قديم 07-22-2019, 09:51 AM   #1
مراقب عام
 
تاريخ التسجيل: Mar 2015
الدولة: إيطاليا
العمر: 70
المشاركات: 36,925
معدل تقييم المستوى: 10
معاوية فهمي إبراهيم is on a distinguished road
افتراضي شرح حديث التداوي بالدعاء


بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :-

(( شرح حديث التداوي بالدعاء ))

عن أمّ المؤمنين عَائِشَةَ
رضي الله عنها قالت:
كَانَ رَسُولُ اللهِ صلّ الله عليه وسلّم إِذَا اشْتَكَى مِنَّا إِنْسَانٌ مَسَحَهُ بِيَمِينِهِ
ثُمَّ قَالَ:
(أَذْهِبِ الْبَاسَ رَبَّ النَّاسِ
وَاشْفِ أَنْتَ الشَّافِي لاَ شِفَاءَ إِلاَّ شِفَاؤُكَ
شِفَاءً لاَ يُغَادِرُ سَقَمًا)
رواه مسلم
بهذا اللفظ، وله ألفاظ أخرى
متفق عليها.
ينبغي أن يعتقد المسلم اعتقادًا جازمًا أن الشافي هو الله عز وجل، قال الله تعالى على لسان نبيّنا إبراهيم عليه الصّلاة والسلام في معرِض وصفه
لربِّ العالمين:
{وَإِذَا مَرِضْتُ فَهُوَ يَشْفِينِ}
(الشعراء: 80)
فهي صفة جليلة عظيمة من صفاته
عزّ وجلّ وقد كان رسول الله صلّ الله عليه وسلّم
حريصًا على زرع هذا المعنى العظيم في نفوس المؤمنين، فكان من سُنَّته أن يدعو الله تعالى بأدعية مختلفة حال المرض
يطلب بها الشفاء منه سبحانه وتعالى ولم يكن هذا يعني أنه لا يهتمُّ بالتّداوي أو يحرص عليه
وإنما كان يهدف إلى تصحيح عقيدة المسلم فالدواء لن يُحَقِّق الشفاء
إلا بإذن الله عزّ وجلّ
والدعاء الذي عَلَّمنا إيّاه رسول الله صلّ الله عليه وسلم هو وسيلة عمليَّة
من وسائل العلاج.
وقد وَرَدَ ما يؤكد هذه السُّنّة العظيمة النّافعة
في حديث عُثْمَانَ بْنِ أَبِي الْعَاصِ الثَّقَفِيِّ
رضي الله عنه أَنَّهُ شَكَا إِلَى رَسُولِ اللهِ صلّى الله عليه وسلّم وَجَعًا يَجِدُهُ فِي جَسَدِهِ مُنْذُ أَسْلَمَ
فَقَالَ لَهُ رَسُولُ اللهِ صلّ الله عليه وسلّم:
(ضَعْ يَدَكَ عَلَى الَّذِي تَأَلَّمَ مِنْ جَسَدِكَ
وَقُلْ: بِاسْمِ اللهِ، ثَلاَثًا، وَقُلْ سَبْعَ مَرَّات:
أَعُوذُ بِاللهِ وَقُدْرَتِهِ مِنْ شَرِّ
مَا أَجِدُ وَأُحَاذِرُ)
رواه مسلم.
وعن عائشة رضي الله عنها أيضا
أن النّبي صلّ الله عليه وسلّم كان إذا اشتكى الإنسان الشّيء منه، أو كانت به قرحة، أو جرح
قال النّبي صلّ الله عليه وسلّم بأصبعه هكذا، -ووضع سفيان بن عيينة راوي الحديث سبّابته بالأرض ثم رفعها-
وقال:
(باسم الله، تربة أرضنا، بريقة بعضنا
يُشفى سقيمنا، بإذن ربنا)
متفق عليه.
فهذه الأحاديث العظيمة غفل عنها كثير من النّاس، لاسيما الأطباء والمشتغلون بمعالجة النّاس، فإنّ المريض قد يعاني أمدًا طويلًا، ويجرِّب صنوف الأدوية وطرق العلاج ثم قد لا يخرج بكبير طائل
وأمّا هذا العلاج النّبوي بالدّعاء
فإنّه مضمون النّتيجة والعاقبة
كما أخبر الّذي لا ينطق الهوى.
فلنحرص على حفظ هذه الأدعية المباركة والتّداوي بها مع الاعتقاد أن الشّفاء فيها، وحثّ النّاس عليها، حتى ننال ما يترتب عليها من شفاء وعافية وراحة
وحتى ننال أجر إحياء سنّة من سنن
المصطفى صلوات ربّي وسلامه عليه.


§§§§§§§§§§§§§§§§


0 وما أظن أن تبيد هذه أبدا
0 معلومات صحية هامه مفيدة للصحه
0 كيفية حفظ البيض بصورة آمنة
0 الافات التي تمنع قبول الدعاء والاوقات التي يستجاب لها
0 اكتشاف علاج جديد يعزز نمو الشعر
0 تحويل قبلة المسلمين و كيف تعامل معها
0 نصائح للحماية من الفيروسات في تغيير الفصول
0 الزكاة فى القرآن
0 مجاهد بن جبير
0 أي من هذه تريد
0 أنواع الصيام
0 الغربة والابتعاد عن الأهل سببا لي الأمراض النفسية!
0 الفقراء يسبقون الأغنياء إلى الجنة
0 اهم احداث القرن الواحد والعشرين
0 العصافير تغرد كل يوم ولا احد يشكرها
التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره

التعديل الأخير تم بواسطة معاوية فهمي إبراهيم ; 08-14-2019 الساعة 01:14 PM
معاوية فهمي إبراهيم متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-22-2019, 06:31 PM   #3
مراقب عام
 
تاريخ التسجيل: Mar 2015
الدولة: إيطاليا
العمر: 70
المشاركات: 36,925
معدل تقييم المستوى: 10
معاوية فهمي إبراهيم is on a distinguished road
افتراضي


اقتباس
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة mŕ.Ŕoỹ اضغط هنا لتكبير الصوره
يعطيك العافية اخي


شرفني مرورك العطر على موضوعي أخي الفاضل سيد(مستر) روى.


التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره
معاوية فهمي إبراهيم متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-14-2019, 12:13 PM   #4
-||[قلم من ذهب]||-
 
تاريخ التسجيل: Dec 2012
المشاركات: 130
معدل تقييم المستوى: 8
مؤيده بالله is on a distinguished road
افتراضي


جزاك الله خير الجزاء .. ونفع بك ,, على الطرح القيم
وجعله في ميزان حسناتك
وألبسك لباس التقوى والغفران
وجعلك ممن يظلهم الله في يوم لا ظل الا ظله
وعمر الله قلبك بالأيمان


مؤيده بالله غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-14-2019, 01:14 PM   #5
مراقب عام
 
تاريخ التسجيل: Mar 2015
الدولة: إيطاليا
العمر: 70
المشاركات: 36,925
معدل تقييم المستوى: 10
معاوية فهمي إبراهيم is on a distinguished road
افتراضي


اقتباس
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مؤيده بالله اضغط هنا لتكبير الصوره
جزاك الله خير الجزاء .. ونفع بك ,, على الطرح القيم
وجعله في ميزان حسناتك
وألبسك لباس التقوى والغفران
وجعلك ممن يظلهم الله في يوم لا ظل الا ظله
وعمر الله قلبك بالأيمان

أأشكر مروركِ العطر على موضوعي و هذا شرف لي و جزاكِ الله خيراً..... ولكِ بالمثل و زيادة أختي الفاضلة مؤيدة بالله.


0 بيان النفس اللوامة التي أقسم الله جلّ شأنه بها في القرآن الكريم
0 لمس الخطيبة والتصور معها
0 من مهد مولد نبينا محمد صلى الله علبه وسلم ـ إلى غار حراء
0 الشريان التاجى.. هكذا تدور رحلة توزيع الدم فى قلبك
0 أرض السعادة منبع الألم
0 اصل الاتراك وموطنهم
0 افضل انواع السمك فائدة
0 المؤبد لملاديتش "سفاح البوسنة"
0 تأملات في قصة الرسل الثلاثة
0 إسلام سلاطين وأهالي ثلاث قرى كاملة في توجو
0 الغيره عند النساء
0 الحمية فى رمضان ومصيرها
0 كيف تساعدين زوجك على
0 الزواج يحمي من السرطان
0 إلي كل نساء العالم
التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره
معاوية فهمي إبراهيم متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أجور مضاعفة يارب لا تحرمنا معاوية فهمي إبراهيم المنتدي الاسلامي (الشريعة و الحياة) 2 07-30-2017 06:32 PM
شرح حديث من( أصبح آمناً في سربه ) معاوية فهمي إبراهيم منتدي السيرة النبوية والسنة المطهرة 2 06-19-2017 06:20 PM
الضابط في تكفير المستهزئ بالسنة سراج منير المنتدي الاسلامي (الشريعة و الحياة) 1 05-28-2017 11:19 AM
شرح حديث :" فلعل ابنك هذا نزعه عرق " معاوية فهمي إبراهيم منتدي السيرة النبوية والسنة المطهرة 15 04-18-2017 12:25 PM
حدائق منوعة sama2011 المنتدي العام 2 07-27-2011 11:14 AM


الساعة الآن 02:51 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.