قديم 01-26-2014, 06:55 AM   #1
-||[عضو فعال]||-
 
تاريخ التسجيل: Aug 2012
المشاركات: 22
معدل تقييم المستوى: 0
راسبوتين 99 is on a distinguished road
افتراضي اوراق متناثـــــــــــــــــــره


السلام عليكم




استاذن ادارة المنتدي الموقر والاخوه الاعضاء في ان احجز هذه الصفحه والمساحه ،، لاكتب فيها بعضا من مقالاتي وكتاباتي ،، التي سبق لي ان كتبتها في فترات متفاوته من حياتي ،، بعضها قديم وبعضها جديد ،، وهذه المقالات هي عباره عن اوراق متناثره ،، هنا وهناك في مكتبي ومكتبتي ،، زلكم جزيل الشكر والامتنان .


راسبوتين 99 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-26-2014, 07:15 AM   #2
-||[عضو فعال]||-
 
تاريخ التسجيل: Aug 2012
المشاركات: 22
معدل تقييم المستوى: 0
راسبوتين 99 is on a distinguished road
افتراضي











بـــــــــخـــــــــور الــدم ،،،،، وانفاس التمســـــــــــــاح







////////////////////////////////////////////////////////















مـــــــــــن هـــــــــــــــــو التمــــــــــــــــــــــــــساح ؟؟؟







التمساح هو ذلك الحيوان المفتــــرس ، الـــــــشرس ، اللذي لايماااانع ابدا من ان يفترس ، بكل مالديه من اصــــــرار و بمنتهي القسوه والشده والعنف ، الحيوانات الاخري واولادها وجنائنها وافراخها ، ومن ثم التلذذ والاستمتاع بفرائـــــــسه ، لكن ان تعرض اولاده وافراخه الي اذي او افتراس من كائن حي ، بـــــــــــكي التمساح وانزل دموعه حاره ساخنه موجوعه ، واوسخ واحقر دموع في هذا العالم هي دموع التماسيح ، حيث انها صادقه وحقيقيه تماما ،، وليست زائفه ولامصطنعه ، الا انها لاتنزل ابدا لاتنزل ، الا اذا تعرض التمســــــــــــاح نفسه وافراخه وصغاره للاذي والافتراس ، ودموع التمساح لاتعرف طريقا للخروج من عيونه ، اذا قــــــام هو نفسه بافتراس صغار وافراخ الحيوانات الاخري ، وبــــــذلك تكون دمــــوع التماسيــــــح اكثر حقــــــــــــاره وخسه ونجاسه ، من دموع المنافق والدجال والكذاب ، والمتظاهر بالحزن والالم كذبا وزورا وبهتانا ، فهذه كاذبه من اصلها ، ودموع التمساح حقيقيه ، الا انها تقتصر فقط ،، علي تعرض التمساح وصــــــغاره للاذي والافتراس ، ولاتنزل دموعه علي صغار الاخرين .




كما ان دموع التماسيح تنزل مسفوحه ، بعد ان يتم التمساح افتراس فريسته ، وينتهي الامر ، أي بعد خراب مالطا ، وبذلــــــــــــــك فان دموع التماسيح ليس لها دور ، كابح او مانع ، للتمساح من ممارسة غريزته الشرسه في الافتراس .





ان الافتـــــــــــراس هو ان يحرص الحيوان ، او الانسان ، علي ممارسة غريــــــــزته في عشق البقاء ، علي حساب حياة كائن حي ، متحرك ، اخـــــــــــر ، فيأكله ويفترسه ، ويرسله لعالم العدم ، ويزيله من عالم البقاء ، ليبقي المفترس علي قيد الحياة ، وكأن الحياة تابي ان تسمح لبعض الكائنات بالبقاء علي قيد الحياة ، الا بشرط ان تتمكن هذه الكائنات الحريصه علي البقاء ، من تقــــــــــــــــــديم " قـــــــــــــــربــــــــــان " من لحم ودم وروح ، لعالم الموت والفناء ، حتي تسمح للكائن الحي بالبقاء ، فشرط ان تبقي حيا يجب ان تنهي حياة كائن اخر ، وتحرمه رغبته الغريزيه في البقاء .




وليس من طبيعة المفترس ، ان يحتـــــــــرم او يبالي او يهتم ، او يراعي ، فريسته ، وحالها ومصيرها وعذابها والمها ، ولايحق لنا ، باي حال من الاحوال ، ان نطالب المفترس بمراعاة اصول الادب والاحترام ، والاخلاق العامه العاليه ، مع فريسته ، لان الحياة تاكل الحياة ، ولان الحياة تفترس الحياة .





ولايحق لنا ، ان نطــــــــــالب عالم الحيوان ، بالالتزام بقواعد العداله ، فلاوجود ، للعداله في عالم الحيوان ، انما العداله ، مبدأ راقي يتعلق ، بالروح الالهيه ، لدي الانسان ، لذلك فان غياب العداله عن عالم الحيوان ، يعد امرا طبيعيا لايثير تساؤلا ولااستغرابــــــــــــا ، بينما غياب العداله ، عن عالم الانسان ، حري به ان يثير التساؤل والحيره ، والاستغراب .





تقول لنا بعض الحضارات القديمه ، ان الارض ، هي الوحـــــــــــــش الاكبر في الكون ، فـــــــلكي تكون الارض قادره علي اعطاء الحياة ، فانه يجب علي الانسان ان يقوم بتغذيتها واطعامها ، كل يوم وكل ساعه ، بملايين ومليارات الجثث من الموتي والقتلي والمذبوحين ، من جثث الانسان والحيوان وربمـــــا حتي جثث الجان والشيطان ، تلك الجثث الميته والمشبعه والمليانه باللحوم والشحوم والدماء والعظام ، وايضا بالالام والامراض والعذاب والتعاسه وكل معاني الشقاء والظلم ، فالارض وحش ياكل ولايشبع .





هذه نبذه بسيطه عن التمــــــــــساح ،،،،،، لكن مـــــــــن هو (( الانسان التمــــــــــــــــــــــــــساح )) ؟؟ ،،،،،،،،،





الانسان التمساح ، مثله كمثل " اخيه " التمساح الحيوان ، هو ذلك الانسان ، اللذي يبكي بمنتهي المراره والالم والهم والغم ، وبمنتهي الصدق ومن اعماق اعماق قلبه ، اذا اصيب اولاده وصغاره ومن يهمه امرهم ويعزون عليه ببلاء او تعرضوا للقتل والذبح والجوع والمرض والبرد والتشرد ، والموت ، بينما هو يسعي بكل داب واصرار ، الي قتل وذبح وتشريد وتعذيب اولاد الاخرين وصغارهم ومن يعز عليهم ، انه يسعي لتحطيم اولاد الاخرين وصغارهم ، ويفرح بذلك فرحا عظيما ، ويأنس ويستانس بفعله القذر هذا ، لكنه يبكي بكاءا مرا ، ان تعرض ابناؤه واولاده للقتل والذبح وابسط انواع الاذي والخطر ، وهذه الصفه من الصفات المشتركه بين الانسان ، واخيه ،الحيوان التمساح .




ان " التمساحيه " ان صــــــــــــــح التعبير ، غريزه موجوده في الانسان والحيوان التمساح ، علي حد سواء ، لكن التمساح الحيوان يمارسها ، غصبا عنه ، وهو لايستطيع الا ان يكون حيوانا ، وتمساحا ، ولاخيار له في ذلك ، انما الانسان ، يستطيع ، في حدود معينه ، الا يكون تمساحا ، لكنه لايفعل ، ويصر الانســــــــــــان علي ان يـــــــــكون ويبقي ويســــــــــــتمر " تمساحا " .





لــــــــــيس شــــــرطـــــا ، لكـــي يكون الانســـــــــــان " انسانا تمساحا " ، ان يقوم بقتل اولاد الاخرين وذبحهم ، انما قد لايقتلهم ولايذبحهم ، لكنه ان راي عذاب والام وموت اولاده وصغاره جن جنونه وتفجرت براكين احزانه ، وثارت في اعماقه الام العالم واحزانه ، لكنه عندما يشاهد موت ودمار ومرض اولاد الاخرين ، فان الامر يكون عاديا جدا ، بالنسبة له ، ولايسبب له اية الام او اوجاع تذكر ، فيكتفي بالمشاهده والتفرج والاستمتاع بمناظر قتل وذبح ابناء الاخرين ، ومرضهم وعذابهم والامهم .




انتشر القتل ورائحة الموت ، وبخور الــــــــــدم ، ذات الطابع المميز ، في العالم العربي والاسلامي ، مــــــــــــع بداية مايسمي ب " الربيع العربي " السيئ الذكر ، حتي صارت مسالة ان يموت انسان فرد عربي او مسلم قتلا وذبحا وسلخا ، هي مساله عااااديه جدا ، وطبيعيه لابعد الحدود ، فبات الناس لايتفاعلون مع مسالة انتشار الموت بواسطة القتل والعنف وسفك الدماء بهذه الطريقه المرعبه ، وبات الناس يتفرجون علي شاشات التلفاز وغيرها من وسائل الاعلام والانترنت ، ويشاهدون القتل والموت المجاني ، وكانهم يشاهدون فيلما سينمائيا للتسليه ولقضاء وقت الفراغ ، بل ان البعض قد بات يتخذ من متابعة هذه المآسي الدمويه العنيفه ، وسيله للتفرج بمنتهي الاستمتاع والحماس ، كما ان الكثيرين وجدوا في هذه الاحداث الدمويه العنيفه المخيفه ، ماده دسمه لذيذه للحديث وتبادل احاديث السمر والوناسه والتسليه ، في المجالس والمقاهي والدواوين .





انظر الي الناس ، وبايعاز ، خفي ، شديد ، لاسبيل لهم لمقاومته من غريزة " الذئبيه والافتراس " المتغلغله في اعماق نفوسهم ، كيف يتبادلون مقاطع العنف والقتل والذبح والجزر، والدم السائل والمسفوك والمتفجر من عروق وشرايين الانسان الفرد في العالم العربي والاسلامي ، في اجهزة الهاتف النقال والايفون وغيرها ، انظر اليهم كيف يتبادلون هذه المقاطع الدمويه العنيفه ، بمنتهي السعاده والمتعه والاثاره والاستثاره .





والله العظيم ، سمعت كثيرين ، من جنسيات مختلفه ، يقولون بمنتهي العفويه والسجيه ، انهم يتسلون ويقضون اوقات فراغهم ، بالـــــــــــــتفرج علي احداث " الربيع العربي "ومجازره الشرســـــه ودمائه المسفوحه والتي لاتستطيع ان تتوقف ، ويقولون انهم يتابعونها بحماس منقطع النظير ، وواضح جدا انهم مستمتعين ، برؤية مجازر " الربيع العربي " ، وبشم رائحة بخـــــــــــــــــــــور الدم ، التي يضوع شذاها العفن ، في العالم العربي الاسلامي البائس .





في سوريا فقط دع عنك بقية بلدان " الربيع العربي " ، القتل مفتوح علي مصراعيه ، دون سدود ولاحدود ، من قبل الاطراف كافه ، وفي سوريا اختلطت رائحة بخور الدم ، برائحة الجثث المتعفنه ، فانبعثت فيها انفاس الشيطان .



ومع الانتشار الرهيب لاعداد الفضائيات المختلفه ، بمختلف برامجها وتخصصها ، صرت تجد محطه فضائيه تعرض لاخبار القتل والموت والذبح ، واخري للرقص والغناء ، ومسابقات الغناء ، واخري للفرفشه والنعنشه ، واخري للمسلسلات والافلام وهكذا ، فصار الناس مصابين ببلاده ، اجزم انها لم تمر علي البشريه ، بطول تاريخها ، بلاده كما البلاده المنتشره في زماننا هذا .





انك لكي تحظي بدجاحه لتذبحها ، فتبتلعها لتشبع ، ولتحصل علي خروف ، لتذبحه وتسلخه ، وتفرمه وتطحن عظامه ، لتلتهمه ، هنيئا مريئا ، فانك يجب ان تدفع " الشئ الفلاني " للحصول علي الدجاجه او الخروف ، اما ان يموت الانسان الفرد ، مقتولا ، مذبوحا ، مسلوخا ، علي يد اخيه الانسان ، في العالم العربي الاسلامي ، فلست بحاجه لان تدفع فلسا واحدا ، فالقتل في عالمنا ، بالمجان .




ان ابانا " قابـــــــــــــــــيل " يكشر عن انيابه في عالمنا العربي الاسلامي ، والربيع العربي هو في حقيقته ،، ربيع ابونا قابيل ، وابناء قابيل .





انتشر القتل والذبح والسلخ ، وفاحت رائحة الدم في عالمنا العربي الاسلامي الكبير المجيد ، وبالتزامن معها ، انتشرت البلاده واللامبالاة ، أي ظاهرة الانسان التمساح ، حتي بلغ الناس درجة التجمد من اللامبالاة ، فلم تعد مهمه ابدا ، مسالة ان يموت الانسان الفرد ، في العالم العربي ، مقتولا ، ومن ينجو من الموت قتلا علي يد اخيه الانسان ، فانه لن يسلم من الموت بواسطة المرض والبرد والجوع والعطش والتشرد .






وسبب هذه البلاده واللامبالاة ، هو ان الخطر لم يصل الي نوعية (( الانسان التمساح )) ، فهو يعيش في امن وامان ، وراحه واطمئنان ، وهو ياكل ويشرب ، وينام بالدفء ، وبالفراش الوثير ، ويتفرج علي الموت والقتل من باب التسليه والاستمتاع وقضاء وقت الفراغ ، فطالما ان الخطر والضيم والموت ، لم يصل اليه ، وطالما ان بخور رائحة الدم لم يداعب فتحات انفه ، فلاباس ولامشكله ، ولاداعي للحزن والانفعال والالم والتالم ، لكن ان وصل الخطر اليه، وادركته السكين الحاده ، فساعتها سيكون متاثرا خائفا منفعلا ، وهذا اعظم تجسيد لحالة الانسان التمساح .




انتشرت وسائل الاعلام والفضائيات بشكل لايوصف ، وهذه الفضائيات تكرر اخبار ومشاهد القتل والموت بمختلف اشكاله والوانه ، ومع التكرار والتكرار الاف وملايين المرات ، وعلي مدار الساعه ، ودون توقف ، صارت مشاهد القتل غير ذات اهميه بالنسبة للمشاهدين ، فصاروا يتركونها غير ماسوف عليها ، ليتفرجوا علي فضائيه اخري ، او عبر الانترنت ، علي مسلسل جميل ، او فيلم مثير ، او برنامج حواري مسلي او لقطة رقص ، وبذلك نجح اللذين خططوا لهذه الطريقه الخسيسه ولهذا الاسلوب الحقير المنحط ، نجحوا في قتل روح التعاطف والمشاركه والاحساس والشعور بمعاناة الاخرين وعذابهم والامهم وزرعوا روح اللامبالاة وعدم الاهتمام بعذاب الاخرين ومآسيهم والامهم ، فولد في عالمنا ،،،،،، الانسان التمساح .




وهكذا نجد ان ظاهرة الانسان التمساح ، انتشرت لدينا انتشارا رهيبا ، والانسان التمساح ، ينتظر ، دون ان يدري ، ان تصل السكين الي رقبته ورقبة اولاده وصغـــــــاره ومن يهمهم امره ، ساعتها سيعرف ، ماذا يعني انسان تمساح ، وساعتها سيبكي ، وحتما سيكون بكائه وحزنه والمه صادقا وحقيقيا، ونابعا من قلبــــــه ، لكنه بــــــــــــكاء وحزن خســــــيس ، حــــقيــر ، منـــــــــحط ، انه بكاء وحـــــــــــــزن التماسيح .











راسبــــــــــــــــــــــــوتين


راسبوتين 99 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-26-2014, 08:19 AM   #3
::نـائب المدير العام::
 
الصورة الرمزية سمية ناصر
 
تاريخ التسجيل: Oct 2011
الدولة: في مكان ما على جزيرة العرب
المشاركات: 30,161
مقالات المدونة: 3
معدل تقييم المستوى: 10
سمية ناصر will become famous soon enoughسمية ناصر will become famous soon enough
افتراضي


مقال رائع جداً وثري

يبدو أن المكان رائع..احجز لي مقعداً هنا

لي عودة لقراءة جديدك الراقي

يقيم ويثبت الموضوع لفترة


0 التلاعب بالقواعد
0 أهم العبارات في الفارسية(للمبتدئين)
0 للرجال: لبناء عضلات أكبر وأقوى.. تجنب هذه الأطعمة
0 أناقتك وأنت ذاهب إلى العمل
0 ملكة الأنديز، نبتة تزهر مرة واحدة كل مائة عام
0 دول تستغيث..فهل من مغيث!!
0 هوكسي قرية صينية جميع سكانها أثرياء
0 الموسم الثاني لحملة تنشيط المنتدى [الأقسام العامة]
0 مئات الشهب المتساقطة تزين سماء الأرض
0 إطلالة على مدينة ماناوس
0 قواعد الاستفهام في الفرنسية
0 و بدونك الدنيا عساها ما تكون
0 إعتذار + إبلاغ للجميع
0 كــيف تبــرزي جمــال عيــونــك كنجمــات هــولـيــــوود؟!
0 قرقعة كؤوس
التوقيع
‏- لست أدري كيف جعلتُ شخصاً تافهاً يمتلكني ..
- لا عليك، لم يعد تافهاً بعد أن امتلكك ..

سمية ناصر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-27-2014, 05:53 PM   #4
-||[عضو فعال]||-
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
العمر: 34
المشاركات: 11
معدل تقييم المستوى: 0
mai online is on a distinguished road
افتراضي


رائــــــــــــــــــع


mai online غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
اوراق مبعثرة ولكن! اشرف لطفى منتدي القضايا العربية و الاسلامية 7 03-16-2017 11:59 PM
فوائد اوراق الزيتون كرستالة زرقاء منتدي طب - صحه - غذاء - الطب البديل - اعشاب - ريجيم 4 12-08-2013 08:21 PM
جديد اجمل اشكال اوراق الجدران العصرية a5one منتدى الديكور والتصاميم 0 11-18-2013 03:36 PM
ورود مـن اوراق الشجــر :) محمص القلوب منتدي الأشغال اليدويه 1 11-07-2013 07:43 PM
قناع اوراق النعناع لتقليص البثور ، النعناع للتخلص من بثور البشره محمص القلوب منتدي العنايه بالبشرة و الشعر و الجسم 2 10-29-2013 01:14 PM


الساعة الآن 12:06 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.