قديم 07-09-2018, 06:33 PM   #1
== مراقب عام ==
 
تاريخ التسجيل: Mar 2015
الدولة: إيطاليا
العمر: 69
المشاركات: 26,134
معدل تقييم المستوى: 10
معاوية فهمي إبراهيم is on a distinguished road
منقول علامــــــات


بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :-
(( علامــــــات ))

العلامة الأولى :
إذا شعرت بضيق صدر ينتابك، ممتزج مع الشعور بالخوف والعجز عن ترك معصية بعينها، فأدرك نفسك بخلوة عاجلة _ لن تطاوعك نفسك إليها بسهولة _ وارفع يديك إلى السماء، وقل : يارب . . أبرأ إليك من حولي وقوتي إلى حولك وقوتك . . ومن ضعفي وعجزي إلى جبروتك وقدرتك . . اصرف عني ما أنا فيه . . وامنحنى القدرة على الانخلاع عن معصيتك . . فلقد ذهبت بي بعيداً عن رحابك!! وها هو الخوف يدب في أوصال قلبي لابتعادي عن جنابك!!

حاول أن تستشعر نفسك في هذه اللحظات كطفل تمرد على أمه عشماً، غير أن عاقبة تمرده أبقته وحيداً فريداً وسط المخاوف على حين غرةٍ، وهو على يقين أنه لن يهون على أمه أن تتركه طويلاً وسط كل هذه الأجواء . . فابك بكاء الطفل لربك الذي هو أرحم بك من أمك لعله يدركك برحمته!!
فإن ما تجده في صدرك علامة على اقتراب وقوع البلاء بك؛ بسبب طول إصرارك على تلك المعصية، وهذه الخلوة هي فرصتك الأخيرة لمحاولة دفع ذلك البلاء عنك!!


العلامة الثانية :
إذا شعرت بلامبالاة بضياع الفرائض منك في جماعة، وبالأخص صلاتي الفجر والعشاء، فاعمد إلى زيارة المقابر وحدك ليلاً _ ولن يسهل عليك بالطبع ذلك _ وقف على القبور وتذكر أنه لا يفصلك عمن بداخلها سوي بضعة سنتيمترات!! بل قد تكون من أهلها في أقل من لحظات!! ثم حاول استشعار حجم ثقل الموت ومدى صعوبته عليك إذا وافتك المنية وأنت على هذه الحال من التفريط في صلاة الجماعة!!
واسأل نفسك على تستطيعين القدوم على الله بهذا التفريط؟! حيينها سوف تشعر وكأن حجراً ثقيلاً قد برك على صدرك، وكلما استطعت استشعار حجم ذلك الحجر، كلما استطعت تحديد مقدار النفاق الذي تسرب إلى قلبك!!

حيث أن هذا الشعور في حقيقة أمره، علامة معيار النفاق في قلبك، وهوان أوامر الله عليك!!.



العلامة الثالثة :
إذا قابلت فقيراً وأخذ يتبادل معك الحديث، ويستطرد بروح كلها أخوة ومودة، وأنت في المقابل تحاول إرغام نفسك على التبسط وتبادل الحديث معه، ولكنك تشعر بحرج شديد، وصعوبة بالغة في الوصول لذلك التبسط!!

فادخل إلى دورة المياة على الفور!! وتذكر أنك خرجت إلى الدنيا من نفس المخرج الذي يقضي منه الناس حاجتهم في دورة المياة تلك!! وأن ما تجده من شعور بالحرج في التعامل مع ذاك الفقير، إنما هو علامة تحدد لك مقدار ما في قلبك من الكبر الذي يمثل بالنسبة لك نذير شؤم بأن تكون موطأ الأقدام يوم القيامة!! وحائلك عن دخول الجنة!! فانزعه من نفسك انتزاعاً إن استطعت؛ قبل أن ينزع قدمك عن الصراط فتهوي في سحيق اللهيب يوم القيامة!!
*************


التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره

التعديل الأخير تم بواسطة معاوية فهمي إبراهيم ; 07-09-2018 الساعة 06:35 PM
معاوية فهمي إبراهيم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تنزيل كتاب كتاب العمامة والوردة – تأليف فرانسوا نيكولو pdf idccard منتدي كتب مجانية 2 11-27-2017 11:12 PM
المملكة العربية السعودية توقع اتفاقية ثنائية لتنظيم استقدام العمالة المنزلية طائرجريح المنتدى السياسي والاخباري 1 03-22-2014 04:27 PM
قول العلامة الألباني في الشيخ الحويني ابن بطوطة المنتدي الاسلامي (الشريعة و الحياة) 80 02-10-2014 06:03 PM
بدأت حياتي ...رواية رومانسية لاورا منتدي الروايات - روايات طويلة 20 08-18-2012 04:27 AM
خطاب قوي جدا م الشيخ طه الدليمي الى طارق الهاشمي متابعة للبرق المنتدى السياسي والاخباري 0 02-15-2012 04:38 AM


الساعة الآن 07:34 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.