قديم 07-21-2019, 10:06 AM   #1
مراقب عام
 
تاريخ التسجيل: Mar 2015
الدولة: إيطاليا
العمر: 70
المشاركات: 34,834
معدل تقييم المستوى: 10
معاوية فهمي إبراهيم is on a distinguished road
افتراضي تأصيل السرية في الفقه الإسلامي


بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :-
(( تأصيل السرية في الفقه الإسلامي ))

أ. د. علي أبو البصل


تقوم السرية في الفقه الإسلامي على أصل الأمانة، وأصل الأمن: طمأنينة النفس، وزوال الخوف، والأمن والأمان والأمانة في الأصل مصادر، ويجعل الأمن تارة اسمًا للحالة التي يكون عليها الإنسان في الأمن، وتارة لما يؤمن عليه الإنسان، يقال: ائتمنه على كذا، اتخذه أمينًا.



وحفظ السر يعني ترك إفشائه وإظهاره؛ لأنه أمانة، وحفظ الأمانة واجب، وذلك مِن أخلاق المؤمنين[1].



والأمانة: خلاف الخيانة، وهي مصدر: أمن الرجل أمانة فهو أمين، إذا صار كذلك، هذا أصلها، ثم سُمِّي ما تأتمن عليه صاحبك أمانة، ومنه قوله تعالى: ﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَخُونُوا اللَّهَ وَالرَّسُولَ وَتَخُونُوا أَمَانَاتِكُمْ وَأَنْتُمْ تَعْلَمُونَ ﴾ [الأنفال: 27].



والإنسان المؤمن أمين على دينه ونفسه وأهله ووطنه، وضد ذلك الخيانة، والخائن لا يسند إليه أمر، شرعًا وعقلاً وواقعًا، يؤكد ذلك ما روي عن أبي هريرة قال: "بينما النبي صلى الله عليه وسلم في مجلس يحدث القوم، جاءه أعرابي فقال: متى الساعة؟ فمضى رسول الله صلى الله عليه وسلم يحدث، فقال بعض القوم: سمع ما قال فكرِهَ ما قال، وقال بعضهم: بل لم يسمع، حتى إذا قضى حديثه قال: ((أين أراه السائل عن الساعة؟))، قال: ها أنا يا رسول الله صلى الله عليه وسلم، قال: ((فإذا ضُيِّعت الأمانة، فانتظر الساعة))، قال: كيف إضاعتها؟ قال: ((إذا وُسِّد الأمر إلى غير أهله، فانتظر الساعة))[2].



وبناءً على ذلك يشترط فيمن يسند إليه أمر في الفقه الإسلامي الكفاية والأمانة، يؤكد ذلك قوله تعالى: ﴿ قَالَتْ إِحْدَاهُمَا يَا أَبَتِ اسْتَأْجِرْهُ إِنَّ خَيْرَ مَنِ اسْتَأْجَرْتَ الْقَوِيُّ الْأَمِينُ ﴾ [القصص: 26].



وسمي جبريل - عليه السلام - بالأمين؛ لأنه أمين على الوحي؛ قال تعالى: ﴿ نَزَلَ بِهِ الرُّوحُ الْأَمِينُ ﴾ [الشعراء: 193].



وسميت مكةُ بالبلد الأمين؛ لوجوب الأمن والأمان فيها؛ قال تعالى: ﴿ وَهَذَا الْبَلَدِ الْأَمِينِ ﴾ [التين: 3]، قال إمام الحرمين الجويني: "فمن لا يوثق به في باقة بقل، كيف يرى أهلاً للحل والعقد؟ وكيف ينفذ نصبه على أهل الشرق والغرب؟ ومن لم يتقِ الله لم تؤمن غوائله، ومن لم يصُنْ نفسه لم تنفعه فضائله"[3].


[1] مكاشفة القلوب ص 36، والقوانين الفقهية ص 370، والمفردات في غريب القرآن ص 25، وعمدة القاري ج 2 ص 268.

[2] صحيح البخاري ج1/ص33، كتاب العلم، باب من سئل علمًا وهو مشتغل في حديثه فأتم حديثه، ثم أجاب السائل.

[3] غياث الأمم في التياث الظلم ص 88.


alukah
§§§§§§§§§§§§§§§§§§§§§


التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره
معاوية فهمي إبراهيم متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
هذا هو منهج النقد التأريخي الذي افتعله المستشرقون وتلاميذهم لهدم الإسلام أبو عبد المجيد الجزائري المنتدي الاسلامي (الشريعة و الحياة) 1 08-12-2018 12:36 AM
تعلم الإخراج المسرحي صوفيا سيف منتدى الفنون المسرحية والشعبية 4 10-15-2016 01:22 PM


الساعة الآن 06:31 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.