العاب







العودة   منتديات برق > منتديات برق الأدبية > منتدي الروايات - روايات طويلة

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
قديم 06-26-2014, 05:39 PM   #21
::نـائب المدير العام::
 
الصورة الرمزية صمتي قاهرهم
 
تاريخ التسجيل: Oct 2011
الدولة: في مكان ما على جزيرة العرب
المشاركات: 30,017
مقالات المدونة: 3
معدل تقييم المستوى: 10
صمتي قاهرهم will become famous soon enough
افتراضي





البارت التاسع:



نواف: مشاري ماسكينه الشرطه بجريمه مخدارت !!!
ايمان توسعت عيونها على الاخر: ايششششششششششششششششششششششششش؟؟؟شلون و ليش؟؟؟؟؟
نواف بهدوء رجع موبايله في جيبه : واضح انها شخص ثاني ملبسه التهمه
ايمان بخوف : وانت ايش بتسوي؟؟
نواف: طبعا بكلف محامي بالقضيه و بعدها نشوف ايش نسوي...
ايمان: يعني احتمال ما يطلع منها..
نواف: الموضوع ماهو سهل بس في كل الحالات انا بتصرف..
ايمان: ارجوك تطلعه..
نواف كان مستغرب اصرارها على مساعده مشاري وهي توها تعرفه من كم يوم... : ان شاء الله..
-
-
-
بعد عدد من الساعات كان اجتماع مصغر من اغلب افراد العائله في قـصر نواف اللي اصر ان محد يروح للشرطه حتى ما تلاحقهم الصحافه ولا تنهز صورتهم الكبيره قدام الغيـــر ..و اعداءهم..
بعد فتره من الانتظار دخل محامي عائلتهم بو طارق وعلى وجهه نظره متشاءمه..
احمد باندفاع: بشر يا بوطارق؟
بو طارق هز راسه بكل اسف: اسف يا بو مشاري القضيه لابسته و الطلعه منها مستحيل!! الشنطه موجوده سيارته و لما ساله ضابط الدوريه ان كانت له اكد الشيء!!
فارس بهدوء: وجود الشنطه ماهو دليل كافي يا بوطارق... خصوصا انه ممكن انها تكون لغيره..
بوطارق: بصمات السيد مشاري موجوده على الشنطه و هو دليل قوي كثير...
جسار اللي كان مشاركهم الاجتماع بس ما جلس معهم.. وقف بزاويه: نقدر نطعن بجزئيه البصمات لانه احتمال تكون المخدرات انوضعت فيها بعد ما مسكها مشاري..
بوطارق: حاولت اسوي هذا الشيء لكن للاسف البصمات الوحيده الموجوده هي بصمات مشاري و جديده كثير وهو دليل انه الوحيد اللي مسكها...
احمد: يعني ايش؟!!!!؟ ولدي ضاااع...
فيصل قرب من عمه و حط يده على كتفه: اهدا يا عمي... مشاري مستحيل نسمح له ينسجن... بنطلعه باي طريقه..
احمد وهو يحوط راس بايده: شلون يااا فيصل شلوووون...
فيصل حرك راسه لنواف بسرعه: نواف قول شيء..
نواف ببرود رفع حاجبه: راح اعين له مجموعه من المحامين و....
فيصل بانفجار: انت عارف ان هذا ماهو قصدي..
نواف وهو يتظاهر بالبراءه رغم انه كان عارف ايش كان قصد فيصل: اجل ايش هو قصدك..
احمد باحباط قام من مكان : الله لا يوفق اللي كان السبب!! الله لا يوفق اللي كان السبب..
احمد طلع من الاجتماع و بعد ثواني تبعه نواف هما لمكان ثاني وبعد ما طلع اسامه صرخ في وجهه فيصل: ايش قصدك من الصراخ على نواااااااف يااا فيصل!!!
فيصل بنبره عاليه: ابوي!! انت عارف مثل ما انا عارف ان نواف يقدر يطلع مشاري من الموضوع بكل سهوله!!!!
منصور: بس ياا فيصل نواف مستحيل يسوي هذا الشيء اللي محتاج لمخاطره كبيره.. و لمنو لنا احنا..
فيصل : يعني تبيني ياا عمي اسكت و اترك ولد عمي يضيع...
فارس: راح نستشير اكثر من خبير حتى لو اضطرينا نلبس القضيه لواحد ثاني...
فيصل: بس هذا ما هو حل ياا اخوي الكبير,,
سعود: هذا الحل الوحيد يااا فيصل .... ندور على واحد محتاج و بعد ما ندفع له و لاهله بشيل القضيه بكل سهوله...
فيصل: بس......
جسار كان يراقب الحوار كله من بعيد كان واضح انهم نسوا وجوده و بدوا ينكشفووون قدامه اكثر فاكثر... وهو يقول في نفسه: من وصولي وانا اعرف ان عمي محمد و عياله مختلفين عن الباقي والحين تاكدت ان فيصل بعد غيـر... لكن الباقي... ما تصورت انهم كذا خصوصا نواف... احس بشي شرير و قوي كثير
جسار تنهد بس ما حس ان حوار اعمامه و عيالهم ما راح يوصل لنتيجه و حرك وجهه لبوطارق: انا اعتقد ان لبوفهاد يد في الموضوع....
منصـور: بوفهاد؟؟ ليش تظن هذا الشيء ياااا جسار..
فارس بهدوء: لان فهاد خطب ريم بعد ما رفضته فاطمه.. و اللي فهمته من مشاري انه غلط على عمي احمد فضربه مشاري..
اسامه: شلون يسوي مشاري شيء مثل هذااا !! هو ناسي ان بو فهاد مركزه كبير و انه كنا كلنا خايفين من رده فعله بعد ما رفضته فاطمه..
سعود: الوضع مختلف يا عمي.. فاطمه كانت تحت حمايه نواف و اللي كان من المستحيل يسمح لشيء يصيبها... بس ريم هي بنت عمي احمد و ما اعتقد انها تملك نفس الحمايه اللي كانت تمتلكه فاطمه...
منصور: السبب كله من ابوي.. هو اللي اصر ان فهاد ياخذ ريم...
جسار: وليش ما يكون الموضوع مدبر كله من البدايه...
فارس رفع حاجبه لجسار: ايش قصدك؟
جسار: ليش ما يكون اللي صار هو مجرد بدايه ... انا اعتقد ان بوفهاد كان بخطبته لفاطمه لولده مخطط لعمليه و لما رفضته استغل عرض جدي بخطبه ريم حتى يحصل على الشيء يسعى له..
بوطارق هز راسه بالايجاب: كلام السيد جسار صحيح.. انا بعد فكرت بهذا الشيء... ولهذا قررت اتفاوض مع السيد بوفهاد اللي متاكد انه السبب ... و ينتظر تفاوضنا..
منصور بجنون: انهبلت انت.. من سمح لك تتفاوض معه...
فيصل: ليش يااا عمي... ان كان طالب فلوس فراح ندفع له اللي يبيه بس يطلع مشاري..
اسامه: لساك صغير يااا فيصل... تتصور ان واحد مثل بوفهاد هدفه من كل هذي الخطه مليون و لا عشره... انا متاكد انه راسم على شيء كبير... كثير..
فيصل: ايا كان. الشيء .. حياه مشاري اهم..
منصور بسرعه: بصراحه انا ما عندي سيلوه كل فلوسي استثمار..
اسامه: تدري انك مثلي بالضبط.. و اللي عندي بيدي ثلاث ملايين بس... ما تكفي مصاريف عامه لمده سنه..
جسار توسعت عيونه من اللي يشوفه.. مشاري ولد اخوهم وهم حاطين الفلوس في المقام الاول فوقه...بعد ما عطاهم نظره استأذن بالطلعه...وهو يقول في نفسه: بعد ما يطلع مشاري .. راح ارجع انا و ايمان للكويت من غير تفاهم.... مثل هالاشكال مستحيل نامن لهم...
-
-
-
في بيت بو مشاري...
ريم و امها كانوا يبكون بجنون من وصلهم الخبر سديم كانت تتظاهر بالهدوء بس حتى تخفف عن امها و اختها رغم انها من داخلها كانت ميته قهر...
ساره وهي تمسح على كتف ام مشاري : هدي يا اختي.. ان شاء الله بيطلع .. و بيرجع لحضنك بلمح البصر.
ام مشاري بقهر وسط دموعها: شلون شلون يااا ساااره ... ولدي مشاري ما يسويها!!!!!! هذا اكيد واحد حاقد لبسه التهمه باتقااان..
ريم: انا السبب اناااااااااااااا... كله مني لاني ما عجبت فهاد!!! اكيد هو اللي لبس اخوي مشاري هذي التهمه..
ايمان كانت جالسه جنب سديم لما شافت ساره راحت لحقتها: ان كان في احد مذنب فانا اشاركه هذا الذنب يااا ريم.. لا تلومين نفسك انتي ما سويتي شيء.. فهاد حقير وكان يستاهل اللي صار له..
ريم بالم: والنــ....يتجه ايـ...ش يااا عمتي...... اخــ..ــوي بينسجن بقضيه ماله ذنب فيها!! وانا الســ...بب انااا
احمد فتح الباب بمفتاحه و ضربه من وراه بقوه.. ساره و ام مشاري فزوا من مكانهم.. ام مشاري ركضت لعند احمد: تكفي ياا بومشاري.. طمني تكفي.
احمد هز راسه لها بالم: مافي حل !! ماافي!!
ام مشاري: ييعني ايش ولدي خلاص ضاااع؟؟؟
احمد من غير تفكير: في امل بس. . اللي بيده الحل ماهو.........
احمد سكت لما شاف ان ساره موجوده...ساره فهمت قصده و سالت: من اللي بيده الحل يااا احمد ...
احمد عطاها ظهره و مشى لما نادته: نواااف رفض يساعدك؟؟
احمد ابتسمت قهر لها: تربيتك كنت متاكد انك بتعرفين ايش رده فعله في مثل هذي المواضيع..
ساره: انزين ليش؟؟
احمد من غير نفس : اسئيله هو ولدك و انت مربيته و اعتقد من السهل عليك تعرفين ليش رفض يساعد ولد عمه و اللي ما عمره اذاه بشيء؟..
ريم كانت مصدومه من اللي تسمعه نواف يسوي هذا الشيء انزين ليش، ايمان تكلمت بسرعه: احمد لحظه... ان كان الموضوع فلوس فانا مستعده اعطيك كل اللي املكه.. اهم شيء يطلع مشاري بسلامه... انت لا تزعل و تتضايق ارجوك..
احمد مشى لعند ايمان و باس راسها بخفه: اللي يخليك لي.. بس للاسف انتي ما تملكين شيء تعطيني اياه .. ثروتك كلها باسم ابوي في الوقت الحالي و اللي رافض يقدم اي مساعده لنا كعقاب لانا تشاجرنا مع فهاد..
ايمان: انزين ممكن اكلمه اكيــ...
احمد هز راسه وهو يحاول يبتسم لها: فيك الخير... الحمد لله ان اللي رباك محمد ولا كان صرتي مثل ناس اعرفهم
ساره انقهرت من كلمته كانت عارفه انه يقصدها و يقصد تربيتها لنواف.... اخذت عباتها بهدوء وطلعت و اجبرت ايمان تروح معاها بما ان الوضع ما كان يسمح بالسوالف و القعده.
ام مشاري سحبت زوجها معها لغرفه جانبيه بعيد عن مسامع ريم و سديم .. سديم ظلت في مكانها شارده الذهن بس ريم ما قدرت تصبر و لحقتهم.. و سمعت شيء ما كان من المفروض تسمعه..
ام مشاري: يعننني ايش ياا احمد ولدي مشااري ضاااع خلاااص مافي امل.!!
احمد بتنهد طويل: ايش تبيني اسوووي... اخواني ما يقدرون على شيء و حتى لو قدروا ما راح يسون شيء لانه ولدي اناااا ...
ام مشاري: انزين حااولواا مع فهاااد يمكن ...
احمد: و تتصورين ان فهاد ان كان ورا الموضوع بينهيه بمجرد ما نكلمه او نكلم ابوه ؟؟؟
ام مشاري: انا مستعده ادفع اي شيء بس يطلع مشااااري تكفى احمد تكفى حاااول...
احمد كان متالم على ولده المثقف الرزين المحترم المتدين الجالس مع المجرمين و في نفس الوقت على وضع زوجته المسكينه اللي يكسر الخاطر... بس ما كان في اليد حيله غير الصبر في الوقت الحالي...
ريم بعد ما سمعت اللي سمعته صعدت لغرفتها و بعد تردد شديد مسكت موبايلها و اتصلت برقم استخدمته فاطمه مره من موبايلها لما كان موبايلها مافيه شحن.. و احتفظت فيه...رغم انها ما تصورت انها بيوم ممكن تستخدمه..
-
-
-
في في احدى فيلل نواف :
دخل نواف البيت بعد ما طلب من الحارس انتظاره في غرفه الحارس و مشى باتجاه الشموع و الورود المنثوووره على الدرج لغرفته ... لما شافها ..
...........: ياااا آهلييين و ســهلييين و مرحبــتين بحبيب آلبي...
نواف ابتسم لما شاف اجدد زوجه له (مـيمي) كانت في قمه الاناقه و الاهتمام .. لابسه فستان اخضر فااااااااتح بخطوط تايقر للركبه من غير اكمام و عليه عقد تايقر و الشعر مموج اشقر لتحت الكتف و الميك اب كان اوفر.. كانت فعلا نوع نواف المفضل...
بعد ما استقبلت نواف بالاحضان الحميمه.. بدلع سالت: عجبتك؟
نواف بابتسامه راضيه: اكيـد ياا حبيبة قلب نواف..
ميمي بدلع:جوووعان حبيبي البي....؟؟ اجيييييب لك شي؟ سندوشااات .. عصير فرااوله فريش ولاا شكووولاه و لااا بدك ترتاااااااااااااااااااااااااااح...
نواف ضحك على طريقتها المغريه و هو يبوس يدها: تو الناس على الراحه... خليني اذوووق صنع ايدك الحلوه..
ميمي: تأبر البي ثووواني وب كون عندك..
ميمي مشت بدلع لبره الجناح تجهز لنواف وجبه خفيفه ياكلها.. نواف ما شال عيونه عنها لحد ما ابتعدت .. كان يحب الشيء الحلووو و الملفت وكل شيء حلو لازم يكون له مهما كان.. وميمي وحده من هذي الاشياء...
خطيبه واحد من مواظفينه في فرع شركته في لبنان و بمجرد ما شافها صدفه مع هذا الموظف في احدى زياراته ما قدر يقاوم انتزاعها منه .. وهو الشيء اللي صار اغراها بالمال و مثل عليها الحب .. هذي هي الحين ملكه .. في الوقت اللي ترك الموظف الشغل عنده و عاش بالم وحزن بعد ما تخلت عنه حب حياته في سبيل المال..
امه ساره كثير ما حذرته من دعوه المظلومين عليه وانه بيوم راح يدفع ثمن كل هذا الاشياء اللي سواها في الناس لكن نواف كان الطمع و حب القوه عنده كبيره و هو شيء مستيحل ينكسر و مستيحل يغير طريقته بسهوله...
رن رن رن رن رن
نواف حرك عيونه على موبايله الخاص ... اللي يرن برقم غريب اول مره يشووفه,, وهو شيء غريب لان رقمه هذا ما يعرفه الا خواته و امه وادوارد حتى زوجاته ما يخذون هذا الرقم..
سحب الموبايل بعد تردد لانه سبق و اتصلت عليه فاطمه من موبابيل ثاني لما ما كان في موبايلها شحن: الو؟؟؟
ريم بتردد ما قدرت تتكلم: .................
نواف بهدوء قال مره ثانيه: الوووو...
ريم ما قدرت ترد:.............
نواف رفع حاجبه من العصبيه: ان ما تكلمت راح اغلق الخط..
ريم وهي في قمه التوتر: أأأألووو
نواف وهو يحاول يتعرف الصوت: اهلااا من معي؟؟؟
ريم انقهرت من نبرته اللي تغيرت بعد ما عرف انها بنت: ريم.
نواف بغرور: ريم؟ اي ريم انااا اعرف بنات كثير اسمهم ريم...
القهر وصل في ريم لحده نسونجي درجه اولى كانت بتسكر الخط في وجهه بس في سبيل يطلع مشاري من السجن: ريم بنت خالك احمد ..
نواف استغرب في البدايه اتصالها بس بعد ثواني من التفكير فهم سببه: ياا هلاا و غلااا ببنت خالي احمد.. حيااا الله ريم..
ريم بتوتر :هـ....ــللااااااا فيـ.....ــك
نواف: ايش هالشرف اللي نزل على موبايلي.. ريم تتصل فيني ...
ريم: ......................
نواف بتنهد: سوووري ان كنت سببت لك احراج.. خير يااا ريم في شيء..
ريم: نوااااف انـــــ....ـ ت سبق و قلــ....ـــت لي انــ....ـــك بتـ...ــساعـــ...ــدني ارفض فــ..هــاد...
نواف: اي اذكر اني قلت كذا بس انتي ما طلبتي مساعدتي وهذي هي النتيجهّّ
ريم بدموع: نوأأأف بليـ.....ـز ارجـ....وك ســ....ــاعد مـِ....ِشــاري هو مـــاله ذنب باللي صار..
نواف: ما يحتاج تقولين لي هذا الكلام انا عارف ان مشاري ماله ذنب وانه القضيه مدبره له... و عارف بعد من اللي دبرها..
ريم وهي تحاول تعطي كلامها شيء من الثقه: فهااااد صح؟؟
نواف بابتسامه: ما توقعتك ذكيه كذا..
ريم: يعني انت تعرف..
نواف: اكيـد اعرف.. واعرف بعد ان فهاد و ابوه كانوا مخططين لشيء من زمان .. و مستحيل يكونون مسوين هذي الخطه حتى يسجنون مشاري لانهم ما راح يستفيدون شيء من وراه..
ريم: اجل ايش؟
نواف: هم ناوين يقاايضووونا على دليل براءته.. واللي انا متاكد انه ما راح يكون بالشيء البسيط..
ريم: نووواف ارجوك سااعده انا مستعده اسوي اي شيء بليييييييييييييزز بليزز
نواف رفع حاجبه على كلمته و بنره شريره: اي شيء؟؟
ريم: اكيد اي شيء..
نواف ببرود: اوكي... ايش رايك بانك تكونين لي زوجه ...................
-
-
-
في اليوم الثاني في قاعه الاجتماعات الخاصه في شركه بوفهاد.. كان بوفهاد جالس مع ولده و محاميه الخاص..ينتظرون ضيوفهم.
نواف دخل و معه احمد و اسامه ومنصور و المحامي بو طارق وجلسوا قدامهم...
بوفهاد بغرور: ايش هذا الشرف اللي نزل علينا... كبار شركه البدر عندنا.. ياا مرحبااا..
منصـور: انت عارف سبب زيارتنا فما في داعي ابدا لهذا الكلام السخيف..
بوفهاد بغرور: وايش هو هذا السبب
احمد وهو يحاول يتمالك اعصابه ولا يهجم على بوفهاد: دليل براءه ولدي مشاري اللي دبرتوا له مكيده قذره..
فهاد بغرور مثل غرور ابوه: وااووو ذكاؤكم كبير.... هذا عقاب لكم حتى تعرفون مستواكم زين يااا عيال البدر..
نواف بهدوء ومن غير اي عصبيه: راح اعطيكم 100 مليون دولار مقابل دليل البراءه واعتقد ان هذا الملبغ اكبر من اي مبلغ ممكن يدفع احد لكم ولا انا غلطان..
فهاد انصدم ان نواف ابتدى بمثل هذا المبلغ الضخم ولا حط مبلغ بسيط بشكل مبدئي الصدمه هذي كانت نفسها على وجهه احمد و منصور و اسامه..
اسامه: ما تعتقد ان الملبغ كبير ياا نووواف..
نواف: هذي فلوسي يااا اسامه و من حقي اتصرف فيها مثل ما ابي...
اسامه ومنصور كانوا غيرانين لان نواف عطى مثل هذا العرض لولد احمد وهم يعرفون عدل انه ما راح يسوي الشيء نفسه لعيالهم لو كانوا في نفس الوضع... اما احمد فكانت كل ملامح الدهشه على وجهه معقوله يكون ظلم نواف.. ولا معقوله تكون ساره اقنعته بهذا الوقت البسيط...
فهاد ضرب بخفه كتف ابوه: هذا اكثر من اللي كنت متصوره عطه شريط التسجيل وخلنا نقبض الفلوس..
بوفهاد ما كان عاجبه ابدا اللي قاعد يصير بحكم خبرته و الاشياء اللي سمعها عن نواف اللي قاعد يصير قدامه شيء ماهو طبيعي فتكلم: مبلغ كبير و ضخم مثل هذا في نظرك ولا شيء صح يا نواف...
نواف رفع حاجبه: وليش هذا التصور يا بوفهاد..
بوفهاد بضحكه ساخره: لاني سبق وسمعت بتعاملات غير شرعيه تتم من تحت تخطيطك السري لها.. واللي قاعده ترد على حساباتك الضخمه ارباح هائله كل سنه...
بوطارق المحامي: هذي اهاانه للسيد نوااف كل تعاملات شركتنا قاانوينه وعلى كل اسلوب مشروع... واللي تقوله غير صحيح ابدا...
بوفهاد: ليش ما نتاكد ياا سيد بوطارق..
بو طارق: كيف..
بوفهاد: دليل براءه مشاري مقابل 30% من اسهم شركتكم ...
اسامه و منصور انفجروا: ايش انت من تظن نفسك ... شركتنا شركه عائليه و ما نسمح للغرب فيها..
بوفهاد وهو يرجع ظهره على كرسيه و يعقد يده قدام صدره: هذااا هو شرطي و اذا ما عجبكم ...براحتكم ولدكم في السجن و دليل براءته راح يتدمر..
اسامه حرك عيونه بجنون لنواف اللي ظل ساكت وكانه راح عالم ثااني.. و هذا اللي صار بالضبط نواف رجع تفكيره فيه الى اليوم اللي قبله.. الى مكالمته مع ريم..
-
-
ريم بصدمه من كلمته: زززززززوجتك؟؟
نواف بابتسامه: تصيرين زوجتي و اطلع اخوك منها بكل سهوله مو انتي قلتي انك مستعده تسوين اي شيء ...
ريم بقهر ومن غير لا تفكر: و تظن اني حقيره مثلك حتى اطعن الناس اللي احبهم في الظهر...
نواف انصدم معقوله ريم تتكلم بهذي الطريقه: الناس اللي تحبينهم..
ريم:ديمااا بنت عمي... زوجتك... تتصور اني ممكن اطعنها في الظهر واتزوج زوجها اللي تحبه كثير حتى اطلع اخوي لااا انت غلطاااان ... هذا شيء مستيحل يصير.. لان ديما و احمد عندي واحد... اهلي.... ولا يمكن ااذي احد منهم حتى انقذ الثاني...
نواف انصدم من كلامها ابدا الانسانه اللي يكلمها ماهي ريم اللي يعرفها ريم اللي تخجل و تتوتر من ابسط شيء هذي كانت قويه و جديه كثير.....
نواف سكت و بعدها حاول يتظاهر بالهدوء: مبروووك نجحتي في الاختبار...
ريم انصدمت: ايش؟؟ اختباار؟؟
نواف: كان لازم اختبر مدى اخلاصك لاهلك و جديتك في الوقت نفسه ياا ريم و فعلاا نجتي مشاري راح يطلع باذن الله ... مهما كان المقابل...وما ابي منك اي شيء...
ريم حست باحراج كبير و بتوتر اكثر: نـ...ـــووووواف انــ....ـــا اســـفه ما كـأأن قصدي
نواف بضحك: ههههههه ما في داعي يااا ريم... كنت متوقع اكثر من كذاا..
ريم بابتسامه: مشكور..
نواف: مافي داعي لشكري..
ريم: مع السلامه....
نواف : مع السلامه..
نواف سكر الخط وهو يحس بثقل كبير عل صدره كان حاس نفسه صغير في الوقت اللي كانت فيها ريم كبيره.. من غير تردد حط راسه على مخدته و نام..
-
-
بعد ما تذكر نواف هذا الكلام ما عاد فيه يقاوم القرار اللي اتخذه: لك اللي تبيه..
اسامه و منصور انصدموا: انهبلت يااا نوووواف..
نواف ببرود: انا رئيس مجلس الاداره و اي قرار اتخذه راح يصير... مهما كان اعتراضكم..
منصور بعصبيه: ما راح تعود الرئيس بعد ما ياخذ الـ 30%
نواف: حياه مشاري اهم... راح اوقع التنازل عن 30 من اسهم 51 % و بكذا بتكون الرئيس يااا بوفهاد و نحصل على حريه مشاري..
بوفهاد: اسهل من ما تصورت...
نواف: طريقه تلبيسك التهمه لمشاري ذكيه و كميه المخدارات ما كانت صغيره وهذا يدل على انك اخذتها ما تاجر كبير وما هو من ممول صغير.. شخص مثلك ينخاف منه..
بوفهاد وهو يفرد صدره بغرور: احسن شيء انك عرفت قدرك وعرفت مع من تتعامل..
نواف بابتسامه: اتمنى يكون التبادل في اقرب وقت..
بوفهاد: الحين ان حبيت...
نواف وهو مازال مبتسم : اوكي
-
-
-


0 لماذا ينطق رقم 90 في اللغة الفرنسية بهذا الشكل Quatre-vingt dix ؟
0 القطة الأكبر سناً بالعالم تدخل موسوعة غينيس
0 ملاكا.. أجمل الولايات الماليزية على الإطلاق
0 تسع نصائح تجعلك أب سوبر في عيون أبنائك
0 فلكية جدة: هلال نهاية شعبان سيشاهد فجر الأربعاء
0 شبح السرطان ـ من صميم الواقع المر ـ
0 تنظيم "الدولة" يعدم 200 من أبناء البو نمر غربي العراق
0 هل أصدقاؤك مثل أسنانك ؟
0 الفتاة القصيرة السمينة
0 كلمات في منتهى الجمال
0 جاء العشاء على قدميه - قصة
0 كوني له أربع يكون لك مدى الحياة
0 أسماء الفواكه باللغة الإيطالية
0 الأقزام الصفراء قد تساعد في اكتشاف كواكب مماثلة للأرض
0 الباحثون يتوقعون احتمال تدفق المياه على سطح المريخ قريبًا
صمتي قاهرهم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-26-2014, 05:40 PM   #22
::نـائب المدير العام::
 
الصورة الرمزية صمتي قاهرهم
 
تاريخ التسجيل: Oct 2011
الدولة: في مكان ما على جزيرة العرب
المشاركات: 30,017
مقالات المدونة: 3
معدل تقييم المستوى: 10
صمتي قاهرهم will become famous soon enough
افتراضي





بعد ساعه في شركه نواف .. دخل نواف مكتبه الخاص و جلس على كرسيه وهو يسمع صراخ و تذمرات من اسامه و منصور : انت عااارف نتيجه تصرفك ايش بيكون مصيرناا
اسامه: راح نخسر النصيب الاكبر من الارباح اضافه الى انا راح نخسر الحق في التصرف في الصفقات...
نواف كان مازال هادي: ممكن تتفضلون تنتظرونا بره؟
منصور: ايش؟؟
نواف وهو يمسك له مجموعه اوراق: انتظروني بره عندي مكالمه مهمه اسويها...
اسامه: براااحتك... بس رااااح تندم على اللي سويته اليوم ياا نواف..
نواف: لازم تعرف يا خالي العزيز اني ما اندم ابدااا ولا اسوي شيء قبل لا اكون مخطط له ...والحين اتركوني لحالي...
اسامه ومنصور بعصبيه طلعوا من المكتب .. احمد عطى نواف ابتسامه وكان وده يتكلم بس حس ان نواف يبي يجلس لحاله...
نواف جلس و بعد ما تنهد دخل عليه المكتب ادوارد: سيدي..
نواف بابتسامه له: توقعاتنا كانت في محلها.. طلب بوفهاد 30% من اسهمنا... اي رئاسه مجلس الاداره
ادوارد بابتسامه اكثر: وبهذا ينكشف لنا العميل الاخير للسيد مخائيل اوغلو..
نواف: بعد شركتي الصقر و عبدالعزيز قرر يشتري اسهم شركتنا باي طريقه و بهذا الشيء يسيطر على الاستشمار في منطقه الخليج.. بما انا اكبر الشركات...
ادوارد: ما لم افهم سيدي لما اعطيته ما اراد...
نواف: حتى بعد هذي السنوات لا تستطيع ان تفهمني ياا ادوارد.. يجب ان يخرج مشاري من الموضوع بسلام اولا و بعدها نصفي حسابنا ليس مع بوفهاد فهو ليس الا كلبا ينفذ اوامر سيده.... هدفنا هو مخائيل..
ادوارد: اتردي ان اتدبر امره..
نواف وهو يفتح الملف اللي قدام: لا.... سلين تهتم بالموضوع منذ زمن...
ادوارد باستغراب: اهذا هو سبب غيابها منذ شهر...
نواف وهو يطلع صوره من الملف: اكيــد... و الذي من خلاله عرفنا ان مخائيل لديه ابنه جميله...
ادوارد : كيف تريد ان نستخدم هذا الفتاه..
نواف: لا... سنجعلها فأر تجارب لاخر اسلحتنا ... بوفهاد يظن انه ضرب نواف البدر بمافعله لكنه ابدا لم يعرف اننا لا نستخدم هذي الشركه الا كغطاء لعملي الحقيقي و شخصيتي الحقيقه.. كيفن لوسفير..
-
-
-
مشــاري طلع من السجن وعلى طول لبيتهم و لاحضان اهله و امه اللي انفجرت بكي لشوفه...: ياا الغاليه مافي داعي لهذي الدموع...
ام مشاري وهي مستمر بالبكي : ماهو بيدي يااا ولدي.... ماهو بيدي خفت تضيع مني وانت مظلوم...
احمد وهو يطبطب على كتف زوجته: ربي ما ينسى عبده المظلوم ياا ام مشاري.. احمدي ربك اللي رجع لك ولدك...
فيصل اللي كان مرافقهم من السجن الى البيت: بس الثمن كان غااالي كثير...
مشاري نزل راسه: الله لا يوفقهم...على اللي سوه...
فيصل: المهم انك طلعت وانا متاكد من ان نواف ناوي لهم نيه بننتم فيها من اللي صار فينا
ام مشاري: ممكن تنسووون اللي صار و ندخل داخل اكيد انت تعبان ياا مشاري...
مشاري: اي والله تعبان...
فيصل نزل راسه و استاذن: انا استأذن الحين ياا خالتي..ز
احمد: اجلس شووي..
فيصل: احسن اني اخليكم تااخذون راحتكم... اضافه الى ان عندي شغل مهم اسويه ...
ام مشاري ابتسمت لفيصل رغم انه في نظرها واحد من عيالها كان دايما ينحرج منهم و باقي الحريم و يطلع حتى في الظروف الجمعات العائليه...
احمد سحب ولده مشاري لداخل البيت اللي كان كل غالي وعزيز عليه ينتظره داخله..
-
بعد ما سلم مشاري على خواته و اعمامه اللي يسلمون عليه من غير نفس وهو كان فاهم سبب هذا التصرف لانه اندفع مبلغ كبير في سبيل طلعته وهو شيء ما كانوا يبونه يصير صعد مشاري لجناحه و تمدد على سريره و طبعا رافقته ايمان.. ومعها صحن كبير كيـك
ايمان وهي تمد له صحن في كيكه شوكلاه : اخذ لك قطعه حل فيها اعرف ان اكل السجن يلوع الجبد ...
مشاري وهو يضحك: هههه و من فين عرفتي يااا عمتي؟؟ سبق ودخلتيه؟؟
ايمان : هههههههههههههههههههه هذا اللي ناقص ادخله جان ذبحني جسار من زمان.... انا بس اسمع هذا في الافلام..
مشاري بتنهد: اااااآآآه يااا عمتي ...عذاااب ماهو طبيعي .... مجرد جلوسي مع هالمجرمين كان يعذبني بشكل كبير...
ايمان بابتسامه: الحمد لله على السلامه و ترى انت ما قعدت كثير كلها يومين ... اجل اللي يقعدون بالسنين شيصير فيهم..
مشاري: بصراحه الله يعينهم..
ايمان: قول الله ياااخذهم ... من قالهم يسووون الغلط...
مشاري: لا تظلمينهم ياا عمتي في بعضهم نفسي انسجنوا ظلم و بتدبير من ناس ... و بعضهم بقضايا ماليه.. شيكات و قرووض ..
ايمان حست بالندم على الكلمه و بسرعه سحبتها: اسفه....
مشاري : مافي داعي تعتذرين..
ايمان مدت الصحن من جديد: ذوووق الكيكه...
مشاري وهو ياخذ قطعه و يذوقها و تبين على ملامح وجهه انها عجبته: رووووعه... شغل يدك..
ايمان ابتسمت له رغم انها كانت من صنع الطباخين ما قدرت تقاوم و تقول: انأأ؟؟؟ انا ما اعرف اطبخ اصلااا .... عواطف هي اللي سوتها بيدها... فديتها..
مشاري: عواطف تطبخ..
ايمان وهو تمثل التعجب من سؤاااله: اكيــد طبخهااا يهههههههبل... و لما راحت تطبخ كان الطباخات يقولون لها انسه عواطف لا تشتغلين.. بس هي كانت تقول لا لازم اطبخ مشاري يستاهل اللي يتعنى له..
مشاري تفاجأ من كلمه ايمان: عواطف قالت كذا؟؟؟
ايمان وهي تسكر فمها بيدها و تصطنع انها زل لسانها: اتمنى ما تفهم الموضوع غلط اهتمام عواطف وسؤالها عندك طول ما كنت محبوووس ماهو الا مجرد اهتمام عائلي ماهو شيء ثااني...
مشاري وهو يرفع حاجبه: وانتي ايش اللي مخليك تظني اني بفكر بشيء ثاااني... عواطف مثل اختي وثانيا لا انا ولا هي ممكن نفكر باللي خطر في بالك لانه كل ما شافتني تهرب او تبتعد حتى عيونها ما ترفعها باتجاهي بعكس ديما مع نواف..
ايمان من غير لا تحس فسرت التصرف: هذا لان اعجاب ديما معترف فيه و مقبول منكم لكن بالنسبه لك يا مشاري ما تعرف ان التظاهر بعدم المباله و وجود الشخص هو اول علامات الحب...
مشاري انصدم من كلمتها الواثقه و من غير تفكير: انتي كيف عرفتي هذي الاشياء وانتي لساااتك بزر...
ايمان: انا ماني بزر عمري 17 ....
مشاري.: لساااتك بزر والاحسن لك تهتمين بالعابك و دراستك بدل هذا الكلام اللي ماله داعي...
ايمان وهي تتصرف وكانها زعلت منه: زعلت و حاربتك ما راح اكلمك يااا مزعج... ومعقد...
مشاري وهو يضحك عليها: بايييي بناام..
ايمان: ناااااااااااااام يااا مليق...
ايمان طلعت وسكرت الباب وراها و مان شيء ماصار بس هي عارفه ان هذا الشيء اللي سوته ترك شيء ولو بسيط في بال مشاري اللي من طلعت وهو يفكر : معقوله يكووون كلااامه صحيح... عوواطف؟؟؟
-
-
ايمان دخلت قصر نواف بابتسامه عريضه زادت بعد ما واجهة سسبب الابتسامه بوجهها... عواطف جالسه مثل عادتها تسمع اغنيه لعبدالحليم بابتسامه هاديه..
أول مرة تحب يا قلبي و أول يوم أتهنا
يا ما على نار الحب قالو لي ولقيتها من الجنة

أول مرة تحب يا قلبي و أول يوم أتهنا
يا ما على نار الحب قالو لي ولقيتها من الجنة

أول مرة أول مرة

لي بي قولوا الحب أسيا ليه بي قولوا شقا ودموع
أول حب يمر علي قبل الدنيا فرح وشموع

لي بي قولوا الحب أسيا ليه بي قولوا شقا ودموع
أول حب يمر علي قبل الدنيا فرح وشموع

أفرح وملا الدنيا أماني لا أنا ولا إنت حن عشق ثاني
أفرح وملا الدنيا أماني لا أنا ولا إنت حن عشق ثاني

أول مرة أول مرة

أول فرحة تمر بقلبي وأنا ها يم في الدنيا غريب
ولا حكي ولا اخبي ولا أوصفها لكل الحبيب

أول فرحة تمر بقلبي وأنا ها يم في الدنيا غريب
ولا حكي ولا اخبي ولا أوصفها لكل الحبيب

أفرح وملأ الدنيا أماني لا أنا ولا إنت حن عشق ثاني
أفرح وملأ الدنيا أماني لا أنا ولا إنت حن عشق ثاني

أول مرة أول مرة

قلبي يعيد لي كل كلامك كلمة بكلمة يعيدها علي
لس شف يفي شيلا سلامك شيلا أمارة حب لي

أفرح وملأ الدنيا أماني لا أنا ولا إنت حن عشق ثاني
أفرح وملأ الدنيا أماني لا أنا ولا إنت حن عشق ثاني
ايمان مشت لعندها وهي تغني معها : اول مره تحب يااا البي واول يوووم اتهنى ياا ما على نار و لقيتها من الجنه.........
عواطف بسرعه اول ما شافت ايمان سكرت الاغنيه وهو ايمان وقفت عن الغنى ومشت لعندها: ليش سكرتيه خليها...
عواطف: ماني مستعده اسمع كلام جديد عن ذووقي في الاغاني...
ايمان: وليش في احد قااالج ان اغانيج موو حلوه؟
عواطف من غير نفس: اي..
ايمان تنهدت وجلست جنبها: اسمحي لي اقولج انهم ناس اغبياء ما يقدرون الفن...
عواطف رفعت حاجبها: ايش؟؟
ايمان بابتسامه: عبدالحليم على راس احلى اغاني الحب في كل مكان... حتى انهم يقوولون ان كل عاشق لازم يسمع عبدالحليم...
عواطف: غريبه.. تصورتك مثل فاطمه بتقوولين غباار و اغاني قديمه و ..
ايمان بضحك: هههه انا احب عبدالحليم و اسمعه طوول الوقت... لاني احس بمشاعر عجيبه من صوته اما ان كان ما يعجب فاطمه فهذا دليل على انها ماهي انسانه رومانيسه ولا تملك انسان تحبه... والشيء هذا ما ينطبق عليج..
عواطف بصدمه: ايش قصدج..؟؟
ايمان: لا تحاولين تاكدين لي انج ماعندج احد في بالج...!!
عواطف : بس انااا مااا عندي احد في باااالي...
ايمان وهي تمد بوزها باسف: اذاا كلاامج صج ....مسكين مشاااري ...
عواطف وهي ترمش بعيووونها : مشاااري...؟؟؟
ايمان: مسكين اول ما دخلت عنده بغرفته سالني عنكم وان كان احد منكم سال عنه قلت ساره اختي كانت تحاتيك طوول الوقت بعدها سمعته يهمس و عواطف يعني لا...حسيت من كلامه انه كان متالم لانج ما سالتي عنه .. ولازرتيه...
عواطف: بس انا استحيت ارووح لانه بيكون بين عائلته و ...
ايمان: مافيها شيء لو ترسلين له بااقه ورد تراه ولد خالج...ووواضح عليه انه يعزج كثــيرررر...
عواطف: ورد؟؟ بس شلووون ما اعرف اختار ورد ولا اعرف اكتب عليه...
ايمان وهي تمثل التنهد من غير نفس : خلاص انا اطلب الورد وارسله وانتي ما عليج الا انج تعطيني رقم محل الورد اللي تتعاملين معه اوكي...
عواطف اوكي...
ايمان ابتسمت بخبث وهي تاخذ منها الرقم و تطلب لها بااااقه حمراء من نوع التويليب و كتبت عليها ( الحمد لله على السلامه و ما تشوووف اي شر ان شاء الله ) وبعد ما ارسلتها نزلت لعند فاطمه وعواطف...
ايمان وهي ما تعطي وجه لفاطمه اللي كانت تسوي اظافرها: عواااطف اعتقد اني ارتكتب غلطه كبييييييييره...
عواطف بخووف: اللي هي..
ايمان: انا ما اعرف لهذووول محلات الورد الكبيره انا اطلب ورد عادي بس هذا يقوول احنا مختصين وعندنا ورد يجي من مره وبدأ يقراا لي اسماءهم انا ما عرفت شيء عاد جان اقوله عطني اللي تعطيني قاال اسم اكثر ورده عندنا ورده التويليب عاد قلت له حطها و بعد ما ارسلتها حسيت الموضوع فيه انه... دخلت النت وسويت سيرش شووفي شنوو لقيت.
ايمان مدت فوونها في وجه عواطف على صفحه النت...
الزهور و على ماذا تدل كل منها :
زهرة [الأوركيد ... معناها الحسناء
زهرة الفلامنجو - معناها حسن الضيافه
أستر ... معناها الصبر والاحتمال ...
بوفارديا ... معناها الحماس والتعصب
القرنفل ... معناها الجمال والكبرياء ..
التوليب .... معناها التصريح بالحب ..
عواطف شهقت بعد ما قرت معنى الورده اللي اختارتها ايمان: اهههههههههههههه
ايمان وهي تاخذ خطوات لورى: سوووري لا تزعلين عااادي انا ما اعتقد انه يفهم...
فاطمه: من اللي يفهم...
ايمان بهدوء: عواطف ارسلت ورد لمشاري لانه طلع من السجن بسلامه..
فاطمه رفعت حاجبها لاختها: مااا شاء الله...من متى عواطف؟؟
عواطف اللي ماتت من الانحراج بسرعه لغرفتها تركض ..ايمان ابتسمت بخبث وبعدها مشت لغرفتها و ارسلت لمشاري: وصلت له الباقه..
بعد دقايق ارسل لها مشاري: اي وصلت..
ايمان: ايش رايك بذووووق عواطف... اصرت تشتري هذي الباقه مع اني كنت ابي غيرها..
مشاري: حلووه كثير حتى الوانها حلوه ...
ايمان : عاد تعرف معنى هذي الزهره؟؟
مشاري: لا.. ليش...
ايمان: انا كنت داريه تدري ان اسمها التوليب؟
مشاري: اوكي واذا؟؟
ايمان برسل لك رابط افتحه واقرا هي عن شنووو وبعدها رد كلمني..
ايمان ارسلت رابط اسماء الازهار و انواعها لمشاري انتظرت دقايق ومالقت رد.. انتظرت زياده وارسلت له: هااا شفيك ما ترد..
مشاري بعدها ما رد عليها وهي حزتها فهمت ان خطتها نجحت..
ايمان وهي تنقز نقزت النصر: نجحتي يااا ماغي ....اثنين دخلوووا القفص... و اثنين بقووووا...بس الدور جااايهم
-
-
-
بعد كم ساعه في اجتماع شركه بوفهاد كان فيه ثلاث تجار عرب من بينهم بوفهاد و الرابع كان التاجر التركي الكبير ميخائيل..اللي كان في قمه الفرح لنجاح مخططه...
مخائيل : يا ساده اجتمعت فيكم اليوم حتى ابلغكم خالص شكري و تقديري لاعمالكم الرائعه في انجاح مخططنا... الكبير
بعد شرائنا لاسهم اكبر ثلاث شركات في الكويت و السعوديه و المملكه سوت تكون السيطره على الخليج امرا سهل نستطيع بعدها تطوير مجالنا الى سوريا و مصر...
بوفهاد: تبي نستخدم الطريقه نفسها ولا نغير...
مخائيل : طول ما احنا بنكسب ما في داعي للتعير او التفكير بشيء جديد...
و ضحك الكل فتره لحد ما دخلت السكرتيره: سيد مخاااائيل مكامله طارئيه على البث المباشر...
مخائيل حس بتوتر السكرتيره و بسرعه صرفها و شغل شاشه البث المباشر اللي على طول عرضت له صوره لبنت على سرير مستشفى وجنها اجهزه...
مخائيل بصراخ: يآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآرااااا
الشاشه انقسمت و ظهرت جنب صوره البنت صوره حرمه ثانيه لابس قناع: حزين يا سيد مخائيل..
مخائيل: ابنتي ماااذا فعلتم في ابنتي؟؟
الحرمه: لا تخف انها في المستشفى في اسطنبول .. تتلقى افضل انواع العلاج و تعاني من حمه و بعض الزكام... ....... ولكن هذا الوضع لن يدوم كثيرا بعد ان ياخذ الفايروس عمله الحقيقي...
مخائيل: فاايروس...؟؟؟
الحرمه: انني اراقب اعمالكم منذ اشهر و عرفت بالمخطط الذي تقومون به للاستيلاء على التجاره هنا وبث مروجي المخدرات و هو تجاوز لاملاك السيد كيفن لوسفير...
بوفهاد بصدمه: كيفن لوسفير...
الحرمه: بما انك تجار كبير في المخدارت انا واثقه انك تعرف خطوره التعرض لاكبر تاجر في الاسلحه البيولوجيه..
مخائيل: ماذا فعلتم في ابنتي.؟؟
الحرمه: حقنت ابنتك بفايروس Yt223 الجديد... بعد 50 ساعه ستفقد القدره على الانجاب.. بعد 70 ساعه القدره على الحركه و التفكير... بعد 100 ساعه ستموت ابنتك الوحيده... عقابا لكم على تجاوزكم ملكيات السيد كيفن هذا هو قانونا وهذا هو جزاء كل من يحاول ان يتعداه...
مخائيل كان شوي ويبكي: لااااا
الحرمه: لا تحاول استخدام اطباء اخرين فلا يوجد علاج له في مكان غير في جيبي انااا... والذي لن تحقن به الا بعد ان ينفذ طلبي...
بوفهاد قرر يتكلم لما شاف ان مخائيل شبه منها: وماهو طلبك..
الحرمه: اعادت كل الاسهم التي انتزعتموها من اصاحبها خلال 20 ساعه والا فلن نكتفي بالانسه يااارا... سنتبعها اشخاص اخرين...
ظهرت على الشاشه صوره ثلاث اولاد كانوا اعيال كل الموجودين اضافه الى زوجه مخائيل...
مخائيل: لك ما اردت ارجوك اعطيها العلاج...
الحرمه: اعد الاسهم اولاا. .. ولا تحاول مره اخر فرض سيطرتك على ارض نحكمها نحن...
مخائيل: حاضر...
الحرمه سكرت المكالمه و بهدوء بعدت القناع و اتصلت: كل شيء على مايرام سيدي..
نواف بابتسامه: شكرا جزيلا سيلن ما كنت لانجح من دووونك...
سلين: لا تشكرني سيدي فهذا واجبي...
نواف: انتظر الاخبار الجيده اذن... وعودتك الينا.....
سلين : حسنااااا
نواف سكر الخط وسلين ضغطت الموبايل على صدرها : لو تعرف كم اشتقت اليك......
-
-
بعد اقل من عشرين دقيقه رجعت كل الاسهم الشركات لاهلها و منهم نواف اللي كان مصدومين منه اسامه و منصور لما جوا يبشرونه في بيته من صباح الله خيـر...
نواف: قلت لكم اني مستحيل اقدم على خطوه من غير دراسه لها وهذا هو كيفن ضرب مخائيل مثل ما كنت متصور...
منصور: بصراحه عفيه عليه فكنا من هذاااا القثيث بوفهااد وووع...
اسامه: يااا اخوي بوفهااد ما كان الا تابع ينفذ اوامر سيده مخائيل و الي كان مخطط حتى يستولي على المنطقه بس ما قدر خوف من اللي اقوى منه...
منصور: يستاهل...
نواف: عموما انا اعطيكم صلاحيه التحكم بالشركه بعد استشارت ادوارد خصوصا اني محتاج راحه طويله بعد اللي صار..
اسامه: اللي تشوووفه.... هههههه جو جديد...
منصور انقهر من كلمه اسامه و شلون يقولها ببساطه ما كأن نواف زوج بنته...
نواف ابتسم له: اكيــــد...
اسامه: اجل اخذ راحتك... يالله ياا اخوي..
منصور عطى نواف نظره عدم رضى و طلع بس نواف تجاهلها و بهدوء قال: تقدرين تطلعين من تحت الطاوله..
ايمان بسرعه طلعت من تحت مكتب نواف اللي ما كان احد جالس عليه: شلوووون عرفت؟؟؟
نواف بابتسامه: سمعت صوت الخرفشه.... ولانا بيتنا ما فيه فيران عرفت انها انتي...
ايمان قربت منه بهدوء: كنت جايه اشرك على اللي سويته مع مشاري بس يظهر اني بسحبه...
نواف: ليش؟؟
ايمان: لانك طلعت حاسبها عدل و مستحيل تخسر علشان جذي وافقت..
نواف: الموضوع ماهو بهذي البساطه عزيزتي ... احتمال ان كيفين ما يتدخل كان كبير.. يعني كان ممكن اخسر...
ايمان بابتسامه: اذا كان الكلام جذي اوكي... مشكووور على اللي سويته مع مشاري..
نواف: عفوووااا....
ايمان كان ودها تعرف شنوو قصه الجو مال نواف بس حبت تتظاهر بالعكس: سمعت انك تبي اجازه...
نواف :اكيد..
ايمان: فين؟؟
نواف: ما ادري بس ممكن في البيت...
ايمان: ما اعتقد انك ان جلست في البيت بترتاح... لانك مصيرك بتشتغل ..
نواف: اجل ايش اسويه..
ايمام: اطلع .. جرب اشياء ما عمرك سووويتها...
نواف ابتسم لها بخبث: ايش رايك تكوني مرشدتي اجل؟؟
ايمان من غير تفكير : اكيـــد..
نواف: انا و انتي بس.. في رحله..
ايمان : اوكي............. ايش؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
-
-
-

يتبع....

اعتقد يااا حلوووات ان الباارت طووويل و يعووضكم عن التاخير.. هههه
اترككم مع التوقعااات

التوقعات:
1= ايش اللي ينتظر نواف وايمان في رحلتهم وهل ايمان بتوافق تروح؟
2= مشاري وعواطف هل بتنكتب لهم قصه حب عميقه؟
3= النشاطات المشبوه لنواف الى اين
4= اسامه ومنصور هل بيشكون بنواف و يحاولون ينتقمون من مشاريو ابوه
5= ريم هل بتتطور مشاعرها اتجاه نواف
6= هل نواف تطورت مشاعره اتجاه ريم
7-
8-
9-




0 داعش يحكم سيطرته على أكثر من 5 أضعاف مساحة لبنان
0 عدسات لاصقة تعرض الرسائل من الهاتف إلى العين
0 المفاجأة المتوقعة.. بشار حافظ الأسد المرشح السابع
0 أكبر مستعمرة للطيور البحرية في العالم بنصف مليون طائر
0 الطفلة السعودية رند الشهيلي... الفنانة المعجزة
0 أهم 10 أطعمة مفيدة لبناء العضلات
0 جوريتي.. كل عام و الفرح توأم لك
0 هل سألت نفسك يوما لماذا تمسك القطة أبنائها عند مؤخرة رقبتها ؟؟
0 ما الفرق بين : Photo , Picture , Image ؟ وفيما يستخدم كل منهم ؟!!
0 تذكير لجميع المشرفين و المراقبين..
0 مدينة كــ راكــوف
0 ْْ طلب اجازةْ ْْ
0 أطول برج في جنوب خط الاستواء يحط في إستراليا
0 الأقزام الصفراء قد تساعد في اكتشاف كواكب مماثلة للأرض
0 لا يا أفلاطون
صمتي قاهرهم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-26-2014, 05:42 PM   #23
::نـائب المدير العام::
 
الصورة الرمزية صمتي قاهرهم
 
تاريخ التسجيل: Oct 2011
الدولة: في مكان ما على جزيرة العرب
المشاركات: 30,017
مقالات المدونة: 3
معدل تقييم المستوى: 10
صمتي قاهرهم will become famous soon enough
افتراضي




البارت العاشر:


في الطياره الشخصيه الفخمه ايمان كانت تتامل الاطباق الكبيره و المصففه بكل اناقه قدامها على طاوله الاكل..
بكل استمتاع مدت يدها للاكل: احس بالذنب لاني قلت لفاطمه السفر بالطياره الخاصه ممل..
نواف اللي كان جالس قدامها اكل بهدوء: انا فعلا سعيد ان الاكل عجبك..
ايمان وهي تاكل بكل شراهه : ما قصرت يااا حياااتي ... و ان شاء الله بخلي هذي الرحله .. ممتعه بشكل ما عمرك شفته في حياتك..
نواف اكتفى بالابتسامه لها وهو يقول في نفسه: راح تكون فرصه مناسبه حتى اثير باقي افراد العائله و ادرسك فيها يا ايمان المزيفه لاني لحد الحين ما حصلت فرصه اتفرغ لك فيها...
ايمان وقفت عن الاكل و حركت عيونها لنواف اللي واضح انه كان في عالم ثاني: نوااف؟؟؟ ليش ما تاكل..
نواف انتبه على نفسه انه طول في التفكير ابتسم و بسرعه برر لها: اسف كنت افكر باي مطعم راح نتغدى اليوم خصوصا ان باريس فيها مطاعم كثيــره...
ايمان توسعت عيونها على الاخـر: باااااااااااريس؟؟؟
نواف وهو يرفع حاجبه لها: اول مره تزورينها ؟
ايمان هزت راسها بالنفي: رحت لها قبل سنتين مع فواز و بابا محمد... طبعاا ما قدرنا نجلس فيها غير اربع ايام لانها كانت غاليه كثير... بس بابا محمد اصر نروح لها لاني كنت مشتوقه ازورها..
نواف وهو يعطيها نظره هاديه: يظهر ان بوجسار يحبك كثـير..
ايمان: وانا بعد احبه واييييييييييييييييييييييييييييييد.. بصراحه مافي صفه حسنه ماهي فيه... ورغم التربيه الممتازه اللي رباني اياها ...طلعت عكسه بالضبط!!
نواف بابتسامه: ليش عكسه؟؟
ايمان: لاني لساني طويل و ما عجبني العجب.. ولا احب اسكت عن حقي ولا احب احد يفرض رايه على ولا...
نواف قاطعها بضحكه: ههههههههههههههههههههههه......... كل هذا فيك مستحيل اصدق.. الا اذا كنتي وحش..
ايمان وهي ترفع حاجبها في وجها: اجل لا تصدق..
ايمان كملت تاكل اكلها و تجاهلته: زعلتي؟؟؟
ايمان مدت بوزها و كملت تاكل... نواف دخل يده في جيبه و طلع لها بطاقه سحب آلي: هذي لك... حتى تشتري اي شي في خاطرك.. ولا تترددين.. بسبب السعر ايا كان
ايمان حركت راسها للجهة الثانيه: ماني محتاجه... فارس الله يخليه لي اشترى لي اشياااااء كثيره قبل كم يوم و حط لي خط خاص فيني مفتوح و موبايل جديد...
نواف بكل غرور عطاها ابتسامه ساخره: تقارنين فارس اللي عطاك كم الف ريال وهو مجبور فيني..
ايمان رفعت حاجبها : مجبور..
نواف: بامر من ابوه ... اللي طلب منه يتقرب منك حتى تصيرين اقرب له و لعائلته من باقي اخوانك
ايمان عقدت حواجبها: نواف انت اكيد تمزح..
نواف: انا ما امزح في مثل هذي الامور.. الدليل على هذا هو ان فارس ما صرف اي ريال من حسابه الشخصي .. و انما من حسابه في الشركه ... بمعنى صرف عليك من مال مشترك بينه و بين باقي افراد عائلته... و اسهمها . وهذا يدل على انه ما كان يشتغل لنفسه و انما لعائلته بشكل عام..
ايمان نزلت السكين و الشوكه اللي كانت تاكل فيها وهي تتذكر كلام سعود اللي سمعته قبل كم يوم و مازال في بالها..
-
سعود كان عاقد حواجبه كنوع من المزاح ايمان رمت كره السله عليه بخفه، التقطها سعود بس استمر العصبيه على وجهه: اسمعيني زيييييين!! مزيفه
ايمان: شنوو؟؟
سعود: ان كنتي تظنين اني ماني عارف انتي من و فين هي الحقيقيه فانتي غلطانه... انا عارف انك مانتي عمتنا الحقيقه و انك جيتي لهنا حتى تسرق ثروتنا كلها...
ايمان توسعت عيونها صدمه : انت ايش اللي تقوله...
سعود رمى الكره بقوه و ضربت بكتف ايمان و كانت بتصيب وجهها لو ما بعدت عنها بتالم قالت: تضربني يااا سعوود؟؟؟ تضرب عمتك؟؟؟
سعود: انتي مانتي عمتي يا بنت الحرام .!!! و اسمعني زين مافي احد في هذي العايله يحبك او متقبلك... كلهم يجاملون علشان يكسبون جدي قبل لا يموت اللي ما نعرف من فين طلع لنا هذي الوصيه .... و نعرف بعد بخطتك اللي رسمتيها حتى تاخذي مكان عمتنا ضعيفه الشخصيه؟
ايمان كانت مستغربه و مصدومه من اللي كان يدور في راس سعود : اي مزيفه انت عن شنو تتكلم؟؟
سعود : لا تصطنعين البراءه انا عارف كل شيء.. وماهي بعيده انك تكونين ترسمين تتزوجين واحد منا !! او جسار كهديه لهذي الخدمه الحقيره !!!! لكن نوااااااااف انسيه!! فاهمه نواف زوج اختي ديماا و لا يمكن اسمح لك تعترضين طريقه او تهدمين اللي اخطط له سنين ...
-
ايمان نزلت راسها بالالم وهي تتذكر هذا الحوار بينهم و تقول في نفسها : فارس حتى؟؟؟ ظنيت سعود ذاك اليوم يتكلم عن نفسه..
نواف عطاها نظرها متالمه مزيفه: ضايقتك صح؟؟ بس الافضل انك تعرفين حقيقتهم حتى ما توقعين في افخاخهم اللي رسموها لك.... من بينهم كلهم اضمن لك بومشاري و عياله بس اسامه و منصور... لا
ايمان تذكرت كلام محمد قبل لا تسافر و قارنته بكلام نواف.. رفعت عيونها له و بهدوء: و ليش ما تكون انت بعد غير مضمون..
نواف ابتسم لها و كمل اكله: انا ما عندي اي مصلحه في التقرب منك.. خصوصا ان نصيبك اللي هم يسعون وراه عندي اضعافه..
ايمان عطته نظره عدم فهم : ليش نصيبك اكبر؟؟ ساره اختي نصيبها اقل بكثير منهم؟؟
نواف ضحك بهدوء على كلامها : اي نصيب تتكلمين عنه.. امي ما اخذت نصيبها من الثروه اصلا.. اللي عندي هي فلوسي انا اللي كسبتها خلال سنوات عملي مع جدي و اللي من خلالها رفعت اسم شركتنا عاااااالي كثير..
ايمان بصدمه: معقوووول؟؟؟
نواف: اكيد... انا رئيس مجلس الاداره و املك 51% من الاسهم بمعنى ان الاغني فيهم..
ايمان في نفسها: هذا يفسر سبب خوف سعود من اني اكون مزيفه هدفها الزواج من نواف..
نواف وهو يغمز لها: تفكيرين كيف انتي غير محظوظه لانك لا يمكن تتزوجني صح..
ايمان: بصراحه لا......
نواف استغرب لان وجهها كان خالي من التعابير بمعنى ان كلامها صح: ليش؟
ايمان بهدوء: بما انك الاغنى هذا يعني انك مشغول طول الوقت و دايما مسافر حتى اهلك ما تشوفهم الا من وقت الى وقت و لمده قصيره.. وبصراحه ارثي لحال ديما لانك بتكون مشغول عنها كثير.. ولما يصير بينكم عيال راح يحسووون بغياب ابوهم عنهم و تدريجيا راح تكون مجرد اسم في العايله لا غير..
نواف للحظه مرت في ذاكرته صور حياته مع امه الحقيقه من غير وجود ابوه و كيف كان سعيد و كيف تغير كل شيء بمجرد موتها و انتقاله لحياته في بيت ابوه و شلون كان غايب عنه و عايش حياته بكل استقلاليه: كلامك صحيح...
ايمان ابتسمت: من الافضل تغير اسلوبك.... و خل نعتبر هذي الرحله بدايه جديده و تجربه تغير فيها اسلوبك... نشوف تنجح ولا لا..
نواف: هذا اختبار ولا تجربه.؟
ايمان وهي تغمز له: الاثنين مع بعض...
نواف: وايش هي الاسئله يا استاذه ايمان...؟
ايمان وهي تعدد باصباعها: ممنوع لقاءات عمل، ممنوع تشتغل في البيت ، ممنوع تتكلم بالشغل حتى على الموبايل ، ممنوع توقع اي ورقه تتعلق بالشغل .. خلال هذا الاسبوووع بس..
نواف: بصراحه امتحانك صعب ... بس بحاول انجح..
ايمان : اكيد بتخسر و بسرعه قياسيه بعد...
نواف: الموضوع صاار عناد فاكيد راح انجح..
ايمان: خل نشووووف
-
-
الرياااض:
ساره كانت جالسه في الحديقه بوسط جو رومانسي مع زوجها جاسم يشربون الشاي و ياكلون من الكيك اللي صنع على يد الطباخين الماهرين في القصر..
بونواف: تصدقين يا ساره ودي لو اخذ اجازه و نروح انا وياك برحله نغير فيها جو خصوصا ان صارلنا مده ما طلعنا فيها لحالنا..
ساره وهي تبتسم له: قصدك شهر عسل جديد؟؟
بونواف ضحك و هز راسه لها ساره ابتسمت و كملت: يا مراهق في الستين...
بونواف وهو يفرد جسمه على الكرسي بكل شموخ: وليش ما اصير مراهق توني صغير و بصحتي و عندي ثروه كبيره..
ساره وهي تحرك يدها على شعره الابيض: وهذا ايش ياا حظي..
بونواف ضحك بس كمل بثقه: اصلا الشعر الابيض موضه جديده بين شباب اليوم ...
ساره وهي تضحك على تعليقه: و تجاعيد وجهك بعد موضه..
جاسم تافف بس ابتسم لما شاف بناته فاطمه و عواطف يمشون لعندهم: هههه هذووول حبيباتي اللي بيوووقفوون في صفي..
عواطف وهي تبتسم لابوه بعد ما باست راسه و راس امها: ليش بابا داخل بحرب مع ماما..
فاطمه جلست بهدوء طبعا من غير لا تسلم: لا اكيد ماهم متفقين على موضوع و بياخذون راينا..
بونواف كان يكره الاسلوب الجامد في فاطمه حتى انها ما تعبرهم امها و ابوها في نظرها هم جزء من العائله فقط: لا داخل حرب.
فاطمه كانت تتامل اظافر يدها و تعدلهم بالمبرد: ههه حرب بارده ولا بالسلاح الابيض..
ساره : هههههههههههههههه لا حرب نوويه..
عواطف ضحكت على تعليقهم: الله يكفينا شرها .. و شر الشجار بينكم... ايش اللي صاير..
ساره وهي تاخذ لها قطعه من الكيك: ابوك يظن نفسه شاب و يبنا نروح شهر عسل جديد..
عواطف باستمتاع: واااوو.. بابا روومانسي....
جاسم ضحك و ضم عواطف لحضنه: شفتي البنت الحلوه اللي تونس ابوها ...
ساره: بنتي مسكينه كل شيء عندها رومانسي...
فاطمه: تربيتك... لازم تصير رومانسيه...
جاسم كان بيرد على فاطمه بس ساره سبقته: ليش يااا فاطمه تربيتي فيها شيء؟؟
فاطمه حست ان كلمتها من غير قصد ازعجت امها و ابوها : ما قصدت هذا يا ماما.. بابا رومانسي وانتي رومانسيه.. علشان كذا عواطف صارت رومانسيه..
جاسم: وانتي ليش مانتي رومانسيه..؟؟ مع انكم خوات..
فاطمه بغرور: انا تربيت نوااافي ... انسانه واقعيه و دلووووعه..
جاسم: فاطمه عيب هذا الكلام..
فاطمه بغرور وكان كلامها عادي..: بس هذي الحقيقه باابا..
جاسم تجاهلها و كمل ياكل من الكيك... تصرفات فاطمه بالنسبه له وصلت مستوى ماعاد يتحمله ابدا و على اتفه شيء صاير يتشاجر معها... ما حب يخرب الجو الهادي اللي كانوا عايشينه بالصراخ عليها ... فحط باله في الاكل..
بعد دقايق من الصمت المتبادل تقدمت من عندهم مدام انجيلا مسؤوله البيت و بعد ما استأذنت انقلت رساله لافراد البيت ..
مدام انجيلا بكل هدوء: سيدي سيدتي... اتصل السيد ادوارد و طلب مني ابلغكم ان السيد نواف بيغلق جميع ارقامه خلال رحلته و انه ان حدث امر مهم ان يتم ابلاغه وهو سيقوم بايصال اي رساله له..
فاطمه حركت عيونها بعصبيه: نوافي سااافر؟؟
مدام انجيلا هزت راسها بالايجاب ، ساره بهدوء سالت: توه راجع.. متى مشى وما حسينا فيه؟؟
مدام انجيلا: لم يقرر الا منذ ساعات قليله... بعد ان خرج السيد اسامه و السيد منصور من غرفه المكتب ... رافق الانسه ايمان لغرفتها حتى تاخذ اغراضها الخاصه وغادرا بسرعه..
فاطمه بعصبيه: ايماااااااان؟؟؟ مساافر مع ايمان..
مدام انجيلا انصدمت من رده فعل فاطمه القويه: اجل سافرا معا...
فاطمه عطت نظره لامها و ابوها .. ساره عضت على شفايفها و بعدها حركت عيونها لجاسم: ولدك تجاوز حدوده...
جاسم: ما توقعته يسافر معها و من غير لا ياخذ راينا بس اختك مشتركه معه في الخطأ..
ساره: عمرها 17 سنه توها بزر الخطا من الرجال الكبير.
جاسم: بقول لادوارد يبلغه اني ابي اكلمه و بطلب منه يرجع بسرعه...
ساره: والله خوووفي يرجع لي متزوجها...
جاسم: ساره انهبلتي... ايمان..
ساره: ماهي خالته... ولا نسيت .... و انا واثقه ان هذا الشيء في باله...
جاسم: يعني هي ما تدري؟؟
ساره نزلت راسها وتنهدت: ما ادري.. بس ما اعتقد انها جرئيه لدرجه تسافر مع واحد غريب عنها...
جاسم: خل نصبر و نشوووف اخرتها معهم...
-
-
-
في سياره البنتلي كانت ايمان تستمع بمناظر باريس الجميله من خلال الشباك: رووووووووعه..... تغيرت كثير عن اخر مره زرتها...
نواف بابتسامه: طبعا... المدن الكبار لازم تعطي انطباع مختلف عند الانسان في كل مره يزورها انا بالنسبه لي اقدر الاحظ كل التغييرات لاني ازورها باستمرار... سواء في الشغل او مع الاهل
ايمان: والاهل تقصد فيهم فاطمه صح؟
نواف ضحك: هههههههههههههههههه يعني..
ايمان مدت بوزها وحددت عيونها على اللي كان جالس جنب السواق: انزين حتى معها المومياء الصامته تكون معك..
نواف ضحك على تعليقها باستمتاع: هههههههههههههههههههه قصدك ادوراد... حرام عليك... انا ما اقدر اروح مكان من غيره...
ايمان باصرار على كلامها: بس احنا رايحين رحله استجماميه ماهو لشغل فمافي داعي يكون معنا...
نواف: ادوارد له وظائف كثيره مهمه بالنسبه لي و ماهو بس شغل الشركه..
ايمان بتملل: اقنعتني..
نواف رجع ضحك: ههههههه مع ان فاطمه و زوجاتي السابقات كلهم غاروا منه تعابير الغيره على وجهك هي الاحلى..
ايمان بانفجار: انا ما اغيـــــــــــــــــــر.......................... لحظه زوجاتك؟؟
نواف وهو رافع حاجبه لها: مسميتني نسونجي و انتي ما تدرين اني عندي زوجات كثير؟
ايمان هزت راسها: كل اللي اعرفه انك مملك على ديما بس...
نواف: صدمه.... لا يا حياتي انا متزوج مسيار اكثر من وحده... حلو..
ايمان : بس انت متزوج ديما؟؟
نواف: واذا؟
ايمان: ديما بنت خالك شلون ترضى تحط عليها حريم؟
نواف بهدوء: عادي...
ايمان بعصبيه: ياااااا بروووودك....
نواف: بوسعود و ديما موافقين على هذا الوضع انتي ايش اللي حارك...
ايمان: بصراحه ما ادري شنو اللي عاجبها فيك..
نواف عطاها نظره ساحره : ما تعرفين يااا ايمااان..
ايمان ببرود هزت كتفها له: طبعا لاا يااا سيد نواف...لا تقولي الشكل لاني اعتقد ان الشكل هو سبب كل المشاكل اللي تصير..
نواف: بس ديما ما تفكر مثلك.. هي تحبني مثل ما انا و عاجبنها لو اخذ عليها مليون وحده المهم تكون هي الزوجه قدام الناس و المجتمع..
ايمان: مسكينه ارثي لحالها..
نواف: انتي اللي مسكينه... تهتمين لوحده ما تحبك و لا تطيق وجودك قربها...
ايمان بعصبيه: وانت ان شاء الله كم وحده متزوج..
نواف وهو يتظاهر انه يعد باصباعه: بصراااحه ماني ذاكر عموما انا كنت اتزوج و اطلق بسرعه اللي ما تعجبني و بعدها ارجع اتزوج وحده جديده تكون عده وحده من اللي طلقتهم انتهت و ابدي اخذ من جديد و...
ايمان وهي تسكر اذنها: بس بس بس ما ابي اسمع... اوووووف
نواف ضحك عليهاا: هههههههههههههههههههههههههههه يعني عندك نقطه ضعف يا المرأه الحديده..
ايمان حركت وجهها لبعيد و ظلت تتامل الشوارع من الشباك نواف حتى يغير الجو قال بهدوء: اللي ذاكره ان ثلاث منهم تزوجتهم هنا في باريس مدينه الرومانيسه..
ايمان تنهدت و قالت بهدوء : غلط باااريس ماهي مدينه الرومانيسه...
نواف : ايش؟
ايمان بهدوء: مدينه الرومانيسه هي البندقيه في ايطاليا...
نواف بتعجب من كلامها: هههه حلوه يا سيده الرومانيسه...
ايمان بعصبيه: انا ماني سيده الرومانسيه انا سيده الحب...
نواف وكان الكلمه لها وقع غريب في قلبه: هههههه مصدقك يا سيده ماغي..
ايمان وهي تطلع نفس راحه طويل: واخيراااااااااااااا واحد في هذي العايله صدق اني ماغي..
نواف كمل ضحكه وهو معجب باسلوبها....: ما شاء الله عليك...
استمر حوار نواف و ايمان على موضوع الرومانيسه و الحب دقايق طويله ايمان كانت تحس بشيء غريب وهي تكلم نواف و كان معرفتها فيه ماهي بسيطه و انكا من فتره و نواف كان يسايرها طبعا هو ما كان مصدق انها سيده الحب لانه يعرف شكل سيده الحب الحقيقيه ..
وصولوا القصر و انبرهت ايمان فيه التصميم الملكي القديم و اللي يعود لعصر النبلاء في فرنسا الحديقه اللي تجمع انواع مختلفه من الازهار اللي في حياتها ما شافتها غير في الصور ..
انفتحت البوابه الضخمه المزينه النقوش المختلفه و انبرهت ايمان اكثر بمنظر البيت من الداخل اللوحات المذهبه الكبيره و التحف المذهله...
ايمان بانبهار صرخت باعلى صووووت: ايش هذااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا؟؟؟
نواف بابتسامه غرور: عجبك؟
ايمان: اكيــــــد كانه واحد من القصور اللي شفتها في الافلام... بصراحه في حياتي ما توقعت ان الواقع احلى بكثييير
نواف : القصر كان ملك لواحد من النبلاء السابقين باعه بعد افلاسه تناقلوه مجموعه من الاثرياء لحد ما وصل لي... طبعا انا اجريت عليه الكثير من التعديلات ..
ايمان كانت تتامل السقف المزين بالديكور الفرنسي القديم: تعديلات مثل شنوو..
نواف: استبلت بعض الاثاث و بعت اللوحات و التماثيل الفاضحه.. خصوصا انها ما عجبت امي...
ايمان عقدت حواجبها بحقد له نواف ما كان فاهم سببها لهذا سال: ليش هذي النظره..
ايمان بتافف: يعني لو ما طلبت ساره ما بعتهم صح...
نواف انفجر ضحك: ههههههههههههههههههههههههههههه احلى ما فيك انك فاهتمني..... انا انسان احب الجمال و مستحيل اتخلص من شيء جميل...
نواف غمز لايمان شيء رفع ضغطها اكثر.. ايمان عطته ظهرها و مشت تتامل القصر و اللوحات اللي فيه...

ايمان عجبتها لوحه غريبه ما كانت من التحف العالميه... كانت لبنت لابسه فستان ابيض روماني شقراء شعرها طويل مموج مسكره عيونها يطير شعرها و من وراها ورود حمراء متناثره و في يدها مثل الضوء على شكل قلب...: عجيبه...
تحركت ايمان شوي و شافت لوحه ثانيه لنفس البنت راكبه بعربه بخيول بيضاء تعبر قوس من الورود على شكل قلب...بس في هذي المره كانت عيونها مفتوحه و لونها تركوازي فاتح
ايمان انصدمت في اللوحه الثانيه مشت على كم لوحه ثانيه لقت نفس البنت و الاخيره كانت البنت لابسه كانت واضحه لابسه فيها البنت فستان وردي فرنسي قديم بفتح صدر كبيره و شعرها مموج و مرفوع لفوق و شعرها من قدام نازله على كرسي مذهب كانه عرس من فوق عليه شكل قلب من احجار مميزه ... كانت البنت لابسه عقد مكتوب عليه احرف ايمان قرتهم باستغراب: ماغي؟؟ هذي بنت النبيل اللي قلت لي عنه؟؟؟
نواف ابتسم وهز راسه بالنفي: لا... هذي لوحات جديده طلبت رسمها من فنانين محترفين من صوره مبدئيه رسمتها لماغي.... سيده الحب..
ايمان بتعجب :هااا؟؟؟
نواف فهم سبب تعجبها و بعدها قال: لا تستغربين انا معجب بسيده الحب...
ايمان عقدت حواجبها: مافي داعي لهذي المقدمه.. تقدر تعلق صورتي بدل هذي اللوحات الفاشله..
نواف بضحك: انتي لحد الحين مصره على موضوع انك السيده ماغي
ايمان: انااا ماااغي والله ليش ما تصدق..
نواف عطاها ظهره و هو يضحك: مصدقك ...
ايمان انقهرت و حركت عيونها للوحه من جديد: على اي اساس حضرتك رسمة اللوحه..
نواف: من صفات عرفتها منها ...
ايمان ظلت تتامل الصوره بتملل وهي تقول في نفسها: الصوره ما تشبهني ابدا يااااا حقير شعر اشقر و عيون تركوازيه و ضعيفه عكسي...............لحظه..
ايمان توسعت عيونها بعد ما تاملت الصوره عدل و مر في بالها حوار قديم مع وحده من العضوات...
-
-
قبل سنه في محادثه صوتيه...
ايمان تتكلم من خلال المايك و تحاول تحل الواجب الصعب للمدرسه: وربي لو افتح مكتب علاج مشاكل الحب اربح اكثر من شغلي الحالي اللي ماله داعي.
نواف من ورا مغير الصوت... لصوت بنت ( كوكي) : هههههههه يا كثر ما تكرهين شغلك في كل مره اكلمك فيها تذمين فيه....
ايمان: شنوو اسوي .. بلاء و ابتليت فيه...
كوكي: بس يااا زعيمه صار لي مده طويله معك و لحد الحين ما عرفت انتي ايش اللي تشتغلينه..
ايمان: مو شغلج.
كوكي: حرام عليك...
ايمان رمت كتاب الرياضيات على الارض و داسته بقوه: اشتغل في مكان مليق و كريهه و ما اعتقد احد يحبه...
كوكي: ههههههههههههههههههههههههه اقدر اتخيل انك تفجيرين غضبك فيه الحين...
ايمان: لا تتصرفين بذكاء ترا ما احب اللي جذي...
كوكي: اموت و اشوف شكلك..... يا ترا انتي حلوه مثل كلامك...
ايمان: كوووكي لو ما اعرف ان صوتج صوت بنت كان قلت انج ولد من هذي الكلمه..
كوكي:هههههه ليش انا ما قلت شيء..
ايمان مشت لعند المرايا في غرفتها و صارت تتامل شكلها..: لوووول مو مشكله... اكيد انااا حلوه
كوكي يا ليت اقدر اعرف شلون شكلك، عيونك... شعرك جســمك...
ايمان: انتي قولي لي اول؟
كوكي: انا بيضاء و طولي 185 سم و ...
ايمان: الله !!!! 185 ؟؟؟ انتي عمود متحرك...
كوكي: ههههه شفتي شلوووون؟؟؟؟
ايمان : الحمد لله انا طولي 173 كنت اظن عمري عملاقه...
كوكي: ههههه لا يا حياتي هذا طول عارضات الازياء ... احلى طول... بس اتمنى يكون جسمك متناسق معه..
ايمان حركت يدها على الزوائد الشحميه في خصرها و زنودها و بكذب قالت: اكيد ... اصلا انا جلد على عظم...
كوكي: وووع..
ايمان: قصدي... جلد على عظم بشكل منسق.. الاجزاء المهمه اكيد بارزه...
نواف ابتسم بخبث على كلمتها لو كانت بس تدري ان اللي تكلمه رجال : وواوو كذا اوكي... انزين شكلك؟؟
ايمان حركت يدها على وجهها اللي كانت تشوف انعكاسه على المرايا، وجهها كان ضعيف و شعرها مربوط بشكل مهمل و نظاراتها الكبيره على وجهها ما قدرت توصف هذا الشكل لوحده من معجباتها فابتدت رحله الكذب: انا شقرا ... لون شعري اشقر بخصل ثلجيه....عيوني تركوازيه مكحله طبيعي و رمووووشي كثيفه... شفايفي مرسووومه بشكل...
كوكي قاطعتها بسرعه: هههه ما شاء الله باربي هذي...
ايمان: تضحكينن.. خلاص ما راح اكمل...
كوكي وهو مو مصدق كلامها: اوكي كملي يااا زعيمه..
ايمان وهي تعيش الجو و تتخيل الشكل النهائي: طبعا شعري اموت اني اموجه و ارفع جزر منه و احط فيه ورده حمرا من تحت ...
كوكي: ما شاء الله اميــره...
ايمان: اكيد انااا اميره هههههههههههههه...... كل اللي ناقصني كرسي ملكه مكتوب عليه ملكة الحب....
-
ايمان توسعت عيونها بصدمه من الذكرى حركت عيونها لظهر نواف اللي كان يكلم وحده من الشغالاات من غير تفكير قالت: كوكي؟؟؟
نواف اللي كان معطيها ظهره توسعت عيونه.... بس بسرعه غير ملامحه لنظره هاديه: هلااا؟؟ ايش قلتي؟؟
ايمان حست انها غلطت و بابتسامه قالت: ولا شيء...
نواف بابتسامه: هذي انطوانتيت راح ترافقك لغرفتك و تعطيك الملابس اللي اشتريتها لك...
ايمان ابتسمت: اشتريت لي ملابس..
نواف: اتمنى يعجبك ذوووقي..
ايمان: احتمال انه ما يعجبني كبير خصوصا ان ارضاء ذووووقي صعب...
ايمان مشت مع الشغاله للغرفه وهي تقول في نفسها : يمكن تسرعت... و هذي مجرد صدفه... كوكي بنت اناا متاكده...
نواف ظلت عيونه على ايمان اللي صعدت السلم الضخم مع الشغاله الفرنسيه.. : اسم كوكي ... شلون نادتني فيه.... معقوله تكون ماغي....... لااا مستحيل... كلام ماغي غير... وهذي غير...
ادوارد قرب من نواف و معه موبايله: سيدي انا اسف على ازعاجك لكن الوالد اتصل اكثر من مره و مصر على انه يكلمك...
نواف: ابوي؟؟؟
اخذ نواف الموبايل من ادوارد وهو متملل : الو؟؟
جاسم بعصبيه: واخيرا تكرمت و رديت علي؟؟
نواف: ايش سبب هذي النبره الغاضبه...؟؟
جاسم : تتكلم وكان الموضوع بسيط وانت عارف سبب عصبيتي يااا ولد..
نواف انقهر من كلمه يا ولد: مافي داعي لهذا الكلام ... ما اعتقد ان في سفري سبب لهذي العصبيه..
جاسم: الا في.. ايمان...
نواف: اعتقد اني اخذتها بموافقتها و ماهو غصب عنها او من غير لا تدري...
جاسم: انت تدري ان ايمان ماهي وحده من محارمك و فوق هذا استغليت جهلها لهذي المعلومه و اخذتها معك...
نواف رفع حاجبه: يعني هي ما تدري؟؟
جاسم: لو انها تدري كان ما رضت و لو عرف جسار بيسبب لنا مصيبه...
نواف بابتسامه خبيثه: انا ما نظرت ابدا لايمان على انها غريبه بالعكس اعتربتها خالتي و حتى اني اناديها خالتي رغم فارق العمر بعكس باقي افراد العائله.. بس يظهر ان عقليتكم المريضه هي اللي ترفض تصديق هذا الشيء... كل تفكيركم مريض..
جاسم كان مصدوم كلام ولده الاسلوب الغير محترم معه كان شيء معتاد لكن تحسيسه بانه انسان مريض و معقد كان شيء ثاني...: نواف اسمعني..
نواف: انت اسمعني.!!! انا نواف البدر مليون بنت تتمناني تتصور اني ممكن انظر لوحده قبيحه مثل اخت زوجتك!!! هذا واحد ... اثنين ان كنت ابي شيء منها راح اخذه و متى ما بيغت و حتى لو قدامكم يعني ماني محتاج اخذها مكان بعيد حتى اسوي اللي ابيه....لانه مافي واحد منكم يقدر يفتح فمه بكلمه... والحين بااااااااااااي... عندي اجازه اقضيها ...
نواف سكر الخط بسرعه في وجه ابوه من غير لا يعطيه يتكلم كلمه زياده و رجع الموبايل لادوارد...
ادوارد: ما الامر...
نواف من غير نفس: ولا شيء...
ايمان وهي تركض على الدرج: نوووووووووووووووووووووووووووووووووووواف
نواف غير ملامحه لابتسامه مصطنعه: هلاا
ايمان ركضت له بعصبيه: ايش هالملابس اللي اشتريتهم لي؟؟؟؟؟؟
نواف: اشهر الماركات العاليمه و افضل المصممين؟؟
ايمان: للاسف ما عجبوووني يااا سيد عبقري...
نواف: ليش؟
ايمان: لانهم ماهم ستاااايلي....
نواف بضحك: وايش هو ستايلك يااا سيده ستايل...
ايمان بضحك: تعال معي السوووف وانا اوريك اياااه.
-
-
-
جاسم بعد ما سكر نواف الخط في وجهه ظل في مكتبه محوط راسه بايديه الثنتين و مطفي الضوء كان يبي يجلس لحاله من غير لا يجيه احد او يزعجه استمر وقت لحاله و بعدها قطعت انعزاله: بو نواف؟ ليش جالس في الظلام...
جاسم من غير نفس التفتت لها: لا تناديني بهذا الاسم....
ساره بخوف مشت لعنده وحطت يدها على كتفه : ايش اللي صار ؟؟ كلمت نواف...
جاسم: الحقييييييييير... ما يعرف يقدر هالشيبات اللي راسي ولا العمر اللي قضيته معه .. يكلمني اسوء من اسوء موظفيه و يهيني بكل وقاااحه...
ساره حست بالم من منظر زوجها و من اللي سواه ولده فيه هي كانت عارفه من اول يوم جاء فيه نواف لبيتهم ان حياتهم بتكون صعبه بسببه وانه ابدا ما راح يتقبلها او يتقبل ابوه... و رغم هذا نواف كان يتصرف بطبيعه عاديه بس في بعض الاحيان يظهر الوجه الحقيقي الحاقد عليهم ..
ساره: جاسم تعالي معي المجلس... جسار جالس لحاله...
جاسم بخوف حرك عيونه لها: لايكووون..
ساره: تطمن قلت له ان ايمان طالعه المزرعه مع البنات و ما حددت اي وحده فيهم حتى ما ننكشف..
جاسم وهو يتنهد الراحه: الحمد لله..
ساره وهي تهز كتفه: يالله تعال غير جو...
-
-


0 رواية أسى الهجران- للكاتبة/ #أنفاس_قطر#
0 توأم ولكن أغراب في جامعه أمريكيه / للكاتبه / دم حبيبي يرويني
0 الإعدام لقاتل زوجته في رأس الخيمة
0 مصطلحات عبرية في المطبخ
0 هل سألت نفسك يوما لماذا تمسك القطة أبنائها عند مؤخرة رقبتها ؟؟
0 في حبك أشق عصا الطاعة... وأخالف لوائح الكون
0 استقالة
0 صار لي موقف محرج هههههههه
0 بحيرة كيندو في الصين بحيرة الألف جزيرة
0 وادي أنتيلوب في كاليفورنيا
0 الأمم المتحدة: قلناها 17مرة لإسرائيل المدرسة للاجئين
0 ليس المهم أن نوجد جيلا يقرأ
0 زهرة البطه الطآئره...!!
0 لماذا ينطق رقم 90 في اللغة الفرنسية بهذا الشكل Quatre-vingt dix ؟
0 الموسم الثاني لحملة تنشيط المنتدى [الأقسام الأدبية]
صمتي قاهرهم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-26-2014, 05:44 PM   #24
::نـائب المدير العام::
 
الصورة الرمزية صمتي قاهرهم
 
تاريخ التسجيل: Oct 2011
الدولة: في مكان ما على جزيرة العرب
المشاركات: 30,017
مقالات المدونة: 3
معدل تقييم المستوى: 10
صمتي قاهرهم will become famous soon enough
افتراضي



جسار كان جالس في المجلس ينتظر عمته ساره اللي قالت انها بتنادي زوجها حتى يسلم عليه... طبعا هو قرر يجي يشوف ايمان لانه من اليوم اللي قبله بالليل و هو يتصل فيها وهي ما ترد... خصوصا انها كانت مخليه موبايلها في البيت و مسافره...
تنهد بعد ما حس ان عمته طولت و اخذت يشرب قهوته ياشر للشغاله تحط له بعد...
فاطمه دخلت المجلس مع عواطف وراها بس ما شافت جسار لانه كان معيطها ظهره:السلام عليكم
جسار وهو منزل راسه لما حس ان الصوت لوحده من البنات: وعليكم السلام..
فاطمه ارتسمت على وجهها ابتسامه عريضه عواطف كانت بترجع بس فاطمه مسكت فيها بقوه حتى تظل معاها ..
فاطمه بنبره دلع: جسار شلونك...
جسار بهدوء: بخيـر يا بنت عمتي..
فاطمه ابتسمت: ههه فاطمه ... اسمي فاطمه..
جسار كان عارف انها فاطمه من صوتها بس ظل منزل راسه و ابتسم: هلا فيج...
فاطمه اشرت على عواطف: وهذي اختي عواطف...
عواطف ظلت ساكته وهو شيء عجب جسار لان هذا هو التصرف الصحيح اولا هو ولد خالهم يعني مو اخوهم ثانيا ماهو القريب كثير مثل باقي افراد العايله حتى تكون طبيعيه معه: هلا فيج ...
فاطمه سحب عواطف و جلسوا شوي بعيد عنه: ليش جالس لحالك؟؟
جسار: عمتي راحت تنادي بونواف و انا انتظرتها هنا...
فاطمه انقهرت لان جسار كان منزل راسه طول الوقت ما كانت ابدا متعوده على هذا النوع من المعامله افراد عايلتها الذكور كلهم معجبين بجمالها و دلعها و كلهم يتمنون قربها حتى الشباب لما تتمشى بره البيت سواء في الديره نفسها او في الدول اللي بره كان الشباب دايما يحاولون يتقربون منها بس طبعا هذا كان مستحيل لان الحراسه عليها مشدده... خصوصا انها دلوعه نواف..
فاطمه حاولت تفتح موضوع بس ما عرفت لانه ما تعرف اي شيء عنه.... من غير تفكير اختارت السؤال الغلط: تدرس ولا تشتغل يا جسار؟؟
جسار بهدوء: اشتغل...
فاطمه ما عجبها رده هدوء و اختصار شديد وهي تحاول تفتح حوار: تشتغل ايش؟؟؟
جسار ما كان له خلق لها وكان عارف و متاكد انها تحاول تبني حوار معه فرد ببرود من جديد: محامي
فاطمه تظاهرت بالبرود رغم انها كانت تغلي من الداخل حتى فارس ما كان يتعامل معها بهذا الشكل: ما شاء الله محامي... عاد يقوولون ان شغله المحاماه صعب..
جسار استمر في بروده و انه ما ينولها مبتغاها : الحمد لله على كل حال...
جسار مد يده للشغاله علشان تعطيه فنجان ثاني .. فاطمه بسرعه قامت و خطفت الدله منها و اخذت تصب: تفضل...
جسار تنهد و حاول يبتسم رفع راسه للحظه و شافها .. فاطمه حست بنصر انه رفع راسه و شافت في عيونه نظره انبهار من شكلها و بسرعه نزله وكانه تذكر نفسه البارده..: تفضل..
جسار مد يده و اخذ منها الفنجان: شكرا..
عواطف كانت مصدومه من تصرف اختها و حاسه باحراج كبير .. خصوصا انها تعرف سبب هذا كله بس اللي هي عارفته متاكده منه ان فاطمه تبي فارس .. فليش تسوي محاولات على جسار؟؟
في هذي اللحظه دخلت ساره و جاسم وعلى كل واحد منهم ابتسامه مصطنعه: السلام عليكم..
جسار وقف الشيء اللي اجبر فاطمه تبتعد: وعليكم السلام.. هلا عمي..
جسار مشى لعند جاسم و باس راسه: شلونك يا جسار ولدي...
جسار هز راسه : الحمد لله بخيــر...
ساره اندهشت من وقوف فاطمه جنب جسار مشت لعنده و بصوت منخفض: انتي ايش قاعده تسوين؟؟
فاطمه بوزت: اقهوي ولد خالي .......غلط؟؟؟
ساره: حسابك معي بعدين...
جسار بهدوء بعد شوي : استأذن انا الحين...
جاسم مسك كتفه: تو الناس يا جسار اجلس معنا...
جسار هز راسه بابتسامه: السموحه يا عمي.. بسانا عندي شغل كثير و ما جيت الا علشان اتطمن على ايمان لانها ما ردت على اتصالي
فاطمه بتهور: يعني حتى انت ما قالت لك انها بتسافر
جسار انصدم من كلمتها و بسرعه توسعت عيونه ساره قرصت فاطمه بقوه: ااااااااخ ماما ....
جسار بجنون: ساااااااافرت متى ساااافرت و شلووون؟؟؟
فاطمه رغم ان جسار كان معصب و اهلها بعد كانت مستمتعه انه يتكلم معها بشكل حقيقي وماهو باختصار ردت عليه بسرعه: مع اخوي نواف اليوم الصبح و من غير لا تعلم احد...
جسار حرك عيونه لعمته: هذي اخر الثقه يااا عمه؟؟؟ تخلينها تسافر و مع انسان غريب !!!!
جاسم كان بيحاول يهدي الوضع: لا تلوم ساره ياا جسار... هي ما كانت تدري و ثانيا نواااف حسبت ولد اختها و هو ما يعتبرها الا ...
جسار بنبره غاضبه له : بس هو ماااهو محرم لهااا.... لا دين ولا قانون يقووول غير هذااا ... تواجدها معاه حرااااااام فاااهم!!!!!
جاسم من نبره جسار و كلامه عرف انه ما راح يقدر يعطي اي مبرر بس تدخل شخص غير متوقع انهى كل شيء
العجوز بومحمد قرب منهم على كرسيه اللي يدفعه ممرضه: ايمان طلبت الاذن مني وانا عطيتها اياه...
جسار حرك عيونه المتوسعه على الاخر : ايش؟؟؟
بومحمد: اعتقد ان قراري هو المهم... بمااااااااا اني ابوها..
جسار بعصبيه كان بيرد : بس..
بومحمد ببروده و نبرته القويه قاطعه: ما في بس... انت منوووو انت ايش بالنسبه لها ..
جسار حس ان كلمه بومحمد قويه كثير: اناا
بومحمد: ولد اخوها!!!! بمعنى انت مانت ولي امرها بما انها تملك اخوان حيين و فوق هذا كله ابوها موجود..
جسار: بس ما فكرت يا ولي امرها مدى خطأ سفرها مع واحد غريب..
بومحمد: وما فكرت كيف هو غلط انك تجي لهذا البيت اكثر من مره و ما تزور فيها جدك المريض اللي ما يفصلك عنه الا كم متر في هذا البيت؟؟؟
جسار صدمته كلمة جدها حس نفسه خسرات في المعركه معه وهو يقول في نفسه: مهاره كبيره في اسكات الخصم ... شيء ماهو غريب على الانسان اللي دمر خصومه لسنوات و ارتفع من مجرد تاجر بسيط الى مليونير...
بومحمد ابتسم بخبث: ليش ما ترد يا حضره المحامي...؟؟
جسار عصب و عطاه ظهره: انا طالع و لما ترجع ايمان راح اخذها معي للكويت بصراحه انتوا ناس مانتوا ثقه..
ساره صدمتها كلمته: جسااار...
بومحمد بسرعه رد: ان طلعت ايمان من هذا البيت قبل لا اعطيها الاذن راح اعتبر هذا تنازل عن نصيبها في الثروه...
جسارالتفت له: ايش؟؟
بومحمد بابتسامه خبيثه: و راح تخسر كل زبائنك بسبب اشاعه سيئه راح تنتشر عنك!!!
جسار : انت انســـــان......
بو محمد: انا ايش يااا جسااار... ليش ما تكمل...
جسار بعصبيه عطاهم ظهره و طلع بسرعه بعد ما ضرب الباب بقوه...بو محمد ابتسم بخبث..
ساره قرصت كتف بنتها بقوه: كله منك يااااا وجه المصايب ماااا تعرفين تمسكين لسااااانك مع الناس..
فاطمه بتالم: مااامااا بس تعووور...
بومحمد: اتركيها!!!!! ساااااره اتركيهاااا
ساره بنبره منزعجه: بس يا ابوي..
بومحمد بغرور: اتركي دلووووعه نووواف... ماهو لانه ما هو هنا تعذبينها...
ساره: فاطمه بنتي و من حقي أادبها لما اشوفها تغلط..
بومحمد: هي ما غلطت... و ثانيا اختصرت عليكم كذبه كانت راح تنكشف في النهايه....
جاسم : بس يا عمي... سفر ايمان مع نواف غلط و....
بومحمد: اولا انا اثق بنواف و ثانيا انا ما راح اسمح لاي احد يستغل كل صغيره و كبيره حتى ينتزع بنت اسماء مني...
جاسم: ايش؟؟؟
بومحمد اشر للممرض يدفعه بعيد عنهم وهو يقول في نفسه: حتى و ان غلطت .. حتى ان تعمدتوا انكم تطيحونها في الغلط... حتى وان سممتم حياتها و دمرتوها مستحيل اموت وهي ما هي عندي.... ان كنت خسرت اسماء.. مستحيل اخسر بنتها...
-
-
نواف كان جالس في واحد من المقاهي يرشب له قهوه فرنسيه و ينتظر ايمان اللي دخلت المجمع التجاري تختار لها ملابس على ذوقها ... صار لها اكثر من ساعه و نواف حس ان صبره بدا ينفذ.. في اللحظه اللي كان بيطلع فيها من المقى ايمان مشت لعنده...
ايمان بحيويه: هاااااااااااي تاخرت عليك..؟؟
نواف حرك عيونه لها بابتسامه: قصيتي شعرك؟؟
ايمان قصت شعرها مدرج من تحت الاذن لورا على طول العنق: يس ... احسه احسن كذاااا...
نواف ابتسم لها: عجيبه اللهجه السعوديه عليك...
ايمان رفعت حاجبها له: كم وحده من زوجاتك الاجنبيات قلت لها هذا الكلام..
نواف بسرعه ضحك عليها: ههههههههههههههههه احلى ما فيك انك فاهتمني ومااحتاج ابرر لك شيء..
ايمان ابتسمت له: شرايك في ملابسي...
ايمان اختارت لها جينز فاتح واسع و عليه بلوزه بنفسجيه طويله لنص الفخذ فوقها جاكيت بنفسجي غامق بنفس الطول .. و قلاده طويله على شكل حصان و كاب بنفسجي..
نواف من غير نفس: ولد...
ايمان: هههههههه احسن من دفتر شيكات متنقله...
نواف اللي كان لابس جينز بني من كلافن كلاين و بلوزه كلافن كلين بيجيه مكتوب عليها شعار الماركه و حزام هما كلافن كلاين بني جلدي..: يعني مو حلو...
ايمان في نفسها : الا طالع قمر ...
تنهدت و طلعت من كيس معها كاب بني وحطته على راسه: جذي احلى..... وتصير كووول..
نواف استغرب تصرفها ظلت عيونه عليها و يده تلمس الكاب وهو يقول في نفسه: اول مره احد يعطني هديه من غير مقابل...
- -
من شريط ذكريات نواف:
واحد من كبار موظفيه مد له علبه من الشوكولاه الفاخره : تفضل يااا سيدي ...
نواف اخذ قطعه من الشوكولاه و اشر للسكرتير ينقلها لاحدى الطاولات : ايش المناسبه...
الموظف بابتسامه كاذبه: فوز شركتنا في المناقصه الاخيره ..طبعا..
نواف ابتسم من غير نفس: هذا كرم كبير منك و تستحق اكافأك عليه... ايش اللي تطلبه..
الموظف: خيرك سااابق ياا طويل العمر..
نواف: بس انا مصر على اني اكافأك..
الموظف بابتسامه راحه: ان كان الموضوع كذاااا... من مده كان خاطري ابدل السياره اللي عطتني اياها الشركه لوحده اجدد منها..
نواف ابتسم له بزيف: لك اللي تبيه....روح للمعرض و اختر السياره اللي تبيها...
الموظف: الله يكثر خيرك و يعطيك من اوسع ابوابه كلهاا ياا طويل العمر..
الموظف عطى نواف ظهره و طلع على طول من غير نفس نواف رمى الشوكولاه اللي كانت معه طول الوقت و ما حطها في فهمه في سله المهملات...: قذاااره ...
-
ذكرى ثانيه...
واحد من شركاء نواف مد له ساعه غاليه الثمن مرصعه بالاحجار الباهضه: مكانها في يدك ياا سيد نواف .. وما يناسبها غيرها...
نواف ابتسم له و ظل يتاملها: روووعه... بس ما اقدر اقبلها..
الشريك: ظروري تقبلها اعتبرها هديه بسيطه لنجاح الصفقه اللي دخلها مع بعض...
نواف بهدوء: يعني هديه وداع؟؟
الشريك بتوتر: اي هديه وداع ياا طويل العمر... انا ابيها تكون هديه صداقه بينا... حتى نكون مع بعض في المستقبل...
نواف حرك عيونه للساعه و بعدها لشريكه اللي ظل وجهه مبتسم بزيف: من عيوني... اكيد بنتشارك في كل هذا المجال...
الشريك وهو يتنفس براحه: الحمد لله... انا خفت هذي المره ان دخل بروحي يطلعوني بره السوق بسرعه.. بس ما دام السيد نواف معي اكيد هذا الشيء ما راح يصير...
نواف ابتسم له و بعد ما طلع الشريك سحب نواف الساعه و رمها على الارض و داسها بقوه الشيء اللي تبسبب بتكسر الزجاج اللي تصمم بدقه حتى يكون كالاحجار الكريمه: مزيفهههه مثل صاااحبك..
-
ذكرى ثانيه:
نواف كان جالس لحاله يقرا له كتاب مثل عادته لما دخلت فاطمه عليه المكتب وهي مبتسمه و مخبيه شيء ورا ظهرها...
فاطمه : شلونك حبيبي؟؟
نواف بابتسامه لها: بخير دامني اشوووفك يااا حيااتي..
فاطمه مدت له هديه مغلفه باتقان: تفضل ياا حياااتي..
نواف ابتسم لها و اخذ الهديه: عيد ميلاادي ماهو الحين ان ما كنت غلطان...
فاطمه حركت له راسها بالنفي: للاااا هذي ساعه رمليه داخلها ذرات من الكريستال شكلها كان مره حلو في المعرض فقررت اخذها لك علشان تعرف ان وقتك من الكريستال ماهو من الرمل مثل باقي الناس..
نواف ابتسم لها: تسلمين ياا حياتتي...... بس فطوووم قولي اللي عندك من غير مقدمات ...
فاطمه: حرام عليك ليش تقوول كذاا؟؟
نواف: تعودت انك ما تعطيني شيء الا تبين من خلاله مقاابل قوووليه بسرعه حتى اكمل قراءتي...
فاطمه: ههههههه يعني.. رشوووه... اصلا الدنيا كلها تمشيء بالرشوه..
نواف ابتسم لها بهدوء وهو يقول في نفسه: و الدليل انك في حياتك ما ذكرتي عيد ميلادي... او تعطيني شيء في العيد.. دايما تطلبين رغم اني معطيك رصيد مفتوح...
فاطمه: باخذ صديقاتي بالطياره الخاصه لجزيرتنا و بجلس معهم اسبوع... و خايفه انك تعصب او ما ترضى..
نواف: و انا اقدر اقول لا لفطوووم؟؟
فاطمه بسرعه نقزت عليه و حضنته بقوه: ياا حياااتي ياا نوواف... برووح اقوول للشغالات يجهزون شنطي...
نواف ابتسم لها و سمح لها تطلع فتح العلبه و لقى فيها ساعه صغيره بحجم ابهامه : لهذي الدرجه وقتي صغير في نظرك يااا فاطمه...ولا هذا هو وقتي معك في نظرك...
-
-
الوقت الحالي..
ايمان رجعت لنواف بعد ما طلبت لها شوكولاه مثلجه و هو كان غارق في ذكرياته: نووواف ؟؟؟ ما تبي تمشي...
نواف ابتسم لها: شكرا على الكاب..
ايمان بابتسامه: عفوووا.. ما سويت شيء... شكلك احلى بكثير الحين..
نواف بابتسامه: ايش تبين مقابلها...
ايمان حطت يدها تحت ذقنها و: امممممممممممممممممممممممممممممممممممممممم ولا شيء؟؟
نواف: ههه ما يصير اكيد في شيء خطر في بااالك... قوووليه لا تستحين..
ايمان وهي تحك خدها: امممممممممم بصراحه ما ادري انا لما اشتريت الكاب شفت كاب بني يصلح مع بدلتك فاخذته ... انا ما عطيتك شيء من تقابلنا و انت ما قصرت معي... اعتبره هديه صداقه..
نواف: بس انا مصر على اني اعطيك مقابل
ايمان: ما دمت مصر...
نواف يقول في نفسه: حتى انتي ... اطلعي على حقيقتك...
ايمان : ابيك توعدني انك ما تتزوج على ديما..
نواف انصدم توقع انها بتطلب شيء لنفسها : هاا
ايمان بهدوء: حتى لو تصرفت على ان كل شيء طبيعي انا متاكده انها مقهوره على انك تتزوج و تناظر حريم ثااانيني.... ادري طلبي هذا صعب بس هو الشيء الوحيد اللي ممكن اطلبه منك...
نواف حرك راسه عنها و كنوع من المزاح: هذا الشيء مستحيل .. اطلبي غيره..
ايمان: اجل اعترف اني ماااغي...
نواف: هذا بعد مستحيل ..
ايمان: اوووف منك...
نواف ضحك عليها : ههههههههههههههه
ايمان استغربت من ضحكته كان غير عن الضحكات اللي عطاها اياه من شافته اول مره...: مشينا..
نواف قام من مكانه و ابتدت رحلتهم في باريس....
-
-
-
جسار كان على الموبايل يتكلم مع فواز وهو مقهووور: قهرني يااا فووواز كلامه سم ذبحني قهر..
فواز كان يتكلم ببرود حتى يهدي جسار رغم انه هو بعد كان منقهر من اللي صار: اهدا شوي يااا جسار.. البنت سافرت و انتهى الموضوع.. الكلام كله بيصير بعد ما ترجع..
جسار: ابوووك السبب.. لوو ما دللها كان...
فواز: لا تقووول لو.... ولا تتكلم عن ابوي... هو رباها مثل ما ربانا احسن تربيه و افضل طريقه...
جسار استغفر ربه: لا حول ولا قوه الا بالله... انا ما اقصد بس خااايف عليها... نوااف نسووونجي اخااف.....
فواز بضحك: النسونجي لا يمكن ينعجب في ايمااان ولا انت ناسي شكلها شلوون..
جسار حاول يبتسم بس ما قدر: فووواز عن الضحك الموضوع جد..
فواز: جساار.. ايمان تعرف ايش تسوي... وانا متاكد لا نواف ولا غيره يقدرون ياذوونها ... هي قويه ... وان كان نواف نسونجي فهي سيده الحب... ان حاول يقدم منها خطوه راح تفهم و تبعد عنه عشره..
جسار بتنهد متالم: ايمان طفله يااا فواز لا تعطيها اكثر من حجمها انااا خايف..
فواز: الخطا خطأنا احنا من البدايه كان لازم نوضح لها العلاقه شنو هي بينها و بين نواف..
جسار: اول ما راح ترجع راح اقوولها من غير تردد..
فواز: اترك الموضوع لي ... انا بحاول احصل مكانها من خلال خطوط الطيران و بعدها بتصرف...
جسار: جزاك الله خير... طمني اول ما تعرف شيء..
فواز: اوكي..
جسار: شغله اخيره فووواز.. الوالد لا يدري..
فواز: انا مستحيل اقووله مثل هذا الشيء.. لا تخاف...
جسار: مع السلامه..
-
-
-
بعد جوله في اغلب معالم باريس كانت ايمان في سياره البورش جالسه جنب نواف اللي كان يسوق طبعا بعد ما اصرت انهم يصيرون لحالهم و يعيشوون بكل طبيعها .. و ما كانت عارفه ان ادوارد و باقي الحرس كانوا على سياره ثانيه تمشي وراهم
ايمان وهي تحط يدها على بطنها: جووووووووووووعانه متى نتعشى..
نواف رفع حاجبه: قبل خمس دقايق ماكله سناكس و ايس كريم و بيبسي كبير....؟؟ ولسى جوعانه..
ايمان بتافف: ايش ذنبي اذا كانت شهيتي مفتوحه..
نواف وهو رافه حاجبه: قولي ايش ذنبي ان كنت سمينه...
ايمان بعصبيه التفتت له: انا ماني سمينه...
نواف بضحك ووهو ياشر على جسمها الغير متناسق في بعض الاماكن: بنظري سمينه و نص..
ايمان: هذااا بس لاني طويله و ...
نواف: الرجال ما يحبون البنت السمينه يعني اذا ما تبين تعنسييين لازم تضعفين...
ايمان : من قالك اصلا اني ابي اتزوج...
نواف ضحك عليها :ههههههههههه لا تزعلين... و لا تتضايقين... بنتعشى في فندق الريتز ارتحتي..
ايمان وهي تلوي وجهها: انسدت نفسي عن الاكل مشكووور..
نواف بابتسامه: اصلا من غير لا تقولي انا رايح عندي موعد هناك..
ايمان بسرعه التفتت له: هذي خيااانه .. انا قلت ممنوعه المواعيد..
نواف: ماهو موعد عمل...واحد من قرايبنا تزوج من مده و مسافر لباريس يقضي شهر العسل... و لما عرف اني هنا اصر ازوره حتى اتعرف على زوجته..
ايمان باشمئزاز: قريبك هذا فعلا ما يستحي؟؟
نواف بصدمه: ايش؟؟؟
ايمان: احنا وين قاعدين علشان يقولك تعال ياا قريبي تعرف على زوجتي... احنا مسلمين ولا كفار...
نواف ما كان فاهم هي شنوو قصدها ولا كلامها ايش معناه: انا... قصدي..
ايمان باصرار: لو ان قريبك هذا طلب منك يشوف ديما بعد ما تتزوجها و يجلس معها يضحك و يسولف بترضى؟؟
نواف رفع حاجبه باستغراب منها كان بيقول ايش فيها عادي بس حب يسايرها: لا طبعا..
ايمان: اجل ايش تسمي موافقتك انك تقابل زوجته ياا نواف..
نواف حس انه خسر معركته الكلاميه معها .. فحاول يدور الطاوله و يكسبها بطريقه ملتويه: انا قصدتك انتي....
ايمان : هاا؟؟
نواف: يبيك انتي تتعرفين عليها و تتعرف عليك.. لانك لحد الحين فرد غير معروف من عائلتنا رغم اهميتك..
ايمان بابتسامه: اهاا ان كان جذي فما عليه... و سوري لاني ظلمتك و ظلمته..
نواف: ما في مشكله ياا قلبي... تبين نبدل ملابسنا اول و لا...
ايمان: لا اكيد بنروح الحين احسن.. ان رجعت البيت بنام.. احس رجولي تكسرت من المشي..
نواف: هههه من الدهوون و الشحم...
ايمان: جب... جب .. جب...
بعد ربع ساعه وصل نواف و ايمان لفندق الريتز و اخذها النادل معه للمطعم كانت ايمان منبره بفاخمه المطعم و تتامله لما سمعت واحد ينادي نواف: ننوووواف..
التفتت وهي تحس انها تعرف الصوت ... و شافته يمشي لعندهم و نواف يسلم عليه: اهلييين عامر..
ايمان توسعت عيونها و هي تشووف: عااامر؟؟؟؟؟؟
-
-
-


يتبع:
التوقعاات:
هل اللي شافته ايمان هو فعلا عامر اللي تعرفه ولا شبيهه ؟؟
هل راح تنكشف اخيرا شخيصه ايمان الحقيقه لنواف؟؟
من اللي تزوجها عامر و مسافر معها شهر العسل .. نوف ولا غيرها؟؟
ايش هي حقيقه مشاعر نواف اتجاه ماغي؟؟ وهل تعرفه عليها كان سببه الانتقام من ايمان بنت بومحمد ولا غيره؟
جسار ايش ناويه فاطمه تسوي له؟
فواز ايش اللي ناوي يسويه حتى يطلع ايمان من اللي هي فيه؟؟
بومحمد شنو سبب اصراره ان ايمان تظل معه؟؟
هل بدت تتغير مشاعر نواف اتجاه ايمان؟؟ و لايش بالضبط؟
هل راح تستمر هذي المشاعر ام تنقلب..؟؟
1
2
3
4
-
-
-





0 منتزه هاوية نجم في سلطنة عمان
0 78 ألف شخص يرغبون في الهجرة إلى المريخ
0 قلبي وأعرفه زين صادق إذا قال مشتاق
0 زهرة شبح الأوركيد السحلية النادرة
0 إني أحبك كرواية ليس لها نهاية كزبد بحر لا يكاد يجف للكاتبة/m7mo7h
0 نتائج حملة تنشيط المنتدى [أقسام البنات]
0 وسائل تصلح بها زوجتك
0 المجازر التي ارتكبها العدو الصهيوني بحق الشعب الفلسطيني
0 يَآ عُيُون الكُون غُضّي بِالنظَر
0 أيمن وأشرف لطفي..آسفة للمرة المليون
0 عمى ثقافي
0 رئيس محكمة سعودية يتوعد بمعاقبة "حليقي اللحى" من موظفيه
0 قد يكون هذا أفضل كنغر في العالم!
0 البولدوج الأنجليزي..!
0 كــيف تبــرزي جمــال عيــونــك كنجمــات هــولـيــــوود؟!
صمتي قاهرهم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
السجن الشرير 2 سام 7 منتدي النكت و الطرائف - ضحك و فرفشة 11 12-10-2016 10:19 PM
مايكل جاكسون والاشاعات MJ my Love منتدي الاخبار الفنية 8 10-24-2013 04:30 AM
السجن الشرير 3 سام 7 منتدي النكت و الطرائف - ضحك و فرفشة 5 10-15-2013 12:14 PM
السجن الشرير ^_^ سام 7 منتدي النكت و الطرائف - ضحك و فرفشة 16 10-14-2013 11:09 PM
للأوقات العصيبة إليك هذه المقولات سيل الحب منتدي التنمية البشرية و تطوير الذات 1 10-14-2013 08:40 PM


الساعة الآن 06:57 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.