العاب







العودة   منتديات برق > منتديات برق الأدبية > منتدي الروايات - روايات طويلة

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
قديم 12-27-2013, 11:43 PM   #6
-||[عضو VIP]||-
 
الصورة الرمزية ابتسم رغم دموعي
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
العمر: 22
المشاركات: 5,783
مقالات المدونة: 1
معدل تقييم المستوى: 13
ابتسم رغم دموعي is on a distinguished road
افتراضي


روايه جميله
كل الشكر لك
على النقل المتميز
ب انتظارك


التوقيع
هِـيْ صَفْحَهہ♡ وإإنْطَؤتْ
هِـيْ ذِگــْرَىٰٓ حِلْوهہ♡ و إإنْتَهہتْ !



اضغط هنا لتكبير الصوره
ابتسم رغم دموعي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-27-2013, 11:54 PM   #7
-||[قلم من الماس]||-
 
الصورة الرمزية خيالات مجنونه
 
تاريخ التسجيل: Jan 2011
المشاركات: 999
معدل تقييم المستوى: 7
خيالات مجنونه is on a distinguished road
افتراضي


(الجزءالأول)

(الفصل الثالث)






(في السياره) قالت عبير: اف ياربي لوأدري ان العرس يبيله هالتعب ماوافقت ,, بندريناظرها بنص عين


(رهف) صدقتك مره ..


(بندر): خلاص عادي نكلم المعرس ونفركش كل شي..


ناظرته عبيروقالت عبير بفتووور عادي بتسوي ثقيله..مارد عليهابندر.....


.مشاعل الساكته طول الطريق كانت تكلم رهف بهمس انتبهلها وجلس يناظرها لدقيقه حست انها مراقبه حاولت


تتجنب نظراته قد ماتقدر بالذات وخواته فيه ,,وتقول بنفسها هذا كذا وخواته فيه اجل لو كنت بلحاااااالي يمممممه


الله يستر ومايقول لرهف شي وتفهم غلط لفت على رهف وطلبتها ينزلونها البيت حاولت رهف فيها تجلس معهم


بس مشاعل رفضت ,,, رهف وبصوت عالي عبير شوفي ذي , تبي تروح الحين..


(عبير)شعول اشدعوه تعشي معنا بعدين روحي امي بتزعل لوماجيتي لانها كلمتني قبل لانطلع وقالت عشاك

عندنا ,,,

(مشاعل) اكرمكم الله بس قاطعها بندر

(بندر) :اقول يابنت العم ذليتينا ,,,حست مشاعل باحراج فظيع ياويلي يكلمني ذا ؟؟


(رهف) بنت شفيك ؟؟

مشاعل تهمسلها الله ياخذك لقطها بندر وابتسم على عفويتها وافقت مشاعل تروح معهم


ونزلت تعشو مع بعض ,, بندرطبعا كان حاس بفرحه غريبه شعور بالراحه يجتاحه بقرب هالانسانه مايدري ليه


من الله,,, على الساعه 11 رجعت مشاعل البيت بعد ماكلمت سواقهم (يلمان) أول مادخلت غيرت ملابسها

وراحت في سابع نومه...............

(اليوم الثاني)

الساعه 2 الظهر:



قامت من نومها على صوت الجوال


(مشاعل)الوووووووووو


(موضي)هلا شعول اسفه شكلك نايمه


(مشااعل) لاياقلبي عادي شخبارك انت ؟؟


(موضي)ماشي الحال اسمعي جدتي ام ابوي تعبت فجأه بالكويت ودخلت العنايه عشان جذي مضطرين نرد


الكويت أحمد حجزلنا باجر الصبح بس ماطاوعني قلبي مااجوفتج في امكانيه أقابلج بأي مول


(مشاعل):خسااااااااااااره يالله مو مشكله نعوضها بس الله يقومها لكم بالسلامه ان شاءالله والله عبير بتزعل

لودرت ...


(موضي)وأنا بعد كان ودي اتعذريلي منها وباركيلها والله يوفقها يارب وهديتي لها بتوصلها ان شاءالله المهم متى


يمديني اشوفتج ؟؟


(مشاعل) وش رايك نتقابل باي كوفي شوب على الكورنيش؟؟


(موضي) خلاص برايتج..


(مشاعل)اوكي القاك في (بيتي فرانس) على الخمس يناسبك ؟


(موضي)ونعم الاختيار خلاص صار...


وقفلت مشاعل من موضي ونزلت تحت

......................
لقت اخوها جالس في الصاله ...



(فيصل):حيالله شعوله...


مشاعل):غريبه فيصل بشخصه الكريم جالس في البيت


(فيصل):ليه حرام يعني ولاحرام عمتي

...
(مشاعل):لاموحرام قل لنفسك بس اول مره تسويها من فتره وبهالوقت يعني


(فيصل):ياملحك عااااااااادي اليوم قمت متأخرشوي وكنت حاس بصدااااع فظيع ومالي خلق اطلع المرسم


فعطيت نفسي اجازه وبس ..


(مشاعل):سلامات اخذت مسكن ؟؟

(فيصل):ايه ,والحين خف الألم نوعا ما...


(مشاعل)طب تغديت؟,,,

(فيصل)صراحه لا مايسوى علي بلحالي,,

(مشاعل) اجل الحين اخليهم يحطون احلى أكل دقايق بس ودخلت المطبخ

,, بعدها بعشردقايق دخل بو متعب واجتمعوا كلهم على سفره وحده وذا مايسير الا ثلاث او اربع مرات بالشهر

بسبب عمل ابوها واخوها...

جلسوا سوالف من زمان ماجلست مع ابوها سألها عن احوالها والجامعه واذا ناقصها شي اولا ,,,,

قالتله على موضي واخذت الاذن منه عشان تقابلها ووافق لها وقال بيكلم بو عبدالمجيد يطمن على حال

العجوز...


بعد الغدا طلعت مشاعل تتجهز عشان تقابل موضي مثل ماوعدتها وعلى الساعه خمس كانت مشاعل بالمكان


المحدد تنتظر موضي وهي جالسه شافتها من بعيد ,, طبعا موضي كانت متحجبه بس ,,عرفتها مشاعل على

طول واشرتلها بيدها جاتها موضي وضمواااا بعض وبعد السلام جلسو يسولفون من زمااااااااان ماشافو بعض


,,اخر مره كانت قبل سنتين بعيد الفطر..وهم جالسين تفاجأت مشاعل بهالشاب مرتب ورزه (طويل اسمراني)

لابس نظاره طبيه زايده وسامته هيبه ,,قرب من طاولتهم ويتبسم في وجه مشاعل اللي استخفت من ذا رمت


طرحتها على وجهها بسرعه لانها كانت ماخذه راحتها بسبب فضاوة المكان زاد قربه لين صار لازق بموضي

,,(مشاعل) بصوت حااااااد انت ماتستحي !!,,

انتبهت موضي لاحمد ولفت على مشاعل

(موضي),,اشفيك يابنت الحلال ذا احمد اخوي ماعرفتيه ؟؟

أحمد لسه مصدوم ومبلم من حلاة الوجه اللي شافه,,

مشاعل ماتت من الاحراج واتمنت تطلع من هالمكان بأي طريقه خصوصا طريقته وهو يناظرها مو مساعده

,,,,,,,,,احراااااااااااااااااااااااااااااااااااج مشاعل وباليالله صوتها ينسمع انا ... انا اسفه ,,

(أحمد) انا اللي اعتذر السموحه نسيت اني برا الكويت ,,استأذن بكل أدب وترك البنات ياخذون راحتهم ,,

جلس مقابلهم بس كان معطي ظهره مشاعل عشان تاخذ راحتها

(مشاعل)الله يفشلك ورا ماقلتيلي ان اخوك هنا ؟؟


(موضي)انا اسفه بس والله نسيت..

(مشاعل)حصل خيروالله احراج وش بيقول عني لساني طويل ,,

(موضي( :أحمد اخر واحد ممكن يقول جذي لو قايلتلي فراس ولامجيد ممكن اقول ايه ,,فديته اخوي والله ذرب

(مشاعل)ياربي ليه دايم انحط بمواقف باااااايخه ,,

(موضي):ليه؟؟ من سبيتي بعد ؟؟

وحكتها مشاعل سالفتها مع ولد عمها

(موضي) وهي تضحك ,,بصراحه

لومكانج اموووووت مكاني هههههههههه ,, الاتعالي ماتوقعتك ماتعرفين احمد ,,

(مشاعل) انتي ناسيه اني غطيت عليهم من ثاني ثانوي بعدين شكله تغير احلو..

(موضي)بعلمه ترا,,

(مشاعل):أذبحك مكانك... وماترجعين لجاسم..

(موضي):هههههههههه والله وحشتيني وحشتني سواليفج ,,


(مشاعل)وانت بعد,,أخذتهم السوالف ومرت ساعتين ماحسو بالوقت الايوم دق أحمد على موضي يستعجلها,,,

(موضي)والله انك بتوحشيني كان ودي نجلس أكثر بس بنمر مجيد وخلود ويادوب يمدي ,,

طلعت من شنطتها الفخمه كيس فخم وحلوووو ,,

(مشاعل)وش ذا؟؟

(موضي)ذي هدية عبوووور باركيلها وسلمي عليها وعلى رهف وخالتي فوزيه وعلميهم باللي صار وانا ان

شاءالله اكلمهم

(مشاعل):ودموعها بعيونها فديتك ياذوووق كلفتي على عمرك والله بتوحشيني أمانه معك اول ماتوصلين

تطمنيني واتعذريلي من أحمد ,,


(موضي)لاحوول والله عادي شفيتج انتي ونادت أحمد,,,


(موضي)ياليت تكلمهابنفسك عشان تصدقني مشاعل مفتشله منك ,,


مشاعل بخاطرها تصفق موضي على جرأتها وبنفس الوقت منحرجه ماتدري شتقول ,,,انا ...اسفه مره ثانيه


ماكان قصدي,,


(أحمد):لاأنا زعلان,,فتحت مشاعل عيونها وناظرت موضي ضحك أحمد على حركتها وقال بصوت حاد

ماينزعل منك يابنت الاجواد انا اشهد ان عمي عرف يربي

وناظرها نظره عجزت تفسر معناها وتركهم وراح وقال لموضي تلحقه تفاجأت مشاعل من كلامه بس ارتاحت

نوعا ما ودعت موضي ورجعت بعدها البيت ....................

/
/
/
/
/
/
(في بيت بوراكان)


دق بندر على فيصل....

(بندر):وين الناااااااااس؟؟

(فيصل)موجودين بس تدري الطلبيه علي وااااجد .. احجز قبل الطلبيه... ههههههههه


(بندر):اقول لايكثربس وينك من يوم طلعة البر ماعد شفنااااااك ....

(فيصل)شعليه الاخ اجازه ,,

(بندر)بتحسدون على ذي بعد ؟؟


(فيصل) والله مشغول بكم لوحه عندي الاسبوع الجاي معرض ويادوووب أخلص

(بندر) :دولي ؟؟


(فيصل وبيأس) لا بس نقول ان شاء الله ,,

(بندر): اللله يقدم اللي فيه الخير لك ,,اقول تخاويني الاستراحه ؟؟

(فيصل) مع اني مزحوووووم بس جات في وقتها محتاج أغيرشوية جو خلاص تم ,,


بس تذكر فيصل انه مواعد مشاعل يطلع معها بقالها كم شغله وبتخلصها قبل عرس عبير..


(فيصل) :انا مواعد مشاعل انزلها السوق بس تدري بخلي السواق يوديها واجيك ,,

بندر اللي سرح بفكره يوم انذكر اسمها .....


(فيصل)هيه انت...اكلمك ..

(بندر)هاااا ... ايه اسمعك خلاص استنااااااك ,,,


راح فيصل لغرفة مشاعل دق الباااااب

(مشاعل) :ادخل ,,,


تفاجئ بجو الغرفه أنواااار صفر والشبابيك مفتوووحه بالذات ان الهو برا جنااااااااان وهدووووء وصوت محمد

عبده الصوت الوحيد السمووووع قفلت مشاعل الدفتر اللي كانت تكتب فيه......



(فيصل)ياعيني على هالاجواء الرومانسيه !!

,,ابتسمت مشاعل ,,

وكانها كانت تبكي عيونها حمر ماعلق فيصل

وقالها شعووول سو سوري مايمديني انزل معك اليوم وعدت بندر امره ونروح الاستراحه ودي أغير شوي عن

جو المرسم حاس اعصابي متوتره قبل العرض ,,

(مشاعل):وكالعاده جلست تخفف توتره بكلمتين وقالتله يرميها بطريقه بيت عمها طلع ونزلت دمعه خانتها ,,


من متى ياخوي شكيت من متى ولبست عشان ماتتأخر......................................
/
/
/
/
/
(بيت بوراكان)



(مشاعل):خلاص عبووووور بتروحين ,,



(رهف):والله زين بفتك شوي واتدلع براااااااااحتي,,

(مشاعل):وانتي الحين وش تسوين يالظالمه ؟؟,,,

(عبير):ههههههههه اقولك اجرااام بس محد مصدق !!


(مشاعل) تعالي عندي لك هديه ,,,

(عبير) من؟

(مشاعل):شوفي اول...

وطلعت من الكيس علبه فتحتها كان خاتم الماااااااااااس رااايق وناعم يلائم ذوق عبير


الهادي ,,

عبيرانهبلت يوم شافت الخاتم من مين هالهديه الغاليه ؟؟

(مشاعل اللي ماتفاجأت لانها تدري بذرابة موضي وذوقها الرفيع ذا من موضي

,,
(عبير):لاتقولين .... موضي هنا ؟؟

(مشاعل باستياء):لا ...كانت وعلمت البنات السالفه بمافيها موقفها مع أحمد واستلموها البنات تعليقات .................


رجعت مشاعل البيت بعد مااتفقو يروحون بكرا كلهم سوى يشيكون على البروفه الاخيره لفستان العروس


ويحجزون بمشغل..................
/
/
/
/
/


(اليوم السبت ) وبدا العد التنازلي ليوم الزواج اللي تحدد الخميس ........................




كان يوم شاق على البنات فرفره بهالاسواق لين خلصو كل اغراضهم طبعا تحت أشراف ام راكان وتدخل خلود


كل مافضت ...


(حجوزات الديجيه والمشغل والتصوير والمباشره ) كل شي كان من برا ومتعووووب عليه مع ان الزواج كان

في بيت بوراكان الكبير والفخم وذي كانت رغبه العرسان واهاليهم.............................




(الاحد الساعه 9الصبااااااااااااااااااح)





كانت مشاعل جالسه بالصاله تقرا مجله وتسمع لفيروز تحب تسمعها على الصباااااح قفلت المجله وفتحت دفترها

الغالي على قلبها جلست قرا فيه وفتحت اخر صفحه مسكت القلم وكتبت......


هاانذا أفتح أبوابي أمامك ..وأفتح عيني لتحتويك وأفتح ذراعي
لأضمك ..وأفتح قلبي لدخولك..هاأنذا أبحث في الوجوه
عن ملامحك ..وأبحث في الأصوات عن كلماتك ..وأبحث
في الأصوات عن كلماتك ..وأبحث في الكلمات عن كل
همساتك ...هاأنذا أسيروالدموع تأبى الانحدار..وأسير
والحزن يملأ الأحساس ...وأسير والهم يسكن الوجدان ...
وأسيروالموت يعانق الفؤاد..هاأنذا أضيع وماتبقى مني...
ذكرياااااااااااااااات تسامر النجمات ...أضيع وماتبقى رماااد
الأعصاب أضيع والباقي مني بقايا انسان ....وأضيع والباقي
مني ينااااااااااااااااااااااااااااااااااي ..تعال ....
هاأنذا أصبحت بعدك لاأبالي بالأشياء..لاأحمل سوى الآوجاع
ومع الوقت أضيء شمعه في سكون الظلام .. ومع الوقت...
أردد عبارات الصبر والسلوان ومع الوقت أدعو ربي أن
ينسيني الهوان



صكت الدفتر وتنهدت من قلبهااا ااااااااااااااااه ... فقدتك يمه.. الله يرحمك ...


قطع جوها التلفون اللي كان يرن جنبها,,

(مشاعل) الووو ,,

(خلود):هلا مشاعل ,,

(مشاعل)وينك يالظالمه اسبوووووووووع ماطليتي علي ,,!!


(خلود) معليش بس تعرفين مجيد وشغله المعقد بس يالله هالاسبوع بقط عندكم شتبين بعد ,,,


(مشاعل) :من جد ونااااااااسه والله ,,

(خلود):انت لحالك بالبيت ؟؟,

(مشاعل): ايه كالعاده ليه ؟

(خلود): طيب ابرسلك العيال مع الشغاله وانا ومجيد بنروح المستشفى عندي موعد اخلصه واجيكم اوكي


(مشاعل)لايكون بس......

(خلود)لابس ولاأخوها يالله بااااااااااااي...

(مشاعل) باي استناااااااااك ..

بعد ساعه الاربع دق التلفون وردت مشاعل من اول رنه حشى توقعتها خلود لان محد بيدق بهالوقت ,,

(مشاعل):حشى ماصارت تراماني بالخدامه جالسه انتظر......




(الطرف الثاني) السلام عليكم,,

(مشاعل)............


(بندر):الووووووووو...

(مشاعل):وبصعوبه هلا .. السموحه اخوي من معي ,, ؟؟


بندر يضحك على اسلوبها ,,

مشاعل عصبت ليه يضحك ذا ووجهه

(بندر) لامسموحه كثير اللي يعصبون الصباح ,,


استغربت جرأته ماردت ,


(بندر):ممكن أكلم فيصل ؟


(مشاعل)والله موفيه طالع,,

(بندر):اها طيب ياليت لو رجع تقوليله بندر بن سعد يبك ضرووري انا ادق على جواله مايرد

(مشاعل وكانها بلعت نص الحروف ): ان ....شاءالله ...............


صكت السماعه ويدها ترجف وتحس بجفاف بحلقها قلبها يرقد بقوووووه


الله ياخذني والله اني خبله ذا ولد عمي سعد أكيد عرفني مافي غيري بنت بالبيت ,,


والله فشله يااااااربي مابينتهي مسلسل الفشلات والمواقف البايخه مع هالآدمي ,,قطع حبل أفكارها صوت البتول



تصيح ومعها الشغاله كانت متضايقه من شي حاولت مشاعل تهديها دخلتها غورفتها وحاولت تنيمها بفراشها




غطتها زين واخذت محمد وخلت الشغاله تسويله أكل وجلست تلعب معه ,,بس لفت على الشغاله وسألتها


way she was cry

(الخدامه وبتردد): :because….

( مشاعل وبصوت حاد خوف الخدامهway?.............tellme

(الخدامه): because ..hear mather cry….. Idont no way

استغربت مشاعل خلود ليه تصيح الله يستر بس,,وكملت لعبها مع محمد....
/
/
/
/
/
/

(في بيت بوراكان)


(أم راكان): عبير عبيييير يمه وينك تعالي

,,عبير وهي نازله الدرج وأثار النوم على وجههاايه يمه هذاني ليش تصيحين ,,

(أم راكان):هاذي اللي تقول بقوم أول وحده ولاعروس الحمدالله ,,

حمرت عبير وخضرت من كلام امها لان أخوها راكان كان واقف ويسمع هالحوار,,,

وطبعا خفة دمه ماخلته يعدي هالموقف ويتركها بحالهاااا وجلس يرمي كم كلمه خلتها تشرد وترجع غرفتها

,,بندر وهوطالع من غرفته خير شعندك واقف ؟,,,

(فوزيه)عنبو غيرك سلم ,, صبح ,, ولامانستاهل,,

(بندر)ونزل لها حشى والله يالغاليه صباااااااااااااااح الورد والعنبر والكادي ودهن العود,,,

(راكان) خلاص جبت كل اللي بالحديقه هههههههه,,,

(بندر):مايغلا على الغاليه والله,,

(راكان): ايه هين بياع حكي بس ,,

(فوزيه):راكااااان خل أخوك بحاله....


(بندر):هههه فشلوه لم وجهك بس ,,ودرعم للباب بيطلع

(راكان):اوريك يالمطوطل ورمى عليه علبة البيبسي الفاضيه اللي كان يشربها ,,,

(بندر) من عند الباب : أي يالدب جرحتني شغلك عندي بس خلني ارجع...


تركتهم فوزيه ودخلت المطبخ وهي تضحك على عيالها وهبالهم وتدعي الله لايغيرعليهم ويوفقهم

دنياواخره

.........
عبير كانت جالسه بغرفتها زهقانه فكرت تكلم مشاعل تشوف شعندها

..
(مشاعل): حيالله العروس ,,

(عبير)لاتقولين كذا والله استحي,,

(مشاعل):ههههههههه شدعوه ترا ماهي بسبه,,,!!


(عبير) ياكرهك ,افتك من راكانوووه وامي تجين انت شقصتكم اليوم؟؟؟؟

تذكرتوا اني عروس,,,

(مشاعل):اسفين ولاتزعلين خلاص أي أوامر ثانيه؟

(عبير):ايه لاهنت اذا انت فاضيه اليوم ودي تروحين معي اليوم بستلمه ماادري اخاف يكون ناقصه شي


,,(مشاعل): واللله عيال خلود عندي بس ولايهمك لو امداني جيت,,

(عبير بترجي): تكفين شعوله حاولي,,,,,,,

(مشاعل):كم تعطيني ؟؟؟

(رهف):بعطيك كف يالخايسه على وجهك,,

(مشاعل):بطللنا اجل دوري غيري ,

(عبير): مشاااااااااااااعل


(مشاعل):افففففف خلاص لاتصيحين ,,

(عبير):ههههه خلاص موعدنا 6

(مشاعل) :اوكي باااااااااااااااااااي ياقلبي ,,(

(عبير)باااااااايوحبيبتي...



وقفلت من عبير حست بعدها بضيقه ماعرفت وش سببها يمكن لأن عبير خلاص بتروح وتتزوج وماعدبتصير


جمعاتهم مثل قبل أو يمكن عشان أختها اللي كانت تبيكي وماتدري ايش سالفتها هي حاسه بتغيرها هالفتره بس

ماتدري شسالفه..طلعت غرفتها بعد ماشيكت على العيال وجلست تدرو عليه ياربي وين حطيته

هنا لالالالا وين ,,ايه تذكرت ونزلت تحت وفتحت الدرج اسفل التلفزيون

ولقته دفترها اللي تمووووت عليه وماتستغنى عنه ,,طاحت من الدفتر صوره جلست تتحسسها بيدها الصغيره

الصوره كانت قديمه شوي مر عليها دهر ومازالت موجوده عند مشاعل

الصوره كانت لأم مشاعل وهي حامل بخلود,,,

يالله كيف الزمن يعدي والأيام تعدي ..

ااااه يمه بجد واحشتني جلست تتحسس الصوره وكانها بهالطريقه جالسه تتحسس امها ..شعرها..ووجهها

ابتسامتها..كل شي فيها حطت الصوره على جنب وفتحت دفترها....



حين تغضب ولاتجد من يراضيك ..حين تحزن ولاتجد من يواسيك
حين تبكي ولاتجد من يسليك ....في ذاك فقط تكون تعيسا بل أشد
تعاسه من أي انسان ..حين تكون فرحا سعيدا وتسلب منك
سعادتك بسهوله في ثواني بسيطه..تشعربانك لم تكن سعيدا وان
سعادتك اختفت كما السرااااااااااب..فنحن البشر لانشعر بالسعاده
بقدرمانشعر بالحزن..فالسعاده تفارقنا دون أثر كبلبل صامت
رحل دون أن يملك قلوبنا ودون أن يزرع فيها الحنين لصوته ..
أما الحزن فيضل ببطء تاركا أكبر الآثار ...وأعمق الجروح كما
رياح الخريف الجافه حين تمر على الشجر



قفلت الدفتر بعد ماوقعت على خاطرتها بدمعه نزلت من خدها على اخر الورقه ....


.حاولت تسترخي شوي وتنام لها ساعه........


فزت على صوت المنبه....يوووووووووه تأخرت على البنات ,,قامت من فراشهاودخلت الحمام غسلت وجهها


توضت وصلت العصر لبست ملابسها دق جوالها وهي تلبس


(مشاعل):هلا خوخه وينك خلصتي؟؟

(خلود):أي يالله ساعه وكون عندك بلم ملابسي بس..

,( مشاعل):اوكي انا بطلع مع بنات عمي سعد مابتأخر بشوف فستان عبير ونرجع

(خلود): طيب استناك على العشا لاتتأخرين....

مشاعل حاسه بصوت أختها موطبيعي وفيه بحه غريبه كانها كانت تبكي ,,

(مشاعل) خلود فيك شي صوتك موعاجبني,,

(خلود)بارتباك ها..لا..لا مافيني الا العافيه روحي مشوارك يالله لاتتأخرين ..

(مشاعل)اوكي اشوفك اليوم ان شاءالله باااااااااااي.........


وقفت بي ام سودا عند الباب ونزلت مشاعل منها دخلت الحديقه الخارجيه وعند الباب كشفت وجهها حطت يدها

على الباب الاذا اللي طالع بوجهها قد شافت هالوجه استوعبت ورمت الطرحه على وجهها ,,

بندر ومتفاجئ

(مشاعل):بسم اللله.....

(بندر): وهويضحك ليه شايفه جني !!!

عموما اسف ماقصدت اخرعك تفضلي البنات وامي داخل

حقرته وماردت عليه ومرت قدامه مثل البرق,,

في نفسها :ياربي وبعدين انا مااطلع الابوجه ذا دايم بس والله مزيون وتحمدت ربها ان الغطى على وجهها

وماشف بندر تعابيره لانه اكيد بيموت ضحك عليها


.......
أول مادخلت مشاعل الصاله قابلتها أم راكان هلا هلا ببنيتي شخبارك يمه وشلونكم ؟؟,,

(مشاعل):هلافيك عمتي ,,تدرين الجامعه مابقالها غير أيام وخلود مشغوله بعيالها حتى انا مااشوفها وابوي

مسافر وفيصل بالمرسم عنده عرض هالأسبوع ومخبووووص ..

(فوزيه):وانتي يمه من يراعيك ,, وانتبهت بعدين لكلمتها العفويه واللي ماكانت تقصد فيها شي اكتفت مشاعل


باابتسامه مصطنعه كجواب لعمتها وقامت نادتلها البنات ,,


بندر كان واقف ورا الباب ويسمع هالحوار اللي ضيق خاطره مايدري ليه حس انه يبي يسمع صوتها مره ثانيه


.......
نزلوا البنات لمشاعل,,

(عبير):ياهلا اسفرت وانورت توما نور بيتنا

(مشاعل):خلاص ترا استحي,,

(رهف):مولايق,,

(فوزيه):رهييييف اعقلي بلامصاخه كله ولاشعوووووله,,

(رهف):يمه كلتيني خلاص اسفين عمتي مشاعل سماح عشان ترضى علينا الحكومه,,

(مشاعل)بوسي ايدي أول ,,

(رهف): وييييييييع ليه زوجك على غفله,,!!

(مشاعل) +(عبير)هههههههههههه

(عبير): اقول يمه احنا بنروح تبين شي ,, ؟؟

(فوزيه):لايمه بس لاتتاخرون بس كلمي واحد من خوانك يوديكم لأني مرسله السواق بيت خالتك اذا بتنتظرون

روحوا معه واذا مستعجلين خلى راكان اوبندر يودونكم,,,

(عبير): يممممه مابيعطونا وجه ,,

(فوزيه ):اجل استنو تاج يجي......(تاج)السواق

.....
(رهف) : ياربيييييييييي ,,

(مشاعل) : يابنات انا واعده خلود مااتاخر عليها,,

(رهف) : بدق على راكان ............



(راكان): هلا رهووووووف ايش عندك اكيد مصلحه ,,,

(رهف): بل بل عليك طيب خليني اسلم ورد ,,

(راكان): اعرفك داقه وراك شي .....

(رهف)ههههه كاشفني ,,,

(راكان)اخلصي

what you want?
(رهف):تتميلح بهالانجليزي اللي تعرفه مابرد عليك لان ثقافتي فرنسيه,,

(راكان): ههههههههههههههههههه والله انك هبله ايش عندك ترا مو فاضي لك

(رهف): (فستان عبير بيطلع اليوم ونبي نروح نشوفه ممكن تودينا؟؟..

(راكان): والله كان بودي بس ابوك مشوي اجتمااااااع بعد ربع ساعه ولازم اكون فيه سووووووري كلمي بندر

ابو اجازه,,

(رهف):هههههههههههههه وشي ذي بو اجازه ,, !!

(راكان): ذا لقبه في البيت لين مايذلف يسافر,,

(رهف): الحمدالله يالله باااااااااااااي..




دقت رهف على بندر اللي كان قريب من البيت ووافق يوديهم مشاعل مادرت من بيوديهم وهو مادرى




....
(رهف): ااضغط هنا لتكبير الصورهفففف مابغينا نشحت ,,الله يخلي تااج بس تاج فوق روسنا,,,


(مشاعل+عبير): هههههههههههههههههههه ,,


(مشاعل):وهي تناظر عبير الحين مافي لاتاج ولايلمان مافي غير خالد ,,

رااااااح وجه عبير الوان وكانت تحس بقلبها يدق بسرعه كل ماانذكر اسمه ماتدري خوف اوضيقه

..
في غضون نص ساعه جاهم بندر ومشاعل مايحتاج اشرحلكم وضعها كيف كان ,,


تذكرت كل مواقفها البايخه معه ويوم شافته في السياره وهي عند باب الفيلا ضحكت

(رهف):بسم الله مجنونه ,,!!

زاد ضحك مشاعل وماردت على رهف المستغربه,,,,

وقالت في نفسها والله احراج اقولهم مورايحه بس بيقولون ليه ااضغط هنا لتكبير الصورهاضغط هنا لتكبير الصورهفففف يالله الله يعيني كلها كم ساعه

مشت ورا رهف وعبير سبقتهم ,,حست الدنيا فجأه تدور فيها مسكت على راسها بس كملت لين السياره ركبت

وصكت وراها الباب
....
(عبير) :سلام كيفك,,

(رهف): تصدق وحشتني من امس لليوم بندوووووور

(بندر): وكان متضايق كان لسه يفكر بكلام امه مع مشاعل

(بندر):وشي بندوووور ذي اصغر عيالك,,

(رهف):يمه طيب لاتنافخ,,أخلاق تجاريه ,,

بندروهويضحك من اسلوب اخته كيفي

,,مانتبه لوجودها اويمكن مو معاهم لان فكره بعيد شوي

(عبير): شعوووووووول خلود بتجيكم اليوم ,,

(مشاعل) : ايه عيالهاعندي بصوت واطي ,,انتبها بندرلصوتها وكانه كان مسرح ناظرها بالمرايا الأماميه

,,موقادره تاخذ راحتها بالكلام تلعب بيدها مثل الاطفال تحس انه يناظرها بس ماتبغى تطالع فيه

....
وصلوا للمكان اللي يبونه لف بندر على عبير وقالها انا هنا واشرلها على كوفي شوب وانتو اذا خلصتو دقي علي

اوكي..

في نص جولتهم بالمحلات تقريبا مابقالهم شي ويخلصون وعبير استلمت

فستانها,,

(رهف)مشاااااااااااااااااااااااااااااااااا عل بأعلى صوتها خلت كل اللي حولهم يطالعون مفجوعين.......



0 علاج تساقط الشعر عقب الرجيم
0 التداوير الانثويه
0 رواية: خايف ياقلبي خايف / كاملة
0 ~(اعتـرافـات آخــر الليل )~
0 الرجيم فوائده واضراره -1
0 خيالات مجنونه
0 كبرياء رجل وشذوذ إمرأه
0 سلسلة صحتك فى دقيقة - رضا العواد
0 تفرقنا سنين وماجمعنا غير الجرح و ليت الجرح بعد قربه تعدانا / كاملة
0 شامخة و بنت رجال و جاء من يغلبني / بقلم روح أمي وقلبها
0 فوائد بذرالقاطونة والكتان للشعر والبشرة
0 رواية : و إنت يا الفجر البعيد نامت عيونك : ( منقوله - كامله )
0 طرق تساعد على تخسيس الوزن - 2
0 طرق تساعد على تخسيس الوزن
0 حروفك سرقتني من بين الحضور اهيم بك دهرا ولا اكتفي.
خيالات مجنونه غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-28-2013, 12:27 AM   #8
-||[قلم من الماس]||-
 
الصورة الرمزية خيالات مجنونه
 
تاريخ التسجيل: Jan 2011
المشاركات: 999
معدل تقييم المستوى: 7
خيالات مجنونه is on a distinguished road
افتراضي


(الجزء الثاني)

(الفصل الأول)



""""""""""""""
""""""""""""""
""""""""""""""

لبست الأجمل..ثوبا يظهرأكثرممايخفى..وكان بلون
السكر..وضعت على شفتي الأحمر..ولامست العين
بذاك الكحل الأسود..سحبت على أهدابي لونا
أزرق..وسكبت العطرعلى عنقي وحول
المعصم..ولففت الكف بأسوره تلمع..وزينت الأذن
بقراطين من ألماس الأجمل..وتلفحت بوشاح يزيد
الفتنه نارا..ونثرت على الشعركرستالا يبهر.....
أضأت شمعه كانت واحده وأنا الشمعه
الأخرى..وأدرت هدير الصوت فقال:أنت الأحلى
فعانقت مراتي لأنها بالحنان لاتبخل ورأيت وجهي وقد جعلته الدمعه
أجل......
تساءلت : لماذا يجتاحني الحزن ويدق أبوابي
الهلع..؟؟ فهل ضاق العالم بالألم...
حتى يسكنني من الرأس لأخمص القدم..؟





تركت القلم وحطته على الطاوله القريبه منها وجلست تتأمل دفترها ..تفرفي

صفحاته ..ذي سعاد وهاذي أمل ..وذي موضي..صاحبات الدراسه ...يالله

كيف الأيام تمر بسرعه وأحنا موحاسين قامت من الكنبه اللي كانت جالسه

عليها وتمططت بكسل...

/
/
/



دق جوالها وردت ,,

(مشاعل):هلا رهووووفه,,

(رهف):وينك الكوفيرات وصلو ..

(مشاعل وهي تتثاوب):يالله عطيني نص ساعه ..

(أمس مانامت بدري سهرانه مع عيال خلود)

(رهف بصيااااااح) لااااااااااتبطين ولابخليهم يعدلوني ويروحون هههه

وحده نذله...

(مشاعل): أحسلك ماتجربين تسوينها لاني بذبحك

(رهف):أهون عليك ليلة عرس أختي!!

(مشاعل بكسل: ايه ,, ويالله تراك

معطلتني..

(رهف)أفا وأنا بنت سعد شغلك عندي لاجيتي....

أخذتلها شور سريع ولبست فستان أخضرناعم مره لنص ركبها وبأكمام

فرنسيه طويله ولبست معه حزام ذهبي في الوسط على الموضه ماركة

شانيل زاد من حلاة الفستان وعطاه فخامه لبست معه صندل ذهبي,,نفشت

شعرها وماحطت مكياج لأنها بتسويه عند بنات عمها .......حطت فستانها

بالكيسه ودقت عليها رهف تستعجلها وهي نازله من الدرج مو منتبهه شبط

فستانها من تحت بحدايد الدرج حست ان في شي انقطع كملت طريقها

وطلعت عشان ماتتأخر زياده....
/
/
/
/
/

في مكان ثاني وبالكويت تحديدا........

كانت جالسه لحالها كالعاده في البيت ,, وجاسم لسه ماوصل أخذت جوالها

وحبت تبارك لعبير لأن اليوم عرسها دقت مره وثنتين وثلاث مااحد رد

,,اضطرت تدق على البيت ,,
(موضي)الوووووو

(بوراكان):نعم ,,عرفت موضي صوته

(موضي) مساك الله بالخير ياعم ,,

(بوراكان):حياك الله يابنيتي ,,مين معي ؟

(موضي):أفا ياعم ماعرفتني أنا موضي بنت حمد,,

(بوراكان):السموحه ..العتب على السمع هههه كبرنا وانا عمك

,,(موضي):لاياعم فيك الخير والبركه الله يخليك ان شاءالله ,,الاوين
عروسكم ؟

(بوراكان)هههه حالتها حاله ,, الحين هم مخبوصين شوي وعندهم ضيوف

والله ,,انتظري ،أديلك وحده من البنات.

.قاطعته موضي :لالاخلاص أكلم وقت ثاني سلم عليهم كلهم وانتبه لعمرك

يالغالي ..

توه داخل من برا وسمع اخر جمله وبطبعه الشكاك نط بوجهها وسحب

السماعه منها وهي واقفه مفجوعه من تصرفه

(جاسم):الوو الووو,,بس مااحد رد عليه لان الخط انقفل....

(جاسم وهو متنرفز على الآخر):من ذاالي تكلمينه يالحقيره...

موضي مازالت واقفه وتناظر لسه مي مستوعبه كلمته ,,ناظرته

باحتقارحاولت تمنع نزول دموعها على الأقل قدامه ...

مرت من قدامه بس مسكها من ايدها بقوه ورماها على الكنبه

(جاسم) : بعصبيه تخووووف


موضي لاتستفزيني أكثر بسكوتج جاوبيني من كنت تكلمين؟؟؟

(موضي وعلى وشك تنهار)خلاص كافي ..كافي حرام عليك تجريح انت

وشو ماتحس..

انا كنت أكلم عمي سعد بوراكان كنت أبغى أباركلهم عرس بنتهم اللي

حرمتني روحته ,,(طبعا تذكرون مقابلة موضي ومشاعل والعذر اللي

تعذرت فيه موضي كان وهمي جدتها ماكانت تعبانه بس تهاوشت مع رجلها

جاسم ورفض تحضر الزواج لأن راكان أخو عبير كان صديق ولد عمتها

اللي كان فيه موضوع خطبه بينهم وجاسم عرف من خواته وأكيد بيحظر

وبطبعه الغياااار رفض روحتهاوطبعا بطبعها الكتوم ماعلمت خوانها عشان

ماتبي تكبر المشكله لانهم بيقلبونها على راس جاسم تعبت ذيك الفتره

لاحظوا خوانها نفسية أختهم وقالوا لجاسم بياخذونها تغير جو معهم كم يوم

للشرقيه استغلت الفرصه وشرت الهديه لعبيرطبعا زوجها وافق تحت الحاح

خوانها اللي مايدرون عن شي وهو خاف ان موضي تعلمهم بكل اللي

يسويه فيها ويطينون عيشته فوافق تروح معهم)......

(موضي):انت على بالك اللي

تسويه مرجله ماظنتي انت لو أصلا رجااال ما.....قطع كلامها الكف اللي

جا على وجهها وطاحت على الأرض

تركته واقف ودخلت غرفتها ودموعها انهااااااارجاريه على خدها اللي تعود

عليهااااا...
/
/
/
/

(في بيت بو راكان)


الزحمه والخبصه ماليه البيت ,,, من جد أجوااااء عرس

,,(عبدالعزيز)رهييييف خلي وحده من الشغالات تطلع شماغي وثوبي

الغرفه ,,رهف اللي نازله من الدرج ومعصبه :حاضر عمي

(عبدالعزيز): يمه يمه أطلع غرفتي أحسن قبل لاتجيني عاهه...

(راكان وهوداخل الصاله): رهف بالله وين أمي بسرعه خالي سلطان يبي

يباركلها...(خالهم سلطان ذا يدرس في كندا بنشوف هل بيطلع في القصه

مره ثانيه ولا لا.....)

(رهف):لاحووووول ,,كل من ضيع أحد جاني مااااادري وينها

.......وطلعت الدرج شايله الفساتين بيدها لفت على راكان لقت بندرقبالها

وقالت بسرعه ياحبايبي وروني عرض أكتافكم ,, فيه ضيوف بيجون الحين

,,(بندر)خيييييير ترا الساعه لسه خمس, خالتي وبناتها مابيجون الحين

وخالد توه مكلمني وقال بيجون بعد العشا..

(رهف):أدري ,مشاعل اللي بتجي وبعدين الكوفيرات مجلستهم بالمجلس

الخارجي عشانكم أنتظر تخلصون وطلعت غرفتها....


فز قلبه يوم سمع اسمها حس بشعور حلو أحاسيس تداعب قلبه ,,تمنى يسمع

اسمها مره ثانيه..قطع جوه أبوه اللي دخل عليهم وأرسل كل لواحد لشغله..

(بوراكان):راكان رح تأكد من حجز العشا وأكد عليهم بالوقت

لايتأخرون..

(راكان بحماس):ابشر يبه على خشمي.......

(عبدالعزيز):وينه مااشوفه..؟؟

(راكان):وشو اللي ماتشوفه؟؟

(عبدالعزيز):خشمك ...ههههههههههههههههه

(راكان ويناظر في عزيز بنص عين):هئ هئ

ماتضحك ..

عطاهم ابوهم نظره يعني انقلعواااا....

(بوراكان بحزم): بندر وانا ابوك الظاهرمافي عاقل غيرك بهالبيت قم وأنا

أبوك خل السواق يفتح البايكات الخارجيه عشان خالد وعمامه لا جو يلاقون

مكان يوقفون سياراتهم وماتسير زحمة سير بالشارع..

(راكان):هههههههههه حلوه زحمة سير أقول ترا ابلشونا بهالعرس..

(بوراكان):انت للحين واقف ؟؟

حط راكان رجله قبل لاتجيه تهزيئه........
لف بوراكان على عزيز اللي يضحك على هبالة أخوه ,, وانت رح شف

أمك تبيك ....

(عبدالعزيز):امرك يبه......

(ظل الوضع على هالحال ,,وطبعا مايحتاج أشرحلكم حالة العروس اللي

كانت ميته محلها....
/
/
/
/


(نجد):لالا ماابي هاللون غامق بزياده ,,هبلت بالكوفيره من كثر مامسحت

بوجهها موعاجبها شي

(الجازي) بهدؤ: حبيبتي نجد مابقى شي ويجي خالد وانت للحين ماخلصتي
...
دخلت أمهم عليهم,,ها يابنات خالد كلمني يقول خلصتوا ؟؟

(الجازي):وتحاول تلهي أمها عن نجد ايه ..ايه يمه خلاص شوي

ونخلص...

طلعت أمهم تشوف وش ناقص...امانجد قامت على طول ومسحت وجهها ..

(الجازي)باستياء "وبعديييين؟؟

(نجد) بتوسل:جازي الله يخليك سويلي انت مابيها تسويلي الوانها مأساويه..

(الجازي):يالظالمه ,,بس انت مو متعوده عشان كذا مومتقبله شكلك...

جازي اللي كانت شااااااطره مره بالمكياج عدلت وجه أختها ولبسو وجلسوا

ينتظرون خالد...

كانت الجازي لابسه فستان أورانج عذااااب ومره ناااعم.. أما نجد كان

فستانها كان مزيج من الفيروزي والفستقي قصير بس كان طالع عليها


خيال..خصوصا ان الموديلات ل(ايلي صعب)

/
/
/
/

(في الكويت)

(أحمد): هلا موضي شخبارج؟؟ وينج يامعوده لج أسبوع ماطليتي علينا...

(موضي) وتحاول تبلع حسرتها :لا.. مافيني شي بس تدري مشغوله مع

جاسم هاليومين عشان عمله الجديد..

(أحمد): طيب أنا وفراس عازمينك على العشا ماابي أعذار مثل كل مره...

موضي ارتبكت لواعتذرت بتكون المره المليون وهي منحرجه من أخوهاا

اللي تحبه وتموووت بترابه,,,,

(موضي) : ان..شاءالله ..باشوف جاسم وارد عليك...
طبعا جاسم كان يرفض طلعتها مع خوانها بدونه وان عطاها وجه تعذر لهم

بانه مشغول ويبيها تجلس معه...وموضي ساكته ومتحمله خصوصا مالهم

سنه متزوجين ..كانت تتوقع انه يتغير...

بعد نص ساعه دقت واعتذرت من أخوها كالعاده ..
/
/
/
/
(في بيت بوراكان)

(مشاعل) من ورا باب الغرفه :بووووووووووو

كيفكم يالعرايس ؟؟؟

(عبير) اللي انفجعت ,, ووووجع الواحد يسلم قبل خرعتيني

يامفتريه,,,,بعدين مافي غيري عروس

(مشاعل) وهي ميته ضحك على شكل بنت عمها,,ابشري عمتي المره

الجااايه ...

(رهف) اللي طلعت من الحمام ,,بسم الله متى جيتي؟؟

(مشاعل) :توني ,, فاتك بعض الناس ههههههه

أقول بنااااات أمكم مسويه حالة استنفار تحت هههه..

(رهف)ههههههه الله يعدي هالليله على خير...

(عبير)من قلب اااااااااااااااامين......

دخلت مشاعل وفصخت عباتها وطلعت الفستان وفرشته على سرير

عبير,,,(مشاعل):وش رايكم؟؟

(رهف) وهي فاتحه فمها : وااااااااااااو,,,

جناااااان بتغطين علينا يالخايسه,,

(مشاعل): هههه ,,,, وطلعت اكسسواره الفخم...

(عبير) باعجاب :كفايه انه لزهير مراد..

الفستان كان أحمر ستان بحبال تبدى من تحت الصدر لفوق وتنربط على

الرقبه,,ضيق على الجسم مفتوح بفتحه وحده لين ركبها مذهب بشرايط

ناعمه .........

صرخت مشاعل فجأه..

(رهف) وهي مفجووووعه وش فيك بسم الله؟؟؟

(مشاعل) وشوي وتبكي شوووووفي وأشرت على أسفل الفستان ,, والله

اني كنت حاسه بس طنشت..

كان فيه شقه بسيطه بس كانت واضحه.....

(عبير) : مالك غير جودي خدامتنا لها في الخياطه..

دخلت فوزيه عليهم وقالت لرهف تروح للكوفيرات اللي دخلتهم فوزيه
الصاله وطلعوسوا ,,أما عبير كانت بتدخل تاخذ شور عشان تجهز...

(مشاعل) باستياء : وذا وش اسوي فيه ؟؟؟

(عبير) :وهي تاخذ ملابسها ,, روحي لجودي تحت وان شاء الله تصرفك .....
نزلت مشاعل بعد ماتأكدت ان البيت فاضي من العيال......

فستانها الأحمر بيدها وصلت لباب المطبخ دخلت مالقت أحد طلعت من بابه

الثاني اللي يودي للحديقه ومجالس الرجال الخارجيه ,, كانت تمشي

والهوى جناااااااااان وشعرها يتطاير على كتوفها ,, لقت زاوية ورد

مزروعه بطريقه ملفته للنظر فيها تناسق عجيب.....

جلست على ركبها قبال المنطقه المزروعه ,, وطلعت ااااه من قلبها كانت


محبوسه من زمان ,, تكلم الورد كانها طفله أم عشر سنوات ,,يمكن لأنها

تمنت بهالحظه ترجع لهاالعمروأمها تكون معها ويتغير قدرها .......

(مشاعل): يابختكن ..أحسدكن يالوردات أمكن معكن ترعاكن ,, نزلت على

خدها دمعه متمرده ..كانوا يظنونها نست بس لا هي مانست ,, كيف تنسى

وألمها كل يوم يزيد,, جرحها كل يوم ينزف ماله دوا ...باست ورده من

الوردات ومسحت وجهها بايدها الصغيره ولفتره نست الزواج وأهل الزواج

وكانت بعالمهااااااا الخاص... حاولت تتماسك لأن الليله ليلة عبووووووور

حبيبة قلبها ولفت وجهها وقامت بترجع......

مشاعل مفجوعه ,,حاولت تهرب ترجع مكان ماجات ,, واقف يناظرها

وكأنه مبنج ماتوقع أبد يشوفها معقوله سمع كلامها,,,

وصلت غرفة عبير دخلت بسرعه وصكت الباب وراها وتحمدت ربها ان

الغرفه فاضيه لالا..مستحيل سمعني بس مادري هو متى جا أصلا,, شاف

دموعي وضعفي ..أنا اللي طول عمري متماسكه,,ليش يااااااربي

,,مربخيالها كانه حلم وتذكرت انه شالها وهي مريضه,,كسرخاطرها بس

لا المفروض مايناظرني كذا انا مو من محارمه حمر وجهها يوم تذكرت

طريقته وهويناظرها حست برجفه تسري بكل جسمها شعور غريب ماقد

حست فيه الا مع هالآدمي..صرخت فجأه تذكرت انها نست الفستان ,, من

الفجعه تركته على الأرض رجعت وهي متردده بس لبست عبايتها

وطرحتها هالمره ,,طالعت يمين ... يسار... مالقت أحد ولالقت الفستان ,,

سمعت صوته ووقفت....


كان جالس على الكراسي الموجوده في الحديقه ..


(بندر): وهو يلعب بجواله ويأشر على الفستان اللي جنبه ,, تدورين على

ذا؟؟؟
(مشاعل):بارتبااااك ملحوظ ورجفه,, ايه لوسمحت شوي أباخذه ..

مد بندر ايده وشال الفستان اللي دخلت ريحة العوداللي فيه بخشمه وعيت

تطلع...
(بندر): ليه مشقوق من تحت ؟؟

(مشاعل): وش يبي ذا,,مسكت نفسها وردت بهدوء بس لسه مرتبكه,,لأن..

لأني طحت وماكنت منتبهه..

(بندر): انت دايما تطيحين ؟؟(كان يقصد طيحتها بالسوق)....

ردت بسرعه كان ردها جرئ بس طلع الكلام خلاص...

(مشاعل) : ايه بس هالمره شلت نفسي بنفسي..

(بندر) : بحاجب مرفوع ,, بس مو كل مره بتسلم الجره...

(مشاعل) وبغرووور زاد حلاتها بعينه: مو كل مره بتنكسر الجره,,( يعني

مو كل مره بتطيح وهو فيه)

بندر عجبه ردها وعرف انه ماراح يقدر يجاريها بالكلام.....

(بندر): طيب بتلبسينه كذا ؟؟؟

(مشاعل) : فتحت فمها متفاجئه........

كان يقصد الشق الموجود فيه ..

(مشاعل) : لابخلي الخدامه تخيطه لي....
(بندر) : عندي لك راي أفضل,, أباخذه لأقرب خياط وأجيبه لك ...

(مشاعل)......لا..لا.. مابكلف عليك نسويه هنا ,,

ووجهها رايح الواااااااااااااااان......بعدين أخاف

يتأخر......وانت ماودي اعطلك...

(بندر) : وعد مني الساعه 9/ يكون عندك وش تبين بعد ؟؟؟ وبعدين

الفستان غالي حرام يطيح بايد الخدامه...وبعدين تراني بندر بواجازه

ولاماقالولك.....؟

(مشاعل) : وتتمنى الأرض تنشق وتبلعها لأول مره تتمنى

هالأمنيه...عمرها ماتجرأت وكلمت واحد من عيال عمها كذا.... بس

الظروف أحيانا تحكم.....ضحكت على اسلوبه..

(مشاعل) :خلاص وش اقول بعد ؟؟ وقالت بعفويه بس لو ماجاني 9/

انتبهت لكلامها وسكتت باحراج واضح...

بندر عرف انها تكلمت بعفووويه تهبل عليهااااا,,

(بندر) : لوماجاك 9/ سوي فيني اللي تبينه حلالك..

مشاعل اللي ماهي شايفه قدامها من الأحراج ماردت........

(بندر) : عن أذنك,, ........ مشى من قدامها لين ماطلع من البوابه

الخارجيه وعينها عليه ,,يالله قد ايش وسيم وجنتل انتبهت لنفسها ودخلت مع

باب الصاله ولقت خلود وعيالها..........
/
/
/
/


(في الكويت)

جالسه على السريرفاتحه شعرها ومنثور على الفراش تناظربالشباك اللي

يطل على الشارع الرئيسي ,,الى متى بتظل متحمله هالوضع ,,كل شي

يخصها يتحكم فيه ,, ماتلبس الا على كيفه ماتكلم الاباذنه ,, ماتطلع مع

أهلها ولاتجي ولاترووح محبوسه معه بعذر انه يغير ويحبها ,, الى متى

بظل أضحك على نفسي ........

ضحكت بسخريه وتذكرت ذاك اليوم يوم ملكتها صح انها كانت جلفه معه

بس هو كان بيمووووت عليها كان بالحييييييل رومانسي سبحان اللي يغير

وما يتغير...........
/
/
/
/
/
(في بيت بوراكان)

الكوفيرات منقسمين على البنات من جهه وعبير من جهه ,, حتى فوزيه
خلوها تتعدل معهم ,,عبير كان مكياجها خليجي ثقيل يتدرج مابين الأسود
والعنابي غير من شكلها ,, رهف حطت شي بسيط يناسب فستانها الوردي

الناعم كان مكياجها وردي ممزوج باللولي ,, أما مشاعل اللي بينت

ملامحها بمكياجها السموك الأسود الممزوج بالذهبي بطريقه فنيه رائعه

وعينها اللي بينت مثل عيون البدويات بالكحل الأسود خصوصا ان لون

عيونها غريب شوي يجمع بين البني والعسلي,, شعرها كان مفتوح ملفوف

رولات كبار مع نفخه بسيطه من فوق زادت منظرها فخامه.........

بوسط هالزحمه انتبهت مشاعل للولد اللي يشد فستانها من تحت ....

(مشاعل): ها حمودي حبيبي اشتبي ؟؟

عطاها ورقه كان مكتوب فيها : مثل ماوعدتك الفستان وجاك على الوقت

..طالعت بالساعه في يدها وكانت ضبط 9/,,, كان كاتب ملاحظه اسفل

الورقه,,


كثير عيون مرتني ولاغيرك ملا هالعين...

ولاأذكر أحد قبلك لفتني وهزوجداني....



مشاعل خقت ياربي وش يبي ذا بيجنني الربكه باينه على وجهها حاولت

تكون طبيعيه قد ماتقدر شعور اجتاحها بذيك اللحظه أول مره تحسه....................
/
/
/
/
بندر في حديقة الفيلا ,,, والله موبصاحي انا كيف كتبت كذا ؟؟ عمري

ماشفت مثل براءة هالبنت بس نفسها الصغيره حزينه مكسوره .. الألم باين

بعيونهااااا ,,

اااااااه منك وش سويتي فيني...؟؟

كمل طريقه للمجلس وهو متأكد من شي واحد بس..
/
/
/
/
/
/
/
الساعه 10/ والضيوف وصلوا وبيت بوراكان منور والمعازيم مالين

الفيلا....


ماخلت مكان مادورت فيه راحت بعدها تدوربندر لان عزيز قاللها ان

شريط الزفه معه...,,, بدون أي تفكير درعمت للباب الخارجي ونادت على

بندر اللي ماجاها دقت على جواله مايرد,, وش السواه يعني ,,, نزلت على

الدرج وهي مستعجله وفجأه

صرخت متألمه ,, طاحت على وجهها المسكينه

بكت مرتبكه وحزينه على روحة أختها وكلها تجمعت,, فيصل اللي كان
يلاعب محمد ولد خلود كان مراقب الموقف من بدايته في البدايه ضحك

بس بعدين كسرت خاطره أرسلها منديل مع محمد اللي يوم شافته ابستمت

في وجهه مسحت وجهها بالمنديل وعدلت فستانها وقامت انصدمت في

الواقف قبالها صح المسافه بينهم كبيره بس كانت ملامحه واضحه

شكلها كان من جد يموت ضحك لفت بكل هدوء ورجعت لباب الصاله

الرئيسي الاوبندرقبالها ....

(بندر) : رهيييييييف وش جابك هنا ؟؟

(رهف) : هااااا... وشو ....ايه ..تذكرت الشريط شريط زفة عبيروينه..؟؟؟

طلعه بندر من جيبه وعطاه رهف المفجوعه ....
/
/
/


عند العروووووس....

(مشاعل) : عبووور حبيبتي الناس وصلو..

(عبير) : بربكه وعمتي شيخه؟؟؟

(مشاعل) وهي تضحك ,,ايه وتقلد على صوت عبير وعمتي شيخه

..وجلست جنب بنت عمها على السريرومسكت ايدها البارده..

(مشاعل) : عبير ياقلبي هدي شوي وان شاء الله تعدي هالليله على خير ,,

(عبير) : خايفه يامشاعل صحيح هو ولد عمتي بس ...أنا مأعرف عنه شي

مأدري شلون بتكون حياتي معاه؟؟؟ لاتلوميني

(مشاعل) : فيصل يمدح فيه مرررره يقول رجال من ظهر رجال ,, انتي

ماتشوفين اهتمامه وعنايته بأمه وخواته ,, ناسيه فزعته مع أخته الجازي ,,

اللي بداها على نفسه ترك وظيفته وجلس معها من مكان لمكان ومن دكتور

لدكتورعشان مرضها؟؟؟

لاتزعلين مني بس خوفك ماله داعي ابد ...وان شاء الله حياتك تكون سعيده

معه وبعدين من مايحب عبوووووور ,, ومسكتها مع خدودها الثنتين..

تكلمت عبير بعد فتره وناظرت في مشاعل بامتنان..

(عبير) : الله يريحك مثل ماريحتيني..

ضحكت لها مشاعل وقالت: ماسوينا غير الواجب يابنت العم...وبلاش دلع

أنا

بنزل أمك من اليوم تدق علي وضمت بنت عمها بقوووووه ..

(مشاعل) : الف مبوووووك يالغاليه..

وطلعت قبل لاتصيح عبير وتخرب المكياج المتعوب عليه..............

وقفت قدام مرايات المدخل الكبيره شافت نفسها مره أخيره وحست بالرضا

,, كانت قمه في الأناقه والفخامه......

سلمت على أم خالد وخواته اللي تحبهم وبالذات جازي يمكن لانها متعاطفه

معها ولان أخلاق هالبنت صافيه نقيه مثل قلبها الأبيض الصافي اللي

مايعرف الكره....

كانت ملفته للنظر,, ومحط اهتمام الحريم بالمجلس

شكلها ,, رزتها ,, ذرابتها ,, كل هالصفات مع برائة طفوليه رائعه كانت

مزيج رائع غريب متجمع بشخصيتها,,,,,

الكل كان موجود (سلمى وبناتها,,وشيخه وبناتها وخلود وعمااات زوجها

عبدالمجيد اللي أعجبو في مشاعل وحطوهااا بروووسهم,,, بالاضافه

لصديقات عبير ورهف ومشاعل ) سلمت على البنات وجلست سوالف معهم

هي ورهف...

ساره اللي كانت بتموت من مشاعل من اناقتها وخصوصا ان العين كانت

عليها تكرها من قلبها ,,كانت لابسه فستان عنابي ضيق ومفتوح من تحت

كانت تحاول تغايض مشاعل اللي كانت متجنبتها قد ماتقدر...

الحريم سوالف وضحك والبنات رقص وغنى وجوهم ولاأروع.....



هاذا اللي شايف نفسه .. ماشي ولامعبرني..يتمشى هنا وهناك.. ولاكانه
شايفني..والله لأوريكم فيه ..والله والله ماأخليه....

(رهف) :عاااااااااااااشوا ياأحمر,,

(مها+نجد) : تصفيق حاااار وانفعال مع الأغنيه

(مشاعل وجازي) كانو يرقصون وداخلين جوووو

وكل شوي تقوم وحده تنوب عن الثانيه..



/
/
/
جت اللحظه الحااااااااسمه


انطفت انواااار الصالات البيضا وعم الهدوء نوعا ما,, وقفت بأول الدرج

بفستانها الفرنسي السكري المذهب وطرحتها المنسابه من أسفل شعرها ,,

نزلت درجه درجه على الأنوار الصفر الخافته ..

كانت الزفه لعبدالله الرويشد ,, البنفسج...

تنزل بهدوء وتوزع ابتسامات خفيفه على الحاظرين..

يابنفسج يامساء الياسمين..في محيا من بها الدنيا تزين ..
هالعروس اللي خذت كل الوصوف..
ريم دين وريم قد وريم عين...
الف صلى الله على الهادي الأمين......
مقبله وعيوننا برد وسلام..لازم نصلي على سيد الأنام..
على النبي التحيه والسلام...قولو معي يالحاظرين..فتنة ربي خلقهاللعيون..
من رذاذ الغيم وبرووق المزون ....قدرة الخالق بخلقه شئون....
فتنة سبحان ربي العالمين...



وصلت للمكان المخصص تجلس فيه واقبلو عليها المعازيم يسلمون

ويباركون.....
/
/
/
/
/


بعد العشااااا...

(رهف) : شخباركم نجد من زمان عنكم والله ,,كيف الدراسه معك ؟؟

(نجد): والله وانتو أكثر,, ابد الدراسه على خبرك مافي أشطرمني ولانسيتي



(رهف) وهي تضحك : لاأفا عليك وأنا أشهد,,

(نجد كانت تدرس مع رهف ومشاعل درست معهم لين المتوسط وبعدها

تفرقو لانهم سكنو بحي جديد,
كانت نجد تنجح على الحفه والدراسه اخر همومها كانت مشاغبه بس خفة

دمها وشخصيتها الحلوه كانت تشفعلها مقالبها اللي كانت تسويها بأستاذاتها..

جلسو يتذكرون ذيك الأيام ويضحكون.....

في نفس المكان بس باخر المجلس ...

(مشاعل): شلونك جازي ؟؟

(جازي): الحمدالله عايشين لسه,,

اسم الله عليك شعول كل مالك تحلوووين...

مشاعل اللي انحرجت من كلام جازي ,, هاذي سوير وذي خلاقينها

,,هههههههههه

راح الوقت بالسوالف والضحك والكل مبسوط ومشاعل تحمد ربها لان

سوير ناسيتها شوي ,, الهانم مشغوووله بحبيب القلب....

(رهف): ووجع ان شاء الله ,, شوفي شوفي مسويه نفسها راعية البيت من

اليوم رايحه جايه مع أمي ,,

(مشاعل): الله يهداك خليها بحالها بلانكد شوفي شلون تناظرنا....

دق جوال رهف وكان المتصل راكان يستعجلها عشان خالد يبي يدخل...

(دخلو الرجال المجلس والبنات واقفين مع عبير عند الباب وبالموت دخلت

,, تحس بكل نبضه بقلبها بتطلع مع كل خطوه تخطيها اتجاهه...

تفاجأ فيها وتفاجئت فيه وقف الزمن للحظه بينهم ماكأن في غيرهم

بالمجلس...

كان يناظر بهالبنت اللي دخلت عليه ,,ابتسمت عبير بوجهه من شكله

المصدوم.....

(خالد): الف مبرووووك..

(عبير) بهمس : يبارك بعمرك..

خف توتر عبير وخالد نوعا ما,,قطعو الكيك وتصوروا كم صوره هي وياه

وهي وخوانها,,

استأذن خالد من عبير بأدب وقال لها بيعطيها وقت عبال ماتجهز وبعدين

دخلو البنات وباركولها وتصورو معاها.............

عدت الليله على الكل وحاولت (فوزيه) تتماسك لآخر لحظه وهي تودع

بنتهاااااا,,الكل بكى على عبير ودعوها ووصلوها لين باب الفيلا الخارجي

لين ركبت السياره مع خالد....

/
/
/
وصلو الفندق اللي حاجزين فيه طبعا ماكان في سفر ,,,حاولت شيخه في


ولدها بس رفض يتركهم لحالهم شهر واكتفى بحجز شاليه في درة

العروووس بجده وبياخذ اهله معه بعد ,, عبير ماعترضت ولا فتحت فمها

بكلمه ,, لانها تحب عمتها الطيبه وبناتها...

دخلت الجناااح الفخم كان رومانسي وراايق بطريقه مريحه للأعصاب

وعجيبه,,, تمشي بهدوء بفستانها الناعم ,, جلس خالد يتأملها كان متوقع

كل شي الا انها تكون بهالنعومه والحلا ,, انحرجت عبيرمن نظراته

الجامده,, قطع عليهم دق على الباب,,

كانت خدمة الغرف ,, أخذ الشنط خالد وصك الباب وراه ماصدقت عبير

على الله فتحت شنطتها وطلعت لها بيجاما ودخلت الحمام....

(خالد): وهويناظرها وهي تدخل الحمام,, واذا يعني حلوه , أنا باأعاملها بما

يرضي الله وبس ..

مي فاهمه نظراته وش تفسيرها ,,دعت في قلبها انها تسعد مع

هالانسان......
/
/
/
/
بعدها باسبوع ...

كانت شيخه وبناتها لسه في بيت بوراكان لين مايروحون جده مع خالد

وعروسته ,, كفايه انها بتكون معهم بجده حبت تخليهم براحتهم...

كانت سلمى زايره بيت أختها كان معها ساره أما مها فكانت تعبانه شوي

وجلست بالبيت......

اضافه لمشاعل اللي ماتركت رهف من يوم العرس كانت كل يوم تزورها

لان نفسيتها كانت مش ولابد..

الكل كان متأثر ماعدا وحده كانت جالسه وبكل غرور العالم ولافي قدها,,

(ساره) كانت جالسه ومي معبره أحد ,, بهالوقت دخل بندر اللي ماكان

يدري بوجودها بالصاله,,وبكل بجاحة العالم كانت بلبسها المكشوف وبدون

ماتحسب حساب أي أحد ممكن يدخل,,

(ساره) بفرح وجرأه ومياعه ماصخه : كيفك بندر؟؟ واحشنا,,

رد بندر بقرف ويحاول مايطالعها : بخير دامي بعيد

رهف كانت واقفه باخر الدرج وهي عارفه بنت خالها الشينه

وخابزتها,,شناويه عليه بس تهبى الا هي,,

(رهف): احم احم ... بندر هلا والله متى جيت؟؟

ولفت على ساره متفاجأه بتحرجها كانها ماشافتها يوووووه بندر ارجع

ارجع ساره هنا شكلك ماانتبهت لها ,,(حركات حريم ياكاااااااافي)

(بندر)وهو مرتبك ,, وكأن رهف أنقذت الموقف قبل لايذبح هالبنت....ايه

..ايه عن اذنكم وحط رجله.....

رهف وهي تناظر بساره باحتقار فظيع أحرج ساره اللي ماتنحرج بس ذي

رهف من يقدر عليها,,

(رهف): مره ثانيه ياحلوه خذي معك احتياط (طرحه ,,شرشف ,,أي هباب

يسترك,, ترى البيت مليان عيال,, هي قالت الكلمتين ذي وتركتها بدون

ماتسمع ردها ....

ساره المقهوره في نفسها والله لأوريك يالمغروره ان ماأدبتك ماأكون ساره

بنت محمد وراحت لأمها تستعجلها يرجعون البيت متعلله بصداع في

راسها............

/
/
/
/


جلس بوراكان كالعاده مع زوجته بالصاله كان يقرى بالجريده

ويشرب الشاي...

(بوراكان):خير يام راكان وشبلاك؟؟؟

(فوزيه) والحزن مبين بيعينها ,, والله ماادري شقولك؟؟

(بوراكان) :بقلق وش فيك عسى ماشر العيال فيهم شي؟؟

(فوزيه): اااااه من العيال في غير همهم..شف خالد ماشاء الله ولد أختك

تزوج وفرح أمه وأرضاها وأنا.. أنا لي سنه مع راكان الله يهداه مو

راضي يسمع,, ودي أفرح فيه,,فيهم كلهم بس ماودي أغصب عليه..

ضحك زوجها ,,(بوراكان): بس ذا اللي مضايقك ولاتشيلين هم

عروسة راكان عندي وبياخذها وهو مايشوف الدرب...

(فوزيه): ياسعد مافي شي يجي غصب بالذات الزواج وبعدين من العروس

اعرفها؟؟؟

(بوراكان): زينة البنات والله وبيجي الوقت المناسب وتعرفينها واذا على

راكان خليه علي ,, من متى عيالنا يطلعون عن شورنا...
/
/
/
/
/


لها فتره ماتكلمه بعد الكف اللي جاها وهو بيموت من القهر يبيها تعطيه

وجه ,, غريب أنسان غريب أويمكن مريض بس الأكيد موصاحي ...

من اليوم يمر قدامها يستفزها بأوامره وهي هدوء تاااااااام ,,خلاص ملت

من الكلام دامه مابيجيب فاديه في كل مره ترضخ ويصير اللي يبغاه هو,,

الى متى بتصبر ماتدري.....

دق التلفووون وردت موضي لانها كانت قريبه منه,,

(موضي) : الوووو

(المتصله): الوووو,, سحر موجوده؟؟

(موضي):بقرف لا غلطانه,,وقفلت السماعه وهي تناظره ,,لها كم يوم على

هالحال يدق التلفون والصوت نسائي ونفسه يتكرر كل مره ,, مرت من

جنبه بدون ماتتكلم ..

(جاسم): من على التلفون؟؟

(موضي): غلطانين ولازادت عليها كلمه

رن التلفون بعدها بدقايق كانت موضي بترد بس سبقها وقال بصوته الحاد

خليه,,,

(خالد) : نعم ؟؟

(المتصله) : اخيرا خلوووودي رديت..

(خالد) وبارتباك بان على ملامحه,, هلا.. هلا بوماجد

(المتصله): الحين انا بو ماجد ,,اها اجل النسره جنبك ؟؟

(خالد): وهو يبعد عن موضي الواقفه وتناظره ,,ايه .. بعدين اكلمك..

وصك التلفون وأخذ جواله من الطاوله ومفتاح سيارته وطلع من دون

مايعبرها....

/
/
/
/
(في بيت بوراكان)

الكل ناااايم

كانت رهف في غرفة عبيروتبكي والبنات حولها يهدونها,,,

(مشاعل): ترا لوماسكتي برجع بيتنا خلاص..

(نجد): رهوووف والله لاخلي أخوي يرجعها لكم.

(رهف):وبفجعه ,, فال الله ولافالك يالخايسه..

فتحت مشاعل درج الأشرطه وشغلت سيدي لعباس ابراهيم وجلسوا البنات

يسمعونه...

المحبه عندي غير ..عندي غير اللي في قلبك ..المحبه عندي خير ياللي

ماتدري بحبك ..المحبه احساس صادق عاشق اتهنى بعاشق..ياللي ليلك

غطى شمسك..وانت ماتحب الا نفسك...

صرت يامحبوبي تجرح ..صرت اتألم وتفرح..وصار يومك مثل

أمسك..وانت ماتحب الانفسك

وين ماتبغى تروح ..انا حبيت الجروح ..بس لاتنسى حبيبي عشقي باقي فيه

روح ..يمكن من الجرح ابرى..من جروحك وانت ادرى..هذا ماسواه

ياسك.. وانت ماتحب الانفسك.....


هدوء غريب اجتاح الغرفه حتى رهف هدت ,,لفت مشاعل على الجازي

اللي كانت سرحاااانه وبعالم اخر,,هالكلمات رجعت فيها سنه ورى..

تذكرت ذاك اليوم كانت فرحانه بنجاحها وتخرجها بامتياز بالرغم من

معرفتها بمرضها قبل التخرج بفتره قصيره بس كان فيها عزيمه واراده

غريبه,,وكانت بتبشره حبيبها وخطيبها وكل شي بالنسبه لها هواللي وقف

جنبها وساندها(نفسيا ومعنويا)...كان كل ذا وهم .. كذب...

كانت نازله من الدرج وتصلبت مكانها يوم سمعت أخوها خالد يصارخ

ومعصب بطريقه فظيعه ماقد شافت أخوها بذا الحال,,كان يتكلم على واحد

ويسب فيه ماعرفته الابعدين كان خطيبها وليد..

(خالد): النذل,,يمه يقول مايبي يربط مصيره بوحده مريضه,, كانت اخر

جمله تتذكرها لانها طاحت بعدها من قوة الصدمه ,, انهارت ماتوقعت

عشرة ثلاث سنوات كانت أحلى سنوات عمرها معه ماتوقعتها بتنتهي في

لحظه تتلاشى قدامها مثل الحلم ,,انهارت معها كل لحظة أمل ,, بعد ثلاث

أيام بس استوعبت اللي حصل ,, تحبه بس كرامتها ماسمحتلها كانت فوق

كل شي,, ارسلتله كلمات هالأغنيه مع دبلتها في ظرف مع أخته اللي ماعد


شافتها من ذاك الوقت,, كرهت كل شي ممكن يذكرها فيه ,, نزلت دمعه

على خدها ,,نستها الدموع فتره أو هي تعودت عليها عشان كذا تزورها من

فتره لفتره تذكرها بجرحها اللي مابرى تلهب نار بصدرها مااحد حاس

بحرارتها اللي لو فجرتها أكلت الأخضر واليابس من شدتها..

ابتسمت لها نجد بحنيه ,, خلاص انسي ..انسي

حبيت نجد تغير الجو اللي تكهرب جلست تعلق على ساره وحركاتها

بالعرس ,,ضحكو البنات عليها وانجروا في السواليف....

(نجد كمان كانت تكره ساره والسبب ,,ان فوزيه ام راكان كانت دايما من

ونجد صغيره تقول ذي عروسة بندر والمقوله صارت متداوله في العايله

ياترى بتتحقق فعلا ولا لا ؟؟؟...

ساره كانت تتعمد تفشلها قدام أي أحد وتتكلم عليها بشي ينقااال وشي ما

ينقال,, مريضه الله يكفينا الشر......
/
/
/
/
/
(في نفس المدينه في حي اخر)

(ساره): يامها قاهرتني انت لو شفتي كيف كلمتني والله ماتدافعين عنها ..

(مها) واخيرا ردت ببرود لأنها تعرف أختها: انت أكيد غلطت عليها

ولارهف ذربه ماتغلط على أحد ,, كملت طريقها بتطلع من الغرفه ولفت

على أختها: مااحنا ناقصين مشاكل ماصدقنا رجعت العلاقات مع بيت

خالتي ,, اعقلي الحب مو غصب ,,رهف الى الان مانست حتى لو نسو

اهلها وبندر ....وطلعت .....

ماردت على اختها ورمت نفسها على الفرااااش وهي تفكر كيف تكسب وده

وتخليه يحبها (البنت مصممه)


0 فوق خضوع الحب / كامله
0 رواية : قلبى إختارك و جيتك طاير حر طليق ما ملي غيرك عيونه وياما في دنياه شاف
0 فوائد بذرالقاطونة والكتان للشعر والبشرة
0 طرق تساعد على تخسيس الوزن
0 الخل والفلفل الاسود لعلاج القشرة
0 تدري وش أقسى جرح في قلب البنت و في مفاهيم الجفى و القساوة !
0 إنت تدري البنت لا عشقت وش ممكن يصير
0 كبرياء رجل وشذوذ إمرأه
0 رواية وه فديتك / كاملة
0 شامخة و بنت رجال و جاء من يغلبني / بقلم روح أمي وقلبها
0 ألا ليت القدر / كاملة
0 لعبة بيد إمرأة // منقول
0 رواية : و إنت يا الفجر البعيد نامت عيونك : ( منقوله - كامله )
0 التداوير الانثويه
0 وصفة لتخسيس البطن وتقليل الترهلات
خيالات مجنونه غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-28-2013, 01:39 AM   #10
-||[قلم من الماس]||-
 
الصورة الرمزية خيالات مجنونه
 
تاريخ التسجيل: Jan 2011
المشاركات: 999
معدل تقييم المستوى: 7
خيالات مجنونه is on a distinguished road
افتراضي


(الجزء الثاني)

(الفصل الثاني)



(اخر ليله لشيخه وبناتها في بيت أخوها بوراكان)

البنات يتجهزون كلهم بيطلعون يتعشون برا ,,

نجد جالسه بالصاله بعبايتها هي ومشاعل ينتظرون البقيه يخلصون

دق جوال نجد وهم جالسين,,,

(نجد): ياهلا بالعريس,, أخيرا تذكرتنا مابغيت..

(خالد): ههههههههه,,والله انكم واحشيني موت بالذات لسانك الطويل

من زمان عنه ..

(نجد): بنعديها هالمره عشان معرس بس لاتتعود .. كيف

العروس؟؟؟؟؟؟

مشاعل جالسه على أعصابها وتسمع,, من يوم زواج عبير ماكلمتها عشان

ماتزعجها بس قلبها عليها ودها تعرف أخبارها

أشرت لنجد تسأله عن عبير

(نجد): أقووول خلوووودي شخبار زوجتك؟؟؟

(خالد): ماعليها بخير هاذا هي جنبي وتسلم عليكم,,

يالله مابطول سلمي على

أمي وجازي ,,دقيت على جوالها وماردت واسمعي ترانا بنجي بكره

9/ الصبح ,, لان الرحله الساعه 11 قولي لامي ,, لانتأخر..

(نجد): ان شاء الله على خشمي ,, بااااااااااي

وقفلت نجد من أخوها..

مشاعل ماتعرف خالد بس من طريقة أخته بالحكي معه تبين انه شخص

حنون وبسيط معهم ولاماتمون عليه وتكلمه بهاالطريقه بالرغم من

فارق السن الكبير بينهم,,, ارتاحت نوعا ما ,, ودعت في قلبها لعبير

لانها تستاهل كل خير.......
/
/
/
طلعو البنات كلهن وتوجهوا للكورنيش ,, فرووو بكل المطاعم الموجوده

(في السياره)

(رهف): خلونا نرووووح تشليز,,,

(نجد): لالا ,, هارديز أحلى,, وبعدين زحمه موووووت

وكل وحده تقول مكاااان ,,,

وأخيرا ,, مابغو يستقرون على راي

وقفت اللكزس عند باب المطعم ونزلو البنات (ابل بيز)

سوالف وضحك ,, مابقى شي ماطلبوووووه ,, أكثر وحده كانت مبسوطه

بهالجمعه مشاعل لأنها مفتقده هالجو ,, كانت تضحك من قلب

كانت تاكل بشهيه مفتوووووحه ,, أول مره تاكل بهالكميه ,, جلست رهف

تراقبها وكانت مبسوطه انها تشوف صديقة عمرها مرتاحه ...

(رهف): اااااااااااااه خلاص بطني .

(نجد):ههههههههه عليك منظر يجنن.

كانت نص مسدوحه على الكرسي وماسكه على بطنها

(رهف): احس بتخمه شديده ,,

(مشاعل): بنات وش رايكم بكاسة شاي معتبره بعد هالأكل

(الجازي): جبتيها والله ..مشينا

دفعوا حسابهم وطلعوووو ,,
/
/
/
/
/

كانت جالسه معه بالكوفي شوب ,, كان يسولف

بس ماهي معاه ,, لاحظ شرودها,,

(عبير) ماني قادره أفهمه مرااات أحن منه مافيه,, ومرات ينقلب

تتحول حنيته لجفاف ,, قساوه وكاني انسانه غريبه عنه

نفسي أعرف وش بخاطره ليه يسوي كذا ,, أنا في ايش مقصره معه؟؟

(خالد): عبير.... عبير

انتبهت له يناديها

(عبير) : .... هلا

(خالد) : وين وصلتي؟؟؟؟

(عبير): صدقني قريب ,, وابتسمت بتصنع لزوجها

اللي كان يناظرها مو فاهم شالسالفه.......
/
/
/
/



لفو بالسياره على الكورنيش

بعدين دخلو المرديان ....

(مشاعل): يابنااااات أمووووت على هالمكان راايق خلونا نتمشى شوي


(رهف): وهي تمشي وماسكها بطنها كانها بطه,, مااااااافيني

(مشاعل) بلهجه مصريه : المدام حامل

البنات بصوت واحد ,,ااااااااه

هههههههههههههههههههههههههه

جلست رهف اللي مي قادره تمشي خطوتين على بعض

ومعها الجازي,, أما مشاعل ونجد راحو يمشون شوي ويلفون

في المكان,, دخلو دورة المياه عدلو غطاويهم وطلعواا

وهم راجعين للطاوله اللي فيها البنات,,الا واثنين من الشباب

باين عليهم كبار..وكشخه,,

تكلم واحد فيهم : اذا الحلوين لحالهم ويبون رفقه ترانا في الخد مه..

(مشاعل) وهي تجر بنجد : الله يخليك لاتعطين هالمصاطيل وجه

(نجد) مقهووووره الا ماترد عليهم لو بكلمه بس

مشو الثنتين بسرعه ,, بس الشباب لسه وراهم



كان مراقب الموقف من بعيد ماعجبه واستحقر هالمخابيل



وقفت وسط المكان وبصوت عالي ,,

(نجد) : ياحيف على المرجله اذلف انت وياه لأنادي الأمن

يشحطونكم برااااا

الشاب الثاني خاف وبعد عنهم ,, أما خويه اللي تكلم انقهر من رد نجد

أول مره وحده تكلمه بها الطريقه ولا تنافخ بعد,,

وقف قبالها ومسك يدها بقوه ,, لاشعوريا عطته كف على وجهه

توقف الزمن فتره ....

مشاعل واقفه متصنمه ..

نجد عاجزه عن الكلام....ومغمضه عينها خايفه من ردة فعله

الشاب واقف ويناظر بنجد مو مصدق ..

ضحك ونزل راسه ,,

( الشاب ):أنا اسف ,, عز الله ان اللي رباك رجال

وتركهم ومشى..........



(مشاعل): يالخبله ايش سويتي...؟؟؟

(نجد)....................




ماقدر يمسك نفسه أكثر قام من مكانه وراح للبنات الواقفات..

عسى ماشرأختي هالنذل سوالكم شي؟؟

(مشاعل): مشكور أخوي مافي شي..

(مشاعل) مصدووووومه : أحمد ؟؟؟

أحمد وكانه يعرف هالصوت ,, مشاعل؟؟

(مشاعل): ايه .. انت وش جايبك هنا ؟؟ قصدي .. انت لحالك موضي مو

معك....؟؟

ضحك أحمد عليها لأنها تكلمت بعفويتها وانحرجت منه..

(أحمد): لا أنا لحالي جاي بشغل ,,لي يومين تقريبا وحاجز هنا

(مشاعل): اها ,, خلود ومجيد يدرون ؟؟

(أحمد): ايه بس اليوم علمتهم...

(مشاعل): على العموم حياك الله ,, وطالعت بنجد اللي لسه واقفه محلها

احنا نستأذن بنمشي...

(أحمد): لحظه .. لحظه يامعوده , انت بخير ؟؟ رفيجتج فيها شي

أنا شفت اللي صار,, بس بصراحه أهني رفيجتج على جرأتها

(مشاعل) مستغربه: ليه ؟؟

انتبهت نجد لأحمد وهو يتكلم..

(أحمد): اللي ضربته رفيجتج ولد أكبر التجار هنيه..(مشاري بن....) مااحد

قد تجرأ وسواها من الشباب (اللي بيني وبينه شغل)

,, بس يستاهل اللي جاه مأذي بنات الناس وياويلها اللي تعانده

يظن ان الناس كلها تنشرى بالفلوس..

نجد لسه يادوب تستوعب كلامه ,,

دق جوال مشاعل وكانت الجازي تستعجلهم,, استأذنت من أحمد اللي كبر

في عينها بتصرفه ,, رجعت للبنات ,, شربو الشاي بعجله وطلعو من

المكان.......



جلس يراقبها لين ماطلعت ,, حط ايده على خده يتحسس الكف

اللي جاه ,,, معقوله انا .. رجال بشنبات ماسووها ,, بنت تضربني,,

أستاهل ماجاااااااني أستاهل....

وراح طيران بعد ماتأكد من طلعتهم لأحمد اللي شافه واقف معهم

(مشاري): وهو مستحي ومنحرج لان أحمد شاف الموقف ,,انت تعرفهم؟؟

(أحمد): ايه اعرف وحده فيهم لانها تقربلي وانت شعليك؟؟

مو كافي اللي سويته...

(مشاري): والله نادم ,, كف هالبنت صحاني من غفلتي...

وطلع من الفندق بسرررررررعه......
/
/
/
/
/




سافرت شيخه وبناتها مع خالد وزوجته ورجع البيت وفضى ,,,

جلست مشاعل مع رهف بعد موافقة أبوها لان رهف لحالها....

/
/
/
/
في غرفة بندر والوقت متأخر ,, موقادر ينام ,, ياربي هالبنت ايش سوت

فيني انا اللي البنات كانوا يجون حدي وأرفض,, تشغلني بنت ماشفتها الا

كم مره,, بس ذي غير فيها شي يجذب الواحد غصب,, اطلللللللللللللللللللعي

من راسي جنننننننتيني....

سمع صوت الآذان قام توضى عشان يطلع يصلي.....
/
/
/

حاولت تنام بس ماقدرت وكانها غفت شوي ,, فزت من مكانها

ناظرت بالغرفه لقت مشاعل نايمه جنبها ,,دورت عليها مالقتها ,,

كانت تدور عبير وكانها ناسيه انها تزوجت...

فتحت الباب وركضت على غرفتها ,, حست مشاعل بحركه وقامت

مالقت رهف دورت عليها ولقتها بغرفة عبير تبكي على الفراش...
/
/
/
/



وهو نازل الدرج سمع صوت وكلام وكأن أحد يبكي..


كانت غرفة عبير استغرب لانها المفروض تكون فاضيه,, فتح الباب

رهف ومشاعل كانوا يبكون ,,

بندر واقف مبلم ذي وش جايبها هنا؟؟؟

لايكون من كثر ماأتخيلها صارت تطلع بكل مكان ,, انتبه على صوت

رهف اللي صاحت عليه ورجع ورا الباب...

(بندر) بخوف : خير وش صاير؟؟؟

(رهف) بنفخه : مافي شي انت ايش تبي ؟؟؟

أول مره تنافخ على أخوها وتكلمه بهالطريقه ...

(بندر) مصدووووم

(بندر): عدلي أسلوبك بالكلام ماني أصغر عيالك ,,

مشاعل هنا تدخلت خافت أحد يقوم على أصواتهم ..

(مشاعل) بهمس : معليش بندر امسحها بوجهي اعصابها شوي

تعبانه .....

نزل بندر ولا قال شي زياده

وهو في طريقه للمسجد كان يفكر ,, كانت تكلمني ,,امسحها بوجهها

ياملح وجهك والله....
/
/
/
/
(في غرفة عبير)

(مشاعل): اللي سويتيه غلط وله الحق يزعل عليك..

(رهف): أدري والله أدري أنا أصلا ماادري كيف كلمته كذا بس والله

أعصابي تعبانه شوي عبير اللي راحت وماادري وين بتسكن لان خالد

احتمال ينقل عمله جده ,, والبيت اللي فضي علينا فجأه بروحة نجد وجازي وعبدالعزيز

حتى انت مو بقاعده يومين وبتروحين....وبندر كلها أسبوع ويرجع كندا,, بجلس لحاااالي

(مشاعل): بهدوء ,, يارهف ياحبيبتي مو اخر الدنيا لواتزوجت عبير

بدال ماتدعيلها بالتوفيق قالبتها مناحه....

انت بعد نصيبك بيجي وتتسهلين ,,وهاذي سنة الحياه...

سكتت بتردد ,, بعدين كملت :أنا طول عمري بالحالي...

احمدي ربك انها عايشه وبصحه وفراقها لك فراق دنيا مو فراق

اخره ,, شاأقول أنا ..أنا اللي ماشفتها ماتهنيت بوجودها جنبي

تركتني بسهوله وكانها ماتبيني ..ماخلتني أشبع من وجهها وحنانها وكل

شي فيها ,, ذبحت فيني كلمة يمه...اااااااه واااااحشتني هالكلمه

عروووقي ضميانه لها ... ابيها ترد وتجلس معي ....

تطبطب علي لازعلت ,, تشاركني الفرح لافرحت,, تحس بالآمي

وجروحي وكل مافيني ,,, ضحكت بسخريه ...

تدرين أحيانا أضحك على نفسي لما أتذكر اني كنت استنكر جية أم تسال

عن بنتها

لما كنا بالمدرسه ,, وكنت ظانه ان الوضع الطبيعي هو وضعي أنا

وحيده أنا اللي اهتم بعمري .......

رهف ساكته عاجزه عن الكلام ...

مصدومه من انفجار مشاعل ,, استحقرت نفسها واستحقرت حزنها

وألمها اللي مايجي نقطه في بحر الآم مشاعل.....
/
/
/
/
/
/


السالفه لها فتره ومو قادر ينساها وينسى كفها على وجهه,, هالبنت هزت

فيه شي كان ميت من زمان ...

له فتره وهو يفكر بهالبنت ,, قطع حبل أفكاره دق على باب غرفته...

(مشاري): أدخل ......

(ملاك): سلام ياأخويه العزيز....

(مشاري) هلا ملووووكه أدخلي..

جلست على الكرسي مقابل أخوها المنسدح على فراشه..

(ملاك): الحلووو في ايش يفكر؟؟؟

مشاري كان يفكر بينه وبين نفسه يقولها ولا لا...

(ملاك) : ايش بلاك ياخوي في شي مضايقك؟؟ لك فتره مانت عاجبني..

(مشاري): بتردد ,, بتوكل على الله وأقولك بس اتمنى تفهميني...

(ملاك): جرب ...

حكالها مشاري السالفه من أولها......

(ملاك): بصراحه تستاهل مالك حق وانا لويجيني واحد مثلك بيجيه

اللي جاك وأزود يمكن.......

(مشاري): بس.... انت تدرين اني بعد تهاني .. وسكت بس كمل ...تهاني

دمرتني ياملاك .. خيانتها لي كانت في الصميم ..

قام وهو معصب ويأشر على قلبه ,, النار اللي هنا مااحد حاس فيها

نار شابه مابعد تبرد ياملاك.....

(ملاك) حزنت عليه ,, كسر خاطرها ,,حطت ايدها على كتفه

وجلست جنبه على السرير ...

(ملاك): يااخوي الدنيا لسه بخير ومو كل البنات مثل تهاني الحقيره..

وأكبر دليل لكلامي هالبنت وتصرفها معك...

(مشاري): هدى نوعا ما ,, كل مايتذكر تهاني ينجن ويعصب..لانه يشعر

بمهانه واستغفال ...

(مشاري): أقولك شي بس مادري مو متأكد,, أنا أعرف واحد يقرب

لهالبنت وممكن يجيب لي رقمها...

(ملاك) مصدووووومه ,, مشاري البنت شكلها بنت ناس وماعندها

خرابيطك وش ناوي عليه؟؟؟

(مشاري): صدقني أول ماأتاكد من اللي أحسه وأتوصل لقرار راح تكونين

أول وحده تعرف وانت اللي بتساعديني,, والبنت ماراح أضرها بشي...

(ملاك): أنا مصدقتك بس ماودي تجربه فاشله تأثر عليك طول عمرك ,,

و الله يكتب لك اللي فيه الخير... وطلعت من غرفة أخوها اللي حس براااحه

كبيره بكلامه مع اخته....


(مشاري ,, 29/سنه ,, رزه مرررره وشخصيته جذابه متوازنه تجمع الجد

والمزح بنفس الوقت ,, ماسك شركات ابوه المريض,,عنده ثنتين خوات

(ملاك)17/سنه ,, (جنى)8/سنوات,, يحبونه وهو يمووووت عليهم)

مشاري ماهوشخص سئ مثل ما يتوقع أغلبكم ,, بالعكس

كان خاطب تهاني اللي ماتقرب له كانت اخت واحد من أصحابه ,, شافها

صدفه وحبها ,, خطبها واتزوجوا ,, ماكملت معه سنه لانه اكتشف


كذبها المستمر عليه غير مشاكلها مع اهله والأهم خيانتها له....

كرها وكره كل الحريم من بعدها ,, غاب فتره وصار وضعه مأساوي

تغير صار شخص ثاني ,, يعاكس .. ويرقم البنات في الأسواق واشتهر

بهالشي لانه ولد شخصيه معروفه ولها مكانه بالمجتمع ....

مرض ابوه وطااااااح فتره بالمستشفى ,, صحصح لنفسه بعدها

وحاول ينقذ نفسه ,, تحمل المسؤليه وتولى شركات ابوه بس حقده

كان أكبر,, وانتقامه أشد ...

كان اذا شاف بنت مايمسك نفسه ويحاول يوصلها بأي طريقه

وكأنه بهالشي ينتقم منها ,, طبعا تهاني انفضحت بين اهلها وجماعتها

والمسكينه من الصدمه مرضت وتتعالج الان في مستشفى للأمراض

النفسيه............


(لما شافته نجد في الفندق كان عنده عمل بالمنطقه ,, وهم ساكنين بجده)



0 إنت تدري البنت لا عشقت وش ممكن يصير
0 تدري وش أقسى جرح في قلب البنت و في مفاهيم الجفى و القساوة !
0 طرق تساعد على تخسيس الوزن
0 فوق خضوع الحب / كامله
0 ~(اعتـرافـات آخــر الليل )~
0 طرق تساعد على تخسيس الوزن - 2
0 علاج تساقط الشعر عقب الرجيم
0 رواية : قلبى إختارك و جيتك طاير حر طليق ما ملي غيرك عيونه وياما في دنياه شاف
0 لعبة بيد إمرأة // منقول
0 أخذتني أمل و رديتني ألم / كاملة
0 ألا ليت القدر / كاملة
0 فوائد بذرالقاطونة والكتان للشعر والبشرة
0 خيالات مجنونه
0 سلسلة صحتك فى دقيقة - رضا العواد
0 رواية وه فديتك / كاملة
خيالات مجنونه غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
رواية نَكَهَــآتْ مِنْ عَلقَمْ الْدُنْيِـــآ..!! للكاتبة: دَمعَةْ يتيِمةْ صمتي قاهرهم منتدي الروايات - روايات طويلة 138 04-09-2017 05:51 PM
(رواية) رومانسية قلوب متوحشة ، للكاتبة : فضاء صوفيا سيف منتدي الروايات - روايات طويلة 38 01-02-2017 12:05 AM
قصة / السيدة مريم ام المسيح عليهما السلام !!! abdulsattar58 منتدي القصص و الحكايات - الأدب الشعبي 1 12-04-2016 05:26 PM
ملف ... الاطفال ذوي الاحتياجات الخاصة (ارجوا التثبيت) خاليه المشاعر منتدي اطفال - تربية الاطفال 13 04-10-2012 06:27 PM


الساعة الآن 09:42 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.