قديم 03-25-2015, 03:54 PM   #1
== مراقب عام ==
 
تاريخ التسجيل: Mar 2015
الدولة: إيطاليا
العمر: 69
المشاركات: 30,915
معدل تقييم المستوى: 10
معاوية فهمي إبراهيم is on a distinguished road
افتراضي الاحتساب تجارة المخلصين


بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته :-
تجارة مع الله غالية،،،،غائبة عن أذهاننا ؟؟؟
((الاحتساب تجارة المخلصين ))
مما لا شك فيه أن ما عند الله خيرٌ وأبقى: (وَمَا عِنْدَ اللَّهِ خَيْرٌ وَأَبْقَى لِلَّذِينَ آمَنُوا وَعَلَى رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ)[الشورى:36].
فما قدمه العبد لنفسه من الصالحات يجده عند الله تعالى كاملاً مضاعفًا: (وَمَا تُقَدِّمُوا لِأَنْفُسِكُمْ مِنْ خَيْرٍ تَجِدُوهُ عِنْدَ اللَّهِ هُوَ خَيْراً وَأَعْظَمَ أَجْراً)[المزمل:20].

من هنا تأتي أهمية الاحتساب، فماذا نقصد بالاحتساب؟ إن للاحتساب أنواعًا أو معاني، منها: احتساب الأجر من الله تعالى عند عمل الطاعات التي يُبتغى بها وجهه الكريم سبحانه. وإذا استحضر العبد هذا المعنى العظيم في نفسه عند قيامه بالطاعات فإنه سيدفع عن نفسه خواطر السوء من السمعة والرياء وطلبة المدح والثناء من الناس إلى غير ذلك من الآفات التي تحبط العمل أو تنقص الأجر؛ لأنه حصر همه في رضا الله وطلب الأجر منه. وعندئذ يفوز بالأجر العظيم والثواب الجزيل، كما دل عليه قول النبي صلى الله عليه وسلم: "من صام رمضان إيمانًا واحتسابًا غفر له ما تقدم من ذنبه".
مَن صامَ رمضانَ إيمانًا واحتسابًا ، غُفِرَ لَهُ ما تقدَّمَ من ذنبِهِ ، ومَن قامَ ليلةَ القدرِ إيمانًا واحتِسابًا غُفِرَ لَهُ ما تقدَّمَ من ذنبِهِ

الراوي : أبو هريرة المحدث : البخاري
المصدر : صحيح البخاري الصفحة أو الرقم: 2014 خلاصة حكم المحدث : [صحيح]

وقد روى البخاري ومسلم عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "من اتبع جنازة مسلم وكان معه حتى يصلَّى عليها، ويُفرغ من دفنها، فإنه يرجع من الأجر بقيراطين، كل قيراط مثل أحد".
أن رسولَ اللهِ صلى الله عليه وسلم قال : مَن اتبَعَ جِنازةَ مسلمٍ ، إيمانًا واحتسابًا ، وكان معه حتى يُصَلَّى عليها ويُفْرَغَ مِن دَفْنِها ، فإنه يَرْجِعُ مِن الأجرِ بقيراطين ، كلُّ قيراطٍ مثلَ أُحُدٍ ، ومَن صلَّى عليها ثم رَجَعَ قبل أن تُدْفَنَ ، فإنه يَرْجِعُ بقيراطٍ .

الراوي : أبو هريرة المحدث : البخاري
المصدر : صحيح البخاري الصفحة أو الرقم: 47 خلاصة حكم المحدث : [صحيح]


بل إن العبد المسلم يؤجر على نفقته على أهله وهي واجبة عليه كأجر الصدقة إن هو احتسبها كما ورد في الحديث: "إن المسلم إذا أنفق على أهله نفقة وهو يحتسبها كانت له صدقة".
إنَّ المسلِمَ إذا أنفق على أهلِه نفقةً ، وهوَ يحتسِبُها ، كانَتْ لهُ صدقةً

الراوي : عقبة بن عمرو بن ثعلبة أبو مسعود المحدث : مسلم
المصدر : صحيح مسلم الصفحة أو الرقم: 1002 خلاصة حكم المحدث : صحيح


فانظر كيف عظم الأجر بسبب الاحتساب في الطاعات؟! ومن معاني الاحتساب: طلب الأجر من الله عند الصبر على البلايا والمكاره: وقد مدح الله هذا الصنف من المؤمنين ووعدهم بالرحمة والهداية والأجر الكبير: (الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُمْ مُصِيبَةٌ قَالُوا إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ * أُولَئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِنْ رَبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ)[البقرة:156، 157].

إن الناس في هذه الحياة يتعرضون لأنواع من البلايا والأمور التي تكرهها نفوسهم لا فرق في ذلك بين مؤمن وكافر، إلا من جهة احتساب الأجر بالنسبة للمؤمنين. فالمسلم يمرض وكذا الكافر، ويموت أحباؤه وأقرباؤه، وكذا الكافر؛ لكن ثمة فرقًا مهمًا بينهما؛ ألا وهو ما يرجوه المؤمن من الأجر إن هو صبر واحتسب ورضي، قال الله تعالى: (وَلا تَهِنُوا فِي ابْتِغَاءِ الْقَوْمِ إِنْ تَكُونُوا تَأْلَمُونَ فَإِنَّهُمْ يَأْلَمُونَ كَمَا تَأْلَمُونَ وَتَرْجُونَ مِنَ اللَّهِ مَا لا يَرْجُونَ)[النساء:104].

وانظر إلى جزاء المحتسبين في المصائب والشدائد، يقول الرسول صلى الله عليه وسلم: "إن الله لا يرضى لعبده المؤمن إذا ذهب بصفيه من أهل الأرض فصبر واحتسب، وقال ما أمر به بثواب دون الجنة".
إنَّ اللَّهَ لا يرضَى لعبدِهِ المؤمنِ إذا ذَهَبَ بصفيِّهِ من أهْلِ الأرضِ فصبرَ واحتسبَ ، وقالَ : ما أمرَ بِهِ ، بثَوابٍ دونَ الجنَّةِ

الراوي : عبدالله بن عمرو المحدث : الألباني
المصدر : صحيح النسائي الصفحة أو الرقم: 1870 خلاصة حكم المحدث : حسن

واستمع إلى أم المؤمنين أم سلمة رضي الله عنها وهي تقول: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: "ما من مسلم تصيبه مصيبة فيقول ما أمره الله: إنا لله وإنا إليه راجعون، اللهم اؤجرني في مصيبتي واخلُف لي خيرًا منها، إلاَّ أخلف الله له خيرًا منها". قالت: فلما مات أبو سلمة قلت: أي المسلمين خيرٌ من أبي سلمة؟ أول بيت هاجر إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم، ثم إني قلتها فأخلف الله لي رسول الله صلى الله عليه وسلم..." الحديث.

ما من مسلمٍ تصيبُه مصيبةٌ فيقولُ : ما أمره اللهُ : إنَّا للهِ وإنَّا إليه راجعون . اللَّهمَّ ! أْجُرْني في مصيبتي واخلُفْ لي خيرًا منها - إلَّا أخلف اللهُ له خيرًا منها . قالت : فلمَّا مات أبو سلمةَ قلتُ : أيُّ المسلمين خيرٌ من أبي سلمةَ ؟ أوَّلُ بيتٍ هاجر إلى رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم . ثمَّ إنِّي قلتُها . فأخلف اللهُ لي رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم . قالت : أرسل إليَّ رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم حاطبَ بنَ أبي بلتعةَ يخطِبُني له . فقلتُ : إنَّ لي بنتًا وأنا غيورٌ . فقال : أمَّا ابنتُها فندعو اللهَ أن يغنيَها عنها . وأدعو اللهَ أن يذهبَ بالغيْرةِ

الراوي : أم سلمة هند بنت أبي أمية المحدث : مسلم
المصدر : صحيح مسلم الصفحة أو الرقم: 918 خلاصة حكم المحدث : صحيح


وقد كان السلف يراجعون أنفسهم ويستحضرون النوايا الصالحة ويتواصون بالاحتساب طلبًا للأجر والثواب. هذا الفاروق عمر بن الخطاب رضي الله عنه يقول: "أيها الناس! احتسبوا أعمالكم؛ فإن من احتسب عمله كتب له أجر عمله وأجر حسبته".
كما استهان خبيبٌ بن عدي رضي الله عنه بالموت عندما أراد بنو الحارث بن عامر أن يقتلوه، فقال: ولستُ أبُالي حين أُقتلُ مسلمًا.. ... ..على أي جنبٍ كان في الله مصرعي وذلك في ذات الإله وإن يشأ.. ... ..يبارك على أوصال شِلْوٍ مُمَزَّع فاحتسب أيها الحبيب في طاعاتك وعباداتك، واحتسب في البلايا والشدائد، يثبت الله قلبك ويعلي ذكرك ويضاعف أجرك


منقـــــــــــول .
***************



التعديل الأخير تم بواسطة الــــطيب ; 03-27-2015 الساعة 02:35 PM سبب آخر: وضع أسانيد الأحاديث
معاوية فهمي إبراهيم متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-07-2015, 01:00 PM   #3
عضو موقوف
 
تاريخ التسجيل: Apr 2015
المشاركات: 95
معدل تقييم المستوى: 0
زهرةالورود is on a distinguished road
افتراضي


شكرا لك على ما قدمت
الله يعطيك ألف عافية
موضوع قمة الابداع
بانتظار ابداعاتك
احترامي


زهرةالورود غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-13-2016, 12:25 PM   #4
== مراقب عام ==
 
تاريخ التسجيل: Mar 2015
الدولة: إيطاليا
العمر: 69
المشاركات: 30,915
معدل تقييم المستوى: 10
معاوية فهمي إبراهيم is on a distinguished road
افتراضي


اقتباس
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة زهرةالورود اضغط هنا لتكبير الصوره
شكرا لك على ما قدمت
الله يعطيك ألف عافية
موضوع قمة الابداع
بانتظار ابداعاتك
احترامي
شكرا لمرورك على موضوعي وهذا شرف لي ووسام على صدري .


التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره
معاوية فهمي إبراهيم متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-13-2016, 12:27 PM   #5
== مراقب عام ==
 
تاريخ التسجيل: Mar 2015
الدولة: إيطاليا
العمر: 69
المشاركات: 30,915
معدل تقييم المستوى: 10
معاوية فهمي إبراهيم is on a distinguished road
افتراضي


اقتباس
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الــــطيب اضغط هنا لتكبير الصوره
جزاك الله خيرا وبارك فيك


رجاء الالتزام بنقل الأحاديث كاملة وبأسانيدها
شكرا لمرورك على موضوعي وهذا شرف لي ووسام على صدري وتقبل فائق إحترامي و تقديري.


التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره
معاوية فهمي إبراهيم متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تجارب غريبة نفذها علماء مجانين أمير بإيماني منتدى العلوم الكونيه والثقافات العامه 48 04-17-2017 11:42 AM
الوحدة يخوض 3 تجارب ودية يونس 1 منتدي كرة القدم العربيه 1 09-06-2014 12:18 PM


الساعة الآن 07:47 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.