قديم 11-11-2008, 05:48 AM   #1
{‏وَيَمْكُرُونَ وَيَمْكُرُ اللَّهُ وَاللَّهُ خَيْرُ الْمَاكِرِينَ‏}‏
 
الصورة الرمزية اطياف
 
تاريخ التسجيل: Jul 2008
المشاركات: 10,165
معدل تقييم المستوى: 22
اطياف is on a distinguished road
افتراضي دموووووع.....في حيااااة نبيناااا الكريم......


السلااااام عليكم ورحمة الله وبركااااااته.......
اضغط هنا لتكبير الصوره
اضغط هنا لتكبير الصوره

البكاء نعمة عظيمة امتنّ الله بها على عباده ، قال تعالى : { وأنه هو أضحك وأبكى } ( النجم : 43 ) ، فبه تحصل المواساة للمحزون ، والتسلية للمصاب ، والمتنفّس من هموم الحياة ومتاعبها .

ويمثّل البكاء مشهداً من مشاهد الإنسانية عند رسول الله – صلى الله عليه وسلم – ، حين كانت تمرّ به المواقف المختلفة ، فتهتزّ لأجلها مشاعره ، وتفيض منها عيناه ، ويخفق معها فؤاده الطاهر .

ودموع النبي – صلى الله عليه وسلم – لم يكن سببها الحزن والألم فحسب ، ولكن لها دوافع أخرى كالرحمة والشفقة على الآخرين ، والشوق والمحبّة ، وفوق ذلك كلّه : الخوف والخشية من الله سبحانه وتعالى .

فها هي العبرات قد سالت على خدّ النبي – صلى الله عليه وسلم - شاهدةً بتعظيمة ربّه وتوقيره لمولاه ، وهيبته من جلاله ، عندما كان يقف بين يديه يناجيه ويبكي ، ويصف أحد الصحابة ذلك المشهد فيقول : " رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم وفي صدره أزيزٌ كأزيز المرجل من البكاء – وهو الصوت الذي يصدره الوعاء عند غليانه - " رواه النسائي .

وتروي أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها موقفاً آخر فتقول : " قام رسول الله – صلى الله عليه وسلم - ليلةً من الليالي فقال : ( يا عائشة ذريني أتعبد لربي ) ، فتطهّر ثم قام يصلي ، فلم يزل يبكي حتى بلّ حِجره ، ثم بكى فلم يزل يبكي حتى بلّ لحيته ، ثم بكى فلم يزل يبكي حتى بلّ الأرض ، وجاء بلال رضي الله عنه يؤذنه بالصلاة ، فلما رآه يبكي قال : يا رسول الله ، تبكي وقد غفر الله لك ما تقدم من ذنبك وما تأخر ؟ فقال له : ( أفلا أكون عبداً شكوراً ؟ ) " رواه ابن حبّان .

وسرعان ما كانت الدموع تتقاطر من عينيه إذا سمع القرآن ، روى لنا ذلك عبد الله بن مسعود رضي الله عنه فقال : " قال لي النبي - صلى الله عليه وسلم - : ( اقرأ عليّ ) ، قلت : يا رسول الله ، أقرأ عليك وعليك أنزل ؟ ، فقال : ( نعم ) ، فقرأت سورة النساء حتى أتيت إلى هذه الآية : { فكيف إذا جئنا من كل أمة بشهيد وجئنا بك على هؤلاء شهيدا } ( النساء : 41 ) فقال : ( حسبك الآن ) ، فالتفتّ إليه ، فإذا عيناه تذرفان " ، رواه البخاري .

كما بكى النبي – صلى الله عليه وسلم – اعتباراً بمصير الإنسان بعد موته ، فعن البراء بن عازب ضي الله عنه قال : " كنا مع رسول الله - صلى الله عليه وسلم - في جنازة ، فجلس على شفير القبر – أي طرفه - ، فبكى حتى بلّ الثرى ، ثم قال : ( يا إخواني لمثل هذا فأعدّوا ) رواه ابن ماجة ، وإنما كان بكاؤه عليه الصلاة والسلام بمثل هذه الشدّة لوقوفه على أهوال القبور وشدّتها ، ولذلك قال في موضعٍ آخر : ( لو تعلمون ما أعلم لضحكتم قليلاً ، ولبكيتم كثيراً ) متفق عليه.

وبكى النبي – صلى الله عليه وسلم – رحمةً بأمّته وخوفاً عليها من عذاب الله ، كما في الحديث الذي رواه مسلم في صحيحه ، يوم قرأ قول الله عز وجل : { إن تعذبهم فإنهم عبادك وإن تغفر لهم فإنك أنت العزيز الحكيم } ( المائدة : 118 ) ، ثم رفع يديه وقال : ( اللهم أمتي أمتي ) وبكى .

وفي غزوة بدر دمعت عينه - صلى الله عليه وسلم – خوفاً من أن يكون ذلك اللقاء مؤذناً بنهاية المؤمنين وهزيمتهم على يد أعدائهم ، كما جاء عن علي بن أبي طالب رضي الله عنه قوله : " ولقد رأيتنا وما فينا إلا نائم إلا رسول الله - صلى الله عليه وسلم - تحت شجرة يصلي ويبكي حتى أصبح ) رواه أحمد .

وفي ذات المعركة بكى النبي – صلى الله عليه وسلم - يوم جاءه العتاب الإلهي بسبب قبوله الفداء من الأسرى ، قال تعالى : { ما كان لنبي أن يكون له أسرى حتى يثخن في الأرض } ( الأنفال : 67 ) حتى أشفق عليه عمر بن الخطاب رضي الله عنه من كثرة بكائه.

ولم تخلُ حياته – صلى الله عليه وسلم – من فراق قريبٍ أو حبيب ، كمثل أمه آمنة بنت وهب ، وزوجته خديجة رضي الله عنها ، وعمّه حمزة بن عبدالمطلب رضي الله عنه ، وولده إبراهيم عليه السلام ، أوفراق غيرهم من أصحابه ، فكانت عبراته شاهدة على مدى حزنه ولوعة قلبه .

فعندما قُبض إبراهيم ابن النبي - صلى الله عليه وسلم – بكى وقال : ( إن العين تدمع ، والقلب يحزن ، ولا نقول إلا ما يُرضي ربنا ، وإنا بفراقك يا إبراهيم لمحزونون ) متفق عليه.

ولما أراد النبي – صلى الله عليه وسلم - زيارة قبر أمه بكى بكاءً شديداً حتى أبكى من حوله ، ثم قال : ( زوروا القبور فإنها تذكر الموت ) رواه مسلم .

ويوم أرسلت إليه إحدى بناته تخبره أن صبياً لها يوشك أن يموت ، لم يكن موقفه مجرد كلمات توصي بالصبر أو تقدّم العزاء ، ولكنها مشاعر إنسانية حرّكت القلوب وأثارت التساؤل ، خصوصاً في اللحظات التي رأى فيها النبي – صلى الله عليه وسلم - الصبي يلفظ أنفاسه الأخيرة ، وكان جوابه عن سرّ بكائه : ( هذه رحمة جعلها الله ، وإنما يرحم الله من عباده الرحماء ) رواه مسلم .

ويذكر أنس رضي الله عنه نعي النبي - صلى الله عليه وسلم - لزيد وجعفر وعبد الله بن رواحة رضي الله عنه يوم مؤتة ، حيث قال عليه الصلاة والسلام : ( أخذ الراية زيد فأصيب ، ثم أخذ جعفر فأصيب ، ثم أخذ ابن رواحة فأصيب - وعيناه تذرفان - حتى أخذ الراية سيف من سيوف الله ) رواه البخاري .

ومن تلك المواقف النبوية نفهم أن البكاء ليس بالضرورة أن يكون مظهراً من مظاهر النقص ، ولا دليلاً على الضعف ، بل قد يكون علامةً على صدق الإحساس ويقظة القلب وقوّة العاطفة ، بشرط أن يكون هذا البكاء منضبطاً بالصبر ، وغير مصحوبٍ بالنياحة ، أو قول ما لا يرضاه الله تعالى .
منقووووول.......
جمعنا الله وأيااااكم في جنة الفردوووس......
مع نبينا ورسولنا محمد عليه أفضل الصلاة والتسليم....
ونشرررب من يده المباااركه....شربة لانظمىء بعدها....آآآمين ياااارب العااالمين...
اضغط هنا لتكبير الصوره


0 ^،^ صــــور مـــواليــــد رهـــــــــــــــيبه ^,^
0 أقتراحي وفكرتي للأداره الكريمه .....
0 كل مـــــــافيكـ جــــــــــذاب
0 ثــــــــلاث كلمــات أســاسيه لسلوك الطـــــــــفل !!
0 أفكار رائعه لستغلال علاقات الملابس
0 سي دي لتعليم الأطفال
0 لا ... لا تضربيني ياماما .....!!
0 طريقة عمل معلاق مفاتيح للخزانه
0 طريقه سليمه....لتجعل طفلك مطيعآ....
0 شوفو الرجال شو يقولون عنا ....
0 أحلى الخواتم لأحلى بنات .....
0 أمثال مصريه لسنة 2010 !!!
0 دموووووع.....في حيااااة نبيناااا الكريم......
0 أدخلــ / ي الشات وأكتبـ / ي أحــــبك !!
0 أطفالنا يقيمون الصلاه
اطياف غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-11-2008, 10:04 AM   #2
-||[كبار الشخصيات في المنتدى]||-
 
الصورة الرمزية زهرة الاوركيدا
 
تاريخ التسجيل: Sep 2008
المشاركات: 2,144
معدل تقييم المستوى: 14
زهرة الاوركيدا is on a distinguished road
افتراضي


[COLOR="Navy"]

اضغط هنا لتكبير الصوره

و سرّ بكائه : ( هذه رحمة جعلها الله ، وإنما يرحم الله من عباده الرحماء )

اللهم اني اعوذ بك من عين لاتدمع ومن قلب لايخشع ومن دعوة لايستجاب لها
اللهم اجمعنا بحبيبنا وقدوتنا عليه افضل الصلاة والسلام
ومنورررررررررررررررررررررررررررررررررررة يا اطياف للمرة الثانية
اضغط هنا لتكبير الصوره


اللهم صل على محمد

استغفر الله استغفر الله استغفر الله استغفر الله استغفر الله استغفر الله استغفر الله استغفر الله


0 هل الفتيات سحالي............................. والشباب تماسيح؟؟؟؟
0 عندما تغضب انت من اي نوع...............
0 هابي فلان طين....................اقصدفالنتين....
0 الدعاء الذي لا يكاد يرد
0 لفايف الخبز السريعه بالدجاج................
0 عمل قلعة للطفل من الكرتون...................
0 حـــكمة أعجبتني...................
0 عندما يقبل الليل ...احاديث نبويه غافلون عنها.
0 أُصيبَ بِصَدمةٍ نفسية..!!...............................
0 إنا وجدناه صابرا..................................
0 أنتشار صورالفنانين......والفنانات........................ ..........في تواقيع الاعضاء
0 كيف نعشق الصلاة؟؟؟؟؟؟
0 ماذافعل المشرف بعدوفاةاحد الاعضاء؟؟.......
0 افرازات لا نهائية..........
0 أحاديث موضوعة وضعيفة ومواضيع باطلة وأخطاء شائعة منتشرة في الانترنت
التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره
يقول أحد السلف ..

إذا انكشف الغطاء يوم القيامة عن ثواب أعمالهم .. لم يروا ثوابا أفضل من ذكر الله تعالى ..
فيتحسر عند ذلك أقوام فيقولون : ماكان شيء أيسر علينا من الذكر ..
فاللهم ارزقنا ألسنة رطبة بذكرك وشكرك ...اامين.

التعديل الأخير تم بواسطة زهرة الاوركيدا ; 12-02-2008 الساعة 01:37 AM
زهرة الاوركيدا غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-12-2008, 02:34 AM   #4
{‏وَيَمْكُرُونَ وَيَمْكُرُ اللَّهُ وَاللَّهُ خَيْرُ الْمَاكِرِينَ‏}‏
 
الصورة الرمزية اطياف
 
تاريخ التسجيل: Jul 2008
المشاركات: 10,165
معدل تقييم المستوى: 22
اطياف is on a distinguished road
افتراضي


[COLOR="Magenta"][QUOTE=زهرة الاوركيدا;284142]

اضغط هنا لتكبير الصوره

و سرّ بكائه : ( هذه رحمة جعلها الله ، وإنما يرحم الله من عباده الرحماء )

اللهم اني اعوذ بك من عين لاتدمع ومن قلب لايخشع ومن دعوة لايستجاب لها
اللهم اجمعنا بحبيبنا وقدوتنا عليه افضل الصلاة والسلام
ومنورررررررررررررررررررررررررررررررررررة يا اطياف للمرة الثانية
اضغط هنا لتكبير الصوره
اضغط هنا لتكبير الصوره

اللهم صل على محمد

استغفر الله استغفر الله استغفر الله استغفر الله استغفر الله استغفر الله استغفر الله استغفر الله

اضغط هنا لتكبير الصوره
أختي زهرة الأوركيدا.......
لمروررررك الطيب.....
وجمعنا الله وأيااااااك والمسلمين والمسلمااااااات في جنة الخلد.....
مع نبينا وحبيبنا,,,رسولنا الكريم محمد عليه.....
أفضل الصلاة والتسليم....آآآآآمين يارب العالمين
تسلمين لي يالغاليه ويسلم لي مروووووووووورك
دمت في حفظ الرحمن.......
أختك أطياااااف


0 الشرح الفقهي (المصور) ـ صــفة الصــلاه
0 أبداع رسام ....
0 أوضآإإإآعٍ الطلبهـٍ أيام الدراسه (( بالصور ))
0 أسأل...وحواء تجيب...أسألي وآدم يجيب....
0 خطوات مكياج وردي بالصور
0 أطــــفال فلـــسطــين وأحلام النــــــــصــــر
0 الدعــــــوه الحــلوه تـــــــزعل المتـــزوج !!
0 الكواكب السّيارة أو الكويكبات ......
0 فأرة الكمبيوتر...تسبب........!!!!
0 مجموعة أعمال خياليه ....
0 كيـف تعــرف إذا كان الموضوع مكـرر أم لا !! ؟؟
0 تحــــــــبون التويــــــــــــــكس ؟؟
0 حـــــرب بنـــات بـــــــرق
0 زواجــــــــك أم زواج أخـــــــــــــــتك
0 رسائل وقصص واقعيه لكل ظالم ((هذه نهايتك))

التعديل الأخير تم بواسطة زهرة الاوركيدا ; 12-02-2008 الساعة 01:41 AM
اطياف غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-12-2008, 02:40 AM   #5
{‏وَيَمْكُرُونَ وَيَمْكُرُ اللَّهُ وَاللَّهُ خَيْرُ الْمَاكِرِينَ‏}‏
 
الصورة الرمزية اطياف
 
تاريخ التسجيل: Jul 2008
المشاركات: 10,165
معدل تقييم المستوى: 22
اطياف is on a distinguished road
افتراضي


اقتباس
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة معا الى الابدam اضغط هنا لتكبير الصوره
اللهم اني اسالك عينا دامعه من خشية الله وقلبا خاشعا و لسانا ذاكرا
اضغط هنا لتكبير الصوره
أختي وفي مروورك الطيب.......
وتقبل الله منا ومنك صاااااالح الدعاااااااء......والأعماااال...
دمت في رضى من الله.......
أختك أطياااااااف


0 مـــع طفطف عــــروس بــرق أكــثر جـــمالآ ودلالآ
0 الميلك..شيك...مغذي ولذيذ..
0 سؤال للرجل والمرأه معآ؟؟؟؟
0 معانة صمتي...ألم رهيب.... !!!
0 الــــــــــــــــعب مع اطياااااااااا
0 أفــــــكار لترتيب خزانـــــــة العروس
0 حوااار مع طفل رضيع ومهموم ....!!!
0 للكتَآبة أنوآع .. وللقَلم ألسُن .. وللقُلُوب
0 *مــــــــيكـ آب تـــــــــونــسي*
0 جابو لي كفن ابيض مقاسه مقاسي
0 أهداء ديوان لشاعر الحساس (( ساري بن غريب ))
0 ستائر ناعمه وبسيطه للمطبخ .....
0 مشاركات سيئه....
0 مـــــــواقع أكــــثر من رائــعهـ للطـــــــفل << هـــديتي
0 علامات وبينات يستدل بها على حسن الخاتمةَ
اطياف غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تعاريف جميله جدااا قاهرهم22 المنتدي العام 42 07-25-2018 02:17 PM
تفسيـر الاحـلام حسب الحـروف ....... ملــف كامــل .. عديل الروووووح منتدي علم النفس و منتدى حل المشاكل الاجتماعية 53 11-15-2017 11:18 PM
روايه ((لعنة جورجيت)) $$حبيب حبيبته$$ قسم الروايات المكتملة 42 03-27-2017 04:00 PM
ملف ... الاطفال ذوي الاحتياجات الخاصة (ارجوا التثبيت) خاليه المشاعر منتدي اطفال - تربية الاطفال 13 04-10-2012 06:27 PM


الساعة الآن 04:11 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.