قديم 06-21-2008, 09:18 PM   #1
-||[كبار الشخصيات في المنتدى]||-
 
الصورة الرمزية حلى السعوديه
 
تاريخ التسجيل: Apr 2008
الدولة: saudi arabia
العمر: 26
المشاركات: 1,226
معدل تقييم المستوى: 8
حلى السعوديه is on a distinguished road
افتراضي الزلابيه العراقيه المشهوره..


هااااااي..

عندي لكم الزلابيه العراقيه المشهوره..

انشالله تعجبكم..





الزلابيه العراقيه المشهوره



المقادير:


1 كوب طحين-
1 كوب نشاء -
1 وربع كوب ماء دافئ -
1 ملعقة كبيرة خميرة -
ربع ملعقة شاي زعفران -
زيت كثير للقلي .

مقاديرالشيرة او القطر :

5 كوب سكر-
2 كوب ماء -
عصير نصف ليمونة -
ماء ورد+هيل+زعفران -
و يجب ان تكون باردة .





الطريقة:

نخل الخميرة بالماء الذي عندنا و نضيف اليهما الزعفران.
في هذه الاثناء نحضر الشيرة كي تكون باردة حين استعمالها.
نضع الطحين و النشاء في طاسه
و نضيف اليهما خليط الماء و الخميرة.نخلط المواد بملعقة او بالخفاقة اليدوية(لا الكهربائية)
نترك الخليط ليرتاح لمدة ساعة تقريبا..ولكن يجب خلطه كل ربع ساعة كي لا يعلو.
نضع زيت كثيرا في مقلاة عميقة و نتركه ليصبح ساخنا جدا.
نفرغ جزءا من خليط الزلابية في كيس نايلون قوي(البعض يستخدم كيس و الاخر يستخدم عبوات المايونيز او الكتشب البلاستيكية بعد غسلهاوهي افضل طريقة للتحكم جيدا)
نثقب الكيس من جنب ثقبا صغيرا اولا و من ثم و بعد اول استخدام نحدد مقدار الثقب حسب الرغبة.
قطر الثقب لا يتعدى 3 ميلي متر.
نفرغ مقدارا قليلا من المواد داخل المقلاة و لكن بشكل دائري او بحركات عشوائية
بعد ان تتحمص قليلا في الزيت الساخن نخرجها منه و نضعها مباشرة في الشيرة الباردة. بعد
ان تتشرب من الشيرة نخرجها منها
و نضعها في طبق.
نزينها بالفستق الاخضرالمطحون..



منقول
مع حبي..


حلى السعوديه غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 07:31 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.