قديم 01-01-2017, 08:16 AM   #1
*الكـاتب القـــدير*
 
الصورة الرمزية عمر عيسى محمد
 
تاريخ التسجيل: Jun 2011
المشاركات: 1,622
معدل تقييم المستوى: 10
عمر عيسى محمد is on a distinguished road
سهم تشــوهات تلتصــق بالأذهــان !!


بسم الله الرحمن الرحيم

اضغط هنا لتكبير الصوره


اضغط هنا لتكبير الصورهاضغط هنا لتكبير الصورهاضغط هنا لتكبير الصورهاضغط هنا لتكبير الصورهاضغط هنا لتكبير الصوره:36_7 _10:

اضغط هنا لتكبير الصورهاضغط هنا لتكبير الصورهاضغط هنا لتكبير الصوره
اضغط هنا لتكبير الصوره اضغط هنا لتكبير الصوره
تشــوهــــات تلتصـــــق بالأذهــــــان ....... !!
اضغط هنا لتكبير الصوره اضغط هنا لتكبير الصوره
اضغط هنا لتكبير الصوره اضغط هنا لتكبير الصوره
عقل الإنسان حاسة من مهامها التمحيص والمدارسة .. ولا يجوز تكبيل العقول بقيود الجهل بحجج الثبات في المواقف .. وهنالك أصناف من البشر عقولها تقف عند زاوية من الزوايا ثم تتعطل كلياَ عن التفكير والعمل .. تغلق ذاتها في قوقعة الأفكار الوضعية ثم تستميت من أجلها حتى آخر الرمق .. أذهان مشوهة يقودها التلهف لتتعلق بقشة طافية .. وأصحابها لا يملكون مقدرات المناخل في إبقاء الصالح وإسقاط الطالح .. ولا يملكون مقدرات التصفيات والغربلة .. بل بطريقة أعمى يتخذون الأفكار حكرا مقدساَ .. وهي أفكار قد تكون من اجتهادات البشر .. وذلك المجتهد من البشر لا يملك العصمة من الزلات والعثرات .. وقد لا تخلو أفكاره من الهفوات والأخطاء الجسيمة .. فهو يمثل ذلك الجدل الذي قد يصيب وقد يخطئ .. وقد لا يلام في اجتهاداته الفكرية إلا إذا تعمد تزييف الحقائق .. ذلك التعمد المبيت للنوايا مع سبق الإصرار .. أما عدا ذلك فله أجر الاجتهاد والتمحيص .. وصاحب الأفكار قد يكون متفاهما ومرنا في تقبل الآراء .. حيث رحابة الصدر في الأخذ والرد .. أما ذلك التابع المخدوع الذي يجعل أفكار الآخرين أمرا مقدساَ فهو ذلك المتطرف الخطير .. فهو كالأعمى الذي يتمسك بالعصا ثم يضع مطلق الثقة في إرشادات تلك المطية الجامدة .. وذلك التمسك الأعمى كم وكم قد أورد الناس في المهالك !! .. فنجد الأذهان قد أغلقت منافذها بإحكام ثم لا تقبل الأخذ والرد .. كما نجد الصدود والتطرف والعصيان بدرجات شديدة العناد .. والذي يجتهد في محاورة أصحاب تلك الأذهان المتعنتة المتطرفة من أجل الإصلاح يوضع في خانة الأعداء والخصوم .. يسابقون في العداوة والقتال .. ولا وسطية لديهم في الحوار والنقاش .. فإما أن تكون معهم فوق سروج المطية وإما أن تكون ذلك المغضوب عليه .. وتلك صورة قاتمة تضع الحواجز أمام المصلحين والمرشدين .. وهي صورة تمثل قمة الأوجاع في المجتمعات الحديثة .. وتتجلى حقيقة الخطورة في ذلك التمسك الأعمى للأفكار الوضعية الهدامة .. ومجتمعات اليوم تفتقد نعمة الحوار الهادي الذي يوصل العقول لمنابر الصواب .. ومثل ذلك الجدل قد تفشى كثيرا في مجتمعات اليوم .. والمعضلة أن الإحصاءات تؤكد بأن الفئات المثقفة الواعية هي تمثل الأقليات بينما أن الفئات الجاهلة وشبه الأمية تمثل الأغلبية في المجتمعات .. ولذلك فإن التفوق العددي دائما يرجح كفة تلك الفئات ذات الأفكار المشوهة .. وتلك الحقيقة القاسية تمثل قمة التحدي في هذا العصر .. ففي أكثر من موقع وفي أكثر من موطن نجد السيطرة للأغلبية الجاهلة .. وتتجلى تلك الخلافات في التوجهات الفكرية والدينية والعقدية والسياسية والطائفية .. وهي خلافات تجلب العداوات والمناكفات والسجالات والحروب والاقتتال والخصومات .. وبالمحصلة فإن مشاكل العصر كلها تتمثل في تلك المعطيات .. معطيات الأفكار المغلوطة والهدامة .. وتلك الصراعات بين العلماء المتحفظين وبين الجهلاء المتطرفين .. وقد انتشرت ظاهرة الخلافات في المسميات المتنوعة المختلفة ( عقدية وسياسية وفكرية وطائفية ) .. كما أنها أخذت تنساب تنازلا وتسلسلا لتلاحق مسميات الفروع ثم الفروع .. تقسيمات كبرى ثم تقسيمات صغرى وصغرى .. حتى اكتملت الحلقات وتداخلت تعقيدا ثم تعقيداَ .. لدرجة أن البيت الواحد في مجتمعات اليوم كاد أن لا يخلو من متناقضات الخلافات والتوجهات الفكرية والسياسية والعقدية .
اضغط هنا لتكبير الصوره اضغط هنا لتكبير الصوره

ــــــ

الكاتب السوداني / عمر عيسى محمد أحمد


0 ســـــوف تذكـــــــــرني يومــــــــاَ ؟..؟؟؟؟؟؟؟؟
0 إشـــــارات الفطـــــــــرة المرفوضـــة ؟..؟؟؟؟؟
0 التلميحـة التي حيــرت العقــول ؟!!
0 حبــــات لعقــد حكــم وأقــوال جميـــــــلة ؟.؟؟؟؟؟
0 الـــــــــــــــــــرمز المفقــــــــــــــــود ؟؟....؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
0 قــــــف يــــا هـــذا قليــــــــلاَ !.!!!!!!!!!!!
0 الصحــــــــــــــوة الطيبــــــــــــــة ؟!
0 أســــــــــــتمع للنهايـــــــــــة ثـــــــــم أحكـــــــــــــم !؟؟
0 حـــان الوقـــــت لنستخــــــدم ســـــلاح الأعـــــــداء !!
0 الطـريــق الـــذي يفقــــد النهايـــة !!
0 المســـــــــــــلم هـــــــــو ذاك : ؟...؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
0 لحظـات فــوق ســروج الحكمــة !!
0 الضعيـــــــــــــف المخيــــــــــــــــف !!!
0 ذلك هــــــــو ركـــــــــــب العمــــــــــري ؟!!
0 بكــــى الصبــــر مــــن طــــول صبـــــري !!
عمر عيسى محمد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 02:38 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.