قديم 09-19-2018, 08:29 PM   #1
مراقب عام
 
تاريخ التسجيل: Mar 2015
الدولة: إيطاليا
العمر: 70
المشاركات: 38,096
معدل تقييم المستوى: 10
معاوية فهمي إبراهيم is on a distinguished road
افتراضي انظر كيف يشتاق الله اليك


بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :-

(( انظر كيف يشتاق الله اليك ))

نعم إن الله يشتاق لك أخي وأختي
يشتاق لسماع صوتك بلجوئك إليه , بدعائه ,بشكره
ألا نخجل من أنفسنا يوماً أمام ربنا ,, أن لا نسمعه صوتنا
ولا نلجأ إليه إلا إذا ضاقت بنا الدنيا
أترككم أخوتي مع البعض من شوق ربنا إلينا من أدلة وأحاديث ...
قال تعالى : (( إذ تستغيثون ربكم فاستجاب لكم)) ..؟
يقول الله عز وجل ( ما غضبت على أحد كغضبي على عبد
(أتى معصية فتعاظمت عليه في جنب عفوي
أوحى الله لداود \" يا داود لو يعلم المدبرون عن شوقي لعودتهم
ورغبتي في توبتهم لذابــوا شوقا إلي يا داود هذه رغبتي في المدبرين
عنى فكيف محبتي في المقبلين علي \"
يقول الله عز وجل:
\"إني لأجدني أستحي من عبدي يرفع إلى يديه يقول يا رب



يا رب فأردهما فتقول الملائكة إلى هنا إنه ليس أهلا لتغفر له فأقول ولكني أهل التقوى وأهل المغفرة أشهدكم أنى قد غفرت لعبدي.\"



جاء في الحديث: إنه إذا رفع العبد يديه للسماء وهو عاصي فيقول يا رب فتحجب الملائكة صوته فيكررها يا رب فتحجب الملائكة صوته فيكررها يا رب فتحجب الملائكة صوته فيكررها في الرابعة فيقول الله عز وجل



إلى متى تحجبون صوت عبدي عني؟؟؟ لبيك عبدي لبيك عبدي لبيك عبدي لبيك عبدي ابن آدم خلقتك بيدي وربيتك بنعمتي وأنت تخالفني وتعصاني فإذا رجعت إلي تبت عليك فمن أين تجد إلها مثلي وأنا الغفور الرحيم



عبدي أخرجتك من العدم إلى الوجود وجعلت لك السمع والبصر والعقل



عبدي أسترك ولا تخشاني، أذكرك وأنت تنساني، أستحي منك



وأنت لا تستحي مني. من أعظم مني جودا ومن ذا الذي يقرع بابي فلم أفتح له ومن ذا الذي يسألني ولم أعطيه. أبخيل أنا فيبخل عليّ عبدي



هل رأيت أخي / أختي مدى شوق ربك لك فهل أنت تشتاق إليه مثلما يشتاق إليك فاللهم لك الحمد حمداً كثيراً ولك الشكر شكراً كثيرا ، حمداً كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك ،،،



لك الحمد ما أكرمك



ولك الحمد ما أرحمك



ولك الحمد ما أعظمك



اللهم أننا نشهدك أننا نشتاق إليك فلا تحرمنا من لذة القرب منك في الدنيا ولا لذة النظر إلى وجهك الكريم في الآخرة .



اللهم آتنا في الدنيا حسنةً ةفي الآخرة حسنةً.. وقنا عذاب النار



منقـــــــــــــــــــــــــول.
**************


التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره
معاوية فهمي إبراهيم متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مِنْ يَوْمِ الْجُمُعَةِ سراج منير المنتدي الاسلامي (الشريعة و الحياة) 2 05-30-2018 05:58 PM
اداب السنة فى البناء بالزوجة خطوة خطوة سراج منير المنتدي الاسلامي (الشريعة و الحياة) 2 05-29-2018 05:59 PM
فأحب لقاء الله وأحب الله لقاءه سراج منير المنتدي الاسلامي (الشريعة و الحياة) 5 05-23-2017 04:35 PM
نملة كانت سبب اسلام عالم استرالي king sense منتدي القصص و الحكايات - الأدب الشعبي 11 10-25-2011 03:14 AM
كيف تدافع عن رأيك مسلمة مفتخرة منتدى النقاش الجاد 9 09-06-2011 09:07 PM


الساعة الآن 11:01 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.