قديم 05-12-2015, 04:36 PM   #1
-||[كبار الشخصيات في المنتدى]||-
 
الصورة الرمزية ابن بطوطة
 
تاريخ التسجيل: Mar 2011
العمر: 35
المشاركات: 4,161
معدل تقييم المستوى: 13
ابن بطوطة is on a distinguished road
افتراضي هل دعانا النبي إلى التوسل بجاهه العظيم


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

(لا شك أن جاه النبي صلى الله عليه وسلم عظيم وقدره عند الله كبير. لا ينكر هذا إلا جاحد .
لكن هل دعانا النبي صلى الله عليه وسلم إلى التوسل بجاهه العظيم ؟
في هذا حديث غير صحيح وإليك كلام الشيخ الألباني حوله بفضل الله:
"توسلوا بجاهي فإن جاهي عند الله عظيم":
وبعضهم يرويه بلفظ: "إذا سألتم الله فاسألوه بجاهي، فإن جاهي عند الله عظيم".
قال الشيخ الألباني في كتابه الرائع (التوسل أنواعه وأحكامه):
(هذا باطل لا أصل له في شيء من كتب الحديث البتة، وإنما يرويه بعض الجهال بالسنة كما نبَّه على ذلك شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله في "القاعدة الجليلة" "ص132، 150" قال: "مع أن جاهه صلى الله عليه وسلم عند الله أعظم من جاه جميع الأنبياء والمرسلين، ولكن جاه المخلوق عند الخالق ليس كجاه المخلوق عند المخلوق فإنه لا يشفع عنده أحد إلا بإذنه، والمخلوق يشفع عند المخلوق بغير إذنه، فهو شريك له في حصول المطلوب، والله تعالى لا شريك له كما قال سبحانه: {قُلِ ادْعُوا الَّذِينَ زَعَمْتُمْ مِنْ دُونِ اللَّهِ لا يَمْلِكُونَ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ فِي السَّمَاوَاتِ وَلا فِي الْأَرْضِ وَمَا لَهُمْ فِيهِمَا مِنْ شِرْكٍ وَمَا لَهُ مِنْهُمْ مِنْ ظَهِيرٍ وَلا تَنْفَعُ الشَّفَاعَةُ عِنْدَهُ إِلَّا لِمَنْ أَذِنَ لَهُ} 1.
فلا يلزم إذن من كون جاهه صلى الله عليه وسلم عند ربه عظيماً، أن نتوسل به إلى الله تعالى لعدم ثبوت الأمر به عنه صلى الله عليه وسلم، ويوضح ذلك أن الركوع والسجود من مظاهر التعظيم فيما اصطلح عليه الناس، فقد كانوا وما يزال بعضهم يقومون ويركعون ويسجدون لمليكهم ورئيسهم والمعظم لديهم، ومن المتفق عليه بين المسلمين أن محمداً صلى الله عليه وسلم هو أعظم الناس لديهم، وأرفعهم عندهم. ترى فهل يجوز لهم أن يقوموا ويركعوا ويسجدوا له في حياته وبعد مماته؟
الجواب: إنه لا بد لمن يجوز ذلك، من أن يثبت وروده في الشرع، وقد نظرنا فوجدنا أن السجود والركوع لا يجوزان إلا له سبحانه وتعالى، وقد نهى النبي صلى الله عليه وسلم أن يسجد أو يركع أحد لأحد، كما أننا رأينا في السنة كراهية النبي صلى الله عليه وسلم للقيام، فدل ذلك على عدم مشروعيته.
ترى فهل يستطيع أحد أن يقول عنا حين نمنع السجود لرسول الله صلى الله عليه وسلم: إننا ننكر جاهه صلى الله عليه وسلم وقدره؟: كلا ثم كلا.
وكذلك فهل يستطيع أحد أن يبني على ثبوت جاه النبي صلى الله عليه وسلم ثبوت السجود له والركوع؟ أيضا نقول: كلا ثم كلا.
فظهر من هذا بجلاء إن شاء الله تعالى أنه لا تلازم بين ثبوت جاه النبي صلى الله عليه وسلم وبين تعظيمه بالتوسل بجاهه ما دام أنه لم يرد في الشرع.
هذا، وإن من جاهه صلى الله عليه وسلم أنه يجب علينا اتباعه وإطاعته كما يجب إطاعة ربه، وقد ثبت عنه صلى الله عليه وسلم أنه قال: "ما تركت شيئاً يقربكم إلى الله إلا أمرتكم به" 1 فإذا لم يأمرنا بهذا التوسل ولو أمرَ استحباب فليس عبادة، فيجب علينا اتباعه في ذلك وأن ندع العواطف جانباً، ولا نفسح لها المجال حتى ندخل في دين الله ما ليس منه بدعوى حبه صلى الله عليه وسلم، فالحب الصادق إنما هو بالاتبْاع، وليس بابتداع كما قال عز وجل: {قُلْ إِنْ كُنْتُمْ تُحِبُّونَ اللَّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللَّهُ}.)
انتهى النقل من كلام الشيخ بفضل الله.
والله أعلم
ومسألة التوسل المشروع والممنوع فصل الشيخ الألباني في شرحها بفضل الله في كتابه التوسل .
وهذا رابط الكتاب بفضل الله
حمل من هنا

انشر لغيرك
قال صلى الله عليه وسلم:
« مَنْ دَلَّ عَلَى خَيْرٍ فَلَهُ مِثْلُ أَجْرِ فَاعِلِهِ ».


التوقيع

التعديل الأخير تم بواسطة سمية ناصر ; 05-13-2015 الساعة 06:20 PM
ابن بطوطة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-12-2015, 06:09 PM   #2
-||[كبار الشخصيات في المنتدى]||-
 
الصورة الرمزية aliksandra
 
تاريخ التسجيل: May 2011
المشاركات: 2,115
معدل تقييم المستوى: 11
aliksandra is on a distinguished road
افتراضي


جزاك الله خيرا ...
سأنشره بإذن الله ..
تحيااتي~


التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره








( تركت وطني .....بيتي..شمس..بلدي...بحر..بلدي الأزرق. .


و ذكرياتها الحية في قلبي بعد الرحيل).....وعدت للغربة.
aliksandra غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قصص عن فوائد الصدقة محمد المظبوط المنتدي الاسلامي (الشريعة و الحياة) 4 09-05-2016 06:02 PM
نظارة الاسلام - الاغانى - زياد الهمامي منتدى النقاش الجاد 9 02-11-2016 04:01 PM
مسائل في الاعتكاف Mŕ.Ŕoỹ منتدي الخيمه الرمضانيه 3 03-20-2015 12:45 AM
شخصية افضل خلق الله Mŕ.Ŕoỹ منتدي السيرة النبوية والسنة المطهرة 2 01-28-2015 01:04 PM
دراسة: أبعد من داعش.. الشرق الأوسط بين خيارين * بسمة أمل * المنتدى السياسي والاخباري 5 07-04-2014 02:08 PM


الساعة الآن 12:13 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.