قديم 03-01-2017, 06:43 AM   #1
-||[عضو فعال]||-
 
الصورة الرمزية سعدالبياتي
 
تاريخ التسجيل: Dec 2014
العمر: 44
المشاركات: 19
معدل تقييم المستوى: 0
سعدالبياتي is on a distinguished road
ز عائشة أم المؤمنين : العابدة


عائشة أم المؤمنين : العابدة




إن
كرم الله واسع وفضله عظيم يوتيه من يشاء ويختص برحمته من يشاء من عباده وإمائه. لكن واجب العبودية يقتصي شكر المنعم بإحسان العبادة وإخلاصها للمتفضل بالنعم... وهكذا كانت السيدة الجليلة الفاضلة أم المؤمنين سيدتنا عاشة رضي الله عنها، كيف لا وقد اختارها الحق سبحانه لتكون للمومنين أما وللحبيب المصطفى زوجا وحبيبة؟ وللأمة مربية ومعلمة، وقبل هذا وبعده اختارها الله لتشع على الأمة بالأنوارالمحمدية من مشكاة قلب المرأة بما اختصها الله من رفق ورحمة ؟؟
ولا نستغرب أن نقرأ عن أمنا القائمة الصائمة المتبتلة المتصدقة البرة التقية النقية العطوفة الرحيمة:



المبشرة بالجنة



في الحديث الذي رواه الإمام أحمد في مسنده أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال :"إنه ليهون علي أن رأيت بياض كف عائشة في الجنة".




من يقرؤها جبريل السلام



ورد في مسند الإمام أحمد أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: " يا عائشة هذا جبريل عليه السلام وهو يقرأ عليك السلام فقلت عليك وعليه السلام ورحمة الله وبركاته".




من تختار الله ورسوله


جاء الأمر الإلَهي بحرية اختيار أزواج النبي لمسار حياتهن : إما أن يخترن الله ورسوله والدار الآخرة أو الحياة الدنيا وزينتها؛ فكانت أولى الممتحنات السيدة عائشة رضي الله عنها فعن عائشة رضي الله عنها قالت : أتاني نبي الله صلى الله عليه وسلم فقال : إني سأعرض عليك أمرا فلا تعجلي حتى تشاوري أبويك فقلت: وما هذا الأمر قالت: فتلا علي :" ياأيها النبي قل لأزواجك إن كنتن تردن الحياة الدنيا وزينتها فتعالين أمتعكن وأسرحكن سراحا جميلا إن كنتان تردن الله ورسوله والدار الآخرة فإن الله أعد للمحسنات منكن أجرا عظيما" قالت فقلت وفي أي أمرذلك تأمرني أن أشاور أبوي بل أريد الله ورسوله والدار الآخرة . قالت: فسر بذلك النبي صلى الله عليه وسلم وأعجبه. رواه الإمام أحمد.




المباركة التي يجري الله على يديها اليسر للمسلمين


من فضل سيدتنا عاشة وكرمها على ربها أن الله اصطفاها لتكون أكثر نساءالنبي صلى الله عليه وسلم صحبة له في سفره وفي كل مرة يمن الله على الأمة باليسر والترخيص بفضلها؛ فعن عائشة رضي الله عنها قالت: أقبلنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في بعض أسفاره حتى إذا كان بتربان- بلد بينه وبين المدينة بريد وأميال- وهو بلد لا ماء فيه وذلك من السحر انسلت قلادة لي من عنقي فوقعت فحبس رسول الله صلى الله عليه وسلم لالتماسها حتى طلع الفجر ليس مع القوم الماء قالت: فلقيت من أبي ما الله به عليم من التعنيف والتأفيف وقال: في كل سفر للمسلمين منك عناء وبلاء قالت فأنزل الله الرخصة بالتيمم قالت: فتيمم القوم وصلوا. قالت: يقول أبي حين جاء من الله الرخصة للمسلمين: والله ما علمت يابنية أنك لمباركة ماذا جعل الله للمسلمين في حبسك إياهم من البركة واليسر.




الصابرة المحتسبة الموقنة
في
قصة الإفك أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لها : أما بعد ياعائشة فإنه قد بلغني عنك كذا وكذا فإن كنت بريئة فسيبرؤك الله عز وجل وإن كنت ألممت بذنب فاستغفري الله ثم توبي إليه فإن العبد إذا اعترف بذنب ثم تاب تاب الله عليه قالت: فلما قضى رسول الله صلى الله عليه وسلم مقالته قلص دمعي حتى ما أحس منه قطرة...فقلت وأنا جاريةحديثة السن لا أقرأ كثيرا من القرآن إني والله قد عرفت أنكم قد سمعتم بهذا حتى استقر في أنفسكم وصدقتم به ولئن قلت لكم أني بريئة لا تصدقوني بذلك ولئن اعترفت لكم بأمروالله عز وجل يعلم أني بريئة تصدقوني وإني والله لا أجد لي ولكم مثلا إلا كما قال أبو يوسف" صبر جميل والله المستعان على ما تصفون" قالت : ثم تحولت فاضطجعت على فراشي قالت وأنا والله حينئذ أعلم أني بريئة وأن الله عز وجل مبرئي ببراءتي ولكن والله ماكنت أظن أن ينزل في شأني وحي يتلى ولشأني كان أحقر في نفسي من أن يتكلم الله عز وجل في بأمريتلى ...رواه الإمام أحمد والقصة عند البخاري ومسلم.


يا سبحان الله.. سيدتنا عائشة التي رأينا من فضلها ومكانتها عند الله ورسوله وجبريل تتحدث عن نفسها بهذا التواضع ؟؟ من أين لها هذه التربية الربانية ؟؟ لا عجب فهي السيدة المتخرجة من المدرسة المحمدية.




الصائمة القائمة المعتكفة المتصدقة



لقد أرسل الله تعالى سيدنا محمدا صلى الله عليه وسلم نورا مبينا وسراجا منبيرا ليخرج الناس من الظلمات إلى النوربإذن الله الهادي إلى صراط مستقيم فتشرب الصحابة هذا النورالرباني؛ ولا شك أن حظ أزواجه رضوان الله عليهن كان وافرا ومن أوفرهن حظا سيدتنا عائشة الصديقة بنت الصديق .هذه الأنوار الممزوجة بالمحبة الصادقة الأبدية أنارت أمامها الطريق لتقتدي وتهتدي بخير البشرية فكانت رضي الله عنها حريصة على الخير فلا تدع برا إلاأقبلت عليه ؛ قالت رضي الله عنها: كنت أقوم مع رسول الله صلى الله عليه وسلم ليلة التمام فكان يقرأ سورة البقرة وآل عمران والنساء فلا يمر بآية فيها تخوف إلا دعا الله عز وجل واستعاذ ولا يمر بآية فيها استبشار إلا دعا الله عز وجل ورغب إليه
من من الرجال أو النساء اليوم يقوم ليلة يصلي بالمطول من السور اقتداء برسول الله صلى الله عليه وسلم وزوجه؟؟ ومن من الأزواج يوقظ صاحبه في جوف الله ليقفا معا أمام الله متضرعين خائفين يدعوان ربهما تضرعا وخشية رهبة ورغبة؟؟من ؟ من يتأسى؟؟


وفي حديث آخر تقول سيدتنا عائشة رضي الله عنها أن رسول الله ذكر أن يعتكف العشر الأواخرمن رمضان فاستأذنته عائشة فأذن لها فأمرت ببنائها فضرب وسألت حفصة عائشة أن تستأذن لها رسول الله صلى الله عليه وسلم ففعلت فأمر ببنائها فضرب فلما رأت زينب ذلك أمر ببنائها فضرب قالت وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا صلى انصرف فبصر بالأبنية فقال: ما هذه؟ قالوا: بناء عائشة وحفصة وزينب فقال النبي صلى الله عليه وسلم آلبر أردتن بهذا؟ ما أنا بمعتكف فرجع فلما أفطر اعتكف عشر شوال
لتنظر معي أيها الزائر الكريم أيتها الزائرة، كيف كانت أمهات المومنين تتبع خطوات النبي الكريم دون أن يأمرهن، تحدوهن المحبة ويدفععهن إرادة وجه الله والدرجات العلى من الجنة امتثالا لقول الله تبارك وتعالى : سابقوا إلى مغفرة من ربكم وجنة عرضها كعرض السماء والأرض (الحديد آية21)
لذلك كانت سيدتنا عائشة تتصدق بمالها تقربا لله فلا تبقي ما تشتري به طعام إفطارها




المتبتلة



ورد في مسند الإمام أحمد أن ابن أبي موسى أرسله مدرك إلى عائشة ليسألها أشياء قال: فأتيتها وهي تصلي الضحى فقلت: أقعد حتى تفرغ. فقالوا هيهات...


أم المومنين تصلي الضحى وتطيل حتى يشق على الرجال انتظار ها ..أي تعبد وأي تبتل وهي المبشرة بالجنة وزوج رسول الله في الدنيا والآخرة ؟


إنها التربية الإيمانية التي شبت عليها في مدرسة النبوة.


فياليت شعري متى تقتدي نساء أمتنا اللاتي حرمن قرونا من حقهن في عبادة الله والقرب منه حتى صارت الصلاة وباقي العبادات حكرا على الرجال، وأصبح المسجد لا تدخله إلا العجائز يوم الجمعة ليصلين في مكان ضيق معزول في مؤخرة المسجد

.


سعدالبياتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-01-2017, 08:41 PM   #4
-||[عضو فعال]||-
 
الصورة الرمزية سعدالبياتي
 
تاريخ التسجيل: Dec 2014
العمر: 44
المشاركات: 19
معدل تقييم المستوى: 0
سعدالبياتي is on a distinguished road
افتراضي


بارك الله فيكم


سعدالبياتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-01-2017, 08:42 PM   #5
-||[عضو فعال]||-
 
الصورة الرمزية سعدالبياتي
 
تاريخ التسجيل: Dec 2014
العمر: 44
المشاركات: 19
معدل تقييم المستوى: 0
سعدالبياتي is on a distinguished road
ز


جزاءكم الله خيرا وبارك فيكم


سعدالبياتي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
لكي تدرك... وسام العز منتدي الحكم و الامثال و الألغاز 4 01-15-2019 06:57 PM
عائشة بنت طلحة معاوية فهمي إبراهيم المنتدي الاسلامي (الشريعة و الحياة) 6 04-26-2016 05:47 PM
لكي تدرك وتدرك وتدرك بيتال المنتدي العام 4 07-03-2015 01:17 PM
ياشين كسره الخاطر لاجت بعز الفرح (روايتي الاولى) AseerT A7zani قسم الروايات المكتملة 155 05-18-2014 03:55 PM
رساله الى حبيبتى the sad tear منتدي الخواطر الرومانسية - بوح القلوب (حصريات) 4 02-27-2010 09:56 AM


الساعة الآن 03:55 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.