قديم 12-12-2013, 04:47 PM   #1
-||[قلم من ذهب]||-
 
الصورة الرمزية **د لا ل**
 
تاريخ التسجيل: Jan 2013
الدولة: الجزاائـــــٍر
المشاركات: 121
معدل تقييم المستوى: 7
**د لا ل** is on a distinguished road
سمسم آداب السلام


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اتمنى أن تكونوا في اتم صحة وعافيــــــــــة،، وأوقاتكم عامرة بالطاعة،

من يرافق النبي في الجنة

إن إفشاء السلام هو مفتاح القلوب، فإذا أردت أن تُفتح لك قلوب العباد فسلم عليهم إذا لقيتهم وابتسم في وجوههم، وكن سباقًا لهذا الخير يزرع الله محبتك في قلوب الناس وييسر لك طريقًا إلى الجنة، كما قال النبي صلى الله عليه وسلم: "لا تدخلوا الجنة حتى تؤمنوا، ولا تؤمنوا حتى تحابوا، أولا أدلكم على شيء إذا فعلتموه تحاببتم؟ أفشوا السلام بينكم".
والَّذي نفسي بيدِه لا تدخلوا الجنَّةَ حتَّى تؤمنوا ولا تؤمنوا حتَّى تحابُّوا أولا أدلُّكم علَى شيءٍ إذا فعلتُموهُ تحاببتُم أفشوا السَّلامَ بينَكم الراوي: أبو هريرة المحدث: الألباني - المصدر: صحيح ابن ماجه - الصفحة أو الرقم: 57
خلاصة حكم المحدث: صحيح



وقال عمر بن الخطاب رضي الله عنه: ثلاثٌ يُصْفِين لك وُدَّ أخيك: أن تسلم عليه إذا لقيته، وتوسع له في المجلس، وتدعوه بأحب أسمائه إليه.
السلام تحية أهل الجنة:
ويكفي أن السلام هو تحية أهل الجنة الذين لا يختار الله تعالى لهم إلا ما هو أكمل وأحسن ، فقد قال الله عز وجل عن أهل الجنة: {تَحِيَّتُهُمْ يَوْمَ يَلْقَوْنَهُ سَلامٌ} [الأحزاب:44]، وقال سبحانه وتعالى: {لاَ يَسْمَعُونَ فِيهَا لَغْوًا وَلا تَأْثِيمًا * إِلاَّ قِيلاً سَلاماً سَلاماً} [الواقعة:26]، وقال: {وَأُدْخِلَ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِمْ تَحِيَّتُهُمْ فِيهَا سَلامٌ} [إبراهيم:23].
السلام حق المسلم على أخيه:
إن إلقاء السلام ورده أحد الحقوق التي كفلها الشرع للمسلم على أخيه المسلم.
أما إلقاء السلام ففيه قول النبي صلى الله عليه وسلم: "إذا لقي أحدكم أخاه فليسلم عليه".
إذا لَقِيَ أحدُكُمْ أَخَاهُ فَلْيُسَلِّمْ عليهِ ، فإنْ حالَتْ بينَهُما شجرةٌ أوْ جِدَارٌ أوْ حَجَرٌ ثُمَّ لَقِيَهُ فَلْيُسَلِّمْ عليهِ أَيْضًا الراوي: أبو هريرة المحدث: الألباني - المصدر: السلسلة الصحيحة - الصفحة أو الرقم: 186
خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح

وأما رد السلام ففيه قول النبي صلى الله عليه وسلم: "خمسٌ تجب للمسلم على أخيه: رد السلام، وتشميت العاطس، وإجابة الدعوة، وعيادة المريض، واتباع الجنائز".
حقُّ المسلمِ على المسلمِ خمسٌ . وفي روايةٍ : خمسٌ تجبُ للمسلمِ على أخيهِ : ردُّ السلامِ ، وتشميتُ العاطسِ ، وإجابةُ الدعوةِ ، وعيادةُ المريضِ ، واتِّباعُ الجنائزِ الراوي: أبو هريرة المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 2162
خلاصة حكم المحدث: صحيح

السلام سبب للبركة:
إذا أردت أن يبارك الله لك في نفسك وأهل بيتك فسلم عليهم كلما دخلت بيتك؛ فإن ذلك من أعظم أسباب البركة. فعن أنس بن مالك رضي الله عنه قال: قال لي رسول الله صلى الله عيله وسلم: "يا بُني إذا دخلت على أهلك فسلِّم يكون بركة عليك وعلى أهل بيتك".
يا بُنَيَّ ! إياك والالتفاتَ في الصلاةِ ، فإنَّ الالتفاتَ في الصلاةِ هَلَكَةٌ ، فإنَّ كان لا بُدَّ ، ففي التطوعِ لا في الفريضةِ ، يا بُنَيَّ ! إذا دَخَلْتَ على أهلِك فسَلِّمْ تكونُ بركةٌ عليك وعلى أهلِ بيتِكَ ، يا بُنَيَّ ! إن قَدَرْتَ أن تُصْبِحَ وتُمْسِيَ ليس في قلبِكَ غِشٌّ لأحدٍ فافْعَلْ ، يا بُنَيَّ ! وذلك من سُنَّتِي ، ومَن أَحْيَا سُنَّتِي فقد أَحْيَانِي ، ومَن أَحْيَانِي كان مَعِي في الجنةِ الراوي: أنس بن مالك المحدث: الألباني - المصدر: ضعيف الجامع - الصفحة أو الرقم: 6389
خلاصة حكم المحدث: ضعيف
===========



فأين أكثر المسلمين من هذا الأدب؟!
إفشاء السلام سبب العلو ورفعة الدرجات:
فعن أبي الدرداء رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "أفشوا السلام كي تعلوا".
أَفشوا السَّلامَ كي تَعْلُوا الراوي: أبو الدرداء المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الجامع - الصفحة أو الرقم: 1088
خلاصة حكم المحدث: صحيح

وعن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "السلام اسم من أسماء الله تعالى وضعه، فأفشوه بينكم، فإن الرجل المسلم إذا مر بقوم فسلم عليهم فردوا عليه كان له عليهم فضل درجة بتذكيره إياهم، فإن لم يردوا عليه ردَّ عليه مَن هو خيرٌ منهم وأطيب".
السلامُ اسمٌ من أسماءِ اللهِ وضَعَهُ اللهُ في الأرضِ ، فأفْشُوهُ بينَكمْ ، فإنَّ الرجلَ المسلمَ إذا مَرَّ بقومٍ فسلَّمَ عليهم ، فردُّوا عليه ؛ كان لهُ عليهم فضلُ درجةٍ بتذكيرِهِ إيَّاهُمُ السلامَ ، فإنْ لمْ يرُدُّوا عليه رَدَّ عليه مَنْ هوَ خيرٌ مِنهمْ وأطْيبُ الراوي: عبدالله بن مسعود المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الجامع - الصفحة أو الرقم: 3697
خلاصة حكم المحدث: صحيح

إن الذي يبدأ الناس بالسلام هو أقرب وأحب إلى الله ، كما أخبر بذلك النبي صلى الله عليه وسلم: "إن أولى الناس بالله مَن بدأهم بالسلام".
إن أولى الناسِ باللهِ من بدأهم بالسلامِ. الراوي: أبو أمامة الباهلي المحدث: الألباني - المصدر: صحيح أبي داود - الصفحة أو الرقم: 5197
خلاصة حكم المحدث: صحيح



من آداب السلام:
(1) أن يكون التسليم بصوت مسموع يسمعه اليقظان ولا ينزعج منه النائم، فعن المقداد رضي الله عنه قال: "كنا نرفع للنبي صلى الله عليه وسلم نصيبه من اللبن، فيجيء من الليل فيسلم تسليمًا لا يوقظ نائمًا ويسمع اليقظان".
قال الإمام النووي رحمه الله: أقلُّه أن يرفع صوته بحيث يسمعه المُسَلَّمُ عليه، فإن لم يسمعه لم يكن آتيًا بالسنة.
(2) أن يسلم الراكب على الماشي، والماشي على القاعد، والصغير على الكبير، والقليل على الكثير؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم: "يسلم الراكب على الماشي والماشي على القاعد، والقليل على الكثير". وفي لفظ: "يسلم الصغير على الكبير ..." الحديث.
يسلِّمُ الراكبُ على الماشي ، والماشي على القاعدِ ، والقليلُ على الكثيرِ الراوي: أبو هريرة المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 6233
خلاصة حكم المحدث: [صحيح]

(3) أن يعيد إلقاء السلام إذا فارق أخاه ولو يسيرًا لقوله صلى الله عليه وسلم: "إذا لقي أحدكم أخاه فليسلم عليه، فإن حالت بينهما شجرة أو جدار أو حجر ثم لقيه فليسلم عليه".
إذا لَقِيَ أحدُكم أخاه فَلْيُسَلِّمْ عليه، فإن حالت بينَهما شجرةٌ أو جِدارٌ أو حَجَرٌ ثم لَقِيَه فَلْيُسَلِّمْ عليه . الراوي: أبو هريرة المحدث: الألباني - المصدر: تحقيق رياض الصالحين - الصفحة أو الرقم: 865
خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح

(4) أن يسلم على أهل بيته عند الدخول عليهم كما سبق.
(5) عدم الاكتفاء بالإشارة باليد أو الرأس، فإنه مخالف للسنة، إلا إذا كان المسلَّم عليه بعيدًا فإنه يسلم بلسانه ويشير بيده ولا يكتفي بالإشارة.
(6) السلام في بداية المجلس وعند مفارقته لقوله صلى الله عليه وسلم: "إذا انتهى أحدكم إلى المجلس فليسلم، فإذا أراد أن يقوم فليسلم؛ فليست الأولى بأحق من الآخرة".
إذا انْتَهَى أحدُكُمْ إلى مَجْلِسٍ فَلْيُسَلِّمْ ، فإذا أرادَ أنْ يَقُومَ فَلْيُسَلِّمْ ، فَليسَتِ الأُولَى بِأَحقَّ مِنَ الآخرةِ الراوي: أبو هريرة المحدث: الألباني - المصدر: السلسلة الصحيحة - الصفحة أو الرقم: 183
خلاصة حكم المحدث: صحيح

(7) أن يسلم على الصبيان إذا لقيهم اقتداءً برسول الله صلى الله عليه وسلم، وفيه دليل على التواضع والرحمة، كما إن فيه تربية الناشئة على تعاليم الإسلام وغير ذلك من الفوائد.
(8) البشاشة وطلاقة الوجه والمصافحة.
(9) الحرص على السلام بالألفاظ الواردة في السنة، وعدم الزيادة عليها أو النقصان، أو استبدالها بألفاظ أخرى (صباح الخير، أو يعطيكم العافية) والمحذور أن تكون هذه الألفاظ بديلة للسلام، أما إن سلَّم السلام الوارد في السنة ودعا بعد ذلك بما شاء فلا بأس.
(10) ألا يبدأ كافرا بالسلام فإن سلم عليه أحد من أهل الكتاب قال:وعليكم.


سلام الرجل على المرأة والعكس:
ذكر أهل العلم أن الرجل يسلم على المرأة الأجنبية ويرد عليها السلام، وكذا المرأة تسلم على الرجل وترد عليه السلام بشرط أمن الفتنة وعدم المصافحة وترك الخضوع بالقول، فإذا لم تؤمن الفتنة ترك إلقاء السلام ورده أيضا.
فيا أيها الحبيب هل بعد كل ما سبق بيانه من فضائل السلام نبخل به مع أن النبي صلى الله عليه وسلم أخبر أن أبخل الناس من بخل بالسلام؟ وهل نختص به من نعرف من الناس فقط مع أن النبي صلى الله عليه وسلم أخبر أن خير الإسلام أن يطعم المسلم الطعام ، وأن يقرأ السلام على من عرف ومن لم يعرف؟!.
نسأل الله الكريم أن يجعلنا ممن يفشون السلام وأن يدخلنا وإياكم الجنة بسلام،وأن يرزقنا صحبة النبي صلّ الله عليه وسلم والحمد لله رب العالمين،،

و السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

مما راق لي _بتصرف_


التوقيع

إن فلسفة الحياة كالحوار بين الأصابع والأوتار..مهم أن تحرك أوتارها كثيرا وبدقة لكن الأهم أن تعرف متى وكيف تحرك هذه الأوتار

التعديل الأخير تم بواسطة الــــطيب ; 12-04-2014 الساعة 11:07 AM سبب آخر: وضع اسانيد الأحاديث
**د لا ل** غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-16-2013, 12:05 AM   #4
-||[قلم من ذهب]||-
 
الصورة الرمزية انثى شرقية
 
تاريخ التسجيل: May 2013
المشاركات: 411
معدل تقييم المستوى: 7
انثى شرقية is on a distinguished road
افتراضي


جزاك الله خير
وجعله في موازين حسناتك
وانارالله دربك بالايمان
ماننحرم من جديدك المميز
امنياتي لك بدوام التألق والابداع
دمـت بحفظ الله ورعايته


التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره
انثى شرقية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-16-2014, 08:23 PM   #5
-||[عضو فعال]||-
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
العمر: 29
المشاركات: 21
معدل تقييم المستوى: 0
التقي الصالح is on a distinguished road
افتراضي


جزاك الله خيرا وحشرك مع النبي في الجنة إن شاء الله

عن أنس ـ رضي الله عنه ـ: ( أن رجلا سأل النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ عن الساعة، فقال: متى الساعة؟، فقال: وما أعددت لها؟، قال: لا شيء، إلا أني أحب الله ورسوله، فقال ـ صلى الله عليه وسلم ـ: أنت مع من أحببت، قال أنس: فما فرحنا بشيء فرحنا بقول النبي ـ صلى الله عليه وسلم: أنت مع من أحببت ) رواه البخاري


التقي الصالح غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
آداب العيد والأضحية ووقت ذبحها وتقسيمها alraia المنتدي الاسلامي (الشريعة و الحياة) 5 09-22-2015 12:42 PM
هل تريد عمل سهل وخفيف فقط أدخل وسجل رأيك وخذ نقودك dragon90 المنتدي العام 0 09-21-2008 08:37 PM


الساعة الآن 10:28 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.