قديم 06-24-2014, 05:29 PM   #1
-||[كبار الشخصيات في المنتدى]||-
 
الصورة الرمزية ابن بطوطة
 
تاريخ التسجيل: Mar 2011
العمر: 36
المشاركات: 4,159
معدل تقييم المستوى: 13
ابن بطوطة is on a distinguished road
افتراضي سلسلة: (من أخلاق عمر) (زهده)


السلام عليكم
أسرة برق الكرام
هذه ثاني حلقات سلسلة (من أخلاق عمر) بفضل الله.
والتي أنقلها لكم من كتاب الصلابي (فصل الخطاب في سيرة ابن الخطاب)
وهو متوفر بفضل الله بقسم الكتب ببرق ,
واليوم نحن مع :::

زهده رضي الله عنه :::

فهم عمر رضي الله عنه من خلال معايشته للقرآن الكريم، ومصاحبته للنبي الأمين - صلى الله عليه وسلم - ومن تفكره في هذه الحياة بأن الدنيا دار اختبار وابتلاء وعليه فإنها مزرعة للآخرة، ولذلك تحرّر من سيطرة الدنيا بزخارفها، وزينتها، وبريقها وخضع وانقاد وأسلم نفسه لربه ظاهراً وباطناً، وكان وصل إلى حقائق استقرت في قلبه ساعدته على الزهد في هذه الدنيا ومن هذه الحقائق:
أ- اليقين التام بأننا في هذه الدنيا أشبه بالغرباء، أو عابري سبيل كما قال النبي - صلى الله عليه وسلم -: كن في الدنيا كأنك غريب أو عابر سبيل.

ب- وأن هذه الدنيا لا وزن لها ولا قيمة عند رب العزة إلا ما كان منها طاعة لله -تبارك وتعالى- إذ يقول النبي - صلى الله عليه وسلم - (((لو كانت الدنيا تعدل عند الله جناح بعوضة ما سقى كافراً منها شربة ماء)))،
(((الدنيا ملعونة، ملعون ما فيها إلا ذكر الله وما والاه، أو عالماً، أو متعلماً))) .
ج- وأن عمرها قد قارب على الانتهاء، إذ يقول - صلى الله عليه وسلم - (بُعِثتُ أَنَا وَالسَّاعَةُ كَهَاتَيْنِ) ـ وَجَمَعَ بَيْنَ السبابة والوسطى) .

د- وأن الآخرة هي الباقية، وهي دار القرار، كما قال مؤمن آل فرعون: { يَاقَوْمِ إِنَّمَا هَذِهِ الْحَيَاةُ الدُّنْيَا مَتَاعٌ وَإِنَّ الأخِرَةَ هِيَ دَارُ الْقَرَارِ(39) مَنْ عَمِلَ سَيِّئَةً فَلاَ يُجْزَى إِلاَّ مِثْلَهَا وَمَنْ عَمِلَ صَالِحًا مِنْ ذَكَرٍ أَوْ أُنْثَى وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَأُوْلَئِكَ يَدْخُلُونَ الْجَنَّةَ يُرْزَقُونَ فِيهَا بِغَيْرِ حِسَابٍ(40) } (غافر،آية:39، 40) (4)،

كانت الحقائق قد استقرت في قلب عمر فترفع رضي الله عنه عن الدنيا وحطامها وزهد فيها وإليك شيئاً من مواقفه التي تدل على زهده في هذه الفانية، فعن
أبي الأشهب(جعفر بن حيان السعدي) قال: مرّ عمر رضي الله عنه على مزبلة فاحتبس عندها، فكأن أصحابه تأذوا بها، فقال: هذه دنياكم التي تحرصون عليها، وتبكون عليها.

وعن أبي عمران الجوني قال: قال عمر بن الخطاب لنحن أعلم بلين الطعام من كثير من آكليه، ولكنا ندعه ليوم { يَوْمَ تَرَوْنَهَا تَذْهَلُ كُلُّ مُرْضِعَةٍ عَمَّا أَرْضَعَتْ وَتَضَعُ كُلُّ ذَاتِ حَمْلٍ حَمْلَهَا } (الحج،آية:2)،
وقد خطب رضي الله عنه الناس، وهو خليفة، وعليه إزار فيه اثنتا عشرة رقعة، وطاف ببيت الله الحرام وعليه إزار فيه اثنتا عشرة رقعة، إحداهن بأدم أحمر(جلد)،
وأبطأ على الناس يوم الجمعة، ثم خرج فاعتذر إليهم في احتباسه، وقال: إنما حبسني غسل ثوبي هذا، كان يغسل، ولم يكن لي ثوب غيره،
وعن عبد الله بن عامر بن ربيعة قال: خرجت مع عمر بن الخطاب رضي الله عنه حاجاً من المدينة إلى مكة، إلى أن رجعنا، فما ضرب له فسطاطاً(بيت من شعر)، ولا خباء، كان يلقى الكساء والنطع(بساط من الأديم)، على الشجرة فيستظل تحته،
هذا هو أمير المؤمنين الذي يسوس رعية من المشرق والمغرب يجلس على التراب وتحته رداءٌ كأنه أدنى الرعية، أو من عامّة الناس، ودخلت عليه مرة حفصة أم المؤمنين رضي الله عنها وقد رأت ما هو فيه من شدة العيش والزهد الظاهر عليه فقالت: إن الله أكثر من الخير، وأوسع عليك من الرزق، فلو أكلت طعاماً أطيب من ذلك، ولبست ثياباً ألين من ثوبك؟ قال: سأخصمك إلى نفسك(سأجعلك حكم على نفسك)، فذكر أمر رسول الله - صلى الله عليه وسلم - وما كان يلقى من شدة العيش، فلم يزل يُذكرها ما كان فيه رسول الله - صلى الله عليه وسلم - وكانت معه حتى أبكاها، ثم قال: إنه كان لي صاحبان سلكا طريقاً، فإن سلكت الشديد، لعلي أن أدرك معهما عيشهما الرخي.
لقد بسطت الدنيا بين يدي عمر رضي الله عنه وتحت قدميه، وفتحت بلاد الدنيا في عهده، وأقبلت إليه الدنيا راغمة، فما طرف لها بعين، ولا اهتز لها قلبه، بل كان كل سعادته، في إعزاز دين الله، وخضد شوكة المشركين، فكان الزهد صفة بارزة في شخصية الفاروق،
يقول سعد بن أبي وقاص رضي الله عنه: أَمَا وَاللهِ مَا كَانَ بِأَقْدَمِنَا إسْلاَمًا ، وَلاَ أَقْدَمِنَا هِجْرَةً وَلَكِنْ قَدْ عَرَفْت بِأَيِّ شَيْءٍ فَضَلَنَا كَانَ أَزْهَدَنَا فِي الدُّنْيَا ،
(انتهى النقل بتصرف يسير)
انشر لغيرك







التوقيع
ابن بطوطة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-02-2014, 09:47 PM   #2
-||[عضو نادي الامرآء]||-
 
الصورة الرمزية د/روليان غالي
 
تاريخ التسجيل: Aug 2012
الدولة: بلاد العرب أوطاني من الشام لبغدان ومن نجد الى يمن الى مصر فتطوان.."Holy land"..من المحـيط الى الخليج
العمر: 33
المشاركات: 17,074
مقالات المدونة: 5
معدل تقييم المستوى: 25
د/روليان غالي will become famous soon enough
افتراضي


رضي الله عنه وارضاه
بارك الله فيك وجزاك كل خير اخي احمد


0 كيف تكون قيادياً وتُحرك الناس . معلومات تجعلك قيادي ناجح . كيف تكوت قائد للناس
0 مايوجد في عقل الرجل وعقل المرأة..بالالمانية
0 الخبير الاسرائيلي عاموس هارئيل: الجزائريون متوحشون وحلمهم إزالة إسرائيل!
0 مقتطفات من بحور الشعر في السكوت عن السفهاء
0 للحد من حوادث المرور: ممنوع دخول لطوف!
0 8.ارسال رسالة خاصة للاعضاء
0 اكثر عشرة أماكن مثيرة للمرأة (للمتزوجين فقط)
0 تعلم كيف تمنح امرأتك هزات جماع متتالية!! (للمتزوجين فقط)
0 ديامس صدمت الفرنسيين في أول حوار تلفزيوني لها
0 3.ايقاف عضوية عضو
0 معلومات عن نظام iOS 7 الجديد
0 مدخنة خاصة في مطاعم اليابانيين !
0 3 أعداء للحياة الجنسية السعيدة (للمتزوجات فقط)
0 الشيشانيون ..
0 سألها .. هل ستنسيني؟؟
التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره
اضغط هنا لتكبير الصوره
«يا أيها الناس إنا خلقناكم من ذكر و أنثى و جعلناكم شعوبا و قبائل لتعارفوا إن أكرمكم عند الله أتقاكم»
اضغط هنا لتكبير الصوره
اضغط هنا لتكبير الصوره
د/روليان غالي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-05-2014, 10:16 AM   #3
-||[عضو فعال]||-
 
تاريخ التسجيل: Jul 2008
المشاركات: 12
معدل تقييم المستوى: 0
myheeart is on a distinguished road
افتراضي


لك كل الشكر والتقدير
بارك الله لك


myheeart غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-06-2014, 09:45 PM   #4
عضو موقوف
 
تاريخ التسجيل: Jul 2014
العمر: 29
المشاركات: 11
معدل تقييم المستوى: 0
حسان عمر is on a distinguished road
افتراضي


جزاكم الله خير وبارك فيكم


حسان عمر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
حكم الاحتفال باعياد الكريسماس ابو اسامه _1 المنتدي الاسلامي (الشريعة و الحياة) 11 03-19-2015 06:44 PM
قضاء الله وقدره عبدالرحمن حساني المنتدي الاسلامي (الشريعة و الحياة) 10 01-15-2015 12:18 AM
ديوان الحديث مع النفس البشرية للشاعر محمود العياط محمود العياط منتدي الدواوين الشعرية 3 06-26-2014 04:04 PM
صفات العلماء المعتبرين وصفات الرؤوس الجّهال د/روليان غالي المنتدي الاسلامي (الشريعة و الحياة) 6 05-04-2014 08:27 PM


الساعة الآن 08:01 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.