قديم 03-18-2009, 08:01 PM   #1
-||[عضو فعال]||-
 
تاريخ التسجيل: Mar 2009
المشاركات: 42
معدل تقييم المستوى: 0
زمان اول تحول is on a distinguished road
افتراضي (إنكسار الأجنحة).. بقلمي...


بسم الله الرحمن الرحيم

على ضوء القمرفتحت نافذتي ليضيء القمر عتم السينني....

ورسم القمر وجهه الضائع بين طيان الذكرياتي...


حاولت الطيور الطيران،لكن كيف مادام أن الفراق قد كسر الأجنحتي....


وابتلت محاجر العينين بالسيولي...


قد أوصاني بأن أفتح رسائله بعد الفراقي...


وحينما فتحتها أنار بريق حروفه عتم السنيني...


فأنطق القلم الذي ذبل مع ذبول ابتسامة الشفاتي...


وحرك عواصف من المشاعر التي دفنت مع جفاف الدموعي...





وانهمرت الدمعة الأخيرة،التي نطقت بالكثير مع صمت اللساني..


وقد أجاب الحبيب عن أسئلتي كلها،دون خروج الكلماتي...


قرأ وترجم لغة العينين التي تخفي خلفها الكثير من الآلامي..


حقا قد طيبت كلماته خيانة الأقاربي...


كم أنا محظوظة!! فقد ملكني شخص إذا وزع وفاءه على قلوب البشر لحولها لغابات وبساتيني..



كلماته كشفت لي غطاء وقد علمت دوما أن طهارته فاقت طهارة الأطفالي...



كان يتظاهر بالقسوة،بسبب فضاعة من حوله وقسوة الأزماني ....


لكن لطالما رأيت بين أسطره اشتكاءه من الطعناتي....


وإشتكى لي كإشتكاء الأطفال للأمهاتي..


حينما كانت الدموع تود الإنتحار من كثرة الإنهماري...


سمعت صوتا قد تقطع من الأشجاني...


إلتفت لأرى طيفا قد أغلق الجفون من قوة النوري....


ألا وهو طيف من كان كالنجم بعيد المنالي....


خانتني العبارات،وانهمر دماء العينيني...


تعال ياسيدي بين الأحضاني...


تعال وإنظر فإني كتبت من الدموع الخواطر والأشعاري...


فصوتي لم يعد مسموع بين خناجر الأصدائي...


ألفت الوحدة وأحببتها،فقد صارت تقي القلب من كلمات البشر فهي كاالأسهم تصوب على القلوب المحبة

لتخنقها ويأتي الأجلي....


أرجوك عد...فقد مل الليل من الإشتكائي....


وإختفى نور القمري...


وسقطت النجومي...


عد قبل أن تذبل ورود المشاعري....


عد فمتع المسامع بأشعارك،وبعزوفات الحب والألحاني.....


سيدي أنا بدونك كجسد تلعب به أمواج البحاري...


وأنا بدون عينيك ،كعين عاشت كالمكفوفي...


صوتك الدافيء في الأحلام يناديني....


تذكر الحلم الصغير،الذي أصبح بين نسمات الرياحي...

أعلم وتعلم أننا سنفترق،فالكل وقف أمام العشقي....


عشر سنوات قضيتها معك،والآن صار حبك كفن للروحي...


رسمت لوحة ذات ملامح الحبي...


فهل ياسيدي ستمحوها أمواج السنيني؟؟


أصغيت لدقات القلب ،فترجم القلم الإعترافاتي...


لقد كتبت فيك أنت وحدك..أتطمع بالمزيدي؟


نظرت إلى صورتك المسجونة بين طيان الذكرياتي...


شعرت بالذي إنخفى بقلبي،ولبت الحروف الندائي...


حبي لن تمحوه عجاج السنيني...


ستجد أرق الكلام مابين العيوني...


تعاال سيدي تعال لأرويك بالحناني..


أطفأت بقلبي برد الخوف الذي سكن بالأطرافي...


وأشعل الآمان في وسط المعاركي...


وعشت بحبك في الجناتي....


كيف لا وقد قاس كبرياءه بكبريائي...


لقد فهمت قسوته،فقد كانت بسبب حبه الذي غطاه بالردائي....


لقد محوت اللحوحة التي رسمتها عن الحب،فغيرت الأفكاري...


صدقني فأنا الأن مخطوفة بين حبك ،فالقلب مازال ينبض ليسقيك حتى الإلرتوائي....


سيدي إن ضعت يوما،ولم تعلم أين أنت،فقط زور عطش النبضاتي...


قد قطعتني سيوف الإنتظاري...


صأصبر وأرضى عن الأقداري...


صدقني...فقد سرت أجوب بين أجزاء المنزلي...


أتعلم لماذا؟ لأبحث عن رائحه عطرك ليفتح الأنفاسي...


غرقت في بحور الحب المشوه بالزيف،فطوق حبك هو مصدر الإنقاذي...



وقد لوثت روائح الحب المزيف البقاعي...


وعجزت عن الغناء حتى في فصل الربيعي....


غطت الثلوج البيضاء لحظات الإحتضاري....



أرجوك سيدي حين موتي أنت إدفني،فلا أريد أن أدفن بأيدي الغربائي....



وصيتي لك لا تندم حينما يحل موعد جنازتي.. فأعلم أن ظروفا قاسية قد أزاحت عينيك عن الأنظاري.....


أعلم أنني سأسمع صوت الضحكاتي...


لكن دموعك ستغرق المقابري...


ودعواتك ستقربني من الجناتي..


سيدي لقد كان حبك كجوهرة حفظتها بصناديق الضلوعي...


والآن حبك كبحر أتلذذ في الغوص بالأعماقي...



صدقني فقد عشت في غابات سوداء أنتظر الوحوش لكي تنهش اللحمي...


وقد عاشت طيوفي بين الدماري...


وسرت أشتكي لوسادتي،فملت من الأنيني...


بدون حبك ياسيدي ضاعت معالم السعادة في المتاهاتي...


عد قبل أن يشيخ القلمي...


عد قبل أن تنفذ الأحباري...


سيدي لقد أصبحت كريشة تسبح بين الأوراقي...



أخشى أن تحول نار الأشواق القلب إلى الرمادي..


وأخشى ضياع الخطواتي...


فحتما ستأتي لحظة وخطوات السقوطي..


لكن شلالات حبك أبت أن تتوقف وأزالت الضياعي..


أعتذر..فسأحرق الرسائل حتى لا يحرفها العذالي..



لكن القلب سيسبق اللسان في النطق بالرسائلي...


حتى خربشات قلمك كانت بمثابة جبال من المشاعري...


تعااال ودندن على أوتاري....


عد فأوتاري تنتظر ملامسة الأصابعي...


لقد بنيت مدنا من الحب،وصنعتها بهندسة الكلماتي...


صدقني..فبحبك طارت الطيور وطيبت الإنكساري...





أتمنى أن ينال إعجابكم ما خطه قلمي...


دمتم بود*


التوقيع
اضغط هنا لتكبير الصوره
زمان اول تحول غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 01:58 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.