قديم 03-06-2009, 07:56 PM   #1
-||[عضو فعال]||-
 
تاريخ التسجيل: Feb 2009
المشاركات: 67
معدل تقييم المستوى: 11
Mr Mahmoooud is on a distinguished road
افتراضي حق المرأة في تقرير الزواج و حقيقة الولاية


حق المرأة في تقرير الزواج و حقيقة الولاية

الجزء الثاني



وأيضاً: فإن الأب وغيره لا يملك التصرف في مال ابنته البكر البالغ بغير رضاها ، فكيف يملك التصرف في نفسها ومستقبلها ، والنفس فوق المال ، والخسارة في المال أمر هين ، بجانب التضرر الذي سيحصل من الزواج غير المرضي من جانبها.

فهذه الأحاديث وغيرها تدل على أن الإسلام أعطى للمرأة البالغة العاقلة ، بكراً أو ثيباً ، كامل الحرية في رفض من لا ترضاه لها زوجاً ، ولا حق لأبيها أو وليها أن يجبرها على من لا تريده.

ومما يدل على ذلك أيضاً :

(أن جارية بكراً أتت النبي صلى الله عليه وسلم، فذكرت له أن أباها زوجها وهي كارهة، فخيَّرها صلى الله عليه وسلم ).

وقد جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه وسلم ، فقال: إن عندنا يتيمة ، وقد خطبها رجل معدم ، ورجل ميسر ، وهي تهوى المعدم ، ونحن نهوى الميسر ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (لم يُر للمتاحبين مثل النكاح).

وحتى لا ترتكب المرأة شططاً في اختيار من ترضاه ، فقد جمع الإسلام بين جعل التزويج لولي المرأة ، وحق المرأة في قبول من ترضاه من الأزواج ، ورد من لا ترضاه ، فمنع الأولياء من الاستبداد في تزويج من لهم عليهن ولاية من بنات وأخوات وغيرهن بغير رضاهن.

وكذلك أعطى الأولياء حق رد الزوج من غير الكفء الذي لا يرضاه أولياؤها وعصبتها ، لأن الزواج بغير كفء سبَّة لهم وعار عليهم ، فيكون هذا الزواج سبباً لوقوع العداوة والشقاق بين أهل الزوجة وأهل الزوج ، بدلاً من المودة والتراحم اللذين تدعو إليهما المصاهرة.

أعطى الإسلام هذا الحق للمرأة قبل أربعة عشر قرناً، وفي زمن كانت المرأة فيه تباع كالسلعة، ولا يرعى لشخصيتها أي اعتبار وذلك يعتبر أسمى ما نالت المرأة من الحرية والكرامة.

والإسلام عندما أعطى هذا الحق للمرأة ، كان يهدف إلى خير الفرد والمجتمع ، فالزواج الناشئ عن تراض ورغبة وحرية تامة ، لا شك أنه سيوجد البيت الهادئ والأسرة المستقرة المتعاونة المتفاهمة المترابطة ، وينتج الأولاد الأسوياء في كل شيء ، في الصحة والفكر والأخلاق والتآلف والتراحم ، ربه يتحقق المعنى السامي للزواج الذي ذكره الله سبحانه في قوله:

(ومن آياته أن خلق لكم من أنفسكم أزواجاً لتسكنوا إليها، وجعل بينكم مودة ورحمة، إن في ذلك لآيات لقوم يتفكرون ).

وإذا فقدت الحرية والتراضي في الزواج، فقد فُقد التلاؤم والترابط بين ربي الأسرة، فيحدث النفور والتباغض، ويتعرض الأولاد – نتيجة هذا – لسوء التربية والتوجيه، وربما التشرد، فيكون منهم المجرمون، والعالة، والجانحون.

فالحرية في اختيار الزوج – فوق أنها حق أعطاه الإسلام للمرأة – لها أثرها الكبير في الفرد، والأسرة والمجتمع.

وقد حكى العرب عن آباء تعسفوا مع بناتهم، وتأذى بناتهم بذلك التعَسف حتى صدر منهن ما لا يحمد من البنت في حق أبيها .
افلام عالم حواءانجليزى

" وأتبع صلى الله عليه و سلم ذلك بأن من حق المرأة المطالبة بالطلاق إن لم يوف الرجل بواجباته الزوجية " ، وهو حق آخر للمرأة، يساعدها في دخول حياة زوجية جديدة أكثر توفيقاً ونجاحاً

إلى جانب الحقوق الزوجية الأخرى مثل حقها في الصداق ( المهر)، وحقها في الخلع، وحقها في النفقة، فقد أوجب الإسلام على الزوج أن ينفق على زوجته مع حسن معاملته لها، وفي هذا سأل أحد الناس النبي ~ صلى الله عليه و سلم ~ فقال : يارسول الله ما حق زوجة أحدنا عليه ؟ قال " أن تطعمها إذا طعمت وتكسوها إذا اكتسيت ... ولا تضرب الوجه ولا تقبح ولا تهجر إلا في البيت ".

ولاية المرأة في الزواج
لقد أصبحت المرأة في بلادنا وزيرة و سفيرة و طبيبة و محامية و قاضية و مهندسة و عاملة و معلمة و تبوأت أعلى المناصب إلا أن ولايتها على نفسها و على أولادها قاصرة و مشروطة .
فهي لا تستطيع تزويج نفسها و لا تستطيع أن تكون ولية على أولادها القواصر حتى بعد وفاة والدهم .
فقد جاء قانون الأحوال الشخصية واضعاً شروطاً في ولايتها على نفسها و على حقها بتزويج نفسها و ولايتها على أولادها في حين جاء الإعلان العالمي لحقوق الإنسان
يولد جميع الناس أحراراً متساوين في الكرامة و الحقوق .
للرجل و المرأة متى أدركا سن البلوغ حق الزواج و تأسيس أسرة دون قيد بسبب العرق أو الجنسية أو الدين و هما يتساويان في الحقوق... الخ.
أما نصوص الدستور العربي فقد أيد ما جاء في الإعلان العالمي لحقوق الإنسان :
المواطنون متساوون أمام القانون في الحقوق و الواجبات .
تحمي الدولة الزواج و تشجع عليه و تعمل على إزالة العقبات. ..الخ.
كذلك الأمر بالنسبة للقانون المدني سن الرشد هي ثماني عشرة سنة ميلادية كاملة
أما قانون الأحوال الشخصية :
لم ينظر إلى المرأة نظرة الإنسان الطبيعي الذي اكتملت مداركه العقلية و أصبح حراً في اختياره فقد نظر إلى المرأة نظرة قاصرة .
فقد جعل زواج المرأة مشروطاً بموافقة الولي و الولي في الزواج هو العصبة بنفسه على ترتيب الإرث بشرط أن يكون محرماً عليها.
و اشترطت فيما لو أرادت الكبيرة التي أتمت السابعة عشر من العمر الزواج و هو سن الزواج وفق قانون الأحوال الشخصية يشترط الكفاءة... و الكفاءة حق خاص للمرأة و الولي فإذا كان الزوج غير كفؤ وفق وجهة نظر الولي أن يطلب فسخ النكاح و الكفاءة أمر متروك لعرف البلد
و الولاية في الزواج : هي القدرة على إنشاء العقد نافذاً غير موقوف على إجازة أحد .

سبب الولاية و علتها :
تعددت الآراء بشأن سبب الولاية و علتها ف منهم من قال أن علة الولاية في عقد الزواج على الصغيرة بسبب العجز الذي لأجله وجدت الولاية .
و فريق آخر قال أن العلة في الولاية هي البكارة و الصغر و أيهما وجد كان موجباً للإجبار .
و أخر أن علة الولاية على الصغيرة هي عدم تجربة الحياة الزوجية .
فالولاية تابعة لوليها سواء أكانت كبيرة أم صغيرة لأنها تجهل أمور الزواج أما إذا تزوجت و طلقت أو مات عنها زوجها فلا يجوز لوليها أن يزوجها دون أخذ رأيها و موافقتها إذا كانت بالغة .
ولاية الاختيار :
للمرأة البالغة العاقلة أن تزوج نفسها بمن أرادت على أن يكون الزوج كفؤاً لها و بمهر المثل .
ذهب المذهب الحنفي: إذا بلغت الفتاة العاقلة سن البلوغ فلها الحرية باختيار زوجها كما تملك عقد زواجها بنفسها بشرط الكفاءة و مهر المثل دون استشارة أحد .
أما الإمام أحمد : فقال لا بد من إذن وليها و يعتبر عقداً موقوفاً على إجازته أما رأي المذهب الشافعي فكان: للمرأة البالغة العاملة أن تتولى صيغة العقد بنفسها و لكن ليس لها أن تنفرد بالزواج دون موافقة وليها فإن رضي وليها أنشأت العقد بعبارتها .
الراجح في المذهب الحنفي :
للمرأة البالغة العاقلة الحق في التصرف في سائر أفعالها لكمال أهليتها و بما أن عقد الزواج كبقية العقود من حيث الإنشاء فالمرأة تعتبر فيه كاملة الأهلية فلها أن تزوج نفسها كما لها أن توكل الغير في تكوين هذا العقد و ذلك قياساً على العاقل البالغ إذ لا فرق بينها ما دام لم يرد نص يفرق بين أهلية


0 كيف تختار الزوجة..؟
0 رواية عبد الكريم برشيد [[ابن الرومي في مدن الصفيح]]
0 هل تعلم بأن الذي يأكل التمر يوميا ....؟
0 أيهما أكثر وجعا سهم جارح ام كلمة .....???
0 ~×~[×~×] امــــــــــة الاســـــــلام [×~×]~×~
0 (¯`·._) قصيدة "لا تعذليه" لأبي الحسن علي بن زريق الكاتب البغدادي(¯`·._)..
0 لـشـبـاب أسس بناء الحياة الزوجية‎ ....
0 رسالة إلى الأمهات.... كوني أمي قبل أن تكوني والدتي
0 مقارنة لطيفة بين الصدق والكذب
0 لماذا ننزعج من القرآن ولا ننزعج من الغناء ؟
0 "لا إله إلا الله"؛ بين النظرية والتطبيق
0 من وصايا لقمان الحكيم لإبنه.......
0 عقوبة ترك الدعاء
0 أيها الموحد التوحيد اساس وهدف
0 أصعب لحظات حياتك
Mr Mahmoooud غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-07-2009, 01:59 AM   #3
-||[كبار الشخصيات في المنتدى]||-
 
الصورة الرمزية alhaware
 
تاريخ التسجيل: Sep 2008
المشاركات: 2,305
معدل تقييم المستوى: 14
alhaware is on a distinguished road
إرسال رسالة عبر AIM إلى alhaware إرسال رسالة عبر Yahoo إلى alhaware إرسال رسالة عبر Skype إلى alhaware
افتراضي


اللهم جازه على ما كتب خير الجزاء واجزل له العطاء وبدل السيئة حسنه والمعصية طاعة
وفقره غنا وحزنه فرحا وضيقه فرجا و أنزله منازل الصدقين والشهداء
واجمعه في الجنة مع من يحب و يشاء
وجميع المسلمين


التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره

اضغط هنا لتكبير الصوره
alhaware غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-14-2011, 07:36 PM   #4
-||[عضو قادم بقوة ]||-
 
تاريخ التسجيل: Apr 2011
المشاركات: 1
معدل تقييم المستوى: 0
r-r-n is on a distinguished road
افتراضي


وين القى الجزء الاول من الموضوع ارجو الرد بسررررررررررررعة


r-r-n غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-14-2011, 10:00 PM   #5
-||[كبار الشخصيات في المنتدى]||-
 
الصورة الرمزية ؛؛ الــريــم ؛؛
 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
المشاركات: 4,438
معدل تقييم المستوى: 14
؛؛ الــريــم ؛؛ is on a distinguished road
افتراضي


اللهــم اجعلنــا مـن الذيـن اذا احسنـوا استبشــروا وإذا أســاؤا استغفــروا ،،
اللهــم ثبــت أقدامنــا واقبــل توباتنــا واغســل حوباتنــا واختــم بالصالحات أعمالنــا ووالدينــا واخواننــا وأخواتنـا والمسلميــن آميــن ،،

جـــزاك الـــلـــه خيـــر
..
وينكتـــب بموازيـــن أعمـــالك
وجعـــلك ممـــن تقول لهم الجنـــه أقبلـــوا فأنتـــم مـــن سكانـــي ،،

اللهــــم آميــــــــن ،،


0 ياليتنا نتوب قبل ان تبنى القبور
0 أيتها العاجـوز المتشـائمـه أيـن حبيبتـي .الريـم؟
0 حـبـوب لمنــع الــحـلـــم !!
0 مسـاآبقـة مـن هـو الصحاآبـي ؟
0 (( الــرجـ ـال حمقـ ـ ـاء حتـ ـى بمشاعرهـ ـ ـم ))
0 كريم اساس طبيعي (لعيونك يا جووولينار)
0 الهوشـــاآت فــي سيــــآارات السعودييــــن،،
0 رجــل السـيــجـارهـ المـغــرور
0 أكـرهـ كل الرجـال؟
0 من حقي أن تأخذوا رأيي ‏
0 إنـي هاربـه مـن قـدرآآ يسمـون بـه الحـب إجـرامـآآ خطيـر ،،
0 ســرقــك المــوت ؟
0 الهـدهد الغيــور على التوحيــد
0 ماذنبــي أن أكــون لع ـنــه وسخ ــط علــى سكــان الأرضــــ ،،،
0 نــاعمة جـدة 2008 عــادت من جــديد
؛؛ الــريــم ؛؛ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
يحمل سلاحا قاتلا Emad Alqadi منتدي علم النفس و منتدى حل المشاكل الاجتماعية 26 11-06-2018 09:39 AM
تعاريف جميله جدااا قاهرهم22 المنتدي العام 42 07-25-2018 02:17 PM
سبعون مسأله في الصيام سموالمشاعـــــر منتدي الخيمه الرمضانيه 17 04-06-2016 03:41 PM
الاذكار .....................................الاذكار زهرة الاوركيدا المنتدي الاسلامي (الشريعة و الحياة) 14 07-24-2012 03:02 PM


الساعة الآن 12:46 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.