قديم 03-06-2009, 11:45 PM   #1
-||[كبار الشخصيات في المنتدى]||-
 
الصورة الرمزية ωαℓαα нαssαи ✿
 
تاريخ التسجيل: May 2008
المشاركات: 2,302
مقالات المدونة: 33
معدل تقييم المستوى: 14
ωαℓαα нαssαи ✿ is on a distinguished road
افتراضي التحصين


مرحبا ....






المناعة في الإنسان






المناعة هي القوة التي يكتسبها الإنسان ليقاوم العدو ويتغلب عليها،


وهى دفاع الجسم البشري ضد غزو الجراثيم التي تسبب المرض.


ويكتسب الإنسان نوعا من المناعة الطبيعية بالتعرض المتكرر للجراثيم.


والأطفال عندالولادة ولوقت قصير بعدها يكتسبون بعض المناعة من أمهاتهم بواسطة دم المشيمة


فتوفرهذه المناعة المورثة حماية مؤقتة للمولود.


والجسم نفسه يشكل مناعة فاعلة خلال صراعه مع الجرثومة المهاجمة،


وتتكون من رد الفعل أجسام مضادة تدوم عادة مدة من الوقت


أطول من حالة المناعة المنفعلة.


قبل نحو 200 عام قبل الميلاد لاحظ الأطباء القدماء أن تعريض الأشخاص الأصحاء لسائل حويصلات داء الجدريمن المصابين بالمرض يحميهم من الإصابة،
فكانوا يجرون جرحاً سطحياً ويضعون سائل الحويصلات عليه
ويتوقعون أن يكتسب الشخص ''حصانة'' ضد المرض.
لم يكن التفسير متاحاً إلى أن جاء وقت اكتشاف العوامل المسببة للأمراض

مع الأعمال العظيمة لادوارد جنر ولويس باستور.



اليوم نعرف أنالعوامل المسببة للأمراض متعددة(جراثيم، فيروسات، فطريات،وطفيليات)


بما أن الهدف من التطعيمات هو بناء مناعة (أي تكوين أجسام مضادة)
ضد الأمراض المعدية فسنقوم بالتوضيح بشكل مبسط أنواع المناعة.






أنواع المناعة






المناعة في جسم الإنسان تنقسم إلى قسمين:



1- مناعة طبيعية.
2- مناعة مكتسبة.





المناعة الطبيعية






إن الله عز وجل قد وهبنا وسائل للدفاع ضد الأمراض منذ الولادة،


أي وسائل دفاع طبيعية أو غير مكتسبة.


وهذه الوسائل تشمل ما يلي:





1.الجلد والأغشية المخاطية


بالرغم من أن الجلد والأغشية المخاطية بتماس دائم مع جراثيم وطفيليات البيئة


التي نعيش فيها ، فإنها تشكل حاجزايعترض دخول العوامل المسببة للأمراض،


طالما أنها سليمة. كما أن الفوهات الطبيعية لدينا كالأنف والفم والأذن طريق تسلكه الجراثيم للدخول إلى أجسامنا،


لولا وجود الأغشية المخاطية والأهداب التي تغطيها والتي تقف حائلا أمامها.





2.الأحماض والخمائر


الأحماض الدهنية التي يفرزها الجلد،وحموضة المعدة،


وحموضة المهبل،والخمائر التي توجد في دمع العين وفي سوائل الجسم الأخرى


لها القدرة على الفتك بالجراثيم التي تحاول غزوالجسم.





3.البلعمة (خلايا البلع)


بعد أن تتخطى الجراثيم حواجز الدفاع السابقة والموجدة في مداخل الجسم


وتصل إلى الدم والأنسجة، يقوم نوعين من خلايا الدم البيضاء بوظيفة البلعمة


(أي تحيط بالجراثيم وتبتلعها ثم تفتك بها وتحللها وتعدمها في داخل الخلية).




المناعة الطبيعية مناعة عامة لا تختص بنوع معين من الجراثيم ولذلك تسمى أيضا (بالمناعة الغير نوعية)


للدلالة على عدم اختصاصها لنوع معين من الجراثيم


وذلك عكس النوع الثاني من المناعة المتخصص لأنواع معينة من الجراثيم

(مناعة نوعية) وهي المناعة المكتسبة






المناعة المكتسبة





هذا النوع من المناعة يتم اكتسابه بعد تعرض الجسم لأحد أنواع الجراثيم،


ولذلك سميت بالمناعة المكتسبة. وبما أنها تمتاز بصفة النوعية لأحد أنواع الجراثيم


فيطلق عليها أيضا اسم المناعة النوعية.


عند تعرض الجسم لجرثومة معينة لأول مرة يتم (خلال عملية البلعمة السابقة الذكر)


التعرف على جميع خواص الجرثومة من قبل خلايا المناعة (الخلايا الليمفاوية) ويتم تكوين وإفراز أجسام مضادة نوعية


antibodies لهذه الجرثومة بواسطة أحد أنواع الخلايا الليمفاوية.



وتقوم خلايا أخرى تسمى بخلايا الذاكرة باكتساب ذاكرة للخواص المميزة لتلك الجرثومة


وبالتالي تصبح جاهزة لتكوين وإفراز أجسام مضادة بكميات كبيرة وبسرعة


إذا ما تعرض الجسم لتلك الجرثومة مرة أخرى.



التحصين بواسطة اللقاحات يعتبر طريقة آمنة


لتعريض الجسم لمسببات الأمراض وبالتال يإكتساب مناعة ضدها.









كيف تعمل التطعيمات؟




اضغط هنا لتكبير الصوره




التطعيمات تحميمن الأمراض المعدية التي يمكن أن تسبب أمراض خطرة أو الموت.


عادة تعطى التطعيمات عن طريق الحقن أوالفم


التطعيمات تحتوي على شكل واهن أو ميت


من الجراثيم المسببة للأمراض المراد التحصين ضدها


والتي يستطيع الجسم السيطرة عليها ومن ثم بناء مناعة ضدها (تكوين أجسام مضاد).



هذه الأجسام المضادة تساعد الجسم على التعرف على الجراثيم


وبالتالي منعا لمرض من الحدوث إذا تعرض الشخص إلى العدوى في المستقبل.


تكوين الأجسام المضادة ضد الجراثيم المسببة للأمراض تسمى مناعة.



1 - يمكن أن ندخل للجسم عاملاً ممرضاً ''مريضاً'' أي مضعف القوة.


لا يمكن أن يسبب مرضاً ولكن الجسم قادر على أن يتعرف عليه كعدو


وبالتالي يحفز بناء المصانع الخاصة لمواجهته،



وهذه هي الطريقة التي تعتمدعليها تطعيمات الـ MMR

(الحصبة Measles ـالنكاف/ أبو كعب Mumps ـ

والحصبة الألمانيةRubella - شلل الأطفال الفموي (oral-polio) ـ Rota السبب الأكثر شيوعاً للنزلة المعوية الحادة).




2 - يمكننا أن ندخل جزءاً من العامل الممرض يمثل ''هويته''.


بحيث يتعرف عليها الجسم. ويتعامل معه كما لو أن العامل المسبب للمرض كاملاً قد غزا الجسم..


وبالتالي يستنفرالجهاز المناعي لبناء المصانع المتخصصة لمواجهته.



هذا هو مبدأ تطعيمات الـ DTP التطعيم الثلاثي:



(الخانوق diphtheria،الكزاز Tetanus، السعال الديكي pertusess / or whooping


cough).



وبعكس حالة الإصابة بالمرض فعليا، لا يتم ''بناء مصنع متكامل'' قادر بفعالية على منع حدوث المرض


من التعرض لمرةواحدة للتطعيم (سواء أكان محتواه عاملا مسببا للمرض مضعفا أو جزءاً من هذا العامل)،


لذلك يعتمدالتطعيم عادة على سلسلة التطعيم المبدئي(initial vaccination series)


يتبعها عدد منالجرعات المنشطة (Booster doses).



يعتمدعدد جرعات التطعيم والفترات الفاصلة بينها على دراسات مستفيضة


تحدد التفاصيل المطلوبة للوصول إلى مستوى المناعة الفعال لمنع حدوث المرض المعني.



من المهم أن نعرف أن التطعيم قد لا يحمي بالضرورة من الإصابة ,


لكنه يلعب دوراً أساسياً في منع الإصابة بالشكل الشديد للمرض.



مدة المناعة بعد التطعيم تختلف من تطعيم لآخر مما يتبعه بالتالي اختلاف في الحاجة للجرعات المنشطة.





تصنف التطعيمات عموماً إلى:



1 - التطعيمات الروتينية التي تعطى لكل الأطفال كجزء من البرنامج الوطني للتطعيم.


يدخل ضمنها الحملات العالمية التي تتم تحت إشراف منظمة الصحة العالمية


لاستئصال بعض الأمراض مثل شلل الأطفال.



2 - التطعيمات التي تعطى لأشخاص في ظروف خاصة:


مثل أشخاص ذوي خطورة عالية لأمراض التهابية شديدة (مرض فقرالدم المنجلي وحالات استئصال الطحال..)،



أو أشخاص طبيعيين في حال سفرهم إلى أماكن موبوءة أو إلى الحج


(بحكم تواجد أعداد كبيرة من الحجاج في مكان محدود بعضهم أتى من مناطق موبوءة)،



أو تطعيمات لا تزال اختيارية: الانفلونزا والجدري المائي.



وقد أثبتت التطعيمات أنها الإجراء الأكثر فعالية لمواجهة الأمراض المعدية


وأنها الأفضل من حيث الجدوى الاقتصادية،


ما يجعلها أعظم ما توصل إليه الطب فائدة للبشرية جمعاء.





حصن طفلك


اضغط هنا لتكبير الصوره


ساعة ينتقل فجأة إلى بيئة جديدة لا تؤمن له نفس الراحة والحماية التي كان ينعم بها وهو في داخل الرحم،

يأتي إلى هذا العالم مسلحا بمناعة شبيهة بمناعة أمه،
وهذه المناعة الطبيعية التي انتقلت إليه من أمه بواسطة المشيمة لا تقيه من الأمراض إلا لفترة من الزمن
لأنها تزول خلال الأشهر الأولي من حياته ويصبح بدون مناعة وعرضة للأمراض.
ومن المسلم به الآن أنه إذا توفر للطفل التلقيح المبكر فإنه يستطيع أن ينتج أجسام مضادة،
ومع أن الأجسام المضادة المنتقلة من الأم إلي المولود تحدث مفعولا جزئيا مانعا يؤثر على تشكيل الأجسام المضادة الناتجة عن التلقيح،
فإن هذا المفعول الجزئي لا يمنع جهاز الطفل نفسه من إنتاج الكفاية من الأجسام المضادة الفاعلة.
فالتلقيح في سن مبكر ابتداء من الشهر الأول يثير حس الطفل إلى الجرعات المنبهة الأخرى من اللقاح
أو إلى غزوة لاحقة من الجراثيم.

وهناك عدد من أمراض الطفولة يمكن الوقاية منها وباستطاعتنا حماية الطفل من مثل هذه الأمراض عن طريق التلقيح.


إذا الطريق الأفضل لضمان صحة أفضل لطفلك هي الوقاية من الأمراض.


والطريق الأفضل لمنع حدوث عدد من الأمراض هو أن تتأكد من أن طفلك يتلقى التحصين الملائم.



حاليا تستطيع تحصين طفلك ضد 10 أمراض.


في أغلب الحالات تعطى التطعيمات بشكل حقن، ويلزم عدة حقن للحماية الكاملة.


والفترة التي يتم تطعيم الأطفال خلالها تمتد منذ الولادة الى عمر سنتين.


بعض الأمراض تحتاج إلى جرعات منشطة بين الأعمار 4 و 6 سنوات والأعمار 11و 12 سنة.






نصيحة:






تجنبي إطعام الطفل بعد أخذه لحقنة التطعيم ولا تعطيه وجبته الأخرى إلا بعد مرور نصف ساعة


وغالبا ما يصاحب التطعيم الثلاثي حرارة ترتفع حتى (39 درجة) لمدة يوم أو يومين


ولذلك إستخدمي دواء خافض للحرارة وزيدي كمية السوائل وخففي الملابس وهوّي الغرفة جيداً.



قد يصاحب التطعيم ألم شديد بالساق يمنع الطفل من المشي يوم أويومين


لذلك ضعي كمادة باردة على موضع التطعيم


تطعيم الحصبة وجدري الماء قد يصاحبه طفح أحمر صغير عابر على الجسم لكن سرعان ما يختفي..فلا تقلقي.



كما يتبع تطعيم الدرن قيح قد يستمر لعدة أسابيع



لذلك نظفي بالماء المعقم وغطيه بضمادة ناشفة دون أي دواء مطهر.


وللعلم تطعيم الدرن لابد أن يترك أثرا دائما (ندبة).






هل تطعيمات آمنة؟


اضغط هنا لتكبير الصوره


في الغالبية العظمى من الحالات لا تسبب التطعيمات آثار جانبية شديدة.


ولكن بعض التطعيمات ربما تسبب بعض الألم البسيط والورم في موقع الحقن.



بعض الأطفال يصابون بحمى بسيطة ويحتمل أن يشعروا بالنعاس أو أن يصبحوا سيئي الطبع.


في الحقيقة،الإصابة بأمراض مرحلة الطفولة الخطيرة


أخطر بكثير من تعرض الطفل لعرض جانبي ناتج عن التطعيم.







تحياتي



لوسي...


0 التعامل مع الموت
0 دمج الصور بالفوتوشوب
0 الدرس السابع ((عمل إيطار للصورة)) .. دورة الفوتوشوب الأولى
0 قوة تمكنك من كل شيء
0 إهداء إلى التماسيح
0 الدرس الثالث ((قص الصورة + عمل ورقة مشققه)) .. دورة الفوتوشوب الأولى
0 تصاميم رمضانية
0 الدرس الثاني ((بدايات في الفوتو)) .. دورة الفوتوشوب الأولى
0 الدرس التاسع ((إضاءة الصورة + الفرش)) .. دورة الفوتوشوب الأولى
0 أغرب أنواع الدجاج بالعالم
0 دورة الفوتوشوب الأولى
0 البطريق رمز التضحية
0 يبنيان بيتهما
0 إحساس ضائع
0 كيف تصنع 1: رقائق البطاطس "الشبس"
ωαℓαα нαssαи ✿ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-07-2009, 12:26 AM   #2
-||[كبار الشخصيات في المنتدى]||-
 
الصورة الرمزية sweetheart31
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
الدولة: الاردن-فلسطينيه وافتخر
المشاركات: 1,719
معدل تقييم المستوى: 13
sweetheart31 is on a distinguished road
افتراضي


مشكوره اختي على الموضوع الاكثر من رائع
ويعطيك الف عافيه على الجهد والنقل الجميل
وعلى المعلومات الجديده والقيمه


التوقيع
لا تسألي العين الحزينه كيف أدمتها المقل
لا تسألي الطير الشريد بأي اسباب رحل
رغم الرحيل ... رغم ما فعلت بنا الايام
قلبي لم يزل يحيا وحيدا بالامل
اضغط هنا لتكبير الصوره
sweetheart31 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 01:04 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.