قديم 12-17-2017, 07:14 PM   #1
مراقب عام
 
تاريخ التسجيل: Mar 2015
الدولة: إيطاليا
العمر: 70
المشاركات: 34,233
معدل تقييم المستوى: 10
معاوية فهمي إبراهيم is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر Skype إلى معاوية فهمي إبراهيم
افتراضي تعبير عن الصلاة


بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :-
(( مقال عن الصلاة ))



الصلاة في الأديان هي حلقة الوصل بين الإنسان وربه، إذ تخاطب الإنسان أو توجهه لربه عن طريقها .


عُرفت الصلاة منذ فجر التاريخ، إذ يعود أول ذكر للصلاة في مخطوطات يزيد عمرها عن 5000 عام .

تختلف الصلاة في طريقتها وعدد مراتها وأسبابها وأحكامها بين ديانة وأخرى .

الصلاة في اليهودية

«تفيلاه» بالعبرية، وكانت تعني في أصلها «الإرهاق» أو «تعذيب الذات وإظهار الخضوع» .

والصلاة أهم الشعائر التي تُقام في المعبد اليهودي .

ويذكر سفر التكوين جملة صلوات متفرقة وعبادات، كما يذكر الضحايا والقرابين التي يجب أن يقدمها اليهودي للإله .

ولم تكن الصلوات في بادئ الأمر محدَّدة ولا إجبارية، بل كانت تُتلى ارتجالاً حسب الأحوال والاحتياجات الشخصية والعامة .

وثمة إشارة إلى بعض المظاهر المقدَّسة مثل وضع بعض الأحجار على هيئة مذبح قبل التضرع للإله .

ومع التهجير إلى بابل، بطلت الضحايا والقرابين وظهرت العبادات بالصلوات .

وقد بدأ علماء المجمع الأكبر في وضع قوانينها وفي تقنينها ابتداءً من القرن الخامس قبل الميلاد .

ولم تكتمل هذه العملية إلا بعد هدم الهيكل وانتهاء العبادة القربانية المركزية التي كانت تأخذ شكل تقديم الحيوانات والنباتات، وحلت محلها الصلاة التي كان يُطلَق عليها «قربان الشفتين» أو «عبادة القلب» .

واستغرقت هذه العملية، كما تقدَّم، وقتاً طويلاً .

وعلى أية حال، فإنها لم تستقر تماماً، إذ كان يضاف إلى الصلوات قصائد البيُّوط التي يؤلفها الشعراء الدينيون .

ثم أُدخلت تعديلات جذرية على الصلوات ابتداءً من أواخر القرن الثامن عشر .

***
الصلاة في المسيحية

في المسيحية، قام المسيح بتعليم تلاميذه الصلاة الربيّة (أبانا) المعتمدة من كل الكنائس المسيحية كما ويوجد العديد من كتب الصلاة والصلوات المعتمدة في بعض الكنائس وليس الأخرى مثل صلاة السلام عليك يا مريم التي تصليها الكنيسة الكاثوليكية ولا تصليها باقي الكنائس .

فهناك صلوات خاصة بكل كنيسة .

فيشكل هذا الاختلاف باقة صلاة ترفع وتقرب إلى الله .

كما كان المسيح يصلي مع التلاميذ ويصلي منفرداً على الجبل، كذلك في الحياة المسيحيّة هناك صلاة جماعيّة وصلاة فرديّة .

في المسيحية، الصلاة هي عملية تقرب إلى الله، ويجب على المرء الصلاة قبل وبعد الطعام والنوم والسفر وإلى آخره من الفعاليات حتى ولو كانت صغيرة .

***
الصلاة في الجاهلية

وَمَا كَانَ صَلَاتُهُمْ عِنْدَ الْبَيْتِ إِلَّا مُكَاءً وَتَصْدِيَةً فَذُوقُوا الْعَذَابَ بِمَا كُنْتُمْ تَكْفُرُونَ هذه صلاة أهل الجاهلية كفار قريش ومَن كان معهم عند البيت المكاء والتصدية، المكاء الصفير، والتصدية الصفيق، فكان من عادتهم التصفيق بالأيدي والصفير فنهى المسلمون عن مثل عملهم، فلا يجوز لمسلم أن يتعاطى الصفير والتصفيق في عباداته ولا عند المسجد الحرام ولا في أعماله الأخرى .

***

الصلاة في الإسلام

أعطى الإسلام الصلاة منزلة كبيرة فهى أول ما أوجبه الله من العبادات، كما أنها أول عبادة يحاسب عليها المسلم يوم القيامة وقد فرضت ليلة المعراج <قال أنس بن مالك فرضت الصلاة على النبي ليلة أسرى به خمسين صلاة، ثم نقصت حتى جعلت خمساً، ثم نودي يا محمد إنه لا يبدل القول لدي، وإن لك بهذه الخمس خمسين ، وقال عبد الله بن قرطمن قولاً قال محمد : أول ما يحاسب عليه العبد يوم القيامة الصلاة فإن صلحت صلح سائر عمله، وإن فسدت فسد سائر عمله ، وعَنْ حُرَيْثِ بْنِ قَبِيصَةَ قَالَ : قَدِمْتُ الْمَدِينَةَ فَقُلْتُ : اللَّهُمَّ يَسِّرْ لِي جَلِيسًا صَالِحًا قَالَ : فَجَلَسْتُ إِلَى أَبِي هُرَيْرَةَ فَقُلْتُ : إِنِّي سَأَلْتُ اللَّهَ أَنْ يَرْزُقَنِي جَلِيسًا صَالِحًا فَحَدِّثْنِي بِحَدِيثٍ سَمِعْتَهُ مِنْ رَسُولِ اللَّهِ لَعَلَّ اللَّهَ أَنْ يَنْفَعَنِي بِهِ فَقَالَ : سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ يَقُولُ : إِنَّ أَوَّلَ مَا يُحَاسَبُ بِهِ الْعَبْدُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ مِنْ عَمَلِهِ صَلَاتُهُ فَإِنْ صَلُحَتْ فَقَدْ أَفْلَحَ وَأَنْجَحَ وَإِنْ فَسَدَتْ فَقَدْ خَابَ وَخَسِرَ فَإِنْ انْتَقَصَ مِنْ فَرِيضَتِهِ شَيْءٌ قَالَ: الرَّبُّ عَزَّ وَجَلَّا نْظُرُوا هَلْ لِعَبْدِي مِنْ تَطَوُّعٍ فَيُكَمَّلَ بِهَا مَا انْتَقَصَ مِنْ الْفَرِيضَةِ ثُمَّ يَكُونُ سَائِرُ عَمَلِهِ عَلَى ذَلِكَ .

وقد ذكرت الصلاة في القرآن في أكثر من موضع منها ما جاء في سورة المؤمنون قَدْ أَفْلَحَ الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ هُمْ فِي صَلَاتِهِمْ خَاشِعُونَ وأيضاً في قول الجليل سبحانه في سورة الكوثر الآية رقم الثانية فَصَلِّ لِرَبِّكَ وَانْحَرْ وأيضاً قوله سبحانه وتعالي في سورة الأعلى وَذَكَرَ اسْمَ رَبِّهِ فَصَلَّى وأيضاً قوله تعالي في سورة طه الآية14 إِنَّنِي أَنَا اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا أَنَا فَاعْبُدْنِي وَأَقِمِ الصَّلَاةَ لِذِكْرِي .

عدد الصلوات اليومية في الإسلام هي خمسة : صلاة الصبح - صلاة الظهر - صلاة العصر - صلاة المغرب - صلاة العشاء (بكسر العين) .
***
الصلاة في الهندوسية

يُعتبر الاستحمام، وارتداء الثياب النظيفة ذات اللون الأصفر أو الأبيض، هذا مع غسل الأيدي والأفواه بالماء المعطّر، ويؤدي كلّ من الرّجل والمرأة الصلاة بهيئة مختلفة عن الآخر، فالرّجل يجلس متربعاً والمرأة تجثو على ركبتيها، أمّا أداء الصلاة فيكون أداؤها كما يلي: «ليس في الهندوسية صلاة جامعة، ولا صلاة جماعة، فالصلاة كلّها فردية» كما ذكر الشلبي، في كتابه أديان الهند الكبرى .

أمّا من ناحية الوقت، فقد جاء في منوسمرتي، أنهم يقيمونها في اليوم مرتين: صباحاً ومساءً، فصلاة الصباح عليه أن يؤديها وهو واقف على قدميه من انبلاج الفجر حتّى مطلع الشمس، ويقرأها في صلاة المساء، وهو جالس، إلى ظهور النجوم، فصلاة الصباح بهذه الطريقة تُذهب كلّ ذنوب الليل، وصلاة المساء تُذهب كلّ ذنوب النهار على حسب اعتقادهم .

وقد تشدّد الهندوس في أمر الصلاة، وقد نصت منوسمرتي على طرد مَن لـم يؤدّها ويصبح من المنبوذين (الشودار) أو يُحرم من حقوق المولودين ثانية، أي من انتقلت إليهم روح كانت لها حياة سابقة .

ولشدّة ولع الهنود بالتنسك والاعتزال في الغابات وعلى ضفاف الأنهار، رؤوا أنَّه «لا بأس بأن يقوم المرء بالعبادات حتّى ولو بقراءة كايتري وحدها، وذلك بالقرب من نهر أو غابة، وهو مطمئن البال، مستجمع الفكر» .

ويستخدم الهندوس عند طقوسهم برفقة الكاهن، إضافة إلى الماء في الطهارة، النّار التي يوقدون بها البخور ومع ذلك الأزهار، والصلاة التي تؤدّى في المعابد تؤدّى، كما يذكر شلبي، على الشكل التالي :
«يتلو الكاهن تعاويذه التقليدية، وبعدها يركع الشخص تحت قدمي الصنم متضرعاً خاشعاً... يتلو الكاهن الأدعية التقليدية... كلّ طبقة لها وضع خاص في الأدعية التي يتلوها الكاهن... في الختام يتلو الكاهن دعاءً مخصوصاً... يصلّي الشخص ثُمَّ يُرشُّ الماء ثُمَّ يخرج» .

***

الصلاة في المندائية

الصلاة وهي إحدى أركان الديانة المندائية الموحدة وهناك أنواع من الصلوات منها الفردية والجماعية التي تقام بأيام الأحد وفي الأعياد والمناسبات الدينية الأخرى .

وتقسم الصلاة إلى قسمين ، قسم الرشاما أي الوضوء أي الإرتماس بالماء الجاري وقسم البرخانا أي الصلاة .
***

شروط الصلاة

نوعان هما :

شروط الصحة

النية؛ أي استحضار النية قبل التكبير .

الطهارة؛ أي طهارة البدن من الحدث الأصغر بالوضوء، وطاهرة البدن من الحدث الأكبر بالاغتسال، بالإضافة إلى طهارة المكان واللباس .

ترك جميع مبطلات الصلاة .

ستر العورة .

القبلة وشروطها

استقبال القبلة بالقدرة والأمن .

دخول الوقت .

العلم بالكيفية؛ أي أن يكون الفرد عالماً بكيفية الصلاة وأدائها، وعالماً بأركانها وشروطها وسننها .

شروط الوجوب

البلوغ؛ حيث إنّ الصلاة تجب على كل شخص بالغ، فالذكر يؤمر بها عندما يبلغ السبعة أعوام، ويضرب عليها عندما يبلغ عشرة أعوام، أما النساء فعند بلوغها، ويجب عليها ترك الصلاة أثناء الحيض والنفاس .

الإسلام؛ أي يجب على مَن يؤديها أن يكون مسلماً ومؤمن في وحدانية الله عز وجل، وأن يؤمن بأنّ الرسول محمد عليه الصلاة والسلام خاتم الأنبياء والرسل .

العقل؛ أي أن يكون الشخص عاقلاً مسؤولاً عن أعماله وأفعاله، وليس مجنوناً أو مريض عقلياً .
***
أركان الصلاة

في حال تم ترك ركناً من أركان الصلاة بعمد وقصد فقد بطلت صلاته، أما في حال تركها سهواً يقوم بسجدة السهو، وأركان الصلاة بالترتيب كالآتي :

عقد النية للصلاة، وتكبيرة الإحرام، والقيام بالفرض على القادر، وقراءة سورة الفاتحة، والركوع، والرفع من الركوع، والاعتدال عند القيام، والسجود، والرفع من السجود، والجلوس بين السجدتين، والتشهد الأخير والجلوس له، والطمأنينة في النفس في الأركان السابقة جميعها، والترتيب في جميع الأركان السابقة والتسليم .

***

أهمية الصلاة

تعتبر الصلاة من أفضل الأعمال والعبادات فقد سُئل الرسول صلى الله عليه وسلم عن أفضل الأعمال فقال: "الصلاة على وقتها" .

والصلاة أهم وسيلة من وسائل الطهارة والحصول على المغفرة، فعن أبي هريرة رضي الله عنه، عن النبي قال:" أرأيتم لو أنّ نهراً بباب أحدكم، يغتسل فيه كلّ يوم خمس مرات، هل يبقى من درنه شيء؟ قالوا: لا يبقى من درنه شيء. قال: فذلك مثل الصلوات الخمس يمحو الله بهنّ الخطايا" .

كفارة للذنوب والمعاصي فعن أبي هريرة أن رسول الله قال:" الصلوات الخمس، والجمعة إلى الجمعة كفارات لما بينهن ما لم تُغش الكبائر" .

حفظ وأمان للمسلم من تقلبات الدنيا ومصائبها فعن جندب بن عبدالله قال: قال رسول الله:" مَن صلى الصبح فهو في ذمة الله" .

الصلاة تعطي للمسلم في النور .

الصلاة مناجاة وسر بين المسلم وبين الله قال الله تعالى في الحديث القدسي:"قسمت الصلاة بيني وبين عبدي نصفين ولعبدي ما سأل، فإذا قال العبد: الحمد لله رب العالمين، قال الله تعالى: حمدني عبدي" .

والصلاة تحمي العبد من دخول النار : "فعن أبي زهير عمارة بن رُويبَة قال: سمعت رسول الله يقول:"لن يلج النار أحدٌ صلى قبل طلوع الشمس وقبل غروبها" . يقصد بذلك صلاة الفجر وصلاة العصر .

مَن يصلي صلاة الفجر وصلاة العشاء في جماعة يحمي نفسه من الدخول في جماعة المنافقين، فعن أبي هريرة رضي الله عنه، أن رسول الله قال:" ليس صلاة أثقل على المنافقين من صلاة الفجر والعشاء، ولو يعلمون ما فيهما لأتوهما ولو حبواً ".

الصلاة عمود الدين، قال الله تعالى عنها: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اسْتَعِينُوا بِالصَّبْرِ وَالصَّلَاةِ ۚ إِنَّ اللَّهَ مَعَ الصَّابِرِينَ) [البقرة: 153]، وقال النبيّ محمد صلى الله عليه وسلم عنها: (بنيَ الإسلامُ علَى خمسٍ شهادةِ أن لا إلَه إلَّا اللهُ وأنَّ محمدًا رسولُ اللهِ وإقامِ الصلاةِ وإيتاءِ الزَّكاةِ وصومِ رمضانَ وحجِّ البيتِ) .

تعوّد الإنسان على تنظيم وقته، وأخذ الراحة من العمل بين فترة وأخرى من أجل أن يستعيد نشاطه الجسمي والذهني .

تجدد الصلة مع الله عز وجل؛ حيث إنّها تطهر ماضيه، ويفتح له الله معه صفحة جديدة وتنهيه عن الفحشاء .

تعدّ معراجاً للروح؛ إذ إنّها تذكر النفس بالنظر والمقابلة إلى وجه الكريم يوم القيامة .

تعتبر محطة روحية يقف فيها الذي يصلي بين يدي الله عز وجل لكي يتذكر ما فاته من يومه وما فعل فيه .

***
عقوبة تارك الصلاة

عن النبي صلى الله عليه وسلم أنّ مَن قصّر في أداء الصلاة عاقبه الله سبحانه وتعالى بخمس عشرة عقوبة، ستّة عقوبات منها تحصل له في الحياة الدنيا وهي :

عدم وجود البركة في عمره .

لا يمنحه الله سيماء الصالحين في وجهه .

لا يأخذ أجر على أي عمل .

لا يتم رفع دعاؤه إلى السماء .

لا تحبّه الناس في الدنيا .

لا نصيب له في دعاء العباد الصالحين .
منقول.
*************


التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره
معاوية فهمي إبراهيم متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-30-2017, 05:21 PM   #4
مراقب عام
 
تاريخ التسجيل: Mar 2015
الدولة: إيطاليا
العمر: 70
المشاركات: 34,233
معدل تقييم المستوى: 10
معاوية فهمي إبراهيم is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر Skype إلى معاوية فهمي إبراهيم
افتراضي


اقتباس
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة لؤلؤةالبر اضغط هنا لتكبير الصوره
جزاك الله كل خير على الموضوع الرائع
الله يعطيك الف عافيه
ننتظر جديدك

شكرا لمرورك على موضوعي وهذا شرف لي ووسام على صدري .


التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره
معاوية فهمي إبراهيم متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
عالم الحيوان الموسوعة الكبرى لعلم الحيون للعلم والمعرفه خَفَآيَآ الْرُوْحْ منتدي عالم الحيوان و النبات 59 12-04-2017 04:09 PM
هَدْيه صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فى الصيام سراج منير المنتدي الاسلامي (الشريعة و الحياة) 6 05-28-2017 11:20 AM
فأحب لقاء الله وأحب الله لقاءه سراج منير المنتدي الاسلامي (الشريعة و الحياة) 5 05-23-2017 03:35 PM
الأخلاق المذمومة أولها ترك الصلاة TiT0 EgYpT المنتدي الاسلامي (الشريعة و الحياة) 1 01-07-2017 12:24 PM
علم مصطلح الحديث (س..ج)الجزء الاول(منقول) اشرف لطفى منتدي السيرة النبوية والسنة المطهرة 5 07-13-2014 09:15 PM


الساعة الآن 10:45 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.