قديم 02-28-2017, 11:45 AM   #1
-||[قلم من الماس]||-
 
تاريخ التسجيل: Feb 2017
المشاركات: 575
معدل تقييم المستوى: 3
سراج منير is on a distinguished road
افتراضي فتاوى إمام المفتين فتاوى تتعلق بالحج


فتاوى إمام المفتين فتاوى تتعلق بالحج

[ وسألته صلى الله عليه وسلم عائشة رضي الله عنها فقالت :
نرى الجهاد أفضل الأعمال أفلا نجاهد ؟ قال
لكن أفضل الجهاد وأجمله حج مبرور ]
[ ذكره البخاري ] وزاد أحمد :
لكن هو جهاد


[ وسألته صلى الله عليه وسلم امرأة :

ما يعدل حجة معك ؟ فقال :
عمرة في رمضان ]
[ ذكره أحمد وأصله في الصحيح ]


[ وسألته صلى الله عليه وسلم أم معقل فقالت :
يا رسول الله إن علي حجة وإن لأبي معقل بكرا فقال أبو معقل :
صدقت قد جعلته في سبيل الله فقال
: أعطها فلتحج عليه فإنه في سبيل الله فأعطاها البكر
فقالت : يا رسول الله إني امرأة قد كبرت سني وسقمت فهل من عمل يجزئ عني من حجتي ؟ فقال :
عمرة في رمضان تجزئ عن حجة ]
[ ذكره أبو داود ]


[ وسأله صلى الله عليه وسلم رجل فقال :
إني أكري في هذا الوجه وكان الناس يقولون : ليس لك حج فسكت رسول الله فلم يجبه حتى نزلت هذه الآية :
{ ليس عليكم جناح أن تبتغوا فضلا من ربكم }
فأرسل إليه رسول الله صلى الله عليه وسلم وقرأها عليه وقال :
لك حج ]
[ ذكره أبو داود ]
[ وسئل صلى الله عليه وسلم : أي الحج أفضل ؟ قال :
العج والثج
فقيل : ما الحاج ؟ قال :
الشعث التفل
قال : ما السبيل ؟ قال :
الزاد والراحلة ]
[ ذكره الشافعي ]

[ وسئل صلى الله عليه وسلم عن العمرة أواجبة هي ؟
فقال
: لا وأن تعتمر فهو أفضل ]
قال الترمذي : صحيح وعند أحمد
[ أن أعرابيا قال : يا رسول الله أخبرني عن العمرة أواجبة هي ؟ فقال
: لا وأن تعتمروا خير لكم ]


[ وسأله صلى الله عليه وسلم رجل فقال :
إن أبي أدركه الإسلام وهو شيخ كبير لا يستطيع ركوب الرحل والحج مكتوب علينا أفأحج عنه ؟ قال :
أنت أكبر ولده ؟
قال : نعم قال :
أرأيت لو كان على أبيك دين فقضيته عنه كان ذلك يجزئ عنه ؟
قال : نعم قال :
فحج عنه ]
[ ذكره أحمد ]


[ وسأله صلى الله عليه وسلم أبو ذر فقال :
أبي شيخ كبير لا يستطيع الحج ولا العمرة ولا الظعن فقال له :
حج عن أبيك واعتمر ]


[ وسأله رجل فقال :
إن أبي مات ولم يحج أفأحج عنه ؟ فقال :
أرأيت أن كان على أبيك دين أكنت قاضيه ؟
قال : نعم قال :
فدين الله أحق ]

[ وسألته صلى الله عليه وسلم امرأة فقالت :
إن أمي ماتت ولم تحج أفأحج عنها ؟ قال :
نعم حجي عنها ]
[ حديث صحيح ]


وعند الدارقطني
[ أن رجلا سأله قال : هلك أبي ولم يحج قال :
أرأيت لو كان على أبيك دين فقضيته أيقبل منك ؟

قال : نعم قال :
فاحجج عنه ]

وهو يدل على أن السؤال والجواب إنما كانا عن القبول والصحة لا عن الوجوب والله أعلم

[ وأفتى صلى الله عليه وسلم رجلا سمعه يقول :
لبيك عن شبرمة قريب له فقال :
أحججت عن نفسك ؟
قال : لا قال :
حج عن نفسك ثم حج عن شبرمة ]
[ ذكره الشافعي وأحمد رحمهما الله تعالى ]


[ وسألته امرأة عن صبي رفعته إليه فقالت : ألهذا حج ؟ قال :
نعم ولك أجره ]
[ ذكره مسلم ]


[ وسأله رجل فقال :
إن أختي نذرت أن تحج وإنها ماتت فقال النبي صلى الله عليه وسلم :
لو كان عليها دين أكنت قاضيه ؟
قال : نعم قال :
فاقض الله فهو أحق بالقضاء ]
[ متفق عليه ]


[ وسئل :
ما يلبس المحرم في إحرامه ؟ فقال :
لا يلبس القميص ولا العمامة ولا البرنس ولا السراويل ولا ثوبا مسه ورس ولا زعفران ولا الخفين إلا أن لا يجد نعلين فليقطعهما حتى يكونا أسفل من الكعبين ]
[ متفق عليه ]


[ وسأله صلى الله عليه وسلم رجل عليه جبة وهو متضمخ بالخلوق فقال :
أحرمت بعمرة وأنا كما ترى فقال :
انزع عنك الجبة واغسل عنك الصفرة ]
[ متفق عليه ]
وفي بعض طرقه :
[ واصنع في عمرتك ما تصنع في حجتك ]


[ وسأله صلى الله عليه وسلم أبو قتادة عن الصيد الذي صاده وهو حلال فأكل أصحابه منه وهم محرمون فقال
: هل معكم منه شئ ؟
فناوله العضد فأكلها وهو محرم ]
[ متفق عليه ]


[ وسئل صلى الله عليه وسلم عما يقتل المحرم فقال :
الحية والعقرب والفويسقة والكلب العقور والسبع العادي ]
زاد أحمد :
[ ويرمي بالغراب ولا يقتل ]


[ وسألته صلى الله عليه وسلم ضباعة بنت الزبير فقالت
: إني أريد الحج وأنا شاكية فقال النبي صلى الله عليه وسلم
: حجي واشترطي أن محلي حيث حبستني ]
[ ذكره مسلم ]


[ واستفتته أم سلمة في الحج وقالت :
إني أشتكي فقال
: طوفي من وراء الناس وأنت راكبة ]

[ وسألته صلى الله عليه وسلم عائشة فقالت :
يا رسول الله ألا أدخل البيت ؟ فقال :
ادخلي الحجر فإنه من البيت ]


[ واستفتاه صلى الله عليه وسلم عروة بن مضرس فقال :
يا رسول الله جئت من جبلي طيء أذللت مطيتي وأتعبت نفسي والله ما تركت من جبل إلا وقفت عليه هل لي من حج ؟
فقال رسول الله :
من أدرك معنا هذه الصلاة - يعني صلاة الفجر - وأتى عرفات قبل ذلك ليلا أو نهارا تم حجه وقضى تفثه ]
[ حديث صحيح ]


واستفتاه صلى الله عليه وسلم ناس من أهل نجد فقالوا :
[ يا رسول الله كيف الحج ؟ فقال :
الحج عرفة فمن جاء قبل صلاة الفجر ثم حجه ومن تأخر فلا إثم عليه ثم أردف رجلا خلفه ينادي بهن ]
[ ذكره أحمد ]


[ وسأله صلى الله عليه وسلم رجل فقال :
لم أشعر فحلقت قبل أن أذبح فقال :
اذبح ولا حرج ]


[ وسأله صلى الله عليه وسلم آخر فقال :
لم أشعرفنحرت قبل أن أرمي فقال :
ارم ولا حرج
فما سئل النبي صلى الله عليه وسلم عن شئ قدم ولا أخر إلا قال :
افعل ولا حرج ]
[ متفق عليه ]
وعند أحمد
: [ فما سئل يومئذ عن أمر مما ينسئ المرء أو يجهل من تقديم بعض الأمور على بعض وأشباهها إلا قال
: افعل ولا حرج ]
وفي لفظ :
[ حلقت قبل أن أنحر قال :
اذبح ولا حرج
وسأله صلى الله عليه وسلم آخر قال :
حلقت ولم أرم قال :
ارم ولا حرج ]
وفي لفظ :
[ أنه سئل عمن ذبح قبل أن يحلق أو حلق قبل أن يذبح قال
: لا حرج
وقال :
كان الناس يأتونه فمن قائل : يا رسول الله سعيت قبل أن أطوف وأخرت شيئا وقدمت شيئا فكان يقول
: لا حرج إلا على رجل اقترض عرض مسلم وهو ظالم فذلك الذي حرج وهلك ]
[ ذكره أبو داود ]


[ وأفتى صلى الله عليه وسلم كعب بن عجرة أن يحلق رأسه وهو محرم لأذى القمل : أن ينسك بشاة أو يطعم ستة مساكين أو يصوم ثلاثة أيام ]

[ وأفتى صلى الله عليه وسلم من أهدى بدنة أن يركبها ]
[ متفق عليه ]


[ وسأله صلى الله عليه وسلم ناجية الخزاعي :
ما يصنع بما عطب من الهدي ؟ فقال :
انحرها واغمس نعلها في دمها واضرب به صفحتها وخل بينها وبين الناس فيأكلوها ولا يأكل منه هو ولا أحد من أهل رفقته ]


[ وسأله عمر فقال :

إني أهديت نجيبا فأعطيت بها ثلاث مائة دينار فأبيعها فأشتري بها بدنا ؟
فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
لا انحرها إياها ]


[ وسأله صلى الله عليه وسلم زيد بن أرقم :
ما هي الأضاحي ؟ فقال
: سنة أبيكم إبراهيم صلاة الله وسلامه عليه
قال : فما لنا منها ؟ قال :
بكل شعرة حسنة
قالوا : يا رسول الله فالصوف ؟ قال
بكل شعرة من الصوف حسنة ]
[ ذكره أحمد ]


[ وسأله صلى الله عليه وسلم أمير المؤمنين علي بن أبي طالب
: عن يوم الحج الأكبر فقال
: يوم النحر ]
[ ذكره الترمذي ]

وعند أبي داود بإسناد صحيح
[ أن رسول الله صلى الله عليه وسلم :
وقف يوم النحر بين الجمرات في الحجة التي حج فيها فقال :
أي يوم هذا ؟
قالوا : يوم النحر فقال :
هذا يوم الحج الأكبر وقد قال تعالى : { وأذان من الله ورسوله إلى الناس يوم الحج الأكبر أن الله بريء من المشركين ورسوله
' وإنما أذن المؤذن بهذه البراءة يوم النحر ]
وثبت في الصحيح عن أبي هريرة أنه قال :
[ يوم الحج الأكبر يوم النحر ]


واخر دعوانا ان الحمد للة رب العالمين
اعمل لله
الداعى للخير كفاعلة
لاتنسى
جنة عرضها السموات والارض
لاتنسى
سؤال رب العالمين
ماذا قدمت لدين الله
انشرها فى كل موقع ولكل من تحب
واغتنمها فرصة اجر حسنات
كالجبال يوم القيامة


سراج منير غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-02-2017, 11:29 AM   #3
عضو موقوف
 
تاريخ التسجيل: Feb 2017
العمر: 25
المشاركات: 10
معدل تقييم المستوى: 0
شركة الجزيرة is on a distinguished road
افتراضي


سبحان الله والحمد لله
ولا اله الا الله
والله اكبر


شركة الجزيرة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
فتاوى إمام المفتين في الطب سراج منير المنتدي الاسلامي (الشريعة و الحياة) 1 03-20-2017 04:42 PM


الساعة الآن 01:14 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.