.. بمعنى ان اخوانك كلهم راح يتوقف شغلهم هذي المده ولا راح يكون بمقدونهم استئناف اي عمل ثاني...
ايمان وهي راسها على النافذه: اوكي.....
السكرتيره شـهد: سيدتي في شيء؟
ايمان ببرود: لا...... بشااار وقف عند ملعب كره السله...
سواق ايمان الخاص بشار وقف عند المكان اللي طلبته على مسافه ماهي بعيده من باب البيت الرئيسي... ايمان نزلت و بهدوء للملعب تتامله كانها للمره الاولى تشوفه.... سحبت كره من اللي في السله وهي تقول في نفسها: حلفت لاحرق قلبوكم مثل ما حرقتوا قلبي عليها........
رمت ايمان الكره لكن للاسف ما دخلت : لكن للاسف حتى اسوي هذا الشيء ماعدت نفسي الاولى...
شـهد قربت من ايمان اللي استغربت تصرفها و قالت بهدوء: سيدتي....
ايمان عطت سكرتيرتها ظهرها و مشت لباب البيت و بمجرد دخولها اخذت مسؤوله الباب طرحتها و عباتها .. شهد ظلت متغطيه ... كانت ايمان ماخذه طريقها للسلم لما سمعت صوت نادرا ما ينسمع في البيت...
بجانب لوحه الصور التذكاريه كان في خادمه اول مره تشوفها ايمان و معها بنت صغيره ما يتجاوز عمرها السنتين تفرجها على الصور و البنت تضحك...
ايمان ابتسمت بس شهد قطعته لما قالت: سيدتي يظهر ان السيده ساره عندها ضيوف...
ايمان رفعت حاجبها: وإذا؟
شـهد وهي تحرك عيونها على لبس ايمان... اللي كانت لابسه فستان اسود قصير لنصف الفخذ بكم ثلاث ارباع و عليه شريطه زيبرا و جزمه زيبرا و شعرها طبعا كانت ويفي على طوله: احسن لو نطلع لجناحك ... يمكن عندهم رجال و لبسك.....
ايمان بسرعه قاطعتها بتكشيره: شهد للمره الثانيه اعيد و اقووولج مالج اي شغل في لبسي او تصرفاتي انتي عندي موظفه فقط تسوين شغلي و تاخذين مرتبج عليه و غير هذا لا .. ولا تظنين لاني اتكلم معج و منزل مستواي العالي لج انج صديقتي.... لااااا... تذكري انتي من وانا من؟؟ انااا السيده ايماآآآآن.... و انتي السكرتيره شـهد... احنا محنا اصدقااااء لاني من الاساس.. مالي اصدقاااء...
شـهد ماتت قهر بس ما قدرت تسوي اي شيء.. تعرف سيدتها شلون قلب بارد قاسي.. بعد ثواني تغير كل شيء لما شافت ايمان تعطي نظره حنونه للبنت الصغيره و تاخذها من شغالتها : شسمج يااا حلوووه...
الشغاله : اسمها مسك.... يا مدام..
ايمان حركت اصابعها على وجه الطفله البرئيسه بحنان و البنت تضحك لها .. كانت تموت في الاطفال خصوصا في هذا السن : بس للاسف تحقيق هذا مستحيل...
شهد: ايش يا سيدتي..
ايمان تحولت ملامحها الى الحزن كانت بترجع البنت اللي تضحك للشغاله لما انفتح بالقاعه الاستقبال و طلعت حرمه مع اختها اللي كانت تقول: لازم تعيدونها يا ام عامر والله لازعل ان طولتوا علينا...
ام عامر توسعت عيونها رغم انها كانت مبتسمه لساره لما شافت ايمان، وراها على طول هند و افراح..
هند بصدمه قالت : ايماااااااان؟؟
ساره بعلت ريقها بسرعه وهي تقول بابتسامه: متى رجعتي حبيبتي...
ايمان كانت عيونها على هند بابتسامه قالت: ياا هلاا وغلا بخالتي ام عامر و هند.. مرحباااا مر ووقت طووووووووويل على اخر مره شفتج فيها.... شلونج...تزوجتي ولا لسى عانس هههههههههههههههههههههههههه
هند انفجرت غيض بس افراح سبقتها: أمنيه جيبي مسك لهنا..
الشغاله امينه بقوه سحبت مسك من ايمان و بسرعه اخذتها لعند افراح اللي سحبتها لحضنها بقوه رغم انها كانت تبكي..
ايمان بنظره مغروره: واااوو يظهر ان حتى بنتج تفضلتي عليج يااا افراح...
افراح: اسكتيييييييييييي!!!!!!!
من غرفه المكتب طلع عامر و نواف و بو نواف و مشاري..: ايش صاااير؟
ايمان حركت وجهها لعامر و من غير ما تحس نظره الغرور تحولت الى حزن : شلونك يا عامر..
افراح ما كانت تقدر تقاوم اكثر بجنون غطت وجهها و مشت لعند عامر : افراح لحظه...
افراح التفتت لعند ساره: كثر الله خيرك يا ام نواف بس مره ثانيه لا تقولين وعد ما تقدرين تنفذينه...
ساره: والله كانت مسافره....
افراح سحبت عامر مع يده: لا تقولي لي مره ثانيه زوريهم.... مشينا..
هند عطت نظره لايمان و مشت وراهم ومع امها
عامر: مع السلامه...
مشاري بهدوء: انكمل شغلنا ان شاء الله في الشركه...
عامر وهو عيونه على ايمان: يكون احسن...
وطلع ايمان كانت تراقب نظرات الغضب من ساره و نواف و مشاري بهدوء عطتهم ظهرها و صعدت لجناحها.. ساره نادتها بس هي تجاهلتها حست باحد جاي وراها ما عطته مجال و عطت الامر بقفل باب الخاص بجناحها: اقفل الباب...
ايمان بعد ما تكسر الباب سندت ظهرها عليه و نزلت دموعها : ايمان ... افتحي الباب انا نواف... ابي اكلمك..
ايمان و هي تحاول تخفي اي شهقت الم في صوتها: بس انا ما ابي اسمعك..
نواف: انتي تعرفين اني اقدر افتح الباب و ادخل بالقوه ... بس انا ابيك انتي تفتحينه...
ايمان: اتركني في حااااااااالي لو سمحت...
نواف فهم من نبره صوتها انها في حزن تراجع و تركها تبكي لحالها ... شيء تعودت عليه من وصلت هذا البيت....: ما عدت انا ... ما عدت انا ... ما عدت انا...
ايمان فتحت موبايلها على صفحه المنتدى حتى تنسى اللي صار و تشغل نفسها لما لقت رساله الترحيب: اهلا و سهلا بعودتك يا سيده الحب..
ايمان بالم وهي تقرا الرساله: سيده الحب؟؟؟ هل فعلا ما زالت استحق هذا اللقب؟؟
-
-
-
الحين نرجع في الوقت كم سنه...
الوقت الحالي.. :
ايمان كانت تلهث من التعب وهي ترمي رميه ثانيه لكره السله و تدخلها: 250 رميه و اخيرااااااا
رمت نفسها على الارض و هي تتنفس بصعوبه...عواطف كانت جالسه على كرسي جنب الملعب و تراقبها من تحت مظله: صار لك اكثر من اسبوع وانتي تتدربين.. ايش سبب كل هذا التدريب .. بتروحين الـ nba ؟؟
ايمان بتافف وهي مسكره عيونها بسبب الشمس القويه فوقها: لا....... بس انااا ايماان انا ما اخســر.. خصوصا من شخص مغرررررررررررررررررررررررررررررررررررررررور مثل اخوج..
ايمان كانت تتخيل نظرات الغرور من نواف بعد ما غلبها و تضرب الارض برجولها مثل الاطفال: ايمان صعب توصلين لمستوى نواف..
ايمان بعصبيه: انا ما احب كره السله اصلاا و لا متمكنه منها عدل لهذا السبب غلبني ولا لو تحديته بتخصصي اكيد بفوووز...
عواطف بابتسامه: وايش هو تخصصك؟
ايمان بابتسامه خبيثه: هذاااااا سرررر...
عواطف: يالله خاله قووولي..
ايمان: اممممم واحد منها الرقص و الثاني الضرب... اما الثالث فما راح اقولج..
عواطف بضحك: ههههههههه ما اعتقد نواف بيقبل باي واحد منهم اولا لانه لايمكن يرقص وثانيا لانه لايمكن يضربك فممكن الثالث.. اللي هوو..
ايمان: خطه ذكيه حتى اتكلم بس انسي مستحيل اقولج على الثالث ... بس ممكن اتحداه قتال على البلاستيشن...
عواطف: العاب الكمبيوتر و الالكترونيات هي تخصصه اكيد بيغلبك.. بسهوله..
ايمان صرخت و رجعت راسها للارض من جديد: مااالت عليه ..
عواطف وهي تشوف ايمان شلون متمدده على الارض ولا شيء هامها: كيف تتمددين على الارض كذا.. ما تخافين يتوسخ شعرك؟
ايمان: عادي.. ان توصخ غسلته فيها شيْ..
عواطف: ما راح افهمك ابدا ياا خالتي...
ايمان: لا تفهميني...... انا بجلس هنااا حتى يرجع اخوج من الشرقيه...
عواطف: ببساطه ان سويتي هذا الشي بتجيك ضربه شمس و بتموتين...
ايمان: اوكي اجل بنتظر سديم هي واعدتني تجي تعلب معي بلاستيشن بعد الهزيمه النكراء لها امس.. هههههه كان لازم تشوفين وجهها ...
عواطف وهي ترفع حاجبها باستغراب: غريبه!!! بس ما اعتقد سديم تجي اليوم...
ايمان وهي تراقبها باستغراب: ليش؟؟
عواطف: اليوم شوفة اختها ريم..
ايمان وهي تتنهض و توقف على رجولها: شوفه؟؟ شنوو هذي؟؟
عواطف: اهااا سووري كثير عندكم في الكويت ما يعرفونها، الشوفه يعني... الرجال اللي يخطب حرمه يجي يشوفها في يوم يسمونه الشوفه و بعدها يقرر تعجبه ولا لا..
ايمان وهي رافعه حاجبها: والحرمه مالها الحق تقول لا بعدها..
عواطف: هو ممكن بس.. اغلب الحريم ما يقولون شيء... لان يخافون من اهلهم...
ايمان وهي تعقد حواجبها: نعم!! شنووي يعني تخاف من اهلها... يعني الرجال من حقه يقووول لا عن البنت وهي غصبن عليها ترضى فيه سواء عجبها ولا لا...
عواطف بخوف من رده فعل ايمان القويه: والله كذا احنا...
ايمان: يعني انتي لو يتقدم لج واحد و ما عجبج بعد الشوفه هذي بتقولين لا؟؟؟
عواطف غيرت ملامحها للحزن: لو هذا السؤال لفاطمه كان قالت اكيد اي لكن انااا ما اعتقد....
ايمان: ليش؟ شنو هو الفرق بينج وبين فاطمه ياا عواطف..
عواطف طلعت نفس وعطتها ظهرها: ما عندي استعداد اجاوب..
ايمان مسكتها بكتوفها و اجبرتها تلتفت لها: لمااا اكلمج لا تعطيني ظهرج و تمشين.... شنوو الفرق بينج وبين فاطمه!!!
عواطف: نوااااااااااااف هو الفرق... نواف شخص قوي و مستعد يدافع عن دلووعته فاطمه اماا انا لااا....
ايمان: انتي وفاطمه خوات... ليش التفرقه..
عواطف: انا ما يعجبني نووواف ولا اتواافق معه... علشاان كذاا يفرق بيني وبين فاطمه اللي هو بالنسبه لها مثلها الاعلى..
ايمان تنهدت براحه: بس هذااا؟
عواطف: ايش؟؟ تتكلمين وكان الموضوع بسيط؟
ايمان: لانه بسيط.. اجلسي مع نواف و كلميه بهدوء اشرحي له وجهة نظرج و اكيد هو بيتفهم ..
عواطف: نواااف غير... و راسه صعب يغير اللي فيه...
ايمان: بسيطه انا اكلمه..
عواطف بخوف: لااا!! لا تكلمينه ارجوك..
ايمان: مستحيل اشوفج جذي و اسكت!! لازم اكلمه ... الحين خلينا من هذا الموضوع و امشي معي..
عواطف: على فين؟؟
ايمان بابتسامه غبيه: لازم نجبر ريم ترفض خطيبها ان ما عجبها..
عواطف بصدمه: ايش!!!!
-
-
-
في الشركه و خصوصا في مكتب مدير قسم التخطيط:
فارس كان في نوبه صراخ و جنون: الله ياااااخذهاااا !!1 الله يااااخذهااااا!!!
فيصل دخل المكتب بصدمه من صراخ اخوه المعروف بهدوءه: ايش فيك يااا اخوي؟؟ من الله يااخذهاا..
فارس بجنون وهو يرمي فاتوره طويله بوجه اخوه: من غيرها وجه الفقر اللي اسمها عمتك!!
فييصل قرا الفاتوره و انفجر ضحك: هههههههههههههههههههههههههههههههه
فارس: من حقك تضحك ماهو انت اللي انحط عليك منع سفر بسبب فاتوره موبايل!!
فيصل وهو مستمر في الضحك: اسف والله بس انت الغلطان من طلب منك تحط لها خط مفتوح!!
فارس: توقعتها انسانه طبيعيه عندها عقل في اسبوووووع رقم مثل هذاااااااااا!!! ايش هذي ما تنام طول الوقت عليه..
فيصل : بسيطه حط لها خدمة الاتصال الدولي و الانترنت حتى تضبط استخدامها له و تقلل الفاتوره..
فارس وهو يزفر: انت تعرف ان الفلوس ماهي مقصدي ...
فيصل: وايش هو مقصدك؟
فارس: احسها تعاندني !!! تبي توضح لي انها تكرهني بس بطريقه غير مباشره!!
فيصل بابتسامه: حرااام عليك.. والله احسها انسانه طيبه... مع اني لحد الحين ما جلست معها..
فارس بابتسامه ساخره: ههه يمكن تعجبك خصوصا انها ماهي انثى ..
فيصل انقهر: ايش قصدك...؟؟
فارس: ماقصدي شيء يا عدو النساء.. هههههههههه
فيصل: تضحك!!! اضحك يااا عزيزي و غيرك قاعد يفرض نفسه بقوه مع المدير العزيز...
فارس وهو رافع حاجبه: اذا قصدك على سعود فهو طول عمره فارض نفسه على نواف... مسافر معه كانه زوجته مع انه ماله اي لزمه في الصفقه!!
فيصل ضحك باستهزاء: يظهر انك نايم في العسل و مانت عارف باللي يدور من حولك!
فارس بخوف: خوفتني ايش اللي صاير؟؟
فيصل: انت تعرف ان السيد جونز محامي نواف الخاص مسافر لعائلته .. و بو طارق مسؤول العمليات القانونيه في الشركه ماخذ اجازه طارئه..
فارس: اعرف... فاضطر نواف ياخذ واحد من المحامين العاديين في الشركه .. ايش الغريب في الموضوع؟ نواف ذكي و يعرف كيف يعدل اي معامله خاطئه من المحامي و يتاكد من صحه كل البيانات..
فيصل : لكن نواف ما اخذ احد من المحامين.... اخذ واحد جديد حتى يجربه و يختبر ذكاءه و مهاراته..
فارس : من؟؟
فيصل : ولد عمنا الجديد.. جســار..
فارس: ايش؟؟ جسااار ليش؟؟

-
-
نواف كان جالس في مكتب فرع شركتهم في الشرقيه .. على عكس العاده بدل ما كان يتكلم هو ويناقش.. كان تارك المناقشه كلها لجسار.. اللي كلامه كله كان ثقه و هدوء و معرفته بجوانب كثيره من المعرفه.. ما عطت محامي الشركه الثانيه اي فرصه يرفع السعر في الصفقه و سد عليه جوانب كثيره كان ممكن يدخل منها و يستغل الوضع..
محامي الشركه الثانيه تنهد بقوه: اووووووههههه بصراحه ما شاء الله عليك... اخذت اللي في بالك بالضبط... ولا عطيتيني اي فرصه اطلع من هذي الصفقه ربحاان..
جسار بابتسامه كلها ثقه وهو يجهز العقد: ان شاء الله كلنا ربحانين بهذا العقد.. ما ظلمنا احد و لا انتوا ظلمتونا صح!!
المحامي العجوز وهو يضحك: ههههه ذكاءك و اسلوبك نادرا ما نلقى مثيل له يااا سيد جسار..... سيد نواااف!
نواف وهو مبتسم للمحامي: يس؟
المحامي: يظهر ان بو طارق يقدر يتقاعد وهو متطمن الحين..
جسار بسرعه و قبل لا يتكلم احد قبله: انا ما عندي اي استعداد اني اشتغل في الشركه .. لاني افضل الشغل لحاالي حتى ابني نفسي بنفسي...
نواف:ههههه لا تحاول بعد ما شفت مهاراتك مستحيل اتخلى عنك بسهوله... راح اظل وراك حتى تشتغل عندي..
جسار ابتسم له رغم انه في قلبه كان مقهور: مستحيل!!
نواف: مافي شيء اسمه مستحيل...المستحيل هو اللي نصنعه احنا بيدنا و بس احنا ..
جسار استغرب و من غير لا يفكر: غريبه؟
نواف: ايش هو اللي غريب..؟
جسار: لااا ولا شيء...
نواف ابتسم له و اخذ الاوراق منه حتى يلقي نظره عليها و يوقعها وهو يقول في نفسه: واضح انك تعرف شخصيه ماغي الحقيقيه و الدليل استغرابك من مقولتها... لكن اللي ماني قادر افهمه.. شلون تتكلم البنت اللي عندنا في البيت بنفس طريقتها .... معقوله معطينها دروس مكثفه حتى تكون مثلها ...
مدير الشركه الثانيه: مشكور يا سيد نواف.. و ان شاء الله ما تكون اخر صفقاتنا..
جسار و نواف قاموا يسلمون على مدير الشركه و هو يطلع: فعلا يعتمد عليك...
جسار حرك عيونه لنواف: مشكور..
نواف فتح ربطه عنقه حتى ياخذ نفس : محتاج لفتره نقاهه طويله... هذا العقد كان متعبني...كثير..
جسار: ما اعتقد ان الموضوع كان مهم كثير حتى تخاف منه..
نواف: بدايه صغيره في مجال جديد مهمه اصعب من دخول صفقه ضخمه في مجال معتاد... لانه كل اللي بيكون عندك هو فكره مبدأيه و صغيره عنه.. حتى وان درسته بكثافه..
جسار: اهااا ...
نواف: لحد الحين انت صغير ياا جسار و صعب عليك تفهم كلامي بسبب قلة خبرتك..
جسار: اقووول تراك اكبر مني بكم سنه بس... لا تتكلم وكان عمرك مليووون..
نواف ضحك : هههههههه تتكلم مثلها بالضبط..
جسار: ايماان؟؟؟
نواف بخبث: انت ليش ما تقولها عمتي؟؟
جسار بضحك: ههههه تخسي اصلا هي اصغر مني...
نواف : بس انا اناديها خالتي وهي نص عمري...
جسار بنظره جاده: هذي حريه شخصيه مالي اي دخل فيها
نواف ضحك و كان بيكمل لما قطع عليهم دخول سعود بتهور: السلام..
نواف بابتسامه: صح النوم!
سعود بوز لما شاف جسار يبتسم وهو يرتب الاوراق: اسف راحت علي نومه..... كله من مشاري ما صحاني من النوم..
جسار بهدوء: الله يكون بعونه اليوم... و الاحسن لك يا سعود انك تجهز منبه احسن من الاعتماد على الغير..
سعود انقهر بس ابتسم له : ان شاء الله سيد جسااار..
نواف باستغراب سال جسار: ايش فيه مشاري يا جسار؟؟
جسار بابتسامه: كان خجلان يقولك سبب اعتذاره عن الاجتماع.. بس بما انه غير موجود بقولك ... اليوم شوفه اخته ريم.. و راح يحضرها..
نواف ابتسم رغم انه دخل في عالم ثاني على سمع الكلمه: اهاا الله يوفقها .. ريم بنت طيبه و تستاهل كل خير..
جسار : الله يوفقها ان شاء الله و يكتب لها الخير ..
سعود ما عجبه ابدا ان نواف كان شارد الذهن بعد كلمه جسار... و ما نسى ابدا حقيقه ان ريم تميل له .. وهو شيء كان يقهره من كانوا صغار..
-
قبل اثنى عشر سنه..
نواف بشكل منعزل في المزرعه كان جالس على لابتوبه يطبع من غير اكتراث للحفله العائله المقامه في فيلا المزرعه الكبيره ولا ايش هو سببها...
قربت منه بخجل و نادته بصوتها الطفولي: نـ...ــووواف؟؟؟
نواف حرك عيونه الناعسه باتجاهها و شافها وهي تمشي لعنده ببراءه و تخفي وراها شيء: هلاا ياا ريم في شيء؟؟
ريم: ممكن اتخبى عندك؟
نواف رفع حاجبه: خير؟
ريم: علشان ما يعرف مكاني فيصل و اخســر.... اخذ هذي هديه...
ريم مدت لنواف شكولاه مأكول منها اطرافها نواف مسكها بقرف وكان بيرميها بس الابتسامه البرئيه منها اجبرته يبتسم لها و يمسح لها تتخبى تحت الطاوله اللي كان جالس عليها..
بعد دقايق سمعوا صوت فيصل وهو يقول استسلمنا!!! تجمعوا الاطفال وماكانوا ماسكين ريم اللي انقزت من الفرح: فزت!!!
فيصل بطفوله برئيه: فين كنتي متخبيه..
ريم: عند نوااافي..
نواف ابتسم على دلعها له من بعيد وهو يرقبهم بس ما توقع اللي كان بيصير.. بسرعه ديما سحبت ريم مع شعرها بقوه: لا تقوووولين نواااافي!!
ريم: ايييييييي ديما عورتيني..!!!
فاطمه دفعت ريم على الارض بقوه هما و ريم بدت تبكي: نوااافي لي انا!!!
ديما: انتي اخته وانا بصير زوجته!!!!!!
فيصل وهو يمثل دور الكبير: عيب هذا الكلام ديما انا بقول لامك!!!
ديما : عادي اصلا ماما تقول لما اكبر راجح اتزوج نواااف..
فيصل: مااا يصير نواف كبير وانتي صغيره!!!
ديما: عااااااااااااااااااااااااااااا دي
نواف ضحك بسخريه وهو يقول في نفسه: يقررون مصيري من الحين! و كانهم يعني مو مقدرين كل شيء لي من الحين .. بس مستحيل انولهم مرادهم... راح اعذبهم و اذلهم
نواف حرك عيونه على ريم اللي كانت تعدل شرايط شعرها اللي قطعته لها ديما و عطاها نظره شفقه: مسكينه راح تتعب كثير في حياتها..
-
-
-
نواف شرد في ذكرياته وهو يراقب وجه سعود الغاضب وهو يكلم جسار بغروره المعتاد رغم انه كان عارف و متاكد ان في سبب قوي لتصرفات سعود الكريهه مع جسار ما كان يبي يفكر فيه لان في باله شخص ثاني: ريم من كنتي صغيره وانت يجبرونك على الشيء اللي ما تبينه... والحين راح تتزوجين اللي ما تحبينه رغم عنك.. .................................................. .......................لكن ان صار و رفضك العائله اللي ما عمرها نفعتك راح تحملك ذنب انتي مالك دخل فيه
-



0 انظف 10 مدن في العالم
0 تكريم المشاركين في حملة تنشيط المنتدى [ أقسام الصور]
0 تصوير أسماك نادرة في أعمق نقطة على ظهر الأرض
0 أشيَاء أود فعلها قبل أن أموت
0 حملة تنشيط المنتدى [الأقسام الطبية]
0 المدرسة الفريدة من نوعها حول العالم
0 أريد أوسمة لقسم الروايات الطويلة والقسم العام
0 شاهد ذكى يضع قاضى المحكمة فى مأزق
0 يا ولد حبتني!
0 أكثر فلسلفة أذهلتني في حيآتي
0 سمكة غريبة عملاقة تشبه "الدب القطبي"
0 الألوان باللغة الأيطالية
0 مسكينة كسرت خاطري
0 لماذا ينسى الرجال أكثر من النساء؟؟
0 سحالي فلوريدا تطورت سريعا في اخر 15 سنة
التوقيع
‏- لست أدري كيف جعلتُ شخصاً تافهاً يمتلكني ..
- لا عليك، لم يعد تافهاً بعد أن امتلكك ..

صمتي قاهرهم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-26-2014, 05:35 PM   #20
::نـائب المدير العام::
 
الصورة الرمزية صمتي قاهرهم
 
تاريخ التسجيل: Oct 2011
الدولة: في مكان ما على جزيرة العرب
المشاركات: 30,090
مقالات المدونة: 3
معدل تقييم المستوى: 10
صمتي قاهرهم will become famous soon enoughصمتي قاهرهم will become famous soon enough
افتراضي




في فيلا احمد
ريم كانت جالسه قدام المرايا تتامل شكلها و اخر اللمسات على شكلها و لبسها قبل لا تنزل.. كانت ميته من الخوف و التوتر ، رغم انها ما تتغطى عند عيال عمها ما كانت ابدا متعوده تلبس و تكشخ قدام رجال غريب.. شخصيتها الخجوله كانت تجبرها على انها تترد في اي مكياج كانت بتحطه..
ريم كانت لابسه فستان طويل بني ساده و عليه بالمنتصف حزام كريستال عسلي و ورده عسلي على جهة الصدر الكم كان ثلاث ارباع و ينتهي بشرايط عسليه كريستال كانت منزله شعرها القصير عادي و لابسه حلق عسلي كبير كحلت عيونه باللون الاسود و حطت قلوس احمر...
طلعت نفس طويل من التوتر : ياااا ربي... ما ابي انزل.. بس اخاف يزعل ابوي... ولا يعصب هذااا اللي اسمه فهااد... و بعدها يعصب جدي اللي فارض علي الموافقه منه... الله يعين..
ريم مشت لعند خزانتها الطويله اللي تحتفظ فيها باغلب الكتب المختلفه للشعراء العربيين اخذت ملف طويل كانت تحتفظ فيه بنسخ عن الكتابات المفضله لها سواء كانت بيت شعري او مقوله نثريه و احيانا الغاز... توجهت لاعرض قسم عندها (الشعر) و قرت مطلع معلقه امرؤ القيس
قفا نبكي من ذكرى حبيب و منزل .. بسقط اللوى بين الدخول و حوامل
ريم بعد ما قرته سحبت ورقه كانت مخبيتها خلف الصفحه الاساسيه في الملف و تاملتها: انا فعلا ابكي على ذ**** يا اللي ما عادت لي..
الصوره كانت من جريده محليه كانت فيها نواف يسلم على مسؤول كبير في الدوله و مبتسم، ريم حددت عيونها و هي تتامل الصوره رغم كل محاولاتها في نسيانه الا انها كانت و مازالت تكن له كل مشاعر الحب و الاعجاب..
طق طق طق.. ثلاث ضربات على الباب صحتها من شرودها و اجبرتها ترجع الملف و تتظاهر بالابتسامه: آآآآآآدخـ..ـل
ام مشاري دخلت وعلى وجهها ابتسامه فرح و حزن في نفس الوقت: تبارك الرحمن... تهبلين ياا ريم..
ريم بخجل معتاد منها: صحيح ماما...
عواطف دخلت بهدوء من بعد ام مشاري: اكيد صحيح ما شاء الله عليك ... قمر..
ريم نزلت راسها بخجل: مشكوره..
ام مشاري : ريم ، عواطف جايه تآزرك و تكون معك في يوم مثل هذا ... ما في داعي لهذا الخجل و تصرفي بهدوء
عواطف: ولو ياا خالتي !! ريم حسبت اختي و ما عمري اعتبرتها غير هذا الشيء و كان ضروري اكون معها في هذا اليوم..
ريم: مشكوووره..
ام مشاري حطت يدها على كتفها و دفعتها بهدوء : يالله امشي لتحت عمتك ايمان مصره تبارك لك تحت ...
ريم بتفاجأ: عمتي ايمان هنا؟
عواطف: اي و مصره تنزلين تشوفك قبل لا تدخلين عند خطيبك...
ريم: وليش ما صعدت معك؟
عواطف: والله ما ادري .. نادت سديم و بعدها قالت نطلب منك تنزلين معي ...
ريم بتوتر لانها ما تعودت على ايمان لحد الحين: اوكي..
ريم و عواطف و ام مشاري نزلوا السلم بهدوء و دخلوا الصاله بس ما لقوا احد توقعوا ان ايمان طلعت لما .. اشتغلت موسيقى ...
الخدم كانوا كل وحده ماسكه طبق كبير معها و تطبل فيه مثل الطار و معهم سديم و هو يضحكون ... ريم كانت مصدومه و فجأه ايمان جت بالنص مع طار حقيقي و بدت تطق و تغني
دبلة الخطوبه عقبالنا كلنا

ونبني طوبه طوبه في عش حبنا

نتهنى بالخطوبه ونقول من قلبنا

يادبلة الخطوبه

يا صوره في الحيال ماتغبش عننا

بداية الامال وعز فرحنا

شبكنا بدلته وقرينا فاتحته

وعرفنا نيته وغلاوته عندنا

يادبلة الخطوبه

يادبله من دهب قوليلي ايه مكتوب

دا الاسم بالدهب منقوش عالقلوب

القلب وانشبك وراح مع الشبك

ولقينا في الشبك نصيبنا وفرحنا

وفي دبلة الخطوبه كتبنا اسمنا

يادبلة الخطوبه عقبالنا كلــــــــــــــــــــنا!!!

عواطف ما قدرت تخفي ابتسامتها و ام مشاري كانت مثلها ريم دمعت عيونها من اللي تشوفه و الشغالات مبتسمين لها !!
ايمان بسرعه مشت لعندها و حضنتها بقوه: الف الف الف الف مبرووووووك يااا حياااتي و ان شاء الله تناااالين كل الخير ياااا رب...
ريم وهو تنزل منها دمعه: مشـــكــ......وووره يااا عمــ....ـــتي ... ليش كلفـ......فتي عـ...لى عمرك
ايمان حطت اذنها جنب فمهااا: هاااااااااااااا ما سمعت شنووو كنت تقووولين ؟؟
ريم : مشــكـ...........وره..
ايمان وهي تقرب اكثر: ماااا سمعت عيدي...
ريم بتوتر : مشـــ... شــ.....كــووووره
عواطف لما شافت ان ايمان كانت بتكرر نفس السؤال قالت بهدوء: خالتي!!! ريم انسانه خجوله ارجوك اتركي على راحتها اليوم..
ايمان بابتسامه عريضه: اوكي راح اتركها اليوم بس علشان يوم شوووفتها هذاا !! بس مره ثااانيه نووو وييي!!
ريم ابتسمت لها : مشـكووورره..
ايمان ابتسمت لما شافت ان ريم قالت الكلمه هذي المره من غير تقطيع بس شيء ثاني لفت انتباها: ليش حاطه قلوس احمر؟؟
ريم استغربت من سؤالها و كانت بترد بس ام مشاري قاطتعها: لانه ياا حبيبتي يا ايمان هو اللي يصلح مع فستانها!!
ايمان وهي رافعها حاجبها: وان يكن.. المفروض اول نظره لها ما تكون جرئيه... اللون الاحمر هو دليل الجرأه وهذا شيء ما لازم يظهر عند الرجال ... كلامي صح ولا غلط يااا بنات...
عواطف رمشت بعينها من الصدمه معقوله تكون هذي خالتها ايمان السخيفه اللي ما في شيء سخيف ما تعرفه تتكلم بهذي الثقه عن الانطباع و الاعجاب: ايش برايك لازم تسوي...
ايمان اشرت لوحده من الشغالات: جيبي قلوووووس وردي...
ام مشاري: بس الوردي ما يصلح ياا ايمان..
ايمان: مو مهم ... الوردي هو دليل الهدوء و البراءه و ما هو لازم يكون الميك اب متنساب مع لون الفستان لازم يكون الميك اب هو مجرد لمسات اضافيه لجمال البنت الحقيقي..
عواطف: تتكلمين مثل خبيره..
ايمان: طبعاا انا سيده الحب..
وحده من الشغالات و عواطف ضحكوا: هههههههههههه
ايمان انقهرت: ليش تضحكون..ّ؟؟؟
عواطف: سوري ياا خالتي... بس انتي فين وماغي فين... ممكن ان قلتي انك هداف ريال مدريد اصدق.!!!
ايمان مدت بوزها: بس انا اقول الصج!!
عواطف بنظره استخفافيه: اوكي مصدقتك ياا خالتي!! والله..
ايمان كانت بتكمل بس دخول مشاري عليهم قطع هذا : ايش اللي قاعدين تسونه الرجال ينتظر...
ايمان بابتسامه: سوري كان عندنا حرب اطباااق!! هههه
مشاري ضحك مع ايمان و ضرب يده بيدها طريقه تعلمها منها كنوع من التحيه: ههههه حلوه يااا عمتي!!!
ايمان بابتسامه: ماهي احلى منك!!
مشاري رجع نزل راسه و قال: شلونك ياا عواطف..
عواطف وهي منزله راسها بعد: الحمد لله انت شلونك.
مشاري: الحمد لله... يالله يااا ريم الرجال ينتظر!!
ايمان كانت تتامل مشاري و عواطف صحيح ما حست بشيء بينهم بس كانت تتمنى يكون في لانه الاثنين كانوا حدهم يصلحون مع بعض...: يصير اروح معك!
مشاري عطى ايمان نظره جاده: طبعااااااااااااا لاا!!
ايمان انقهرت: معقد!!! من العصر المليووون ....
مشاري مسك ريم بخفه على كتفها و دخلوا لعند مجلس الرجال ايمان و سديم ما قدروا يقاومون و لحقوهم يراقبون من ورا الزجاج العاكس..
ايمان توسعت عيونها بعد ما شافت خطيب ريم .. حركت عيونها على وجه ريم اللي نزلته و كان واضح عليها الصدمه ايمان حركت عيونها لعواطف: هذاااا خطيييب ريم!! حرام عليهم؟؟
عواطف اللي مشت وراهم: ما الوم فاطمه يوم رفضته...
ايمان: شنوو ما سمعتج؟؟ شنوو قلتي..
عواطف زفرت و سديم ردت عنها : الاخ كان خاطب فاطمه ولما رفضته خطب ريم.. و الحين ريم مجبوره توافق عليه علشان ما يزعل جدي...
ايمان كانت مقهور و مصدومه من اللي تسمعه.. فوق انه كان خاطب بنت عمتها... شكله كان مقرف...
فـهاد كان ضخم الجسم كثييير ريم رغم ان طولها كان حلو و مناسب كانت واصله لتحت صدره بالطول كتوفه عراااض كثير مثل المصارع و اللي كان باين من تحت البلوزه العلاقيه اللي لابسه على جينز ديرتي... شعره كان ابيض بكل معنى الكلمه مصبوغ بالكامل مع الحواجب ، و راسم وشم عقرب على عنقه تحت اذنه اليمين بالضبط...
بو مشاري كان متضايق و منقهر بس ما كان باليد حيله بابتسامه: ياا هلا والله بولدي فهاد..
فهاد بتزفيره: دافي... كم مره لازم اقولك اسمي دافي..
بو مشاري ابتسم: ايش اسوي اسمك صعب ينحفظ .. فهاد اسهل منه...
فهاد: بس ماهو كووول... .. ماهو صحيح يااااا ريم...
ريم بتوتر كان باين عليها: مــ...ـــــا اعـــ....ــــرف
فهاد بنبره جااافه: ايش تقوووووولين انتي! تكلمي عدل..
ريم من غير لا تحس نزلت دموعها، مشاري انقهر و كان بيتكلم بس ابوه وقفه: ريم تقدرين تروحين...
ريم كانت بتطلع لما فهاد تكلم بصوت عالي: هو بكيفها تطلع !
مشاري انقهر و تكلم: اي بيكفها لما تصير حرمتك هذااا ان صارت تطيعك!!
فهاد انفجر ضحك: زعلت يااا مشاااري!! ولا يهمك ماني متزوج اختك ارتحت!!
مشاري كان بيقول يكون احسن لما وقفه ابوه: ممكن افهم ليش!!
فهاد ضحك: ههههههه والله انكم مانتوا مصدقين على الله واحد مثلي يتقرب منكم...... اولا اختك ما عجبتني!! و ثانيا لا تعرف تتكلم ولا ترد!!و انتوا مانتوا عاجبيني!!
ريم كانت مصدومه و مقهوره!! ليش يتكلم جذي لا وقدامها بعد....، مشاري انفجر: احترم نفسك يااا فهااد انت في بيتنا!!
فهاد: هههههههه بيت... تسمي هذي الفيلا اللي تضحك بيت.. انا فهاد اللي الف وحده تتمناني.. انا لما تقدم تقدمت لفاطمه اللي شفته برحله لي لنيويورك و عجبتني و اللي هي اخت نواف صاحب كل هذي الثروه ... لكن لما رفضت الزواج انتوا جريتوا وراي حتى اخذ اختكم اللي من تكون اصلا بنت موظف عند نواف حتى و ان كان منصبه كبير..
مشاري وصل حده ما عاد قادر يتحمل: اطلع بره!!
بو مشاري: مشاري بس!!!
مشاري بقهر: ما تسمع ايش يقول ياا ابوي...
بو مشاري: و ان يكن ... ضيفك و تحترمه حتى النهايه....
فهاد : هههههههههههههههه يظهر ان احمد العجوز لسه عنده امل اخذ بنته ان تكلم بهذا الاسلوب تطمن بتزوجها بس يمكن ليله او ليليتن ههههههههههههه
مشاري المعروف بهدوءه ما كان قادر يتحمل بسرعه نقز على فهاد اللي كان مستعد له بيضربه بس فهاد دفعه بقوه برجله و صار فوقه... بو مشاري ركض لعندهم بيفاككهم بس ما كان قادر ريم صاحت و ايمان و سديم دخلوا...
ايمان: بسرعه ياا سديم!!!
سديم: ايش بتسوين...
ايمان : اخوك بيموت..
سديم: ايش اسوي.!!!
ايمان ما كانت قادره تقرب فهاد كان غير عن سعود اي ضربه من ايمان مستحيل تنفع معه بس هذا المجنون قاعد يضرب اخوها وولده.. عيونها بسرعه طاحت على دله القهوه... ركضت لها و فتحتها و سكبتها على ظهره....
فهاد صرخ من الالم: ااااااااااااهههههههههههههه يااا حقيره...
ايمان : الحقير انت يااا ولد الحقير... انت كفوا تمد يدك على اخوي!!!
فهاد رفع يده بيضرب ايمان لما مشاري دفعه من ورا الشيء اللي تسبب انه يضرب راسه بالطاوله و ينجرح: لا يكووون مااات...
فهاد رفع عيونه الحمرا لها وهو ماسك جبهته اللي كانت تنزل دم...: راااح ادفعكم ثمن هذااا غااالي...
فهاد طلع من البيت بسرعه سديم مشت لعند مشاري تتاكد ان ما فيه شيء و ايمان حركت عيونها لريم اللي كانت تبكي .. اللي صار اليوم ما كان ابدا قليل..
-
-
-
نفس اليوم الساعه 3 و نص الفجر:
ايمان كانت جالسه في غرفه المجلس تلعب في البلاستيشن.. شريط وهو متملله كانت تتمنى تسوي شيء يشغلها لكن هذا شريطها المفضل ما كان قادر يطلعها من الحاله اللي كانت فيها .. اللي صار لريم و مشاري... شيء يقهرليش الطيبين يصير فيهم جذي... ريم بعد ما طلع فهاد بكت و بكت و بعدها صعدت لغرفتها و قفلت الباب عليها لحد ما راحوا مشاري ظل ساكت فتره لكن بعدها قالهم ينسون الموضوع و يتصرفون بطبيعه.. رغم انه قال هذا الشيء ايمان ما كانت قادره تنسه... و هو الشيء اللي ما خلاها تنام ... فما كان عندها الا انها تلعب في البلاستيشن
ايمان وهي تغلب الوحش: افففففففففففف الله ياااخذه
نواف من وراها: من اللي ياااخذه!!
ايمان انصدمت : يماااامي!!!! خرعتني..
نواف ضحك عليها: ههههههههههههه ايش اللي مصحيك هذي الساعه؟
ايمان: ما جاااني نوم...
نواف وهو يجلس على الكنبه جنبها: بسبب اللي صار في خطبه ريم؟
ايمان عقدت حواجبها: لااآآآآ في وحش في هذي اللعبه ماني قادره اغلبه...
نواف ابتسم لها رغم انه كان عارف ان الموضوع غير قرر يسايرها: صدق.. عطيني انا انهييه لك...
ايمان انقهر زياده و صارت تلعب بجنون: ثااانيكووو ما عندي استعداد انغلب مره ثااانيه..
نواف ضحك عليها: ههههههههههههههههههههههه خالتي العزيزه يستحيل تفوزين علي في اي شيء لا تحاوولين..
ايمان : اوووف للاسف لو كنت اقدر العب في مجالي الخاص كان غلبتك بسهوووله ....
نواف: وايش هو مجالك الخاص؟
ايمان بابتسامه كلها ثقه: ما راح اقولك..
نواف: يووو عااد قووولي شوقتيني بس يظهر ما في عندك شيء علشان كذا تقولين ما راح اقولك..
ايمان: مستحيل العبه معك ياا نوااف.. و بصراحه ما ادري شلون اقولها!!
نواف: خالتي انا ما ازعل من احد و ثانيا لا تخجلين مني كل شيء عندي عادي...
ايمان وهي تتنهد: الحب!!
نواف توسعت عيونهه: حب؟؟؟
ايمان من غير نفس: لااا تضحك بصراااحه لما شفتك اول مره في الكويت انعجبت فيك... بس للاسف هذا الشيء تلاشى يوم عرفت انك نسونجي..
نواف وهو يرفع حاجبه: انتي معجبه فيني..
ايمان كانت تتصرف بهدوء رغم اان الموضوع كان اصعب من انه ينقال: يووووه هذا كان قبل لا اعرف انك ولد اختي.. الحين عادي اقولك!!! بس الله يعين ديما عليك... نسونجي درجه اولى...
نواف ابتسم و اخذ اليد اللي كانت تلعب فيها: ههههههههههههه عطني اياها..
لعب نواف شوي في الشريط و فتح له كم شغله ما كانت ايمان عارفتهم..: شفتي شلووون انا ذكي..
ايمان ماتت قهر من كلمته: اناا ايمان انا ما اخسر العب هذي اللعبه من ايام بلاستيشن ون !! ماا يصير...
نواف ابتسم وجلس جنبها : ممكن اراقب لعبك ياا خبيره اجل...
ايمان بغرور: رااااقب.!!
ايمان بدت تعلب بكل مهاره عندها وكل قوه لازم تثبت له انها احسن منه بعد عشر دقايق من التركيز حركت عيونها له ما كان له صوت و هذا اللي اثبت لها ان لعبها صدمه: ايش رااايك يا.............
ايمان انصدمت لما شافت ان نواف يوم رجع ظهره على الكنبه يراقب لعبها غط في النوم ابتسمت ايمان له و اخذت غطى كان على رجولها و حطته عليه و جلست تكلم لعبتها : مسكييييييييين الله يعينه على الشغل ....
ايمان لاحظت من خلال وجودها لاسبوع كامل في البيت ان نواف مدمن شغل و كل شيء عليه و المسروليه كلها عليه و نادرا ما ياخذ راحه او يجلس بهدوء ....
ظنت انه نومته هذي بتعطيه الراحه لكن للاسف بعد عشر دقايق رن موبايله نواف فتح عيونه و بسرعه رد:الووو هلا....
هلاا احمد... خيــرررر؟؟ ايش مشاااري و ليش يمسكونه؟؟
ايمان وقف قلببها لما سمعت الكلام المتقطع من نواف : ايش صاااير...
نواف: ثووواني و اكون عندكم.. مساافه الطريق.... لااا ما كنت نايم.... اوكي باااي..
ايمان: ايش صاااير يااا نوااف...!!
نواف: مشاري ماسكينه الشرطه بجريمه مخدارت !!!
ايمان توسعت عيونها على الاخر: ايششششششششششششششششششششششششش؟؟؟

من قلبن اه من حرقة قلبك ياقلبي
من قلبن اه من حرقة قلبك ياقلبي
من قلبن اه من حرقة قلبك ياقلبي

ظلموني لما حبوني
ظلموني لما وعودني
نسيوني وظلموني
جرحوني بوردن جرحوني
سبقوني وهنن شكيوني
ظلموني ظلموني

آه آه آه آه آه

اخدوا الايام سرقوني من حلم حلمته
وعدوني انام ياليلي البعدهم مانمته

ظلموني لما ودوني
ع دروب الفرحه وردوني
تركوني وظلموني
حرقتني شمس حرقتني
مليتني نار مليتني
ظلموني ظلموني

جرحوني بوردن جرحوني
سبقوني وهنن شكيوني
ظلموني ظلموني

-
-
-


التوقعاات :

ايش اللي صار لمشاري و ابوه؟
ايش اللي ينتظر ريم بعد اللي صار من خطيبها؟
ايمان هل بتظل المتفرجه؟
بعد ما كشفت ايمان لنواف اهم سلاح عندها الحب؟ هل بتتغير معاملتهم؟
هل نواف يحب ريم؟
هل ريم مكتوب لها نواف ان تقدم لها؟
1
2
3
4



0 رواية لم أكن هكذا من قبل ولكن بحبك تاهت عناويني/ للكاتبة Golden Apple
0 الفواكـــهـ & الخضروات باللغـة الأسبانية
0 أسئلة مستفزة للرجل
0 سلحفاة تقطع شفاة رجل صيني..!
0 فئران تتمرد على التقاليد وتأكل العقارب
0 Stories with Morals -Third story
0 "ناسا" تخطط لاختطاف كوكب من الفضاء ووضعه في حقيبة
0 انتبه عند سماعك لهذه العبارات الانجليزية !!!
0 مطعم أعشاش الطيور
0 الأمم المتحدة: قلناها 17مرة لإسرائيل المدرسة للاجئين
0 رئيس يطالب بتغيير اسم بلده دعما للسياحة
0 العلماء يحددون أخطر المخلوقات على الإنسان
0 أقسي رمضان منذ ثلث قرن
0 ابدأ بنفسك و كن لنفسك
0 البرتقال الحامض
صمتي قاهرهم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
السجن الشرير 2 سام 7 منتدي النكت و الطرائف - ضحك و فرفشة 11 12-10-2016 09:19 PM
مايكل جاكسون والاشاعات MJ my Love منتدي الاخبار الفنية 8 10-24-2013 04:30 AM
السجن الشرير 3 سام 7 منتدي النكت و الطرائف - ضحك و فرفشة 5 10-15-2013 12:14 PM
السجن الشرير ^_^ سام 7 منتدي النكت و الطرائف - ضحك و فرفشة 16 10-14-2013 11:09 PM
للأوقات العصيبة إليك هذه المقولات سيل الحب منتدي التنمية البشرية و تطوير الذات 1 10-14-2013 08:40 PM


الساعة الآن 05:09 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.