قديم 09-28-2019, 08:19 AM   #1
مراقب عام
 
تاريخ التسجيل: Mar 2015
الدولة: إيطاليا
العمر: 70
المشاركات: 35,002
معدل تقييم المستوى: 10
معاوية فهمي إبراهيم is on a distinguished road
افتراضي الترويح عن النفس والمزاح



بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :-
(( الترويح عن النفس والمزاح ))
عبدالعزيز بن عبدالله الضبيعي
النفس تمل وتكل وتتعب من كثرة الأعمال، ولا بد للإنسان أن يجعل له وقتًا يُروِّح فيه عن النفس باللهو المباح مع الأصحاب والأولاد.



وقد تبسَّم سليمان عليه السلام؛ قال تعالى: ﴿ فَتَبَسَّمَ ضَاحِكًا مِنْ قَوْلِهَا وَقَالَ رَبِّ أَوْزِعْنِي أَنْ أَشْكُرَ نِعْمَتَكَ الَّتِي أَنْعَمْتَ عَلَيَّ ﴾ [النمل: 19].



وقد أثبتت التجارب أن التبسم والضحك المعتدل يُنشط الحركة الدموية عند الإنسان، بخلاف الهم والحزن. والتوازن مطلوب في جميع الأمور، فقد قال صلى الله عليه وسلم: «تبسُّمك في وجه أخيك صدقة»[1]، والأمثلة على ذلك كثيرة.



ومن ضحك ومزاح النبي صلى الله عليه وسلم ما يلي:

1- عن عبدالله بن الحارث رضي الله عنه قال: "ما رأيت أحدًا أكثر تبسمًا من رسول الله"[2].



2- عن جرير بن عبدالله رضي الله عنه قال: "ما حجبني رسول الله صلى الله عليه وسلم منذ أسلمت ولا رآني إلا ضحك"[3].



3- عن علي بن ربيعة قال: شهدت عليًّا رضي الله عنه أتى بدابة ليركبها، فلما وضع رجله في الركاب، قال: بسم الله، فلما استوى على ظهرها قال: الحمد لله، ثم قال: سبحان الذي سخر لنا هذا، وما كنا له مقرنين وإنا إلى ربنا لمنقلبون، ثم قال: الحمد لله ثلاثًا والله أكبر ثلاثًا، سبحانك إني ظلمت نفسي فاغفر لي، فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت، ثم ضحك، فقلت له: من أي شيء ضحكت يا أمير المؤمنين؟ قال: رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم صنع كما صنعت، ثم ضحك، فقلت: من أي شيء ضحكت يا رسول الله؟ قال: «إن ربَّك ليعجب من عبده إذا قال: رب اغفر لي ذنوبي، يعلم أنه لا يغفر الذنوب أحدٌ غيره»[4].



أما صفة مزاحه صلى الله عليه وسلم ما يلي:

وكان النبي صلى الله عليه وسلم لا يمزح إلا صادقًا.

1- عن أنس بن مالك رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال له: «يا ذا الأذنين»[5].



قال الترمذي: "فالحديث فيه بيان تواضع النبي صلى الله عليه وسلم مع خادمة أنس رضي الله عنه، فالمزاح انبساط النفس على الغير وُدًَّا لا تجريحًا".



وإني أقدم هذا الحديث إلى كل من يتعالى على خادمه؛ ليتعلم من سيد الخلق كيف يكون التواضع؟ لأن المباسطة والملاطفة والرحمة لا تنزل المرء من منزلته إنما ترفعه أبدًا، فالراحمون يرحمهم الله عز وجل.



2- عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال: إن كان رسول الله صلى الله عليه وسلم ليخالطنا حتى يقول لأخ لي صغير: «يا أبا عمير، ما فعل النغير»[6].



قال أبو عيسى الترمذي رحمه الله وفِقهُ هذا الحديث أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يمازح، وفيه أنه كنَّى غُلامًا صغيرًا، فقال له: "يا أبا عمير"، وفيه أنه لا بأس أن يعطى الصبي الطير ليلعب به، وإنما قال له النبي صلى الله عليه وسلم: "يا أبا عمير، ما فعل النغير"؛ لأنه كان له نغير (طير صغير) يلعب به فمات، فحزن الغلام، فمازحه النبي صلى الله عليه وسلم، فقال: "يا أبا عمير، ما فعل النغير؟".



3- عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قالوا: يا رسولَ اللهِ، إنك تُداعِبُنا! قال: «إني لا أقولُ إلا حقًّا»[7].



4- عن أنس بن مالك رضي الله عنه: أن رجلًا استَحْمَل رسولَ اللهِ صلى الله عليه وسلم فقال: إني حاملكَ على ولدِ ناقةٍ، فقال: يا رسولَ اللهِ، ما أصنعُ بولدِ الناقة؟ فقال رسولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم: «وهل تلدِ الإبلُ إلا النوقَ؟»[8].



5- عن أنسٍ رضي الله عنه أنَّ النبي صلى الله عليه وسلم أتى يومًا رجلًا من أصحابه، فاحتضنه من خلفه وهو لا يبصـره، فقال: «أرسلني من هذا؟»، فالتفت، فعرف النبي صلى الله عليه وسلم فجعل لا يألو ما ألزق ظهره بصـدر النبي صلى الله عليه وسلم حين عرَفه، وجعل النبي يقول: «من يشتري العبد؟»، فقال: يا رسول الله، إذًا والله تجدني كاسدًا، فقال النبي صلى الله عليه وسلم: «لكن عند الله لستَ بكاسدٍ»، أو قال: «أنت عند الله غالٍ»[9].



وللمزاح آداب؛ منها:

1- النية الصالحة: فينوي بمزاحه قطع الملل والترويح المباح عن النفس، حتى تنشط من جديد.

2- عدم الإكثار من المزاح، ومن كثُر مُزاحُه نقصت مُروءته وضاعت هيبته.

3- عدم المزاح مع مَن لا يقبلونه كالشيخ الكبير والعالم، وغيرهم ممن لا يقبل المزاح.

4- عدم المزاح في مواطن الجد.



5- اجتناب ما حرم الله تعالى أثناء المزاح، ومن ذلك:

أ- ترويع المسلم على وجه المزاح قال صلى الله عليه وسلم: «لا يحل لمسلم أن يروِّع مسلمًا»[10].



ب- الكذب في المزاح قال صلى الله عليه وسلم: «أنا زعيم بيت في ربض الجنة لمن ترك المراء وإن كان محقًّا، وبيت في وسط الجنة لمن ترك الكذب وإن كان مازحًا، وبيت في أعلى الجنة لمن حسن خلقه»[11].



ج- القدح في شخص أو مجموعة أشخاص: كالذي يمزح فيتحدث عن أهل بلد أو عن أصحاب حرفة بما يعيبهم، أو بعض الناس يمزح مع صاحبه فيسبه، أو يقذفه أو يرميه بالفاحشة والعياذ بالله من ذلك.



د- أن يكون أكثر المزح مع من يحتاجونه كالصغار والنساء وغيرهم.

*******
[1] رواه الترمذي.

[2] أخرجه الإمام أحمد، والترمذي.

[3] رواه البخاري، ومسلم.

[4] رواه أبو داود، والترمذي.

[5] رواه أبو داود، والترمذي.

[6] رواه البخاري، ومسلم.

[7] رواه الترمذي.

[8] رواه أبو داود، والترمذي.

[9] أخرجه الإمام أحمد والترمذي في الشمائل.

[10] رواه أبو داود.

[11] رواه أبو داود.

alukah

§§§§§§§§§§§§§§§


0 Il viaggio notturno الإسراء و المعراج
0 حوار الأطعمة
0 الإسلام دين الحق والخير والجمال
0 تغيير جنس الجنين
0 التهاب اللوزتين
0 كلمات لســـوف أعـــود ياأمـــي
0 مكة المكرمة: البدء في إعادة تأهيل عبَّارات بئر زمزم
0 رساله
0 أحكام عن فترة الخطوبة والعلاقات قبل الزواج
0 في نور آية كريمة "هو أهل التقوى وأهل المغفرة"
0 روسيا منع المعارض أليكسي نافالني
0 كيفية زراعة الفستق الحلبي
0 ماذا تأكل عند الإصابة باضطرابات المعدة؟
0 تعرف على شخصيتك من لون ملابسك المفضل
0 اول من اسلم من الموالي
التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره
معاوية فهمي إبراهيم متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-03-2019, 07:34 PM   #3
مراقب عام
 
تاريخ التسجيل: Mar 2015
الدولة: إيطاليا
العمر: 70
المشاركات: 35,002
معدل تقييم المستوى: 10
معاوية فهمي إبراهيم is on a distinguished road
افتراضي


اقتباس
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة صوفيا سيف اضغط هنا لتكبير الصوره
جزاك الله خيرا


أسعدني و شرفني مروركِ العطر على موضوعي، فشكراً لكِ أختي الفاضلة صوفيا سيف.


التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره
معاوية فهمي إبراهيم متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
العموم والخصوص فى بيان الرسول عليه السلام كامل محمد محمد المنتدي الاسلامي (الشريعة و الحياة) 2 10-14-2018 03:41 PM
مايباح فى المسجد سراج منير المنتدي الاسلامي (الشريعة و الحياة) 1 03-25-2018 12:20 PM
فأحب لقاء الله وأحب الله لقاءه سراج منير المنتدي الاسلامي (الشريعة و الحياة) 5 05-23-2017 03:35 PM
شخصية افضل خلق الله Mŕ.Ŕoỹ منتدي السيرة النبوية والسنة المطهرة 2 01-28-2015 01:04 PM
رواية توأم روحي يعاني جروحي الهبال والرجة وتجنين المعلمات والرومنسية أمير الشوق 99 منتدي الروايات - روايات طويلة 15 07-07-2013 10:18 AM


الساعة الآن 02:57 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.