العاب







العودة   منتديات برق > منتديات الصور > منتدى الصور و الغرائب

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
قديم 12-24-2014, 06:30 AM   #1
مشرف
 
الصورة الرمزية حلوُى القُطنّ
 
تاريخ التسجيل: Feb 2014
الدولة: على سَطحَ القمر
المشاركات: 3,323
معدل تقييم المستوى: 7
حلوُى القُطنّ is on a distinguished road
صور الـقرية الايـرانية التي توقّف فيها الزمن في :.العصر الحجري


اضغط هنا لتكبير الصوره اضغط هنا لتكبير الصوره


في قرية صغيرة، جنوب إيران، تخال قبل آلاف السنين.
قرية ميمند في محافظة كرمان مأهولة منذ ما لا يقلّ عن 3000 سنة (يؤكد البعض أنها مأهولة منذ 12 ألف سنة ما يجعلها قرية من العصر الحجري الوسيط). يسكنها 150 شخصًا يعيشون من الزراعة وتربية المواشي ويقيمون في منازل محفورة في الصخر. يبلغ عدد هذه البيوت الحجرية 350 بيتًا وهي تعرف باسم "غونبه" بعضها مأهول بدون انقطاع منذ آلاف السنين.
أما طقس ميمند فقاس مع درجات مرتفعة صيفًا وبرد قارس شتاء. لذا نالت القرية عن جدارة عام 2005 جائزة ميلينا ماركوري العالمية التي تقدّمها اليونسكو لمن حافظ على نمط عيش تراثي.
"إنها قرية جميلة، كتحفة فنية في تناغم تام مع الطبيعة"

.:::قرية ميمند:::.
منازل حجرية رائعة محفورة في عمق الصخر

اضغط هنا لتكبير الصوره


منظر طبيعي حول القرية،أضفت أشجار الرمّان والفستق بعض الخضرة على هذه الأرض القاحلة

اضغط هنا لتكبير الصوره

مسجد القرية

اضغط هنا لتكبير الصوره

مطعم القرية حيث الطاولات والمقاعد مصنوعة أيضًا من الحجر والخشب.


اضغط هنا لتكبير الصوره

مرمى حجر من المطعم، المكان يعبق برائحة الخبز الساخن الناضجة على أفران الصاج التقليدية.

اضغط هنا لتكبير الصوره
المنازل مربوطة بالتيار الكهربائي وتحظى بالإنارة لكن ليس بمكيّفات الهواء. ، لا حاجة لذلك، لأن هذه البيوت المعششة في المغاور معتدلة الحرارة.

اضغط هنا لتكبير الصوره

بعض القرويين داخل منزلهم. يعيش هؤلاء القرويون حياة بسيطة شبه بدائية ولو أنهم يستفيدون من بعض كماليات الحياة العصرية. تراهم لا يشتكون بل يعيشون بهناء وسعادة.

اضغط هنا لتكبير الصوره
قرويون أمام منزلهم

اضغط هنا لتكبير الصوره

أحد بيوت القرية

اضغط هنا لتكبير الصوره

قنّ للدجاج في القرية

<u>اضغط هنا لتكبير الصوره
مغسلة محفورة في الصخر

اضغط هنا لتكبير الصوره
منازل في ميمند

اضغط هنا لتكبير الصوره

مقهى الإنترنت في ميمند

اضغط هنا لتكبير الصوره

اضغط هنا لتكبير الصورهاضغط هنا لتكبير الصورهاضغط هنا لتكبير الصوره


قرية ميمند في مدينة "شهر بابك" بمحافظة كرمان واحدة من بين سبع قرى عجيبة في ايران وأحد أقدم المناطق السكنية الأثرية في العالم حيث ماتزال قائمة منذ اثني عشر ألف سنة

اضغط هنا لتكبير الصوره اضغط هنا لتكبير الصوره


0 خلفيات سادة بكل الالوان وتدرجاته ..
0 الصحابى الذى قتلته الجن
0 طلب اعفاء من الاشراف
0 بالصورحسناء البحرين هيفاء حسين ترتدي النقاب
0 الأمير الوليد: نعم انفصلت رسمياً عن أميرة الطويل
0 ديكورات روعه 2014 - 2015
0 جاكيتات شتويه قمة بالجمال2015للطفال-افخم جاكيتات شتويه ذوق للأطفال2015
0 يروووقني ..~
0 كولكشن اكسسوار روعه
0 برودكاست منوع..
0 قال الوداع - محمد العبدالله
0 انتبه لخيالك ..!
0 shein Fashion , 2017
0 بالصور أصغر قرى العالم وأجملها
0 برودكاست احمد الصانع2014,اجمل واحلا برودكاست احمد الصانع2014
حلوُى القُطنّ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مهم-آثار أفلام الكرتون على أطفالنا @~ شروق الشمس [email protected] المنتدي العام 7 01-26-2017 11:39 AM
أشهر حملات الاضطهاد ضد المسلمين في العالم * بسمة أمل * منتدي القضايا العربية و الاسلامية 2 04-18-2014 03:13 PM
ثلاثة أيام في الداخلة (الصحراء الغربية) مع شعب لا يؤمن إلا بتقرير المصير/أنور مالك د/روليان غالي منتدي القضايا العربية و الاسلامية 0 04-06-2014 10:52 PM
هذا هو منهج النقد التأريخي الذي افتعله المستشرقون وتلاميذهم لهدم الإسلام أبو عبد المجيد الجزائري المنتدي الاسلامي (الشريعة و الحياة) 0 01-26-2014 01:42 PM
حملة تنشيط المنتدى [أقسام البنات] صمتي قاهرهم منتدي أخبار الأعضاء والمشرفين (أستراحة الأعضاء) 170 11-18-2013 06:17 PM


الساعة الآن 11:37 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.