قديم 05-29-2019, 10:45 AM   #1
مراقب عام
 
تاريخ التسجيل: Mar 2015
الدولة: إيطاليا
العمر: 70
المشاركات: 36,831
معدل تقييم المستوى: 10
معاوية فهمي إبراهيم is on a distinguished road
افتراضي معجزات سيدنا موسى


بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :-

*** معجــــــــــزات سيـــــدنــــا مــــــــوسى عليه السلام ***
==================================

*


1 . تحول العصا إلى ثعبان وتغير لون يده إلى اللون الأبيض
____________________________________________


* فَأَلقَى عَصَاهُ فَإِذَا هِىَ ثُعبَانُُ مُّبِينُُ * وَنَزَعَ يَدَهُ فَإِذَا هِى بَيضَآءُ للِنَّاظِرِينَ


( الآعراف : آية 107 , 108 )


أمر الله سبحانه وتعالى مــــــــــوســـــى عليه السلام أن يذهب إلى فرعون لكى


يدعوه إلى عبادة الله الواحد ولكى يرسل معه بنى إسرائيل , ولكن فرعون طغى وكفر


ورفض الإيمان بالله


وإستمر سيـــدنــــا مــــــــوســـــى يدعوه بالحكمة و الكلام اللين لعله يؤمن بالله


ولكنه أصر على عناده


*


فعرض عليه سيـــدنــــا مـــــــــوســـــــــى أن يأتيه بآية واضحة تدل على قدرة الله


فوافق فرعون فى سخرية و تحدى


فألقى سيـــدنـــــــا مــــــــــــوســـــــــى عصاه على الأرض فتحولت إلى ثعبان


كبير يتحرك بسرعة هائلة وأدخل يده فى جيبه ثم أخرجها فإذا هى بيضاء كالقمر


مع أن بشرة سيـــــدنـــــا مـــــــوســــــــى لونها يميل إلى السمار


*

ولما رأى فرعون تلك المعجزة خاف خوفاً شديداً ولكنه لم يمتنع


بل إتهم مــــــــوٍ ســـــــــــى عليه السلام بالسحر


*


**يتبع**

(2) مجموعة من أنواع العذاب لتخويف فرعون وقومه
_______________________________________


*

*

*

بِســــــــــم ِ اللهِ الـــرَّحمَــــــــــنِ الـــــرَّحِيِــــــــــــــمِ


فَأَرسَلنَا عَلَيهِمُ الطُّوفَانَ وَ الجَرَادَ وَ القُمَّلَ و الضَّفَادِعَ وَ الدَّمَ ءَايَاتٍ مُّفَصَّلَاتٍ فَاستَكبَرَوُا


وَ كَانُواْ قَومًا مُّجرِمِينَ ( الأعراف : الآيه 133 )




*

*

*

ذهب سيـــدنـا مـــــــــــوســــــى إلى فرعون ودعاه إلى عبادة الله عاند فرعون وتكبر


وبدأ يعذب المؤمنين ويجبرهم على الكفر بالله , ولذلك كان لابد أن ينزل عقاب الله


على فرعون وقومه , عاقبهم الله





*أولاً*

بالجفاف حيث قلَّت المياه ومات الزرع , ثم أرسل الله عليهم الطوفان فأغرقت المياه


الأرض وقتلت الزرع , فأصبح الناس لا يجدون ما يأكلونه فذهبوا إلى


سيـــدنـــا مــــــوســــــى وطلبوا منه أن يدعو الله ليكشف عنهم هذا العذاب


وأنهم سوف يؤمنون بالله إن فعل


فدعا سيـــدنــا مـــــــوســـــــــى ربه وطلب منه كشف العذاب عن فرعون وقومه


وإستجاب الله لدعاء سيـــدنـــا مـــــوســــى عليه السلام ولكن فرعون وقومه


ولم يوفوا بوعدهم


فإبتلاهم الله بنوع أخر من العذاب حيث أرسل عليهم




*ثانياً*

الجرادبأعداد هائلة أكلت الزرع و الثمار فهرعوا إلى سيـــدنـــا مــــــوســــى يطلبون


النجدة , يتوسلون إليه أن يدعو الله لرفع العذاب , ويعدونه بالإيمان بالله إن كشف


عنهم العذاب


ودعا سيدنا مــــوســــــى ربه فإختفت أسراب الجراد , ولكنهم لم يفوا بوعدهم


للمرة الثانية


فكان العقاب الثالث حيث إنتشر



*ثالثاً*

القمل فى كل مكان فإنتشرت الأمراض وحاول آل فرعون القضاء عليه


ولكنهم لم يستطيعوا فذهبوا إلى سيدنا مـــــوســـــى مرة أخرى يطلبون منه أن


يدعو الله لرفع العذاب عنهم وأنهم سيؤمنون به ويتبعونه


وتوجه سيدنا مـــــوســـــى إلى الله بالدعاء , فإختفى القمل فى الحال , ولكنهم


كعاداتهم لم يفوا بوعدهم للمرة الثالثة


ثم عاقبهم الله بآية



*رابعاً*

الضفادع التى ملأت البيوت ودخلت أوانى الطعام , وكدرت ليهم حياتهم , ولرابع مرة


يذهبون إلى مــــــــوســـــى عليه السلام ويطلبون منه الطلب المعتاد , يطلبون


كشف العذاب , ويتعهدون بالإيمان لله


ويستجيب سيدنا مــــــوســــى لطلبهم ويدعو الله أن يكشف العذاب فتختفى


الضفادع , ولكنهم لم يتعظوا


فعاقبهم الله بآية



*خامساً*

الدم , حيث تحولت المياه إلى دم , إذا أراد أحد أن يشرب وجد فى الكأس دماً


بدلاً من الماء


فإتجهوا إلى سيدنا مــــوســـــى يطلبون منه أن يكشف عنهم العذاب , ويعاهدونه


على التوبة و الإيمان


ودعا سيدنا مــــوســـــى ربه فإختفى الدم وعادت المياه , ولكنهم للمرة الخامسة


لم يفوا بوعدهم


خمس مرات يبتليهم الله بأنواع من العذاب , وفى كل مرة يرفع الله العذاب لى


يد سيدنا مــــــــوســـــى ومع ذلك يرفضون الإيمان به وبدعوته


أليس فى ذلك دليل


على إنه نبى من عند الله ؟؟


*


**يتبع**
(3) إنشقاق البحر وظهور طريق من الأرض اليابسة فى وسطه
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ


*

بِســــــــــــمِ اللهِ الـــــرَّحمَــــــــــنِ الـــــرَّحِيـــــــــمِ


فَأَوحَينَآ إِلَى مُوسَى~ أَنِ اضرِب بِّعَصَاكَ البَحرَ فَانفَلَقَ فَكَانَ كُلُّ فِرقٍ كَالطَّودِ العَظِيمِ


(الشعراء :آية 63 )



صدر الأمر الإلهى لسيــدنــا مــــــــوســــــى


أن يخرج من مصر و هو و من آمن معه


و فى اليوم المحدد خرج الجميع وإتجهوا نحو البحر الأحمر قاصدين بلاد الشام



و لكن فرعون علم بخروجهم , فخرج ورائهم فى جيش هائل



و عندما علم المؤمنون بقدوم فرعون خافوا خوفاً شديداً



فالبحر أمامهم و فرعون وجنوده من خلفهم



كيف يتصرفون ؟!



و فى هذه اللحظات العصيبة أوحى الله إلى مـــــــوســــى عليه السلام



أن يضرب بعصاه البحر



أطاع سيــدنــا مـــــــوســـــى أمر الله و ضرب بعصاه البحر فإنفلق إلى نصفين



و تجمد الماء على جنبيه , و ظهر طريق وسط البحر ليس به قطرة ماء واحدة



فتقدم مــــــوســــــى عليه السلام هو و من معه و ساروا فى هذا الطرق



فى أمان تام



ثم لحقهم فرعون و جنوده

و عندما وصل فرعون إلى وسط البحر تحركت الأمواج وثارت لتغرق فرعون و جنوده



و بذلك نجا سيـــدنــــا مــــوســــــى عليه السلام و من معه بمعجزة هائلة



من الله تعالى


*

**يتبع**
(4) إنقاذ بنى إسرائيل من الهلاك فى الصحراء
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــ


*


بِســـــــــــمِ اللهِ الــــرَّحمَــــــــنِ الـــــرَّحِيـــــــــــــمِ


وَ قَطَّعنَاهُمُ اثنَتَى عَشرَةَ أَسبَاطًا أُمَمًا وَأَوحَينَآ إلَى مُوسَى~ إِذِ استَسقَاهُ قَومُهُ~

أَنِ اضرِب بِّعَصَاكَ الحَجَرَ فَانبَجَسَت مِنهُ اثنَتَا عَشرَةَ عَينًا قَد عَلِمَ كُلُّ أُنَاسٍ مَّشربَهُم

وَ ظَلَّلنَا عَلَيهِمُ الغَمَامَ وَ أَنزَلنَا عَلَيهِمُ المَنَّ وَ السَّلوَى كُلُواْ مِن طَيِّبَاتِ مَا رَزقنَاكُم وَمَا

ظَلَمُونَا وَ لَكِن كَانُواْ أَنفُسَهُم يَظلٍمُونَ (الأعراف :آية 160)


*


عندما خرج سيــدنــا مـــــوســــى و من آمن معه من مصر ساروا فى صحراء


سيناء الشاسعة , حيث الرمال الحارقة و الشمس بأشعتها الملتهبة


والأرض الجدباء التى ليس بها زرع أو ماء




و أحس بنو إسرائيل بالعطش الشديد ,و شعروا أنهم سوف يهلكون من شدة العطش


فذهبوا إلى مــــــوســــــى عليه السلام و طلبوا منه أن يدعو الله لينقذهم




و على الفور قام سيدنا مـــــــوســــــى يدعو الله , فأوحى الله إليه أن يضرب بعصاه


حجراً ضخماً , فضرب سيدنا مــــــوســـــى الحجر كما أمره الله




و فوجىء الجميع بمعجزة هائلة حيث إنفجرت عيون الماء من الحجر , وكان عدد العيون


إثنتى عشر عيناً بعدد مجموعات بنى إسرائيل



و أنقذ الله إسرائيل من الموت عطشاً بهذه المعجزة العظيمة


*


ثم كانت




المعجزة الثانية
ـــــــــــــــــــــــــ


حيث حماهم الله من أشعة الشمس الحارقة بمجموعة من


السحب تسير فوقهم و تنتقل معهم من مكان إلى أخر


*

أما المعجزة الثالثة
ــــــــــــــــــــــــــــ


فقد كانت عبارة عن غذاء طيب و جميل و هو المن و السلوى


فعندما شعر بنو إسرائيل بالجوع الشديد رزقهم الله بهذا الطعام اللذيذ


و هم فى قلب الصحراء


*

**يتبع**

(5) رفع الجبل فوق بنى إسرائيل
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــ


بِســـــــــــــمِ اللهِ الـــــرَّحمَـــــــنِ الــــــرَّحيِــــــــــــمِ


وَ إذ نَتَقنَا الجَبَلَ فَوقَهُم كَأَنَّهُ ظُلَّةُُ وَ ظَنٌّواْ أَنَّهُ وَاقعُ بِهِم خُذُواْ مَآءَ اتَيناكُم بِقُوَّةٍ


وَ اذكُرُواْ مًا فِيهِ لَعَلَّكُم تَتَّقُونَ ( الأعراف :آية 171)

*

بدأ مــــــوســــــى عليه السلام يعلم قومه أحكام و تعاليم التوراة


و لكنهم عارضوا سيدنا مـــــــوســـــى ولم يعملوا بهذه التعاليم كلها


بل أرداوا العمل بالأمور السهلة التى تأتى على هواهم و ترك باقى التعاليم و الأحكام


فطلب منهم سيدنا مـــــوســـــــى أن يعملوا بكل ما جاء فى التوراة فرفضوا


فأمر الله الملائكة


فرفعوا جبل الطور العظيم الهائل فوقهم حتى أصبح كالسحابة الكبيرة


فخاف القوم و إرتعدوا من شدة الخوف , وتأكدوا أن الجبل سيسقط عليهم


و يقضى عليهم جميعاً


فأخبروا مــــوســــــــــى عليه السلام أنهم سوف يطيعونه فى كل أوامره


و يعملون بكل ما جاء فى التوراة


فأمرهم مــــــوســـــى عليه السلام أن يسجدوا لله تعالى , فسجدوا على الفور


و لكنهم كانوا ينظرون إلى الجبل و هم ساجدون فى رعب شديد خوفاً من أن


يسقط الجبل عليهم


*


لقد كانت معجزة عظيمة أثبتت أن بنى إسرائيل لا يؤمنون إلا إذا رأوا المعجزات


وهذا دليل على نقص إيمانهم


*


**يتبع**


***
(6) عودة الحياة إلى المقتول , و إخباره بإسم القاتل
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــ

*

*

بِســــــــــــمِ اللهِ الــــرَّحمَـــــــنِ الــــــرَّحيِــــــــــــــمِ


وَ إذ قَتَلتُم نَفسًا فَادَّارَءتُم فِيهَا وَ اللهُ مُخرِجُُ مَّا كُنتُم تَكتُمُونُ * فَقُلنَا اضرِبُوهُ بِبَعضِهَا


كَذَلِكَ يُحىِ اللهُ المَوتَى و يُرِيكُم ءَايَاتِهِ لَعَلَّكُم تَعقِلُونَ

( البقرة :آية 72 , 73 )


*

ذات يوم وجد بنو إسرائيل رجلاً مقتولاً من أغنيائهم


فأخدوا يبحثون عن القاتل و لكن دون فائدة


فقرروا الذهاب إلى سيدنا مـــــوســـــى ليخبرهم عن القاتل




فأوحى الله إليه أن يأمرهم أن يذبحوا بقرة



فأخذ بنو إسرائيل يسألون أوصافها و يشددون على أنفسهم حتى شدد الله عليهم



أمرهم الله تعالى عز و جل أن يذبحوا بقرة بأوصاف معينة



و بعد بحث و عناء لم يجدوا هذه الأوصاف إلا فى بقرة واحدة



فذبحوها


و ضربوا المقتول بقطعة منها كما أمرهم سيدنا مـــــــوســـــــى


و هنا حدثت المعجزة


حيث قام المقتول و عادت إليه الحياة مرة أخرى



و أخبرهم عن إسم القاتل ثم مات



فتعجب الناس من المعجزة العظيمة


و لكن للأسف ظلت قلوب بنى إسرائيل قاسية كما هى
****



اللهم يا منزل الكتاب , يا سريع الحساب , إهزم الأحزاب


اللهم إهزمهم و زلزلهم , و إنصرنا عليهم



آمين آمين آمين يارب العالمين.


تمت .

***********



0 معلــــومة راااااااائــــــــعة جـــــــداً ومهــــــمة
0 بينى وبينه حوار
0 السلطان إبراهيم الأول قصة الخلافة العثمانية
0 علاج البرص
0 النظام في حياتنا اليومية
0 تعرَّفي إلى الألوان المناسبة لبشرتك
0 الأعياد في شريعة الإسلام
0 سجود البعير للنبي
0 مالفرق بين كلمة الأبوين و الوالدين
0 حزن الصحابة على على رسول الله
0 ثعبان البحر الشفاف
0 أسباب تعدد روايات الحديث الواحد
0 مَنِ اسْتَيْقَظَ مِنْ اللَّيْلِ وَأَيْقَظَ امْرَأَتَهُ
0 مكانة الحامل عند الله عز وجل
0 الحساء الرمضاني بسعرات حرارية أقل
التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره
معاوية فهمي إبراهيم متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قصة السامري والعجل معاوية فهمي إبراهيم المنتدي الاسلامي (الشريعة و الحياة) 1 05-29-2019 10:17 AM
قصة سيدنا اسحاق عليه السلام معاوية فهمي إبراهيم المنتدي الاسلامي (الشريعة و الحياة) 1 02-11-2019 05:09 PM
- موسى والخضر عليهما السلام سراج منير المنتدي الاسلامي (الشريعة و الحياة) 3 02-27-2017 06:32 PM
لمحت في شفتيها طيف مقبرتي تروي الحكايات أن الثغر معصية خيالات مجنونه قسم الروايات المكتملة 119 10-16-2016 12:56 PM


الساعة الآن 12:42 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.