قديم 08-10-2007, 02:49 AM   #1
إمبـرطـور إلمنتـدى
 
الصورة الرمزية ممدوح ألمطيري
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
الدولة: منتدى برق
المشاركات: 4,395
معدل تقييم المستوى: 17
ممدوح ألمطيري is on a distinguished road
افتراضي ذاب قــلــبــه وأصـابـعـه ..؟!


وقعت أحداث القصة في الشام، في حواري دمشق.. حيث كانت هناك فتاة يانعة في مقتبل العمر، تذهب كل يوم إلى الجامعة لتنهل من العلوم وتستزيد من الآداب ووالدها كان رئيس شعبة في هذه الجامعة..
في يوم من الأيام كانت الدنيا باردة وكانت السماء ملبدة بالغيوم وما أن أتى المساء حتى أرعدت السماء وبدأ المطر في الانهمار والبرد ذو الحبات الكبيره التي تكاد تخترق رؤوس الناس وهم يجرون للإحتماء تحت أي ظل..
خرجت الفتاة من الكليه وهي تجري علها تجد ملاذ من هذه العاصفة الهوجاء وكانت مبتلة وترتجف ولا تدري أين المفر..
وعندما زاد نزول البرد طرقت باب بيت شعبي في أحد الأزقة... وإذ بشاب يستقبلها ويرحب باستضافتها في بيته لحين هدوء العاصفة ولم يتعارفا بالأسماء مجرد أنه طالب في نفس الجامعة وأعزب يعيش لوحده، في غرفة وليوان خارجي مغطا وحمام منفصل عن الغرفة..
طلب الشاب منها أن ترتاح في الغرفة لحين هدوء العاصفه وأدخل عليها المدفئة وطلب منها أن ترتاح وأنه سيخرج المدفئة بعد فترة..
بعد مضي فترة من الزمن وهي جالسة ترتجف على السرير غلبها النعاس فألقت بنفسها مستلقية على السرير..
ودخل الشاب وإذا به يراها وهي نائمة وكأنها أميرة من حور الجنة وأخرج المدفئة ولكن الشيطان قام يداخله في شغاف قلبه ويغرر له بصورة الفتاة المستلقية في الغرفة بجانبه..
انتبهت الفتاة وإذا بها ترى نفسها مرمية على السرير لا تعلم ماذا جرى فركضت نحو الباب فترى الشاب مرمي في الخرج مغما عليه وأخذت تجري ولا تلتفت خلفها حتى وصلت لبيتها ورمت بنفسها في حضن أبيها والذي كان طوال الليل يبحث عنها في كل مكان!!
سردت له كل الأحداث التي مرت عليها وأقسمت له أنها لا تعلم ماجرى.. فما كان من الأب إلا أنه ذهب للجامعة وأبلغ عن الشباب المتغيب في هذا اليوم.. فإذا بهم شابان اتضح أن أحدهم مسافر خارج البلاد والآخر في المستشفى..
ذهب الأب ليرى ذلك الشاب في المستشفى ليروي غليله وينتقم منه فإذا به يرى شاباً قد لفت يداه باللفافات البيضاء فسأل الطبيب عما جرى.. أخبره الطبيب أنه أتى إليهم محترق الأصابع..
نعم أصابعه محترقة..
قال الأب للشاب: بالله عليك ما الذي جرى من غير أن يخبره أنه والد الفتاة..
قال: لقد التجأت لي فتاة بالأمس طلباً للحماية من المطر فآويتها في الغرفة لكن الشيطان أخذ يراودني عن نفسي في الفتاة فدخلت لآخذ المدفئة وقمت كلما ضعفت نفسي أحرقت إصبعاً من أصابعي لأتذكر نار جهنم وعذابها حتى احترقت أصابعي فأغمي علي ولم أدري إلا وأنا في المستشفى.
فصرخ الأب وقال: اشهدوا يا ناس فإني زوجته ابنتي!!


0 لو كنت شمعه..لمن تحرق نفسك؟؟]
0 دعاء اليوم في اقل من دقيقة
0 لعبة بطلها الشيعة والمؤلف امريكا
0 مجموعه من الرسائل بمناسبه قرب شهر رمضان المبارك
0 العلاج بالعسل ، التداوي بالعسل ، علاج بالعسل ، معجزة العسل الشفائية
0 •:**:•قهوة ستااااربكس•:**:•
0 طويت الصفحات وحان الرحيل
0 جــاوبـيـنــي يالأمــاكـــن
0 فلاشات أسلامية
0 الفنان مروان خوري يستغرب الهجوم غير المبرر عليه !
0 نكت عن السحالي
0 إذا لم تستحِ فاصنع ماتشاء !
0 هـــــــم العريس........نشيدة روعة من منشد رائـــــع
0 ملف كامل عن الاسعافات الاوليه
0 التهاب الكبد C .. كيف يمكن تجنبه؟
التوقيع
.. ° كلَ .. ماَخطيـ ـْت .. ° { اعاتبـَك } ° .. بْـ // ابتسَـامه °.. :
ممدوح ألمطيري غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
لكي تبكي على الشهيد صدام اقرأ هذه القصيده كون زون منتدي الشعر و القصائد - همس القوافي 3 07-03-2019 09:21 AM
رواية بشروه انى برحل دكتور نوكيا قسم الروايات المكتملة 94 05-06-2016 12:53 PM
اكثر من 10000 مسج مـــــالكـ منتدي مسجات الجوال - رسائل الجوال - mms & sms 50 06-19-2013 11:15 AM
من اي الفرقين انت ؟ دكتور نوكيا المنتدي الاسلامي (الشريعة و الحياة) 3 09-26-2010 02:21 AM


الساعة الآن 08:35 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.