قديم 03-06-2014, 06:55 AM   #1
-||[عضو نادي الاساطير]||-
 
تاريخ التسجيل: Sep 2012
الدولة: فلسطين
العمر: 25
المشاركات: 48,920
مقالات المدونة: 3
معدل تقييم المستوى: 55
a5one is on a distinguished road
كتاب الإلحاد وآثاره في الحياة الأوربية الحديثة - نسخة مصورة


المؤلف
صالح إسحاق بامبا صالح


نبذة عن الكتاب


ملاحظات حول الكتاب كتبها الشيخ سلطان بن عبدالرحمن العميري
- الكتاب رسالة علمية قدمت في قسم العقيدة بجامعة أم القرى سنة 1401هـ تحت إشراف الشيخ: محمد الغزالي .
- وهو دراسة مطولة عن تاريخ الإلحاد في الغرب وأبرز رجاله وأبرز النظريات العلمية التي ارتكز عليها , وحاول المؤلف أن يقوم بنقد كثير من تلك النظريات , ويكشف عن مواطن الخلل التي وقع في الإلحاد الغربي المعاصر
- ثم ختم المؤلف رسالته بفصول شرح فيها الآثار العلمية والنفسية والمجتمعية والاقتصادية التي ترتبت على الإلحاد في المجتمعات الغربية




0 طريقة عمل فخذ الضأن بالأعشاب والليمون والمخلل
0 التكوسوبلاسموز (جرثومة القطط)
0 قرية بيوتها فوق الغيوم- صور
0 مجموعة صور بنات ترقص الباليه
0 جديد بالصور ديكورات منزلية فخمة باللون الاسود
0 غرف معيشة وغرف اطفال روعه
0 طريقة تحضير دجاج مالاي
0 احدث الوان الحمامات
0 صور من الديكور العصرى موضه 2013 - احلى الديكور العصرى لعام 2013
0 موديلات غرف نوم اميريكية
0 حشرة الأركيــــدي العجيبة :)
0 لا تصدقي ما يقوله بعض الرجال
0 ملابس ولادي بناتي حلوة
0 صور بنات جميله 2013 ، اروع صور بنات 2013
0 بجامات اطفال جميلة
التوقيع

اضغط هنا لتكبير الصوره



اضغط هنا لتكبير الصوره
a5one غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-06-2014, 08:12 AM   #3
-||[عضو نادي الاساطير]||-
 
تاريخ التسجيل: Sep 2012
الدولة: فلسطين
العمر: 25
المشاركات: 48,920
مقالات المدونة: 3
معدل تقييم المستوى: 55
a5one is on a distinguished road
افتراضي








الإلحاد وآثاره في الحياة الأوربية الحديثة

رسالة مقدمة لنيل درجة التخصص الأولى(الماجستير)
إعداد: صالح إسحق بامبا صالح
إشراف الأستاذ: محمد الغزالي
جامعة الملك عبد العزيز كلية الشريعة والدراسات الإسلامية قسم الدراسات العليا الشرعية فرع العقيدة
1400-1401هـ
ــــــــ
الإلحاد هو مذهب فلسفي يقوم على فكرة عدمية أساسها إنكار وجود الله الخالق سبحانه وتعالى، حيث يدّعي الملحدون بأن الكون وجد بلا خالق، وأن المادة أزلية أبدية، وهي الخالق والمخلوق في نفس الوقت، ومما لا شك فيه أن كثيراً من دول العالم الغربي والشرقي تعاني من نزعة إلحادية عارمة جسدتها الشيوعية المنهارة والعلمانية المخادعة.
وفي هذه الرسالة يعرض الباحث للفكرة الإلحادية التي عصفت بالمجتمع الأوروبي فقتلت فيه الفضيلة والأخلاق، وأماتت ما كان باقيا من قيم، وأقامت الحياة بمعزل عن الدين، ورفضت الاهتداء بين يدي الله.
و جاءت هذه الرسالة في مقدمة وثلاثة أبواب وخاتمة، ثم قسم الباحث تلك الأبواب إلى جزئين:
الجزء الأول شمل الموضوعات الآتية:
أ- التعريفات:
تحت هذا العنوان أثبت الباحث أن الإلحاد لفظ عربي موضوع للميل والابتعاد عن الوسط حسا ومعنى...كذلك بين الهدف من استخدام الملاحدة لألفاظ: الحضارة، والعلمانية، والتطور...
ب-ظروف عامة ساعدت على ظهور الإلحاد:
في هذه الجزئية بين الباحث أن الإلحاد المعاصر لا مثيل له في التاريخ وأيد كلامه هذا بأمثلة من التاريخ ابتداء من العصر اليوناني فالعصر الروماني والعصر الجاهلي وأخيرا الكنسي...وبين أيضا أن الملاحدة قد استخدموا العلم وسيلة لإثبات إلحادهم، والعلم برئ من ذلك.
ج- الباب الأول: لماذا ألحد الناس في أوروبا الحديث؟
أجاب الباحث عن هذا السؤال في تسعة فصول، وهي كالتالي:
الفصل الأول: أسباب الإلحاد العامة:
في هذا الفصل عرض الباحث لعدد من السمات المشتركة التي يتسم بها الملاحدة وهي:
1- استنكار هدي الإسلام.
2- البحث عن الله عن طريق الحس والمشاهدة.
3- اتباع الهوى.
4- الانجراف في الشهوات.
5- اتباع الطواغيت.
الفصل الثاني: أسلوب المفكرين في أسباب الإلحاد:
عرض الباحث في هذا الفصل لأسباب الإلحاد فبين أن للإلحاد أسباب ظاهرة وأخرى خفية.
أما الخفية فبين أنها تتمثل في شيئين:
- أولاهما هو الميراث الوثني النكد من الجاهلية اليونانية القديمة، والجاهلية الرومانية.
- وثانيهما هو الدور اليهودي في إفساد أوروبا.
أما الأسباب الظاهرة فتتمثل في خمسة أشياء:
1- الدين وطغيان الكنيسة 2- علم مقارنة الأديان والعبادات 3- ظهور القوانين الطبيعية التي سميت بالقوانين المادية أو الآلية 4- الثورة الفرنسية 5- مذهب النشوء والارتقاء.
الفصل الثالث: طغيان الكنيسة:
تحدث الباحث في هذا الفصل عن طغيان دور الكنسية في المجتمع الأوروبي، وتبلد الضمير الديني عند رجالها المحتكرين، حتى صارت الديانة المسيحية عونا لقيام الإلحاد الحديث.
الفصل الرابع: قوانين المادة:
بين الباحث في هذا الفصل أن الملاحدة قد اتخذوا من قوانين المادة سندا لهم لإثبات إلحادهم، فاعتبروا هذه القوانين المادية التي تسمى "بالسنن الربانية" بدلا عن إله مدير حكيم.
الفصل الخامس: مقارنة الأديان:
بين الباحث في هذا الفصل قصة مقارنة الأديان، وكيف بدأ هذا العلم في أوروبا، كما عرض لموقف الإسلام من تعلم هذا العلم والأخذ بنتائجه.
الفصل السادس: الثورة الفرنسية:
بين البحث في هذا الفصل أن للثورة الفرنسية صفحتان مختلفتان:
الأولى: صفحة مشرقة نيرة: وهي ضد ظلم القوانين وسوء توزيع الثروة العامة.
الثانية: صفحة سوداء مظلمة: وهي ضد الدين والمبادئ الأخلاقية بل ضد فكرة وجود إله مدير لهذا الكون.
الفصل السابع: مذهب النشوء والارتقاء:
بين الباحث أن مذهب النشوء يعتبر من أخطر المذاهب التي عرفتها البشرية وذلك لأنه يعطي إيحاءين متضادين: الإيحاء بالتطور الدائم الذي يلغي فكرة الثبات، والإيحاء بحيوانية الإنسان وماديته بإرجاعه إلى الأصل الحيواني من ناحية، وحصر القوى التي تؤثر فيه من ناحية أخرى بالقوى المادية في "البيئة" أو على الأقل في "الطبيعة"، وإغفال الجانب الروحي إغفالا تاما، وإغفال تدخل الله في عملية الخلق أو عملية التطور سواء.
الفصل الثامن: دور اليهود في إفساد أوروبا:
بين الباحث أن اليهودية العالمية قد استغلت الظروف المحيطة بالكنيسة ورجالها لتوسيع الهوة بين فكرة الدين وفكرة الإلحاد...تحقيقا لحقدهم القديم ضد غير اليهود عامة، وحقدهم ضد المسيحيين بصفة خاصة من أجل ما لاقوه منهم من اضطهاد.
الفصل التاسع: رجوع أوروبا إلى إرثها القديم
بين الباحث في هذا الفصل أن أوروبا بعدما كفرت بربها رجعت إلى إرثها القديم، وهو الوثنية الإغريقية.
الجزء الثاني:
الباب الثاني: مناقشة الملحدين
الفصل الأول قضايا الملاحدة
تحدث الباحث في هذا الفصل عن بعض مستندات الملاحدة...واكتفى فقط بمناقشة ثلاثة منها، وهي:
1- أصل الكون ونصيب الصدفة منها. 2- نشأة الحياة وتنوعها. 3- الدين يتعارض مع العلم الحديث.
الفصل الثاني: نشأة الحياة وتنوعها.
ناقش فيه الباحث الملاحدة في نشأة الحياة وتنوعها، وأبطل جميع أدلتهم فيه حتى تبين أنهم يهربون من الأمر الواقع وهو وجود الله.
الفصل الثالث: الطبيعة والصدفة.
عرض الباحث فيه لأدلة الملاحدة التي يظنون أنها تثبت مزاعمهم، ثم ناقش هذه الأدلة واحدة إثر الأخرى.
الباب الثالث: أثار الإلحاد في الحياة الأوروبية
الفصل الأول: أثر الإلحاد في الفكر الأوروبي
في هذا الفصل تحدث الباحث عن فساد أخلاق أوروبا، وأن حضارتها قد أنشئت على قواعد خاطئة، ولكنها لا تدري أن الفساد من أصل حضارتها.
الفصل الثاني: أثر الإلحاد في الحكم والسياسة.
أثبت الباحث في هذا الفصل أن أوروبا لم تعرف دين الله الحق، وأن شريعة المسيحية لم تطبق في عالم الواقع، ثم جاء عصر التنوير فقضى على البقية الباقية.
الفصل الثالث: الخمر وعجز القوانين الوضعية.
أثبت الباحث فيه أن الإنسان عاجز أن يجعل لنفسه منهاجا يسير في ضوئه في حياته، واستدل في ذلك على فشل السلطات الأمريكية في منع شرب الخمر.
الفصل الرابع: مشكلة العقوبات في القوانين الوضعية.
قارن الباحث في هذا الفصل بين القوانين الوضعية، وبين الشريعة الإسلامية بقوانينها الربانية، واستشهد في ذلك بالمملكة العربية السعودية التي لم تزل تنفذ العقوبات الشرعية، وأثبت الباحث أن معدل الجرائم فيها أقل بكثير من الدول المتحضرة.
الفصل الخامس: ظهور أثار الإلحاد في الدول الكبرى.
بين فيه الباحث أن فوضى العلاقات الجنسية كانت السبب الرئيس في تحطيم الحضارات القديمة، الإغريقية، والرومانية، والفارسية، وهي الفوضى نفسها التي تحطم الحضارة الغربية الإلحادية.
الفصل السادس: أسباب تدمير الأمم والشعوب.
أثبت الباحث في هذا الفصل أن جريمة الشعب أو الأمة هي سبب هلاكها، واستشهد في ذلك بآيات من القرآن الكريم، وبين أنه ليس المراد بهذا التدمير والهلاك أن تقلب طبقات البلاد، بل من صور الهلاك أن يشتت أمر الأمم، وتكسر قوتهم الاجتماعية، وتضرب عليه الذلة والعبودية والخزي.
الفصل السابع: عقوبة الفطرة.
بين الباحث أن ما تكبدته البشرية في الحرب العالمية الأولى وما تلاها من حروب ودمار، وما منيت به من أمراض وكوارث، هو بمثابة عقوبة طبيعية لما اقترفته البشرية من كفر بالله وإلحاد وبعد عن دينه.
الفصل الثامن: حضارة لا تلائم الإنسان.
تحدث الباحث في هذا الفصل عن الشروط اللازمة للمجتمع المتحضر...ثم قارن بين المجتمع الغربي والمجتمع الإسلامي، فاتضح أن المجتمع الغربي مجتمع متخلف...
ثم ختم الباحث كلامه بالإجابة عن سؤال وهو: كيف الخلاص من هذا الإلحاد؟
فبين أن نصوص القرآن كلها تشير إلى أن طريق الخلاص من الإلحاد هو الإيمان بالله...والإيمان المقصود هو تصديق القلب بالله وبرسوله...التصديق الذي لا يرد عليه شك ولا ارتياب...التصديق المطمئن الثابت المستيقن الذي لا يتزعزع ولا يضطرب....وبين الباحث أيضا أن إقرار صفات الله كما جاء في القرآن هو العصمة الوحيدة من هذا الإلحاد.


0 ديكورات غرف الجلوس 2014 بألوان صارخة
0 طريقة عمل كرات البطاطس بالدجاج والبشاميل
0 صور اطفال حلوين 2014 اجمل صور اطفال حلوين صغار 2014 صور رائعه وجميله لاطفال صغار 2014
0 مفارش سرير مودرن بتصميمات جديدة
0 ديكورات حدائق منزلية
0 فتاوى العلماء في حكم تمثيل الصحابة
0 احدث صور غرف النوم المودرن للمساحات الكبيرة
0 ببغا مضحك
0 بالصور مجموعة من علب المحارم الغريبة
0 الشاب الملتزم .........انه متشدد
0 طريقة عمل اضاءات منزل روعه
0 مجموعة مطابخ جديدة بتصاميم روعه
0 اجمل صور اطفال عيونهم زرق 2013 , اطفال عيونهم زرق 2013, صور اطفال عيونهم زرق 2013
0 طلب الصداقة -على أي أساس ترسله ؟
0 تصاميم حمامات اوروبية موردن
التوقيع

اضغط هنا لتكبير الصوره



اضغط هنا لتكبير الصوره
a5one غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الادمان .... المشكلة .. والحل !!! علاء التركى منتدي طب - صحه - غذاء - الطب البديل - اعشاب - ريجيم 24 05-17-2016 11:16 AM
المخرج المسرحي د. فاضل سوداني : -النصُّ الأدبيُّ المُغَلق، ُيعمّقُ اغترابَ َنص ِّ الع مغربية تلموت منتدى الفنون المسرحية والشعبية 14 02-09-2015 11:06 AM
مآسينا:الأحواز المحتلة.. قضية العرب المنسية د/روليان غالي منتدي القضايا العربية و الاسلامية 19 01-31-2014 04:25 AM
حملة تنشيط المنتدى [أقسام البنات] سمية ناصر منتدي أخبار الأعضاء والمشرفين (أستراحة الأعضاء) 170 11-18-2013 06:17 PM
المدمرة فئة زموالت ddg 1000 الكاتب عمر المنتدى السياسي والاخباري 1 11-13-2013 02:50 PM


الساعة الآن 07:33 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.