قديم 04-09-2018, 10:17 PM   #1
== مراقب عام ==
 
تاريخ التسجيل: Mar 2015
الدولة: إيطاليا
العمر: 69
المشاركات: 32,054
معدل تقييم المستوى: 10
معاوية فهمي إبراهيم is on a distinguished road
افتراضي أفضل أنواع الحب





بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :-

{أفضل أنواع الحب}



إن حب الله من أفضل أنواع الحب فهو حب لا ينكر و لا يذم ،و كلنا يقر و يعترف بحب الله و لكن هل نحبه فعلا؟

معلوم أن الحب هو اتباع المحبوب و عمل الجهد لإرضائه و أن نكون عند حسن ظن المحبوب


فهل هذا ما نتبعه مع الله؟؟

لو راجعنا أنفسنا لرأينا بأن معاصينا.. و ذنوبنا تملأ الفضا... فكيف إذاً ننال الرضى ؟!


و كذلك حب الرسول صلى الله عليه و سلم و نعني بها المحبة الخاصة ، و التي تشغل قلب المحب وفكره و ذكره بمحبوبه ، و إلا فكل مسلم في قلبه محبة لله و رسوله لا يدخل الإسلام إلا بها ، و الناس متفاوتون في درجات هذه المحبة تفاوتاً لا يحصيه إلا الله .


فهذه المحبة هي التي تلطف و تخفف أثقال التكاليف ، و تسخي البخيل ، و تشجع الجبان ، و تصفي الذهن ، و تروض النفس ، و تطيب الحياة على الحقيقة ، و إذا بليت السرائر يوم اللقاء كانت سريرة صاحبها من خير سرائر العباد ، كما قيل :

سيبقى لكم في مضمر القلب و الحشا ..... سريرة حبٍّ يوم تبلى السرائرُ
و هذه المحبة هي التي تنور الوجه و تشرح الصدر ، و تحيي القلب ، و كذلك محبة كلام الله ، فإنها من علامات محبة الله ، و إذا أردت أن تعلم ما عندك و عند غيرك من محبة الله فانظر محبة القرآن من قلبك و التذاذك بسماعهم أعظم من التذاذ أصحاب الملاهي و الغناء المطرب بسماعه ، فإن من المعلوم أن من أحب محبوباً كان كلامه و حديثه أحب شيء إليه ، كما قيل:


إن كنت تَزعَــــــمُ حُـــــــبي ........... فِلما هجـَـــــــرتَ كتــــــابي

أمــــا تأملت مــا فيــــــــــــ ............ ــــــــــــــهِ من لذيــذ خطابي


وقال عثمان بن عفان " لو طهرت قلوبنا لما شبعت من كلام الله"


فكيف يشبع المحب من كلام محبوبه و هو غاية مطلوبة ؟!


فلا تكون أخي الكريم كما قال الشاعر:


تُقْرَا عليك الخَتْمةُ و أنت جامدُ كالحجر ........ و بيتٌ من الشِّعْر يُنْشَدُ تميــلُ كالنَّشوانِ


فهذا من أعظم الأدلة من فراغ قلبه من محبة الله و كلامه ، و تعلقه بمحبة سماع الشيطان ، و المغرور يعتقد أنه على شيء .

فكل حب سوى حب الله و كلامه و رسوله عليه الصلاة و السلام باطل ، و إن لم يعن عليه و يشوق المحب إليه


هذا ما جمعته لكم من كلام ابن القيم رحمه الله
أسأل الله العلي القدير أن يملأ قلوبنا حبا و شوقا إليه
و يملأها كذلك بحب المصطفى عليه الصلاة و السلام
و بحب القرآن الكريم و أن يجعله لنا في الدنيا قرينا و في القبر أنيسا
و يوم القيامة شفيعا و إلى الجنة رفيقا .

**************


التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره
معاوية فهمي إبراهيم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تعريف العلم وفضله وحكم طلبه عبدالرحمن حساني المنتدي الاسلامي (الشريعة و الحياة) 46 02-12-2018 05:53 PM
أحاديث موضوعه وضعيفه وأخطاء شائعه منتشرة همس الحياه المنتدي الاسلامي (الشريعة و الحياة) 21 02-08-2017 03:44 PM
معجزة الإسـراء والمعراج من منظـور علـمي abdulsattar58 المنتدي الاسلامي (الشريعة و الحياة) 18 12-03-2016 07:06 AM
قصة أبكت الرسول عليه الصلاة والسلام (حديث كاذب) همس الجنون منتدي السيرة النبوية والسنة المطهرة 11 12-13-2015 11:37 PM
آخبآر جديدهـ « من الصحف اليومــيه ..(( متجدده يومياً .. «●】 الكاتب عمر المنتدى السياسي والاخباري 110 07-14-2013 10:52 AM


الساعة الآن 04:48 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.