قديم 06-18-2009, 02:17 PM   #1
-||[عضو قادم بقوة ]||-
 
تاريخ التسجيل: Jun 2009
المشاركات: 4
معدل تقييم المستوى: 0
sahorti is on a distinguished road
افتراضي علوم الفراسة


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


صــفات اللــون الأحمــــر
الغضوب المهيمن
1 - الوصف العام للشخصية :
محب للغموض والألغاز ، من الصعب التعرف عليه عن كثب أو الدخول إلى عالمه لأنه يحيط نفسه بهالة من التعقيدات التي تجعل من الصعب الوصول إليه أو الكشف عن شخصيته في داخله صراع وتنازع مستمرين قد يعتقد البعض أنه غير موضوعي , مما يدفعهم إلى تفسير شخصيته بسطحية بالغة , الطموح والأنا عنده مرتفعة ، شخصيته شديدة التعقيد يتميز بقوة الإرادة و الإدارة و المقاومة و الجاذبية ويحفظ الأسرار , حماسي شجاع و مبادر ومقدام , جريء مكافح ، قوة التحمل والمجازفة ، عميق يغوص في الأسبار ويكره السطحية حيث لا يقبل الأخذ بظاهر الأمور , له نظرة ثاقبة وشخصية طموحة تتسم بالذكاء والعمق , متحرر , يقظ , صادق , لديه حس استراتيجي وديناميكي , يحب المجازفات المضمونة , أحيانا يتصرف بتهور مع أنه حذر ، لا يحب الخسارة أو الانهزام وهو ناقد جارح لكن صائب في نقده ، يعشق الحياة المثيرة , لا يفصح عن ذلك إنما يتصرف على نحو ضمني وبتناقض ظاهر , يحتقر من لم يجابهه بقوة , ويعتبر ذلك نوعاً من الضعف ، يكره السهل ويميل إلى الاعتراك الفكري والجسدي ولا معنى للنجاح أو الفوز إلا بإذاقة بعض العذاب والمرارة والشعور بلذة المواجهة والتحدي إنه المناضل الرائع والمحارب القوي بكل معنى الكلمة تضفي المشاحنات والمشاجرات رونقاً في جميع علاقاته ، فهي كالخبز اليومي الذي لا يسأم منه مطلقاً ، وهي صفة أساسية من طباعه الحادة ، لا يهتم بالأمور الحلوة واللطيفة فقط في الحياة , بل يدخل إلى جوانبها المظلمة والخفية , وما ذلك إلا حباً بالتعمق , ولإجراء تغيير شامل في نمط حياته من وقت إلى آخر ، يريد أن يعرف كل شيء عن الناس , أسرارهم , علاقاتهم , نجاحاتهم , فرحهم وحزنهم ، لكنه لا يريد أن يعرف عنه شيئاً فهو كتوم لا يبوح بأسراره , بينما يعتقد أن من حقه معرفة أسرار الآخرين , ولديه أسلوب غريب وهادئ لكشف الأسرار والتمكن من الآخر ، عنده القدرة على استدراج الآخر ويجعله يبوح له بما يريد معرفته فإذا كان الآخر قوي وذو نباهة يدرك مراده , يمتاز بعزة نفس كبيرة وقوة تصميم هائلة ، حريص وواع لما يدور حوله ، يكرس طاقاته وقدراته للدفاع عن القضايا المهمة التي يناضل من أجلها ، يساعد من يحتاج لعونه على قدر استطاعته ، لكنه لا يقر بمساعدة الآخرين له ، واثق من نفسه , يتمتع بذاكرة قوية , قادر على تحمل الضغوطات ومقاومتها بشتى الأساليب , يحب السيطرة على الآخرين كما يحب المديح والإطراء ، حاسم جداً , لا يقبل بالحل الوسط ، يرفض أن يكون ضعيفاً ولا يستسلم بسهولة , يسعى دوماً إلى الأفضل لتحقيق التناغم والانسجام ، هو المحارب والمناضل .

يحب أن يكون زعيماً لامعاً , وقائداً مسيطراً , ويحاول تحقيقهما بأساليب عديدة وبأسلوب قاس ومتهور ، يتصرف كسيد لعشيرته (عائلته) , يكون دكتاتورياً وسادياً ، إذ يظهر كطاغ مع سيادة مطلقة , وإهمال خاصة عندما يثار ويغضب , والحقيقة أنه يملك قلباً طيباً وعاطفة قوية , إنما تصرفه هذا يدخل إلى نفسه البهجة تعبيراً عن سيادته وشخصيته الشجاعة , لأنه يرفض أن يكون عاديا وسطحياً , وأن لا يكون له الدور الرئيسي في أي علاقة ، يشك في كل شيء في نفسه وفي الآخرين , وهو عدو نفسه الأكبر ، لا يتحطم ولا يضعف ، شخصيته انتقامية , تميل إلى النقد , الهجاء , وحب الثأر والتدمير , لديه روح حاقدة وساخرة , بإمكانه أن ينتظر أعواما لكي ينتقم ويأخذ بثأره , ويفعل ذلك بجراءة وأنانية وغدر ، عنيد وكثير الشكوى , ورغبة الانتقام والثأر عنده لا تلين ولا تضعف ، يتمتع بذكاء فطري حاد , وكبرياء شديد , وعاطفة قوية يضبطها غالباً بالرغم من دقة حدسه يعتمد على المنطق إلا أنه أحياناً يصعب عليه أن يكون موضوعياً فهو ينظر إلى ما حوله من خلال منظوره الخاص , ويرى الحقيقة من زاوية ذاتية واحدة لأن الحقيقة بشكلها المطلق المجرد فلا يمكن إثارة جدل حول مفاهيمه ومنطقه الخاص , ولا مجال للنقاش معه حول مبادئه , لأنه يحاول تبرير موقفه باظهار قناعاته التامة بالموضوع ، من الصعب أن يغير رأيه , وقد لا تتوصل بنقاشك معه إلى ما يرضيك , ويبقى الموضوع معلقاً دون أي نتيجة ، هو بركان ثائر من العاصفة والعطاء والاندفاع ينبغي توجيههم والعناية بهم ، يميل إلى الوحدة و يحب العائلة والطبيعة و الأجواء الحنونة ، والأحمر مصدر طاقة الجذر وهي مرتبطة بجزء الوعي المعني بالأمان والاستقرار فلا يشعر بالراحة أو الأمان ما لم يؤمن جانب الجذر وهو البيت والعائلة ومن ثم المحيط وذلك بدرجات واحتياجات تفكيره وهدفه حتى يتحقق البقاء والثقة وهذا عند معظم الناس ولكن الأحمر يكرس لها جهده كعامل أساسي ومبدئي في كل أعماله ، وعندما تكون هذه الشاكرا بحالة نقيّة يكون الشخص قادراً على الشعور بالأمان ، ويكون حاضر الذهن ومستقرا وعندما يوجد توتر في هذه الشاكرا ، يظهر ذلك على شكل الاضطراب الدائم والمتزايد بالأمان أو الخوف ، ويعكس الجذر علاقة المرء بالأرض فهي منبع الثقة ومركز القوة والثبات وأساس تكوينه علم بذلك أو جهل فهي مصدر الإلهام عنده وهي التي ندعوها الأرض الأم ، هذه الشاكرا مرتبطة أيضاً بعلاقة الأحمر بأمه حيث هي رمز العطاء والتضحية والإباء والقوة والأنفة وعندما يشعر الأحمر بالانفصال عن أمه أو بإحساس أن أمه لا تحبه ، فإنه بهذا يقطع جذوره ويعاني من أعراض التوترات على مستوى شاكرا الجذر حيث الاضطراب والعصبية والانفعال والأفعال الطائشة وعدم الحكمة ، حتى يستطيع العودة مجدداً إلى قبول حب أمه له ، وهكذا فإن علاقة الطفل بوالدته تصنع قرارات خاصة عن ماهية الأشياء وسير أمور الحياة ، وبذلك تصبح العلاقة بالأم نموذجاً لعلاقة الفرد بكل شيء ممثِّل بالأمان حيث المنزل والعمل والمال ، وصاحب هذا اللون له منطق خاص قد لا يفهمه كثيرون يرى كل شيء في حياته بنظرة تختلف عن نظرة الآخرين يحلل ويدقق بسرعة فائقة ، حياته مزيج من الإثارة والغموض ، شخصيته قوية ومتسلطة وعنفوانية حتى مع ذاته فهو يمارس جلد الذات بعنف شديد ولا يرحم نفسه عندما تخرج أفعاله عن إرادته ، ويتمتع بحاسة غريبة في معرفة الخفايا والنوايا وقدرة استكشافها بسهولة فيميل إلى الألغاز وفك الرموز والأحاجي واكتشاف المجهول والدخول إلى عالم الظلام ، ولديه قدرة كبيرة على الإقناع وفرض سيطرته بالعقل أو باللسان أو بالجبر واستخدام القوة على اختلافها لكي تميل الأمور والنهايات إلى صالحه ، وهو شجاع قوي جريء مرهف الحس متعجرف انفعالي لا يعتذر ولا يعترف بأخطائه ولا يترك إساءة صغيرة كانت أم كبيرة تمر بسلام سواء قصدها خصمه أو لم يقصدها فردود أفعاله انفجارية عواقبها دائما أكبر من حجم القضية التي غضب لأجلها ، قاس في أحكامه وفي ردود أفعاله ، وفي لحظات حنانه هو أكثر الشخصيات عطاءً وتضحية ، وله قدرة فائقة على الإبداع والابتكار في أي عمل يمارسه ، وله ميل إلى السياسة والأدب والجاسوسية والتحقيقات الجنائية والمخابراتية ويستهويه عالم الجن والإيحاء والسحر وعلوم الأديان والفلسفة وعلم النفس والتحليلات بأنواعها لمعرفة المحيط ، ويدل هذا اللون على الحيوية والنشاط والعواطف الجياشة والحب المشتعل حيث أن العاطفة هي لونه ولكنه لا يظهر ما استطاع أن يكبحها حيث أن ظهور العاطفة من وجهة نظره ضعفٌ كبير لا يجب إظهاره فهو أكثر الألوان حرارة في العاطفة والتي ترافقه في كل مكان سواء مع الجنس الآخر أو مع أفكاره وأعماله ، والقوة سمة ملازمة له ظاهرة عليه في أدائه ونظراته وقوة لسانه وحدة كلماته وبريق عينيه والتمرد والعناد الشديد ظاهر جلي في سلوكه اليومي وآرائه ونهجه في حياته وعمق التفكير، والرصانة تظهر في المواقف الصعبة الشديدة والتي يظهر فيها حسن الأداء وحكمة الرأي ، وهو إنسان حازم ، حاسم في معاملاته مع المحيط من أصدقاء وأقرباء وزوجة وأولاد يخفي العاطفة ما استطاع من قوة ولا يلحظها إلا من كان على قرب ودراية وثيقة به ، وهو عصامي المنشأ و يتلذذ في تعذيب نفسه للوصول إلى أهدافه حيث أنه لا يؤمن بالطريق السهل ولا يرغب به ويبحث دائما عما يتعبه لعلمه الوثيق بقدرته على الوصول والنجاح ، فهو لا يرغب بالصيد السهل ، لأنه لا يحقق غروره وقدراته ، في عيونه بريق مميز يحتاج لقراءة واعية متأنية من قبل الآخرين حيث الطيبة والسذاجة من جانب والمكر والخديعة والشراسة من جانب آخر ، كذلك لديه استقلالية صارخة في آرائه وحياته وأعماله و يحترمه المحيط لقدراته ويهابونه خوفا من سرعة انفعاله وتعصبه وردة فعله ، له نبرة صوت قوية خشنة وصارمة و تعكس شعور الثقة بالنفس و التصميم وعدم الخوف و بعض الناس لا يشعرون بارتياح إلى نظراته برغم الجاذبية والقوة المغناطيسية ، يفضل الاستغناء عن الآخرين ويستطيع العيش وحيدا منعزلا فترة طويلة من الزمن ، وهو لا يغش نفسه ولا يخدع غيره ، عنده سرعة الإدراك و الخيال القصصي ، يرفض أن يكون كأي شخص عادي بلا دور يؤديه مهما كان ذلك الشخص أو الدور صغيرا وإذا وجد في جماعة من الناس فإنك تراه يبرز شيئا فشيئا من خلال الموضوعات التي يبدأ بطرحها والقضايا التي يثيرها ساعيا للسيطرة على مجريات الجلسة ومناقشاته فيرفع من صوته للسيطرة على بقية الأصوات ، كما أنه غامض في محتوى تفكيره ، مفعم بالعواطف المخفية ، يسعى طيلة حياته لتحقيق التغيير وهو غير راضٍ عن الواقع ، يؤمن بأن التغيير هو السبيل الوحيد للخروج من الأوضاع التي يمر بها المجتمع بشكل جبري حيث لا يؤمن بالحل السلمي والمهادنة والمراوغة والاستسلام والخنوع ، فالتمرد سبيله والمعارك هي نهجه للوصول إلى أهدافه ويخيم عليه ظلال من الغموض أكثر من غيره ويصاحب هذا الغموض وذاك التمرد ما نستطيع القول عنه بالشك وسوء الظن بالآخرين ، فهو لا يثق بأحد بل يضع حول كل شخص سلسلة من الشكوك والمخاوف ولا يطمئن لأي عمل يصدر منهم ويصاحب هذه الأحاسيس من جهته هو أننا لا نستطيع التنبؤ بما يمكن أن يقوم به من أعمال وتصرفات في المستقبل وحتى القريب من ذلك المستقبل ، وتتأصل في صاحب هذا اللون ظاهرة حب الملكية والحيازة ، ويسعى للكسب من متاع الحياة الشيء الكثير حتى في علاقته مع الأبناء والزوجة والأصدقاء فتجده ينظر إليهم نظرة المالك والمسيطر ويصاحب حب الملكية هذه مسألة الغيرة على الممتلكات والأصدقاء إضافة إلى الزوجة والأبناء ، لا يقبل بالهزيمة ولا يعترف بها مطلقا فلا يعرف إلا خطا واحدا هو الانتصار وإن لم يتحقق له فإنه لا يقبل بالنتيجة ويعتبر أن المعركة ما زالت مستمرة حتى وإن انقضى عليها الوقت الطويل إلى حين تحقيق النصر ولا يعتبر هذا من باب العناد بل من باب أنه يرفض مبدأ الهزيمة ، يحدد مصلحته وهدفه من خلال فكرته التي يحملها ويؤمن بها كما أنه يبدأ من خلال شكوكه بتسمية الأعداء والأصدقاء ثم يرسم ميدان المنافسة والصراع وينتخب الحكام ويحاول أن يظهر نفسه للآخر على أنه مسالم وتبدأ جولات المعركة حتى وإن كانت من خلال الصمت أو الحرب الكلامية سواء بمواجهة أو من غير مواجهة ويكون عنده استعداد عندئذ لاستخدام كافة أشكال العنف حتى وإن لم تسنح له الفرصة بذلك وهكذا تراه لا يقيم وزنا للقيم الاجتماعية والأخلاقية ، بالرغم مما ذكر فهذا اللون هو المدافع عن أصدقائه وأحبائه من باب شعوره أنهم تحت مسؤوليته وهو المخلص الوفي للنهاية ، فمن غير المستغرب أن تنهال عواطفه في كلامه ودموعه من عيونه ، وبنفس الوقت والتناقض فهو العاشق لرؤية دموع محبوبته ليعاود إرضاءها والتقرب منها من جديد لأن الدموع هي رمز الصدق والدخول إلى الأعماق ، أما مع الآخرين فهو القاسي والشرس والصلب لا يحب المجاملات والابتسامات الصفراء ويظهر الجدية والصرامة في تعامله معهم ، ويتحول هذا اللون إلى الكائن المفترس في سبيل الدفاع عن ممتلكاته وأبنائه وزوجته وأصدقائه ، ولا يتردد في ذلك أبدا دون أن يحاول معرفة الدافع الذي من أجله وقع الاعتداء وملابسات الحادث ، وهو رمز الثبات والقوة والشدة والصلابة والواقعية وفهم الواقع بشكل عميق وكذلك يعتبر رمزا للقوة الجسدية والصلابة والثبات وهو أعلى الألوان طاقة ويرمز إلى القوة والحيوية ويتمثل بالنار في سلوكه حيث أننا لا نستطيع الاستغناء عنها ولا نستطيع الدخول فيها ، ويطلق عليه مسّميات عدة منها الناري الطبع والحار وصاحب النمط المخي وهو نمط الشخصية الذي يتحمل الألم برضا وإرادة ، ويميل إلى الحساسية وسرعة الانفعال ، ولا يجد متعة في مجرد صحبة الآخرين بلا هدف ولا يعدّ هذه الصحبة عنصراً هاماً ، و يفضل العدد القليل من الأصدقاء على العدد الكبير حيث يهتم بالنوعية ويترك الكمية ، ودلالته الحيوية والطاقة والسرعة والإنجاز ، ويدل اللون على وجود ميول إلى العدوانية والكراهية عنده ، وهو لون الذين يتصفون بالحزم والحيوية المتدفقة ، ورمز القوة والشجاعة والجرأة والمغامرة ومحبة الآخرين وعشق الإثارة ، من يفضل اللون الأحمر يتصف بالنشاط والديناميكية والحيوية والشجاعة ، وهو شديد الحساسية ، يهتم بالجانب الحسي أكثر من المعنوي وتعتبر حاسة الشم هي العنصر الأقوى لهذا اللون ، وتوجد لدى الأشخاص الحمر شهية هائلة للحياة يحيون كل يوم جديد بحماس لا يفترون بل يميلون بشكل أساسي إلى العيش في ساعتهم الآنية ، وكان الزواج قديما يسمى ( القضية الحمراء) وفي الهند والتبت كان اللون الأحمر يرمز إلى قوة الخلق الموجودة في النساء ، وإلى الطاقة وقوة العاطفة وإلى المشاعر النبيلة والإيجابية ، والعرب يصفون المرأة الجميلة بأنها حمراء اللون ، أما بالنسبة للصحة فيؤثر اللون الأحمر تأثيرا إيجابيا على الأكزيما والحروق والأعضاء التناسلية وينشط عمل المثانة ويظهر ذلك في حرارة جسده واستهوائه القوي للجنس ، ولكن يجب الحذر من هذا اللون إذا كان عند الشخص استعداد للإصابة بارتفاع ضغط الدم ، ويقع هذا اللون في أسفل الجسم ، وتشمل منطقته السرة والمحشم والشرج ، وذلك للذكور والإناث ، ويرمز لهذا اللون بالمربع ، وتهتم غدة البروستات بهذا الجانب ، ويعتبر اللون الأحمر صاحب أقصر طول موجي وأعلى تردد فيستطيع أن يخترق المحيط بسهولة ، وبالتالي يعتبر الأكثر تأثيرا وخطورة من باقي الألوان لما له من تأثيرات داخلية وخارجية على الجسم ، وهو اللون الوحيد الذي لا نستطيع أن نستخدمه في غرف النوم إلا إذا كان هناك ضعف في الطاقة الحيوية أو تنشيط غدة البروستات ، ويُجنّب اللونُ الأحمر أماكن الراحة والاسترخاء لأنه يصدر ذبذبات عالية تؤدي إلى زيادة في حركة الخلايا ونشاطها ، وتسارع دقات القلب ، وبالتالي فإن الشخص الذي ينام في أماكن مليئة باللون الأحمر يعاني من الأرق والكوابيس والأحلام المزعجة ، واللون الأحمر يناسب الأماكن المخصصة للعب الأطفال كثيرا لأنه محفز للنشاط والحيوية ، والأماكن التي تحتاج إلى النشاط والحيوية لإنجاز العمل فيها ، وهو يدل أيضاً على كرم الضيافة والطموح والمشاعر الجياشة ، لذلك نلاحظ أن المطاعم الشهيرة تعتمد استخدام اللون الأحمر في ديكوراتها حيث يتم استخدامه لونا للمفارش والورود ، وهو لون موجب يمتاز بتفاعلاته الحامضية حيث تكون إشعاعاته منشطة ومثيرة ، ومن الناحية العلاجية يلزمنا اللون الأحمر في معالجة فقر الدم والضعف العام ، والضعف الجنسي ، والكساح ، ويساعد على التئام الجروح والحروق والحمى القرمزية والحصبة ويقوي مناعة الجسم ضد الأمراض ويزيد معدل ضربات القلب والنشاط الإيحائي للمخ ومعدل التنفس وهو لون العواطف والطاقة والنشاط ويساعد على الشفاء من مرض العجز والتهاب المسالك البولية وآلام المثانة ، وهو ذو طبيعة قيادية أكثر منها تبعية فهو المبادر في أحلك الظروف ، رائد ومبدع وواثق بنفسه ومنفتح في حياته يعشق المنافسة الشديدة ،و يتمتع بكم هائل من الطاقة المحركة لأفعاله وأهدافه و صاحب هذا اللون يحب التقدم دائما ولا يحب التراجع فأهدافه واضحة لذلك يتسم بالعجلة والتسرع لإحراز المكاسب والنجاحات في بلوغ الأهداف ، يركز على أهدافه دون الاكتراث بأي شيء آخر لا ينصب في بوتقة هدفه وهو النشيط الشغوف الانفعالي ، إحساسه بطاقته وعاطفته تزداد دائما مع علمه والزمن ، تلزمه إقامة التوازن و التناغم بين المشاعر والمنطق لكي يستقيم يميل إلى التغير المستمر عن طريق التحديات المختلفة ، يفتقر من خلال ذلك إلى الصبر ولذلك تكون السيطرة والعدوانية والمواجهة والتحدي والإثارة الجنسية هي إحساسه الفطري ، يحتاج هذا اللون إلى التعبير عن نفسه بشكل عملي تطبيقي لأهدافه ونظرياته بأسلوب واقعي، ولا ينظر إلى الخيال أو الظن أو الأحلام أو تأجيل العمل كطريقة سير لحياته ، فهو الذي يستغل الفرص السانحة التي تصادفه للوصول إلى ما يصبو إليه من تغيير لسياسته أو تأسيس لشيء جديد أو تغيير مشاريعه أو نقاط انطلاقه ، فهو صاحب العقل و الجسد المرهق والمستنزف تماما، لذلك يجب عليه أن يأخذ قسطا من الراحة أو فترة استراحة ، كاستراحة المحارب لكي يعود لتنظيم خط سيره ، ويعاود الهجوم للوصول إلى الهدف الذي يصبو إليه .

2 - الصفات الَخَـلقـية ( الشّـكلية )
الرجل الأحمر ناعم الشعر ليس أجعدا ولا سابلا متدليا ، هو الرجل الذي دائما ما يكون حساسا محبا للخير للآخرين قبل نفسه ، كما أنه واسع الذكاء حسن التربية والأخلاق ( الالتزام بالقانون )، ولكنه يحزن إذا خاطبه أحد بسوء ، أصلع مقدمة الرأس من ناحية الشعر عند تقدمه في السن ، صاحب حاجبين مستقيمين ، صاحب شفاه دقيقة لا بارزة ، وذلك دلالة الحذر في اللسان والتحفظ للكلمات ( شفاه صغيرة الحجم ) ، أنفه مثلث باختلاف درجاته دلالة حب الاستطلاع والفضول لكشف المجهول والغامض من الأشياء ، سعة في حجم العين دلالة الجمال والبراءة من جهة ومن جهة أخرى دلالة المكر والخديعة ، فم متوسط الحجم دلالة على كثرة التفكير الذي يتمتع به صاحب هذا الفم ، فهو كثير التفكير الصائب لأنه يتأنى في حل ما يواجهه من مصاعب ، لذلك يصل إلى الحلول بشكل سريع نتيجة صبره على حلها ، كذلك فالفم الصغير دائما ما تظهر عليه ابتسامة تضئ الوجه كله وتجعله أكثر إشراقا ، أما في النساء فإن الفم الصغير يدل على مدى ما تتمتع به من جمال ، فهو دلالة على تناسق ملامح وجهها ، وأفضل الألسن وأقدرها على الحديث ذلك اللسان المعتدل من حيث طوله و عرضه لأنه إذا زاد طوله لا يلتصق طرفه بمخارج الحروف، بل يبقى خارجاً عنها ، وإن نقص فلن يصل إلى تلك المخارج ، أما إذا كان معتدلاً وصل طرفه إلى المخارج كما ينبغي ، وله لسان صغير مخروطي دلالة الصحة في اللغة والاتزان ، أسنانه قوية غير منتظمة من أثر الشد الشديد عليها و تلك دلالة العصبية ، منطقة الشارب عريضة لتوسط حجم الشفاه ، وجهه متوسط بيضاوي دلالة الاتزان السلوكي والتفكيري ، متوسط حجم الأذن ، صاحب صوت جهوري خشن لقلة الماء ، كثير منابت الشعر في الجسد فهو المتفوق في نسبة الشعر في الألوان النقية الأربعة ، شهل العيون ( أكثر من لون ) على الأغلب وتعطيه ميزة التفكير العميق الغريب المتنوع ، لعينيه بريق واضح يدل على البراءة أحيانا وعلى المكر أحيانا أخرى ، سعة في حدقة العين ، احمرار في بياض العينين ، له رقبة متوسطة في الطول والسمك دلالة الشدة ، أكتافه عريضة مقارنة بحجم الحوض لديه ، صدر واسع ، الإلية صغيرة بارزة قوية ، فخذان كبيران ، اليدان والقدمان متوسطتا الحجم ( قياس القدم 40 ) دلالة العصبية والدقة والوضوح وله من الأيدي الجافة والقاسية ( الحمراء ) دلالة على أنه عملي ومثابر، يتمتع صاحبها بصحة جيدة وقرارات حاسمة ويبقى يقظا لأصغر حيثيات الأمور حتى لا يقع في أي مأزق ، لا يتأثر بالعوامل الخارجية ويبقى على طبيعته لذلك فهو يفتقر إلى الرومانسية المعلنة ، يفضل التفرد بآرائه حتى ولو كان مخطئا ، عصبي المزاج مما يعرضه لأوجاع الرأس وفقدان الذاكرة القريبة ، يكدّ ويتعب ويناضل لكسب ما يصبو إليه بعرق الجبين ، كرامته فوق أي اعتبار وعزّة نفسه كبيرة ، حذر من الوقوع في الأخطاء أو العجز المادي لذلك تجده يكافح باستمرار ليتزود بما يقيه شر السؤال ، مفاصله قوية ، قصير القامة طوله من 165 – 170 سم ، زهري اللون للجسد الأبيض ، لامع اللون ذو بريق للبشرة السوداء ، عظيم التنفس تبلغ قوة الدم للمتوسط الطبيعي من ( 15 -16 ) وما دون ذلك أو أكثر يكون حالة مرضية ، سريع الهضم ، مرتفع الحرارة ، يميل إلى شرب السوائل بكثرة ، له جبهة مستديرة واسعة ومائلة للخلف قليلا ، دلالة صعوبة الخلق وقوة الإرادة والتفكير العميق وسعة الأفق والنظرة المستقبلية ، وله من التجاعيد الكثيرة في وجهه ، كتجاعيد الجبهة دلالة سرعة التأثر وسهولة الانزعاج ، و تجاعيد أفقية مع شريط العين السفلي دلالة القراءة وحب الاستطلاع ، و تجاعيد هابطة من الأنف إلى الجبين دلالة اللباقة والمرح ، و تجاعيد من طرفي العين إلى الأسفل دلالة الحزن ، و تجاعيد من طرفي العين إلى الأعلى دلالة الخداع والمرح ، و تجاعيد بين الحاجبين دلالة القلق ، و تجاعيد أخرى من الأنف إلى الذقن دلالة اليأس والخور والتشاؤم ، أمراضه عصبية وهضمية والتركيز على الجانب السفلي كالبواسير والتشققات الشرجية والدمامل نتيجة عمليات الشد النفسي المتواصلة ، والضغط الذي يمر به ذهنيا ( الأعضاء العاملة: الأمعاء الدقيقة - الأمعاء الغليظة – المثانة – المعدة ) ، ويحدث له الكثير من التمزقات العضلية لعجلته وعنفه في التعامل مع المحيط ، تميزه بحة في الصوت لخشونته وعظم تنفسه وارتفاع درجة الحرارة عنده وكذلك الاحتقان في الحلق ، و له كذلك الكثير من التكلسات الملحية في العظام لسرعة البناء عنده و كثرة إصابته ، وله من الأمراض التناسلية المختلفة التي تخص غدة البروستات ، و له كذلك من الأمراض خلل في غدة البنكرياس ( السكري ) وذلك لفرط العصبية والضغط، ويعاني من الأرق المزمن و قلة النوم والإجهاد البدني والنفسي المربوط بطريقة التفكير والدماغ ، وله الكثير من الأحلام المزعجة والرؤى المستقبلية، و ترتبط الأحلام عنده بواقع التفكير العقلي والنفسي كأساس للحلم وليس الإحساس أو الشعور ، أحلامه من النوع القديم ومفاتيحها ألغاز ويرتاح للون الأحمر في النوم على الجانب الأيمن مع الميل إلى البطن إن كان ايجابيا، وعلى الجانب الأيسر إذا كان سلبيا ، كثير الذهاب إلى الحمام لكثرة شربه السوائل ، لون بوله شفاف لا رائحة له لقلة المادة المركزة بفعل السوائل المخففة ، كثير الإخراج (قليلة في الحجم للمرة الواحدة ) نظرا لأنه صاحب معدة حسنة الهضم ، يحب أكل اللحوم الحمراء والبيضاء و الحمضيات والحلويات والأملاح والتوابل ويبتعد عن أكل الفاكهة و الخضروات والبقوليات ، أما لباسه فهو القديم البسيط لا زخرفة فيه ولا تقليعات جديدة ( موضة ) ، يميل بعنف إلى لبس الملابس العملية ذات اللون الأسود والأبيض الذي يمثل جانب التفكير عنده ، أما عمله فهو يميل إلى العمل البدني الذي يظهر فيه الإنجاز مبكرا ويكره العمل المكتبي أو النظري ، متفرد في عمله، متميز، مقلد قليل الأخطاء، يميل إلى الإدارة العملية وليس النظرية، قاسي في أحكامه ، حاسم في قراره صاحب كلمة واحدة على الأغلب ، إرضاؤه لا يدرك، قلما يستهويه إنجاز، له من أنماط أشكال الوجوه ( المتزن ) الذي يظهر تناسق الجسد بجميع عناصره وجمال منظره ، وله من الأمزجة الحار ( قليل الماء ) دلالة العصبية وسرعة البديهة وقلة الشحوم وامتلاء اللحم وحدة النظر ولمعان في العين وبريق واضح و يميل إلى الألعاب الرياضية العنيفة التي تحدث فيها عملية تنفيس للطاقة بشكل كبير، كالألعاب القتالية ، والمغامرات الخطرة ، والبحث عن المجهول ، وألعاب التخفي والغموض والاكتشافات ، سريع الخطوة في مشيه يسابق الزمن للوصول إلى هدفه ، سريع الكلام ، مجادل ، عنيد في الصواب والخطأ ، يميل إلى الجبال والأنهار والطبيعة الخلابة لأنه يكون فيها وحيدا لعمق تفكيره وتأملاته ولحاجته للطاقة العليا في الطبيعة ، بيته بسيط مكتمل الأغراض قدر استطاعته ، وقبل أن نذكر الصفات السلبية والإيجابية لهذا اللون وجب علينا أن ندرك مسالة مهمة جدا وهي الصفات بمجموعها عند جميع البشر ولكننا عندما ذكرناها في اللون الأحمر فذلك لأنه يتفوق فيها بشكل واضح حتى أصبحت صفته المميزة ، وكأنها انتفت من الألوان الأخرى ، ويزيد من حدة الصفات المؤثرة ثلاثة عناصر، هي الدين كمعتقد
( إسلامي ، نصراني ، بوذي ، هندوسي ...) حيث يكون المبدأ المعتقد به هو المؤثر في الزيادة والنقصان على حسب ما ينص علية المعتقد المتبع أو بدرجة تمسك الرجل به ، والعنصر الثاني هو الغذاء ، وتأتي البيئة المؤثرة كعنصر ثالث في المعادلة وأثر الطبيعة والعادات والتقاليد على هذا الرجل في الأحكام والنظرة إلى الحياة .
3 - صفات الأحمر السلبي :
ويلقب بالغضوب المهيمن حيث الرغبة العنيفة للسيطرة الكلية على المحيط ، مستبد مسيطر على من هم حوله ، عصبي المزاج يعالج مجريات الأحداث بالانفعال الدائم والعصبية ، صعب الإرضاء نظير ما يطلبه الكثير ممن هم حوله ، لحوح لحاجته لا يتنازل عنها حتى يملكها ، متحكم ومتهكم لمن لا يكونون على نهجه وهواه فيلجأ إلى التسفيه والتحقير لأي رأي يخرج من غيره صوابا كان أو خطأ ، مغرور ويرفض الآخرين وآراءهم ، سليط اللسان في كلامه التجريح والتوبيخ ، لا يعترف بخطئه ، أناني يكره الانقياد اعتقادا منه بأفضليته ، يستعمل الإشارات في حديثه كرمز للتعبير وزيادة في الإقناع ، قاسي في محبته وكراهيته فهو المغالي في ردود الفعل ليتخذ من أقصى اليمين أو اليسار طريقا ونهجا ولا يقبل بالوسطية أو الاعتدال ، متعجرف ، منازع قوي يحسن استغلال المواقف للفوز بمعاركه ، عنيد جسور ، سلطوي متسلط سيادي لا يرحم من هم تحت ظله ، لا يعترف بالهزيمة مطلقا ، له قدرة عالية على الإيحاء والتنويم والميل للسحر والخداع ، قاسٍ على أبنائه وعائلته في المعاملة والتربية ، متسرع في قراراته ، ناري الطبع صفاته الأصيلة مستمدة من النار فهو شيطان الإنس إذا كان سلبيا ، وهو أشد الناس بخلا حيث لا يكون الإنفاق إلا لتحقيق أهدافه ، لا يرغب في أن يعطي أحدا شيئا من ممتلكاته ، يكره الوسطية والاعتدال ، يحقد ويؤذي الخيرين من الناس بقصد منه وكراهية ، يعشق من يحب ولكن ليس أكثر من نفسه طبعا ، شرس في لغته ، قذر الألفاظ ، سليط اللسان مع الجميع متناقض واضح في تصرفاته ، فقد تجده رياضيا ومدخنا في نفس الوقت ، وقد تجده رحيما على قط صغير وتجده قاتلا بدم بارد في نفس الوقت ، مخيف إذا غضب فهو عصبي المزاج انفعالي على أتفه الأسباب ، عائل مستكبر يجر من هم حوله لخدمته ورفع كيانه دون الاكتراث لمشاعر الآخرين وهو كاذب كبير مراوغ إذا تم إحراجه ، يسيطر على نفسه بشكل عجيب وغريب وكما يريد ، قوي الجسم والتحمل ومصارع بالفطرة وذلك لتمتعه بجسده المربوع وقوة جذعه وكبر أفخاذه وسرعة حركته وردود أفعاله ، حاد الذكاء ، متلصص النظرات ومسترق للسمع ، لعان ، منان ، متشائم جدا وعاشق للنساء الناريات الجميلات اللواتي يتمتعن بجمال صارخ ، تستهويه المرأة القوية التي تشبه اللبؤة أو النمرة لكي يعمل بجد على ترويضها وإشباع غروره الجنسي لا يميل إلى المرأة السهلة أو الطيبة أو الخفيفة فهي لا تحقق له غاية المعركة والانتصار ، عاشق للحرية يكره القيود ، لا يأبه بمن هم حوله ، أناني المعتقد والتصرف ، صلف في معاملاته مع الناس ، متعجرف وقاس في المنازعات ، مجادل قوي ومقاتل بشراسة ، مارق انتهازي متسلق ما استطاع أن يكون ، يستهويه قطع الطريق والسرقة والخداع لما يحقق له من تحدٍّ وانتصار في عالم دماغه وعمل العصابات ورجال الثورة على النظام هي أفضل ما يتقن ، وتستهويه الجبال إرضاء لذاته واقترابا من مصادر القوة والهيمنة ، يحب الازدحام والأسواق والأماكن المشبوهة والقذرة أمثال البارات وبيوت القذارة ، مغرور ومتكبر بوضوح ، يعتقد نفسه بحق نصف إله ، يكره الانقياد إلى أي قانون غير قانونه حتى لو كان ذلك القانون يفوقه بالقدرة والتفكير فهو يمثل نظاما من التحدي المستمر للانتصار عليه ، يكره الناس ولا يحب إلا نفسه ، دائم الانزعاج ، يرفض رأي الآخرين ولا يقبله البتة ، مفشٍ لأسراره وأسرار غيره ، يكره المتميزين والمبدعين والمنجزين غيرة وحسدا ، يكره أهل الدعوة والخير والصلاح ، يحب عالم الشعوذة والخيال والسحر والجن ، يحب الليالي الحمراء والانغماس في الملذات ويحب حياة الفجور والشذوذ الجنسي ، كثير الشهوة وشديد الغلمة قليل المني ، متأخر القذف ، ويحب الليل الطويل والسهر ويكره الشمس والنهار ، يعشق نفسه ، نرجسي الفكر ، سادي في التعذيب ، دكتاتور ظالم إذا حكم ، يعشق الشهرة والسمعة والسيطرة ، متحيز واضح ، لا يعرف إلا هواه ولا يعرف العدل مطلقا .
هذا هو اللون الأحمر السلبي الخالي من المؤثرات وتكون هذه الصفات فيه أصيلة ولكن يحد من شراستها ثلاث مؤثرات وهي الدين والبيئة والغذاء التي تهذب من هذه الصفات ، والحقيقة أن الأحمر السلبي الذي لا دين ولا التزام لمبدأ عنده ، تكون هذه الصفات بحق هي صفاته بلا زيادة أو نقصان ، يُظهر منها شيئا ويخفي الباقي عن الناس ولا يظهر ذلك إلا في المواقف الصعبة التي يُكشف فيها الإنسان
4 - صفات الأحمر الإيجابي :
صلب في حزمه ورأيه لا يعرف الخوف أو الوجل، فهو أقوى الألوان طاقة ، فإذا رأيته جبانا فهي ليست حاله وصفته بل هو الكر والفر عنوان القتال ، حاد النظرة ويتمتع بعينين ثاقبتين فيهما الحكمة والقوة والعاطفة المتأججة لا تزيغ عن هدفه ، ذكي فطين مفكر رائع متميز ومبدع ، شجاع ومقدام لا يعرف الخوف والتردد ، بطل لا ييأس ولا يخاف مهما اشتدت عليه الظروف واقترب من المهالك ، عنده ثقة عالية في النفس من تجربة كبيرة في مجلدات خبراته ، صريح وقائد فذ له قرار نهائي لا رجعة فيه وهو خير من يقود المعركة النهائية التي لا رجعة فيها ويختمها بالموت المشرف أو النصر ، مخطط رائع ومقلد ممتاز ورومانسي واضح وإن استطاع الإخفاء ، نموذج الرجل الشرقي الذكوري المتحكم في القرار الذي يمسك زمام الأمر ويقود المركب في العاصفة الهوجاء إلى بر الأمان ولو كلفه أن يخسر كل شيء ، مغناطيس قوي الفعالية لما يلمس من هموم الناس ويقترب من أفكارهم ويكون شمعة مضيئة تحترق لتنير درب الآخرين بلا مقابل ، له حضور بين الناس قوي ومحبوب الجلسة والحديث ، يحسن معاملة الجميع ، عنيف جدا مع الخطأ والمخطئين فلا يرضى مطلقا أن يساير الخطأ أو يمارق أو يهادن ما خرج عن أفكاره البتة ، يعشق الحقيقة ويبحث عنها ليل نهار فلا يكل ولا يمل ويقضي أوقاته في التقصي والبحث عن الحق والحقيقة ونادرا ما يفشل ، متواضع بحق ، صادق صدوق ، ثوري لا يقبل بالظلم أن يسري عليه أو على من يحب ، غيرته شديدة جدا لحد صعب فهو المتمسك بالمُثل العليا على حدها الأقصى دون كلل أو ملل ، ممتلئ المشاعر الفياضة والأحاسيس المرهفة مما لا يعكس ذلك هيأته وسلوكه المراقب من بعد ، قوي ومقاتل ومصارع بالفطرة لأنه صاحب جسد مربع وقريب من الأرض ، متحد ومغامر ومكافح في سيرته الذاتية الكلية والخاصة ، يعشق المعرفة بأنواعها وألوانها المختلفة الموجودة في كتاب أو حلقة علم أو أي مكان حيث التقدير والتبجيل لأصحاب العلم والمبدعين والمنجزين والمبتكرين فهم القدوة والحافز لمواصلة العمل الدؤوب للوصول للهدف ، ناجح في عمله يُعرف بالمجدد والمبتكر والمبدع له لمسة واضحة في أعماله تدل عليه أينما ذهب ، دائم التفكير ليل نهار في الهدف والجماعة والتغيير ، خدوم معطاء لمن يعرف أو لا يعرف وبدون مقابل يرجوه من أحد ، كريم جدا لدرجة الاستغناء عما يملك لغيره دون مقابل ، منظم ورتيب ونظامي صارم في مواعيده دقيق يحث الآخرين على النجاح والمثابرة والتقدم والعلم ويدفعهم للنجاح حتى ولو على حساب جهده ووقته وماله ، يكره القانون الوضعي لاعتقاده بخلله وعدم صلاحيته لأنه من صنع الإنسان فيسعى إلى تغييره ورفضه قلبا وقالبا ما استطاع ، إذا نظر إلى المرآة لا يرى إلا مستقبله ولا يرى حاضره أو ماضيه ، هو الشخص الأقدر على تحويل النظرية إلى تطبيق ، له خيال خصب مفعم بالتجدد ، دائما يبحث عن التغيير ، يحب الثناء والتعزيز فهو الدافع العظيم والمحرك الكبير للأعمال عنده وأكثر من المال .
5 - صفات الأحمر الخليط :
وهذه الشخصية غريبة الوصف والسبب يعود لأنها تقف في المنتصف فلا يميل كل الميل إلى أقصى اليمين أو اليسار فنرى التناقض في شخصيته حيث أننا نظن للوهلة الأولى أن هذه الشخصية مصابة بمرض نفسي وهو التناقض أو أنها شخصيتان مدموجتان بشخصية واحدة ( الانفصامية ) والسبب يعود إلى عالم الصراع الداخلي ما بين جسد الشخصية وعقلية وتفكير الشخصية ، فتارة تجده شديد البخل وتارة أخرى كريما لدرجة الجنون ، وتراه عصبيا قاتلا وتارة تجده باردا برود الثلج ، والسبب يعود إلى أن ما يجول في تفكيره هو تحقيق أهدافه ولكنه يضعف عند رغباته ونزواته ورغبته في العيش بجسده وإشباع غرائزه ، ولذلك يسئ الجميع في إصدار الأحكام عليه وُيظلم أشد الظلم ويعيش في عالم التناقضات حتى تصل هذه الشخصية إلى أقصى الطرفين سلبا أو إيجابا ، ولذلك تكون هذه الشخصية هي مثال المرض النفسي فحب الذات متأصل عنده وواضح في سلوكه والتضحية من طرف آخر ظاهرة لمن هم حوله ممن يحب ! فكيف يستطيع أن يتعامل معه من يفهمه ؟ ولا يكون ذلك إلا عندما يعاشره ويتعامل معه عن قرب ويلامس حقيقة صراعه أو حقيقة طيبته أو عطائه ، ولابد لهذا الخليط من اتخاذ نهج ومظلة يستمد منها المثل العليا حتى يتسنى له أن يفهمه الناس ويتعاملون معه ، فإذا اقترب من الإيجابية أحبه الناس واقتربوا منه وإذا اقترب من السلبية كان شيطانا ابتعد عنه الجميع ، أما صفاته السلوكية فهي تجمع ما بين السلبي والإيجابي بلا زيادة أو نقصان ولكن عموم الرؤيا لمن راقب سلوك الأحمر الخليط هو التناقض في الشخصية ما بين الخير والشر يفصل بينهما نوع المظلة التي يتصرف بها خلال سلوكه الجزئي أو الظرفي .
6 - تفكير الأحمر الإيجابي:
ويفكر الأحمر منذ الصباح الباكر في تحقيق أهدافه بقوة وصرامة ودون كلل أو ملل بصورة عجيبة ( دائرة اهتمامه 3 – 2 – 1 ) حيث يرمز الرقم 3 إلى الجماعة والرقم 2 إلى العائلة ويرمز الرقم 1 إلى الذات ، وعلى الرغم من كبر حجم الهدف إلا أنك تجده يراه قريبا أمام عينيه ، أما أهدافه فهي غير شخصية البتة ولكنها أهداف تغييرية انقلابية للواقع المحيط به فهو لا يتفق مع الواقع المحيط به ، بل هناك كراهية عنيفة فيما بينهما ويعود السبب إلى المثل العليا والقيم المستمدة من الأخلاق والعدل والحرية وغيرها ، وهذا الواقع يشكل أرقا دائما له يسعى إلى تغييره في الليل والنهار فلا نوم ولا راحة إذا ما رأى بوادر التغيير ظاهرة على مشروعه الانقلابي فإذا ظهرت له الفكرة واضحة جلية يكون العمل الدؤوب لإتمام المهمة وإذا كانت الحيرة في الهدف تجد الاضطراب والارتباك الدائم والعصبية ، وقد يكون هذا الهدف تغيير حياته بأكملها أو تغيير النظام بأكمله في العالم يتبع هذا الهدف إمكانياته العقلية والجسدية وكذلك لا نغفل عن ثقافته وتطلعاته التي تزيد في الحجم مع اتساع معرفته وعلمه وثقافته ، فإذا سارت مخططاته كما يريد فهو الاجتماعي المضحي بالغالي والنفيس لغيره ودون مقابل نظير أن تتحقق الفكرة أو أحد أجزاء الفكرة التي يسعى إليها ، وإذا ظهرت بوادر الفشل في مشروعه فيكون الانعزال والطبيعة والجبال أماكن سكناه والبرود والهدوء والإحباط سلوكا دائما له ، ويتحول إلى إنسان سلبي في التعامل مع كل البشر لا تجده يجامل أو يصادق وينتهي به إلى المرض النفسي أو الخلل الدماغي وكراهية المحيط ، أما العلم بالنسبة للأحمر فهو الخلاص والمتعة والطريق إلى الحياة فيدفع الكثير من الجهد والتعب في سبيل التعلم ويعشق المعرفة ويحب أن يعلمها للناس وبالذات للأطفال وحديثي السن من الشباب لأن نظرته في العلم هي أساس القوة للتخلص من الجهل والظلم والفساد ، والمال لا يشكل أهمية كبرى عنده فهو وسيلة حقيرة للوصول إلى غاية سامية فليس هدفا له ولكنه يحتاجه لا للتخزين بل للتغيير والإنجاز والإنفاق بما ينفع الفكرة أو يسير في عجلة التقدم نحو الهدف ، أما الجسد فهو عنصر أساسي قوي لأحد مؤثراته القوية التي يتمتع بها ويستفيد منها في عملية إتمام الهدف ، فهو يدعو إلى القوة والى امتلاكها بعناصرها الثلاث المال والجسد والعلم ، ونظرته للواقع كراهية وتنافسية وعدم قبول فلا يقبل قانونا من صنع البشر بل من خالق البشر فاعتقاده بضعف البشر على التغلب على خالق البشر فلا سبيل إلى التحدي الخاسر ما بين الخالق والمخلوق ، وهو العاشق لأسرته وللضعيف منهم لمساعدته ، ومن خالفه في الرأي أو الهدف كان الهجر والعنف وقد يضطر إلى الهجر الطويل ، والمجتمع بنظرته هو أفعال وليس أشخاص بحيث العصبية والغضب للخطأ وليس لفاعل الخطأ فلا حقد ولا كراهية عنده للناس بل الحقد الدفين للخطأ ذاته ، أما فراغه فهو مفيد في الإنجاز ، فإذا كان لديه هدف فهو يعمل به أو يفكر فيه وإذا لم يكن فإنه يبحث عن هدف يجهد نفسه فيه 7 - تفكير الأحمر السلبي :
له نفس طريقة التفكير للون الأحمر الإيجابي من ناحية القوة والعزيمة والصبر والجلد والإصرار ( دائرة اهتمامه 1- 2 - 3 ) حيث أن الذات أولا ومن ثم العائلة فالجماعة ، ولكن المصيبة العظمى أنه عكس الهدف الذي يسعى إليه الأحمر الإيجابي ، فأهدافه ذاتية يسودها النذالة والقذارة وعشق الذات والانتهازية وعدم التضحية وحب التملك والخيلاء والدجل والمراءاة ، وأهداف نفسية أخرى ممتلئة بأمراض تسلطية في التحكم والقيادة السلبية ، قليلٌ من يحب ولا استعداد عنده إلى التفاهم أو التنازل عن معتقداته وآرائه المتناقضة ، وعلمه مقتصر على اتجاهات مصلحته فهو يتقن الكلام إن حقق أهدافه ، والمال عنده إله يعبد لما يحقق له الكثير من الشهوات وإشباع الغرائز ، والجسد قوة عظيمة لتحقيق مشاريعه ولو بالقوة والسلب ، وعائلته هي حبه الأول والأخير ما داموا تحت إمرته وقانونه وإذا كان الخلاف كانت الكراهية والاضطرار إلى القتل إذا كان الغلو في المخالفة ، والمجتمع هو بحر يصطاد منه السمك الضعيف ليستأثر به ويتملكه ، وفراغه انغماس قوي في شهواته وملذاته مع النساء اللواتي هن جل اهتمامه .

8 – رموز الأحمر :
قوي – مربوع – زهري - متزن – يانج - دموي – جبلي – ليلي – حار – حيوي – جذري – معطاء – مثلث - بيتي – سفلي – مستنير – مخي – فردي – موجب – تقليدي - مائي – ناري – متشائم – أنثوي - ذكوري – شتوي- تغييري - الفكرة – عاطفي – جهوري – بدني – متحفز – سكري – 15 – الدائرة 1 – الزاوية 1 – إبداعي – يتفاعل – بروستات – أنفي – ( 1/ 3 / 2 / 4 ) - غضوب – مهيمن - العقرب والحوت والسرطان .



التعديل الأخير تم بواسطة د/روليان غالي ; 07-24-2013 الساعة 12:59 PM
sahorti غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-31-2009, 04:44 AM   #2
-||[عضو قادم بقوة ]||-
 
تاريخ التسجيل: Dec 2009
المشاركات: 4
معدل تقييم المستوى: 0
RocKN1 is on a distinguished road
Angry الرد على الاستاذ الذي يديعي السرقة


السلام عليكم ورحمة الله

الاخ مصعب الفايز من علمني حرفا كنت له عبدا

هل تعلم من انا ؟

انا شخص ادعى راكان المعروف بي abu rock !!!!!!

هل تعلم من الشخص الذي اسس ابو لبن في علم الفراسة

انا يا استاذي الفاضل !! بعد اخذ الموافقة من الاب و الاخ و الصديق

الكابتن عصام السلوادي

و انا قمت شخصيا بالاشراف على تعليمه علم الفراسة

فلا والله لن اسمح لك و لا لاي شخص على هذا الوجود بأن يهين و يطلق هذه الاشعات الكاذبة بسرقته للكتاب و انا حاضر وتم كتابة هذا الكتاب من قبلي انا و اخواني بعد اذن الكابتن عصام الذي يملي علينا اصول واسس هذا الكتاب في علم الفراسة
فالرجاء التحقق من صحت معلوماتك قبل اطلاقها

وكلمة اخيرة اوجهها الى استاذي الكابتن عصام

شكرا لتوجهي الى الدرب الصحيح و نقلي من عالم الظلومات الى النور
شكرا من كل قلبي

انا التلميذ و الولد و الاخ و الصديق


الاصفر الزرق
راكان


RocKN1 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-03-2011, 07:14 PM   #3
-||[عضو قادم بقوة ]||-
 
تاريخ التسجيل: Feb 2011
المشاركات: 4
معدل تقييم المستوى: 0
GOOGLLE is on a distinguished road
عاجل ممكن رقم الكابتن عصام السلوادي للضروره القصوى والحاجه الماسة


ممكن رقم الكابتن عصام السلوادي للضروره القصوى والحاجه الماسة . ارجو لمن يملك الرقم ارساله على الرسائل الخاصه


GOOGLLE غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-03-2011, 07:33 PM   #4
-||[عضو قادم بقوة ]||-
 
تاريخ التسجيل: Feb 2011
المشاركات: 4
معدل تقييم المستوى: 0
GOOGLLE is on a distinguished road
افتراضي هام للضروره القصوى


احاول الوصول الى احد يعرف رقم الكابتن عصام سلوادي او ناديه لحاجة ماسه منذ 2009 دونما جدوى ارجو لمن يعرف رقم جواله او مكان تواجده مثلا في نادي او اتحاد ارسال رسالة خاصة على المنتدى للضروره القصوى


GOOGLLE غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-04-2011, 06:07 AM   #5
-||[كبار الشخصيات في المنتدى]||-
 
الصورة الرمزية متابعة للبرق
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
المشاركات: 4,764
معدل تقييم المستوى: 13
متابعة للبرق is on a distinguished road
افتراضي


لو سمحتم يا اخوة ما هذا الذي اراه ....................اين انتم ................نحن في منتدى البرق


ما تفعلون هنا ......................من العالم ومن الكذاب ومن السارق ومن المسروق ..................

هل جئتم هنا للشجار .................. ارجوا من الادارة التدخل


0 مجزرة كرم الزيتون قتل عائلة باكملها مع ذبح الاطفال بالسكين
0 البحرين تغلي
0 42 شهيدا وقصف بحري وبري للاذقية واقتحام مخيمات الفلسطنيين
0 سامبي يتفرغ لنشر التشيع في افريقيا
0 الطاهرة العفيفة
0 اشاعة خطيرة
0 في مجزرة حماه الثانية شهيد مقطوع الراس
0 شاب سوري يرفض السجود لصورة بشار ويبصق عليها وهو تحت التعذيب
0 الاشتباكات التي حصلت بين السنة والنصيريين في لبنان
0 اقتحام البوكمال ومظاهرة دمشقية تضامنا مع حماه
0 مقاتلات ايرانية تجول في سماء العراق وحكومة الهالكي صامته
0 جماعة شيعية تحذر الشركات العاملة في ميناء مبارك الكويتي
0 الحكومة المصرية تتلقة 60 مليون جنيه لمبادرة الشيخ حسان
0 اعدام 64 سوريا فروا من قصف بابا عمرو وخطف نسائهم
0 جرائم النظام السوري
متابعة للبرق غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
البدايه والنهايه في علوم الحرف $$$ الحب الخالد $$$ منتدى العلوم الكونيه والثقافات العامه 19 10-23-2018 09:49 AM
رواية (الفراشة ) نادرة و رائعة جدا و فقط لمحبي الادب الرفيع $$$ الحب الخالد $$$ منتدي الروايات - روايات طويلة 4 10-13-2018 09:45 AM
علوم - علم - علوم طبيعية - علوم متنوعه - فزياء كمياء !!!ADO!!! منتدى العلوم الكونيه والثقافات العامه 8 06-28-2016 07:20 PM


الساعة الآن 02:09 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
المقالات أو المشاركات أو الآراء المنشورة في شبكة منتديات برق بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل بالضرورة الرأي الرسمي لشبكة برق بل تمثل وجهة نظر كاتبها.